Skip to main content

Full text of "المرويات التأريخية للأمام البيهقي في كتابه السنن الكبرى في الجانب العسكري "دراسة تاريخية""

See other formats



































































































































































































































































































































































































































































































































































وزارة التعليم العالي والبحث العدلمي 
جامعة تكريت 
كلية التربية 


المرويات التأريخية للإمام البيهقي 
في كتابه السنن الكبرى في الجانب العسكري 
(( دراسة تأريخية ») 


رسالة تقد مت بها الطالية 
جهينة مصطفى مهدي إلى مجلس كلية التربية في جامعة 
نكريت وهي جزء من متطلبات نيل درجة الماجستير في 
التأريخ الإسلامي 


بأشسراف 
الأستاذ المساعد الدكتور غامس خضير حسن 
A۷‏ / 0۲۰۰1 





کے کے ےک کے کے کے کے کے کے کے کے م 
ر 
9 


المرويات التأريخية للإمام البيهقي في 
( السنن الكبرى ) في الجانب العسكري 


« دراسة تاريخية) 





سواد حراج 


ے 
ے كل 


أذن اللي U‏ أمظلموا إن اللمعلى 


مره اندي © ان اخرجرا من دارهم 
بحن إا تا اللہ مللا حع اللہ 
الاس بض عض دمت مراع دیع 


ها اج د دک فيا اسرالل ہکا 
020 إ الله لتوي عرز 


١ 
سورة الحج‎ 
آبة (وارءة)‎ 





ر ھک € 


إلى خاتم الأنبياء والمرسلين سيدنا وقائدنا 
ومغلمنا محمد بن عبد الله (4). 


وال كل من آمن بالله واحدا" احدا" وبمحمد (4£4) 
خاتما" للأنبباء والمرسلينء وبالإسلام دبنا" 
وخاتما" لكل الأدبان السماوية. 


والى كل من علمني وآخذ ببديٍ من الظلمات إلى 
النور 





بسرني أن آتقدم بواقر الشكر والتقدبر والعرفان إلى 
أستاذي الفاضل الدكتور غامس خضبر حسن المشرف على 
رسالتي هذه و الذي أخذ بيدي وبذل جهدا" كبيرا" وأعانني 
بما آمدني من فيض علمه توجيها" وإرشادا" ورعاية أبوية. 

وقد كان لتوجيهاته وآرائه السديدة الآثر الكبير في إتمام 


رسالتي هذه بهذا المحتوى. أسآل الله تعالى آن بجعله دوما" 
من الساعين إلى الخير والبر وقدوة لطلبته. 

وأتقدم بالشكر الجزيل إلى جميع أساتذة قسم التأريخ 
الإسلامي وخصوصا" ركبس القسم الدكتور هاشم صائب محمد . 
وكذلك آتقدم بالشكر إلى الدكتور مهند ماهر التكريتي 
لمساعدته لي بآرائه وإرشاداته . 

كما لا يفوتني أن أتوجه بالشكر سلفا" لرئيس وأعضاء لجنة 
المناقشة وأرجو أن تكون توجيهاتهم عونا" لي على تجاوز ما 
فائني وإظهار رسالتي بشكل أكمل . 





۹ 
٧ 
۸ 
۸ 
۸ 
۸ 
۸ 
۸ 
۸ 
۸ 
۸ 
5 
0 
0 
0 
0 
0 
0 
1 
1 
0 
0 
۰ 
1 


وكذلك آتقدم بالشكر إلى والدي العزيز الدكتور مصطفى 
مهدي لما ساعدني كثبيرا" بآرائه وتوجيهاته ونصحه 
المستمر لأإكمال دراستي. 

وكذلك أتقدم بالشكر إلى عمي وأستاذي الفاضل الدكتور 
مزاحم مهدي ء لما أبداه لي من مساعدة بتوفير بعض المصادر 
والمراجع وآرائه السديدة ورعابته المستمرة لي بعد والدي 
وحثه المتواصل على إكمال دراستي. 

وكذلك أتقدم بالشكر الجزبل إلى والدتي وآخوني الدكتور 
عمر والمهندسر علي والدكتور صدبق حيث ساعدني ڪثيرا" 
في توفبر المصادر والمراجع.وكذلك اتوجه بالشكرالبجزيل 
الى اخواتي . 


وأتقدم بالشكر والعرفان لمنتسبي مكتبة قسم التأريخ, 
ومكتبة كلية التربية. والمكتبة المركزية في جامعة 
تكربت. ومكتبة فقسم علوم القرآن, ومكتبة كلبة التربية 
للبنات. ومكتبة تكربت العامة. ومكتبة فضاء الدور العامة, 
ومكتبة كلبة الشريعة في جامعة بغداد. وأتوجه بالشكر 
إلى كل من ساعدني وبذل الجهد لإكمال رسالتي . 





13 رجي جني جني جني جني جني CIITA‏ 


0) 

0 
0 
0 
0 
0 
0 
0 
0 
0 
0 
0 


التمهيد :- لع ا ب DOR E‏ 
-١‏ المنهج في جمع ودراسة المرويات N Sea SR‏ 
؟ - مقدمة عن مفهوم الجهاد ومشروعيته ممق ف عه جه ةلواطو ال ملعم عل فالا 1 4 
*- معنى الغزوة والسرية وعددهما ببب000002 00 


NE E O E همسا-١‎ 

؟ - نسبه ASE SSE SES‏ باو ا ا ا Ae‏ 

"' - كنيته ا 

- ولادته اا ا اا ال O‏ 

4- أسرته ا 
المبحث الثاني:- ( تقاكته ) ز ز ز  AN A‏ 
-١‏ بداية طلبه للعلم NY ea sena‏ 

O O N e ؟ -رحلاته‎ 

۳ تدريسه لخ سخ خا لين أرط ا ا لاي ع ل ان ل ل لعا ل TE Res a‏ 


المحتويات 


المبحث التالث: - (عصره) 1 
۵ عصره ESSER‏ 1 1 ااا 
المبحث الرابع:- ( شيوخه وتلاميذه ومؤلفاته) ...... OFF‏ 
١-شيوخه‏ ا ا جه ار ع ال ل ل 0 
تمده E EA EEE A SRE E SR‏ 
۳- مؤلفاته ET‏ 2 
المبحذ الخامسر:- ( وفاته وأقوال العلماء فيه) 00-0F......‏ 
١-وفاته‏ تسا ON e SAAS sR‏ 
۲- أقوال العلماء فيه Sms cE e‏ 


الفصل الثاني :- (مروبات الآمام البيهفقي في 


VEO au ))#( سرايا الرسول‎ 

المبحث الأول :- ( سرابا الاستطلاع والترصد) ......... 1O‏ 
١-سرية‏ عبد الله بن جحش الى نخلة 11 1 11 
؟-سرية بعثئت اثناء غزوة خيبر ولم تصرح المصادر عن اسمها Va ees‏ 

المبحث الثاني :- ( سرابا الدعوة الى الإسلام ) VI=IF e‏ 
اسر عاض يل کات ا دات الررحيم yy‏ 
؟"-سرية المنذر بن عمرو الى بئر معونة A RS‏ 11 
ر خان الو الى يجمه e ay‏ 
SE E‏ 000 


ه-سرية علي بن ابي طالب الى اليمن م اروب VERA‏ 


المحتوبات 


المبحث الثالث :- ( سرابا المهمات الخاصة) ... 


١-سرية‏ محمد بن مسلمة الى كعب بن الاشراف ل 
؟ -سرية عبد الله بن أنيس الى خالد بن سفيان الهذلي.... 
۳ -سرية عمرو بن امية الضمري الى ابي سفيان ا ا 


4؛-سرية عبد الله بن عتيك الى ابي راقع اليهودي a‏ 


المبحث الرابع :- ( سرابا القتال 
والرد على العدوان ( مأ امك ان NSR eS NS E SE‏ 


١-سرية‏ محمد بن مسلمة الى القرطاء ETRE OSE‏ 


اھ ا گر الق ال کے زان 570 
*“"-سرية كرز بن جابر الفهري الى العرنيين 21 
#حورنة ان کر ایی ال ت كوك 0 


ه-سرية غالب بن عبد الله الليثي الى بني الملوح e‏ 


المبحث السادس :- ( سربة بعتت للتضليل 
على تحركات الجبش الاسلامي نحو مكة ).... 


© سرية ابي قتادة بن ربعي الانصاري الى بطن إضم 


المحتوبات 


المبحث السابع :- ( سربة بعثت لهدم ببوت الآوثان ) ...... UV-111‏ 
« سرية جرير بن عبد الله البجلي الى ذي الخلصة 0 O‏ 


الفصل الثالث :- ( مروبات المام البيهقي 


في غزوات الرسول (26) الدفاعية ) لم 
المبحث الآول > ) مروباته کي غزوة بدر) 1/3 
اوا" :- الاستعداد للمعركة وبتضمن :- ......... I-1۹‏ 
١-الاستخبارات‏ العسكرية وتتضمن:- لمحي مام وام وف وا لو م NON‏ 
أ- جلب الاسرى واستنطاقهم ا ا ١1‏ 
ب- بث العيون و و NY NS‏ 
ج- عدم الاستعانة بالمشركين ماس وه وا اك افلا زا امارد مقرو طون وعة الواز م سر E‏ 
؟- الاعلام ويتضمن :- كج موه عه نوف مجه فاو ا دوهش جه حو ووو 10190 1 
أ- شعار الغزوة امامو لوطا لماه N sees eem a a aa‏ 
كك هم دعاء الرسول )%4( بالنصر NM sae eel saa sem‏ 
ج- الحث على الجهاد ANE A A 1 1 1 1 1 1 1 1 a‏ 
تانيا":- سير المعركة ويتضمن:- a a‏ 
-١‏ تاریخ الغزوة ١١ eee nnn‏ 
۲ - عدد الجيش الاسلامي لايل للم a E a‏ ا 1111 
*- مشاورة الرسول (ي) للصحابة في امر القتال جع او TE‏ 
٤‏ -تغوير میاه بدر EO sesi ass‏ 


المحتويات 


5-المبارزة EVs SSS SSS SSS LOS‏ 
۷-مانزل من القرآن ( في الذين برزوا يوم بدر ) O DDE‏ 
تالنا":- الشوون الآداربة وتتضمن : - م للم.. *12 

VE E OTE O OOO سقي الماء‎ ٠ 
IVETE. راآبعا":- نتائج المعركة وتتضمن : - ل‎ 


-١‏ بعث الرسول (وفِكٌ) البشراء بانباء انتصار المسلمين 


الى اهل المدينة O O‏ ا 
؟- الشهداء :- الوا E Re Ee SRE‏ 
أ- حارثة بن سراقة عع كا ادو ور دالا ال ا 
ب- عوف بن الحارث E DG DS‏ 
د قلي العذو: :2 اانا اسن نئي لافطا امار لوا امورل EO e‏ 

« أبو جهل بن هشام OSES Ae DnB‏ 

4 - الاسرى :- ع مان اح و لبان وال اج لو ا لواو لماو PON‏ 
أ- مشاورة الرسول (ي) للصحابة في امر الاسرى ER EREN‏ 

ب- التعامل مع الاسرى :- RRR‏ و 7( 11051 

قتل الاسرى :- ات( 

* قتل النضر بن الحارث ال ل سي قرا 

* قتل عقبة بن ابي معيط ATES SRS‏ اس ا 

فداء الاسرى بالمال ا VO‏ 

« مقدار الفداء لذي نه 0 وسنت بات مسن مسقن ماي افا 
فداء العباس عم النبي(44) 4 [1ذ1ذ1[1ذ[1[ |[ 1 OE‏ | 


المحتويات 


اطلاق الاسرى بغير فداء A O O O‏ 
- اطلاق الاسرى مقابل تعليم صبيان المسلمين القراءة والكتابة E‏ 
ه- الغنائم :ج ا ا ا ا CE ES‏ 11 
أ- الخلاف في الغنائم ما لو ا و ل ا قار 
= مكان تقسيم الغنائم a E ES‏ “3 
ج- ماتنفله الرسول(وهِعٌ) يوم بدر SSS A SSS‏ 

| من لم يشهد بدرا" وضرب له بسهمه واجره VATA Sa‏ 

فن ل شد در وك رب له NN E A SSA‏ 
المبحث الثاني :- ( مروباته كي غزوة آحد ) لا FeFSIVF‏ 
أولا" :- الاستعداد للمعركة وبتضمن :- ال 5م18 
-١‏ الاستخبارات العسكرية وتتضمن:- ATV SSA‏ 
أ- استعراض المقاتلة ورد صغار السن E‏ 
چ اا ان ن هرل ت ال الا 
ج- عدم الاستعانة بالمشركين e‏ ماو ا 
د- محاولة قتل الرسول (4£) لتر 
؟- الاعلام ويتضمن :- NE A a‏ 
أ- الحث على الجهاد 0001011 
ب- حث الرسول (5) للانصار على الجهاد AT Gee‏ 

تانيا:- سير المعركة ويتضمن :- ............... 19°=1A0‏ 
-١‏ تأريخ الغزوة ؤي روط وين لدان 1و دوو لاوط ل اا دوا NOSSO‏ 
؟"- دفاع طلحة بن عبيد الله عن الرسول(4) cena Ea‏ 


AANA متابعة الرسول(يفِعٌ) للرماة :- ا‎ -٣ 


المحتويات 


ثالكا" :- الشؤون الآداربة وتتضمن :- 1918-1981 
» سقي الماء ومداواة الجرحى ا 


راآبعا":- نتائج المعركة وتتضمن : - eas‏ 15 82 
3ت الشتهذاء:ب- DS eS‏ ييا 


أ-حنظلة بن ابي عامر ANT SS SA SE SA RAA‏ 
ب- عيد الله بن جحش E SOE LOLA‏ 
ج- حمزة عم النبي(4) E‏ 
ا انس بن النضر 0 ااا VANE‏ 
ه- عمرو بن الجموح ASS ES SS ES O‏ 
و- عمرو بن ثابت بن وقش AA O E‏ 
أت قل افك لهد من ار د E‏ 
٠‏ أسر أبي عزة الجمحي NI Nes SE E REE SE‏ 


المبحث الثالث:- ( مروباته في غزوة بني 


آولا":- الاستعداد للمعركة ويتضمن:- اا PSF‏ 
> الاستخبارات العسكرية لا الم ا يه NEE el‏ 
ه محاولة بني النضير قتل الرسول (44) E SSL‏ 


ثالثا":- نتائج المعركة :- E‏ 
© احلاء يهود بني النضير ااا 


المبحث الرابع :- ( مروباته في غزوة ذات الرقاع ).۴۱۶-۴۱۱۰۰ 


- الاستعداد للمعركة ويتضمن :- ............ FAE-FU‏ 
- الاستخبارات العسكرية:- ال ا 
* حراسة الجيش الاسلامي 9ب 100 ا ا 0 
* محاولة قتل الرسول(£) ل O DAU ESA‏ 


المبحث الخامس :- ( مروباته في غزوة 


بني المصطلق ( المريسيع ) ) لت قتع 

اوا" :- سير المعركة :- ا ااا 
-١‏ تاريخ الغزوة ASMA‏ 1 
؟"- سيب الغزوة TIN eect eee‏ 

ثانيا":- نتائج المعركة :- ss.‏ و 
-١‏ قسمة السبي في دار الحرب 0 
۴ زواج الرسول(35) من جويرية E‏ 
۴- قول ابن أبي بن سلول N O‏ 
؛- بعث الوليد بن عقبة بن ابي معيط الى بني المصطلق Oot‏ 

المبحث السادس :- ( مروباته في غزوة 

الآحزاب (الخندق ) ) Selo‏ م 

آولاً":- الاستعداد للمعركة ويتضمن : - oe‏ 0 
53 “الاستخبارات المشكرية و تتم 2 ENN aa‏ 


N E O O أ- نت انون‎ 


المحتويات 
ب- ‏ كتمان السر ( بعث الرسول (يي) الصحابة للتحري 


عن نقض بني قريظة للعهد ) ل ا م ل TTS RSS O‏ 
2 حفر الخندق TNE E CE TEDE‏ 
د استعراض المقائلة ورد صغار السن 8 ا ا ا 0 
ه- تلل حذيفة بن اليمان في صفوف العدو لمعرفة حالهم TT EN‏ 
؟- الاعلام ويتضمن :- ا 
© شعار الغزوة Ra Sk Shh‏ 
كانيا":- ضير المغركة ويتضين :- تت سوسم مومع 
-١‏ تاريخ الغزوة ا ا ا TY A O ES‏ 
؟- تحزب الاحزاب لقتال المسلمين MO N‏ 
۳- المبارزة SR‏ الست افك ولام TT TSE‏ 
4- مساهمة المرأة في القتال ( شجاعة صفية بنت عبد المطلب) ess s..‏ ”7 
ثالثا":- نتائج المعركة وتتضمن :- ا FEF-FF‏ 
4© الخرح ت EUS A e SSS Sa‏ 
٠‏ ( اصابة سعد بن معاذ ) TEE ES‏ 
؟- مطالبة المشركين بجثة قتيلهم ENS NLS‏ 
۳- السلب للقائل EN mR anl‏ 


آولاً": - تبر المعركة وبتصمن :- FEO FEET Sas‏ 
-١‏ 3 الغزوة تح الوا لأسي وب تاف ارس اموا م ليو أب لأساو لسار ساب ل E eee‏ 


المحتويات 
تانيا":- نتائج المعركة وتتضمن :- FO1I—F£0..............۰‏ 
-١‏ الشهداء :- VEO hesa RRR De eê‏ 


۵ استشهاد خلاد بن سويد على يد امرأة من بني قريظة ا 
؟"- حكم الرسول (يَي) وسعد بن معاذ في بني قريظة Vesa‏ 
= قثل حيي بن اخطب DENA E a O O‏ 
4- شفاعة ثابت بن قيس بن الزبير بن باطا بعد اسره TEN‏ 
ه- حكم الرسول(ييع) بالسبي على صغار السن في بني قريظة 1 
ك- بيع السبي ( النساء وصغار السن ( sS‏ 0 
10- السلب للقاتل ااا 11 1 1 


ته ارا ءألك الرسول (86) مع لذبن لم ففظرا الد من الخوة 84 
٠‏ عدم مشاركة عمرو بن سعدي القرظي لبني قريظة في نقض العهد 
مع النبي(4) اس ا م ادوم ل د OA‏ 
المبحث الثامن:- ( مروباته في غزوة ذي قرد) F1IF— FV/......‏ 


VRE A ASAS ESSA -: الاسرى‎ -١ 
0 1 المفاداة بالنفس ب‎ © 
؟- تعامل المشركين مع الاسرى :- ا‎ 
افلات المرأة الانصارية من الاسر ا‎ « 


المبحث التاسع :-( مروياقه في غزوة الحديبية )...۲۸۷-۴۳۹۶ 
آولاً": - سبر المعركة ويتضمن : - م اا ا و1 اا 


المحتويات 


ANAS مسير الرسول (ي) الى الحديبية ومعجزته هناك‎ -٣ 
a المفاوضات بين الطرفين :- امو ال‎ -4 
أ- سفراء قريش الى الرسول (يَلِمٌ) ا‎ 
ا‎ a ب- سفراء الرسول (ييِع) الى قريش مر ا بال‎ 
FAV—FVV............... -: تانيا":- نتائج المعركة وتتضمن‎ 
INV, aS SASS a SSSA aS كتاية شروط الصلح‎ -١ 
TANE aera. ؟- مادخل ضمن شروط الصلح:-‎ 
رد الرسول(يي) للمهاجرين ل ا‎ ٠ 
000 EE مالم يدخل ضمن شروط الصلح:-‎ -٣ 
TA eon أ- عدم رد الرسول(ي) للمهاجرات فو اجا ع ال‎ 
NS ا ا‎ SA ب- عدم رده للرقيق يوم الحديبية‎ 
TAOS Sea التحلل من العمرة ومشورة ام سلمة‎ -4 
ه- نزول سورة الف تح اثقاء رج وع الررس ول (ؤَقٌ)‎ 
TNS SAS ae من الحديبية‎ 
الفصل الرابع:- (مروبات الأمام البيهقي في‎ 
غزوات الرسول () الهجومية ) الم و م ا علوم‎ 
المبحت الآول : - ( مروباته كي غزوة خببر ) الل ل كل عملم‎ 
آولا":- الاستعداد للمعركة ويتضمن : - ا و يوان‎ 
TAVA cs -: الاستخبارات العسكرية‎ -١ 
ALS أ- الاستخلاف على المدينة ا م‎ 
0 ب- محاولة زينب اليهودية قتل الرسول(4£) ل‎ 


؟- الاعلام ويتضمن :- E‏ ا 


المحتويات 


N aE اعطاء الراية لعلي بن ابي طالب ضيه اط‎ ٠ 
ثانيا":- سير المعركة ويتضمن :- مم‎ 
TUE eee eae eee تاريخ الغزوة‎ -١ 
AO taeta ؟- مسير الجيش الاسلامي الى خيبر‎ 
AN E O A OO المبارزة‎ -۳ 
FAE-F9۹............ -: فالتا" :- فتائج المعركة وتتضمن‎ 
A ROE حكم الرسول(يقِعٌ) على يهود خيبر بالجلاء‎ -١ 
؟”٠١...رمثلا ؟- اعطاء الرسول(يي) ارض خيبر لليهود على ان لهم نصف‎ 
oT era زواج الرسول(ييِع) من صفية بنت حيي‎ -* 
11 تقسيم غنائم خيبر عار وق واد لطر ل ل واد ةع لعا ا و ا‎ -4 
EAS ه- نهي الرسول عن الغلول يوم خيبر مواق مط قرو قا لصف لبف‎ 
N e خدعة الحجاج بن علاط‎ -5 


اولا":- الاستعداد للمعركة وبتضمن :- 0ت سوس 
فت الانتكازات السكرية وستط ين تت PFA‏ 
[- نقض صلح الحديبية ااا ا NO TS A‏ 


ج- الاستخلاف على المدينة E O PO‏ 
د- خروج اشراف قريش يلتمسون الخبر عن رسول الله (44) Sn‏ 
؟- الاعلام 1 1 ا ا 


ثانبا":- سبر المعركة وبتضمن :- رض بح نضا 
-١‏ تاريخ الغزوة TE E N‏ 
؟"- وصول الجيش الاسلامي الى مكة واالمثه e‏ 11 

ثالثا":- نتائج المعركة وتتضمن :- esas‏ 21-11 
-١‏ اهدار النبي(يقٌِ) لبعض الدماء يوم الفتح اج ا 1 
؟- اجارة ام هانئ امتبا سف واج سد افقاو FE GEES‏ 


المبحث الثالك :- ( مروباته في غزوة حنين- 


والطائف ) eS‏ امون مو و 1 2112 
اوا" :- الاستعداد للمعركة ويتضمن :- PEZ-PEF.........‏ 
الاستخبارات العسكرية FEES‏ 
٠‏ حراسة الجيش الاسلامي DSSS‏ 
ثانبا":- سبر المعركة ويتضمن : - ............ PEPE‏ 
-١‏ تاريخ غزوة حنين لاوم لاسو وات ارخا PENa‏ 
؟- نهي الرسول (يَي) يوم حنين عن قتل النساء والاطفال TEE ed‏ 
*“- استخدام الرسول(ي) اسلوبا" جديدا" في القتال يوم الطائف ا 
4- أمر الرسول (يقِهٌ) بقطع كروم الطائف 00-8 0000 
تالا" :- نتائج المعركة ويتضمن : - FIFO‏ 
-١‏ الجرحى ( اصابة عبد الله بن ابي بكر الصديق 4 ) يوم الطائف...٠١٠٠‏ 
-١‏ القتلى ( مقتل دريد بن الصمة ) يوم حنين | 
-٣‏ تعامل الرسول(يي) مع من اسلم من الرقيق 0 اا 
ه امتناع الرسول(ويَي) عن رد الرقيق يوم الطائف O a‏ 


المحتويات 


أ- اعطاء اموال حنين للمؤلفة قلوبهم TSE ARID OO‏ 
ب- حصول ابي قتادة على السلب ا ا ا اح ا 
چ رد سبي هوازن RON eae aad‏ 
د- نهي الرسول(وي) عن الغلول EEE Ss‏ 0 
المبحث الرابع :- ( مروباته في غزوة تبوك) الا 
آولاً":- الاستعداد للمعركة ويتضمن : - ل ملل 
- الاستخبارات العسكرية 0 اا ا 
* الاستخلاف على المدينة ااا 
* محاولة المنافقين قتل الرسول(4) 0 NE‏ 
تانيا" :- سبر المعركة ويتضمن : - FVO-FV............‏ 
-١‏ المخلفون عن غزوة تبوك (المنافقون) ا ا ا ا 
؟"- قصة الثلاثة الذين تخلفوا دون عذر UAE AS‏ 
المبحث الخامس :- (سباسة الرسول (465) الخارجيبة)... 0/اآ_.ممس 
٠‏ رسائل الرسول(يظِ) الى حكام البلاد المجاورة ين 
-١‏ كتاب الرسول() الى كسرى VSS RE‏ 
"- كتاب الرسول (ي) الى قيصر يا ا 1 


11 بو التسادس :- (تنبوات الرسول (4 


يوون الحرب قبل وكاته ( PIS PALS RR‏ 
-١‏ تنبؤه (ي) في ستة امور في غزوة تبوك o‏ ا 
؟ - تنبؤه (يَلِع) بقتال اهل الردة 1 ااا 


۳- ننبؤه (4) بركوب المسلمين البحر ( غزوة قبرس ) ره 


4 - تنبؤه (يَيِع) بقتال الخوارج TRE AIR EEE ES‏ 
ه- تنبؤه (يكِهٌ) بقتل عمار بن ياسر O DO AS‏ 
-٦‏ تنبؤه (ي) بهلاك كسرى وقيصر ا PN ECS‏ 
۷- تنبؤه (كَفِعٌ) بقتال الترك اا O‏ 
- تنبؤه (يِهُ) بقتال الهند ل 
9؟- تتنبؤه (45) بفتح الحيرة ESS‏ لصي عي RO A RSA‏ 
-٠‏ تنبؤه (يكهٌ) بفتح مصر Fee ea ak‏ 
-١‏ تنبؤه (يَفِع) بقتال اليهود 0 


القصل الخامس :- ( مروبات الامام البيهفي قبي 

عصر الخلفاء الراشدين ) ملاع 
المبحث الول :- ( مروباته في مدة خلاقة آبي بكر 
الصديق (ه) ) ةلمع 


اولا:- قتال اهل الردة :- فوس ل سم 
-١‏ وصية ابي بكر الصديق (4#) للجيش س0 
؟- المرتدون عن الاسلام لو ل E essen‏ 
*“- قتال المرتدين ( طليحة » ومالك بن نويرة » ومسيلمة )... 5915 
4- قتال الاسود العنسي مفات كمف لاوط مات ان ا 10 
ه- قتال اهل الردة يوم اليمامة لق الم اا 
5- استشهاد ثابت بن قيس يوم اليمامة خخ ا 7 


المحتويات 


تانيا:-جهاده في جبهة بلاد الشام:- 2-F............‏ 


-١‏ وصية ابي بكر الصديق (4) للجيش الاسلامي 
الذاهب الى الشام ري ل E O‏ 


؟- استشهاد عكرمة بن ابي جهل CSS ASR‏ 
المبحث الثاني :- ( مروباته في مدة خلافة الخلبفة 
عمر بن الخطاب 4# وعثمان بن عفان 4# 
وعلي بن ابي طالب 4 ) EUEF e n‏ 
اولا:- مروياته قي مدة خلاكة عمر بن الخطاب 4 :-...۹-2۰۴ء2 


۹- استخدام المنجنيق يوم فتح قيسارية enuunnununnaannnneannannnnnnnnannn n‏ ۲ 
؟- فتح تستر CA ERS‏ 


-١‏ النهي عن اخذ المغانم الا بعد قسمتها ( في فتوحات المغرب ) د 
؟- وصية علي بن ابي طالب (4#) للجيش يوم الجمل ما 


220-214 ns المصادر والمراجع‎ 
ABU litle (Abstrac) الملخص‎ 


بسم الله الرحمن الرحيم 

المقدمة:- 

الحمد لله رب العالمين » والصلاة والسلام على خاتم الانبياء والمرسلين 
سيدنا محمد وعلى اله وأصحابه والتابعين » ومن اهتدى بهديه الى يوم الدين 00 
اما بعد : 
فإن الامة الاسلامية انجبت الكثير من العلماء الذين خدموا التأريخ الاسلامي بصور 
شتى وذلك بجمعهم للمرويات التي تناولت جانبا" مهما" من سيرة الرسول الكريم 
محمد (ي) بخاصة في جانب الجهاد في سبيل الله وتناولوا سرايا وغزوات 
الرسول(يَلِعٌ) وهم بذلك حفظوا لنا التأريخ الاسلامي في تلك الفترة من خلال تدوينهم 
لتلك الاحداث . ومن اولئك العلماء ( الامام ابو بكر البيهقي رحمه الله ) والذي 
اخترت مروياته في الجانب العسكري في كتابه ( السنن الكبرى ) موضوعا" 
لرسالتي.والذي دعاني الى اختيار هذا الموضوع هو محبتي لشخصية الرسول الكريم 
محمد (هيقعٌ)؛ ورغبتي في ابراز الجانب العسكري من حياته . بالاضافة الى ميلي الى 
هذه الفترة من التأريخ الاسلامي فترة بداية الجهاد في سبيل الله وامر الله بذلك حيث 
قال تعالى:7أذِنَ للذِينَ يُقاتلون ب أ نهم ظلِموا وَإذَانَهَ عَدَى نصرهم دقدِيرٌ) 7" . 
وحسب علمي ان شخصية الإمام البيهقي التاريية لمتدرس دراسة وافية علمية 
ومنهجية زيادة على ان المرويات في السيرة النبوية ( الحديث النبوي الشريف ) 
يستفاد منها في تعزيز الحوادث التاريخية وتدوينهازيادة على ما فيها من سلسلة 
الاسناد ودقتها قياسا" بالمرويات التاريخية للمؤرخين. 


. )۳۹( سورة الحج اة‎ )١١ 





المقدمة 
محمد(5) وما تبعها من تشريعات وحوادث ( سرايا وغزوات ) وسياسة وستراتيجيات 
OLN EER.‏ 
هذه الفترة التي مثلها وعاشها وجسدها النبي(ي) هي افضل فترة في تاريخ 

البشرية كلها بشكل عام » وتأريخ المسلمين والعرب بشكل خاص فلم ير المسلمون 
عزا" وتاريخا" مشرقا" وعدلا" وتضحية" وكل قيم الخير افضل من هذه الفترة » تبقى لنا 
هذه الحقبة الزمنية منارا" عاليا" مضيئا" لكل الحقب التأريخية التي جاءت بعدها » 
نأخذ منها المثل العليا والعبر والدروس والتصرف في كل الظروف وتقلبات الزمن 
اض ف الات الي ادن ك مر درا ها مل ات ت 
EN RE ONAN EG a as,‏ 
الاخ وال و فمك الى هة ا 

المبحث الاول :- حياته الشخصية وشمل اسمه ونسبه وكنيته» وولادته وأسرته . 
والمبحث الثاني :- تقافته ويشمل بداية طلبه للعلم ورحلاته وتدريسه وعبادته . 

وفي المبحث الثالث :- تناولت عصره . 

وفي المبحث الرابع:- تكلمت عن شيوخه وتلاميذه ومؤلفاته . 
امنا لبخت الطامشن, <٠‏ فكت فة عن فة ر ف ن اكا ف 

اما الفصول الاخرى :- فقد كانت عن مرويات الامام البيهقي التاريخية في كتابه 
( السنن الكبرى ) في الجانب العسكري والتي هي محور دراستي . وقد تناولت في 
الفصل الثاني مرويات الامام البيهقي في سرايا الرسول(ي) في السنن الكبرى» وقد 
و اال ال ا 

المبحث الاول :- سرايا الاستطلاع والترصد . 

والمبحت الشات := رايا الى يعقت من أجل الد غو الى الاسلم : 


المقدمة 
الشخصيات المعادية للرسول(). 

والمبحث الرابع :- السرايا التي بعثت للقتال والرد على العدوان . 

والمبحث الخامس :- السرايا التي بعثت من اجل استهداف القوافل التجارية لقريش . 
اما المبحث السادس :- فقد تضمن سرية واحدة بعثت للتضليل على تحركات 
الجيش الاسلامي . 

وكذلك المبحث السابع :- فقد تضمن سرية واحدة بعثت لهدم بيوت الاوثان . 
وخصصت الفصل الثالث عن مرويات الامام البيهقي في غزوات الرسول (44) 
الدفاعية وشملت : ( غزوة بدر › واحد › وبني النضير › وذات الرقاع » وبني 
المصطلق (المريسيع) › والاحزاب (الخندق) › وبني قريظة › وغزوة ذي قرد › وغزوة 
الحديبية ) . وقسمته الى مباحث حيث جعلت كل غزوة مبحة الا غزوة بني قينقاع 
فقد صارت مقدمة لغزوة بني النضير وذلك لقلة الروايات عنها . 

وتضمن الفصل الرابع مرويات الامام البيهقي في غزوات الرسول(5) الهجومية وهي 
: ( غزوة خيبر » وغزوة فتح مكة › وحنين › والطائف › وتبوك ) وتضمن هذا 
الفصل كتب الرسول(() الى الملوك › وتنبؤات الرسول(5) قبل وفاته في شؤون 
الخوك:: 

اما الفصل الخامس فقد تضمن مرويات الامام البيهقي في عصر الخلفاء الراشدين. 
وقد واجهتني اثناء هذه الدراسة صعوبات كثيرة عامة وخاصة :- 

اما العامة فهي الظروف التي يمر بها العراق من احتلال وعدم الامان وصعوبة 
التنقل بين المحافظات للاطلاع على المصادر والمعلومات . 

وأما الخاصة فهي كثرة المادة وتكرارها واطالة بعض النصوص في كتاب البيهقي ( 
السنن الكبرى ) الذي شمل تسعة اجزاء » ومحاولة اخراج المرويات في الجانب 


العسكري من هذه الاجزاء اضافة الى مقارنتها مع الكتب التاريخية وهذا يتطلب جهدا' 
كندرا" خاضنة يواخ الفكرة قضوزة :ر فة امكطعت والحيه للد ادلي عل كقين رمن هذه 


المقدمة 
تعالى ومنه وكرمه » وان قصرت فمن نفسي وارجو من الله تعالى ان يجعل عملي هذا 
خالضا" لوجهه الكريم . 


تحليل المصادر والمراجع :- 


ا کا کل اا نی کت 
المصادر التي تتحدث عن سيرة الرسول الكريم(ي): بالاضافة الى اعتمادي على 
كب افانتني كثيرا في الفصل الاول مثل كتنب التراجم والطبقات والانساب > وقد 
استخذمت في الفضول الأخرى كتنب الجعرافية وكتب الحديك والقسين:واسيات النزول 
وكتب التعريفات »زيادة على المراجع الحديثة التي افادتني كثيرا في تفسير وتحليل 


بعص الاحداث. 


فمن كتب المغازي والسير:- 


اعتمدت على مغازي رسول الله (يقٌِ) لعروة بن الزبير (ت 5ه ) . 
يعد هذا الكتاب من اقدم ما الف في المغازي والسير ويعد مؤلفه من الذين عاصروا 
الصحابة واخذ العلم عن ابيه الزبير بن العوام نه وامه اسماء بنت ابي بكر( رضي اله 
عنها) وخالته عائشة ( رضي انه عنها» وعن ابن عباس وابي هريرة وزيد بن ثابت وعدد كبير 
من الصحابة »لذا يعد من الكتب القيمة للباحث في تلك الفترة لما يحويه من معلومات 
اما الموضوعات التي اوردها عروة فتكاد تشتمل على كافة الغزوات وعلى بعض 
السرايا مع امور اخرى في حباة الرسول(يَُ) »وقد روى عنه الزهري وقد افادني في 
عدة مواضع من الرسالة مثل سرية عاصم بن ثابت الى ذات الرجيع »وسرية 
مؤتة»وسرية ذات السلاسل »وغزوة بدر اذ فصل في احداثها اذ انه يذكر الرواية 


بسندها. 


وكذلك كتاب جمهرة انساب العرب لابن حزم(ت55:ه) 


المقدمة 
والذي بين لنا نسب بعض القبائل العربية مثل بني المصطلقءوقبيلتي عكل و عرينة » 

وبني جذيمة وغير ذلك من القبائل العربية التي ورد ذكرها في الرسالة. 
كتب التاربخ العامة :- 

ومن المصادر المهمة في البحث من كتب التاريخ العامة » كتاب تأريخ 
الأمم والملوك لمحمد بن جرير الطبري (ات ١٠"ه‏ ). 
وهو يعد من كتب التاريخ المهمة التي تناولت عصول مختلفة وحسب التسلسل الزمني 
وقد أفادنا هذا الكتاب كثيرا في معظم موضوعات الرسالة وقد لا حظت انه يذكر 
أكثر من رواية ويترك للباحث مهمة التحقق منها وترجيح واحدة على الاخرى كما في 
سرية أبي بكر الصديق إلى بني فزارة »وقد أفادني في ذكر تاريخ بعض الفتوحات التي 


وكتاب فتوح البلدان للبلاذري (ت۲۷۹ه) 

ويعد من الكتب المهمة في التاريخ الاسلامي وهو يبحث في البلدان التي فتحت من 
قبل الجيوش العربية الاسلامية وقد ذكر معلومات عن الفتوحات بشكل مختصر :وقد 
افادني في الفصل الخامس في عصر الخلفاء الراشدين وذكر فتوحات الشام في زمن 
ابي بكر وعمر (رضي اله عنهما)وكذلك تحدث عن حركات الردة في عصر ابي بكر 


كتب الحديث النبوي الشريف:- 


ومن المصادر المهمة التي اعتمدت عليها في تخريج الأحاديث صحيح 
البخاري (ت ١١٠ه)‏ »› ومسلم (ت ١6١ه)‏ » وسنن ابن ماجة (ت 70725ه) » وسنن 
أبي داود (ت ١۷٠ه)‏ » وسنن النسائي (ت ۳١٠۳ه)‏ ءومسند الإمام احمد 
(ت ١١۲ه)‏ » وقد حاولت أن اخرج حديث الإمام البيهقي في كتب الصحاح المذكورة 
ان ذكرها أصحاب الصحاحءوذلك عن طريق استخدام موسوعة أطراف الحديث 
والمعجم المفهرس لألفاظ الحديث وقد اعتمدتها كثيرا في تنبؤات الرسول (وَقِعٌ)وهي 


المقدمة 
سرايا وغزوات الرسول (يهٌ)وخاصة في غزوة بدر واحد . 
كتب اللغة:- 

ومن المصادر المهمة التي رجعت إليها في التعريف ببعض الكلمات 
المبهمة والتي تحتاج إلى توضيح كتاب الصحاح:تاج اللغة وصحاح العربية للجوهري 
(ت ۳۹۳ ه) وكتاب لسان العرب لابن منظور(ت 7١١‏ ه) وكتاب القاموس المحيط 


كتب البلدانبون:- 
ومن هذه الكتب معجم البلدان لياقوت الحموي (ت ٠۲١‏ ه) حيث اعتمدت 
عليه كثيرا في بيان الاماكن التي ورد ذكرها في هذا البحث . 


المراجع :- 


أما بالنسبة للمراجع فقد استفدت كثيرا من كتاب فقه السيرة للبوطي لمحمد سعيد 
رمضانءوكتاب الوسيط في السيرة النبوية والخلافة الراشدة لهاشم يحيى الملاح» وكتاب 
السيرة النبوية في عرض وقائع وتحليل أحداث(دروس وعبر)للصلابي وهذه المراجع 
أفادتني كثيرا في تحليل وتفسير بعض الأحداث وترجيح بعض الاراء . 


المقدمة 
التمهبد 


1-المنهج في جمع ودراسة المرويات :- 


تضمن المنهج في جمع مرويات الامام البيهقي في كتابه ( السنن 
الكبرق) كى الحانق العسكري وكراشتها درام رة عة مال + 
المرحلة الاولى:- قراءة جميع اجزاء كتاب السنن الكبرى وجرد وجمع المرويات 
التاريخية التي اوردها الامام البيهقي في السنن في الجانب العسكري » وواجهت 
صعوبة كبيرة في هذه المرحلة وذلك لان بعض المرويات كانت متناثرة ومتكررة في 
اجزاء مختلفة من الكتاب ولم تكن مجتمعة في جزء او باب معين » الا ان الجزء 
التاسع شمل اغلب موضوعات السير والمغازي . 

والمرحلة الثانية:- جمع المرويات التي تخص سرايا وغزوات الرسول (6). 

اما المرحلة الثالثة :- استقراء المصادر التاريخية المهمة التي تخص السير 
والمغازي وعدد من كتب الحديث واطلعت على عدد من كتب التراجم والجغرافية 
والكتب اللغوية » وقد افادتني كثيرا" في توجيهي الى ان هذه الحوادث التي ذكرها 
الامام البيهقي في اجزاء مختلفة من الكتاب والتي جمعتها من كتابه السنن الكبرى في 
انها حدثت في سنة معينة من الزمن وافادتني في ذكر تاريخ حدوثها مع التوسع في 
ذكر الحادثة حتى ان بعض الحوادث التي ذكرها الامام البيهقي بشكل مختصرلم يكن 
لدي معلومات واسعه عنها الا بعد ان اطلعت على هذه المصادر وتوضحت لدي 
الكثير من الجوانب التي كانت خافية علي . وبعد ذلك قمت بالاطلاع على عدد من 
المضكادز والمراجع التاريخنة وإلتى تكافف لها اشدوة كور في تشن وتان بحن 
الاحداث .وقد تناولت المرويات حسب ما اوردها الامام البيهقي مركزة" على مروية 
رأة في الموضوع الراك اذكرها يتضيها” :وأذكن. رقم الرواية والنجزع والقسفخة التي 
تحتويها مع ذكر المرويات الاخرى بالمعنى ومقارنتها مع المرويات في أمهات الكتب 
التاريخية . 


المقدمة 
(يلِهٌ) والتي قمت بجمعها من جميع اجزاء الكتاب وقد قسمت هذا الفصل الى سبعة 
مباحث تضمن كل مبحث منها السرايا التي بعثت من اجل دافع او هدف معين مثل 
السرايا التي بعثت من اجل الاستطلاع والترصد » وسرايا المهمات الخاصة والتي 
بعثت من اجل اغتيال بعض الاشخاص المشركين الذين أذوا الله ورسوله(يي) والسرايا 
التي بعثت من اجل الدعوة الى الاسلام وغير ذلك وهكذا قسمت السرايا حسب الهدف 
الذي بعثت من اجله » وهذا التقسيم لم يرد لدى الامام البيهقي في السنن الكبرى بل 
وردت رواياته كما ذكرت متناثرة ومتكررة في اجزاء مختلفة من الكتاب » ولم تكن 
مجتمعة ضمن ابواب معينة ومن خلال الدراسة والاطلاع على المصادر التأريخية 
قمت بتقسيم السرايا على هذا الاساس . 

اما بالنسبة للفصل الثالث والرابع فقد تضمنت غزوات الرسول(و) الدفاعية 
والهجومية وقد قمت بتقسيم المرويات التي تخص هذه الغزوات الى :- 

اول" : الاستعداد للمعركة وقد تضمن الاستخبارات العسكرية » والاعلام . 

ثانيا" : سير المعركة . 

ثالثا" : نتائج المعركة . 

وكل فقرة من هذه الفقرات تضمنت عدة نقاط ذكرتها في محتويات البحث » وحسب ما 
وردت في كتاب السنن الكبرى » وفي حالة عدم وجودها اهملتها ٠‏ لذا نرى انه مرة 
تكون فقرات الخطة متكاملة في مبحث ما » وفي مبحث اخر يكون فيها قصور حسب 
ما وردت وربما هناك اضافات في مبحث اخر . 

اما الفصل الخامس فقد شمل المرويات التي اوردها الامام البيهقي في عصر الخلفاء 
الراشدين رضوان الله عليهم . 


۴ - مفهوم الجهاد ومشرو عبتة: - 


المقدمة 


الجهاد في اللغة:- مأخوذ من الجهد أي بذل الإنسان جهده وطاقته!'). ومنه 
قوله سبحانه تعالى:( وَإن جَاهَدَاكَ لتشرك بي ما ليس ك به عم ظا ثطغهُم 4). أي أن 
بذل الوالدان جهدهما ليثنوك عن الإيمان ويأمروك بالشرك بالله فلا تطعهما لأنه لا طاعة لمخلوق 
في معصية الخالق مهما كان لهذا المخلوق من سلطة أو فضل حتى وان كانت هذه المجاهدة 
تصدر من احد الوالدين7). 
والجهاد في الاصطلاح الشرعي:-هو بذل المسلم طاقته وجهده في نصرة الإسلام ابتغاء مرضاة 
اه اة رتال وان کون ا اء ك اله اة رتال أما الكفان ماده ف مل 
الشيطان/) » وقد قال سبحانه وتعالى: 39 ِي آمَنُوا يّقَاتِدُونَ فِي سَييل الله وَادَذِينَ كفرُوا 
يُقاتذونَ في سيل الظاغوت) » وقيل:الجهاد بذل الجهد في قتال الكفار او البغاة » وفي 
الحديث الشريف عندما سئل رسول الله () عن الرجل يقاتل شجاعة ويقاتل حمية ويقاتل رياء : 
فأي ذلك في سبيل الله؟فقال(44):((من قاتل لتكون كلمة الله هي العليا فهو في سبيل اش)) »› 
والجهاد فرض كفاية وواجب على كل مسلم يستطيع أداءه ويكون فرض عين على كل مستطيع إذا 
ما دخل العدو أرض البلاد الإسلامية.والمسلم في جهاد دائم يجاهد نفسه ليحملها على الطاعة 
وعلى بذل المال والنفس في مرضاة الله سبحانه وتعالى»ويجاهد بلسانه وقلبه بالأمر بالمعروف 


والنهي عن المنكر ليبين معاني الإسلام ويرد على افتراءات المبطلين!"). 


97 الفیروزابادي : جحد الدین محمد بن یعقوب (ت ۸۱۷ ه) : القاموس الحیط » دار الفکر »› (بیروت ۱٤۰۳۰‏ هھ-۱۹۸۳م) 


. 3/۱ > 

9 سورة العنكبوت آية (8) . 

67 الطبري : أبو جعفر محمد بن جرير(ت 5١١‏ ه) : جامع البيان عن تأويل آي القرآن المعروف (بتفسير الطبري) » ضبط 
وتعليق : محمود شاكر»تصحيح : علي عاشورءدار إحياء التراث العربي »(بیروت ۱٤۲۱)‏ ه۲۰۰۱ ٠١١/۲۰۰)‏ . 

© البياتي : د. منير ميد » والنعيمي : فاضل شاكر » النظم الإسلامية » وزارة التعليم العاللي والبحث العلمي » (جامعة 
بغداد » ۱۹۸۷م ) » ص ۳۸۷ . 

© سورة النساء آية (59/) . 
59 البخاري : أبو عبد الله محمد بن إسماعيل(ت ٠٠١٠‏ ه) : فتح الباري شرح صحيح البخاري » لابن حجر العسقلاني 

(ت ۸٥۲‏ ه) » حققه ورقم أبوابه : عبد العزيز بن عبد الله بن باز » ومحمد فؤاد عبد الباقي » دار الكتب العلمية »2 (بيروت » 
۰ `ھ= ۱۹۸۹ ) › ۳٤/3‏ . 


9 البياتي والنعيمي » النظم الإسلامية » ص ٠۸۸‏ . 





المقدمة 
الدولة الإسلامية الصحيحة . فقد مكث الرسول محمد(وي) في مكة ثلاث عشرة سنة 
يدعو إلى ربه بالحكمة والموعظة الحسنة والحجة الواضحة وقد ذاق هو والمسلمون 
نوف الأذئى .© والآينات الكزيمة تحت المسلامين على الضيين والاختمال:والربييؤل 
الكريم عليه أفضل الصلاة والتسليم د صَبر المسلمين ويصابرهم فيقول لآل ياسر الذين 
قدموا أول شهيدين وهما(ياسر و زوجته) يقول لهم((صبرا" يا آل ياسر فإن موعدكم 
الجنة)) . ويقول لمن يراجعه من المعذبين والمضطهدين يسألون عن الفرج بعد 
الضيق واليسر بعد العسرء انه لابد لهم من أن يصبروا على ما أصبهم من الأذى 
وان لايخافون في الله لومة لاثم (). فالإسلام مثله مثل جميع الرسالات دين سلام 
وليس دين عنف يدعو باللين والحسنى امتثالا" لقوله سبحانه وتعالى: الع إلى سّبريل 
رَبَكَ ب الحكمّة وَالمَؤْعِظة الحَسّنة وَجَادِلهُم ب الَتِي هِيّ آخسّن012). ولما اشتد إيذاء 
الكفار للنبي (4) ولأصحابه أمرهم بالهجرة إلى الحبشة فرارا" بدينهم من الفتن وتلك 
هي الهجرة الأولى تم أمرهم بعد ذلك بالهجرة من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة ولم 
يأمر بقتال أحد من المشركين » ورغم جنوحه للسلم لم ينته إيذاء الكفار له وتربصهم 
به وبأصحابه وبدعوته » بل زادوا من عدوانهم في إيذاء المؤمنين » فلما تفاقم الظلم 
وطفح الكيل وبلغ السيل الزبى شرع الجهاد”). ففي السنة الثانية للهجرة شرع الله 
سبحانه وتعالى القتال ولم يأمر بقتال الجميع بل قتال المعتدين فقط » فقال سبحانه 
وتعالى: ذِنَ لِلِّنْ يُقائذون ب نهم ظَلِمُوا وَإِنَ الله عَدَى نصرهم لقَدِيرٌ الَذِينَ أأخرجُوا 

من دارهم بير حَق إلا أن ية ووا ربا ال4 0. 


0 البوطي : محمد سعيد رمضان » فقه السيرة » ط٤‏ » دار الفکر ( دمشق » ۱۳۹۲ھ = ۱۹۷۲م ) » ص٤۷١‏ . 


الحاكم النيسابوري : المستدرك على الصحيحين » دراسة وتحقيق : مصطفى عبد القادر عطا » ط۲ » منشورات محمد بيضون» دار 
الكتب العلمية » (بیروت ۱٤۲۲‏ ه۲۰۰۲ م) » ٤۳۲/۳‏ . 

7 البيات والنعيمي» النظم الإسلامیة » ص 395-8980 . 

42 سورة النحل اية (8؟١‏ ) . 

7 البياتي والنعيمي : النظم الإسلامية » ص٦۳۹‏ . 

99 سورة الحجء آية ( ۳۹ = 4.0 ). 





المقدمة 
المسلمين مع الصمود في المحن والشدائد.ثم شرع الى جانبه مع بدء الهجرة القتال 
الدفاعي ٠‏ أي رد كل قوة بمثلها . ثم شرع بعد ذلك قتال كل من وقف عقبة في طريق 
إقامة المجتمع الإسلامي › على أن لا يقبل من الملحدين والوثنيين والمشركين الا 
الإسلام وذلك لعدم إمكانية الانسجام بين المجتمع الإسلامي الصحيح وما هم عليه 
من الإلحاد او الوثنية » اما أهل الكتاب فيكفي خضوعهم للمجتمع الإسلامي 
وانضواؤهم في دولته على أن يدفعوا للدولة الجزية مكان ما يدفعه المسلمون من الزكاة 
('). وعند هذه المرحلة الأخيرة استقر حكم الجهاد في الإسلام . وهذا هو واجب 
المسلمين في كل عصر إذا توافرت لديهم القوة والعدة اللازمة . وعن هذه المرحلة 
يقول الله تعالى: قاتڈوا اذِينَ يَدُونكم مَنَ الكقار وَلَيَجدُوا فيكم غلظة وَاغدَمُوا أن الله 
مَعَ المنّقِينَ) ('). وعنها أيضا" يقول رسول الله (ي) ((أمرت أن أقاتل الناس حتى 
يقولوا لا إله إلا الله فمن قال لا إله الا الله عصم مني ماله ونفسه الا بحقه وحسابه 
على الله))7.((ومن هنا نعلم أنه لا فرق في تقسيم الجهاد في سبيل الله الى حرب 
فقاعية وأخرى هجومية اذ مقاط شرغة الح :لين هو الداع لاه ولا المجوم 
لذاته»إنما مناطه حاجة إقامة المجتمع الإسلامي بكل ما يتطلبه من النظم والمبادئ 
الإسلامية » ولا عبرة بعد ذلك بكونه جاء هجوما" أو دفاعا'))/. وبعد ان أذن الله 
سبحانه وتعالى للمسلمين بقتال المشركين دفاعا" عن حرية العقيدة ونزلت أول أية في 
القنال بقوله عز وح لّفِقْ لِدََذِينَ يُقاتاون ب أ نهم ظَلِموا وَإِنَّ الله غدى نصرهم 
لقدِيرٌ06). قام الرسول(ي) بسلسلة من الحركات أكثرها موجه ضد قوافل قريش 
التجارية»وقاد سبعا" وعشرين غزوة»كما أنفذ حوالي خمسا" وثلاثين سرية كان يقود كل 
منها أحد الصحابة » ومع أن كلا التعبيرين(الغزوات - والسرايا) يوحيان بأنهما 
حملات حربية جرى فيها قتال » غير ان الواقع انه لم يجر قتال فعلي الا في تسعة 


0 -البوظن “انق السيرة طن 06د 

© سورة التوبة آية (8؟١‏ ). 

البخاري : صحيح البخاري بشرح الفتح » . 
البوطي: فقه السيرة » ص ٠۷١‏ . 


6 سورة الحج آية ( 59 ). 


22 





المقدمة 
منها » وكان المشاركون في بعضها عددهم قليل » وتمخضت عن عقد معاهدات » 

وكل هذا يدل على أن كثيرا" منها كانت في الحقيقة بعثات دبلوماسية اذا صح التعبير 

تهدف الى عقد اتفاقيات وليس القتال(1). 

۴- معني الغزوة والسرية وعددهما: - 


معنى الغزوة في اللغة من غزا الشيء غزوا" : أي أراده وطلبه . 

والغزوة:- ما خزي وطلب » ومغزى الكلام مقصده . والغزو القصد . 

والغزو:- هو السير الى قتال العدو وانتهابه » واذا قيل غزاة فهو عمل سنة واذا قيل 
غزوة فهي المرة الواحدة من الغزو(). 

أما تعريف الغزوة إصطلاحا':-هي ما خرج فيها الرسول (يي) مع المقاتلين). 

أما السرية في اللغة :- فهي قطعة من الجيش . ويقال خير السرايا أربعمائة رجل . 
وقد سميت سرية لانها تسري ليلاقي خفية لئلا ي نذر بهم ف يحذروا او يمتنعوا . وقيل 
ان السرية هي طائفة من الجيش يبلغ أقصاها أربعمائة وجمعها ( السرايا ) سموا بذلك 
لأنهم يكونون خلاصة العسكر يخيارهم من الشيء السري النفيس وقيل سمو بذلك 

لأنهم ية ذون سرا" وخفية" وليس بالوجه(). 


00 العلي : صالح احمد » الدولة في عصر الرسول (15ة) » مطبعة المجمع العلمي العراقي » ( بغداد = ۱۹۸۸ م) » ۲۱۲/۱- 
7۳ 


00 ابن منظور : ابو الفضل جمال الدين محمد بن مكرم ( ت ١ه‏ ) : لسان العرب » دار صادر » ( بيروت د.ت)» 


. 6٥ 
» ٠١۷/١ » ) م٠۹٦٤‎ » حسن ابراهيم حسن : تأريخ الاسلام السياسي والديني والثقاني والاجتماعي » ط۷ » ر القاهرة‎ 99 
. )١( هامش‎ 


99 ابن منظور : لسان العرب » ۳۸۳/۱٤‏ . 





المقدمة 
٠‏ وتعريف السرية او اليعث اضطلاحا" :- مرا ی ب ا ی 
أعطى لواءه لرجل من أصحابه » وقد يطلق على السرية » غزوة ( وذلك قليل ذكره ) 
كل غو وة و عزو دات اسيل 1 : 

ويذكر محمود شيت خطاب' الفرق بين الغزوات والسرايا بشكل مختصر ويقول ((ان 
الغزوات يقودها النبي (ويَيُ) بنفسه » والسرايا يقودها قادة النبي (ي) من أصحابه 
الغر الميامين)) . ويذكر الصلابي("زيادة على ذلك أنه غالبا" ما يكون عدد الذين 
يخرجون في السرايا قليل لان مهمتهم محددة في مناوشة العدو » واخافته وارباكه . 

أما بالنسبة لعدد الغزوات التي قادها الرسول(ي) بنفسه فقد ذكر المسعودي/') انها 
كانت ستا" وعشرين غزوة ومنهم من رأى أنها سبع وعشرين . وذكر قول ابن إسحاق 
في ان عدد الغزوات التي قادها النبي(ي) بنفسه تسع غزوات وهي : (بدرء 
وأحد » والخندق » وقريظة » وخيبر » والفتح » وحنين » والطائف » وتبوك) » وقد ذكر 
اختلاف من سلف من أهل السير والأخبار في عدد سراياه وبعوثه : فقال » قال قوم : 
إن عدد سراياه وبعوثه بين أن قدم المدينة وبين ان قبضة الله سبحانه وتعالى خمس 
وثلاثين بعثا" وسرية وذكر ان محمد بن جرير الطبري في التأريخ قال عن محمد بن 
عمر الواقدي : كانت سرايا النبي(5) ثمانيا" وأربعين سرية وقيل : ان سراياه وبعوثه 


90 حسن ابراهيم حسن : تأريخ الاسلام السياسي والديني والثقافي والاحتماعي » ٠١1/١‏ هامش )١(‏ . 


6 حطاب: محمود شيت » جيش الرسول ( صلى الله عليه وسلم ) »> ط١٠»‏ مكتبة النهضة , ( بغداد » ۱۹۸۸م )» ص١١‏ 
الصلابي : علي محمد محمد » السيرة النبوية ( عرض وقائع وتحليل احداث دروس وعبر ) » دار ابن كثير » ( دمشق- 
بيروت )2 ١۲٤۱ھ‏ = ٤۲۰۰م‏ ) » ٩۳۲/۱‏ . 

57 المسعودي : ابو الحسن علي بن الحسين بن علي ( ت 5 4ه ) : مروج الذهب ومعادن الحوهر تحقيق وتعليق : 
الشيخ قاسم الشماعي الرفاعي » دار القلم » ( بيروت » ۰۸٤۱ھ‏ = ۱۹۸۹م ) » ۲۸۹/۲ = ۲۹۰ . 





المقدمة 
بينما ذكر محمود شيت خطاب!( انه قارن تعداد الغزوات وتوقيتها في المراجع 

المعتمدة للسيرة النبوية المطهرة والمغازي والتاريخ واحصاء الغزوات التي قادها 
النبي(يَفِم) بنفسه . فوجد ان عدد تلك الغزوات ثمان وعشرين غزوة . 

وذكر ما قاتل فيه النبي(ي)من المغازي تسع غزوات: ( بدر » وأحد ٠‏ والمريسع: 
والخندق » وقريظة » وخيبر » وفتح مكة » وحنين » والطائف ) . 

وكانت سراياه التي بعث بها سبعا" وأربعين سريةءالا انه أورد مخططا" يوضح عدد 
السرايا وتسلسلها الزمني وذكر فيه سنا" وخمسين سرية وذكر ملحقا" للمخطط يوضح 


يتخ "ذلك 1 


9 جيش الرسول () » ص .#3 8”# . 


0 المصدر نفسه » ص ه٠ه-‏ لاه . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


الفصل الأول 
حباة الإمام البيهقي 
الشخصبة والعلمية 


ويشمل:- 

المبحث الأول:- (حباته). 

المبحث التاني:-( تفافته). 

المبحث الثالث:- ( عصره). 

المبحث الرابع:- ( شيوخه. وتلاميذه ومؤلفاته). 
المبحث الخامس:- ( وفاته. وأقوال العلماء قيه). 


الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


المبحث الأول :- ( حباته ) 


1- آأسمك : - 
هو احمد بن الحسين بن علي( بن موسي(" 


)1( الشيرازي : ابو اسحاق ابراهيم بن علي بن يوسف ( ت ٤١١‏ ه) : طبقات الفقهاء » تصحيح 
ومراجعة :خليل الميس , دارالقلم » ( بيروت › د.ت) »> ص 73١57‏ ؛ ابن الاثير : ابو الحسن علي بن 
محمد بن بن محمد بن عبد الكريم الشيباني ( ت. 778 ه) : الكامل في التأريخ ؛ دار الفكرء ( بيروت » 
4ه - 1918 م ) ٠١4/8‏ ؛ ابو الفداء : عماد الدين اسماعيل بن علي (ت77 ه) : المختصر 
في اخبار البشر » المطبعة الحسينية المصرية » ( د.ت) » 185/7 » الاسنوي : ابو محمد عبد الرحيم 
بن الحسن بن علي (ت١77‏ ه) : طبقات الشافعية : تحقيق : كمال يوسف الحوت ٠.‏ دار الكتب العلمية » 
( بیروت ۱٤۰٩١)‏ ه - ۱۹۸۷ م ) › ۹۸/١‏ ؛ ابن العماد الحنبلي : ابو الفلاح عبد الحي (ت85١٠١‏ ه) : 
شذرات الذهب في اخبار من ذهب , دار الكتب العلمية » ( بيروت › د.ت) » ٠٤/۳‏ ؛ الزركلي : خير 
الدين : الاعلام » ط ه » دار العلم للملايين» ( بيروت » م)ء 3١61/١‏ ., 


)( ابن نقطة الحنبلي : ابو بكر محمد بن عبد الغني البغدادي (ت1575ه) : التقييد لمعرفة رواة 
الاسانيد » تحقيق : كمال يوسف الحوت » دار الكتب العلمية» ( بيروت › ۸١٤٠ه)‏ › 3/۱ ؛ الذهبي: 
شمس الدين محمد بن احمد بن عثمان (ت58/اه) : تذكرة الحفاظ » وضع حواشيه الشيخ زكريا 
عميرات »منشورات محمد علي بيضون ؛ دار الكتب العلمية؛ ( بيروت ۱٤١۱۹ ٠‏ ه-۱۹۹۸م) › 
۳ ؛ وسير اعلام النبلاء » تحقيق : شعيب الارناؤوط › ومحمد نعيم العرقسوسي › ط1ا » مؤسسة 
الرسالة» ( بیروت › ۳١٤۱ه)‏ › ٠١٤ -۱٦۹۲/۱۸‏ ؛ ابن قاضي شهبة الدمشقي : ابو بكر بن احمد بن 
محمد بن عمر ( ت ١١۸ه)‏ : طبقات الشافعية » تصحيح وتعليق : الحافظ عبد العليم خان › عالم 
الكتب؛ ( بيروت › ٠٤١١‏ ه - ۱۹۸۷م ) ۲۲٠/٠١‏ ؛ السيوطي : جلال الدين عبد الرحمن بن ابي بكر 
( ت ١١۹ه)‏ : طبقات الحفاظ » دار الكتب العلمية » ( بيروت 2 ”“٠5١ه)‏ »> ص ٤۳۲‏ ؛ ابراهيم زكي 
خورشيد » واخرون ( مادة بيهق ) » دائرة المعارف الاسلامية » (د.ت) 2 55/1 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


ابن عبد الله " 


(() السمعاني : ابو سعد عبد الكريم بن محمد بن منصور التميمي (ت 57ده) : الانساب » تعليق : 
عبد الله عمر البارودي ». دار الكتب العلمية» ( بيروت 5٠١8٠‏ ١ه‏ - ۱۹۸۸م) ۰٠/۳۸٤؛‏ ابن الاثير : 
اللباب في تهذيب الانساب » مكتبة المثنى ٠‏ (بغداد » د.ت) 7١7/١ ٠‏ 
تما ذكر كل من :اين الحور فبجمال الذين ابي الفرج حيد الرحمق ين كلي ركه ه٠‏ في المنتظم 
في تواريخ الملوك والامم » تحقيق : د. سهيل زكار » دار الفكرء ( بيروت » ١٠٤١ه- NES‏ 
48 ؛ والحموي: ياقرت بن عبد الله (ت 57 ه) :في معجم البلدان ؛ دار صادرء( بيروت » 
٤‏ هھ - ٤۱۹۸م)‏ » ٥۳۸/۱‏ ؛ وابن خلكان : شمس الدين احمد بن محمد بن ابي بكر ( ت ٣۸۱‏ ه) 
:وفيات الاعيان وأنباء أبناء الزمان » تحقيق : د. احسان عباس › دار الثقافة ) بيروت ٠1118م)‏ 
١‏ ؛ والسبكي : تاج الدين عبد الوهاب بن علي بن عبد الكافي (ت١/الاه)‏ : في طبقات الشافعية 
الكبرى » تحقيق : عبد الفتاح محمد الحلو » ومحمود محمد الطناحي › ط۲ › هجر للطباعة والنشر 
والتوزيع والاعلان» ( الجيزة » 597١م) ٠‏ 8/4» وابن كثير : عماد الدين ابي الفداء اسماعيل بن كثير 
القرشي ( ت 775) :في البداية والنهاية » خرج احاديثه : احمد بن شعبان بن احمد » ومحمد بن عيادي 
بن عبد الحليم» مكتبة الصفاء مطابع دار البيان الحديثة»( القاهرة › ۳ هھ - c(۲‏ 6/1 ؛ 
والكتاني : محمد بن جعفر (ت 55؟١ه)‏ :في الرسالة المستطرفة »تحقيق محمد المنتصر محمد 
الزمزمي الكتاني › ط٤‏ > دار البشائر الاسلامية»( بيروت › ٠٤١١‏ هھ - 1م) »> ص ۲۲ ؛ 
وكحالة: عمر رضا : معجم المؤلفين » الناشر مكتبة المثنى › دار احياء التراث العربي »( بيروت › 
5 ه-1550١م) ٠١1/١ ١‏ . بانةُ ( احمد بن الحسين بن علي بن عبد الله بن موسى ). 
واكتفى ابن تغري بردى الاتابكي : جمال الدين ابو المحاسن يوسف بن تغري : النجوم الزاهرة في 
ملوك مصر والقاهرة؛ ( ت ۸۷٤‏ ه ) » المؤسسة المصرية للشاليف والترجدة والطباعءة والنشر”ة 
(مصر ء د.ت) » ۷۷/٩‏ بذکر جده ( عبد الله ) ولم یذکر جده ( موسى ) . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


*1- نسبة:- 
الخسروجردي ١‏ - البيهقي ‏ - النيسابوري (" . 
وارى إن هذه النسبة تعود للمناطق الثي سكنها البيهقي فقد ولد 


بخسروجرد . 


207010 
يكنى بأبي بكر 7 » ولم تذكر المصادر التي اطلعت عليها سببا' 
لهذه الكنية .ولم اجد له ابنا" بهذا الاسم في المصادر اللتي اطلعت 
عليها. 


١ 
حسر وجرد :- وهي مدينة كانت قصبة بيهق » من اعمال نيسابور بينها وبين قومس . ( ياقوت الحموي : معجم‎ 0) 


.) ۳۷١/۲ » البلدان‎ 


۲ 
0 بيهق :- وهي ناحية كبيرة » وكورة واسعة » كثيرة البلدان والعمارة من نواحي نيسابور تشتمل على ثلاثمائة واحدى 


وعشرين قرية € واصلها بالفارسية بيهه - بمائين »› ومعناه بالفارسية الاجود 0 ياقوت الحموي : معجم البلدان 2 امه ). 

0 

0 نيسابور :- قال ياقوت والعامة يسموا ( نشاوور ) وهي مدينة عظيمة ذات فضائل جسيمة معدن الفضلاء ومنبع 
العلماء وكان المسلمون قد فتحوها في ايام عثمان بن عفان # وقيل انما فتحت ايام عمر ذه على يد الاحنف بن قيس. 0 
ياقوت الحموي : معجم البلدان , 781/8 ) . 


3 
0 الشيرازي :- طبقات الفقهاء » ص 777 ؛ السمعاني : الانساب ٤١۸/٠١‏ ؛ ابن الاثير : اللباب في تمذيب الانساب 
٠١7/١ ٠‏ ؛ الذهبي : سير اعلام النبلاء ١57/1١‏ ؛ السبكي : طبقات الشافعية الكبرى » 8/5 . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


2- ولقادته:- 


ذكرت اغلب المصادر التي اطلعت عليها ان الامام البيهقي ) 
رحمه الله ) ولد بخسروجرد في شعبان سنة اربع وثمانين وثلاثمائة (), واكتفت 
مضناذن ‏ اخرئ نذكن ولانقه بهذه السنة قوق نكن الكديو 1" 
الا ان ابن الاثير ذكر في كتابه ( الكامل ) انه ولد سنة سبع وثمانين وثلانمائة ٠‏ 
وذلك على خلاف ماذكره في كتابه ( اللباب ) ولم يذكر سبب هذا الاختلاف . بينما 
لم يذكر الذهبي في العبر سنة ولادته واكتفى بذكر سنة وفاته وانه عاش 
( اربعا" وسبعين سنة ) ونقل ذلك عنه ابن العماد الحنبلي (). 


۴ ۴ ١ 
؛ ابن حلكان : وفيات‎ ٠١7/١ » ؛ ابن الاثير : اللباب في تمذيب الانساب‎ 489/١ » الشيرازي : طبقات الفقهاء » ص ۲۳۳ ؛ السمعان : الانساب‎ 609 


الاعيان » 75/١‏ ؛ ابو الفداء : المختصر في اخبار البشر » ۱۸١/۲‏ ؛ الذهبي : تذكرة الحفاظ » ۲٠۹/۳‏ ؛ وسير اعلام النبلاء » ١55/1‏ ؛ السبكي : طبقات 
الشافعية الكبرى » 8/4 ؛ الاسنوي : طبقات الشافعية » 18/١‏ ؛ ابن قاضي شهبة الدمشقي : طبقات الشافعية » ٠١7/7‏ ؛ السيوطي : طبقات الحفاظ » ص 477 
؛ كحالة : معجم المؤلفين » 7١5/١‏ . 

۲ 

9 ابن الجوزي : المنتظم » 4717/9 ؛ ابن نقطة الحنبلي : التقييد » ١9/١‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » ۸١/١١‏ ؛ ابن تغري بردى الاتابكي : النجوم الزاهرة » 
هلالا . 
7 الكامل في التاريخ 2 ٠١5/8‏ . 

60 العبر في حبر من غبر » تحقيق : ابو هاحر محمد السعيد بن بسيون زغلول » دار الكتب العلمية » (بيروت » د.ت) » 
۲ *» شذرات الذهب » ٠٠٠١/۳‏ . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


0- اسرتةك :- 

لم تسعفنا المصادر المتوفرة لدينا بمعلومات كافية عن اسرة الامام البيهقي ( 
رحمه الله ) » فقد ذكرت المصادر التي ترجمت له ان اسم والده : الحسين بن علي 
('). ولم اجد له ترجمة مستقلة . 
اما بالنسبة لوالدته وزوجته فلم يرد أي ذكر لهما في هذه المصادرء وقد ورد في 
بعض المصادر ان له ابنا" اسمه اسماعيل الذي عرف ب( شيخ القضاة ) 7 ' وكان 
ممن اخذ العلم عن ابيه. 
الا اني وجدت له ابنا" اخر اسمه ( محمد ) عند ترجمة احد تلاميذه وهو حفيده (ابو 
الحسن عبيد الله بن محمد بن احمد بن الحسين البيهقي) .ولم يذكر ذلك من ترجم 
3 


0) 


انظر ترجمة الامام البيهقي » ص رقم ( ١5‏ ) هامش رقم ( ١‏ ) . 

© انظر ترجمته في : ابن الجوزي : المنتظم » 15١/٠١‏ ؛ ابن نقطة الحنبلي : التقييد » ۲۷۰/١‏ ؛ ابن الاثير : الكامل في 
التاريخ » 777/8 ؛ ابو الفداء : المختصر في احبار البشر » 7717/7 ؛ السبكي : طبقات الشافعية الكبرى » 44/1 ؛ الاسنوي 
: طبقات الشافعية » 99/1١‏ . 

© انظر ترجمته في : الذهبي : سير اعلام النبلاء » 507/١9‏ ؛ ابن تغري بردى الاتابكي : النجوم الزاهرة » ۲٠٠/١‏ ؛ ابن 
العماد الحنبلي : شذرات الذهب » 517/4 . 





الفصل الأول حياة الإمام البيحقي ( الشخصية والعلمية) 
1- بدابه طلبه للعلم:- 
تحدث الامام البيهقي ( رحمه الله ) في مقدمة كتابه السنن الكبرى عن 
بداية طلبه للعلم وذكر ذلك ايضا" في كتابه معرفة السنن والاثار » فقال : (( واني 
مذ نشأت وابتدأت في طلب العلم اكتب اخبار سيدنا المصطفى ( صلى الله عليه 
وسلم) وعلى اله اجمعين واجمع اثار الصحابة الذين كانوا اعلام الدين واسمعها ممن 
حملها › واتعرف احوال رواتها من حفاظها » واجتهد في تمييز صحيحها!'! من 
سقيمها »ومرفوعها(” امن موقوفها7'!»وموصولها! 'من مرسلها7))7 اوقال عبد الغافر 
الفارسي فيما نقله عنه الذهبي: (( كتب الحديث وحفظه من صباه وتفقه وبرع واخذ 
في الاصول ))7').وقد كان اول سماع الامام البيهقي للحديث في سنة تسع وتسعين 
وثلاثمائة“ » وهو ابن خمس عشرة سنة) » وكان ذلك على مشايخ 


97 الحديث الصحيح:- ما اتصل سنده بنقل العدل الضابط عن مثله وسلم من شذوذ وعلة . ( الحافظ الطيبي : الخلاصة› 
تحقيق : السيد صبحي السامرائي» مطبعة الارشاد, ( بغداد» ۱۳۹۱ ه= ۱۹۷۱م ) » ص١٠٠‏ ). 

93 الحديث المرفوع :- ماضيف الى النبي وول قولا" او فعلا" عنه وسواء كان متصلا" او منقطا" او مرسلا" .( احمد محمد 
شاكر : الباعث الحثيث شرح اختصار علوم الحديث » مطبعة الزمان » ( بغداد » د.ت ) » ص٥٤‏ ). 

الحديث الموقوف :- ما اضيف الى الصحابة (رضي الله عنهم ) من اقوالهم وافعالهم متصلا" كان او غير متصل .( د. 
حارث سليمان الضاري : محاضرات في علوم الحديث » ط؟ » ( 8١4١اه-‏ ۱۹۹۰م ) »> ص۳٣۲‏ ). 

93 الحديث الموصول :- ما اتصل اسناده الى منتهاه وذلك بأن يكون كل واحد من رواته قد سمعه من فوقه وهو يشمل 
المرفوع والموقوف والمقطوع ٠.‏ د. حارث سليمان الضاري : محاضرات في علوم الحديث » ص٣۲‏ ). 

7 الحديث المرسل :- ماقال فيه التابعي صغيرا" كان او كبيرا" قال رسول الله (يَلِهِ) كذا او فعلكذا .( د. حارث سليمان 
الضاري : محاضرات قي علوم الحديث » ص۲۷ ). 

67 البيهقي : ابو بكر احمد بن الحسين بن علي ( ت ٤٥۸‏ ه) : السنن الكبرى » تحقيق : محمد عبد القادر عطا» 
منشورات محمد علي بيضون » دار الكتب العلمية » ( بيروت » ۱٤۲۰‏ ھ = ٩۱۹۹م ٠١/١ ١)‏ . 

7 الذهبي : تذكرة الحفاظ , 73١١/9‏ ؛ وسير اعلام النبلاء » ١5177 /1١8‏ . 

99 الاسنوي : طبقات الشافعية » 9/8/١‏ . 


99 الذهبي : سير اعلام النبلاء » 514/١8‏ . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


خراسان» فسمع بها من ابي عبد الله الحاكم» وابي علي الروذباريءوابي بكر بن 
فورك»وابي طاهر بن محمشءوابي عبد الرحمن السلمي وغيرهه!"). 


۴- رحلاتك :- 

وبعد ان اخذ الامام البيهقي العلم عن مشايخ بلده » شرع في الرحلة 
وتغرب للتحصيل العلمي على عادة العلماء الذين لم يكتفوا بالسماع من علماء 
بلدانهم» وانما كانوا يضربون في طول بلاد الاسلام وعرضها »حتى غدت الرحلة في 
طلب الحديث والعلم من سمات العلماء المتقنين. 
فارتحل الامام البيهقي الى العراق قاصدا" بغداد مدينة السلام فسمع بها من ابي 
الحسيق يق بشران هكل وغ 


9 ينظر ترجمة شيوخه ص ( "5-١‏ ) من هذا البحث . 


ولمعرفة المزيد عن هذا الموضوع ينظر : الحاكم النيسابوري : ابو عبد الله محمد بن عبد الله ( ت5٠5ه‏ ) : معرفة علوم 
الحديث » تحقيق : السيد معظم حسين» ط۲ » دار الكتب العلمية » ( بیروت » ۱۳۹۷ھ - ۱۹۷۷ م) » ص ٩-٦‏ » الخطيب 


زفق 


البغدادي : ابو بكر احمد بن علي بن ثابت (ا ت *5457ه ) : الرحلة في طلب الحديث » تحقيق : نور الدين عتر » دار الكتب 
العلمية » ( بیروت » ۱۳۹۰ ه ) »> ص ۲۲١ - ۲۲١‏ ؛ السيوطي : تدريب الراوي تي شرح تقريب النواوي » تحقيق : عبد 
الوهاب عبد اللطيف » ط۳ » دار التب العلمية » ( بيروت » ۱٤۰۹‏ ھ = ۱۹۸٩۹‏ م) » ١٤٤-١٤١/۲‏ . 

00 هو ابو الحسين علي بن محمد بن عبد الله بن بشران البغدادي . قال عنه ابن الاثير قي اللباب : ۲۲۳/۳ ( المعدل) : 
ويقال هذا لمن عدل وركي » وقبلت شهادته » مع من علي بن محمد المصري » وا ماعيل بن محمد الصفار » ومحمد بن عمر 
الرزاز وغيرهم » روى عنه البيهقي » وابو القاسم القشيري » وابو بكر الخطيب » وقال عنه الخطيب : كان صدوقا" » ثقة » ثبتا" 
» حسن الاحلاق » تام المروءة » ظاهر الديانة توفي في سنة (5١4ه)‏ . ( انظر ترجمته في : الخطيب : تاريخ بغداد » دار الكتب 
العلمية » ( بیروت » د. ت )» ۹۸/۱۲ ؛ ابن الجوزي : المنتظم » ١97/9‏ » ابن الاثير : الكامل في التاريخ » 3١8/1‏ ) . 

57 ومنهم محمد بن الحسين القطان » وهلال الحفار . ينظر ترجمته شيوخه ص ( 75-80 ) من هذا البحث . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


وسمع بالكوفة من جناح بن نذير المحاربي!') وغيره . ثم توجه الى مكة المكرمة 
لاداء فريضة الحج (') »والاستفادة من علمائها »فسمع بها من ابي عبد الله بن نظيف 
١لا‏ وغيؤه گا ارتل ا اکال کا :اف اتن رخاف ةانى 
ناق ا تخار كانت له رخات الى المناطق :واليلذان المكاورة لموظكه!": مَل 


طوس وطابران(» ونوقان) » واسفرائین' '» والمهرجان(' '» 


67 روى عنه الامام البيهقي في ( السنن الكبرى ) وهو تارة يذكره بقوله : ( اخبرنا ابو محمد جناح بن نذير بن جناح المحاربي 
بالكوفة ) . السنن : 75/١‏ ؛ واخرى بقوله : ( اخبرنا ابو محمد حناح بن نذير بن جناح القاضي بالكوفة ) . السنن: ٠۳١/۹‏ › 
وروى عنه البيهقي في السنن الصغرى » 7١/١‏ وذكره الذهبي من ضمن الشيوخ الذين سمع منهم البيهقي بالكوفة : تذكرة الحفاظ 
> ۲۹/۲ ؛ وسیر اعلام النبلاء » ٠١١/۱۸‏ . 

97 وكان ممن حج معه الاستاذ ابو القاسم القشيري » وامام الحرمين ابو المعالي الحويني . السبكي : طبقات الشافعية الكبرى » 
. 

90 هو محمد بن الفضل بن نظيف » ابو عبد الله الصري » الفراء . مع من ابي الفوارس احمد بن محمد بن السندي الصابوني 
» والعباس بن محمد بن نصر الرافقي وغيرهما » حدث عنه البيهقي وابو القاسم القيشري وغيرهما » كان مسند الديار المصرية . 
قال الذهبي : تفرد في الدنيا بعلو الاسناد » توفي في سنة ( 48١‏ ه ) . (انظر ترجمته في : الذهبي : سير اعلام النبلاء » 
٤۷۷ = ۷‏ » والعبر » ۲۹۰/۲ = ۲۹٦‏ ؛ ابن بردى الاتابكي : النجوم الزاهرة » ٠٠/١‏ ) . 

57 الحبال :- جمع جبل . قال ياقوت : (( اسم علم للبلاد المعروفة اليوم باصطلاح العجم ( بالعراق ) وهي مابين اصبهان 
الى زبحان » وقزوين » وهمذان » والدينور » وقرميسين » والري » وما بين ذلك من البلاد الحليلة » والكور العظيمة » وتسمية العجم 
له بالعراق غلط لااعرف سببه » وهو اصطلاح محدث لايعرف في القدمم )) . (ياقوت الحموي : معجم البلدان » 99/5 ) . 

© ولعرفة المزيد عن رحلاته انظر : ياقوت الحموي : معجم البلدان 588/١‏ ؛ ابو الفداء : المحتصر في تاريخ البشر »› 
۲ ؛ الذهي : تذكرة المحفاظ » ۲۱۹/۳ = 55٠.‏ ؛ وسير اعلام النبلاء » ١50 -١514/١/‏ ؛ والعبر» 508/5 ؛ 
السبكي : طبقات الشافعية الكبرى » 48/5 . 

9 البيهقي : السئن الكبرى » 9/١‏ . 

"© طوس:- وهي مدينة بخراسان بينها وبين نيسابورنحو عشرة فراسخ تشتمل على بلدتين يقال لاحدهما الطابران والاخرى 
نوقان ولمما أكثر من الف قرية .( ياقوت الحموي : معجم البلدان » ٤۹/٤‏ ). 

99 الطابران :- احدى مدينتي طوس لان طوس عبارة عن مدينتين اكبرها طابران والاخرى نوقان .( ياقوت الحموي : معجم 
البلدان » 3/5 ). 

997 نوقان:- احدى قصبتي طوس لان طوس ولاية ولما مدينتان احداهما الطابران والاخرى نوفان .( ياقوت الحموي : معجم 
البلدان » ۳١١/١‏ ). 

27 اسفرائين :- بليدة حصينة من نواحي نيسابور على منتصف الطريق من جرحان .( ياقوت الحموي : معجم البلدان » 
“> 

27 للمهرحان :- قرية بين اصبهان وطبس .( ياقوت الحموي : معجم البلدان » ۲۳۳/١‏ ) . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 
واسداباد(') »وهمدان/) والدامغان/» واصبهان ‏ » والريء ونيسابور (). 
- تندوبستك := 
لتحصيله حتى صار اوحد زمانه » وفارس ميدانه » واحذق المحدثين » واحدهم ذهنا" 
> واسرعهم فهما" » واجودهم قريحة9').رجع الى موطنه واخذ يبث ماكان جمعه من 
العلوم » فاقبل على التأليف» والتصنيف والبحث والتدريس ٠‏ فالف الكثير من الكتب 
التي قرأها على الكثيرين من تلاميذه 7) الذين تجمعوا حوله ونشروها في 
الامصار”'). ونظرا" للمكانة العلمية التي وصل اليها الامام البيهقي - رحمه الله - 
طلب منه الائمة في عصره الانتقال من بيهق الى نيسابور لسماع كتاب المعرفة ( 
معرفة السنن والاثار) وغير ذلك من تصانيفه » فلبى الدعوة سنة احدى واربعين 
واربعمائة 2 وعقدوا له المجلس لسماع كتاب المعرفة » وحضره الائمة والفقهاء 2 
واكثروا من الثناء عليه » والدعاء له في ذلك لبراعته » ومعرفته › واجادته(''. 


- عبادته:- 


اسداباد :- قرية من اعمال بيهق ثم من نواحي نيسابور انشأها اسد بن عبد الله القسري عندما كان على بلاد خراسان.( 
ياقوت الحموي : معجم البلدان » ٠۷١/١‏ ). 

97 هدان :- وهي اكبر مدينة بالحبال قي بلاد فارس .( ياقوت الحموي : معجم البلدان » 4١٠١/8‏ ) . 

7 دامغان :- بلد كبير بين الري ونيسابور وهو قصبة قومس .( ياقوت الحموي : معجم البلدان » ۲/ ٤۳۳‏ ). 

97 اصبهان :- وهي مدينة عظيمة مشهورة من اعلام المدن واعيانما في بلاد فارس .( ياقوت الحموي : معجم البلدان » 
۷-٦/١‏ . 

9 الري :- وهي مدينة مشهورة من اعلام المدن وهي قصبة بلاد الجبال بينها وبين نيسابور مائة وستون فرسخا" . ) 
ياقوت الحموي : معجم البلدان » ١١١/۳‏ ). 

67 نيسابور :- سبق وان عرفت هذه المدينة . ينظر ص )١18(‏ من هذا البحث»هامش رقم (7). 

0 السبكي : طبقات الشافعية الكبرى » 9/5 . 

9 ينظر تلاميذه ص ( 47-15٠0‏ ) من هذا البحث . 

00 الذهبي : سير اعلام النبلاء » 1737/١/8‏ . 

09 الذهي : تذكرة الحفاظ » ۲۲۰/۳ ؛ وسير اعلام النبلاء » ٠١۷ /١۸‏ . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


كان الامام البيهقي ( رحمه الله ) على جانب كبير من التقوى والعبادة 
والعمل المتواصل في سبيل الحصول على العلم من شيوخه منذ صباه وابتغاء 
مرضاة الله ( سبحانه وتعالى ) ونبيه المصطفى (وٌَ) » وشغفه بطلب العلم وتأليفه 
الكتب المتنوعة في علوم الحديث والفقه واصول الدين والزهد » لذا كانت دراسته 
ورحلاته من بلد لاخر في سبيل اخذ العلم من الائمة الكبار بمثابة العبادة . وقد ذكر 
التحفق ( نهجة يوسف كمه اب 7الظيْب )"في مقدملة كناب( السكق الضصغرف ) 
للامام البيهقي : (( انه كان ذو نفس راضية صابرة على بأس الفقر لاتضيق به ولا 
تشكو منه » لان الورع التقي قد ملا عليها اقطارها ولان لذة العلم الخالص قد شغفها 
حبا" مع الجهاد :في نشين النيئة والقيام بتبليغها ابتخاء مرطبات انه وامتقالا لامز 
المصطفى () فنشرها على خير مايكون » وبلغها على احسن مايكون التبليغ . وقد 
مكنه من ذلك نزاهة القصد وخلوص النية وحب الاصلاح وقوة الحفظ ودقة الفهم › 
ومراقبة الله في كل مايلفظ بلسانه من قول او يخط بيمينه من حرف ٠‏ وتقلله من 
الطعام والشراب مع تأسيه في كثير ممن اخذ عنهم من العلماء والشيوخ الذين يزيدون 
على المائة ))!').وكل ذلك كان يصدر عن نفس خاشعة ورعة » ترقب الله وتطلب 
العلم هة تال ا هة الا وة الاي رن رى ال مها اتن 
منه . وهذه الاخلاق السامية العليا التي اقتبسها الامام البيهقي وتمكن منها بنزاهة 


قصده » وخلوص نيته » ومراقبته لله » ليسموا بروحه » صقلت مواهبه وسددت خطاه 


03 البيهقي : ابو بكر احمد بن الحسين (ت ٤٥۸‏ ه ) :ا لسنئن الصغرى » تحقيق : بمجة يوسف حمد ابو الطيب » وزارة 
الاوقاف والشؤون الدينية العراقية »( مكتبة بغداد ۱۹۸۸ ) » ١١-١١ /١‏ . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 
السبكي بقوله : (( انه احد الائمة المسلمين » وهداة المؤمنين » والدعاة الى حبل الله 
المتين » فقيه جليل » وحافظ كبير » واصولي تحرير » زاهد ورع قانت لله قائم بنصرة 
المذهب اصولا" وفروعا" . جبلا” مهن جبلل العم ))('. 
وكان كما قال عنه عبد الغافر الفارسي فيما نقله عنه الذهبي : (( كان على سيرة 
العلماء قانعا" من الدنيا بالبسير » متجملا” في زهده وورعه » وقال ايضا" هو الفقيه 
الحافظ »الاصولي » الدين الورع ....)) . ووصفه ابن الاثير بقوله : (( كان 
عفيفا" زاهدا" ))7). وقال ابن خلكان : (( كان قانعا" من الدنيا باليسير .... على 
سيرة السلف )). وقد روي انه سرد الصوم “أثلاثين سنة ))27 وذكر بانه حج 
مع الاستاذ ابو القاسم القشيري وامام الحرمين ابو المعالي الجويني وخلائق كثير ايام 
الفتنة("). 


»4 طبقات الشافعية الكبرى » 8/5 . 

0 تذكرة الحفاظ » 7١١/8‏ ؛ وسير اعلام النبلاء » 1537/14 . 
97 الكامل في التاريخ » ٠١5/8‏ . 

© وفيات الاعيان » 75/١‏ . 

997 سرد الصوم :- تابعه . وقولهم في الاشهر الحرم : ثلاثة ( سرد ) أي متتابعة وهي ذو القعدة وذو الحجة والمحرم وواحد فرد 
وهو رحب. (الرازي : محمد بن ابي بكر بن عبد القادر ( ت 5575 ه ) : مختار الصحاح » منشورات مكتبة النهضة» ( بغداد » 
۳ م) › ص ۲۹٤‏ ) . 

22 


ابن قاضى شهبة : طبقات الشافعية » ۲۲۰/۲ ؛ ابن العماد الحنبلى : شذرات الذهب » ٠٠٠١/٣‏ . 
۳ السبکی : طبقات الشافعية الکبری » ۳۹٤/۳‏ . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 
المبحث التالث :- ) عصرك ( 


© عصرك := 
لقد عاش الامام البيهقي - رحمه الله - في فترة كانت من اشد 
الفترات اضطرابا" » واكثرها فتنا" وكانت بلاد المسلمين كلها تموج بالفتن » وكان 
الوضع السياسي غير مستقر » فضعف الخلافة المركزية في بغداد اتاح لكل مغامر 
فرصة للوثوب على الحكم » واقتطاع جزء من الارض لاقامة دولة جديدة » ولم يكن 
يهم الامام البيهقي ماكان يجري في الدوائر السياسية » ولكن كان عصره يموج بنوع 
اخر من الفتن » كان كل عالم مخلص يقلق لها حيث كانت الامة الاسلامية قد 
انقسمت الى معسكرات متناحرة » متقاتلة » واستولى آل سلجوق على الحكم في 
خراسان ووجد اهل التشيع والرفض والاعتزال الفرصة فانتصروا من اهل السنة وكالوا 
لهم الكيل » واشعلوا بمساعدة الحكام نيرانا" للفتن اصطلى فيها الامام البيهقي نفسه 
مع غيره من العلماء » فعذبوا وطردوا من ديارهم» وسجنواء ونهبت بيوتهم » وابعدوا 
عن الوظائف ولاسيما الخطابة » واحل غيرهم محلهه7"). 
وكان الامام البيهقي ممن دافع عن عقيدة اهل السنة » ورجالاتها » فعندما 
ظهرت بدعة سب الامام ابي الحسن الاشعري!'- رحمه الله- ولعنه على المنابر» 


(0) 


محمد عبد القادر عطا الحقق » البيهقي : مقدمة السنن الكبرى » .١١ -٠١/١‏ 

57 هو علي بن اسماعيل بن ابي بشر اسحاق بن سال بن اسماعيل » ينتهي نسبه الى الصحابي الحايل ( ابي موسى الاشعري) 
- رضي الله عنه - كان معتزليا" ثم تاب منه بالبصرة فوق المنبر » واظهر فضائح المعتزلة وشنائعهم . توفي في سنة ) 
٤ه‏ ) هذا ما اشارت اليه اغلب المصادر . ( انظر ترجمته قي : الخطيب البغدادي : ابو بكر احمد بن علي بن ثابت 
( ت ٤٩۳‏ ه) : تاریخ بغداد »دار الكتب العلمية » (بیروت »د.ت) » ۳٤۷ = ۳٤۹/۱۱‏ ؛ ابن خحلكان : وفيات الاعيان » 
٠» ۳‏ الذهبي : العبر ؛ ۲۳/۲ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » ١77/1١١‏ » ابن تغري بردى الاتايكي : النجوم الزاهرة » 
۹/۳( . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


حسن للسلطان لعن المبتدعة على المنابر من قبل وزيره » فعند ذلك امر السلطان 
ان لعن الميقدضة على المكاين »فاتكذ الوزير .ذلك ذريعة" الى ذكن: الأشعرية » 
وصار يقصدهم بالاهانة والاذى والمنع عن الوعظ والتدريس » وعزلهم عن خطابة 
الجامع » واستعان بطائفة من المعتزلة » الذين زعموا انهم يقلدون مذهب ابي حنيفة 
('' ونسبوا الامام الاشعري الى مذاهب ذميمة » وحكوا عنه مقالات لايوجد في كتبه 
منها حرف . لذلك انتفض اهل السنة والجماعة عن بكرة ابيهم لانهاء بدعة سب 
امام اهل السنة والجماعة ( الامام الاشعري ) » فكتب الامام ابو القاسم القشيري(“ 
في سنة ( 555ه ) رسالته التي اسماها : ( شكاية 


00 هو ابو نصر منصور بن محمد الكنذري . قال عنه التاج السبكي : (( كان معتزليا" » رافضيا"» حبيث العقيدة ؛ لم يبلغنا 
ان احدا" جمع له من خبث العقيدة ما اجتمع له » فانه على ماذكر كان يقول بخلق الافعال » وغيره من قبائح القدرية » وسب 
الشيخين » وسائر الصحابة » وغير ذلك من قبائح شر الروافض » وتشبيهه الله بخلقه » وغير ذلك من قبائح الكرامية » وامحسمة 
> وكان له مع ذلك تعصب عظيم )) . توفي سنة (455ه) . ( انظر ترجمته في : السبكي : طبقات الشافعية الكبرى » 
۳ ء ابن العماد الحنبلي : شذرات الذهب ۳۰۱/۳۰ - ۳٠٤‏ ) . 

60 هو طغرلبك بن ميكائيل بن سلجوق » اول ملوك السلجوقية » وهو الذي بنى لهم الدولة » كان مدبرا" حكيما" ملك 
العراق » وقمع الرافضة » وزال به شعارهم . قال الذهبي : (( كان عادلا" في الجملة » حليما" » كرها" محافظا" على الصلوات » 
يصوم الاثنين والخميس » ويعمر المساحد )). توفي في سنة (455ه) . ( انظر ترجمته في : ابن لوزي : المنتظم» 451/9 ؛ ابن 
خلكان : وفيات الاعيان » 55/0 ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » ۷١ /١١‏ - ۷۷ ؛ ابن تغري بردى الاتابكي : النجوم الزاهرة 


CNY | «‏ 
7 السبكى : طبقات الشافعية الكبرى » ۳۹۱/۳ . 
5( 


الملصدر نفسه » ٤.۳/۳‏ . 

997 هو عبد الكريم بن هوازن بن عبد الملك بن طلحة بن محمد » الاستاذ ابو القاسم القشيري - النيسابوري درس الفقه على 
ابي بكر الطوسي » واحذ الكلام عن ابن فورك » وابي اسحاق الاسفراييني وبرع في ذلك . قال عنه الخطيب :(( كان ثقة 
صنف التفسير الكبير » وصنف الرسالة في رحال الطريقة » وله مصنفات اخرى )). توثي في سنة ( 475ه) . ( انظر ترجمته في : 
الخطيب البغدادي : تاريخ بغداد » 65/١١‏ ؛ ابن الجوزي : المنتظم » 5.07/9 ؛ الذهبي : العبر » ۳٠۹/۲‏ ؛ ابن كثير : البداية 
والنهاية » ۹۲/٠١‏ ؛ ابن شهبة الدمشقي :طبقات الشافعية » ٠٠١ -۲٠٤/۲‏ ؛ ابن تغري بردى الاتابكي : النجوم الزاهرة » 
هلو - ؟95). 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


اهل السنة بحكاية مانالهم من المحنة )!') . وارسلها الى الافاق موضحا" فيها 
المحنة» واسبابها وبواعثها الخفية » وما كان من امر اهل السنة في سعيهم لدى 
السلطان ووزيره في اطفاء هذه الفتنة » وطلب من معاشر المسلمين الغياث وقد 
جالت هذه الرسالة في البلاد » فلما وصلت الى ( بيهق ) » وقف عليها الامام 
البيهقي ولبى الدعوة من فوره » وكتب رسالة الى عميد الملك ( الكندري ). دافع 
فيها عن اهل السنة عامة » وعن الامام الاشعري ومانسب اليه خاصة دفاعا" متينا" 
مبينا" حاله وما عليه من ديانة ¢ وفضل وعلم ¢ وختم الرسالة بسؤاله العميد في 
اطفاء الثائرة وترك السب وتأديب من يفعله » وكان ممن كتب رسالة الى الكندري 
ايضا" الشيخ ابو اسحاق الشيرازي والقاضي الدامغاني7). ولم يكن لرسالة الامام 
البيهقي وماكتبه الشيرازي والدامغاني اثر في نفس الكندري وطار شرر هذه الفتنة في 
الافاق : في خراسان » والشام » والحجاز » والعراق » وانزعجت نفوس اهل العلم من 
ان يلعن اهل السنة على رؤوس الاشهاد . وازداد الكندري في عدوانه وتماديه حتى 
ضاقت على اهل السنة الارض بما رحبت واضطروا الى الفرار بأنفسهم واهليهم » 
فمنهم من خرج الى العراق ومنهم من ذهب الى الحجاز » وكان ممن ذهب الى 
الحج : الامام البيهقي » والاستاذ ابو القاسم القشيري › 


00 ذكر الرسالة بكاملها التاج السبكي في: طبقات الشافعية الكبرى » 599/8 - 158 . 

97 ساق التاج السبكي اكثرها في: طبقات الشافعية الكبرى » "/ هوم = ۳۹۹ » وذكر التاج السبكي ان ابن عساكر 
ذكرها بكاملها في كتابه ( تبيين كذب المفترى ) الذي لم اعثر عليه . 

97 السبكي : طبقات الشافعية الكبرى » 8/ 899 . 

97 لزيد من التفاصيل انظر : السبكي طبقات الشافعية الکبری » ۳۹۱/۲۳ - ۳۹۳ . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


وامام الحرمين : ابو المعالي الجويني/ وخلائق حتى قيل ان تلك السنة جمعت 
اربعمائة قاض من قضاة المسلمين هجروا بلادهم بسبب هذه الواقعة/). 
وشاء الله تعالى ان يموت السلطان طغرلبك في سنة ( 455ه )0(). وان يتولى بعده 
ابنه ألب أرسلانء فلم تمض شهور حتى نقم السلطان الجديد على الكندري وعزله 
وولى مكانه (نظام الملك). وامره بالقبض على الكندري وسجنه » ومصادرة أمواله › 
ثم قتله » وأبطل الوزير الجديد ماكان بدأه الكندري من سب الاشاعرة على المنابر 
وأكرم الامامين : أبا القاسم القيشري » وأمام الحرمين ابا المعالي الجويني”). وفي 


هذا العصر الملئ بالمحن والفتن عاش الامام البيهقي وجاهد وكافح في سبيل 
فاضيو السو 


7 هو عبد الملك بن عبد الله بن يوسف . رئيس الشافعية بنيسابور » تفقه على والده » ومع من ابي حسان المركي » وغيره 


. روى عنه زاهر الشحامي » وابو عبد الله الفراوي » وغيرهما » من تصانيفه النهاية ف الفقه » الشامل في اصول الدين» البرهان في 
اصول الفقه وغيرها » اقعد للتدريس بنظامية نيسابور » وبقي على ذلك قريبا" من ثلاثين سنة . توفي في سنة ( ۸ھ( . 
( انظر ترجمته في : ابن الجوزي : المنتظم » ٥۸۹/۹‏ ؛ السبكي : طبقات الشافعية الكبرى » ١7/5‏ --8١؛‏ ابن كثير : البداية 
والنهاية » ٠٠١/١١‏ ؛ ابن قاضي شهبة : طبقات الشافعية » ٠١١ - ٠٠١/۲‏ ؛ ابن تغري بردى الاتابكي: النجوم الزاهرة » 
ه3١‏ ). 

97 السبكي : طبقات الشافعية الكبرى » ٠۹٤/۳‏ . 

0 ابن الحوزي : المنتظم » 459/9 ؛ ابن الاثير : الكامل في التاريخ ٠‏ 14/8 ؛ الذهبي : العبر » ۳۰٤/۲‏ ؛ ابن كثير : 
البداية والنهاية » ۷۷/١١‏ ؛ ابن العماد الحنبلي : شذرات الذهب» ۲۹٩ = ۲۹٤/۳‏ . 

© هو عضد الدولة : ابو شجاع محمد بن الب ارسلان . ومعنى ( الب ارسلان ) : شجاع اسد قال الذهبي : (( كان في 
اواخر دولته من اعدل الناس» ومن احسنهم سيرة'» وارغبهم في الجهاد» وقي نصر الاسلام)) . توق في سنة ( 455ه). ( انظر 
ترجمته في : ابن الجوزي : المنتظم » 5.5/9 ٥٠۷‏ ؛ ابن خلكان : وفيات الاعيان , 59/0 - 7٠١‏ ؛ الذهبي : العبر» 
5 ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » ۷۸/١١‏ ؛ ابن تغري بردى الاتابكي : النجوم الزاهرة » -۹۲/١‏ ۹۳ ) . 

© الذي : العبر » ٠٠١ -٠٠٤/۲‏ ؛ السبكي : طبقات الشافعية الکبری » ۳۹۳/۳ ؛ ابن العماد الحنبلي : شذرات 
الذهب › ۲۹٩ = ۲۹٤/۳‏ . 


67 البيهقي : السنن الكبرى » ١١/١‏ . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 
المبحث الرابع :- (شيوخه و تلاميذه و مولفاته) 


1- اهم شیوخه :- 

تتلمذ الامام البيهقي ( رحمه الله ) على طائفة كبيرة من العلماء 
بلغ عددهم في بعض الروايات ( اكثر من مائة شيخ )!'! وفي شتى العلوم الاسلامية 
ا مزق كال د غ لا كران واكان 
القريبة منها » وعلى العلماء الذين التقى بهم اثناء رحلاته وطوافه في بلاد الاسلام 
المحتلفة: لآخة العلم :من مشايقها الكبان: لذا لان لا أن تقوم يترجمنة موخزة لبعمن 
مشاهير مشايخه الذين اكثر من الرواية عنهم وذلك لتحديد الرسالة بصفحات معينة › 
ومن اولئك الشيوخ:- 
-١‏ الحسين بن محمد بن محمد بن علي بن حاتم » ابو علي الروذباري(ء 
الوس الا ووی سن ابن ارد عن آي كر جن دانسة الثيان > البضيرة ب 
سمع من اسماعيل الصفار » وابي بكر بن داسة » وعبد الله بن عمر بن شوذب ٠‏ 
والسيق :يخ الحسيق: الطوسي وغيرهم + تحدث بفكه الحاكم ابو عيد الله" وابق بكر 
البيهقي » وابو الفتح نصر بن علي الطوسي , وفاطمة بنت ابي علي الدقاق وغيرهم 
. ورد نيسابور بمسألة جماعة من الاشراف والعلماء ليسمع منه كتاب السنن لابي 
ذاوة'الجهستاتي» وعقدا له المجلين فى الجامعة مترض ورة الى :وطن بالطابرات» 
اكثر عنه البيهقي» توفي في ربيع الاول من سنة( 509 ه )(). 


السبكي : طبقات الشافعية الكبرى » 9/5 . 

9 روذبار :- لفظة لمواضع عند الانمار الكبيرة ف بلاد متفرقة منها موضع على باب الطابران بطوس » واضاف ياقوت بقوله 
: (( وكان معناه بالفارسية موضع النهر )) . (ياقوت الحموي : معجم البلدان » ۷۷/۳ - ۷۸ ؛ ابن الاثير : اللباب في تمذيب 
الانساب» ٤١/۲‏ ) . 

7 انظر ترجمة في السمعاني : الانساب » ٠١١/۳‏ ؛ ياقوت الحموي : معجم البلدان »> ۷۷/۳ = ۷۸ ؛ ابن نقطة الحنبلي: 
التقييد » ٠٠١ - ١49/١‏ ؛ ابن الاير : اللباب في تمذيب الانساب » 4١/5‏ ؛ الذهبي : سیر اعلام النبلاء » ۲٠۹/۱۷‏ = 


. ١548/9 » ؛ ابن العماد الحنبلى : شذرات الذهب‎ 7١5/7 » ؛ والعبر‎ ٠ 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


5- محمد بن عبد الله بن محمد بن حمدويه بن نعيم بن الحكم » الضبي »2 
E‏ 
ارق ع كن ع د خن ف عون فف ا في 
صغره » بعناية والده وخاله . وكان اول سماعه في سنة ( ۳٠١‏ ه ) »› ولحق 
ال كان ا ال رة ا ا ف ا اة 
مصنفات عدة . حدث عن ابي العباس الاصم » وابي عبد الله الاخرم » وابي بكر 
الصبغي وغيرهم » وروی عنه الدارقطني وهو من شيوخه » وابو يعلى الخليلي› 
وأو الام لغري ٠‏ والميقى :الذق أكفن كه جد" فهو اككن شيت رر غت في 
0 

كان اماما"عالما" » رجلا" صالحا" » سمع الحديث » روى مسند الطيالسي عن ابي 
محمد بن فارس » وتصدر للافادة بنيسابور » وكان ذا زهد وعبادة وتوسع في الادب 
والكلام والوضظ والككو. > يلكت وتضفانة :فى اتوك لفقم ومرن لن خاي 
القراق. 0 ترسا! رن جيك محينفً) زوق كقه ارد رك ارقي N‏ 


9 انظر ترجمته في الخطيب البغدادي : تاريخ بغداد , ه / 47 » الشيرازي : طبقات الفقهاءء ص ۲۲۲ » ابن الجوزي : 
المنتظم » 9 / ٠ ٠١١ - ٠١١‏ ابن نقطة الحنبلي : التقييد » /١‏ هلا - 75 » ابن الاثير : الكامل في التاريخ » 7 / 775 » ابو 
الفداء : المحتصر في اخبار البشر » ” / ١545‏ » الذهبي : سير اعلام النبلاء » ١١/‏ / 1517-1557 »ء والعبر ٠؟/ 5١١-51١‏ 
الاسنوي : طبقات الشافعية » ۱/ ۱۹۰ - ٠۹١‏ » ابن كثير : البداية والنهاية » ٠٠١ / ١١‏ »ابن قاضى شهبة الدمشقى : 
طبقات الشافعية » ۲/ ۱۹۳ = ٠۹١‏ » ابن تغري بردى الاتابكي : النجوم الزاهرة » 4 / ۲۳۸ » السيوطي : طبقات الحفاظ » 
ص۰ ٤١١ = ٤۱‏ » ابن العماد الحنبلى : شذرات الذهب » ۳ / ٠۷۷ = ٠۱۷٦‏ . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


القشيري وغيرهماءدعي الى مدينة ( غزنة )أمن الهند»وجرت له مناظرات 
عظيمةءوكان شديد الرد على الكرامية فلما رجع الى نيسابور سوفئ الطريق 
فمات- رحمه الله- فنقل الى نيسابور» فدفن بها وكان ذلك في سنة (5٠5ه)().‏ 


ع - محمد بن محمد بن محمش بن علي بن داود بن ايوب الزيادي()ء 


النيسابوري.كان اماما" في المذهب الشافعي؛متبحرا" في علم الشروط/'اءوله فيه 
مصنفء. بصيرا" بالعربية»كبير الشأن:وكان امام اصحاب الحديث بخراسان» ومسندهم 
ومفتيهم بالاتفاق بلا مدافعة.روى الحديث عن ابي بكر القطانءوابي طاهر 
المحمداباذيءوابي عبيد الله الصفارءوأبي حامد بن بلال وغيرهم. روى عنه ابو القاسم 
بن عليك والحاكم ابو عبد الله » والبيهقي» واحمد بن خلف وغيرهم. 

('' غزنة :- وهي مدينة عظيمة » وولاية واسعة في طرف خرسان وهي الحد بين خراسان والهند . (ياقوت الحموي : معجم 
البلدان » ۲١٠/٤‏ ). 

(' الكرامية :- وهي من فرق المشبهة » وهم اتباع اي عبدالله محمد بن كرام السجستان المتوفي سنة ٠٠٠(‏ ه ) وهم طوائف 
يبلغ عددهم اثني عشرة فرقة »واصوها ستة : العابدية » والنونية» والزرينية » والاسحاقية والواحدية » واقريهم الميصمية ولكل واحد 
منهم راي . ( الشهرستاني : ابو الفتح محمد بن عبد الكريم ( ت 48 ده ) : الملل والنحل » تحقيق : احمد فهمي محمد ؛ ( 
۸ھ = ۹۸م( › 9۹/۱( . 

انظر ترجته نفي: ابن نقطة الحنبلي التقيبد » /١‏ 50 » ابن الاثير : الكامل في التاريخ » ۷ / ۲۸ » ابن حلكان : وفيات 
الاعیان » /٤‏ ۲۷۲ - ۲۷۳ » الذهي : سیر اعلام النبلاء » ۱۷ / ۲۱۲ = ۲٠١‏ » والعبر » 5 / 75١7‏ » السبكي : طبقات 
الشافعية الكبرى » 4 / ٠١١ - ١71‏ » الاسنوي : طبقات الشافعية » ۲ ۱۲١/‏ - ۱۲۷ » ابن شهبة الدمشقي : طبقات 
الشافعية » ۲ / ۱۹۰ = ٠۹١‏ » ابن تغري بردى الاتابكي : النجوم الزاهرة » ۲٠٠١ /٤‏ » ابن العماد الحنبلي : شذرات الذهب 
AY =A [<‏ 

97 عرف بالزيادي لكونه يسكن ميدان زيادبن عبد الرحمن » وقيل انه نسبة" الى بعض اجداده . ( العبادي : ابو عاصم محمد 
بن احمد (ت8ه45ه) : طبقات الفقهاء الشافعية ( د.ت ) » ص ٠١١‏ ؛ الشيرازي : طبقات الفقهاء » ص 7١7‏ ؛ السمعاني: 
الانساب » ۸٥/۳‏ ؛ السبكي : طبقات الشافعية الکبری » ۱۹۹/٤‏ ) . 

997 عرف حاجي خليفة علم الشروط والسجلات بقوله : (( وهو علم باحث عن كيفية ثبت الاحكام الثابتة عند القاضي في 
الكتب والسجلات » على وحه الاحتجاج به عند انقضاء شهود الحال . وموضوعه تلك الاحكام من حيث الكتابة . وبعض 
مباديه مأحوذ من الفقه وبعضها من علم الانشاء » وبعضها من الرسوم والعادات والامور والاستحسانية . وهو من فروع الفقه » 
من حيث كون ترتيب معانيه موافقا" لقوانين الشرع » وقد يجعل من فروع الادب باعتبار تحسين الالفاظ ...) . 
(حاجي خليفة : مصطفى بن عبد الله ( ت517١٠ه)‏ : كشف الظئون عن اسامي الكتب والفنون » دار الكتب العلمية» ( 


.)١١45- 1١45/5 , بيروت 2 418 ١ه - 1995م‎ 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


ذكره العبادي ضمن الطبقة الخامسة وقال:(( وهو من الطبقة التي قبل هولاء ...› 
واخرت ابا طاهر الى هذه الطبقة لامتداد عمره))!').كانت ولادته سنة 
(710ه)7اءووفاته سنة (١٠4ه)70".‏ 

5- محمد بن الحسين بن محمد بن موسى»ابو عبد الرحمن.الازدي الاب»› الستلم ٠‏ 
الام» النيسابوري. الحافظ الكبيرء العالم» الزاهدء شيخ الصوفية» سمع من شيوخ خراسان 
ومنهم: ابي العباس الاصمء واحمد بن محمد بن عبدوس الطرائفي» ومن جده لامه 
اسماعيل بن نجيد السلمي وغيرهم. روى عن مشايخ البغداديين» الازهري والعشاري 
وغيرهماء وسمع منه ابو القاسم القشيريء والبيهقي . وكانت له عناية باخبار الصوفية» 
فصنف لهم تفسيرا" وسننا" وتاريخا", وله تصانيف في علوم الصوفية» وله كتاب( طبقات 
الصوفية)ءواتهم بوضع الاحاديث للصوفية»وكانت له بنيسابور دويرة للصوفية. قال عنه 
الخطيب البغدادي:(( قدر ابي عبد الرحمن عند اهل بيته جليل ومحله في طائفته كبير 
وقد كان مع ذلك صاحب حديث مجودا" ))7').توفي في شعبان سنة 2 (5١4ه)0".‏ 


طبقات الفقهاء الشافعية » ص ٠١١-٠١٠١١‏ . 
97 ذكر الشيرازي في طبقات الفقهاء الشافعية » ص۲۲۳ انه ولد سنة (۳٠۳ه)‏ وذكر الذهي في سير اعلام النبلاء » ۲۷۷/۱۷ انه 
ولد سنة ( ۳۲۷ه) ولعله تصحيف لانه ذكر انه مع من ابيه سنة ( ١٠۳ه)‏ وهذا غير معقول بينما قي العبر : ۲٠۸/۲‏ ذكرانه ولد سنة 
(۷١۳ه)‏ ؛ الا ان ابن قاضي شهبة في طبقات الشافعية › ١195-5‏ تردد في تحديد سنة ولادته حيث قال انه ولد سنة (۷٣۳۱ه)‏ 
وقیل (۳۱۳ھ) . 
5 انظر ترجمته في العبادي : طبقات الفقهاء الشافعية » ص » ٠١١ -٠١١‏ ؛ الشيرازي : طبقات الفقهاء » ص 75١7‏ ؛ السمعاني : 
الانساب » ۱۸١/۳‏ ؛ ابن الاثير : الكامل قي التاريخ » ٠١ ٤/۷‏ ؛ النووي : ابو ركريا حيي الدين بن شرف (ت٦۷٦ه)‏ : تمذيب الاسماء 
واللغات »عنيت بنشره وتصحيحه والتعليق عليه : ادارة الطباعة المنيرية » دار الكتب العلمية » ( بيروت » د.ت) » ٠٠٠/۲‏ ؛ السبكي : 
طبقات الشافعية الکبری » ٠۹۸/٤‏ . 
9 السلّمي :- هذه النسبة الى سليّم بن منصور بن عكرمة بن حصفة بن قيس عيلان بن مضر » وهي قبيلة من العرب مشهورة » 
والمنتسب اليها لايحصون منهم : ابو عبد الرحمن محمد بن الحسين » وهو ابن بنت ابي عمرو بن بيد السلمي » وقد اشتهر بهذا النسب أي 
نسب جده لامه . ( السمعاني : الانساب » ۲۷۸/۳ = ۲۸۰ ؛ ابن الاثیر : اللباب » ۱۲۸/۲- ٠۲۹‏ ) . 
99 تاریخ بغداد » ۲٤۸/۲‏ . 
99 انظر ترجمته في : العبادي : طبقات الفقهاء الشافعية » ص۱۱۰ ؛ الخطیب : تاریخ بغداد » ۲٤۹ = ۲٤۸/۲‏ ؛ السمعاف : 
الانساب » ۲۷۸/۲- ۲۸۰ ؛ ابن الجوزي : المنتظم » ١79/9‏ ؛ ابن الاثير : الكامل في التأريخ » ۳۱۰/۷؛ واللباب » ۱۲۹-۱۲۸/۲؛ 
ابو الفداء : المحتصر في احبار البشر » ١57/5‏ ؛ الذهبي : سير اعلام النبلاء » 7417/11 -58 8؛ والعبر ۲۲۲/۲؛ ابن كثير : البداية 
والنهاية » ٠۲/١١‏ ١ابن‏ تغري بردى الاتابكي : النجوم الزاهرة » 557/4 ؛ السيوطي : طبقات الحفاظ » ص ۲٠۱۲-۲۱۱‏ ؛ ابن العماد 
الحنبلي : شذرات الذهب : ۱۹۷-۱٦۹/۳‏ . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


5- احمد بن محمد بن عبدالله بن اسماعيل بن حفص - ابو سعد - الماليني7) 
الصوفي» الإمام» المحدث الصادق. الزاهد الجوال» الملقب (بطاووس الفقراء)7), قال 
عنه الخطيب البغدادي : ((هو احد الرحالين في طلب الحديث » المكثرين منه 
... » كان ثقة » صدوقا" » متقنا" » خيرا" » صالحا" ))0 ). روى عن ابي عمرو بن 
نجيد السلمي ٠‏ وابي بكر الاسماعيلي وابي احمد بن عدي وغيرهم » حدث عنه ابو 
بكر الخطيب » وابو بكر البيهقي › وابو نصر السجزي وغيرهم . 

توفي في شوال سنة ( ٤٤١‏ ه)(. 

۷- محمد بن الحسين بن محمد بن الفضل بن يعقوب بن يوسف بن سالم » ابو 
الحسين الازرق القطان البغدادي . كان من مشايخ بغداد صدوقا" مشهورا" » سمع 
من اسماعيل بن محمد الصفار » ومحمد بن يحيى بن عمر » وابا عمرو بن السماك 
> واحمد بن سممان النجاد وغيرهم»حدث عنه الد افظ 


SS‏ الجوينى ي وغيرهم وكان 
يسكن( دار القطن ) ببغداد ۰0 


9 ذكر ابن تغري بردى الاتابكي : في النجوم الزاهرة » ٠٠٠/٤‏ ؛ والسيوطي : في طبقات الحفاظ » ص 5١7‏ . كنيته ( 
ابو سعيد ) بينما ذكرت المصادر الاخرى في هامش رقم (5) كنيته ابي سعد . 

7 الماليني :- هذه النسبة الى (مالين) وهي قرى مجتمعة من اعمال هراة يقال لجميعها مالين » واهل هراة يقولون : مالان» 
ينسب اليها ابي سعد احمد بن محمد بن احمد (٠.‏ ابن الاثير : اللباب » ٠١١/٣‏ ؛ السيوطي : لب اللباب في تحرير الانساب » 
مكتبة المثنى » ( بغداد» د . ت ) » ص ۲۳١٤‏ ) . 

97 الذهبي : سير اعلام النبلاء » 501/117 ؛ ابن العماد الحنبلي : شذرات الذهب » ١15/7‏ ؛ بينما ذكر ابن تغري بردى 
الاتابكي في النجوم الزاهرة » 55/4 لقبه ( طاووس الفقهاء ) 

97 تاریخ بغداد » ۳۷۱/٤‏ . 

9 انظر ترجمته : الخطيب : تاريخ بغداد » ۳۷١/٤‏ ؛ ابن الجوزي :/ المنتظم » ٠۷١/۹‏ ؛ ابن نقطة الحنبلي : التقييد » /١‏ 
۹ + ابن الاثیر : الکامل قي التاریخ » ۳۱۰/۷ ؛ واللباب » ٠١١/۳‏ ؛ الذهي : سیر اعلام النبلاء » ۳۰۱/۱۷ = ٠٠۲‏ ؛ 
والعبر » ۲۲٠/۲‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » ١١/١7‏ ؛ ابن العماد الحنبلي : شذرات الذهب » */ ١98‏ . 

99 دار القطن :- محلة كبيرة كانت ببغداد علمنهر طابق بالجانب الغربي بين الكرخ » ونمر عيسى بن علي . ومن مشاهير من 
نسب الى هذه المحلة ابا الحسن علي بن عمر الدار قطني ( ت: 866ه ) . ( السمعاني : الانساب 5١9/4‏ ؛ ياقوت الحموي : 
معجم البلدان » 455/5 ؛ ابن الاثير : اللباب » 45/5 ) . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 
ولد في شوال سنة ( 5ه ) وتوفي في رمضان سنة ( 5١4ه‏ )7) . 
۸- هلال بن محمد بن جعفر بن سعدان » ابو الفتح الحفار. كان صدوقا" › 
عالما" بالحديث » عالي الاسناد » مسند بغداد . سمع من اسماعيل بن محمد 
الصفار » ومحمد بن عمر الرزاز » وابي عمرو بن السماك » واحمد بن سلمان 
النجاد وغيرهم . حدث عنه ابو بكر البيهقي › وابو بكر الخطيب ولد سنة 
( ۳۲۲ھ ) وتوفي في صفر سنة ( ٤٠٤ھ‏ )(. 
4- علي بن احمد بن عمر بن حفص » ابو الحسن المقرئ المعروف بالحمامي!؛)- 
البغدادي . قال عنه الخطيب البغدادي : (( كان صادقا" » دينا" » فاضلا" » حسن 
الاعتقاد » وتفرد باسانيد القراءات وعلوها في وقته )). سمع من ابي عمرو 
والسماك » وابي بكر النجاد » ومحمد بن جعفر الادمي » وعبد الباقي بن قانع 
وغيرهم كثيرين » قرأ القراءات على النقاش » وعبد الواحد بن ابي هاشم وبكار » وزيد 
بن ابي بلال وغيرهم . روى عنه ابو بكر الخطيب ٠‏ وابو بكر البيهقي . ولد سنة ( 
۸ه) وتوفي في سنة ( ١۱٤ھ‏ )(). 


90 انظر ترجمته في : الخطیب : تاریخ بغداد »> 549/7 ؛ السمعاني : الانساب » -٠۲١ = ١٠۹/٤‏ ؛ ابن الجوزي : 
لمنتظم » ۱۹۸/۹ ؛ ابن نقطة الحنبلي : التقييد » ٦۳ -٦۲/١‏ ؛ ابن الاثير : الكامل في التاریخ » ۳٠۹/۷‏ ؛ الذهي : سير 
اعلام النبلاء » ۳۳۱/۱۷- ۳۳۲ ؛ والعبر » ۲۲۹/۳ ؛ ابن العماد الحنبلي : شذرات الذهب » ۲٠۳/۳‏ . 

الحفار :- اسملمن يحفر القبور والمشهور بمذه النسبة كثير منهم : هلال بن محمد بن جعفر بن سعدان.( ابن الاثير : 
اللباب » ۳۷٤/١‏ ) . 

0 انظر ترجمته في : الخطيب : تاريخ بغداد » 75/1١5‏ ؛ ابن الحوزي : المنتظم » ١57/5‏ ؛ ابن الاثير : الكامل في التاريخ » 
۷ ؛ واللباب ۱/ ۲۷١ -۳۷٤‏ ؛ الذهي : سیر اعلام النبلاء » ۲۹۳/۱۷ - 554 ؛ والعبر » 7١/5‏ ؛ ابن كثير : 
البداية والنهاية » ٠١/١١‏ ؛ ابن العماد الحنبلي : شذرات الذهب » ۲١٠/۳‏ . 

457 الحمامي :- هذه النسبة الى الحمام الذي يغتسل فيه الناس ويتنظفون به » وهم كثير منهم : ابو الحسن علي بن احمد بن 
عمر بن حفص . ( السمعاني : الانساب » ۲۲٠/۲‏ ؛ ابن الاثیر : اللباب » ”588/١‏ ) . 

97 تاریخ بغداد » ۳۲۹/۱۱ . 

9 انظر ترجمته قي الخطیب : تاریخ بغداد » ۳۲۹/۱۱ ؛ السمعاني : الانساب » ۲٠٠/۲‏ ؛ ابن الجوزي : المنتظم » 
۲۹ ؛ ابن الاثير : الكامل في التاريخ » ۳۲۷/۷ ؛ واللباب » ۲۸١/١‏ ؛ الذهي : سير اعلام النبلاء -٤٠۲ |٠۷١‏ ١۳٠٤؛‏ 
والعبر ۲۳۳/۲ ؛ ابن كثير :/ البداية والنهاية » ١ /١7‏ ؛ ابن تغري بردى الاتابكي : النجوم الزاهرة » ٠٠٠/٤‏ ؛ ابن العماد 
الحنبلي : شذرات الذهب » ۲٠۸/۳‏ . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


-٠‏ عمر بن احمد بن إبراهيم بن عبدويه بن سدوس بن علي بن عبد الله بن عبيد 
الله بن عبد الله بن عتبة بن مسعود » ابو حازم الهذلي العبدوي الاعرج . قال عنه 
الخطيب البغدادي : )) كان ثقة صادقا" » عارفا" » حافظا" » يسمع الناس بافادته » 
ويكتبون بانتخابه » ولم ار احدا' اطلق عليه اسم الحفظ غير رجلين : ابا نعيم »واا 
حازم العبدوي!")) . كتب بخطه عن عشرة شيوخ من شيوخه عشرة الاف جزء عن 
كل واحد الف جزء . سمع من اسماعيل بن نجيد السلمي » ومحمد بن عبد الله 
السليطي » وابي بكر الاسماعيلي وغيرهم . روى عنه محمد بن ابي الفوارس › 


والتنوخي» وابو بكر الخطيب. توفي ابو حازم يوم عيد الفطر من سنة (١١٤ه)/.‏ 
۱- ابراهیم بن محمد بن ابراهیم بن مهران › ابو اسحاق الاسفراییني(. 


الامام » الفقيه الشافعي ٠‏ المتكلم الاصولي شيخ خراسان الملقب ( بركن الدين )©) 


. روى عنه ابو بكر البيهقي ٠‏ وابو القاسم القشيري وابو الطيب الطبري وغيرهم 


90 هو الحافظ الكبير : احمد بن عبد الله بن اسحاق » الجامع بين الحديث والفقه » والتصوف والنهاية في الحفظ والضبط . 
من مصنفاته المشهورة: ( حلية الاولياء)» ( معرفة الصحابة )» ( دلائل النبوة )» ( فضائل الصحابة ) » (وتاريخ اصفهان ) » توقٍ 
في سنة (470ه) . ( انظر ترجمته في : الشيرازي : طبقات الفقهاء » ص ۲۲۷ ؛ ابن الجوزي : المنتظم » ۲۹۲/۹ ؛ السبكي : 
طبقات الشافعية الكبرى » ١7 - ١/8/5‏ ). 

997 تاریخ بغداد » ۲۷۲/۱۱ . 

7 انظر ترجمته في : الخطيب : تاريخ بغداد » ۲۷۲/١١‏ ؛ السمعان : الانساب » ٠١١/١‏ ؛ ابن الجوزي : المنتظم › 
۲۰۹ + ابن الاثیر : الکامل قي التاریخ » ۳۲۷/۷ ؛ واللباب » ۲۳۳/۲ ؛ الذهي : سیر اعلام النبلاء ۳۳۳/۱۷۰ = اسع 
والعبر » ۲۳۳/۲ ؛ الاسنوي : طبقات الشافعية » 57/١‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » ۱۹/۱۲ ؛ ابن تغري بردى الاتابكي: 
النجوم الزاهرة » ۲٠٠/٤‏ ؛ السيوطي : طبقات الحفاظ » ص 5١8‏ ؛ ابن العماد والحنبلي : شذرات الذهب 7١8/8‏ . 

7 الاسفراييني :- هذه النسبة الى إسفراين » وهي بليدة بنواحي نيسابور على منتصف الطريق الى جرحان » حرج منها 
جماعة من العلماء منهم : ابو اسحاق ابراهيم بن محمد بن ابراهيم . ( ابن الاثير: اللباب » ١/5ه‏ ؛ السيوطي : لب اللباب في 
تحرير الانساب »ص )١7‏ . 

© ابن الاثير : الكامل في التاريخ » 51/1 ؛ السبكي : طبقات الشافعية الكبرى » 751/4 ؛ ابن كثير : البداية 


والنهاية » ۲۲/۱۲ . 





الفصل الأول حياة الإمام البيمقي ( الشخصية والعلمية) 
الملحدين) » و ( تعليقه في اصول الفقه ) وغير ذلك . 

توفي في عاشوراء من سنة ( 414ه)(). 

5- ناصر عبد الحسين بن محمد بن علي بن القاسم بن عمر بن يحيى بن 
محمد بن عبد الله بن سالم بن عبد الله بن عمر بن الخطاب »من نسل سيدنا عمر 
بن الخطاب ( رضي الله عنه ) » ابو الفتح » القرشي » العمري » المعروف 
( بالشريف العمري )7 . قال التاج السبكي : (( كان اماما" » ورعا" » زاهدا" , 
فقيرا" » قانعا" باليسيرء مشارا" اليه في العلم »عليه مدار الفتوى والمناظرة...))7) . 
سمع من ابي العباس السرخسي » وابي محمد المخلدي › وعبد الله بن محمد عبد 
الوهاب الرازي » وتفقه على ابي بكر القفال › وابي الطيب الصعلوكي ٠‏ وابن محمش 
الزيادي » روى عنه ابو بكر البيهقي » ومسعود بن ناصر السجزي › وابو صالح 
المؤذن وغيرهم . 

توفي في ذي القعدة من سنة ( ٤٤٤ھ‏ )(). 


ومن شبوخه ابضا" :- 


9 انظر ترجمته في : الشيرازي : طبقات الفقهاء . ص۲۲۰۹ » ۳۳٠/۷‏ ؛ ابن الاثير : اللباب » ٠١/١‏ ؛ ابن 
حلکان : وفیات الاعیان » ۲۸/۱ ؛ الذهبي : سیر اعلام النبلاء » ۳۰۳/۱۷ - ٠٠١۹٦‏ ؛ والعبر » 784/7 ؛ السبكي : 
طبقات الشافعية الكبرى » 1 8 ؛ الاسنوي : طبقات الشافعية » 4٠0/١‏ ؛ ابن تغري بردی الاتابكي 1 النجوم 
الزاهرة » ۲٦۸/٤‏ . 

60 الشيرازي : طبقات الفقهاء » ص ۲۲۸ ؛ الاسنوي : طبقات الشافعية » ۲/ ۷ . 

2 طبقات الشافعية الكبرى » ٠١٠/١‏ . 

957 انظر ترجمته في : العبادي : طبقات الفقهاء الشافعية » ص ١١١‏ ؛ الشيرازي : طبقات الفقهاء » ص ۲۲۸- 
8 ؛ الذهبي : سير اعلام النبلاء » 547/117 - 555 ؛ والعبر » 5/5/7 ؛ السبكي : طبقات الشافعية الكبرى » 
ه/. هم - ٠١١‏ ؛ الاسنوي : طبقات الشافعية » ۲/ ۷۷ ؛ ابن قاضي شهبة : طبقات الشافعية » ۲۳۹/۲ = ۲۳۷ ؛ 
ابن العماد الحنبلي : شذرات الذهب » ۲۷۲/۳ . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


-١‏ علي بن احمد بن عبدان بن الفرج ابو الحسن الاهوازي(). 

؟ - ابو اسحاق ابراهيم بن محمد بن ابراهيم الطوسي(). 

- احمد بن محمد بن غالب ابو بكر الخوارزمي المعروف بالبرقاني7". 
4 - الحسين بن الحسن بن محمد ابو عبد الله الغضائري(. 

ه- عبيد الله بن عمر بن علي بن الاشرس المعروف بالبقال7). 

5- محمد بن الحسين بن محمد بن الهيثم البسطامي. 

1- يحيى بن ابراهيم المزكي("). 

6- ابو بكر محمد بن احمد بن منصور7). 

- عبد الرحمن بن محمد بالويه!"). 


.'' الحسن بن علي المؤملي(‎ -٠١ 


99 الخطيب البغدادي : تاریخ بغداد » 889/١١‏ ؛ الذهبي : سير اعلام النبلاء » 1515/1/8- ٠١١‏ . 
97 الذهبي : سير اعلام النبلاء » ١54/١‏ ؛ الاسنوي : طبقات الشافعية » ؟/ 5ه . 
2( 


ابن الجوزي : المنتظم » 757/9 ؛ ابن الاثير: اللباب في تمذيب الانساب » ١50/١‏ ؛ ابن كثير : البداية 
والنهاية » ٠۲/٠۲‏ . 

99 الخطيب البغدادي : تاريخ بغداد » ۳٤/۸‏ ؛ المنتظم » ۱۹۱/۹ . 

997 ابن الجوزي : المنتظم » ٠۹١/۹‏ ؛ الاسنوي : طبقات الشافعية » ٠١١/١‏ . 

99 ابن الحوزي : المنتظم » ١58/9‏ ؛ الاسنوي : طبقات الشافعية » ١١١/١‏ . 


7 الذهبي : سير اعلام النبلاء » ١55/1١8‏ . 
9 المصدر نفسه ١١6/١8.‏ . 

9 المصدر نفسه ١50/١8‏ . 

220 


المصدر نفسه » ٠١١/١۸‏ . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


۴- اهم تلاميذه :- 


نظرا" لما وصل اليه الامام البيهقي - رحمه الله - من العلم 
والمعرفة والتضلع في علوم شتى ٠‏ وتصنيفه كتبا" كثيرة في الحديث والفقه والعقائد 
والتصوف وغيرها من العلوم فقد ادى ذلك الى اجتماع طلبة العلم حوله لسماع 
تضانيفه والاستفادة من علمه وفقهه .. لذلك سنقوم بترجمة موجزة لاهم تلاميذه الذين 
سمعوا منه مؤلفاته ورووها عنه ونشروها في الامصار ومنهم:- 
1- آبفك:- اسماعيل بن احمد بن الحسين البيهقي » ابو علي المعروف ( بشيخ 
القضاة ) » كان اماما" » عالما" » فقيها" » محدثا", فاضلا" » مرضي الطريقة » من 
اهل الحديث » سمع من ابيه »ومن ابي الحسن عبد الغافر الفارسي » وابي عثمان 
الصابوني » سافر كثيرا" وتولى القضاء والتدريس » والخطابة بما وراء النهر » ثم عاد 
الى بلده بعدما غاب نحو ثلاثين سنة . كانت ولادته سنة ( ۲۸٠ه)‏ ببيهق » وتوفي 
بها في جمادي الاخرة من سنة (۷٠١٠ه)(.‏ 
۴- حفيده:- عبيد الله بن محمد بن احمد بن الحسين البيهقي » ابو الحسن . كان 
فاضا > فقا شع الكت من جد وز هه عدا من كيه وسمع من أبي 
يعلي الصابوني » وابي سعد بن احمد بن ابراهيم المقرئ » وغيرهم » حدث ببغداد 


© انظر ترجمته في : السمعاني : التحبير في المعجم الكبير » تحقيق : منيرة ناحي سال » ( د . ت ). /١‏ 8م - ۸٩‏ ؛ ابن 
الجوزي : المنتظم » ٠۲١ - 1١1/٠١١‏ ؛ ابن نقطة الحنبلي : التقييد » ۲۷١ /١‏ ؛ ابن الاثير : الكامل ني التاريخ » ۲٦۷/۸‏ ؛ 
السبكي : طبقات الشافعية الكبرى » 44/17 ؛ الاسنوي » طبقات الشافعية » 99/١‏ . 

97 انظر ترجمته في الذهبي : سير اعلام النبلاء » 7/19.ه- 505 ؛ وميزان الاعتدال في نقد الرحال » تحقيق : علي محمد 
البجاوي » دار المعرفة » ( يروت » د.ت ) » ٠١/۳‏ ؛ الكتبي : محمد بن شاكر بن احمد ( ت1/554ه ) : عيون التواريخ » تحقيق 
: د. فيصل السامر ونبيلة عبد المنعم داود ( ۱۳۹۷ھ » ۱۹۷۷ م) » ۲١٦/٠١‏ ؛ ابن تغري بردى الاتابكي: النجوم الزاهرة » 
٠/٠‏ ؛ ابن العماد الحنبلي : شذرات الذهب » 1/4" . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


۳- الحسين بن احمد بن علي بن حسن بن فطيمة »› ابو عبد الله القاضي » 
الخسروجردي ٠‏ البيهقي . سمع كتاب ( معرفة السنن والاثار ) من البيهقي » وسمع 
من ابي سعيد محمد بن علي الخشاب ٠‏ وابي القاسم القشيري وغيرهم كثيرين وتفقه 
بمرو على ابي المظفر السمعاني . ذكره ابو سعد السمعاني في التحبير واثنى عليه 
قال : (( كان شيخا" فاضلا” » جليل القدر » حسن السيرة » مليح الاخلاق ...))(". 
كانت وفاته في رمضان من سنة (۳۹ھ). 

5- زاهر بن طاهر بن محمد » ابو القاسم بن ابي عبد الرحمن بن ابي بكر 
الشحامي . المحدث » المكثر » الرحال » الجوال » مسند خرسان » روى عن ابي 
سعد الكنجروذي ٠‏ والبيهقي › دوطبقتهما » روى عن الامام البيهقي كتاب الزهد وعنه 
رواه الحافظ ابن عساكر . قال ابن الجوزي : (( سمع منه الكثير باصبهان» والري › 
وهمذان » والحجاز وبغداد وغيرها » واجاز لي جميع مسموعاته » وأملى في جامع 
نيسابور قريبا" من الف مجلس.وكان صبورا" على القراءة عليه » وكان يكرم الغرباء 
الواردين عليه » ويمرضهم ويداويهم ويعيرهم الكتب ))7". توفي بنيسابور في ربيع 
الاخر من سنة (575ه) بعد ان بلغ خمسا" وثمانين سنة!؛). 


© التحبير في المعجم الكبير » 777/١‏ . 

97 انظر ترجمته في : السمعاني : التحبير في المعجم الكبير » /١‏ 757 ؛ ابن نقطة الحنبلي : التقييد » ۲٤٤/١‏ ؛ 
الذهبي : سير اعلام النبلاء » -70/7٠‏ 55 ؛ السبكي : طبقات الشافعية الكبرى » ۷۳/۷ ؛ الاسنوي : طبقات 
الشافعية » ٠٠١/١‏ . 

7" المنتظم » ۳٠۲١/٠١‏ . وقد رد ابن الجوزي على السمعاني الذي تكلم فيه وقال : (( انه كان يخل بالصلوات )). 
بأنه انما" كان يجمع بين الصلوات بعذر المرض . وممن نقل كلام السمعاتي الذي رده ابن الجوزي : ابن نقطة الحنبلي : في 
التقييد » ۲۷۳/١‏ ؛ الذهبي : في سير اعلام النبلاء » ٠١-١١/٠١‏ . وكلام السمعاني لم أعثر عليه في الانساب ولا في 
(التحبير) » وقد يكون ذكره في كتاب اخر من مؤلفاته. 

6597 انظر ترجمته في : ابن الجوزي : المنتظم » 49١7/٠١‏ ابن نقطة الحنبلي : التقييد » ۲۷۲/١‏ ؛ الذهبي : سير اعلام 
النبلاء » ١٠٠/5-3١؛‏ والعبر » 455/5 ؛ ابن العماد الحنبلي : شذرات الذهب » ٠١7/5‏ . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 
ه- عبد الجبار بن محمد بن احمد » ابو محمد الخواري كان اماما" فاضلا" › 
مفتيا" » متواضعا" » ساكنا" » امام جامع نيسابور » سمع ابا بكر البيهقي » وابا 


الحسن علي بن احمد بن محمد الواحدي ٠‏ وابا القاسم القشيري وغيرهم . حدث عنه 
السمعاني » وابن عساكر » وابو الحسن المرادي/) كان مولده في سنة (4545ه) 
وتوفي في شعبان من سنة (575ه)7"اعن احدى وتسعين سنة!؛). 

5- عبد الحميد بن محمد بن احمد » الحاكم ابو علي الخواري . شيخ عالم فاضل 
من بيت علم » وهو اخو عبد الجبار ابو محمد الخواري . سمع الامام ابا بكر 
البيهقي » والاستاذ ابا القاسم القشيري › وابا علي الفارمذي وغيرهم» حدث عن ابي 
بكر البيهقي » وحدث عنه ابو القاسم بن عساكر7").قال السمعاني : )) 
سمعت منه بقرية خسروجرد ومن جملة ماسمعت منه من كتاب ( فضائل الصحابة ) 
لابي بكر البيهقي فضائل طلحة والزبير بروايته عن المصنف )). كانت ولادته 


سنة(۸٤٤ه)‏ بخسروجرد وتوفي بها في رجب سنة(5 7ه ه)". 


e PE 2 7 1‏ 5 ص َ 35 
3567 غوار : وخوار ايضا" قرية من اعمال بيهق من نواحي نيسابور » وقد نسب اليها قوم من اهل العلم منهم ابو محمد عبد 


الحبار الخواري .(ياقوت الحموي : معجم البلدان » ۳۹٤/۲‏ ) . 
97 الذهبي : سير اعلام النبلاء » 7١/5٠0‏ . 

90 اختلف السمعاني مع الاخرين في ذكر سنة وفاته وتردد في تحديد السنة فقال : توفي في سنة ( ده ) او سنة 

. ٤0۹/۲ ›» الانساب‎ . ) ھ۳٤‎ ( 

697 انظر ترجمته في : السمعاني : الانساب » 103/75 ؛ والتجبير في المعجم الكبير » 497/١‏ - 455 ؛ ياقوت الحموي : 
معجم البلدان » ۳۹٤/۲‏ ؛ ابن نقطة الحنبلي : التقييد » "549/١‏ ؛ الذهبي : سير اعلام النبلاء » 7١/7١‏ ؛ والعبر » 4450/5 
السبكي : طبقات الشافعية الكبرى » ٠١٤/۷‏ ؛ الاسنوي : طبقات الشافعية» 579/١‏ - ۲۳۳؛ ابن تغري بردى الاتابكي: 
النجوم الزاهرة » ۲۷٠/١‏ ؛ ابن عماد الحنبلي : شذرات الذهب » ١١7/4‏ 

997 السمعاني : الانساب » 0۹/۲> - ٠٠١‏ ؛ والتحبير في المعجم الكبير » ٤)٠١ ¬ ٤۳٤ |١‏ . 

99 ياقوت الحموي : معجم البلدان » ۲/ ۳۹٤‏ . 

0 التحبير في المعجم الكبير » ٤٠٥/١‏ . 

9 انظر ترجمته في : السمعاني : الانساب , 5.9/5 - 4٠١‏ ؛ والتحبير في المعجم الكبير 5/١‏ 5*8 - 485 ؛ ياقوت 
الحموي : معجم البلدان » 795/7 . وعلى مايبدو ان ( عبد الحميد ) اقل شهرة من ايه ( عبد الحبار ) وذلك لقلة المصادر 


التي ذكرته . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


“7- محمد بن الفضل بن احمد بن محمد بن ابي العباس » ابو عبد الله الفراوي7". . 
گان ا ا عا وا فخا ف خن الكخلاف والمعاشيرة 
جوادا" مكرما" خادما" للغرباء بنفسه »اخذ الاصول والتفسير عن الشيخ أبي القاسم 
القشيري » وتفقه على أمام الحرمين » وتفرد برواية عدة كتب للامام البيهقي مثل : 
(دلائل النبوة) » و (الاسماء والصفات ) ء(والبعث والنشور ) » و ( الدعوات الكبير 
والصغير ) » أملى اكثر من الف مجلس » ورحل اليه الطلبة من الافاق حتى يقال: 
(للفراوي ألف راوي ). تفرد برواية صحيح مسلم عن عبد الغافر الفارسي » وكان 
يعرف (بفقيه الحرم ). كانت ولادته سنة >٤١(‏ ه) وتوفي في شوال من سنة 
(۳۰ ھ). 

۸- يحيى بن عبد الوهاب بن الحافظ محمد بن اسحاق بن منده العبدي › 
الاصبهاني » الحافظ »> صاحب التأريخ » ابو زكريا ٠.‏ كان ثقة » حافظا" » مكثرا". 
صدوقا"» حسن السيرة »> صاحب التصانيف » أوحد بيته في عصره . سمع اباه 
وعميه : عبد الرحمن الحافظ » وعبيد الله التاجر » وأبا بكر بن ريذة » والبيهقي 
وغيرهم . حدث عنه عبد الوهاب الانماطي » وعبد القادر الجيلي » والحافظ السلفي 
وأبو محمد عبد الله بن أحمد الخشاب وغيرهم . كانت ولادته في شوال (575 ه)("). 


570 فراوة :- وهي بليدة من اعمال ( نسا )بينها وبين دهستان وخوارزم » خرج منها جماعة من اهل العلم ويقال لحا ( 


رباط فراوة ) بناها عبد الله بن طاهر في خلافة المأمؤن » نسب اليها ابو عبد الله محمد بن الفضل .( ياقوت الحموي : معجم 
البلدان » ٠٤١/٤‏ ) . 

وبعضهم يقول ( الفراوي الف راوي ) . ينظر : ابن الاثير الكامل في التاريخ » 557/8 ؛ السبكي : طبقات الشافعية 
الكبرى » ۱٦۸/١‏ ؛ ابن قاضي شهبة : طبقات الشافعية » ٠٠۲/۲‏ . 

7 قال ابن قاضي شهبة في: طبقات الشافعية » ۳١٠١/١‏ : (( يعرف بفقيه الحرم لانه اقام بالحرمين مدة طويلة ينشر 
العلم » ويسمع الحديث » ويعظ الناس ويذكرهم )) . 

957 تردد ياقوت في تحديد سنة ولادته حيث قال : (( كان مولده سنة احدى وستين او احدى واربعين واربعمائة )) . معجم 
البلدان » ٠٤٠١/٤‏ . 

7 انظر ترجمته في الذهبي : العبر » ٤۳۸/۲‏ = ۳۹> ؛ الكتبي : عيون التواريخ » ۳١١ -۳٠١/١۲‏ » السبكي : طبقات 
الشافعية الكبرى . 17١ -١55/5‏ ؛ الاسنوي : طبقات الشافعية » ٠۳١۳/۲‏ . 


9 ذكر ابن الحوزي : في المنتظم » ١99/١١‏ . انه ولد سنة ( 4/85ه) . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 
ومنهم من قال انه توفي في ذي الحجة'ء وكذلك السنة قيل انه توفي سنة 
(١١١ه)'‏ والبعض الاخر ذكر انه توفي سنة (517 ه) عن اربع وسبعون سنة(). 
1- محمد بن اسماعيل بن محمد بن الحسين بن القاسم » أبو المعالي » الفارسي › 
النيسابوري . الشيخ »الثقة » الجليل » المسند » المكثر من الحديث » روى السنن 
الكبرى عن ابي بكر البيهقي » وصحيح البخاري عن سعيد العيار . وروى عنه ابن 
عساكر » والسمعاني » ومنصور بن عبد المنعم الفراوي » واسماعيل بن علي بن 
حمك المغيثي ٠‏ والمؤيد الطوسي وغيرهم كثير . كان مولده في شعبان سنة (۸٤٤ه)‏ 
» وتوفي في جمادي الاخرة من السنة (5175ه) وله احدى وتسعون سنة(). 

-٠‏ عبد الرحيم بن عبد الكريم بن هوازن » ابو نصر القشيري.كان اماما“ 
مناظرا" » مفسرا" » اديبا" » علامة » متكلما" » تفقه على ابيه ابي القاسم القشيري › 
وتخرج به » وبرع في الاصول ٠‏ والتفسير » والنظم » والنثر » والادب» والمسائل 
الحسابية » ولما توفي ابوه لازم امام الحرمين ( ابا المعالي الجويني ) » وكان له 


موقع عظيم عند امام الحرمين » حتى انه نقل عنه مع كونه شابا" » وكان تلميذا" له 
وسمع ابا عثمان الصابوني » وابا سعد الكنجروذي ٠‏ وابا بكر البيهقي . 


9" 2 ذك كل من ابن الجوزي : في المنتظم » 157/٠١‏ ؛ وابن نقطة الحنبلي : في التقييد » 484/١‏ ؛ والكتبي : في عيون 
التواريخ » ۸٠/٠١‏ ؛ وابن العماد الحنبلي : في شذرات الذهب » 57/5 . انه توفي في شهر ذي الحجة . 

0 ابن نقطة الحنبلي : التقيبد » /١‏ 485 ؛ الكتبي : عيون التواريخ » ۸٠/٠١‏ ؛ السيوطي : طبقات الحفاظ » ص 555 . 
97 انظر ترجمته في : ابن لوزي : المنتظم » ١57/٠١١‏ ؛ ابن نقطة الحنبلي : التقييد » ٤۸٤/١‏ ؛ ابن حلكان : وفيات 
الاعيان » ١7١ - ١/5‏ ؛ الذهبي : العبر » ۳۹۸/۲ ؛ ابن تغري بردى الاتابكي : النجوم الزاهرة » 5/8 3١‏ . 

957 انظر ترجمته في : السمعاني : التحبير في المعجم الكبير » ۹۷/۲ ؛ابن نقطة الحنبلي : التقييد » ١/ه*«-‏ 5" ؛ الذهبي : 
سير اعلام النبلاء » 39/7١‏ ؛ والعبر » 4517/9 ؛ ابن تغري بردى الاتابكي : النجوم الزاهرة » 777/5 ؛ ابن العماد 
الحنبلي : شذرات الذهب » ٠١١ -۱۲١/٤‏ . 

69 ذكر ابن كثير في : البداية والنهاية » 151/١7‏ . امه ونسبه فقال : عبد الرحيم بن عبد الكبير بدلا" من عبد الكرم 


ولعله تصحيف . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


وعندما دخل بغداد » وعقد له مجلس الوعظ » ظهر له من القبول مالم يعهد لاحد 
فل ر ی رک ابلك الال نهو فد 
العراق في وقته » عتبة منبره » واطبقوا على انهم لم يروا مثله في تبحره . روى عنه 
ب او م عو ا غر تقار عوقو كر من و هة و ات 
اناق ٠‏ خط او او الفجك الظريص + 
توفي في جمادي الاخرة من سنة ( 5 ١5ه)().‏ 
شد الت نين كيت الكريم بزع شوازة + أكو الاتطفو »»«الفشيرض »© النيشانورى: 
عثمان سعيد بن محمد البحيري » وابي بكر البيهقي » وغيرهم من الكبار وسمع 
ببغداد من ابي الحسين بن النقور › وعبد العزيز بن علي الانماطي ٠‏ وابي القاسم 
نؤك المهزواقي .وفيزيه: جد «عنه قي الرهات اط٠‏ رات ت الغا :+ 
وابن عساكر وغيرهم . كان مولده سنة (555 ه ) » وعاش سبعا" وثمانين سنة » 
وقرف 8105 نوكن خر ا اا اني الفا الشيري حارحسيه الت 
7" 


9 انظر ترجمته في : الشيرازي : طبقات الفقهاء > ص 7١5‏ ؛ ابن الجوزي : المنتظم » 17١/١‏ ؛ ابن الاثير : الكامل 
قي التاريخ » ۳٠۲/۸‏ ؛ ابو الفداء : المحتصر قي احبار البشر » ۲۳٤/۲‏ ؛ الذهبي :/ سير اعلام النبلاء » 15/١19‏ 847- 
57 ؛ والعبر » 105/7 ؛ السبكي : طبقات الشافعية الكبرى » ٠٠١ -٠١۹/۷‏ ؛ الاسنوي : طبقات الشافعية » 
١٠. - ۲‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » 151/1١7‏ ؛ ابن قاضى شهبة : طبقات الشافعية » 5/6/9 585 ؛ 
ابن العماد الحنبلى : شذرات الذهب » 548/5 . 

97 انظر ترجمته في : ابن الموزي : المنتظم » 707/٠١‏ ؛ ابن نقطة الحنبلي : التقييد » "01/١‏ ؛ الذهبي : سير اعلام 
النبلاء » 77/19- 555 ؛ والعبر » 457/7 ؛ الكتبي : عيون التواريخ ۳۳۹/١١۲‏ ؛ السبكي : طبقات الشافعية 
الكبرى ۱۹۲/۷- ۱۹۳ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » ١87/1١7‏ » ابن العماد الحنبلى : شذرات الذهب » 99/5 . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


السمعاني : (( كان شيخا" صالحا" ثقه مسندا" مكثرا" من الحديث › وكان يعلم 
الصبيان ))7). وكان قد اعتنى به خاله الحافظ ( عبدالله بن يوسف الجرجاني )» 
وسمع من ابي حفص بن مسرور » وابي عثمان الصابوني » وابي بكر البيهقي 
وغيرهم . ومن جملة ما سمعه كتاب ( المعجم) للحاكم ابي عبدالله الحافظ من ابي 
بكر البيهقي » وكتاب ( المتفق) لابي بكر الجوزقي من ابي بكر المغربي › وكتاب 
الجامع الصحيح المعروف ( بالتقاسيم) لابي حاتم البستي من ابي الحسن البحاثي » 
وغيرها من الكتب . وروى عنه ابو القاسم بن عساكر » وابو روح عبد المعز بن 
محمد الهروي وطائفة . كان مسند هراة في زمانه . وتوفي في سنة ( 572١‏ ه ) وقيل 
سنة ( ٥۳۱‏ ه)(). 


جرحان :- مدينة مشهورة عظيمة بين طبرستان وخرسان » وقيل ان اول من احدث بناءها ( يزيد بن المهلب بن ابي 
صفرة ) وقد حرج منها حلق كثير من الادباء والعلماء والفقهاء والمحدثين ( ياقوت الحموي : معجم البلدان » 119/7 ) . 

97 التحبير في المعجم الكبير » ١44/١‏ . 

© انظر ترجمته في : السمعاني : التحبير في المعجم الكبير ١48-- ١44/١‏ ؛ ابن نقطة الحنبلي : التقيبد » ۲۲۲/١‏ ؛ 
الذهبي : سير اعلام النبلاء » 5٠١/٠٠‏ - ۲۳ ؛ والعبر » ٤٤0/۲‏ ؛ الكتبي : عيون التواريخ ۳۳۲/٠١‏ ؛ ابن العماد الحنبلي : 


شذرات الذهب » 917/4 . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


ومن تلامبذه ايضا":- 


9ي 
۲ 


-۸ 


(0) 
زفق‎ 
Mm 


2 


62 


(¥) 


ابو الحسن » عبد الجبار بن عبد الوهاب بن عبد الله الدهان('. 


ابو بكر » عبد الرحمن بن عبد الله بن عبد الرحمن البجيريا") 
ابو نصر علي بن مسعود بن محمد الشجاعي(). 

ابو عبد الله محمد بن فرخ الحفصوي/؟). 

ابو الفتح ناصر بن محمد بن عبد الله السرخسي(. 
ابو محمد هبة الله بن سهل بن عمر السدي!". 

ابو سعد هبة الله بن القاسم بن عطاء المهراني7". 

ابو بكر يحيى بن عبد الرحيم بن محمد المقبري. 


لسمعان : التحبير في المعجم الكبير » 48٠. /١‏ ؛ الذهبي : سير اعلام النبلاء » ٠١‏ / 55 . 
لسمعاني : التحبير في المعجم الكبير » 595/١‏ ؛ ابن نقطة الحنبلي : التقييد » ٠٤١ «41/١‏ . 
لسمعاني : التحبير في المعجم الكبير » ٥۹۲ - 591/١‏ . 

لمصدر نفسه » ۲۱۱/۲ - ۲۱۲ . 

. ۳۳٣ -۳۳٣١ /۲ » لمصدر نفسه‎ 

لمصدر نفسه » ٠٣٦/۲‏ . 


. ٠٣١ = ۳٦٤/۲ » لمصدر نفسه‎ 





لمصدر نفسه » ۳۷۷/۲ = ۳۷۸ . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 
با مولكاتك:- 


بعد ان رحل الامام البيهقي - رحمه الله - الى بلاد الاسلام › 
طالبا" العلم » والتقى بالكثير من العلماء » ونهل من مواردهم » حتى فاق الكثير 
منهم » رجع الى بلده وشرع في التأليف والتصنيف وذلك في سنة ست واربعمائة(", 
وبلغت تصانيفه الف جزء. وهي في اتجاهات مختلفة منها في الحديث النبوي 
وعلومه ومنها في الفقه ومنها في الآخلاق والتصوف ومنها في علم اصول 
الدين (العقيدة)» ومنها في السيرة النبوية » وعلى هذه الاتجاهات قمنا بتقسيم مصنفاته 


اولا":- مؤلفاته في الحديت النبوي وعلومه :- 
1- السنن الكبرى #7 


وهو من اهم مؤلفات الامام البيهقي في الحديث وشهد له الامام 
السبكي بذلك لقوله:((ماصنف في علم الحديث مثله تهذيبا"» وترتيبا"» وجودة'))(). 
وقال الذهبي : (( ليس لاحد مثله ))7). وقد جمع فيه الامام البيهقي احاديث كثيرة 
في الصلاة » الصوم » والزكاة والحج والسير ... الخ . وكل جزء يختص بموضوع 
معين وهو مقسم الى ابواب عدة . 


90 الاسنوي : طبقات الشافعية » 94/١‏ . 

97 الذهبي : سير اعلام النبلاء » 1517/1 ؛ السبكي : طبقات الشافعية الكبرى » 9/4 . 

57 طبع الكتاب في دار المعرفة للطباعة والنشر » ( بيروت - لبنان ) » وفي ذيلة كتاب ( الجوهر النقي ) لعلاء الدين : علي 
بن عثمان المعروف ( بابن التركماني ) » ( ت ۷٤١‏ ه ) » وطبعت الطبعة الاولى في مطبعة بجلس دائرة المعارف العثمانية - 
بحيدراباد الدكن ( الحند » 555١ه‏ ) » بتحقيق مجموعة من العلماء » وطبع حديثا"في عشرة احزاء في دار الكتب العلمية » ( 
بيروت - لبنان » سنة ۲۰٤۱ھ‏ - ۱۹۹۹م ) » منشورات محمد علي بيضون » تحقيق : محمد عبد القادر عطا . 

6 السبكي : طبقات الشافعية الكبرى » 4/5 . 

9 سير اعلام النبلاء » ١57/14‏ . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 
إت السلق السغرى 7 

-٣‏ الاربعون الكبرى » ذكره الذهبي("). 

4خ 'الاريعون الضقرى ا" . 

ه- تخريج احاديث الام للشافعي/!"). 

5- الترغيب والترهيب » ذكره الذهبي. 

۷- الدعوات الصغير » ذكره السمعاني » والسبكي() 
- الدعوات الكبير(). 

8-.«الجافع المضنف في شعب الايناك (8. 

-٠‏ رسالة في حديث الجويباري7"). 

-١‏ فضائل الاوقات('). 

ES ES‏ ا 


97 طبع الكتاب في وزارة الاوقاف العراقية » ( مكتبة بغداد .314١م‏ )4 بتحقيق: بمجة يوسف حمد ابي الطيب. وصدر منه 


الجزء الاول. 

97 تذکرة الحفاظ » ۲۱۹/۲۳ ؛ سير اعلام النبلاء » ١١١/١۸‏ . 
97 طبع الكتاب لي الدوحة» ( قطر سنة 4٠08‏ ١ه-‏ ۱۹۸۳م ) » تحقيق : محمد نور بن محمد امين المراغي . ينظر : عبد 
الرزاق احمد عبد الرزاق : منهج البيهقي في الحديث ( في السنن الكبرى ) » رسالة ماحستير » مقدمة الى مجلس كلية الشريعة في 
بغداد » اشراف د. قحطان عبد الرحمن الدوري , ( ۱۱٤۱ھ‏ = ۱۹۹۰م ) »ص ۷٤‏ . 


57 2 ذكر ان هذا الكتاب لايزال مخطوط . ينظر : منهج الامام البيهقي في الحديث » ص١8‏ . 
2 تذكرة الحفاظ » ۲۱۹/۲۳ ؛ سير اعلام النبلاء » ٠١١/١۸‏ . 

9» الانساب » ٤۳۸/۱‏ ؛ طبقات الشافعية الکبری › ٩/٤‏ . 

202 


طبع الكتاب في جمعية احياء التراث الاسلامي » ( الكويت سنة 5٠05‏ ١ه‏ - 113١م‏ )»2 بتحقيق : بدر بن عبد الله 
البدر . ينظر : منهج الامام البيهقي في الحديث » ص85 . 

9 طبع الكتاب في دار الكتب العلمية 6( بيروت - لبنان سنة ١147١ه‏ - ١٠٠٠م‏ ) » منشورات محمد علي بيضون » 
تحقيق : ابي هاحر محمد السعيد بسيون زغلول . 

9 2 ذكر ان الرسالة مخطوطة . ينظر : منهج الامام البيهقي في الحديث » ص24 - 1.8 . 

طبع الكتاب حديثا" في مكتبة المنارة » ( بمكة المكرمة سنة 5٠١‏ ١ه‏ - 11948١م‏ ) » دراسة وتحقيق : عدنان عبد الرحمن 
القيسي . ينظر : منهج الامام البيهقي في الحديث » ص ”07 

20 طبع الكتاب في دار الخلفاء للكتاب الاسلامي » ( الكويت » سنة 5٠5‏ ١ه‏ ) بتحقيق : الدكتور محمد ضياء الرحمن 
الاعظمي . 


a) 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


ثانبا":- مولفاته في الفقه :- 
-١‏ احكام القرآن('. 

7 يان مر الخطأ على الشافعي. 

*- الخلافيات7). 

5- رد الانتقاد على لفظ الامام الشافعي!؟). 
5- القراءة خلف الاماه7"). 

> شعرفة الشتن والاتار 7 : 

۷- المبسوط في نصوص الشافعي. 


ثالتا":- وفي الأآخلاق والتصوف :- 


-١‏ الاداب3). 
-١‏ الزهد الكبير . 


67 طبع الكتاب في دار الكتب العلمية » ( بيروت سنة .٠.5١ه‏ - ۹۸۰٠م‏ ) » عرف الكتاب وكتب مقدمته الشيخ محمد 
زاهد بن الحسين الكوثري » وكتب هوامشه الشيخ : عبد الغني عبد الخالق . 

97 طبع الكتاب قي مؤسسة الرسالة »( بیروت » سنة ٩۰٤۱ھ‏ - ٩۱۹۸م‏ ) » بتحقيق : د. الشريف نايف الدعيس. ينظر : 
منهج الامام البيهقي في الحديث » ص۷۹ . 

7( ذكر ان الكتاب لايزال مخطوط . ينظر : منهج البيهقي في الحديث » ص٥۸‏ . 

9 2 ذكر ان الكتاب لايزال مخطوط . ينظر : منهج الامام البيهقي في الحديث » ص89 . 

69 طبع الكتاب في المند ثم اعيد طبعه حديثا" في دار الكتب العلمية » ( بيروت سنة 4٠١5‏ ١ه‏ ) بتحقيق : محمد السعيد بن 
بسيوني زغلول . 

97 طبع من الكتاب الحزء الاول فقط بالقاهرة » بتحقيق : السيد احمد صقر . ينظر منهج البيهقي في الحديث » ص۷٩‏ . 
99 تذكره الحفاظ , 5١9/«“‏ ؛ سير اعلام النبلاء » ١55/14‏ . 

09 طبع الكتاب في مؤسسة الكتب الثقافية » ( بيروت - لبنان » سنة ۱٤۰۸‏ هھ - ۱۹۸۸م ) » بتحقيق : ابو عبد الله 
السعيد المندوه . 

9 طبع الكتاب في مؤسسة الكتب الثقافية - دار الجنان » ( بيروت سنة ۰۸٤۱ھ‏ - ۹۸۷٠م‏ ) » بتحقيق الشيخ : عامر 


احمد حيدر . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


رابعا":- وقي اصول الدين ( العقيدة ):- 


.)() اثبات الرؤية » ذكره الذهبي باسم ( جزء في الرؤية‎ -١ 
؟- اثبات عذاب القبر وسؤال الملكينت7).‎ 

لات . الأريطاء والضيفات!. 

5 .ا اغا دا ال حل :اراد . 

ه- الايمان » ذكره البيهقي من ضمن مولفاته(“. 

-٦‏ البعث والنشور("). 

۷- القدر". 


99 تذکرة الحفاظ » ۲۱۹/۳ » وسير اعلام النبلاء » ٠١١/١۸‏ . 

7 طبع الكتاب في دار الفرقان في عمان » ( الاردن سنة ١۰٤۱ھ‏ - ۱۹۸۰م ) » بتحقيق : د. شرف محمود القضاة . وينظر 
منهج الامام البيهقي في الحديث » ص۷۲. وذكر محقق كتاب الزهد الكبير للامام البيهقي ان الكتاب طبع حديثا" في مصر 
بتحقيق السيد مصطفى سعيد خالد القطاش . ينظر : هامش كتاب الزهد الكبير » ص57 . 

90 طبع الكتاب في دار احياء التراث العربي » ( بيروت سنة /5 ١ه‏ ) بتصحيح وتعليق : الشيخ محمد زاهد الكوثري » وطبع 
الكتاب ايضا" بالهند بتحقيق محمد محي الدين سنة ١7١7‏ ه » وقد طبع حديثا" في دار الكتاب العربي في بيروت بتحقيق عامر 
احمد حيدر في مركز الخدمات والابحاث الثقافية . ينظر : هامش كتاب الزهد الكبير للامام البيهقي » ص 59 ؛ منهج الامام 
البيهقي في الحديث » ص 75 : 

597 طبع الكتاب في دار الافاق الجديدة » ( بيروت » سنة ١50١‏ ه - 191١م‏ )» تحقيق : عصام الكاتب . 

997 السنن الكبرى » ١7/١‏ . 

97 طبع الكتاب في مركز الخدمات والابحاث الثقافية » ( بيروت » سنة 05٠5١ه‏ - 1985م ) » بتحقيق : الشيخ عامر احمد 
حيدر . ينظر : منهج البيهقي في الحديث » ص۷۸ : 

97 الكتاب لايزال مخطوط . ينظر : منهج البيهقي في الحديث » ص ٩۳-۹۲‏ . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


خامسا":- وفيٍ التراجم والسير :- 
-١‏ الجامع في الخاته('). 

؟- حياة الانبياء في قبورهه(). 

ت وة ورد الحوال متاح ال 

٤‏ - فضائل الصحابة » ذكره ياقوت الحموي » والذهبي/"). 
ه- مناقب احمد بن حنبل ٠‏ ذكره الذهبي » والسبكي(. 
5- مناقب الامام الشافعي!"). 


99 الكتاب لايزال مخطوط . ينظر : منهج البيهقي في الحديث »ص ”8 . 

97 طبع الكتاب ( بمصر سنة ٠١١۹‏ ه ) وطبع ثانية" سنة 0٠3١ه‏ ء بتعليق : محمد بن محمد الخانجي البوسنوي » ينظر 
منهج البيهقي في الحديث » ص 850 . 

06 طبع الكتاب في دار الكتب العلمية » ( بيروت - لبنان» سنة 5٠.8‏ ١ه-‏ 9/86 ١م‏ ) » بتعليق: د. عبد المعطي قلعجي. 
معجم البلدان » ۱/ ٥۳۸‏ ؛ سیر اعلام النبلاء » ١55/١‏ . 

97 تذكرة الحفاظ » ۲٠۹/۳‏ ؛ وسير اعلام النبلاء » ١57/1‏ ؛ طبقات الشافعية الكبرى » ٠١/4‏ . 


6 طبع الكتاب في دار التراث » ( القاهرة سنة 9١‏ ١ه‏ - 911١م‏ )2 بتحقيق : السيد احمد صقر . 





(0) 


الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


المبحث الخامس :- ( وناته وأقوال العلماء فيه ) 
1- وكاتك :- 

ذكرت اغلب المصادر التي اطلعت عليها ان الامام البيهقي 
( رحمه الله ) توفي في نيسابور في العاشر من جمادي الاولى من سنة ثمان 
وخمسين واربعمائة ونقل تابوته الى بيهق7). وقد فصل لنا الذهبي ذلك بقوله : 
(( انه حضر في اواخر عمره من بيهق الى نيسابور » وحدث بكتبه » ثم حضره 
الاجل في عاشر جمادي الاولى من سنة ثمان وخمسين واربعمائة فنقل في تابوت 
فدفن ببيهق ))7). وقد ذكر كل من ابن الجوزي7". وابن كثيرء وابن قاضي شهبة 
الدمشقي7) الشهر والسنة دون ذكر اليوم الذي توفي فيه. وذهب البعض منهم ابن 
الاثير وابن تغري بردى الاتابكي7) الى انه توفي في جمادي الآخرة بدل جمادي 
الاولى من ذلك العام. وانفرد ياقوت الحموي بذكر وفاته في سنة أربع وخمسين 
واربعمائة7). بينما أغفلت بعض المصادر عن ذكر اليوم والشهرء واكتفت بذكر 
السنة فقط (1). 


۴- أقوال العلماء فيه :- 


ابن نقطة الحنبلي : التقييد » ١59/١‏ ؛ ابن خحلكان : وفيات الاعيان » ۷٦/١‏ ؛ الذهي : العير » ۳٠۸/۲‏ ؛ السبكي : 


طبقات الشافعية الكبرى » ١١/5‏ ؛ السيوطي : طبقات الحفاظ »ص ٤۳۳‏ ؛ كحالة : معجم المؤلفين » ٠٠٠/١‏ . 


2 


002 


25 


تذكرة الحفاظ » ۲۲۰/۳ ؛ وسير اعلام النبلاء » ١59/١48‏ . 
المنتظم » 457/9 ٤)1٤‏ . 
البداية والنهاية » ۸١/١١‏ . 
طبقات الشافعية » ۲۲٠/۲‏ . 
الكامل في التاريخ : ٠١٤/۸‏ ؛ وقي اللباب : ۲٠۲ /١‏ اكتفى بذكر سنة وفاته دون ذكر اليوم والشهر . 
النجوم الزاهرة : ۷۷/١‏ . 
معجم البلدان » ٥۳۸/١‏ . 
الشيرازي : طبقات الفقهاء > ص ۲۳۳ ؛ السمعاني : الانساب » 199/١‏ ؛ ابن الاثير : اللباب في تمذيب الانساب » 


. ١١5/1١ » ؛ الكتاني : الرسالة المستطرقة » ص۳٠ ؛ الزركلي : الاعلام‎ ١65/7 » ؛ابو الفداء : المختصر في احبار البشر‎ ١ 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


ونظرا" لما وصل اليه الامام البيهقي - رحمه الله - من مكانة 
علمية مرتفعة لابد لنا ان نشير الى اقوال بعض العلماء فيه التي تدل على فضله 
وثقافته ومنزلته الرفيعة بين العلماء فمن ذلك :- 
ما قاله ابو اسحاق الشيرازي فيه : (( هو الفقيه في الاصول , الواصل » الوارع › 
الزاهد » القائم بنصرة المذهب ٠‏ ... كان كثير التحقيق والانصاف ٠»‏ حسن التصانيف 
> وكان على سيرة العلماء » قانعا" من الدنيا باليسير » متجملا" في زهده وورعه 
3 
وقال عنه امام الحرمين ابو المعالي الجويني : (( مامن شافعي الا وللشافعي عليه 
منة » الا ابا بكر البيهقي » فان له المنة على الشافعي نفسه وعلى كل شافعي » لما 
صنف من نصرة المذهب ومناقب الامام الشافعي ))(). 
وقال عنه السمعاني : (( كان اماما" فقيها" حافظا" » جمع بين معرفة الحديث وفقهه 
ا 
ووصفه ابن الجوزي بانه : (( كان واحد زمانه في الحفظ والاتقان » حسن التصانيف 
جمع بين علم الحديث » والفقه » والاصول ....))(. 
وشهد له ابن الاثير بانه : (( كان اماما" في الحديث والفقه على مذهب الشافعي 
وله فيه مصنفات ))©) 


90 طبقات الفقهاء > ص ۲۳۳ ؛ الاسنوي : طبقات الشافعية » 38/١‏ الا انه قال : (( هو الحافظ الفقيه » الاصولي » 
الزاهد » الوارع » القائم بنصرة المذهب ...)). 

9 الشيرازي : طبقات الفقهاء > ص۲۳۳ ؛ الذهبي : تذكرة الحفاظ » ۲۲١/۳‏ وسير اعلام النبلاء » ۱۹۹/١۸‏ ؛ السبكي 
: طبقات الشافعية الكبرى » ٠١/٤‏ ؛ الاسنوي : طبقات الشافعية » ٩۸/۱‏ . 

. ٤۳۸/۱ › الانساب‎ 9 

. ٤ا٤‎ - ٤٦۳/۹ المنتظمء‎ © 

60 الكامل ق التاريخ » ٠١٤/۸‏ ؛ وقال قي اللباب » ۲١۲/١‏ : (( كان عالما" بالحديث والفقه » وله كتب مصنفة تدل 
على كثرة فضله )) . 





الفصل الأول حياة الإمام البيهقي ( الشخصية والعلمية) 


الفقيه » الحافظ › الاصولي » الدين » الورع » واحد زمانه في الحفظ وفرد اقرانه في 
الاتقان والضبط ...))(). 
ووصفه الذهبي بقوله : (( هو الحافظ العلامة الثبت الفقيه شيخ الاسلام )7ء وقال 
في موضع اخر : (( لو شاء البيهقي ان يعمل لنفسه مذهبا" يجتهد فيه لكان قادرا" 
على ذلك لسعة علومه ولمعرفته بالاختلاف ))0 . 
وقال التاج السبكي : (( كان الامام البيهقي احد الائمة المسلمين » وهداة المؤمنين» 
والدعاة الى حبل الله المتين .... جبلا" من جبال العلم ))(. 
وقال ابن كثبر : (( كان فقيها" » محدثا" » اصوليا" .... جمع اشياء كثيرة نافعة › 
لم يسبق الى مثلها » ولا يدرك فيها ))7). 
ووصف علمه ابن تغري بردى الاتابكي بقوله : (( كان واحد زمانه في الحديث 
والفقه».وله تصانيف كثيرة>مجمع نصوص الامام الشافعي( رضى الله عنه ) ))(). 
وقال ابن ناصر الدين فيما نقله عنه ابن العماد الحنبلي : (( كان واحد زمانه وفرد 
اقرانه حفظا" » واتقانا" » وثقة » وعمدة » وهو شيخ خرسان ))0 . 


90 تذکرة الحفاظ » ۲۱۹/۳ - 5١.‏ ؛ سير اعلام النبلاء » 1737/18 . 
97 تذكرة الحفاظ » ۲۱۹/۲۳ = ۲۲۰ ؛ سير اعلام النبلاء » ١١۳/١۸‏ . 
97 سير اعلام النبلاء » 159/18 . 

9 طبقات الشافعية الكبرى » 8/5 . 

© البداية والنهاية » 914/١5‏ . 

99 النجوم الزاهرة » ۷۷/١‏ . 


9" شذرات الذهب › ۳۰٤/۳‏ 





الفصل الثاني مروبات الامام البيهقي في سرايا الرسول يله 


القصل الثاني 
( مروبات الإمام البيهقي فب سرايا 


الرسول محمد () ) 
ويشمل:- 
المبحث الأول :-( سرايا الاستطلاع والترصد ). 
المبحث الثاني :- (سرايا الد عوة الى الاسلام). 
المبحث الثالث :- (سرايا المهمات الخاصة). 
المبحث الرابع :- ( سرابا القتال والرد على العدوان ). 
المبحذ الخامسر:- (السرابا التي بعثت لاستهداف 
قوافل فريش التجارية ). 
المبحث السادس:- (السرية التي بعثت للتضليل على 
تحركات الجبشر الآسلامي نحو مكة لفقتحها ). 
المبحث السابع :- ( سربة بعثت لهدم ببوت الاوتان ). 


الفصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


الفصل الثاني مروبات الإمام البيهقي في سرابا 
الرسول محمد (44) 


بعد ان تم استقرار الرسول (45) والمسلمين بالمدينة وبعد نزول الاذن 
بالقنال في قوله تعالأ:فِنَ لِدَذِينَ يُقاتاون ب أ نهم ظَلِمُوا وَإِنَ الله عَدسى نصرهم 
لَقدِيرٌ)!) بعث الرسول محمد (يي) عدد من السرايا وكان لكل سرية هدف معين 
بعتت من أجله فبعضها بعثت من اجل إستطلاع أخبار المشركين وبعضها كانت لها 
مهمات خاصة تتمتل بقتل بعض المشركين المحرضين على الرسول () وبعضها 
الاخر بعثت من اجل الدعوة الى الاسلام» والرد على العدوان والاخذ بالثأر منهم › 
واستهداف ورصد القوافل التجارية لقريش » والسرايا التي بعثت من اجل التضليل 
على تحركات الجيش الاسلامي . ويظهر لنا من خلال دراستنا وجمعنا للمرويات 
التي تتحدث عن السرايا في كتاب السنن الكبرى للامام البيهقي ( رحمه الله ) انه قد 
اوردها في اجزاء مختلفة ولم يجمعها في جزء معين وانه لم يذكرها بأجمعها وانما 
I EE RS CS EE a E‏ 
ا و ف ا امن اللخ علي تلك المروفانة :ان فففيها 
مختصر والبعض الاخر قد فصل فيه وذكر فيه اكثر من موقف مثل سرية مؤتة 
والتي يسميها بعض كتاب السيرة بالغزوة . وعلى هذا الاساس قمت بتقسيم السرايا 
التي جمعتها من كتاب الامام البيهقي في السنن الكبرى حسب مهامها وحسب 
التسلسل الزمني لكل منها . 


.)۳۹( سورة احج آية‎ )١١ 
ابن سعد : محمد بن سعد بن منيع البصري الزهري (ت.*7١ه) : الطبقات الكبرى » دارصادر » (بيروت » د.ت)»‎ )۲( 


۲ ؛ محمود شيت خطاب : جيش الرسول (صلى الله عليه وسلم ) » ص؟” . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


المبحث الول :- (سرابا الاستطلاع والترصد ) 
1- سربة عبد الله بن جحش الى نخاة ":- 


بعث رسول الله (يهِهٌ) هذه السرية في رجب سنة ( ١ه‏ ) بقيادة عبد الله 
بن جحش الاسدي الى نخلة في اثني عشر رجلا" من المهاجرين وكتب له كتاباء وأمره 
ان لا ينظر فيه حتى يسير يومين » ثم قرأ الكتاب بعد يومين فاذا فيه: اذا نظرت في 
كتابي هذا فسرحتى تنزل نخلة بين مكة والطائف » فترصد بها عير قريش وتعلم لنا 
من أخبارهم (). 
وقد روى الامام البيهقي بسنده عن الحضرمي عن ابي السوار عن جندب بن 
عبد الله له قال:(( بعث رسول الله (ي) رهطا" واستعمل عليهم عبيدة بن الحارث 
قال : فلما انطلق ليتوجه بكى صبابة الى رسول الله (يَيْهٌ) فبعث مكانه رجلا" يقال 
له عبد الله بن جحش وكتب له كتابا" وامره ان لا يقرأه الا لمكان كذا وكذا ولا تكرهن 
من أصحابك على المسير معك فلما صار الى ذلك الموضع قرأ الكتاب واسترجع 
قال: سمعا" وطاعة" لله ورسوله قال: فرجع رجلا" من اصحابه ومضى بقيتهم معه 
فلقوا ابن الحضرمي فقتلوه فلم يدر ذلك من رجب أو من جمادي الاخرة فقال 
المشركون قتلهم في الشهر الحرام فنزلت:7 يس دونك عن الشهر الحَرَام قتالفيه 3 لم 
قِتال فيه كبريرٌ» الى قوله١‏ وَالفتئة أكْبَرُ مِنَ القتل» ( قال: فقال بعض المسلمين لئن 
كانوا أصابوا خيرا" مالهم اجر فنزلت: إن الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَاجَرُوا وَجَاهَدُوا في 
سب ياإله أأوَلنِكَ يَرْجُونَ رَحْمَت الله الله عَدْورٌ رَحِيْمْ ¢ )). 


20 نخلة :- موضع بالحجاز قريب من مكة . (ياقوت الحموي : معجم البلدان » ۲۷۷/١‏ ) . 


الواقدي : محمد بن عمر بن واقد (ت 17١٠ه‏ ) : كتاب المغازي » تحقيق : د. مارسدن جونس » ط٣‏ » عالم الكتب » ١‏ 
بیروت » -۱١/١ » ) م۱۹۸٤ - ھ۱٤۰ ٤‏ ۱۹ ؛ لمباركفوري : صفي الرحمن » الرحيق المختوم » طبع من قبل مؤسسة اولي النهي 
للانتاج الاعلامي ( الریاض » ۲۲٤٠ه)‏ » ص ٠٠٤‏ . 

(© السنن الکبری » ۲۰/۹- ۲١‏ » رقم الرواية ( ٠۷۷٤١‏ ) . 

سورة البقرة آية ( ۲١۷‏ ) . 


© سورة البقرة آية ( ۲١۸‏ ) . 


(6) 





الفصل الثاني مروبات الامام البيهقي في سرايا الرسول کل 


د ليقي اث روات باسني نقمه مع اكتف في الفط الست حدد كي > 
الاولى المكان الذي بعقت اليه السرية وهوبأتجاه نخلة . والرواية الثانية ذكر فيها عدد 
افراد'السرية وشم تمانية مقالين واميزهم' التاسع عب اللد ين جحش واكة بأن وجهة 
السرية الى نخلة ايضا" . وذكر ان (( واقد بن عبد الله التميمي رمى عمرو بن 
الحضرمي بسهم فقتله واستأسر عثمان بن عبد الله » والحكم بن كيسان وهرب المغيرة 
1 00 في الرواية الثالثة وقت بعث السرية وهو في رجب قبل معركة بدر 
بشهرين'. وقد ذكر الواقدي ان هذه السرية بعثت في رجب على رأس سبعة عشر 
شهرا" » وذكر ان عدد افراد السرية كان اثشي عشر رجلا" وان رسول الله () لم 
يأمرهم بقتال وانما امرهم ان يتحسسوا اخبار قريش . واورد ابن هشام هذه السرية 
مؤكدا" كلى :ان .ههه المقائلين كانوا ثمائية وكلهم من المهاجرين وذكر اسماءهم :+ 
ونقل ابن خياط7") عن ابن اسحاق انها سرية بعثث في اخر رجب بقيادة عبد الله بن 
جحش في تمانية من المهاجرين . وذكر السيوطي عدة روايات عن هذه السرية 
وهي مشابهة لرواية البيهقي وذكر انها كانت في رجب او جمادي » وذكر ان الاية 
نزلت في هذه السرية. 


97 السنن الکبری » ۲٠/۹‏ » رقم الرواية ( ۱۷۷٤١‏ ) . 

المصدر نفسه » ۹۹/۹- ٠٠١‏ » رقم الرواية ( ۱۷۹۸٩‏ ) . 

المصدر نفسه » ۱۰۰/۹- ۱۰١‏ » رقم الرواية ( ۱۷۹۹۰ ) . 

99 کتاب المغازي » ۱۹-۱۳/۱۱ ؛ ابن سعد : الطبقات الكبرى ٠١/7‏ . 

97 ابن هشام : محمد بن عبد الملك ( ت8/١١ه‏ ) : السيرة النبوية » تحقيق : مصطفى السقا واحرون » ط٣‏ » دار احياء 
التراث العربي » ( بیروت » ٤۲۱‏ ۱ه = ۲۰۰۰م ) » ۲١۷ - ۲٠۳/۲‏ ؛ اليعقوبي : امد بن اسحاق بن حعفر 
( ت ۲۹۲ه ) : تأريخ اليعقوبي » علق عليه ووضع حواشية : خليل المنصور » منشورات محمد علي بيضون » دار الكتب العلمية 
> ( بیروت » ۱٤۱۹‏ ھ - ۱۹۹۹م ) » ٠١/۲‏ ؛ الطبري : ابو حعفر محمد بن جرير ( ت ١٠۳ه‏ ) : تأريخ الامم والملوك »› 
تحقيق : محمد ابو الفضل ابراهيم » ( بیروت » ۱۳۸۷ھ = ۱۹7۷م ٤)۱٩ ٤۱۰/۲۰)‏ . 

99 ابن خياط : ابو عمر خليفة بن خياط العصفري (ت ۲٤٠١‏ ه): تاريخ خليفة بن خياط» حققه وقدم له: اكرم ضياء 
العمري» مطبعة الاداب » ( النجحف» ٩۱۳۸ھ‏ = ۱۹1۷م ) ۰ ۲۲/۱ . 

7 السيوطي : الدر المنشور في التفسير المأثور » دار الفكر للطباعة والنشر والتوزيع » ( بيروت » ۰۳٤۱ھ‏ - ۹۸۳٠م)»‏ 
YAS‏ 





الفصل الثاني مروبات الآمام البيهقي في سرابا الرسول كيل 
00 
وطلب منه عدم فتحه الا بعدان يبتعدوا عن المدينة بمسافة يومين وذكر ان احاطة 
الرسول (يَفُِ) هذه السرية بهذا الكتمان الشديد ربما كان مرجعه الى رغبته الشديدة في 
حَمايَة :افرادهذه السرية من المتخاطن القى قد تصيبهم :اذا اعرت.الهيق فى المديئة : 
وخاصة انهم سيتجهون الى منطقة قريبة من مكة » ويقطنها مشركون يرتبطون بقريش 
بروابط وثيقة . وعلى ما ويبدو ان عدد افراد السرية كانوا ثمانية لان اغلب المصادر 
اشارت الى ذلك . 


*1- سربة بعتت اثناء غزوة خيبر:- 


لم تصرح المصادر عن اسم هذه السرية وعن قائدها وعن عدد افرادها وعلى ما 
يبدو انها سرية استطلاعية خرجت أثناء غزوة خيبر لاستطلاع خبر اليهود. 
حيث روى الامام البيهقي!') بسنده عن ابن الهاد بن شرحبيل بن سعد عن جابر بن 
عبدالله ذه قال:(( كنا مع رسول الله (وَيعٌ) في غزوة خيبر خرجت سرية فأخذوا 
إنسانا" معه غنم يرعاها فجاؤوا به الى رسول الله (يَ) فكلمه النبي (يَف) ماشاء 
الله أن يكلمه به فقال له الرجل إني قد أمنت بك وبما جئت به فكيف بالغنم يارسول 
الله فإنها أمانة وهي للناس الشاة والشاتان وأكثر من ذلك قال: إحصب وجوهها ترجع 
الى أهلها فأخذ قبضة من حصباء أو تراب فرمى به وجوهها فخرجت تشتد حتى 
دخلت كل شاة الى أهلها ثم تقدم الى الصف فأصابه سهم فقتله ولم يصل لله سجدة 
قط قال رسول الله (يَهِمٌ) : أدخلوه الخباء فأدخل خباء رسول الله (يَل) حتى اذا فرغ 
رسول الله (ي) دخل عليه ثم خرج فقال : لقد حسن إسلام صاحبكم لقد دخلت 
عليه وان عنده لزوجتين له من الحور العين )). 


99 الملاح : هاشم يحبى » الوسيط في السيرة النبوية والخلافة الراشدة » وزارة التعليم العالي والبحث العلمي » ( جامعة الموصل 
م)ءص27751-777. 

97 السنن الکبری » ۲١٠/۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸٤١١‏ ) . ورواها الحاكم النيسابوري . ينظر : ابو عبد الله محمد بن عبد الله 
النيسابوري » المستدرك على الصحيحين » دراسة وتحقيق : مصطفى عبد القادر عطا » ط؟ » منشورات محمد علي بيضون » 
دار الكتب العلمية » ( بیروت » ۲۲٤۱ھ‏ = ۲۰۰۲م ) »› ۱٤۸/۲‏ . 





الفصل الثاني مروبات الامام البيهقي في سرايا الرسول ل 


وذكر عروة بن الزبير ‏ قصة الراعي الاسود الذي رزقه الله سبحانه وتعالى الايمان 
والشهادة في ساعة واحدة » وقد ذكر ذلك في حديث خيبر ولم يذكر انها سرية. 
أما الواقدي7) فقد ذكر قصة العبد الذي أسلم وهو سار الحبشي وقد كان لعامر 
اليهودي وقد ذكر ذلك ضمن أحداث غزوة خيبر وهي مقاربة لرواية البيهقي وذكر فيها 
اق الد قا کے فل: 
وذكر ابن هشام"أرواية ابن اسحاق وهي مشابهة لرواية البيهقي . بينما ذكر ابن 
حزم الاسود الراعي واسمه ( أسلم) من ضمن شهداء خيبر ولم يذكر قصته. 


المبحث الثاني:- ( سرابا الدعوة الى الاسلام ) 


97 ابن الزبير : عروة ( ات 3ه ) » مغازي رسول الله (يع) » رواية : ابي الاسود , جمعة وحققه وقدم له : د. محمد 


مصطفى الاعظمي » منشورات مكتب التربية الاسلامي لدول الخليج - المملكة العربية السعودية » ( الرياض » ١0٠14١ه-‏ 
۱ م)› ص“ . 

. ٦٥۰ = 1٤۹/۲ › للغازي‎ 

السيرة النبوية » ٠۷١ - ۳۷٤/۳‏ ؛ السهيلي : ابو القاسم عبد الرحمن بن عبد الله بن احمد ( ت١۸١ه‏ ) : الروض 
الانف في شرح السيرة النبوية لابن هشام » تحقيق وتعليق : عبد الرحمن الوكيل » دار النصر للطباعة( القاهرة » 799١ه-‏ 
۹^ )۰ ۱۸/71 = 01۹ . 

(6) 


02 


ابن حزم : ابو محمد علي بن احمد بن سعيد ( ت5455ه ) : جوامع السيرة » تحقيق : د. احسان عباس واخرون» دار 


المعارف ا مصريد.ت ) »> ص ۲۱١‏ . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


بعث رسول الله (يقِه) عدد من السرايا التي تهدف الى نشر الدين 
الأسلامي » وقد كان أمراؤها من الصحابة المتميزين في حرصهم واخلاصهم للعقيدة 
ومن هذه السرايا : - 


1- سرية عاصم بن ثابت بن أبي الأقلم الى ذات الرجيع:- 


بعث رسول الله (ي) هذه السرية في شهر صفر في السنة الرابعة من 
الهجرة!"! وقيل انها حدثت في السنة الثالثة » وكان سبب بعث هذه السرية انه قدم 
وفد من قبائل ( عضل والقارة ) على رسول الله (ي) وذكروا له أن أخبار الاسلام 
قد وصلتهم وانهم بحاجة الى من يعلمهم شؤون هذا الدين » فبعث الرسول (4) 
نفرا" من أصحابه فيهم مرثد بن ابي مرثد وأمر عليهم عاصم بن ثابت » وقيل انها 
كانت مكيدة خطط لها بنو لحيان عندما قتل خالد بن سفيان بن نبيح الهذلي › فقد 
مشت بنو لحيان الى (عضل والقارة ) فجعلوا لهم فرائض على ان يقدموا على رسول 
الله (ي) فيكلموه » فيخرج اليهم نفرا' من الصحابة يدعونهم الى الأسلام » فيقومون 
بقتل الصحابة والأخذ بثأرهم7). 


وقد روى الامام بسنده عن الزهري عن عمرو بن أسيد بن جارية حليف بني زهرة 
وكان من اصحاب ابي هريرة عن ابي هريرة # قال:(( بعث رسول الله (كَلٌ) عشرة 
زفظ غلينا وأمر عليهم خضام" بق تابث بن ابي الأقلح وهو جد عاض بي ابن 
عمر بن الخطاب 5 » فانطلقوا حتى اذا كانوا بالهدة بين عسفان 

ومكة ذكروا لحي من هذيل يقال لهم بنو لحيان فنفروا لهم بمائة رجل رام فأتبعوا 
أثارهم حتى وجدوا مأكلهم التمر فقالوا:هذا تمر يثرب فلما حس بهم عاصم واصحابه 


90 الرحيع :- ماء لحذيل قرب الحدأة بين مكة والطائف . (ياقوت الحموي : معجم البلدان » 59/8 ) . 
9 الط : تأريخ الامم والملوك » 588/٠‏ ؛ المبار كفوري : الرحيق المختوم » ص ٠٠٤‏ . 
9 الواقدي : المغازي » :هم هه" ؛ البوطي : فقه السيرة » ص 558 . 


* 


والصواب عاصم ذلك لانه ذكر في وسط المروية باسم ( عاصم ) بالاضافة الى ان جميع المصادر التي اطلعت عليها ذكرت 


ان امه عاصم » وریا یکون عصام خطأ مطبعيا" . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


ان لا يقتل منكم احدء فقال عاصم اما انا فوالله لا انزل في ذمة كافر اليوم اللهم بلغ 
عنا نبيك السلامءفقاتلوهم فقتل منهم سبعة ونزل ثلاثة على العهد والميثاق فلما 
استمكنوا منهم حلوا اوتار قسيهم وكتفوهم فلما رأى ذلك منهم احد الثلاثة قال:هو والله 
اول الغدر فعالجوه فقتلوه وانطلقوا بخبيب بن عدي وزيد بن الدثنة فانطلقوا بهما الى 
مكة فباعوهما وذلك بعد وقعة بدر فاشترى بنو الحارث خبيبا" وكان قتل الحارث يوم 
بدر. قالت ابنة الحارث:وكان خبيب أسيرا" عندنا فوالله ان رأيت اسيرا" قط كان خيرا" 
من خبيب والله لقد رأيته يأكل قطفا" من عنب وما بمكة يومئذ من ثمرة وان هو الا 
رزق رزقه الله خبيبا" قالث:فأستعار مني و ل ن ال اا عة ا 
ودرج بني لي وانا غافلة فرأيته مجلسه على صدره قالت ففزعت فزعة عرفها خبيب 
قالت : ففطن بي فقال: أتحسبيني قاتله ما كنت لا فعله قالت:فلما اجمعوا على قتله 
قال لهم:دعوني أصلي ركعتين قالت: وصلى ركعتين فقال لولا ان تحسبوا ان بي 
جزعا" لزدت قال:فكان خبيب أول من سن الصلاة لمن قتل صبرا" ثم قال اللهم 
احصهم عددا" واقتلهم بددا" ولا تبق منهم احدا" وأنشأ يقول: 

فلستٌ أبالي حين أقتل مسلما" على أي حال كان في الله مصرعي 
وذلك في جنب الأله وان يشا يبارك على أوصال شلو ممزع 


قال:وبعث المشركون الى عاصم بن ثابت ليؤتوا من لحمه بشيء وكان قتل رجلا" 
من عضمائهم فبعث الله مثل الظله من الدبر فحمته من رسلهم فلم يستطيعوا ان 
يأخذوا من لحمه شيء))(. 


واورد البيهقيأرواية اخرى بالمعنى نفسه مختصرة دون ذكر الشعر ودون قصة 
عاصم في أخره . وقد ذكر عروة رواية مشابهة لرواية البيهقي الا ان فيها: (( 


(0) 


قردد: - وهو الموضع المرتفع من الارض. وقي الحديث ((لحثوا الى قردد)) كأم تحصنوا به .(ابن منظور:لسان 
العرب»۱/۳١٠.‏ 


7 البيهقي + المنتن الكبرق غنة/هغ +- 9845 رقم الرولية و 14457 ) : 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


٠ ان المشركين ارادوا ان يقطعوا رأس عاصم فبعث الله عليهم الدبر تطير في وجوه‎ ٠ 
وفيها ايضا" ان خبيب اشتراه عقبة بن الحارث واشترى صفوان‎ ٠ )) القوم وتلدغهم‎ 
بن أمية زيد بن الدثنة وقتله . وذكر الزهري() الرواية عن عمرو بن سفيان الثقفي‎ 
(( عن ابي هريرة نفس رواية البيهقي سوى اختلاف بسيط في بعض الالفاظ وفيها:‎ 
ان عقبة بن الحارث قام على خبيب فقتله بعد ان صلى ركعتين)) . اما الواقدي()‎ 
فقد ذكر انها حدثت في صفر على رأس ستة وثلاثين شهرا" وان عدد افراد السرية‎ 
سبعة نفر وذكر اسماءهم وقيل انهم كانوا عشرة واميرهم مرثد بن ابي مرثد وقيل‎ 
عاصم بن ثابت وذكر ايضا" سبب ارسال السرية وذكر اسم ابنة الحارث وهي( ماوية‎ 
وقد ذكر ابن سعد نفس ما ذكره الواقدي الا انه ذكر انهم عشرة رهط وذكر‎ . ) 
,)) اسماء سبعة اشخاص منهم وذكر ان اميرهم عاصم وقال: (( وقال قائل: مرثد‎ 
ولم يذكر اسم ابنة الحارث . وذكر ابن هشام انها حدثت سنة ثلاث ونقل رواية‎ 
ابن اسحاق وفيها:(( ان عددهم ستة وذكر اسماؤهم وامر عليهم مرثد بن ابي مرثد‎ 
وذكر سبب ارسال السرية )) . اما الطبري/ فقد ذكر انها في صفر من السنة( 5ه‎ 
. ونقل ماذكره ابن اسحاق‎ ) 


وذكر ابن حزم( انها حدثت في نصف صفر في اخر تمام السنة الثالثة من الهجرة 
وذكر سبب ارسال السرية وان عدد افرادها ستة رجال من اصحاب الرسول (وفِعٌ) وان 


99 السنن الکبری » ۲٤٦/۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸٤۳۳‏ ) . 
9 مغازي رسول الله () .ص ١/8‏ - لالا١‏ . 

الزهري : ابن شهاب محمد بن مسلم بن عبيد الله ( ت 54؟١١ه‏ ) : المغازي النبوية » حققه وقدم له : د . سهيل ركار » 
دار الفکر » ( دمشق › ۱٤۰۱‏ ھ = ۱۹۸۱ م) › ص ٩3٩۹ = ٦۷‏ . 

(6) 


(MD 


. ٠۳٣۳ = ۳۰٤/۱ » المغازي‎ 

. ٥٦ -٥١/۲ » الطبقات الکبری‎ 3 

997 السيرة النبوية » ۱۸۷/۳- ۲٠١‏ ؛ اليعقوبي : تأريخ اليعقويي » -٤٥/۲‏ 1> . 
997 تأريخ الامم والملوك » ۳۸/۲ - ٥٤٥١‏ . 


99 جوامع السيرة » ص ٠۷١‏ . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


وكذلك رواية البخاري وفيها:(( ان عدد افراد السرية عشرة رهط وامر عليهم عاصم 
بن ثابت وذكر رواية ابن اسحاق ايضا)) . ويذكر الصلابي" قول الواقدي بأن بني 
لحان وهم خي من هذيل: > مشوا :الى عضيل والقارة :وجعلت لهم كنلا" ليخرجرا 
الى رسول الله (ي) ويطلبوا منه ان يخرج معهم من يدعوهم الى الاسلام ويفقههم في 
الدين » ويذكر غدر قبيلة عضل والقارة ويقول:(( ويظهر :ان قبيلة هذيل قد سعت 
للثأر من المسلمين لخالد بن سفيان الهذلي فلجأت الى الخديعة والغدر )) . ويذكر 
الملاح ان بني لحيان اتفقوا مع نفر من عضل والقارة » وهما حيان من قبيلة 
خزيمة بني مدركة للذهاب الى رسول الله (يَيِع) واظهار الاسلام امامه » ومطالبتهم 
بان يرسل اليهم رجالا" من اصحابه ليقرؤهم القرآن » ويفقهوهم في الاسلام » حتى اذا 
فعل » قاموا بالعدوان والثأر لصاحبهم . 

نستدل من كل ذلك ان افراد السرية خرجوا رغبة في ارضاء الله سبحانه وتعالى 
ورسوله(يي) ويتبين لنا مدى قوة ايمانهم اذ انهم لم يضعفوا وانما ازدادوا قوة عندما 
تمت محاصرتهم من قبل قبيلتي( عضل والقارة ) وانهم استشهدوا دفاعا" عن الاسلام وانهم 
صدقوا الله ورسوله وان قصة عاصم تبين لنا ذلك لأنه كان قد عاهد الله ان لايمس جسده 
مشرك وان الله سبحانه وتعالى صدقه وعده فجاءت ظلة من الدبر فحمته بالاضافة الى 
قصة خبيب بن عدي التي تمثل صورة من صور الجهاد الرائعة اذ انه ظل على دينه 
بالرغم من تعذيبهم له وان الله سبحانه وتعالى اخفى جسده لكي لايمثل المشركين به وكانوا 
قد نذروا به بعد غزوة بدر ومن ذلك ايضا" نستدل على ان هذه السرية خرجت بعد 
غزوة بدر وبعد مقتل خالد بن سفيان الهذلي على يد عبد الله بن أنيس وان هؤلاء 
الصحابة ذهبوا نتيجة الغدر والخيانة. 


7 البداية والنهاية » 84/4ه- 9ه . 
7 السيرة النبوية » ١51/5‏ . 
3؟ الوسيط في السيرة النبوية » ص 759 . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


۴- سرية المنذر بن عمرو الانصاري الى بئر معونة ":- 


وفي نفس الشهر الذي وقعت فيه مأساة الرجيع وقعت مأساة اخرى اشد 
وافضع من الاولى » وهي التي تعرف بوقعة بئر معونة » وملخصها ان ابا براء 
عامر بن مالك ( المدعو بملاعب الاسنة ) قدم على رسول الله (يَلُ) المدينة فدعاه 
الى الاسلام فلم يسلم فقال : يا رسول الله (( لو انك بعثت نفرا" من اصحابك معي 
لرجوت ان يجيبوا دعوتك ويتبعوا امرك )) ٠‏ وقال رسول الله (يكِةٌ): اني اخاف عليهم 
اهل نجد » فقال ابو براء : انا جارا" لهم " » فبعث رسول الله (ي) المنذر بن 
عمرو في اربعين وقيل في سبعين رجلا”من خيار المسلمين7 . 


وقد روى الامام بسنده عن همام عن اسحاق بن عبد الله قال حدثني انس بن مالك 
# (( ان رسول الله (ي) بعث خاله وكان اسمه حرام اخا أم سليم في سبعين رجلا” 
فقتلوا يوم بئر معونة وكان رئيس المشركين عامر بن الطفيل وكان اتى النبي(44) 
فقال : اخيرك بين ثلاث خصال ان يكون لك اهل السهل ولي اهل المدر واكون 
خليفتك من بعدك او اغزوك بغطفان بالف اشقر والف شقراء قال : فطعن في بيت 
امرأة من بني فلان فقال : غدة كغدة البكر في بيت امرأة من بني فلان ائتوني 
بفرسي فركبه فمات على ظهر فرسه . فانطلق حرام أخو أم سليم ورجلان معه رجل 
اعرج ورجل من بني فلان قال : كونا يعني قريبا" مني حتى 


اتيهم فإن امنوني كنت كذا وان قتلوني اتيتم اصحابكم . فأتاهم حرام فقال:أتؤمنوني 
أبلغكم رسالة رسول الله (5) قالوا : نعم فجعل يحدثهم واومؤا الى رجل فأتاه من 


بعر معونة :- قال ابن اسحاق بغر معونة ارض بين ارض بني عامر وحرة بني سليم وقال كلا البلدين منها قريب الا انا الى 


حرة بني سليم اقرب وقيل: بئر بين حبال يقال لما ابلى في طريق المصعد من المدينة الى مكة وهي لبني سليم قاله عرام. وقال ابو 
عبيدة في كتاب ( مقاتل الفرسان ) بغر معونة ماء لبني عامر بن صعصعة » وقال الواقدي » بثرمعونة في ارض بني سليم وارض بني 
كلاب وعندها كانت قصة الرحيع والله اعلم . (ياقوت الحموي : معجم البلدان» 307/١‏ ) . 
60 الواقدي : المغازي » "47/١‏ ؛ المباركفوري : الرحيق المختوم » ص٦٠٠‏ . 
7 الواقدي : المغازي » ٠٤١۷ /١‏ ؛ الحلبي : علي بن برهان الدين » السيرة الحلبية المعروفة (بأنسان العيون في سيرة الامين 
والمأمون) » مطبعة الاستقامة » ( القاهرة ۱۳۹۱۰ ه= ۱۹۷۱م ) ۰ ٠۹٤/۳‏ . 





الفصل الثاني مروبات الآمام البيهقي في سرابا الرسول كي 
فلحق الرجل فقتل كلهم الا اعرج كان في راس الجبل . قال اسحاق فحدثني انس بن مالك 
» قال : أنزل عليه ثم كان من المنسوخ أنا قد لقينا ربنا فرضى عنا وارضانا فدعا رسول 
الله (ييهٌ) سبعين صباحا" على رعل وذكوان وبني لحيان وعصية عصت الله ورسوله 
ا 

واورد البيهقي!') خمس روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف في اللفظ والسند . الرواية 
الاأولى عن انس وفيها انه لما طعن حرام بن ملحان قال: (( فزت ورب 
الكعبة )) . والرواية الثانية عن عائشة كه ذكر فيها: (( ان عامر بن فهيرة لما قتل 
رفع الى السماء ... وقد نعاهم النبي (يَي) وقال : ان اصحابكم اصيبوا وانهم قد 
سألوا ربهم فقالوا ربنا اخبر عنا اخواننا بما رضينا عنك ورضيت عنا قال فأخبرهم عنهم 
). والرواية الثالثة عن انس ايضا" فيها : (( ان عدد الذين قتلوا سبعون من الانصار 
وقنت رسول الله (ي) شهرا" يدعو في صلاة الصبح ))11). 

بينما في الرواية الرابعة لم يذكر العدد ولكن دعا على من قتلهم خمس عشرة ليلة(. 
وفي الخامسة ذكر ان النبي (يَيع) مكث شهرا" يدعو على الذين اصابوهم في قنوت 
صلاة الغداة ) . وذكر عروة" بأنها غزوة وذكر ما يشابه ما ذكره البيهقي في 
الرواية الثانية وذكر دعاء النبي (يَيع) عليهم الا انه لم يحدد عدد الايام» كما انه 
ذكر عدد الذين استشهدوا وهم سبعون » وكذلك ذكر ان الله انزل فيهم قرآنا'حتى نسخ 
(( بلغو قومنا إنا لقينا ربنا فرضي عنا ورضينا عنه )). 


9 البيهقي : السنن الکبری » ۳۷۷/۹ » رقم الرواية ( 18801 ) . 
93 للصدر نفسه » ۳۷۷/۹ » رقم الرواية ( ١88051‏ ) . 
المصدر نفسه » ۳۷۷/۹ برقم الرواية ( ۱۸۸۲١‏ ) . 
593 للمصدر نفسه» ۲۸۳/۲- ۲۸٤‏ » رقم الرواية ( 30914 ) . 
المصدر نفسه » ؟/ 384 » رقم الرواية ( 3095 ) . 
المصدر نفسه » 584/7 » رقم الرواية ( 3098 ) . 


مغازي رسول الله ) » ص 1١8١ - ١/8‏ . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


اما الزهري' فقد ذكر ان حرام بن ملحان لما طعن قال:(( فزت ورب الكعبة )) 
وكذلك ذكر ان النبي (يهِمٌ) مكث شهرا" يدعوا على الذين اصابوهم في قنوت صلاة 
الغداة . وقد ذكر الواقدي7) انها حدثت في صفر على رأس ستة وثلاثين شهرا" وانه 
دعا عليهم خمس عشرة ليلة ويقال اربعين يوما" » وذكر عدد الشهداء بقوله : (( 
وقال ابو سعيد الخدري : كانوا سبعين ويقال انهم كانوا اربعين ورايت الثبت على انهم 
اربعون )) . وذكر ابن سعد(" تأريخ بعث السرية بنفس ما ذكره الواقدي وسبب بعثها 
الا انه لم يذكر عدد الايام التي دعا بها النبي(ي) ٠‏ وذكر ان الله انزل فيهم قرآنا" 
بينما ذكر ابن هشام/) انها في صفر سنة ( 4ه ) وان النبي (يي4) دعا عليهم › 
وكذلك ذكر الطبري” الا انه ذكر عن انس قال لا ادري اربعين او سبعين . 
واقتصر اليعقوبي على ذكر قائد السرية المنذر بن عمرو الانصاري . اما ابن 
حزم" فقد ذكر انها حدثت في صفر في اخر تمام السنة الثالثة من الهجرة وذكر 
سبب بعث السرية وذكر ان عدد الذين استشهدوا اربعين رجلا" من خيار المسلمين 
وقيل سبعين » وقيل انهم قتلوا كلهم الا كعب بن زيد فانه ترك في القتلى وبه رمق . 
ويذكر البوطي ان النبي (يَفِع) تأثتر لمقتل هؤلاء الدعاة الصالحين من اصحابه 
وبقي شهرا" يقنت في صلاة الصبح يدعو على قبائل سليم : (( رعل وذكوان وبني 

لحيان وعمية )) . 


المغازي النبوية » ص ٠١‏ . 

. ٠٠۲ -۳٤٦/۱ » المغازي‎ 

7 الطبقات الكبرى » ٠٤-١١/۲۷‏ . 

957 السيرة النبوية » 5.5/8 81١.‏ 

© تأريخ الامم والملوك » 040/۲- 000 . 
7 تاريخ اليعقوي » ٤۷/۲‏ . 

جحوامع السیرة » ص ۱۷۸- ۱۷۹ . 
فقه السيرة » ص١۲۷‏ . 


زفق 





الفصل الثاني مروبات الآمام البيهقي في سرابا الرسول كل 
وفي تسميتها فبعض هذه المصادر اطلقت عليها اسم الغزوة وبعضها سرية وبعضها 
الاخر مأساة بئر معونة . وفعلا" كانت مأساة وحادثة مؤلمة بالنسبة للرسول (44) 
والمسلمين لغدر المشركين بالقراء والفقهاء في دين الله . 

ويذكر الملاح' ان هناك مبالغات في عدد الشهداء فقد ذكر ان الرسول 
(يي) اكتفى بارسال ( مصعب بن عمير ) وحده الى المدينة بعد بيعة العقبة الاولى 
ليعلم الناس القرآن ويفقههم في الدين وقد سار على هذا النهج في معظم بعوثه 
الدينية » فلماذا يبعث كل هذا العدد من الصحابة في جوار مشرك لا يأمن هو فيها 
على اصحابه كما جاء في حديته (45ٍ) مع ابي براء. 


957 الوسيط في السيرة النبوية » ص ۲۷١‏ . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


۴ - سرية خالد بن الوليد الى بنبي جذيمة ":- 

بعث رسول الله (يَيِ) خالد بن الوليد في شوال سنة( ۸ ه ) الى بني جذيمة 
داعيا" الى الاسلام ٠»‏ لا مقاتلا" » فخرج في ثلاثمائة وخمسين رجلا" من المهاجرين 
والانصار وبني سليم » فانتهى اليهم » فدعاهم الى الاسلاء". 


وقد روى الامام البيهقي7) بسنده عن الزهري عن سالم عن ابن عمر رضي الله 
عنهما قال: (( بعث النبي (يَيِع) خالد بن الوليد احسبه قال الى بني جذيمة فدعاهم 
الى الاسلام فلم يحسنوا ان يقولوا اسلمنا فقالوا صبأناأصبأنا وجعل خالد بهم قتلا' 
وأسرا" قال : ثم دفع الى كل رجل منا أسيرا" حتى أذا أصبح يوما" أمرنا فقال : ليقتل 
كلق راكد يفكي امون قال ن فر وک ف سات 
أسيره قال فقدمنا على رسول الله (ي)فذكر له ماصنع خالد قال : فرفع يديهده ثم 
قال : اللهم إني أبرأ إليك مما صنع خالد )). 

وذكر الواقدي أنها غزوة وكان أميرها خالد بن الوليد بعثه النبي محمد (ي) الى 
بني جذيمة داعيا" لهم الى الاسلام ولم يبعثه مقاتلا" وكان عدد أفراد الغزوة ثلاثمائة 
وخمسين رجلا" فلما وصل إليهم قال :(( الاسلام قالوا نحن مسلمون ...)) 

تم ذكر تفصيلا" طويلا" عن هذه الغزوة › وذكر أنها حدثت بعد رجوع خالد من هدم 
العزى . 


90 هم بنوا جذيمة بن عامر بن عبد مناة بن كنانة ومنهم : اهل الغميصاء الذين اوقع جم خالد بن الوليد فوداهم رسول الله 


(#5) وانكر فعل خالد . ( ابن حزم : جمهرة انساب العرب » تحقيق : عبد السلام هارون » دار الكتب العلمية » (بيروت » 
۳ھ = ۳م ) »> ص ۱۸۷ ) . 

9 ابن سعد : الطبقات الكيرى » ٠١۷/۲‏ ؛ الحلبي : السيرة الحلبية » ۲۲۲/۳ . 

7 السنن الکبری » ۱۹٤/۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸٠٠١‏ ) . ورواها عبد الرزاق ( الا انه قال : اللهم اني ابرأ اليك ثما صنع 
حالد - مرتين ) . ينظر : الصنعاني : ابو بكر عبد الرزاق بن هام ( ت ١١١ه‏ ) : المصنف » عنى بتحقيق نصوصه وخرج 
احاديثة وعلق عليه الشيخ المحدث : حبيب الرمن الاعظمي » المكتب الاسلامي » ( بیروت » ۱۳۹۲ھ - ۱۹۷۲م ) » 
YY |°‏ . 

59 صبأً :- أي خرج من دين الى دين وبابه خضع . وصبأ أي صار صابئا" » ( والصابئون ) : جنس من اهل الكتاب . 
(الرازني : مختار الصحاح » ص 730954 ) . 


9 للمغازي , «لرهلام- هكلم . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


وذكر ابن سعدا ما ذكره الواقدي الا انه ذكر انها سرية وانها بعثت في شوال سنة ٠‏ 
(۸ھ) وذکر انه لما وصلهم خالد قالوا مسلمين قد صلينا وصدقنا. وذكر ابن هشاء(") 
عن ابن إسحاق أنها سرية بقيادة خالد بن الوليد وأمره أن يسير بأسفل تهامة داعيا" 
ولم يبعته مقاتلا" وان النبي محمد (يي) بعثه حين فتحت مكة » وقال ابن هشام لما 
أتاهم خالد قالوا صبأنا صبأنا . ونقل ابن خياط( عن ابن إسحاق الرواية مختصرة . 
وذكر البلاذري/ هذه السرية الى بني جذيمة بناحية يلملم في شوال سنة ثمان وذكر 
سبب بعث السرية وان النبي محمد (¥) ودى لهم قتلاهم فأظهروا الاسلام وبعث 
علي بن ابي طالب #ه بمال أقترضه فصرفه في ذلك . أما الطبري فقد ذكر 
انها غزوة وذكرها ضمن حوادث سنة (۸ه) . وذكر سبب الغزوة وانه بعث مع خالد 
بعض القبائل من العرب منهم سليم ومدلج وذكر ايضا" رواية ابن أسحاق . وذكر 
ابن حزم!')(( ان الرسول محمد (يية) بعث خالد بن الوليد الى بني جذيمة ولم يأمرهم 
بقتال فقتل خالد منهم... فبعث النبي محمد (يل) عليا" فودى لهم قتلاهم ورد عليهم 
م أخة متهم ركان لك فال يفك خانة ليدم اتی الان انی خر کو ان 
النبي محمد (يَل) أمرهم بقتال من قاتل . 

وعلى هنا نيدو ان هذه المصادن قد انفقنت عل ان قات انو هى خالة ين الولية زلا 
انها اختلفت في تسميتها غزوة او سرية واعتقد انها حدثت سنة ( ۸ه ) بعد 

فتح مكة لاشارة اغلب المصادر الى ذلك وان ما حدث في سرية خالد بن الوليد كان 
عن غير قصد المسلمين وذلك لان القبائل العربية غير المسلمة كانت تطلق على 
من يدخل في الاسلام كلمة (صبأ ) . وكانت هذه الكلمة دارجة على السنتهم وكانوا 
قد اعتادوا عليها وعندما قالوا صبأنا قصدوا بها اسلمنا الا ان افراد السرية فهموا غير 


99 الطبقات الکبری » ۱٤۹ -۱ ٤۷/۲‏ . 
0577 السيرة النبوية » ٤‏ /۷۷- 85 . 


97 تاريخ بن حياط » ۰۱/۱ . 
9937 البلاذري : ابو العباس احمد بن يحبى بن حابر ( ت ۲۷۹ه ) : انساب الاشراف » تحقيق : محمد حيد الله » يخرحه 
معهد المخطوطات بجامعة الدول العربية بالاشتراك مع دار المعارف » ( بمصر , د.ت ) » ٠۸١/١‏ . 

97" ا تاريخ الامم والملوك » «/55- 59 . 

جوامع السيرة » ص 7١5‏ ؛ ابن خلدون : عبد الرحمن بن محمد الحضرمي ( ت ۸٠۸ه‏ ) : العبر » مؤسسة جمال 
للطباعة والنشر › ( بیروت ›» ۱۳۹۹ھ = ۱۹۷۹م ) 2 15/5 . 


0 





الفصل الثاني مروبات الأمام البيهقي في سرايا الرسول ل 


غير قصد المسلمين والدليل على ذلك ان النبي(45) لما سمع بذلك بعث عليا"' رضي 
الله عنه فودى لهم قتلاهم واعاد لهم ما ذهب منهم فضلا عن انه لم يعاقب خالد 
على فعله هذا.ونلاحظ هنا ان الامام البيهقي لم يشرفي الرواية الى تأريخ بعث 
السرية . 

- سسربة خالد بن الوليد الى أكبدر دومة الجندل ":- 


بعث رسول الله (يُ) خالد بن الوليد الى أكيدر بن عبد الملك بدومة 
الجندل وكان نصرانيا" وذلك في رجب سنة تسع وكان عدد افراد السرية اربعمائة 
وعشرين فارسا" ء ولم تذكر المصادر سبب بعث هذه السرية بشكل مباشر . 
حيث روى الامام بسنده عن يونس بن بكير عن ابن اسحاق عن يزيد بن رومان 
وعبد الله بن ابي بكر (( ان رسول الله (6) بعث خالد بن الوليد الى أكيدر بن عبد 
الملك رجل من كندة كان ملكا" على دومة وكان نصرانيا" فقال رسول الله (ي) لخالد 
: انك ستجده يصيد البقر فخرج خالد حتى اذا كان من حصنه منظر العين وفي ليلة 
مقمرة صافية وهو على سطح ومعه امرأته فأتت البقر تحك بقرونها باب القصر 
فقالت له امرأته : هل رأيت مثل هذا قط ؟ قال : لا والله قالت : فمن يترك مثل هذا 
؟ قال : لا أحد فنزل فأمر بفرسه فأسرج وركب معه نفر من اهل بيته فيهم أخ له 
يقال له حسان فخرجوا معه بمطارفهم فتلقاهم خيل رسول الله (يَةِعٌ) فأخذته وقتلوا 
اخاه حسان وكان عليه قباء ديباج مخوص بالذهب فأستلبه اياه خالد بن الوليد فبعث 
به الى رسول الله (كل) قبل قدومه عليه ثم ان خالدا" قدم بالاكيدر على رسول الله 
() فحقن له دمه وصالحه على الجزية وخلى سبيله فرجع الى قريته ))7). 


00 دومة الجندل :- حصن وقرى بين الشام والمدينة .ودومة من القريات من وادي القرى ا تيماء اربع ليال والقريات دومة 


» وسكاكة » وذو القارة » فاما دومة فعليها سور يتحصن به وفي داخل السور حصن منيع يقال له مارد وهوحصن أكيدر بن 
عبد الملك . ( ياقوت الحموي : معجم البلدان » ٤۸۷/۲‏ ). 

7 ابن سعد : الطبقات الكيرى » ٠٦٦/۲‏ ؛ الحلبي : السيرة الحلبية » ۲۳۳/۳ . 

9 البيهقي : السنن الکبری » ٠١ -۳١ ١/۹‏ » رقم الرواية ( ١8547‏ ) . ورواها ابن هشام والطبري . ينظر : السيرة 
النبوية » ۱۸۰/٤‏ ؛ تاريخ الامم والملوك » ۱۰۸/۳- ٠١۹‏ . 





الفصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


وقد روى البيهقي7) اربع روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . الاولى : 
بنفس المعنى مختصرة.والثانية ذكر فيها ان أكيدر اهدى الى النبي (ي) جبة فلبسها 
وذكر الحديث(". والثالثة فيها:(( بعث رسول الله (يك) جيشا" الى أكيدر دومة فبعث 
اليه بجبة من ديباج منسوج بالذهب فلبسها )) فقال النبي (4) (( فولله 
لمناقيل: بتعد:في: الجئة'الحسن مما ترون ))0 والرانعة ذكر فا أهذاء أكيدر جبة 
الى النبي (يَل) وقوله((والذي نفسي بيده لمناديل سعد في الجنة احسن من هذه))(. 


وذكر الواقدي انها غزوة في رجب سنة تسع وذكر الرواية وهي مشابهة لرواية 
البيهقي الا انه ذكر عددهم وهم اربعمائة وعشرون فارسا" بعد رجوع خالد من تبوك 
وذكر امرأة الأكيدر وهي.( الرباب بنث أنيف ) من كندة كما ذكر أن خالد صالخه 
على الفي بعير وثمانمائة رأس وأربعمائة درع وأربعمائة رمح . وذكر ابن سعد 
فمن ما كم اتراق الا اف تر اها رة 


وذكر البلاذري7) انها سرية بقيادة خالد بن الوليد الى أكيدر بن عبد الملك الكندي 
بدومة الجندل بعثه(ي) في رجب سنة تسع وذكر ما يشابه ما ذكره البيهقي فيما 


يخص اهدائه الجبة الى رسول الله () . وذكر ابن حزم7) قصة أكيدر بن عبد 


المصدر نفسه » 5/9 ”١‏ » رقم الرواية ( ١185151١‏ ) . 
المصدر نفسه » 51/9" » رقم الرواية ( ۱۸۷۸۸ ) . 
المصدر نفسه » ۳۸۷/۳- ۳۸۸ » رقم الرواية ( ٦٠٠٠١‏ ) . 
المصدر نفسه » 588/9 » رقم الرواية ( 5١١5‏ ) . 
المغازي » ٠٠٠١/۳‏ . 

۳ الطبقات الکبری » ٠١١/۲‏ . 

انساب الاشراف › ۳۸۲/۱ = ۳۸۳ . 


جوامع السيرة » ص ۲٠۳‏ ؛ابن خلدون: العبر » ٠١/۲‏ . 





الفصل الثاني مروبات الآمام البيهقي في سرابا الرسول كيل 
الملك ما يشابه ما ذكره البيهقي . ونقل ابن كثير! رواية ابن اسحاق » ونقل ايضا" ٠‏ 
عن عروة ان رسول الله (يل) بعث خالدا" مرجعه من تبوك في اربعمائة وعشرين 
فارسا" الى أكيدر » وذكر انه قدم مع أكيدر الى رسول الله (ي) ثمانمائة من السبي 
والف بعير واربعمائة رمح . وعلى مايبدو ان هذه المصادر لم تصرح عن سبب 
رف ذه السرية: :ويبدو تي انها مقت من احل الدع الى ال و ذلك من 
خلال مسدالعة أكيدن كومة المددل على الحرة اد ان ار ( کی كان اعت 
اميرا" على سرية اوصاه ان يدعوهم الى الاسلام فان لم يستجيبوا سألهم اعطاء 
الجزية :وان لم وستجييوا كلهم .. 


0- سربة علي بن ابي طالب الى اليمن:- 


بعث رسول الله (يَي) هذه السرية الى اليمن بقيادة علي بن ابي طالب 
في شهر رمضان من السنة العاشرة للهجرة. وبعث رسول الله (يَلِ) اول الامر 
خالد بن الوليد يدعوهم الى الاسلام فأقام ستة اشهر يدعوهم ولم يجيبوه » ثم بعث 
علي بن ابي طالب وامره ان يقفل خالدا" فجاء علي الى همدان7). 


وقد روى الامام بسنده عن ابراهيم بن يوسف بن ابي اسحاق عن ابيه عن ابي 


اسحاق عن البراء قال: (( بعث النبي (يكِةٌ) خالد بن الوليد الى اهل اليمن 


يدعوهم الى الاسلام فلم يجيبوهءثم ان النبي (يَيِمٌ) بعث علي بن ابي طالب وامره ان 
يقفل خالد او من كان معه الا رجل ممن كان مع خالد احب ان يعقب مع علي ذف 
فليعقب معه ء قال البراء : فكنت ممن عقب معه فلما دنونا من القوم خرجوا الينا 
فصلى بنا علي رضي الله عنه وصفنا صفا" واحدا" ثم تقدم بين ايدينا فقرأ عليهم 


© البداية والنهاية » 4/8 ١6-1١‏ . 

9 الواقدي : المغازي » ٠١۷۹/۳١‏ ؛ الحميلي : رشيد بن عبد الله » تاريخ الدولة العربية الاسلامية » ط۲ » ( مطبعة بغداد » 
١ه‏ - ١۱۹۸م‏ ) » ص ۲٠١‏ ؛ وتاريخ العرب في الحاهلية وعصر الدعوة الاسلامية » ط۲ » مطبعة الرصافي» ( بغداد » 
7 م)› ص ° . 


7 البيهقي : السنن الكبرى » 5١7/7‏ » رقم الرواية (977) ؛ المباركفوري : الرحيق المختوم » ص 45٠0‏ . 





الفصل الثاني مروبات الآمام البيهقي في سرابا الرسول كل 
الله (يَيِع) باسلامهم فلما قرأ رسول الله (ي) الكتاب خرّ ساجدا" ثم رفع رأسه فقال: 
السلام على همدان السلام على همدان 0 

وقد ذكر الواقدي() انها سرية بعثها النبي (يَيِع) الى اليمن وكان اميرها علي بن ابي 
طالب في رمضان سنة عشر وان عدد افرادها ثلاثمائة فارس ثم لقي جمعهم 
فدعاهم الى الاسلام فأبوا ثم حمل عليهم علي بأصحابه فقتل منهم عشرين رجلا" 
فتفرقوا او انهزموا ثم دعاهم الى الاسلام فأسرعوا واجابوا . ثم بعد ذلك جمع علي 
الغنائم فجزأها خمسة أجزاء.اما ابن هشاء!! فقد ذكر انها غزوة بقيادة علي بن ابي 
طالب الى اليمن ولم يذكر غير ذلك . وذكر الطبري انها سرية بقيادة علي بن ابي 
طالب الى اليمن في رمضان وذكرها ضمن حوادث سنة (١٠ه)ء‏ 
ونقل عن البراء قوله (( ... ثم قرأ عليهم كتاب رسول الله(ي) فأسلمت همدان كلها 
في يوم واحد وكتب بذلك الى رسول الله (يَهِعٌ) فلما قرأ كتابه خرَّ ساجدا" ثم جلس 
فقال السلام على همدان السلام على همدان)) . ونقل ابن كثير7) هذه الرواية عن 
البراء وذكر رواية الامام البخاري واحمد وابن اسحاق ثم ذكر رواية البيهقي هذه ثم 
قال ورواه احمد وابو داود من طرق عن شريك والترمذي من حديث زائدة كلاهما عن 
سماك بن حرب عن حنش بن المعتمر وقيل ابن ربيعة الكناني الكوفي عن علي به 


ومن ذلك يتبين لنا ان النبي (ويِمٌ) كان حريصا" على نشر الاسلام في قبائل اليمن 
وانهم لما لم يستجيبوا في بداية الامر بعث لهم سرية اخرى لهدايتهم الى الاسلام . 


المبحث الثالث :- ( سراباالمهمات الخاصة ) 


البيهقي : السنن الکبرى » ١٠١/۲‏ » رقم الرواية ( ۳۹۳۲ ) . 
99 للغازي » ۱۰۷۹/۳ = ۱۰۸۰ +ابن سعد: الطبقات الكبرى » ٠۷١-۱٦۹/۲‏ . 
67 السيرة النبوية » ۲۹۸/٤‏ ؛ السهيلي : الروض الانف » ٠٠٠/۷‏ . 

9 تاريخ الامم والملوك » ۱۳۱/۲۳ - ٠۳۲‏ . 


© البداية والنهاية » ه/هم- 86م . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


كان الرسول (يِ8) يببتعث بعض السرايا ويكلفهم بمهمات خاصة تتمثل 
بقتل أو اغتيال بعض الشخصيات التي تؤذي الاسلام ورسول الله (يَيع) والمسلمين 
ومن هذه السرايا :- 


1- سربة محمد بن مسلمة الى كحب بن الاشر ف :- 


بعث رسول الله () هذه السرية ليلة الرابع عشر من شهر ربيع الاول 
سنة ( ٣ه‏ ) وكان عدد افراد هذه المفرزة اربعة اشخاص واميرهم الخامس وهو محمد 
بن مسلمة. وكان سبب بعث هذه السرية هو لاغتيال كعب بن الاشرف اليهودي 
وذلك بعد غزوة بدر أي بعد انتصار المسلمين على المشركين في هذه الغزوة اذ بدء 
كعب يحرض المشركين على المسلمين ويقول في قتلى قريش هولاء اشراف العرب 
وملوك الناس والله ان كان محمد قتل هولاء القوم فبطن الارض خير من ظهرها وبعد 
ذلك خرج الى مكة وكان شاعرا" فجعل يهجو رسول الله (ي) والمسلمين ويمدح 
عدوهم ويحرضهم عليه وينشد الاشعار ويبكي من قتل ببدر من اشرف قريش وصار 
نفك نتساج المستلمية ا 


١ 5 5‏ . 5 5 4 5 با سي 
وقد روى الامام البيهقي!'! بسنده عن عمرو بن دينار سمع جابر بن عبد الله ط4 


يقول: (( قال رسول الله (يَف) من لكعب بن الاشرف فإنه قد أذى الله ورسوله فقال 
له محمد بن مسلمة : اتحب ان اقتله يا رسول الله ؟ قال نعم قال: أنا له يا رسول الله 
90 هو كعب بن الاشرف الطائي من بني نبهان » شاعر جاهلي » كانت أمه من بني النضير فدان باليهودية » وكان سيدا" 
في احواله وكان يقيم قي حصن قريب من المدينة . ( الزركلي : الاعلام » ٠٠٠/١‏ ) . 

97 ابن سعد : الطبقات الکبری » ۲۲-۳۱/۲ ؛ المباركفوري : الرحیق المختوم » ص۲۰۰ = ٠١۱‏ . 

"© الواقدي : المغازي » ۱۹۳-٠۸٤/١‏ ؛ الحلبي : السيرة الحلبية » 4۸١ = ۱۸٠/۳‏ وينظر : قتل كعب بن الاشرف › 
سفيان جايد زيدان » دور الصحابي الحليل محمد بن مسلمة الانصاري رضي الله عنه في الدولة العربية الاسلامية ١‏ 
رسالة ماحستير ) قي التاريخ الاسلامي » بأشراف : د. ابراهيم ياس حضير » د. باسم الجيشي » ( ۲۲٤۱ھ‏ - ۲٠٠۲م‏ » 
ص ٤۸-۳٦‏ . 

0059 السنن الکبری » ۱۳۸/۹- ۱١۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸١٠١۲‏ ) . 





الفصل الثاني مروبات الآمام البيهقي في سرابا الرسول كي 
A E E SL‏ ا ايشا" وان لتملقة او لمات 
منه ولقد علمت ان امركم سيصير الى هذا قال: انا لا نستطيع ان نسلمه حتى ننظر 
ما فعل وانا نكره ان ندعه بعد ان اتبعناه حتى ننظر الى أي شيء يصير امره وقد 
جئتك لتسلفني تمرا" قال نعم على ان ترهنوني نساءكم قال محمد نرهنك نساءنا وانت 
اجمل العرب ؟ قال فأولادكم قال فيعير الناس اولادنا انا رهناهم بوسق' اووسقين 
وربما قال فيب ابن احدنا فيقال رهن بوسق او وسقين قال فأي شيء ترهنون ؟ قال 
نرهنك اللأمة يعني السلاح قال نعم فواعده ان يأتيه فرجع محمد الى اصحابه فأقبل 
وأقبل معه ابو نائلة وهو اخو كعب من الرضاعة وجاء معه رجلان اخران فقال اني 
مستمكن من راسه فاذا ادخلت يدي في راسه فدونكم الرجل فجاؤوه ليلا" وامر 
اصحابه فقاموا في ظل النخل واتاه محمد فناداه يا ابا الاشرف فقالت امرأته اين 
تخرج هذه الساعة فقال انما هو محمد بن مسلمة واخي ابو نائلة فنزل اليه ملتحفا" 
في ثوب واحد تنفح معه ريح الطيب فقال له محمد ما احسن جسمك واطيب ريحك 
قال ان عندي ابنة فلان وهي اعطر العرب قال فتأذن لي ان اشمه قال نعم فأدخل 
محمد يده في رأسه ثم قال أتأذن لي ان اشم اصحابي قال نعم فأدخلها في رأسه فأشم 
اصحابه ثم ادخلها مرة اخرى في رأسه حتى امنه ثم انه شبك يده في رأسه فنصاه ثم 
قال لاصحابه دونكم عدو الله فخرجوا عليه فقتلوه ثم اتى رسول الله (يكِهٌ) واخبره )) . 
واورد البيهقي اربع روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . ذكر في 
الاولى ان كعب بن الاشرف طعن في بطنه بطعنة بالسيف خرج منها مصرانه تم 
اصابوا عباد بن بشر في وجهه او في رجله . وذكر في الثانية عدد افراد السرية وهم 
خمسة رهط . وذكر في الثالثة ان سبب قتل كعب بن شرف انه كان يبكي على 
قتلى قريش ويحرض على رسول الله (ي) 7 . وفي الرابعة ذكر ان رسول الله (44) 
5 الوسق: - مكيلة معلومة وقيلهو حمل بعير »وقيل الوسق ستون صاعا وهو ثلاثمائة وعشرون رطلا عند اهل الحجاز 


واربعمائة وثمانون رطلا عند اهل العراق على احتلافهم ق مقدار الصاع . (ابن منظور : لسان العرب » ۳۷۹/۱۰ ). 
99 السنن الكبرى » ١9/3‏ » رقم الرواية ۱۸١٠١۳(‏ ) . 


97 المصدر نفسه » ۳۰۸/۹- ۳۰۹ » رقم الرواية ( ۱۸٦۲۸‏ ) . 


اللمصدر نفسه » ۳٠١ -۳۰۹ /٩‏ » رقم الرواية ( ۱۸١۳٠١‏ ) . 





الفصل الثاني مروبات الأمام البيهقي في سرايا الرسول له 


بعثهم لقتله لانه قد اذى الله ورسوله7؟ . وذکر عروة ان سبب قتل كعب هو انه 
كان يهجو النبي (يي)ويحرض قريشا" عليهم . وقد ذكر الواقدي!'! بان (( قتله كان 
على رأس خمسة وعشرين شهرا" في ربيع الاول ... ورموا برأسه بين يديه (44) 
فحمد الله على قتله )) . وأخذ ابن كثير؟') برواية الواقدي الا ان ابن كثير قال: (( 
كان قتله على يد الاوس بعد وقعة بدر)) . اما ابن هشام) فقد ذكر ان عدد 
الاشخاص الذين بعثوا لقتل ابن الاشرف هم خمسة اشخاص وذكر اسماؤهم . بينما 
ذكر ابن سعد مقتل كعب لاربع عشرة ليلة مضت من شهر ربيع الاول على رأس 
خمسة وعشرين شهرا" من مهاجر رسول الله (يَفِمٌ) وذكر ان سبب قتله انه كان يهجو 
النبي (ي)واصحابه ويحرض عليهم... وذكر ايضا" ان عدد افراد السرية خمسة 
اشخاص وبعد مقتله قال النبي(يظٌ) لافراد السرية(( افلحت الوجوه فقالوا.ووجهك يا 


رسول الله ورموا برأسه بين يديه فحمد الله على قتله )) . 


وذكر ابن حزم ان الذين قاموا بقتل كعب بن الاشرف هم خمسة اشخاص وان القوم 
نجو وجرح منهم الحارث بن اوس في رجله او راسه ببعض سيوف اصحابه . يتبين 
لنا من خلال الاطلاع على هذه المصادر ان كعب بن الاشرف قتل بعد غزوة بدر 
وذلك لانه بعد ان وصله خبر انتصار المسلمين في غزوة بدر وقتل صناديد قريش 
عمل على ايذاء الرسول (ييِعٌ) والمسلمين » وان الرسول(ي) قد بارك عمل السرية 
التي بعثت لقتله وقال لهم عندما انتهوا اليه افلحت الوجوه فقالوا : ووجهك يا رسول 


© المصدر نفسه » ٤/۷‏ » رقم الرواية ( ۱۳١۲۸۰‏ ) . 


مغازي رسول الله (#) » ص ۱٦۲‏ . 

ا لمغازي » 4٠۹۳ -١۸٤/١‏ الطبري: تاريخ الامم والملوك » .٤٩١ -٤۸۷/۲‏ 

البداية والنهاية » ٩-٥/٤‏ . 

09 السيرة النبوية » ٤ - ٠۷/٣‏ ؛ اليعقوبي : تاريخ اليعقوبي < oY‏ ؛ السهيلي : الروض الانف » ٤٠۳-٤٠٠/١‏ . 
29 الطبقات الكبرى ؛ ٣٣۳-٣۳۱/۲‏ . 


جوامع السيرة » ص ۱٥۵ -٤‏ ؛ ابن خلدون : العبر » ۲۳/۲ . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 
الله (4) . وذلك لانه كان من اشد اليهود حقدا" على الاسلام والمسلمين وايذاء لهم 


۴- سرية عبد الله بن انيس الى خالد بن سفيان الهذلي' :- 


الرسول (ييِمٌ)ان خالد بن سفيان الهذلي يحشد الجموع لحرب المسلمين فأرسل اليه 
النبي (ي) عبد الله بن انيس ليقضي عليه/). 


خت روف الما م کن سمشم بن جو کن نن غد اه بن أن كن :اه قال 
: (( بعثني رسول الله (ل4) الى خالد بن سفيان الهذلي وكان نحو عرنة) وعرفات(° 
> فقال : اذهب فاقتله قال فرأيته وحضرت صلاة العصر » فقلت : اني لأخاف ان 
يكون بيتى وبينه اما أن أوخر الضلاة فانطلقت أمشي وانا' اضلي أومي 


ايماء نحوه » ولما دنوت منه قال لي : من انت ؟ قلت: رجل من العرب بلغني انك 

تجمع لهذا الرجل فجئتك فى ذاك » قال: انى لفى ذاك فمشيت معه ساعة حتى 
١ 5 ۰ » .»‏ 

2 2« ا ا . ل اا a‏ 

وقد حدد الواقدي7) تأريخ خروج عبد الله بن أنيس يوم الاثنين لخمس خلون من 

المحرم على رأس أربعة وخمسين شهرا" من هجرة الرسول (وي) وذكر ان السرية 

بعثت الى سفيان بن خالد وذكر انه كان يجمع الجموع لرسول الله (5) . 

بينما ذكر ابن سعد( ان عبد الله بن انيس خرج من المدينة يوم الاثنين لخمس 

97 ذكر البلاذري بانه سفيان بن خالد بن نبيح قال ويقال : خالد بن سفيان بن نبيح الهذلي . (ينظر : البلاذري : انساب 

. ) ۳۷١/۱ » اللاشراف‎ 

90 الواقدي : المغازي » ٥۳٠/۲‏ ؛ المباركفوري : الرحيق المختوم » ص٤٠٠‏ . 

9597 عرنة : - بطن عرنة واد بحذاء عرفات . (ياقوت الحموي : معجم البلدان » ١١1/4‏ ) . 

7 وعرفات :- عرفة وعرفات واحد عند اكثر اهل العلم وليس كما قال بعضهم ان عرفة مولد وعرفة حدها من الحبل 

المشرف على بطن عرنة الى حبال عرفة . (ياقوت الحموي : معجم البلدان » 5/5 ٠١‏ ) . 

9 البيهقي : السنن الكبرى » ٦٦ = ٠٥/۹‏ » رقم الرواية ( .)٠۷۸٤١‏ 

رم اللمغازي » ۲/ ٣-٥۳۱‏ ٣ه‏ . 

97 الطبقات الكبرى » ۲/١١٠-١هہ‏ . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


O E EE, 
ان سبب ارساله هو ان سفيان بن خالد بن نبيح كان يجمع الجموع لمقاتلة النبي‎ 
(يه)» ثم ذكر ان النبي (يي) اعطى عبد الله بن انيس عصا" وقال له:(( تخصر‎ 
بهذه في الجنة وبعد وفاته اوصى اهله ان يدرجوها في كفنه)) . ونقل ابن‎ 
. هشاء! )عن ابن اسحاق سبب بعث السرية واهداء الرسول (يي)عصا" لابن انيس‎ 
وذكر ابن خياط ان هذه السرية بعثت سنة خمس وان عبد الله بن انيس بعث الى‎ 
خالد بن سفيان من بني لحيان فقتله . وذكر البلاذري7 ان هذه السرية بعثت في‎ 
المحرم سنة ست الى سفيان بن خالد بن نبيح الهذلي بعرنة فقتله وهو نائم » ويقال‎ 
ان ابن أنيس لم يكن في جماعة وانه مضى وحده منكرا" فقتله . وذكر اليعقوبي(")‎ 
سبب ارسال السرية وقال :(( ويقال لم تكن سرية وانما كان وحده )) . وذكر ابن‎ 
كثير عن البيهقي (( في الدلائل ان مقتل خالد بن سفيان كان تلو مقتل ابي رافع ثم‎ 
ذكر رواية الامام احمد وفيها سبب ارسال السرية وتكريم النبي (5) لعبد الله » ثم‎ 

قال هكذا رواه ابو داود ... ورواه البيهقي )) . 
ويذكر الصلابي(" ان الرسول (ي) كان يعطي للجانب الامني اهميته » ولذلك كان 
يتابع تحركات الاعداء» ويعد بعد ذلك الحلول المناسبة للمشكلات والازمات في وقتها 
الملائم » ولذلك لم يمهل خالد بن سفيان حتى يكثر جمعه ويشتد ساعده » بل عمل 
على القضاء على الفتنة وهي في ايامها الاولى بحزم ٠‏ وان هذا العمل يحتاج الى 
القدرة في الرصد الحربي وسرعة في اتخاذ القرار . بالاضافة الى ان الرسول (44) 
افد ان اشن غاا راق له تن هاف اة أي ا مقن ال اء كه 
لعدو من اعداء رسول الله (يقِهٌ) » واعتقد ان هذه السرية حدثت في السنة الثالثة او 
الرابعة للهجرة وهي على الاغلب في السنة الرابعة وذلك لان بني لحيان سرعان ما 


97 السيرة النبوية» +۲۷٦ -۲۷١/ ٤‏ الطبري : تأريخ الامم والملوك»۳/٦١٠؛‏ السهيلي: الروض الانف»۲۷۹/۷ = ۲۸۰ . 
67 تأريخ خليفة بن حياط » ٠۹/۱‏ . 


99 انساب الاشراف › ۳۷٦/۱‏ . 


7 تاريخ اليعقوبي » 19/7 . 
9 البداية والنهاية » .1١١9-11١//85‏ 
9 السيرة النبوية » ٠١۸/١‏ . 





القصل الثاني مروبات الآمام الببهقي في سرابا الرسول ل 
الرجيع ومن ثم بئر معونة والتي حدثت في نفس السنة أي السنة الرابعة للهجرة. 
ونلاحظ هنا ان سند الامام البيهقي قوي لانه ورد عن ابن عبد الله بن أنيس وهذا يقوي 
الرواية ويؤكد صحتها . 


۴- سرببة عمرو بن أمبة الضمري الى ابي سفببان:- 


كما بعث الرسول (يَيِع) سرية بقيادة عمرو بن أمية الضمري وسلمة بن 
أسلم بن حربس وقيل : بدله جبار بن صخر رضي الله عنهما الى ابي سفيان بن حرب 
بمكة ليغتالاه وذلك لان ابا سفيان بعث رجلا" من الاعراب لكي يقوم بأغتيال النبي 


(5ه)1"). 


وقد روى الامام بسنده عن جعفر بن عمرو بن أمية الضمري قال : وحدثنا عبد الله بن 
جعفر عن عبد الواحد بن ابي عون وزاد بعضهم على بعضها (( فذكر قصة في بعث 
ابي سفيان من يقتل محمد" (ي) غيلة" وان الله تعالى اطلع عليه نبيه واسلم الرجل 
قال : فقال رسول لله () لعمرو بن أمية الضمري وسلمة بن أسلم بن حريش : 
اخرجا حتى تأتيا ابا سفيان بن حرب فأن اصبتما منه غرة فأقتلاه ثم ذكر قصة في 
رئية معاوية عمرا" واخباره اياه بذلك وان عمرو بن أمية وسلمة بن اسلم اسندا في 
الجبل وتغيبا في غار ثم ان عمرو بن أمية خرج . فقتل عبيد الله بن مالك ابن اخي 
طلحة بن عبيد الله وجاء الى خبيب بن عدي وهو مصلوب فأنزله واهال عليه التراب 
ثم ذكر رجوعهما منفردين الى المدينة))7"). 

وقد ذكر ابن هشاء("ان هذه السرية لم يذكرها ابن اسحاق وان النبي (يَ) بعث عمرو 
بن أمية الضمري بعد مقتل خبيب بن عدي وأمره ان يقتل ابا سفيان وبعث معه جبار 


بن صخر ثم ذكر قصة محاولة قتل ابي سفيان» وقتل خبيب بن عدي . وذكر ابن 


© ابن هشام : السيرة النبوية » ۲۹٠- ۲۸۹/٤‏ ؛ الحلبي : السيرة الحلبية » ۲٠۸/۳‏ . 
9 البيهقي : السيرة الكبرى » 858/9 » رقم الرواية ( ۱۸۷۸١‏ ) . 
97 السيرة النبوية » ۲۹١ = ۲۸۹/٤‏ ؛ السهيلي: الروض الانف › ٤۹٥/۷‏ -/491 . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


سفيان وسببها ان ابا سفيان كان يحرض لقتل النبي (يِ) فأتاه رجل من الاعراب 
فأعطاه بعيرا" ونفقة وقال اطوي امرك فخرج ليلا" فسار على راحلته خمسا" وصبح 
ظهر الحرة صبح سادسة . 

اما ابن خياط ‏ فقد ذكر ان عمرو بن أمية » وسمة بن أشيم بعثا لقتل ابي سفيان بن 
حرب وذكرها في سنة خمس للهجرة . بينما ذكر البلاذري7) هذه السرية بقيادة عمرو 
بن أمية الضمري الى مكة وقد تردد في تحديد الشهر الذي بعقت فيه السرية اذ انه قال 
انها في صفر سنة ثمان او في شهر ربيع الاول وان الرسول (يفِع) وجهه لقتل ابي 
سفيان وذلك لان ابا سفيان وجه رجالا" لاغتيال الرسول (يي) فأخبره الله عز وجل 
بذلك ومنعه منه فأسلم الرجل . 


وقد ذكر اليعقوبي7'"ان الرسول (يَ) وجه عمرو بن أمية الضمري لقتل ابي سفيان 
فلم يقتله . وذكر الطبري"' ما ذكره اليعقوبي وذكرها من ضمن حوادث سنة (٤ه)‏ 
ثم نقل رواية محمد بن اسحاق وهي مشابهه لرواية البيهقي.وعلى مايبدو ان هذه 
المصادر قد اختلفت في تحديد تأريخ بعث هذه السرية . وقد ذكر دحلان! ( في 
هامش السيرة الحلبية ) ان سرية عمرو بن أمية بعثت بعد مقتل خبيب بن عدي 
وذكر روايتين الاولى ذكر فيها : ان عمرو حمل الخشبة التي شد عليها خبيب 
فرماها في الجرف والثانية ذكر فيها ان النبي (ييْمٌ) بعث الزبير والمقداد لانزال خبيب 
7 الطبقات الکبری › ۹۳/۲- ٩٤‏ . 

157 تاريخ حليفة بن الخياط » 89/١‏ . 

93 انساب الاشراف › ۳۷۹/۱ = ۳۸۰ . 


5 تاريخ اليعقوبي » 517/7 . 
7 تريخ الامم والملوك , ۹۳/۲- ۹٤‏ . 
9 دحلان : السيد امد زيني » السيرة النبوية والاثار المحمدية بمامش كتاب السيرة الحلبية » مطبعة الاستقامة » ( القاهرة » 


۲ ھ = ۱۹7۲ م( › ۱1۹۲/۲ . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


فأنزلاه» ومن هذا يتضح لنا ان هذه السرية بعثت في نفس السنة التي بعثت فيها 
سرية الرجيع أي في سنة( ٤ه‏ ) . 


#2 - سرية عبد الله بن عتبك الى ابي راقع :- 


بعث رسول الله (يَ) هذه السرية بقيادة عبد الله بن عتيك وكان قوامها خمسة 
رجال من الخزرج › لقتل ابي رافع اليهودي لانه كان ممن حزب الاحزاب ضد 
المسلمين يوم الخندق » واعانهم بالمؤن والاموال الكثيرة وكان يؤذي رسول 
الله (و) 0). 
حيث روى الامام بسنده عن اسرائيل عن ابي اسحاق عن البراء ه قال : ((بعث 
رسول الله (ييهٌ) الى ابي رافع اليهودي وكان يسكن ارض الحجازفندب له سرايا من 
الانصار وامر عبد الله بن عتيك » وكان ابو رافع يؤذي النبي (يَيِم) ويعين عليه 


وكان في حصين له بأرض الحجاز فلما دنوا منهم غربت الشمس 


وراح الناس بسرحهم فقال لهم عبد الله اجلسوا مكانكم فأني منطلق فمتطلع الابواب 
لعلي ادخل فأقتله حتى اذا دنا من الباب تقنع بثوبه كأنه يقضي حاجة وقد دخل 
الناس فهتف به البواب فقال يا عبد الله ان كنت تريد ان تدخل فادخل فاني اريد ان 
اغلق الباب قال فدخلت فلما دخل الناس اغلق الباب ثم علق الاقاليد على وتد قال : 
فقمت الى الاقاليد فأخذتها ففتحت الباب وكان ابو رافع يسمر عنده في علال له فلما 
نزل عنه اهل سمر صعدت اليه فجعلت كلما فتحت بابا" اغلقت علي من داخل 
فقلت : ان القوم نذروا بي لم يخلصوا الي حتى اقتله قال فانتهيت اليه فاذا هو في 
بيت مظلم وسط عياله لا ادري اين هو من البيت فقلت : ابا رافع فقال من هذا 
فاهوى نحو الصوت فأضربه ضربة غير طائل وانا دهش فلم أغن عنه شيئا" وصاح 


59 هو سلام بن ابي الحقيق .كان هذا من يهود خيبر وكنيته ابو رافع وكان يعرف ( بتاجر اهل الحجاز ) وكان يؤذي 


الرسول ( صلى الله عليه وسلم ) واصحابه ويحزب عليهم الاحزاب . ( ابن نخلدون : العبر » 7/5 ؛ الحلبي : السيرة الحلبية» 
۳ ؛ المباركفوري : الرحيق المختوم » ص ۳۳١ = ۳۳۲٤۲‏ ) . 
ابن هشام : السيرة النبوية » ٠١۲-١٠١ ٠١/۳‏ ؛ الحلبي : السيرة الحلبية » ٠۸۳/۳‏ . 





الفصل الثاني مروبات الآمام البيهقي في سرابا الرسول يِل 
فخرجت من البيت فمكثت غير بعيد ثم جئت فقلت: ما هذا الصوت يا ابا رافع فقال .. 
لامك الويل رجل في البيت ضربني قبل بالسيف قال فأضربه ضربة ثانية ولم اقتله 
ثم وضعت ضبابة السيف في بطنه ثم إتكيت عليه حتى سمعته أخذ في ظهره 
فعرفت اني قد قتلته فجعلت افتح الابواب بابا" بابا" حتى انتهيت الى درجة فوضعت 
رجلي وانا ارى اني قد انتهيت الى الارض فوقعت في ليلة مقمرة فأنكسرت رجلي 
فعصبتها بعمامتي ثم اني انطلقت حتى جلست عند الباب قلت والله لا اخرج الليلة 
حتى اعلم اني قد قتلته اولا فلما صاح الديك قام الناعي على السور فقال انعى ابا 
رافع تاجر اهل الحجاز فأنطلقت اتعجل الى اصحابي فقلت النجاء قد قتل الله ابا 
رافع حتى انتهينا الى رسول الله (يَفِع) فحدثته فقال : ابسط رجلك فبسطتها فمسحها 
فكأنما لم اشتكها قط))(). 

وقد اورد البيهقي" خمس روايات ذكر في الاولى تأريخ مقتل ابي الحقيق وذلك بعد 
معركة الخندق ولم يذكر غير ذلك . 


والرواية الثانية مختصرة ذكر فيها ان رسول الله (يَيِمٌ) بعث رجالا" من الانصار وامر 
عليهم عبد الله بن فلان!')» وفي الثالثة والرابعة والخامسة ذكر ان الرسول (يَ) حين 
بعث الى ابن ابي الحقيق نهاه عن قتل النساء والولدان7). وذكر الواقدي' تأريخ 
خروج السرية ليلة الأثنين في السحر لاربع خلون من ذي الحجة على رأس ستة 
وأربعين شهرا" ويقال كانت سرية في شهر رمضان سنة ست وقد نهى النبي محمد 
(ي) عن قتل النساء . ونقل ابن هشام عن ابن اسحاق الرواية وفيها انها بعد 
الخندق وذكر ان الاشخاص الذين خرجوا لقتله خمسة نفر من الخزرج وأمر عليهم 


© البيهقي : السنن الکبری » ۹/ ٠١۷‏ » رقم الرواية ( ۱۸١٠٠١‏ ) . 


97 المصدر نفسه » ٠۳١ /۹٩‏ » رقم الرواية ( ۱۸٠۹٤‏ ) . 


0 البيهقي : السئن الكبرى » ١88/9‏ » رقم الرواية ( ۱۸١١١‏ ) . 
93 للمصدر نفسه» ۱۳١ /٩‏ رقم الرواية ( 18٠085‏ ) » 1913/9 رقم الرواية( )۱۸٠۹۳( ۰۱۳٤/۹۰ ) ١809517‏ . 


7 للمغازي » ۳۹۰-۳۹۱/۱ . 


9597 السيرة النبوية » ٠٠۲-۳۰۰/۳‏ . 





الفصل الثاني مروبات الامام البيهقي في سرايا الرسول له 


E الزييول متعم : 85) عيد ]لذ بن عتيك .نكر اين ينيدا أ‎ ٠ 
رمضان سنة ست من مهاجر رسول الله محمد (يَ) وذكر اسماء خمسة اشخاص‎ 
الذين بعثهم النبي محمد (يي) لقتل ابي رافع . اما اليعقوبي!! فقد ذكر نفس ما ذكره‎ 
ابن سعد عدا ذكر السنة . بينما ذكر الطبري"' مقتل ابي رافع في سنة ثلاث للهجرة‎ 
وذكر سبب قتله وان امير السرية عبد الله بن عقبة او عبد الله بن عتيك وذكر رواية‎ 
الواقدي ورواية ابن اسحاق . اما ابن كثير فقد ذكر رواية ابن اسحاق وكذلك نقل‎ 
رواية البخاري وفيها:(( ان النبي(ي) بعث الى ابي رافع رجالا" من الانصار وامر‎ 
. )) عليهم عبد الله بن عتيك ونهاهم النبي (ك) ان يقتلوا وليدا" او امرأة‎ 


اما ابن خلدون7' فقد ذكر ان عدد افراد السرية ثمانية نفر من الخزرج واميرهم عبد 

الله بن عقيل وان النبي (يَفْهٌ) نهاهم ان يقتلوا وليدا" او امرأة » وكان خروجهم في 
منتصف جمادي الاخرة من سنة ثلاث.وقد اختلفت بعض مصادر السيرة التي 
اطلعت عليها في تحديد تأريخ بعث هذه السرية من خلال الاطلاع على سبب قتل 
ابو رافع وذلك بانه عمل على تحزيب الاحزاب يمكن ان نرجح ان بعث هذه السرية 
كان بعد غزوة الاحزاب مباشرة . بالاضافة الى ان اللافت للنظر هو ان كل اعضاء 
هذه السرية كانوا من الخزرج فقد حرصوا على ان ينافسوا اخوانهم من الاوس الذين 
قتلوا كعب بن الاشرف وكانوا بذلك يتسابقون الى الفوز بمرضاة النبي (يٌ) والتي 
هدفها ارضاء الله ( سبحانه وتعالى ) . 


99 الطبقات الکبری » ٩۱/۲‏ » 

„. o۲ - ٠١/۲ » تاريخ اليعقوي‎ 60 

997 تاريخ الامم والملوك » 195-4519 . 
9 البداية والنهاية » ١١8-1١1١8/84‏ . 
TEK ©‏ 





الفصل الثاني مروبات الأمام البيهقي في سرايا الرسول له 


المبحت الرابع : - (سرابا القتال والرد على العدوان ) 

وقد بعث الرسول () عدد من السرايا لمعاقبة المشركين الذين شاركوا 
مع الاحزاب في قتال المسلمين ٠‏ أو للثأر من القبائل التي كانت قد غدرت بالدعاة 
أو ناصبت للاسلام العداء ومن تلك السرايا :- 


1- سرية محمد بن مسلمة الى بني القرطاء"':- 


وبعد ان فرغ رسول الله (ي) من الاحزاب وقريظة » واقتص من 
المشاركين في الحروب أخذ يوجه حملات تأديبية الى القبائل والاعراب ٠‏ الذين لم 
يستكينوا للامن والسلام الا بالقوة القاهرة . وقد كانت العشائر النجدية من اشد 
العناصر البدوية الوثنية على المسلمين » لان النجديين اهل قوة وبأس وان العمود 
الفقري اله رركو اكرات ا کن سم ف فاق ا ر ن ن 


حملة عسكرية وجهها النبي (كَل) لتأديب خصومه بعد غزوة الاحزاب هي الحملة 
التي بعثت على القبائل النجدية من بني بكر بن كلاب الذين كانوا يقطنون القرطاء 
بناحية ضرية على مسافة سبع ليال من المدينة/'). وكانت هذه السرية بقيادة محمد 
بن مسلمة وكان عدد قواتها ثلاثين راكبا"7". 


وقد روى الامام البيهقي بسنده عن سعيد بن ابي سعيد المقبري انه سمع ابا هريرة 


يقول (( بعث رسول الله (يْ) خيلا" نحو ارض نجد فجاءت برجل يقال له 


© وقري ط :- هم بنوا عبد الله بن ابي بكر بن كلاب . ( البلاذري : انساب الاشراف » 7077/١‏ ) . 


67 الباركفوري : الرحيق المختوم » ص٣۳٠‏ . 

97 الصلابي : السيرة النبوية » ۳۱۷/۲ - ۳١۸‏ . 

60 ابن سعد : الطبقات الكبرى » 78/7 ؛ الحلبي : السيرة الحلبية » ١91/9‏ . 
97 السنن الكبرى » ١١7/9‏ » رقم الرواية ( ۱۸٠۳٠١‏ ) . 





الفصل الثاني مروبات الآمام البيهقي في سرابا الرسول يِل 
عليه رسول الله (يَي) فقال ما عندك يا ثمامة قال عندي يا محمد خير ان تقتلني 
تقتل ذا دم وان تنعم تنعم على شاكر وان ترد المال فسل تعط منه ما شئت فتركه 
رسول الله (ي) حتى اذا كان من الغد ثم قال : ما عندك يا ثمامة فقال عندي ما 
قلت لك فردها عليه » ثم اتاه اليوم الثالث فردها عليه فقال رسول الله (كَفِمٌ) اطلقوا 
تفافة فخرة قبامة الى ابخل قريب من العشتحه فاعتسل من الماع كد شخل المسجد 
فقا د وة ا مهمه ومر ا فخ وا ماکان كل 
وجه الارض وجه ابغض الي من وجهك وقد اصبح وجهك احب الوجوه الي » والله 
ما كان دين ابغض الي من دينك وقد اصبح دينك احب الاديان الي » ووالله ما كان 
ا اط انى مو يلتك رقن اهمع نة اس الان كلها الى زان اك 
اخذتني وانا اريد العمزة فماذا ترئ ؟ فبشره رسول الله (4) وامره ان يعتمر: قلما قدم 
قال له رجال بمكة اصبوت يا ثمامة قال : لا والله ما صبوت ولكني اسلمت مع 
رسول الله (ي) والله لا يأتيكم حبة حنطة من اليمامة حتى يأذن فيها رسول الله 


.) )35( 


واورد البيهقي سبع روايات اخرى بالمعنى نفسه مع اختلاف في اللفظ والسند 
ومنها ماهي مختصرة . وما ذكره البيهقي في هذه الروايات المتعددة هو قصة اسلام 
ثمامة بن اثال فقط اما ما جاء في كتب السيرة ففيه تفصيل. 
وذكر الواقدي' انها غزوة وانها حدثت على رأس خمسة وخمسين شهرا" وان رسول 
الله (ي) بعث محمد بن مسلمة في ثلاثين رجلا" وذكر بعضا" من اسماءهم وذكر 


ان النبي (ي) امر محمد ببعض الامور وغنم مئة وخمسين بعيرا" وثلاثة الاف شاة 


© اليمامة :- مدينة معدودة من بحد بينها وبين البحرين عشرة ايام وقاعدتما حجر , كان فتحها وقتل مسيلمة الكذاب في 
ايام ابي بكر رضي الله عنه سنة ( ١١ه‏ ) . (ياقوت الحموي : معجم البلدان » ٤٤١/١‏ ) . 

99 السنن الکبری » ۱۱۲/۹- ۱١۳‏ رقم الرواية ( ۱۸۰۳۱ ) » ٠١١/۹‏ » رقم الرواية ( 57 545/١ + ) 18١‏ » رقم 
الروايتين »( ٦۲۲/۲ » ) ۸۰٦ ( › ) ۸٠١‏ » رقم الرواية ( ١۱۹/١ » ) ٤۳۳١‏ » رقم الرواية 360 
5/5١ه‏ » رقم الرواية ( ١7875‏ ) . 


. ٥۳۰-۰۳٤/۲ » للغازي‎ 





الفصل الثاني مروبات الأمام البيهقي في سرايا الرسول له 


اسر واسلام ( ثمامة بن اثال ) وهي مشابهة لرواية البيهقي الا انه لما اطلقه النبي 
(ي)خرج حتى اتى البقيع فتطهر ثم اقبل فبايع النبي(يَلهٌ) على الاسلام. وقد ذكر 
ابن سعدا تأريخ خروج محمد بن مسلمة وهو لعشر ليال خلون من المحرم على 
رأس تسعة وخمسين شهرا" من مهاجر رسول الله (يَلِعُ) وذكر ان عدد افراد السرية 
ثلاثون وذكر انه جاء بالغنيمة كما ذكرها الواقدي» ولم يذكر اسلام ثمامة ولا سبب 
ارسال السرية . وذكر البلاذري7) انها حدثت سنة ست وانها توجهت الى القرطاء من 
بني كلاب بقيادة محمد بن مسلمة . ولم يذكر اليعقوبي! غير ان قائد السرية توجه 
الى القرطاء من هوازن . 

اما ابن كثير" فذكر انها حدثت سنة ( 5ه ) » ونقل عن البيهقي قوله: (( كان 
يقال في المحرم منها سرية محمد بن مسلمة قبل نجد واسروا فيها ثمامة)) . 


۴- سرية ابي بكر الصديق # الى بنبب فزارة ":- 


بعث رسول الله (يكه)هذه السرية في رمضان سنة ( 5ه ) بقيادة ابي بكر 
الصديق او زيد بن حارثة الى بني فزارة . وقيل ان سبب بعث هذه السرية ان زيد 
بن حارثة خرج في تجارة الى الشام ومعه بضائع لاصحاب النبي (يَيِهٌ) فلما كان دون 
وادي القرى على سبع ليال من المدينة لقيه ناس من فزارة من بني بدر فضربوه 


© السيرة النبوية » 555/5 ؛ السهيلي : الروض الانف » 801/7 . 
49 الطبقات الكبرى » ۷۸/۲ . 

. ۳۷١ /١ » انساب الاشراف‎ 

97 تاريخ اليعقوبي ٤۹/٠١‏ ؛ الطبري: تاريخ الامم والملوك » ٠١٠١/۳‏ . 
البداية النهاية » ٠١١ -۱۲١/٤‏ . 

وهم بنوا فزارة بن ذيبان بن بغيض بن ريث بن غطفان ابن سعد بن قيس عيلان بن مضر بن نزار بن معد بن 
عدنان » ومن بطون هذه القبيلة بطن ربيعة بن بدر ومنهم : ام قرفة وهي التي امر رسول الله (يل) اسامة بن زيد 
بقتلها » فقتلها وقتل جميع بنيها . ( ابن حزم : جمهرة انساب العرب »ص ٤۸١ ٤۸٠٠ ۲١۷‏ ). 

97 الطبري : تاريخ الامم والملوك » ٠٤٤-٦٤۲/١‏ ؛ المباركفوري : الرحيق المختوم » ص 749 . 





الفصل الثاني مروبات الامام البيهقي في سرايا الرسول له 


وضربوا اصحابه واخذوا ما كان معهم . ثم قدم زيد على رسول الله (يع) فأخبره فبعثه 
رسول الله (يَل) في سرية اليهم! . 


وقد روى الامام بسنده عن عكرمة عن اياس بن سلمة بن الاكوع عن ابيه 
قال:(( خرجنا مع ابي بكر رضي الله عنه وأمره علينا رسول الله(ي) فغزونا فزارة فلما 
دنونا من الماء امرنا ابو بكر رضي الله عنه فعرسنا فلما صلينا الصبح امرنا ابو بكر 
ذه فشننا الغارة فنزلنا على الماء قال سلمة : فنظرت الى عنق من الناس فيهم الذرية 
والنساء فخشيت ان يسبقوني الى الجبل فأخذت اثارهم فرميت بسهم بينهم وبين الجبل 
فقاموا فجئت اسوقهم الى ابي بكر 4ك وفيهم امرأة من بني فزارة عليها قشع من ادم 
ومعها ابنة لها من احسن العرب فنفلني ابو بكر 4ك ابنتها فما كشفت لها ثوبا" حتى 
قدمت المدينة ولم اكشف لها ثوبا" ولقيني رسول الله (يَ#هٌ) في السوق فقال يا سلمة 
هب لي المرأة قلت يا رسول الله لقد اعجبتني وما كشفت لها ثوبا" حتى قدمت المدينة 
فسكت رسول الله (يَيْهٌ) وتركني حتى اذا كان من الغد لقيني رسول الله (ي) في 
السوق فقال لي يا سلمة هب لي المرأة لله 


ابوك قلت يا رسول الله لقد اعجبتني والله ما كشفت لها توبا" وهي لك يا رسول الله 
قال : فبعث بها الى اهل مكة ففدى بها رجالا" من المسلمين بأيديهم )). 

واورد البيهقي!! رواية اخرى بالمعنى نفسه مختصرة وفيها: (( امرنا ابو بكر ضف 
فشننا الغارة فنزلنا على الماء فقتلنا من قتلنا )). وذكر الواقدي) هذه السرية بقيادة 
زيد بن حارثة الى ام قرفة في رمضان سنة ست من مهاجر الرسول (ي) وذكر 
سبب ارسال السرية وذكر ان سلمة بن الاكوع اخذ جارية بنت مالك بن حذيفة بن 


© الواقدي : المغازي » 5514/7 ؛ ابن سعد : الطبقات الكبرى » 90/7 . 
9 القشع :- الحلد اليابس ٠١‏ الرازي : مختار الصحاح » ص 0*8) . 

67 البيهقي : السنن الکبری » ۲٠۱۷/۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸۳۳١‏ ) 

97 المصدر نفسه» ١87/3‏ » رقم الرواية ( ١8788‏ ) . 
0 المغازني » 515/7ه- هذه . 


99 الطبقات الکبری » ۰۹۰/۲ ۱١۸‏ . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


فغنموا وذكر ان سلمة بن الاكوع وهب الجارية الى رسول الله (يَفِهٌ) » فوهبها 
() لحزن بن ابي وهب , فولدت له امرأة ليس له منها ولد غيرها.وذكر ابن سعدا؛) 
ما ذكره الواقدي » الا انه ذكر ان اسم ام قرفة( فاطمة بنت ربيعة بن بدر ) وذكر ان 
الذي اخذ الجارية مسلمة بن الاكوع . ولعل هذا الاختلاف البسيط في الاسماء هو 
خطأ مطبعي » وذكر ان ( قيس بن الم حمو ) عمد الى ام قرفة فقتلها » وذكر رواية 
اخرى في موضع اخر ذكر فيها انها سرية ابو بكر الصديق الى بني فزارة وفيها ما 
يشابه رواية البيهقي . ونقل ابن هشام رواية ابن اسحاق وذكر انها غزوة وذكر 
سبب بعثها وذكر اسم المرأة التي اسرت مع عدد من الرجال وهي ام قرفة ( فاطمة 
بنت ربيعة وكانت عجوزا" ) وقد قتلت بأمر زيد بن حارثة وان الذي قتلها ( قيس بن 
المسحر ) وبقيت ابنتها وقد أهديت لحزن بن ابي وهب فولدت له عبد الرحمن . 
وذكر ابن سلام! الرواية عن سلمة بن الاكوع وهي مشابهة لرواية البيهقي مع 
اختصار لبعض الفقرات واختلاف بسيط في بعض الالفاظ . 

اما ابن خياط('! فقد ذكر انها سرية بقيادة زيد بن حاثة الى ام قرفة وانها حدثت ستة 
خمس للهجرة . وذكر البلاذري!" انها سرية زيد بن حارثة الى ام قرفة الفزارية في 
شهر رمضان سنة ست وذكر مقتل ام قرفة . بينما ذكر الطبري7) انها حدثت في 
شهر رمضان سنة ( 1ه ) وذكر روايتين الاولى انها سرية زيد بن حارثة وفيها مقتل 
ام قرفة وقصة زواج ابنتها لحزن بن ابي وهب والرواية الثانية ذكر ان اميرها ابو بكر 
وهي نفس رواية البيهقي . وعلى ما يبدو ان هذه السرية 
خرجت للانتقام من بني بدر بن فزارة لتعرظهم ونهبهم لقافلة تجارية للمسلمين ويظهر 
من خلال الاطلاع على هذه المصادر انه هناك خلاف حول قائد السرية فبعض 


© السيرة النبوية » ۲۷٠/٤‏ ؛ السهيلي : الروض الانف » ٤۷۷/۷‏ . 
9 ابن سلام : ابي عبيد القاسم بن سلام ( ت ٤۲۲ه‏ ) : كتاب الاموال » شرحه : عبد الامير علي مهنا » دار الحداثة 
للطباعة والنشر والتوزيع » ( بيروت ٠‏ ۱۹۸۸م ) » ص۳۳٠‏ . 

0 تاريخ خليفة بن حياط » 89/١‏ . 


47 انساب الاشراف › ۳۷۸/۱ . 


© تاريخ الامم والملوك » 557/5- 5454 . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


القائد هو زيد بن حارثة وفي رواية ابو بكر لم تذكر المصادر اسم المرأة ولا اسم 
ابنتها وذكرت ان رسول الله (يَيِعٌ) طلب من سلمة بن الاكوع هذه المرأة وفدى بها 
رجالا" من المسلمين بينما في سرية زيد بن حارثة ذكرت المصادر إسمها واسم إبنتها 
وذكرت ان رسول الله (ييع) وهبها لحزن بن وهب ويحتمل ان تكون سريتين شهدها 
سلمة بن الاكوع وبعثت الى مكان واحد واصيبت إمرأة مع ابنتها في السريتين . 


۴- سرية كرز بن جابر الفهري الى العرنيين :- 


بعث رسول الله (يَيع) هذه السرية في شوال سنة ( 5ه ) بقيادة كرز بن جابر › 
وكان سبب بعثها ان ناسا" من عكل7”) وعرينة!) قدموا على رسول الله (يَل) فبايعوه 
على الاسلام » وكانوا حين قدموا المدينة سقاما" فقالوا يا رسول الله انا كنا 


اهل ضرع أي ماشية وابل ولم نكن اهل ريف وكرهنا الاقامة بالمدينة » فلو اذنت لنا 
الخروج الى ابل الصدقة » فبعثهم (يَل) الى ابل الصدقة ليشربوا من البانها » الا انهم 
بعد ان شربوا من البانها قتلوا راعي الابل واستاقوا الابل وكفروا بعد اسلامهم فبعث 
رسول الله (يَل) في طلبهم كرز بن جابر في عشرين من الصحابة'. 

حيث روى الامام البيهقي! بسنده عن عبد العزيز بن صهيب وحميد عن انس بن 
مالك رضي الله عنه (( ان ناسا" من عرينة قدموا على رسول الله (ي) فأجتووها 
وقال لهم رسول الله () ان شئتم ان تخرجوا الى ابل الصدقة فتشربوا من البانها 


2 : ا 3 i‏ زه 
وهم بنوا عكل بن عوف بن عبد مناقن ادبن طابخة بن الياس بن مضر بن نزار بن مع د بن عدنان وهم من قبيلة 


الرباب. ( ابن حزم : جمهرة انساب العرب » ص٠۸٤‏ ) . 

7 وهم بنوا عرينة بن نذير بطن من بطون قسر بن عبقر » وهم من قبيلة بجيلة . ( ابن حزم : جمهرة انساب العرب » ص 
لامك ص ٤۷٤‏ ) . 

3( ابن سعد : الطبقات الكبرى » ۹۳/۲ ؛ دحلان : السيرة النبوية والاثار المحمدية بمامش كتاب السيرة الحلبية » 
۱۸۹-۲ ؛ المباركفوري : الرحيق المختوم » ص۹٤٠‏ . 

97 السنن الكبرى » ١١/35‏ » رقم الرواية ( ۱۸٠٤۸‏ ) . 





الفصل الثاني مروبات الأمام البيهقي في سرايا الرسول له 


رسول الله (يَلٌ) فبلغ ذلك النبي (4) فبعث في اثرهم فأتى بهم فقطع ايديهم وارجلهم 
وسمل اعينهم وتركهم في الحرةل) حتى ماتوا ... )). 

واورد البيهقي!”) سبع عشرة رواية بالمعنى نفسه مع اختلاف في اللفظ والسند عشر 
روايات منها عن انس وفيها : (( انه سمل اعينهم وانهم من عكل وعرينة)). واورد 
ثلاث روايات عن ابن عمر وابي الزناد وقتادة بالمعنى بنفسه مختصرةل) وكذلك 
اورد روايتين عن انس مختصرة وفيها : (( ان النبي (ك) سمر أعينهم وانهم من 
عرينة ))". بينما جاءت رواية واحدة عن جعفر عن ابيه عن علي بن 


الحسين عليهما السلام نفيا فيها ان الرسول () قد سمل اعينهم وقالا : (( لا والله 
ما سمل رسول الله (ج) عینا'))' واورد رواية اخری عن انس بالمعنی نفسه الا ان 
فيها انه ذكر الاية التي نزلت فيهم في قوله تعالى:(إ لما جَرَاء الَذِينَ يُحَارِبُونَ الله 
وَرَسُودَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الآرْضٍ تسّادآ  )‏ وكان يحث على الصدقة وينهي عن 
المظة. وقد ذكر الواقدي أ انها سرية بعثت في شوال سنة ست من هجرة الرسول 
(ي) وذكر سبب بعثها وعدد العرنيين ثمانية نفر وذكر قصتهم » وان النبي (44) 


7 الذود :- الابل ما بين الثلاث الى العشر . (الرازي : مختار الصحاح » ص )٠٠١‏ . 

9 الحرة :- وهي ارض ذات حجارة سود نخرة كأتما محترقة بالنار والجمع : الحرات » والاحرون » والجرار » والحرون » والحرار 
في بلاد العرب كثيرة اكثرها حوالي المدينة الى الشام . ( ياقوت الحموي : معجم البلدان » ٠٤٠٠/۲‏ ). 

١ ») ۱١٤١١ (>) ۱١۰۸1 ( + ) ۱١٠۸١ ( رقم الروايات‎ » ۲۲۰ - ٠١9/8 » البيهقي: السنن الكبرى‎ 97 
. )۱۸۰6 = ۱۸۰0۳ (› ) ۱۸۰9۱ = ۱۸۰٤۹ ( رقم الروايات‎ ۱۱۸/۹ › N ۲ 

للمصدر نفسه » ٤۹۰/۸‏ › رقم الروایات ( ۱۷۳۰۹ ۱۷۳١١١‏ ) . 


9 المصدر نفسه» 5/٠١‏ » رقم الروایتین ( ۱١١۷٤ ( › ) ۱١1۷۳‏ ) . 


البيهقي : السنن الکبری » ۱٠۹/۹‏ » رقم الرواية ( ٠۸٠٠١۲‏ ) . 
5 سورة المائدة اية ( ۳۳ ) . 

© البيهقي : السنن الكبرى » ٤۹0/۸‏ » رقم الرواية ( ۱۷۳١٠۸‏ ). ورواها الواحدي . ينظر : ابي الحسن علي بن احمد 
الواحدي النيسابوري ( ت ٤٦۸‏ ه ) : أسباب النزول » طبعة جديدة منقحة ومحققة بأشراف : لجنة تحقيق التراث » دار 
ومكتبة الحلال » ط؟ , ( بيروت » 986١م‏ ) . 


. ٥۷۱ - ٦۸/۲ » للغازي‎ 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


N E yy 
فقطعت ايديهم وارجلهم وسملت اعينهم وصلبوا » وذكر الاية التي نزلت فيهم » وذكر‎ 
رواية اخرى ذكر فيها ان امير السرية هو ابن زيد الاشهلي . كما وذكر ابن هشاء“)‎ 
انها سرية بعثت لقتل البجليين بقيادة كرز بن جابر الفهري» وذكر انهم قتلوا راعي‎ 
رسول الله () يسار فذبحوه وغرزوا الشوك في عينيه واستاقوا اللقاح» الا انه لم‎ 
يحدد تأريخ خروج السرية وعدد افرادها . وذكر ابن سعد نفس ما ذكره الواقدي الا‎ 
انهم لم يذكروا الرواية الثانية. بينما ذكر البلاذري'" ان هذه السرية بعثت في شوال‎ 
وان كرز بن جابر الفهري بعث الى نفر من عرينة ويقال من عكل › وانهم كانوا قد‎ 
)44( اتوا النبي (يَيِعٌ) مرضى فأذن لهم في اتيان لقاحه وقتلوا يسار مولى النبي‎ 
وغرزوا الشوك في عينيه وذكر جزء" مما ذكره البيهقي » وذكر ان الاية نزلت بحقهم‎ 


اما ابن كثير(') فقد نقل رواية الواقدي ورواية البيهقي من رواية جابر ونقل ايضا" ما 
رواه الامام مسلم وفيها :(( انما سمل اعينهم لانهم سملوا اعين الرعاء )). نستدل من 
الاية التي نزلت في العرنين ان الله سبحانه وتعالى جعل عقاب هولاء من جنس 
العقاب او العمل الذي قاموا به قصاصا" بما فعلوا بالرعاة المسلمين . 


۶- سرية ابي بكر الصدبق الى بني كلاب بنجد:- 


بعث رسول الله (يهِهٌ) هذه السرية بقيادة ابي بكر الصديق كله الى بني 
رسول الله (و)!"). 


. ٩۳ - ٩۲/٤ » السيرة النبوية‎ 97 

99 الطبقات الكيرى » ۹۳/۲ ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك » ٠٤٤/۲‏ . 
انساب الاشراف › ۳۷۸/۱ . 

. ٠١١ -٠١١/٤ » البداية والنهاية‎ 97 


7 الواقدي : المغازي » ۷۷۲/۲ ؛ دحلان : السيرة النبوية والاثار الحمدية بهامش السيرة الحلبية » ٠٠٠/۲‏ . 





الفصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


وروى الامام البيهقي!" بسنده عن عكرمة بن عمار عن اياس بن سلمة عن ابيه 

قال:(( امر رسول الله (يِي) علينا ابا بكر 4 فغزونا ناسا" من المشركين فبيتناهم 
فقتلهم وكان شعارنا تلك الليلة أمت أمت قال سلمة فقتلت بيدي تلك الليلة سبعة اهل 
ابيات من المشركين )). 

واورد البيهقي/ 'رواية اخرى بالمعنى نفسه مختصرة . وقد ذكر الواقدي7) انها سرية 
ابي بكر الصديق 4 الى نجد في شعبان سنة سبع وذكر فيها : (( فبيتنا ناسا" من 
هوازن » فقتلت بيدي سبعة اهل ابيات وكان شعارنا أمت أمت )) . اما ابن سعد 
فقد ذكر روايتين » الاولى نفس رواية الواقدي مع تقديم وتأخير في بعض الفقرات › 
والرواية الثانية ذكر فيها انها سرية ابو بكر الصديق الى بني فزارة . وذكر الطبري 
ما ذكره الواقدي الا انه لم يذكر الشعار. 


وعلى ما يبدو انه هناك خلاف في هذه السرية فبعض المصادر ذكرت انها بعثت 
الى بني كلاب بنجد وبعضها الاخر جمعت بين هذه الرواية ورواية اخرى وهي نفس 
الرواية التي ذكرها البيهقي في سرية ابي بكر الصديق ‏ الى بني فزارة » وعلى ما 
يبدو ان سبب ذلك هو ان سلمة بن الاكوع كان قد شهد السريتين لذلك حدث هذا 
الخلط واعتقد انها سريتين وكل واحدة منفصلة عن الاخرى أي ان ابا بكر الصديق 
قاد سريتين الاولى الى بني فزارة وذلك سنة ( ١ه‏ ) والثانية الى بني كلاب بنجد سنة 
( ۷ه ) وان كلا السريتين بعثت لشن الغارات وللرد على العدوان اما بالنسبة لسبب 
الغزوة فلم تصرح المصادر عنه . وقد ذكر محمود شيت خطاب”' في مخططه 
للسرايا سرية ابي بكر الصديق الى بني كلاب . 


97 السنن الکبری » ٠١١/۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸٠۹٩‏ ) . 


9597 المصدر نفسه » ٥۸۷/١‏ » رقم الرواية ( ٠١٠١۳‏ ) . 


9 للغازي » ۲/ ۷۲۲ . 

9 الطبقات الكبرى » ١٠۸ -١١١۷/۲‏ . وينظر الرواية الثانية لابن سعد في سرية ابو بكر الصديق الى بني فزارة > ص 
)٩٠(‏ من هذا الببحث . 

2) 


تاريخ الامم الملوك » ۲۲/۳ ؛ البلاذري : انساب الاشراف » ٠۷۹/۱‏ . 


جيش الرسول (ي) » ص٠٥٠‏ . 





الفصل الثاني مروبات الآمام البيهقي في سرابا الرسول كل 
0- سربة غالب بن عبد الله الليتي الى بني الملوم ":- 


بعث رسول الله (ي) غالب بن عبد الله الليثي احد بني كلب بن عوف», 
في صفر سنة ثمان في سرية وامره ان يشن الغارة على بني الملوح بالكديد وهم من 
بني ليث(). 
وقد روى الامام البيهقي أ بسنده عن محمد بن اسحاق عن يعقوب بن عتبة عن 
مسلم بن عبد الله عن جندب بن مكيث قال :(( بعث رسول الله (وَيهٌ) عبد الله بن 
غالب الليتي في سرية فكنت فيهم فأمرهم ان يشنوا الغارة على بني الملوح في 
الكديد فخرجنا حتى اذا كنا بالكديد لقينا الحارث بن البرصاء الليثي فأخذناه فقال 
انما جئت اريد الاسلام وانما خرجت الى رسول الله (يهِمٌ) فقلنا ان تك مسلما" لم 
يضرك رباطنا يوما" وليلة" وان تكن غير ذلك نستوثق منك فشددناه وثاقا" )) . 


وذكر الواقدي7) انها حدثت في صفر سنة ( 8ه ) وان عدد افراد السرية بضعة 
عشر رجلا" وان اميرهم غالب بن عبد الله ارسله النبي (يف) الى بني الملوح بالكديد 
وكان شعار السرية أمت أمت . ونقل ابن هشاء( الرواية عن ابن اسحاق وقد سماها 
غزوة وهي بقيادة غالب بن عبد الله الليثي وذكرها مطولة وان هذه الرواية التي ذكرها 
البيهقي هي جزء منها الا ان ابن اسحاق لم يذكر عدد افراد الغزوة » وذكر شعار 
الغزوة أمت أمت . وذكر ابن سعد( انها سرية حدثت في صفر سنة ثمان من 
مهاجر الرسول () وعدد افرادها بضعة عشر رجلا" ونقل عن ابن اسحاق شعار 


وهم من بني كعب بن عامر بن ليث بن بكر بن عبد مناة بن كنانة . ( ابن حزم : جمهرة انساب العرب » ص ١8١‏ ) . 
الواقدي : المغازي » ۷٠۰/۲‏ ؛ ابن سعد : الطبقات الكبرى » ٠١١/۲‏ . 
السنن الكبرى ٠١١/۹١‏ ءرقم الرواية(٤ )۱۸١ ٤‏ .ورواها الحاكم النيسابوري . ينظر: المستدرك على الصحيحين» .٠٠١١/‏ 
الكديد :- هو موضع بالحجاز على اثنين واربعين ميلا" من مكة . ( ياقوت الحموي : معجم البلدان » ٤٤١/٤‏ ) . 


2 المغازي » ۷١۲ = ۷٠٠١/۲‏ ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك » ۲۷/۳- ۲۸ . 
9 السيرة النبوية » ۲٦۷ - ٠٠٠/٤‏ ؛ السهيلي : الروض الانف » ٤۷١ = ٤1۸/۷‏ . 
(© الطبقات الكبرى » ؟/155١- ١١6‏ . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


- السرية وان قائد السرية هو غالب بن عبد الله الليثي . اما البلاذري فقد ذكر انها 
سرية الى بني الملوح بالكديد بقيادة غالب بن عبد الله الليئي وانها حدثت في صفر 
سنة ثمان » وذكر انه شن الغارة فقتل منهم واصاب نعما" ولم يذكر عدد افراد السرية 
. بينما نقل ابن كثير7”اعن ابن اسحاق وكذلك اورد رواية ابي داود من حديث محمد 
بن اسحاق وفيها:(( ان قائد السرية عبد الله بن غالب )) قال ابن كثير والصواب (( 
غالب بن عبد الله )) » وقد نقل عن الواقدي قوله: وذكر الواقدي قصة بإسناد اخر 
وقال فيها : (( وكان معه من الصحابة مائة وثلاثون رجلا” )) . الا اني لم اجد هذه 
الرواية عند الواقدي واعتقد انه حدث خلط بين هذه السرية والسرية التي قادها غالب 
بن عبد الله الى الميفعة فقد كان عدد افرادها مائة وثلاثون رجلا" وعلى ما يبدو ان 
هذه المصادر قد اجمعت على ان هذه السرية حدثت سنة( ۸ه ) وانها بقيادة غالب 
بن عبد الله الليثي وليس كما ذكر البيهقي بأنه عبد الله بن غالب الليثي . 


1- سرية مؤتة!:- 

بعث رسول الله (يه) هذه السرية في جمادي الاولى سنة تمان من مهاجره. 
((وكان سببها ان رسول الله (يهٌ) بعث الحارث بن عمير الازدي الى ملك بصرى بكتاب 
فلما نزل مؤتة عرض له شرحبيل بن عمرو الغساني وهو من أمراء قيصرعلى الشام فقال : اين 
تريد ؟ قال: الشام . قال: لعلك من رسل محمد ؟ قال : نعم انا رسول رسول الله فأمر به فاوثق 
رباطا" » ثم قدمه فضرب عنقه صبرا ولم يقتل لرسول الله (يَيع) رسول غيره فلما بلغ رسول 
الله (ييِه) الخبر إشتد الامر عليه))(". ((كما ان الحارث بن ابي شمر الغساني حاكم 


993 انساب الاشراف »› ٠۷۹/۱‏ . 


© البداية والنهاية » ٠۸١/٤‏ . 
)1( 


ج 


مؤتة :- قرية من قرى البلقاء في حدود الشام وقيل مؤتة في مشارف الشام . (ياقوت الحموي : معجم البلدان » 
3 ). 
9 ابن سعد : الطبقات الكبرى » ١78/5‏ . 


97 الواقدي : المغازي » ۷٠٦-۷٠١/۲‏ ؛ الحلبى : السيرة الحلبية » ۷۷/۳ . 





الفصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


_ دمشق اساء إستقبال مبعوث رول الله () >وهدد بإعلان الحرب على المدينة))7. وكان ” 
قتل السفراء والرسل من اشنع الجرائم » وكان يساوي بل يزيد على إعلان حالة الحرب » 
فأشتد ذلك على رسول الله (يقِهٌ) حين نقلت اليه الاخبار » فجهز اليهم جيشا قوامه ثلاثة 
الاف مقاتل (. 

وقد روى الامام البيهقي بسنده عن سعيد بن ابي هند عن نافع عن ابن عمر ڪه قال 
:(( أمر رسول الله (يَ) في غزوة مؤتة زيد بن حارثة # فقال رسول الله () إن قتل 
زيد فجعفر وان قتل جعفر فعبدالله بن رواحةءقال عبدالله :كنت معهم في تلك الغزوة فإلتمسنا 
جعفرا" في القتلى ووجدنا فيما اقبل من جسده بضعا" وتسعين بين ضربة ورمية )) . 

وقد ذكر عروة!" انها غزوة وانها بعثت الى مؤتة في جمادي الاولى من سنة ثمان 
وذكر ما يشابه ما ذكره البيهقي الى قوله فإن قتل جعفر فعبد الله بن رواحة وذكر ان 
عددهم ثلاثة الاف مقاتل وذكر امورا" لم يذكرها البيهقي في وداع الناس للجيش وبكاء عبدالله بن 


رواحة . 


وكذلك ذكر الواقدي(') انها غزوة وذكر ما يشابه ما ذكره البيهقي الا انه قال : (( فإن 
أصيب عبدالله بن رواحة فليرتض المسلمون بينهم رجلا" فليجعلوه عليهم )) وذكر ان 
عدد المسلمين ثلاثة الاف » وذكر في موضع اخر اصابة جعفر عن ابن عمر قال: 
(( وجد مما قتل من بدن جعفر ما بين منكبيه اثنان وسبعون ضربة بسيف او طعنة 
برمح )) وفي الرواية الثانية ذكر انها عن عاصم بن عمر قال: (( انه وجد في بدن 
جعفر اكثر من ستين جرحا" » ووجد به طعنة قد انفذته )) . اضافة الى ذلك فانه 
ذكر ان هرقل خرج في بهراء ووائل وبكر ولخم وجذام في مائة الف عليهم رجل من 
بلي » وذكر سبب بعث السرية . وذكر ابن سعد نفس ما ذكره الواقدي الا انه ذكر 


© الصلابي : السيرة النبوية » 489/5 . 

67 الواقدي : المغازي » ۷٠٠٦/۲‏ ؛ المباركفوري : الرحيق المحتوم » ص 40١‏ . 

السنن الكبرى » ۲٠١/۸‏ » رقم الرواية ( ٠٠١۹٩‏ ) : 

9 مغازي رسول الله (جٍ)» ص٤٠ ۲١‏ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » ٠٠/٤‏ ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك » >٠ ۳١/۳‏ 
؛ السهيلي : الروض الانف » ٠١/۷‏ . 

. ۷٦۱ ۰۷٥٦/۲ » اللغازي‎ 997 

49 الطبقات الكبرى › ۲/ ۱۲۸ - ۱۲۹ . 





الفصل الثاني مروبات الأمام البيهقي في سرايا الرسول ل 


- انها سرية وذكر سبب بعثها وان جعفر بن ابي طالب 4 قاتل حتى قتل » وقد 
ضربه رجل من الروم فقطعه بنصفين » فوجد في احد نصفيه بضعة وثلاثون جرحا" 
ووجد فيما قيل من بدن جعفر اثنان وسبعون ضربة" بسيف وطعنه برمح » وقد ذكر 
ان شرحبيل بن عمرو كان قد جمع اكثر من مائة الف من المقاتلين » وبعدها بلغ 
المسلمون ان هرقل جمع مائة الف اخرى من القبائل المجاورة التي ذكرها الواقدي . 
اما اليعقوبي! فقد ذكر الرواية مختصرة الى قوله فإن قتل جعفر فعبد الله بن رواحة 
. بينما نقل ابن كثير رواية عروة والواقدي ونقل رواية الامام احمد وهي مشابهة 
لرواية الواقدي › ونقل روايتين للبخاري الاولى نفس رواية البيهقي سوى تغيير في 
بعض الالفاظ » والثانية ذكر فيها : (( ... فعددت به خمسين بين طعنة وضربة 


0) 


وذكر ابن خلدون7) انها حدثت في جمادي الاولى من السنة الثامنة وذكر ان رسول 
الله (ي) بعث خالد بن الوليد مع بعث الشام وامر مولاه زيد بن حارثة وقال 
:)) ان اصابه قدر فالامير جعفر بن ابي طالب .... فان اصيب فليرتض المسلمون 
الراية بعد ذلك ثابت بن اقرم من بني العجلان وناولها لخالد بن الوليد )) . ويذكر 
البوطي!' ان النبي (كَة) لم يخرج معهم وبذلك نعلم انها في الحقيقة ليست بغزوة 
وانما هي سرية » ولكن عامة علماء السيرة اطلقوا عليها اسم الغزوة لكثرة عدد 
المسلمين فيها ولما كان لها من اهمية بالغة . ويذكر الملاح7) سبب اخر لخروج 


2097 تريخ اليعقوبي » 417/7 . 


0459 البداية والنهاية » 5/ 199- 5.٠.‏ . 
0 العبر» ٤٠/۲‏ . 
9 فقه السيرة ص 5ل 2 ۳۸۳ . 


097 الوسيط في السيرة النبوية » ص۲۹۷ ؛الصلابى : السيرة النبوية »> ص 45٠0‏ . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


٠‏ ذه السترية وق إن رسول ۵1( ت کت بن عر فی عرد ی اشا 
شهر ربيع الاول من السنة الثامنة للهجرة للدعوة الى الاسلام الا ان القبائل المتحالفة 
مع الروم في بلاد الشام لم تستجب لهم وقاتلوهم اشد القتال حتى قتلوا » وأفلت منهم 
رجل جريح حتى اتى النبي (ك) واخبره الخبر فشق ذلك على الرسول (يَ) وهم 
بالبعث اليهم.الا ان المصادر التي اطلعت عليها ومنها الواقدي ذكرت ان السبب 
المباشر لبعث هذه السرية الى بلاد الشام هو كما ذكرت انفا" هو لأخذ الثأر للحارث 
بن عمير رسول رسول الله () الى بلاد الشام . 

وعلى ما يبدو ان الرسول(ي) قد تحسب لاحتمالات اصابة قادة الجيش في 
القتال وذلك على خلاف عادته في السرايا السابقة واعتقد ان السبب في ذلك هو ان 
جيش الاعداء من الرومان والقبائل المجاورة المتحالفة معهم يفوق قوة المسلمين 
عددا" وعدة" لذلك حدد الرسول (ي4) ثلاث أمراء اقوياء لتولي قيادة الجيش عند 
حدوث طارئ اثناء القيام بمهام هذه السرية. وبعد ان امر الرسول (ك) زيد بن 
حارثة لقيادة جيش مؤتة وحدد اميرين من بعده في حالة استشهاده واستشهاد الامير 


الاخر من بعده اوصاه بوصية وكانت هذه الوصية لكل سرية او بعث . 


حيث روى الامام البيهقي!') بسنده عن سفيان بن علقمة بن مرثد عن سليمان بن 
بريدة عن ابيه قال: (( كان رسول الله (يَي) اذا بعث اميرا" على سرية او جيش 
اوصاه في خاصة نفسه بتقوى الله وبمن معه من المسلمين خيرا" ثم قال: اغزوا بأسم 
الله وفي سبيل الله قاتلوا من كفر بالله اغزوا ولا تغلوا ولا تغدروا ولا تمثلوا ولا تقتلوا 
وليدا" واذا لقيت عدوك من المشركين فأدعوهم الى احدى ثلاث خصال او خلال 
فأيتهن اجابوك فأقبل منهم وكف عنهم ثم ادعهم الى التحول من دارهم الى دار 
المهاجرين واخبرهم ان هم فعلوا ذلك فلهم ما للمهاجرين وعليهم ما على المهاجرين 
فان هم ابوا ان يتحولوا من دارهم الى دار المهاجرين فأخبرهم انهم يكونون كأعراب 


9 السنن الکبری » -۸٤/٩‏ ۸5 » رقم الرواية ( ۱۷۹٤٩۹‏ ) . ورواها بن سلام . ينظر : الاموال » ص٠٠‏ . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


المسلمين يجري عليهم حكم الله الذي يجري على العرب ولا يكون لهم من الفيء ولا 
من الغنيمة شيء الا ان يجاهدوا مع المسلمين فان هم ابوا فسلهم اعطاء الجزية فان 
فعلوا فكف عنهم فان هم ابوا فاستعن بالله وقاتلهم . وذكر باقي الحديث )). 


وقد اورد البيهقي! سبع روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . الاولى 
نفس هذه الرواية مختصرة.والثانية ذكر فيها: (( ادعهم الى الاسلام فان اجابوك 
فاقبل منهم وكف عنهم ))(). وذكر خمس روايات اخرى بالفاظ متقاربة وفيها:(( 
اذا حاصرت اهل حصن فارادوك ان تنزلهم على حكم الله فلا تنزلهم فانك لا تدري 
اتصيب حكم الله ام لا ))1). 


وذكر الواقدي("الرواية مطولة عن زيد بن ارقم وهي مشابهة لرواية البيهقي وفيها 
اضافات الروايات الاخرى التي اوردها البيهقي . وكذلك ذكر عبد الرزاق! رواية 
مطولة عن سليمان بن بريدة وفيها نفس ما ذكره الواقدي . اما اليعقوبي7 فقد ذكر 
وصية الرسول (يَف) اذا بعث السرايا والجيوش وهي مختصرة وبالمعنى نفسه . ومن 
هذا يتبين ان هذه الوصية اوصى بها رسول الله (يلٌ) لكل امير على جيش او سرية 
الا ان الواقدي ذكرها ضمن سرية مؤتة لذلك ذكرتها في هذه السرية وهذا فان دل 
على شيء فانما يدل على ان الرسول (يِةُ) بعث من اجل نشر الاسلام في جميع 
بقاع الارض وليس من اجل القتال وسلب الاموال اذ انه كان يوصي امير الجيش 


المصدر نفسه » 17/9 ١١8-1١1١‏ » رقم الرواية ( ١8٠055‏ ) . 

المصدر نفسه » 55/9 » رقم الرواية ( ١0/55‏ ) . 

.) ۱۸٦۳۳-۱۸٦۳۱ ( >) ۱۸۱۸۷ (۰ ) 18١85( رقم الروايات‎ «١١ - 8٠١ , ١/9 » المصدر نفسه‎ 
. ۷١۷/۲ » المغازي‎ 00 

المصنف › ۲۱۹-۲۱۸/۰ . 


6 تاريخ اليعقوبي » ؟/ ١ه‏ . 





الفصل الثاني مروبات الآمام البيهقي في سرابا الرسول كيل 
بعلم دغ الى أغطاء الكرية وان ل تمت فتن اة على فا 

وا خر ال ف معا لاقل م اراك وص كا رالانا 
البيهقي بسنده عن محمد بن عمر عن ابن صفوان وعطاف بن خالد عن خالد بن 
زيد قال: (( خرج مع رسول الله (يقِةٌ) مشيعا" لاهل مؤتة حتى بلغ ثنية الوداع فوقف 
ووقفوا حوله فقال اغزوا بأسم الله فقاتلوا عدو الله وعدوكم بالشام وستجدون فيهم 
رجالا" في الصوامع معتزلين من الناس فلا تعرضوا لهم وستجدون اخرين للشيطان 
في رؤوسهم مفاحص!/') فأفلقوها بالسيوف ولا تقتلوا امرأة" ولا صغيرا" ضرعا" ولا 
كبيرا" فانيا" ولا تقطعن شجرة ولا تعقرن نخلا" ولا تهدموا بيتا" )). 


واورد البيهقي ثلاث روايات اخرى بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسندء الاولى 
والثانية بنفس المعنى مختصرة مع تقديم وتأخير بعض الالفاظ . والثالشة ذكر 
فيها:((ولا تعقرن شجرة الا شجرا" يمنعكم قتالا" او يحجز بينكم وبين المشركين ولا 
تمثلوا بأدمي ولا بهيمة ولا تغدروا ولا تغلوا))7 . ومن ذلك يتبين لنا ان الاسلام يحرم 
قتل نساء المحاربين وصبيانهم والطاعنين في السن منهم ورهبانهم ان لم يحاربوا وقد 
روى عبد الله بن عمر ان رسول الله (ي) نهى عن قتل النساء والصبيان » وروى 
عن ابن عباس ان رسول الله (يَيِعٌ) كان اذا بعث جيشا" قال:((لا تقتلوا الولدان ولا 
اصحاب الصوامع))١‏ يعني الرهبان وبهذا يظهر لنا ان الاسلام انما يقصد من 


© السئن الكبرى » 8/ -١65‏ ه5١‏ » رقم الرواية ( ١18١55‏ ) . ورواها الواقدي الا انه قال ( ولا تقتلوا امرأة ولا صغير 


مرضعا") . ينظر : المغازي » ۷١۸/۲‏ . 
47 مفاحص :- جمع مفحص » ومفحص القطا موضعها الذي تحثم فيه وتبيض » أي ان الشيطان قد استوطن رؤوسهم 
فجعلها له مفاحص كما تستوطن القطا مفاحصها . ( ابن الاثير : جحد الدين ابي السعادات المبارك بن محمد الجزري 
9ت 505ه ) : النهاية في غريب الحديث والاثر » تحقيق : محمود محمد الطناحي وطاهر احمد الزاوي » ط۲ » دار الفكر» 
( بیروت » ۱۳۹۹ھ = ۱۹۷۹م ) › ٤۱7/۳‏ ) . 

. ) ۱۸۱١٤ ( ۰ ) ۱۸۱١۳ ( رقم الروايتين‎ › ٠١٤ = ۱٥۳/۹ » السنن الکبری‎ 


97 المصدر نفسه » ١54/3‏ » رقم الرواية ( ۱۸٠١١‏ ) . 


7 ابن حنبل : احمد بن حنبل الشيباني (ت ۲١١‏ ه) : مسند الامام احمد »وضع فهارسه : رياض عبد المادي » ط٣‏ ,دار احياء 


التراث العربي » ( بيروت » ۱٤۱۰‏ ه-٤‏ ۱۹۹ م ٠٠٠/١۰)‏ . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


جعفر بن ابي طالب ذه خيل له اثناء القتال وذلك لاسباب قد تكون اضطرارية 
وذلك لكي لا يأخذها العدو غنيمة لهم او غير ذلك من الاسباب . 

وقد روى الامام البيهقي7! بسنده عن ابن اسحاق عن عباد بن عبد الله بن الزبير 
عن ابيه قال:((حدثني ابي الذي ارضعني وكان احد بني مرة بن عوف قال والله 
لكأني أنظر الى جعفر بن ابي طالب رضي الله عنه يوم مؤتة حين اقتحم عن فرس 
له شقراء فعقرها ثم تقدم فقاتل حتى قتل)). 

وقد اورد البيهقي!') روايتين ذكر في الاولى ان الامام الشافعي رحمه الله قال ولا 
اعلمه مشهورا" عند عوام اهل العلم بالمغازي.والرواية الثانية ذكر فيها قول ابي داود 
السجستاني في هذا الحديث انه ليس بذلك القوي وقد جاء فيه نهي كثيرعن اصحاب 
رسول الله (5)!'). وذكر عروة!! الرواية بالمعنى نفسه وزاد فيه )) 
وكان جعفر اول رجل من المسلمين عقر في الاسلام )) . اما ابن سعد( فقد ذكرها 
بالمعنى نفسه وزاد فكانت اول فرس عقرت في الاسلام . 

وكددكان هن عة لعزت قل الاسلام الرجز او الانشاد (الشعر) عند الحرب فقد 
كان المقاتلين ينشدون الاشعار التي تذكرهم بمجدهم وبأنسابهم وكانوا يتفاخرون بها 
اما بعد ظهور الاسلام فقد اخذت منحى اخر وهو انشاد الاشعار الحماسية في حب 
التضر غ لعا و اعا كلمنة ابه معهانة و تفال ووهية اة راه ا ن 
نيل الشهادة فيزداد المسلمون بذلك قوة" ولايترددون في مسعاهم وبالرغم من ان 
الاسلام قد نهى عن التفاخر الا انه اباح ذلك في حالة الحرب . وروى الامام بسنده 


9 حسين : محمد الخضر حسين ( ت ۸١۹٠م‏ = ۳۷۷١ه‏ ) : المداية الاسلامية » جمعه وحققه : علي رضا التونسي» 


المطبعة التعاونية » ( ٩۱۳۹ھ‏ = ۱۹۷١‏ م) »ص ٣٠١‏ . 

97 السنن الكبرى » ٠٤۸/۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸١١١‏ ) . ورواها ابن هشام والطبري وابن كثير . ينظر : السيرة النبوية» 
۲١ - ٤‏ ؛ تاريخ الامم والملوك » ۳۹/۳ ؛ البداية والنهاية » ٠٠۲/٤‏ . 

السنن الکبری » ٠٤۹/۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸١۳۷‏ ) . 

67 البيهقي : السنن الکبری » ١53/3‏ » رقم الرواية ( ۱۸١۳۸‏ ) . 

© مغازي رسول الله (و) » ص 7١5-588‏ . 
الطبقات الکبری » ٠۱۲۹/۲‏ . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


عن احمد بن عبد الجبار عن يونس بن بكير عن ابن اسحاق (( في قصة جعفر بن 
ابي طالب 4# وقتاله في غزوة مؤته قال : وهو يقول : 

ياحبذا الجنة وأقترابها طَيةٌ باردة شرابها 

والروم روم قد دنا عذابها علي إن لا قيتها ضرابها 

وعن ابن اسحاق قال : حدثني عبد الله بن ابي بكر بن حزم ان عبد الله بن رواحة 
قال حين اخذ الراية يومئذ : 

أقسمت يانفس لتنزلنه ' طائعة أو لتكرهنّه 

إن أجلبَ الناس وشدوا الرنة مالي أراك تكرهين الجنة 

قد طالما كنت مطمئنة هل أنت إلا نطفة في شنة 
قال"ابق اسحاق :وقال»ايضنا” : 

يانفس إلا تقتلي تموتي هذا حمام الموت قد صليت 
وما تمنيت فقد اعطيت إن تفعلي ف هما هديت 

وان تأخرت فقد شقيت 

يريد جعفرا" وزيدا" (رضي الله عنهما) قال: ثم اخذ سيفه فقاتل حتى قتل ))!'). وقد 
نقل ابن هشام" عن ابن اسحاق هذه الابيات وفيها بعض التغيير ففي الشطر الثاني 
من البيت الاول ذكر طيبة وبارا" شرابها وفي الشطر الثاني من البيت الثاني ذكر 
كافرة بعيدة انسابها » اما ما ذكره البيهقي في الشطر الثاني من البيت الثاني فقد 
جعله ابن هشام وحده بعد هذين البيتين » وفي القطعة الثانية في الشطر الثاني من 
البيت الاول ذكر لتنزلنه او لتكرهنه » وذكر ابن هشام القطعة الثالثة التي ذكرها 
البيهقي الا انه لم يذكر الشطر الاخير المنفرد . ونقل الطبري! رواية ابن اسحاق 
الا انه لم يذكر المقطع الاول الذي ذكره البيهقي » وفي المقطع الثاني ذكر نفس ما 
ذكره البيهقي . وهذه الابيات الشعرية تدل على مدى قوة الامراء وصبرهم وثباتهم 


67 البيهقي : السئن الكبرى » 550/9 » رقم الرواية ( ۱۸٤۷۳‏ ) . 
9 السيرة النبوية » 5/4- 0؟ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » ٠٠٠۲/٤‏ . 
97 تاريخ الامم والملوك » ۳۹/۳ = >٠‏ . 





الفصل الثاني مروبات الآمام البيهقي في سرابا الرسول كيل 
وحبهم للشهادة والتضحية في سبيل الله سبحانه وتعالى وحرصهم على نيل ثواب . 
المجاهدين . 
ويذكر الصلابي معجزة الرسول (ييي) في هذه السرية قائلا": (( ان رسول الله 
(يي) نعى الى المسلمين في المدينة زيدا" وجعفرا" وابن ابي رواحة قبل ان يصل اليه 
خبرهم » وحزن رسول الله (ييٌ) لما وقع للسرية » وذرفت عيناه الدموع » ثم اخبرهم 
بتسلم خالد للراية » وبشرهم بالفتح على يديه » واسماه : سيف الله » وبعد ذلك قدم 
من اخبرهم بأخبار السرية » ولم يزد عما اخبرهم به النبي (#) )) . 
حيث روى الامام البيهقي7! بسنده عن ايوب عن حميد بن هلال عن انس بن مالك 
رضي الله عنه (( ان رسول الله (يي)بعث زيدا" وجعفرا" وعبد الله بن رواحة ودفع 
الراية الى زيد فأصيبوا جميعا" » قال انس فنعاهم رسول الله (ي) الى الناس قبل ان 
يجيئ الخبر قال : اخذ الراية زيد فأصيب » ثم اخذ الراية جعفر فأصيب > ثم اخذ 
لراية عبد الله بن رواحة فأصيب » ثم اخذ الراية سيف من سيوف الله خالد بن الوليد 
» قال: فجعل يحدث الناس وعيناه تذرفان )) . 
وذكر الواقدي7) الرواية مشابهة لرواية البيهقي وذكر فيها: (( انه لما التقى الناس 
بمؤتة جلس رسول الله (يَلِعٌ) على المنبر وكشف له ما بينه وبين الشام » فهو ينظر 
الى معتركهم فقال رسول الله (يفٌ) اخذ الراية زيد بن حارثة ...)) وذكر تفصيلا” 
فيمن اخذ الراية بعده وذكر بعد استشهاد عبد الله بن رواحة انه اقبل رجل من 
الانصار يقال له ثابت بن أرقم فأخذ اللواء واعطاه لخالد . ونقل ابن هشام/ رواية 
ابن اسحاق وهي مشابهة لرواية البيهقي الا انه لم يذكر من اخذ الراية بعد عبد الله. 
وذكر اليعقوبي الرواية مشابهة لرواية البيهقي . ونقل ابن كثير7”) رواية ابن 
اسحاق وكذلك رواية البخاري وهي مشابهة لرواية البيهقي › ونقل ايضا' رواية 


© السيرة النبوية » 455/9 = ۷> . 

99 السنن الكبرى » 557/8 » رقم الرواية ( 158917 ) . 
49 للغازي » ۷٦۳-۷٦۱/۲‏ . 

5 السيرة النبوية » 78/5 ؛ الروض الانف + ١۷ -١٦/۷‏ . 

2017 تاريخ اليعقوبي » 45/١‏ ؛ تاريخ الامم والملوك » 1١ - ٤٠/٣‏ . 
© البداية والنهاية , ٠٠٤ - ۲۰۳/٤‏ . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


- الواقدي . اما ابن خلدون7) فقد ذكر ان النبي (ي) انذر بقتل الامراء قبل وصول . 
الخبر وفي يوم قتلهم . وقد تميزت هذه السرية عن سائر السرايا اذ انها السرية 
الوحيدة التي جاء خبرها من السماء اذ نعى(وييعٌ) استشهاد الابطال الثلاثة قبل ان 
يصل الخبر من ارض المعركة » بل واخبر النبي (4) عن احداثها » وتمتاز ايضا" 
عن غيرها بأنها الوقعة الوحيدة التي اختار النبي (ك) لها ثلاثة امراء على الترتيب 
وهم : زيد بن حارثة » وجعفر بن ابي طالب » وعبد الله بن رواحة رضي الله عنهم 
اجمعين . وقد اصاب المسلمون النفل يوم مؤتة . حيث روى الامام البيهقي!') بسنده 
عن الواقدي عن سليمان بن بلال عن عبد الله بن محمد بن عقيل عن جابر بن عبد 
الله ذه قال : (( اصيب بها يعني غزوة مؤتة ناس من المسلمين وغنم المسلمون 
بعض امتعة المشركين فكان مما غنموا خاتما" جاء به رجل الى رسول الشه(ؤلة) 
قال:قتلت صاحبه يومئذ فنفله رسول الله (كقِمٌ) اياه )). 


وقد روى البيهقي!) رواية اخرى بسند اخر ذكر فيها: (( ان عقيل بن ابي طالب هو 
الذي قثل رجلا" يوم مؤتة فأصاب عليه خاتما" فيه فص احمر ... ثم نفله رسول الله 
(ي) اياه )) . واورد روايتين مختلفتين عن ابن عقيل عن جابر ذكر فيها ان عقيل 
بن ابي طالب بارز رجلا" يوم مؤتة فقتله فنفله رسول الله (يَيع) سيفه وترسه(7"). 


۷- سرية عمرو بن العاص الى ذات السلاسل :- 


وبعد ان علم رسول الله (يجٍ) بموقف القبائل العربية التي تقطن مشارف 


. 4١/59 العبرء‎ © 

559 السنن الكبرى » 5/ "50 » رقم الرواية ( ١١715‏ ) .ورواها الواقدي ينظر : المغازي » ۷٦۸/۲‏ . 

0 السنن الكبرى » ٠٠٤/٦‏ » رقم الرواية ( ۱۲۷۷۸ ) 1 

9 المصدر نفسه » 505/5 ء رقم الروایتین ( ۱۲۷۷۲ ) »› ( ۱۲۷۷۷ ) . 

© ذات السلاسل :- بقعة وراء وادي القرى بينها وبين المدينة عشرة ايام » وذكر ابن اسحاق ان المسلمين نزلوا على ماء 
بارض حذام يقال له السلسل » فسمي بذات السلاسل . ( ينظر : ابن هشام : السيرة النبوية » ۲۸۰/٤‏ ؛ ابن سعد : 
الطبقات الکبری » ۱۳۱/۲ ؛ ياقوت الحموي : معجم البلدان » ۲۹/۳ ) . 





الفصل الثاني مروبات الأمام البيهقي في سرايا الرسول له 


ماسة الى القيام بحكمة بالغة توقع الفرقة بينهم وبين الرومان › وتكون سببا" 
للائتلاف بينهم وبين المسلمين » حتى لا تتحشد مثل هذه الجموع الكبيرة مرة اخرى . 
واختار لتنفيذ هذه الخطة عمرو بن العاصء لان ام ابيه كانت امرأة من بلي » فبعثه 
اليهم في جمادي الاخرة سنة ( ۸ه ) على اثر معركة مؤتة ليستألفهم ) . 
ويقال : بل نقلت العيون ان جمعا" من بلي وقضاعة قد تجمعوا » يريدون ان يدنوا 
من اطراف المدينة » فبعث اليهم رسول الله (يلُ) عمرو بن العاص7 . ويمكن ان 
يكون السببان اجتمعا معا". 


حيث روى الامام البيهقي!') بسنده عن يونس بن بكير عن المنذر بن ثعلبة عن عبد 
الله بن يزيد هه قال :(( بعث رسول الله (و) عمرو بن العاص في سرية فيهم ابو 
بكر وعمر رضي الله عنهما » فلما انتهوا الى مكان الحرب امرهم عمرو ان لا ينوروا 
نارا' فغضب عمر وهم ان يأتيه فنهاه ابو بكر واخبره انه لم يستعمله رسول الله (و) 
عليك الا لعلمه بالحرب فهدأ عنه عمر ذه )). 

وقد ذكر عروة!'! انها غزوة وان النبي () بعث عمرو بن العاص الى ذات 
السلاسل ثم ذكر ان عمرو بن العاص لما رأى كثرة عددهم بعث الى رسول الله 
(ي) يستمده فندب رسول الله (ك) المهاجرين الاولين » فانتدب ابا بكر وعمر وامر 
عليهم رسول الله (ي) ابا عبيدة بن الجراح ثم ذكر الخلاف حول قيادة الغزوة » ثم 
بعد ذلك ذكر ان ابا عبيدة سلم الامارة الى عمرو بن العاص . وذكر الواقدي(' 
ايضا" انها غزوة ثم ذكر سبب ارسالها وان عدد افراد السرية ثلاثمائة وذكر بعض 


9 الواقدي : المغازي » ۷۷٠/۲‏ ؛ المباركفوري : الرحيق المختوم »> ص7١‏ 5 ؛ الصلابي : السيرة النبوية » 5075/5 . 
^ الواقدي : المغازي » ۷۷۰/۲ ؛ ابن سعد : الطبقات الکبرى » ٠١١/۲‏ . 
9 السنن الکبری » ۷۰/۹ » رقم الرواية ( ۱۷۹۰۰ ) . 


97 مغازي رسول الله(و) » ص/ا١7‏ . 


. ۷۷٤ - ۷٦۹/۲ » للغازي‎ 9" 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


اسماءهم وانها بقيادة عمرو بن العاص ومعه ثلاثون فرسا" ولما رأى كثرة عددهم 
ارسل الى النبي (5) يستمده بالرجال فأجابه النبي (45) وارسل اليه من المهاجرين 
وكان عددهم مائتين وذكر بعض اسماءهم ومنهم ابو بكر وعمر رضي الله عنهما 
وامر عليهم ابا عبيدة بن الجراح وذكر الخلاف الذي حدث فيما بينهم حول القيادة ثم 
الاتفاق على عمرو بن العاص . وذكر ايضا" ان اصحابه جمعوا الحطب يريدون ان 
يصطلوا - وهم بأرض باردة فمنعهم فشق ذلك عليهم حتى كلمه في ذلك بعض 
المهاجرين فقال عمرو : أمرت ان تسمع وتطيع . وذكر ابن هشام مثل ما ذكر 
الواقدي الا انه لم يذكر عدد افراد الغزوة ولم يذكر مسألة ايقاد النار. 


بينما ابن سعد( فقد ذكر انها سرية حدثت في جمادي الاخرة سنة تمان من مهاجر 
الرسول (يَيع) ثم ذكر ما ذكره ابن هشام . وذكر البلاذري! انها حدثت في جمادي 
الاخرة سنة ثمان وانها الى ذات السلاسل بقيادة عمرو بن العاص ((ووجه فيما بعد 
ابا بكر وعمر وابا عبيدة بن الجراح فلقي العدو من قضاعة وعاملة ولخم وجذام ... 
فقتل منهم مقتلة عظيمة وغنم )) . بينما اليعقوبي لم يذكر انها سرية او غزوة 
وانما قال: (( وبعث رسول الله (ي#ِهٌ) عمرو بن العاص على جيش الى ذات 
السلاسل ... )) ولم يذكر عددهم وانما ذكر الخلاف حول قيادة الجيش . ونقل 
الطبري7) رواية ابن اسحاق وذكرها ضمن حوادث سنة (8ه).اماابن 
كثير ا فقد نقل رواية البيهقي وابن اسحاق وابي داود ونقل ايضا" قول الواقدي . 


© السيرة النبوية » ۲۸۰/٤‏ . 
الطبقات الکبری » ٠۳١/۲‏ . 


A EON ai 0 


06 تاريخ اليعقوبي < %4 . 
59 تاريخ الامم والملوك » ٠۲/۳‏ . 
© البداية والنهاية » ٠٠٠/٤‏ . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


وذلك عندما طلب الجنود من عمرو ان يسمح لهم بأيقاد النار لحاجتهم الماسة الى 
التدفئة منعهم من ذلك معتمدا" في ذلك على خبرته الحربية وعمق فكره العسكري 
وخوفا" من وقوع مفسدة اعظم من تلك المصلحة » وهي ان يمتد الضوء » فيكشف 
المسلمين وهم قلة - لاعدائهم » فيهجموا عليهم » ويتجلى هذا الفقه في حزمه الشديد 
مع اصحابه عندما كلمه ابو بكر في ذلك » فقال : لا يوقد احد منهم نارا" فلما رجعوا 
الى المدينة » وذكروا ذلك لرسول الله (يَفِع) » فسأله رسول الله (يكِهٌ) ٠»‏ فقال: كرهت 
ان اذن لهم ان يوقدوا نارا"» فيرى عدوهم قلتهم فأقره النبي (يَل) على فعله . 

وبذلك استطاع عمرو بن العاص ان يقضي على تحالف تلك القبائل العربية مع 
الرومان وان يشتت شملها .ونلاحظ ان رواية الامام البيهقي لا يوجد فيها تفصيل ولا 
نتائج مقارنة بالمرويات التي ذكرتها كتب التأريخ . 


المبحث الخامس:- ( السرابا التي بعثت لاستهداف قواكقل 
قريشر التجارية) 


بعث رسول الله () عدد من السرايا لاستهداف القوافل التجارية لقريش 
وذلك لاسترجاع ما اخذه المشركين من المسلمين من الاموال بالقوة » ولمحاصرة 
رشن اقتاد ون لك الوا ج 


1- سرببة زد بن حارثة الى العيص":- 


بعث رسول الله (ي) زيد بن حارثة الى العيص في جمادي الاولى سنة 
ست من مهاجره (يلِع) في سبعين ومائة راكب » وذلك عندما بلغه ان عيرا" لقريش قد 
اقبلت من الشام فأرسل هذه السرية لاعتراضها(). 


. ٤)۷۹ = ٤۷۸/۲ » السيرة النبوية‎ 99 

67 العيص :- من ناحية ذي المروة على ساحل البحر بطريق قريش التي كانوا ياحذون منها الى الشام . (ياقوت الحموي: 
معجم البلدان » .)١0/9/4‏ 

97 ابن سعد : الطبقات الكبرى » ۸۷/۲ ؛ الحلبي : السيرة الحلبية » ٠٠٠١/۳‏ . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


وقد روى الامام بسنده عن يونس بن بكير عن ابن اسحاق حدثني عبد الله بن ابي 
بكر بن محمد بن عمرو بن حزم قال : (( خرج ابو العاص بن الربيع تاجرا" الى 
الشام وكان رجلا" مأمونا" وكانت معه بضائع لقريش فأقبل قافلا" فلقيه سرية لرسول 
الله (ييِهٌ) فأستاقوا عيره وافلت وقدموا على رسول الله (يقِمٌ) بما اصابوا فقسمه بينهم 
واتى ابو العاص حتى دخل على زينب رضي الله عنها فاستجار بها وسألها ان 
تطلب له من رسول الله (يَيِع) رد ماله عليه وما كان معه من اموال الناس › فدعا 
رسول الله (كل) السرية فسألها فردوا عليه ثم خرج حتى قدم مكة فأدى على الناس ما 
كان معه من بضائعهم حتى اذا فرغ قال :يا معشر قريش هل بقي لاحد منكم معي 
مال لم ارده عليه ؟ قالوا : لا فجزاك الله خيرا" قد وجدناك وفيا" كريما" فقال : اما والله 
ما منعني ان اسلم قبل ان اقدم عليكم الا تخوفا" ان تظنوا اني انما اسلمت لا ذهب 
بأموالكم فأني اشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمدا" عبده ورسوله ))(". 

واورد البيهقي!! ثلاث روايات اخرى ذكر فيها ان زينب رضي الله عنها بنت رسول 
الله (ي) قد استجار بها زوجها ابا العاص فاجارته . وذكر الواقدي7 ان الرسول 
(يلِهُ) ارسل هذه السرية في جمادي الاولى سنة(5ه) بقيادة زيد بن حارثة الى العيص 
وذكر سبب ارسال السرية وان عدد افرادها مئة وسبعين راكب وان ابا العاص دخل 
على زينب بنت الرسول الله (كل) وهي امرأته فأستجارها فأجارته » ورد عليه ماله » 
ثم بعد ذلك أسلم ورجع الى المدينة ورد عليه النبي (5) زوجته زينب . 
ونقل ابن هشام7” رواية ابن اسحاق وهي مشابهة لرواية البيهقي وذكر ان ابا العاص 
خرج تاجرا" قبيل الفتح وذكر اجارة زينب رضي الله عنها له وذكر اسلامه » ولم يذكر 
قائد السرية ولا عدد افراد السرية . وذكر ابن كتير انها حدثت في جمادي الاولى 


67 البيهقي : السنن الكبرى » ١51/9‏ - 545 » رقم الرواية ( ۱۸٤١١‏ ) . 
© المصدر نفسه » 157/9 » رقم الروایات ( ۱۸۱۷۷ ) ۰ ( ۱۸۱۷۸ ) ۰ ( ۱۸۱۷۹) . 
( للغازي » ٠٠۳/۲‏ - هده ؛ ابن سعد : الطبقات الكبرى » 7/١‏ ؛ اليعقوبي : تاريخ اليعقوبي » ٠٦/۲‏ ؛ البلاذري: 
انساب الاشراف » ۳۷۷/١‏ ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك » ٠١٠/۲‏ . 

60 السيرة النبوية » ۲٦۹/۲‏ = ۲۷۲ ؛ السهيلي : الروض الانف » ٠١۹ = ۱٦۸/٩‏ . 


9 البداية والنهاية » ١859/84‏ . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


كذلك » ثم قال : كان بين اسلامه وهجرتها ست سنين ويروى سنتين ثم قال وقد بينا 
انه لا منافاة بين الروايتين وان اسلامه تأخر عن وقت تحريم المؤمنات على الكفار 
بسنتين وكان اسلامه سنة ثمان في سنة الفتح لا كما تقدم في كلام الواقدي من انه 
سنة ست.وعلى ما يبدو ان هذه السرية بعثت سنة ( 6ه ) لاجماع المصادر على 
ذلك . 


۴- سرية الخبط -:١‏ 


بعث رسول الله (يَقِمٌ)هذه السرية بقيادة ابو عبيدة بن الجراح في ثلاثمائة 
رجل » في رجب سنة ثمان من مهاجر رسول الله (يَ#ِهٌ) الى حي من جهينة في 
ساحل البحر ا وقيل ليرصدوا عير قريش!" . 


حيث روى الامام البيهقي7”) بسنده عن سفيان عن عمرو بن دينار قال سمعت جابر 


بن عبد الله #5 يقول : (( بعثنا رسول الله (يقِمٌ) في تلثمائة راكب اميرنا ابو عبيدة 
بن الجراح نرصد عير قريش فأقمنا بالساحل - وقال سفيان مرة فأتينا الساحل فأقمنا 
به نصف شهر فأصابنا جوع شديد حتى اكلنا الخبط قال فسمي ذلك الجيش جيش 
الخبط قال فألقى لنا البحر دابة يقال لها العنبر فأكلنا منه نصف شهر وادهنا من 
ودكه حتى ثابت الينا اجسامنا قال فأخذ ابو عبيدة ضلعا" من اضلاعه فنصبه وعمد 
الى اطول رجل معه قال : سفيان مرة اخرى واخذ ابو عبيدة ضلعا" من اضلاعه 
99 الخ جل :- ورق ينفظ بالخابط ويجحفف ويطحن ويخلط بدقيق او غيره ويخفف بالماء فتوجره الابل . (الفيروزابادي : جحد 
الدین محمد بن یعقوب ( ت۸۱۷ ه ) : القاموس النحيط » دار الفكر » ( بيروت » ۱٤۰۳‏ ھ = ۱۹۸۳م ) » ۳٣٣/۲‏ ) . 
99 ابن سعد : الطبقات الكبرى » ٠۳۲/۲‏ . 

97 الحلبي : السيرة الحلبية » 5١5/8‏ . 

9597 السنن الكبرى » 45١/9‏ » رقم الرواية ( 18989 ) . 

7" العنبر :- هي سمكة كبيرة بحرية . (ابن منظور : ابي الفضل جمال الدين محمد بن مكرم ( ت١١لاه‏ ) : لسان العرب » 


دار صادر » ( بيروت » د. ت ) » ٠۰٥/٤‏ (. 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


فنصبه واخذ رجلا" وبعیرا" فمر من تحته - قال جابر وکان رجل من القوم نحر ثلاث 
جزائر ثم نحر جزائر ثم نحر ثلاث جزائر ثم ان ابا عبيدة نهاه)). 
واورد البيهقي سبعة روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . الاولى 


مختصرة عن سفيان ولم يذكر فيها اقامة الجيش بالساحل. 


والروايات الاخرى رواها عن جابر بن عبد الله مشابهة للرواية الأولى . وذكر 
الواقدي/ انها سرية بقيادة ابو عبيدة وان عدد افرادها ثلاثمائة ومعهم عمر بن 
الخطاب رضي الله عنه الى حي من جهينة . وذكر البلاذري! ما ذكره الواقدي الا 
انه لم يذكر عددهم . بينما ذكر ابن هشام انها غزوة ونقل عن ابن اسحاق رواية 
بنفس المعنى مع اختلاف في اللفظ الا ان فيها : (( واقمنا عليها عشرين ليلة )) 
. وذكر الطبري انها غزوة وانها حدثت سنة( ۸ه)ونقل عن الواقدي قوله (( ... 
بعثه رسول الله (يَي) في رجب منها )) . الا اني لم اجد هذه الزيادة عند الواقدي . 
وكذلك نقل عن الواقدي قوله (( وانما سميت غزوة الخبط لانهم اكلوا الخبط حتى 
كأن اشداقهم اشداق الابل العضهة))7 . الا اني لم اجد سبب التسمية عند الواقدي 
وانما ذكر(( فأكلوا الخبط وهو يومئذ ذو مشرة" حتى ان شدق احدهم بمنزلة مشفر 
البعير العضة ))() OS IL‏ فقد قال عن هذه السرية : (( ومقتضى اكثر 


6 


السنن الكبرى » 55١/9‏ » رقم الرواية ( ١1855‏ ) . 

البيهقي : السئن الكبرى» 57١/9‏ - 555 » رقم الرواية ( ۱۸۹1٤ = ۱۸۹7٦۱‏ ) › ( ۱۸۹۷۲ )۰ ( ۱۸۹۷۳ ) . 
المغازي » ٤/۲‏ ۷۷- ۷۷۷ ؛ابن سعد: الطبقات الکبری » ۲/ ٠۳١٣۲‏ . 

البلاذري : انساب الاشراف » /١‏ 381 . 


99 السيرة النبوية » ٤‏ /۲۸۸- ۲۸۹ . 


9© تاريخ الامم والملوك » ۳۲/۳- ٣۳‏ . 
9 المصدرنفسه » ۳| ۳۲ . 
زفق 


المشرة :- شبه حوصة تخرج في العضاة وف كثير من الشجر والاغصان الخضر الرطبة قبل ان تتلون بلون وتشتد . 
(الفيروز ابادي : القاموس امحيط » ۲/ )٠١١‏ . 
۳ للغازي » ۲/ ۷۷٤‏ . 


© البداية والنهاية » ۲٠۲۸/٤‏ . 





الفصل الثاني مروبات الامام البيهقي في سرايا الرسول 5 
هذه السياقات ان هذه السرية كانت قبل صلح الحديبية ولكن اوردناها ههنا تبعا" 
للحافظ البيهقي رحمه الله فأنه اوردها بعد مؤتة وقبل غزوة الفتح )) . 


المبحث السادس : ( سربة بعثت للتضلبل على توجه الجبتر 
الأسلامي نحو مكة ) 
وزيافة في E E EN‏ الالحاقي لتقم ركه م 
رسول الله (و). 
ه سربة ابي قتادة بن ربعو الآنصاري الى بطن 


إضم!':- 
بعث رسول الله (يهِهٌ) هذه السرية الى بطن اضم بقيادة ابي قتادة بن ربعي 
الانصاري في اول شهر رمضان سنة تمان من مهاجر رسول الله (5) .(( وقد 
توجهت الى بطن اضم ليظن ظان ان رسول الله (ي) قد توجه الى تلك الناحية 
وتنتشر بذلك الاخبار))(. 


2 « 50 : ا : : 3 5 7 ا 
وقد روى الامام البيهقي7") بسنده عن يونس بن بكير عن ابن اسحاق عن يزيد بن 


3 
عبد الله بن قسيط عن ابي القعقاع عبد الله بن ابي حدرد عن ابيه ابي حدرد ڪه 
قال : (( بعثنا رسول الله (ي) الى اضم فخرجت في نفر من المسلمين فيهم ابو 
قتادة الحارث بن ربعي ومحلم بن جثامة فخرجنا حتى اذا كنا ببطن اضم مر بنا 
عامر بن الاضبط على بعير له فلما مر علينا سلم علينا بتحية الاسلام فامسكنا عنه 
590 إضم:- واد بجبال تمامة وهو الواد الذي فيه المدينة . (ياقوت الحموي : معجم البلدان 5١5/١‏ ) . 
99 ابن سعد : الطبقات الكبرى » ٠۳۳/۲‏ . 
97 السنن الکبری » ٠۹١ = ۱۹٤ /۹٩‏ » رقم الرواية ( ۱۸۲١۸‏ ) . ورواها البلاذري . ينظر : انساب الاشراف » 
Ao ~A El |‏ . 
3 والصواب عن القعقاع بن عبد الله بن ابي حدرد عن ابيه عبد الله بن ابي حدرد هكذا ورد عند ابن هشام . ( ينظر : 


السيرة النبوية » ۲۸۲/٤‏ = ۲۸۳ ) . 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


(يل)واخبرناه الخبر فنزل فينا القرآن:(يا أيُهَا الَذِينَ آمَنُوا إإذا ضَرَبْم في سَبريل ت الله 
ينوا ولا تقوذوا لِمَنْ أ لقى ! لَيُكُم السّلامَ ست مُومنا) ‏ الى اخر الاية)). 
وقد اورد البيهقي/') ست روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . ففي 
الرواية الاولى ذكر فيها قصة الرجل المقتول وهو عامر بن الاضبط الاشجعي » ولم 
يذكر من قتله وقال ان ذلك حدث في سرية كان فيهم ابن ابي حدرد الاسلمي . وفي 
الرواية الثانية ذكر انه لقي ناس من المسلمين رجلا" في غنيمة فقتلوه ولم يذكر اسم 
القاتل والمقتول وانما ذكر الاية فقط . وفي الرواية الثالثة لم يذكر اسم الرجل 
المقتول وانما ذكر انه من قبيلة سليم ولم يذكر اسم القاتل وذكر الاية . وفي 
الرواية الرابعة ذكر كلاما" مطولا" عن دية القتيل عامر بن الاضبط الاشجعي(. 
وفي الرواية الخامسة ذكر اسم القاتل وهو محلم بن جتامة الليثي ولم يذكر اسم 
المقتول وانما ذكر انه من قبيلة اشجع 7). وفي الرواية السادسة لم يذكر اسم القاتل 
ولا المقتول وانما ذكر القصة وفيها: (( فقال رسول الله (يل) قولا" شديدا" فقال قائل 
والله يا رسول الله ما قال الذي قال الا تعوذا" من القتل فأعرض عنه ثلاثا" ... فقال 
ان الله عز وجل ابى على من قتل مؤمنا" قالها ثلاثا"))7! . وذكر الواقدي!) رواية 
مشابهة لزواية البيهقي: الا انه ذكر ان امير السرية ابو قتادة بن ربعي وذكن ان :عدد 
افراد السرية ثمانية نفر وذكر سبب بعث السرية . وقد نقل ابن هشام رواية ابن 
اسحاق وهي نفس رواية البيهقي › الا ان فيها بعض الاضافات وهي (( ... مر بنا 


457 سورة النساء آية ( 94 ). 


99 السنن الكبرى » 9/ ١55‏ » رقم الرواية ( ١8559‏ ) . 


9 المصدر نفسه» 9/ ١94‏ » رقم الرواية ( )١85755‏ . 


9 المصدر نفسهء 9/ ١95‏ » رقم الرواية ( ۱۸۲١۷‏ ) . 

9517 المصدرنفسه » 9/ ١55-138‏ » رقم الرواية ( ١80510١‏ ) . 
7 المصدر نفسه» ١95/9‏ » رقم الرواية ( ١811/1‏ ) . 

99 المصدر نفسهء 9/ 1907-1١95‏ » رقم الرواية ( ١851/5‏ ) . 
0 


. ۷۹۷ = ۷۹٩ /۲ » المغازي‎ 
.۲۸١ - ۲۸۲/٤ » السيرة النبوية‎ 99 





القصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


عامر بن الاضبط الاشجعي على قعود له ومعه متيع له ووطب من لبن ... 
وحمل عليه محلم بن جثامة لشيء كازيينه وبينه ... )) وذكر ايضا" انها غزوة 
بقيادة ابن ابي حدرد وكانت قبل الفتح . 


اما ابن سعد فقد ذكر انها سرية بعثت في اول شهر رمضان سنة ثمان للهجرة في 
ثمانية نفر بقيادة ابي قتادة ابن ربعي الانصاري الى بطن اضم وذكر سبب بعث هذه 
السرية وذكر ما يشابه ما ذكره البيهقي في مقتل عامر بن الاضبط الاشجعي . بينما 
ذكر اليعقوبي7) انها سرية بقيادة عبد الله بن ابي حدرد ولم يذكر غير ذلك . اما 
الطبري( فقد نقل رواية ابن اسحاق ثم نقل ما ذكره الواقدي . 

ومن خلال الهدف الذي بعثت من اجله هذه السرية يتبين لنا ان رسول الله (يَفِع) كان 
حريضا" على كتمان عملية الاستعداد والتجهيزالعسكري لفتح مكة وذلك لكي لا يصل 
الخبر الى قريش فتعد العدة لمجابهته » وتصده قبل ان يبدأ في تنفيذ هدفه. وبذلك 
اختلفت ظنون الناس فمنهم من ظن ان رسول الله (كل) يريد الشام » وظان يظن 
ثقيفا" » وظان يظن هوازن » بالاضافة الى ان خروج هذه السرية في شهر رمضان 
وقلة عدد افرادها قد ابعد انظار قريش عن استعداد الجيش الفاتح لمكة وبعد ان 
نفذت السرية المهمة علمت بخروج جيش الرسول (يي) لفتح مكة فالتحقت به وهي 
بذلك كانت قد نفذت ما كان يبتغيه النبي(5) . 


2 القعود : من الابل 0 الراعي في كل حاحة.( الرازي : مختار الصحاح ص °٤٤‏ ) . 
7 الطبقات الكبرى » ؟/ ١‏ . 

6 تاريخ البعقوي » ۲| ٠٠‏ . 

97 تريخ الامم والملوك » ٠٣ - ۳٠/۳‏ . 





الفصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


المبحث السابع :- ( سربة بعتت لهدم ببوت الآوثان ) 
٠‏ سرية جرير بن عبد الله البجلبي الى ذبي الخلصة ":- 


بعد ان طهر البيت الحرام من الاوثان التي كانت فيه » كان لا بد من هدم 
البيوت التي اقيمت للاوثان » فكانت معالم للجاهلية ردحا" طويلا” من الزمن فكانت 
سرايا الرسول (يَ) تترى لتطهير الجزيرة منها!"). وقد بعث رسول الله (يَ) هذه 
اة يفاو جز بن عبد ا ابي فد ر الخ ری انم بيت کان ف حدم 
لقوم جرير وكانت هذه السرية قبل وفاته (ك) بنحو شهرين وكان ذو الخلصة بيتا" 
في اليمن وبجيلة يقال له الكعبة/"). 


وقد روى الامام البيهقيأ بسنده عن اسماعيل بن ابي خالد عن قيس 


بن ابي حازم قال (( قال لي جرير بن عبد الله 5ه قال لي رسول الله (وَل) الا 
تريحني من ذي الخلصة وكانوا يسمونها كعبة اليمانية قال فانطلقت في خمسين ومائة 


9 الخلصة في اللغة : نبت طيب الريح يتعلق بالشجر له حب كحب عنب الثعلب وجمع الخلصة (خلص) وهو بيت اصنام 
كان لدوس وحثعم وبجيلة ومن كان ببلادهم من بلاد العرب بتبالة وهو صنم لمم » وقيل انه كان لعمرو بن لحي نصبه في اسفل 
مكة . وقيل هو الكعبة اليمانية التي بناها ابرهة بن الصباح الحميري » وكان قبة صنم يدعى الخلصة فهدم وقيل انه كان يسمى 
الكعبة اليمانية والبيت الحرام الكعبة الشامية . ( ياقوت الحموي : معجم البلدان » ۳۸۳/۲ ؛ ابن منظور : لسان العرب » 
۷ = 4( . 

97 الصلابي : السيرة النبوية » ۲/ ١١١‏ . 

© الحلبي : السیرة » ۲/ ۳۷۹ = ۳۸۰ . 

97 السنن الکبری » ۲۹۳/۹ » رقم الرواية( .)١۸١۸٤‏ ورواها الامام احمد الا انه لم يذكر اسم الرسول الذي بعثه جرير بن 
عبد الله الى الرسول (يلِ) لكي يبشره بمدم ذو الخلصة ورواها الامام البخاري . ينظر : احمد بن حنبل: مسند الامام مدي 
553١ 9‏ ؛ البخاري : صحيح البخاري بشرح الفتح » ۸۸/۸ . 





الفصل الثاني مرويات الامام البيهقي قي سرايا الرسول ل 


ارق من این ركت لا اثبتا على الحيل فذكرت ذلك لرسولة الله:(4) فصدرب” ” 
بيده في صدري حتى اني لانظر الى اثر اصابعه في صدري فقال اللهم ثبته واجعله 
هاديا" مهديا" قال فانطلق فكسرها وحرقها بالنار ثم بعث حصين بن ربيعة الى النبي 
(ي) يبشره فقال والذي بعثك بالحق ما جئتك حتى تركتها مثل الجمل الاجرب 
فبارك رسول الله (ول) على خيل احمس خمس مرات)). 


وقد ذكر البلاذري! (( ان رسول الله (ي) بعث جرير بن عبد الله البجلي في سرية 
لهدم ذي الخلصة ... وهو صنم بجيلة وختعم )) وزاد ولما اتى رسول الله () خبر 
هدمه » سجد شكرا" لله سبحانه وتعالى . ونقل ابن كثير' رواية البخاري ثم قال 
ورواه مسلم من طرق متعددة وقد ذكر البخاري هذه الغزوة بعد فتح مكة.من هذا يتبين 
لنا ان الرسول (يَيِمٌ) كان حريصا" على انهاء كل معالم الجاهلية والقضاء عليها 
والعمل على نشر الاسلام في جميع بقاع الارض . 


انساب الاشراف › ۱/ ۳۸٤‏ . 


. ۳١١١ /٤ » البداية والنهاية‎ © 





القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


الفصل الثالث 
مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول 
)%4( 
الدفاعية 
وبشمل :- 
المبحث الأول:- (مروباته في غزوة بدر). 
المبحث الثاني:- (مروباته في غزوة احد). 
المبحث الثالث:- (مروباته في غزوة بني فينقاع وبني 
المبحث الرابع:- (مروباته في غزوة ذات الرقام). 
المبحث الخامس:-(مروباته في غزوة بني المصطلق (المربيسيع) ). 
المبحث السادسر:- (مروباته في غزوة الآحزاب (الخندق) ). 
المبحث السابع:- (مروباته في غزوة بني فقربظة ). 
المبحث الثامن:- (مروباته في غزوة ذي قرد). 


المبحث التاسع:- (مروباته في غزوة الحدببية). 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
الفصل الثالث :-( مروبات الآمام الببهقي في غزوات الرسول 

(5) الدفقاعبة ). 
المبحث الأول :- (مروباته في غزوة بدر). 
أو:- الاستعداد للمعركة ويتضمن:- 
1-الاستخبارات العسكرية :- 
. جلب الأسرى واستنطاقهم :- 

واصل الرسول (ي) سياسته القائمة على ممارسة الضغط على قبيلة 
قريش منذ السنة الأولى للهجرة وذلك في استهداف قوافلها التجارية القادمة من بلاد 
الشام من خلال محاولة التعرض لها والاستيلاء عليها . لذا فقد بقي المسلمون 
يترقبون موعد عودة قافلة قريش التي كانت ذاهبة إلى الشام في السنة الثانية 
للهجرة!'). فبعد ان سمع النبي (َلةِ) بقدوم هذه القافلة والتي كان يقودها أبو سفيان 
بن حرب » ندب المسلمين للخروج معه ليأخذوها لقاء ما تركوا من أموال في مكة"") 
» وقال لهم ((هذه عير قريش فيها أموالهم لعل الله أن ي غنمكموها))7). وقبل ان يقوم 
الرسول (4) بالتعرض لهذه القافلة علم أبو سفيان بترقب المسلمين لقافلتهم فأرسل 
إلى زعماء قريش يعلمهم بهذا الأمر لكي يعدوا العدة لقتال المسلمين وبادر أبو 
سفيان بتغيير مسار القافلة » وفي هذا الوقت أصر زعماء قريش إلى الخروج إلى 
بدر لقتال المسلمين مما أدى إلى أن يقوم الرسول (وَ) بالاستعداد لقتالهم/*) 
وكان في بداية الأمر لا ينوي القتال وانما أراد الاستيلاء على 
)١(‏ الواقدي : المغازي » ١3/١‏ ؛ الملاح : الوسيط في السيرة النبوية » ص 778 6 775. 
(۲) الواقدي : المغازي » ۲٠-٠۹/۱‏ ؛ البوطي : فقه السيرة » ص5 737. 
(۳) ابن سعد : الطبقات الكبرى » ؟/7١.‏ 


6 ابن سعد : الطبقات الكبرى » ٠١-٠١/۲١‏ ؛ الحلبي : السيرة الحلبية » ٠١٤-٠١۳/۲‏ » /ا6١.‏ 


القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


القافلة فقط › وقد قام (4£) ببعث عدد من الصحابة للاستخبار عن عدد وعدة الجيش 


المكي » وقد جلبوا الأسرى وجعل النبي (يَ) يستجوبهم بنفسه عن ذلك » وذلك بعد 
ان استشار الصحابة في قتال المشركين. 

وقد روى الإمام البيهقي(! ا ن خاد عن ثابت عن أنس كه : (( ان رسول 
الله (4) ندب أصحابه فأنطلق إلى بدر فإذا هم بروايا" قريش فيها عبد أسود لبني 
الحجاج فأخذه أصحاب النبي (ي) فجعلوا يسألونه أين أبو سفيان؟ فيقول والله والله 
مال بشيء من أمره علم ولكن هذه قريش قد جاءت فيهم أبو جهل وعتبة وشيبة ابنا 
ربيعة وأمية بن خلف فإذا قال لهم ذلك ضربوه فيقول دعوني دعوني ي أخبركم فإذا 
تركوا قال والله مال بأبي سفيان من علم ولكن هذه قريش قد أقبلت فيهم أبو جهل 
وعتبة وشيبة إبنا ربيعة وأمية بن خلف قد أقبلوا والنبي (يَُ) يصلي وهو يسمع ذلك 
فلما انصرف قال: والذي نفسي بيده إنكم لتضربونه إذا صدقكم وتدعونه إذا كذبكم 
هذه قريش قد أقبلت لتمنع أبا سفيان قال أنس هه : قال رسول الله () هذا 
مضرع فلان غدا :ووضع يده على :الأرضن' فقال: والذي تفي بيده ما جاوز أخد نهم 
عن موضع يد رسول الله (يَ) وأمر بهم رسول الله (يَ) فأخذ بأرجلهم فسحبوا 
فألقوا في قليب7 بدر)). 


.)۱۸٤۳۸( رقم الرواية‎ » ۲٤۹-۲٤۸/۹ » السنن الکبری‎  )۱( 

(۲) الراوية :- وهو البعير أو البغل أو الحمار الذي يستقى عليه . (الرازي : مختار الصحاح » ص 558) . 

(م) القليب :- البثر قبل أن تطوى » والجمع الْقَلّب : وقيل :هي البعر العادية القدية التي لا ي علم لا رب ولا حافر 
کف رايوق أا ت فلا لأا قلي تزاها . ابن منظلون + لان العو 1/1 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وقد ذكر عروة('' ان رسول الله (ي) ((بعث عليا بن أبي طالب والزبير بن العوام وبسبسا 
الأنصاري من بني ساعدة من قبيلة جهينة ... فأخذوا غلامين أحدهما لبني الحجاج أسود 
؛ والآخر لآل العاص يقال له أسلم )) وذكر ما يشابه ما ذكره البيهقي » وذكر ان النبي 
(5) سألهم (( كم القوم ؟ قالا: لا ندري » ثم سألهم كم ينحرون ؟ قالا: عشر جزائر 
وانهم نحروا في يوم أخر تسع جزائر ٠‏ فزعموا ان رسول الله () قال: القوم ما بين 
التسعمائة إلى الألف )) . وقد ذكر الزهري (( ان أصحاب النبي (يَل)وجدوا بعض 
رقيق قريش فأخذوهم )) ولم يذكر أسماء الصحابة ولا الرقيق وذكر انهم جعلوا يسألونهم 
وذكر نفس ما ذكره عروة . 
أما الواقدي() فقد ذكر أنهم أخذوا من قريش يسار غلام عبيد بن سعيد بن العاص وأسلم 
غلام منبه بن الحجاج » وأبو رافع غلام أمية بن خلف فأتي بهم إلى رسول الله (ي) . 
وقد نقل ابن هشام رواية ابن إسحاق وفيها : (( أنهم أصابوا راوية لقريش فيها أسلم 
غلام بني الحجاج » وعريض أبو يسار غلام أبي العاص بن سعيد فأتوا بهما )) . أما ابن 
سعد( فقد ذكر(( ان رسول الله )¥( بعث عليا والزبير وسعد بن أبي وقاص وبسبس بن 
عمرو يتحسسون خبر المشركين على الماء » فوجدوا روايا قريش فيها سذ اؤهم › 
فأخذوهم ٠‏ فأخذ رسول الله (4) يسألهم ...فكانوا تسعمائة وخمسين إنسانا )) وذكر في 
موضع آخر أنهم كانوا ألفا . 
وعلى ما يبدو ان الإمام البيهقي قد اختلف مع من سبقه من المؤرخين في انه ذكر إن 
صحابة رسول الله (يَلِ) جاءوا برجل واحد وأخذ رسول الله (وَلٌ) يستجوبه عن عدد 
المشركين بينما المصادر الأخرى فقد ذكرت بعضها أنهم شخصين 


(۱) مغازي رسول الله () . ص ۱۳۸-٠۳۷‏ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » 5737/7 . 

(۲) المغازي النبوية » ص٣٦‏ . 

5 اللمغازي » ١/١٠ه.‏ 

.۲٠٤-۲۱۳/۳ » ؛ ابن كثير: البداية والنهاية‎ ١٠١ السيرة النبوية » ۲۲۸/۲ ؛ ابن حزم : جوامع السيرة »ص‎ )٤( 
.٠۹/۲ » ؛ ابن خحلدون : العیر‎ ۲۰ » ۱٥/۲ » (ه) الطبقات الکبری‎ 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
والبعض الآخر ذكروا أنهم ثلاثة 
ب. بث العيون:- 

تعتبر العيون عناصر قتالية فعالة وهي وان لم تباشر بالقتال الفعلي فهي 

تقاتل العدو داخل صفوفه من خلال كشف نواياه وخططه ٠‏ وقد كان النبي (ؤَلعٌ) 
يقدر تماما أهمية الحصول على المعلومات في النواحي العسكرية والأمور الحربية 
لذلك كان يكثر من بث العيون والأرصاد للحصول 5 أكبر عدد من المعلومات 
عن تحركات المشركين لذلك تعتبر العيون عناصر عسكرية تؤدي خدمات كبيرة لا 
غنى للقيادة عنها!'! » ففي السنة الثانية للهجرة بعث النبي () صحابيين لترقب 
عير قريش التجارية القادمة من الشام للاستيلاء عليها. 


وقد روی الإمام البيهقي" 0000 إسحاق الصنعاني عن أبي النضر 
عن سليمان يعني ابن المغيرة عن تابت عن أنس بن مالك له قال: (( بعث رسول 
الله (ي)ب سيسة() عينا ينظر ما صنع عير أبي سفيان قال: فجاء وما في البيت 


أحد غيري وغير رسول الله (44) فحدثه الحديث)). 

)١(‏ الحنابي: حالد حاسم » تنظيمات الجيش العربي الإسلامي في العصر الأموي » ط۲ » وزارة الثقافة والإعلام » دار 
الحرية » (بغداد » 9/5١م)‏ » ص75١.‏ 

(۲) السنن الكبرى » 59/9 ؟ » رقم الرواية .)١8419(‏ 

69 هو بسبس بن عمرو ابن ثعلبة بن خرشة بن زيد بن عمرو بن سعد بن ذبيان بن رشدان ابن قيس بن جهينة 
حليف بني ساعدة بن كعب بن الخزرج . شهد بدرا" وأحد" وقد ذكر ابن حجر امه (بسيسة) وذكر ان الإمام مسلم 
وأبو داود ذكراه بهذا الاسم . (ينظر : ابن سعد:الطبقات الكبرى » 550/8 ؛ ابن الأثير : أسد الغابة في معرفة 
الصحابة » تحقيق وتعليق : محمد إبراهيم البنا » وآخرون » (کتاب الشعب » ۱۹۷۰م) » ۲۱۳/۱ ؛ ابن حجر 
العسقلان : احمد بن علي بن محمد بن محمد بن علي(ت57/ه) : الإصابة في تمييز الصحابة » دار الفكر» (بيروت 


. (EVÎ < (AVAA ITAA «< 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وأورد البيهقي رواية أخرى بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . وذكر عروة 
بن الزبير ان الصحابيين اللذين بعثهما النبي (ك)هما: (( بسبس بن عمرو. 
وعدي بن أبي الزغباء(")) . ونقل ابن هشام رواية ابن إسحاق وفيها ان: (( 
بسبس بن عمرو وعدي بن أبي الزغباء قد مضيا حتى نزلا بدرا"...فسمعا جاريتين 
تتلازمان تقول الجارية لصاحبتها:إنما تأتي العير غدا" أو بعد غد... وسمع عدي 
وبسبس ذلك » ثم انطلقا حتى أتيا الرسول(يَ) فأخبره بما سمعا )) . 

ومن خلال استقراء مصادر السيرة النبوية نلاحظ ان بعض هذه المصادر قد ذكرت 
ان رسول الله (يُ) قد بعث صحابيين وأشارت إلى اسمهما وبعضها أضافت الى 
ذلك بعض التفصيلات في بعث هذين الصحابيين» أما رواية الإمام البيهقي فقد 


جاءت مختصرة فقد ذكر أسم شخص واحد كان قد بعثه رسول الله (ي) لجمع 
الأخبار عن القافلة ولم يفصل في ذكر الأحداث. 


(۱) السنن الكبرى » ١59/9‏ » رقم الرواية ( 517 .)١85١‏ 

(؟) مغازي رسول الله (يقة) » ص ١١‏ ؛ الواقدي : المغازي » 5١ » 5.١/١‏ ؛ ابن سعد : الطبقات الكبرى» ٠۲/۲‏ ؛ 
ابن حزم : جوامع السيرة »> ص ٠١9‏ ؛ السهيلي : الروض الانف » 30/5 ؛ ابن خلدون : العبر» .1١9/5‏ 

(۳) هو عدي بن الي الزغباء سنان بن سبيع بن تعلبة بن ربيعة بن زهرة بن بديل بن سعد بن عدي بن نصر بن جهينة 
» وهو من حلفاء بني غنم بن مالك بن النجار . شهد بدرا" واحد والخندق والمشاهد كلها مع رسول الله(ي) وتوفي 
في خلافة عمر بن الخطاب4ه . (ينظر : ابن سعد : الطبقات الكبرى » */4347 ؛ ابن عبد البر: أبو عمر يوسف 
بن عبد الله بن محمد القرطبي (ت457ه) : الاستيعاب في معرفة الأصحاب » تحقيق وتعليق: شيخ علي محمود 
معوضءوالشيخ عادل احمد عبد الموحود » منشورات محمد علي بيضون » دار الكتب العلمية » (بيروت » ١5717‏ 
ھ۲۰۰۲ م) › ۷|۳( . 

>٠۳١/۲ » ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك‎ 55/١ السيرة النبوية ۲۲۹/۲۰ ؛ ابن حياط : تاريخ خليفة بن خياط»‎ )٤( 
.۲٠٠/۳ » ؛ ابن كثير : البداية والنهاية‎ 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
ج. عدم الاستعانة بالمشركين في الحرب:- 


كان منهج الرسول () في الحرب عدم الاستعانة بالمشركين على 
المشركين ففي غزوة بدر لم يستعن الرسول (يَ) بالمشركين لأسباب أمنية. 
وقد روى الإمام البيهقي(') بسنده عن عبد الله بن دينار عن عروة بن الزبير عن 
عائشة رضي الله عنها قالت: (( لما خرج رسول الله (يَلُ) قبل بدر » فلما كان بحرة 
الوبرة" أدركه رجل قد كان يذكر منه جراءة ونجدة ففرح أصحاب رسول الله (كَلعٌ) 
حين رأوه فلما أدركه قال: يا رسول الله جئت لأتبعك وأصيب معكءفقال له رسول الله 
(يلُ) تؤمن بالله ورسوله؟ قال: لا » قال: فارجع فلن استعين بمشرك» قال: ثم مضى 
حتى إذا كانت الشجرة أدركه الرجل فقال له كما قال أول مرة فقال له النبي (44) 
كما قال أول مرة قال: فارجع فلن استعين بمشرك» قال: ثم رجع فأدركه بالبيداء › 
فقال له كما قال أول مرة : تؤمن بالل ورسوله؟ قال: نعم » فقال رسول الله () : 
فأنطلق)). 
لم تذكر مصادر السيرة التي أطلعت عليها هذه الحادثة إلا انه على ما يبدو ان 
رسول الله (ك) قد رفض الاستعانة بالمشركين على المشركين حفاظاً على أمن 
وسلامة الجيش الإسلامي من أن يبدأ بالقتال وينسحب المشرك وبذلك يكون عامل 


)١(‏ السنن الكبرى » 57/94 » رقم الرواية )١7801(‏ . واوردها الإمام أحمد بتقديم وتأحير في بعض الألفاظ . ينظر: 
مسند الإمام أحمد » 4/107 71. 


(۲) حرة الوبرة:- وهي أرض على ثلاثة أميال من المدينة . (ياقوت الحموي : معجم البلدان » ٠٠٠١/۲‏ ) . 


الفصل التالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يلا الدفاعية 
لإضعاف همة المقاتلين في القتال او قد يكون دس من قبل المشركين للتجسس لهم. 
بالإضافة إلى انه على ما يبدوا انه جاء من أجل الحصول على الغنيمة فقط وان 
المسلمين جاءوا من اجل القتال في سبيل الله واعلاء كلمته سبحانه وتعالى ومن ثم 
إصابتهم النفل الذي يعتبر من نتائج المعركة والغنيمة في هذه الحالة تعتبر شيء 


مشروع للمسلمين.فعندما أسلم وافق الرسول (يَلعٌ)على انضمامه إلى الجيش. 


“م1 الإعلام:- 
الإعلام في اللغة:- 


الإعلام مصدر للفعل أعلم » ويقال علمت الشيء بمعنى عرفته وخبرته 
وعلم الرجل الشيء أي خبره » وأحب ان يعلمه أي يخبره ويقال استعلمني الخبر 
فأعلمته إياه وتعالمه الجميع أي علموه وهذه المعاني اللغوية تعني نشر الخبر 
وإغلاته ييخ أكين هذة:من 'الفانين : 


الإعلام کي المعنى الاصطلادحي :- 


أما الإعلام في الاصطلاح فهو يعني :- تزويد الناس بأكبر قدر ممكن 
من المعلومات الصحيحة أو الحقائق الواضحة ٠»‏ وبقدر ما تكون هذه الصحة 
والسلامة من المعلومات أو الحقائق ٠‏ يكون الإعلامفي ذاته سليما وقويا (. 


)١(‏ ابن منظور : لسان العرب » 418/١5‏ » ينظر : ممدوح سالم محمد : وسائل الإعلام وأساليبه في الدولة العربية 
الإسلامية من 4١(‏ ه / ١551م‏ إلى ١1ه/١م)‏ دراسة تأريخية (رسالة ماجحستير) جامعة تكريت » كلية التربية » 
إشراف : أ.م.د. محمود عباد » ۱٤۲ ٤‏ ھ۲۰۰۳م » ص١١.‏ 

(۲) يظر : نمدوح سالم محمد : وسائل الإعلام وأساليبه قي الدولة العربية الإسلامية » ص١١‏ . 


الفصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


1 شعار الغزوة :- 
يتخذ الجنود عادة شعارا يتعارفون به في ظلمة الليل أو عندما يشتبك 


الفريقان » وكان هذا الضرب من الاحتراس متبعا في غزوات الرسول (4£). 

اذ كان (يَيُ) يخاطب القبائل أثناء الحرب بشعارات مشهورة ومعروفة عندهم وكان 
لكل قبيلة شعار خاص بها وكانت عملية مخاطبة القبائل عن طريق الشعارات 
متعارف عليها قبل الإسلام إلا ان الرسول () أعطى ذلك نفحات خاصة 
وشعارات لها علاقة بالإسلام وكانت القبائل تتفاخر بها . 


فقد روى الإمام البيهقي' بسنده عن ابن إسحاق عن عمر بن عبد الله عن عروة بن 
الزبير قال: (( جعل رسول الله (4) شعار المهاجرين يوم بدر يا بني عبد الرحمن › 
وشعار الخزرج يا بني عبد الله » وشعار الأوس يا بني عبيد الله وسمى خيله يا خيل 
الله)). 

وأورد البيهقي() روايتين بمعنى مقارب مع اختلاف باللفظ والسند. الأولى ذكر فيها 
شعار المهاجرين نفسه أما بالنسبة لشعار الأنصار فقد ذكر ان شعار الأوس يا بني 
عبد الله وشعار الخزرج يا بني عبيد الله . والرواية الثانية ذكر ان شعار المهاجرين يا 
بني عبد الله وشعار الأنصار يا بني عبد الرحمن » إلا انه لم يذكر اسم الغزوة() . 
وقد ذكر الواقدي روايتين الأولى نفس رواية البيهقي رقم )١١١5١(‏ والثانية عن 


زيد بن علي قال: (( كان شعار الرسول (5) يوم بدر يا منصور أمت )). 


)00 محمد الخضر حسين : الحداية الإسلامية » ص .۷٠‏ 
(۲) السنن الكبرى » 88/5 » رقم الرواية .)٠١٠٠١٠١(‏ 
(۳) المصدر نفسه » ٥۸۸/٦‏ » رقم الرواية .)٠١٠١١(‏ 
)٤(‏ للمصدر نفسه » ۸۸/٦‏ » رقم الرواية .)٠١٠٠١۲(‏ 


(ه) المغازي » ۷۲-۷۱/۱. 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


بينما ذكر ابن هشام!) ان شعار أصحاب رسول الله (ي) يوم بدر أحد أحد . وذكر 


ابن سعدا ان النبي() جعل شعار المهاجرين يوم بدر يا بني عبد الرحمن 
وشعار الخزرج يا بني عبد الله وشعار الأوس يا بني عبيد الله ويقال بل كان 
عاق "السلميق .حميعا و ا ضور ت أما البلئتري !"قفد بذكن إنه كات 
شعار النبي (ي) يوم بدر (( أمت أمت)) ويقال: كان شعار المهاجرين بني عبد 
الرحمن » وشعار الخزرج بني عبد الله » وشعار الأوس بني عبيد الله . ونقل ابن 
كثير أ رواية البيهقي بسند آخر قال البيهقي (( أخبرنا الحاكم أخبرنا الأصم حدثنا 
أحمد بن عبد الجبار عن يونس بن بكير عن ابن إسحاق حدثني عبد الله بن الزبير 
عد )) ب تكردرواية أبن شام 

تاتحظ من حال هذه المصماكن ن ااا ا ا م وکوا م ان مه 
في روايته الأولى » واختلف مع المصادر الأخرى وقد يكون لهذه الغزوة أكثر من 
E‏ 


ب. دعاء الرسول (::) بالنصر :- 


وفي معركة بدر أخذ رسول الله (كَلٌ) يدعوا الله سبحانه وتعالى ويرفع يديه 
إلى الله تعالى يسأله ما وعده من النصر ويناشده في نصرة الإسلام والمسلمين 


.١١/8 » السيرة النبوية » 755/7 ؛ السهيلي : الروض الانف‎ )١( 
.١ 5/7 » الطبقات الكبرى‎ )۲( 
.۲۹۳/۱ » انساب الأشراف‎ )۳( 


.۲۲۲/۳ » البداية والنهاية‎ )٤( 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وقد روى الإمام البيهقي/') بسنده عن خالد يعني الحذاء عن عكرمة عن ابن عباس 

رضي الله عنهما: (( إن النبي(ي) قال وهو في قبة له يوم بدر : أنشدك عهدك 
ووعدك اللهم إن شئت لم تعبد بعد هذا اليوم أبدا » فأخذ أبو بكر # بيده فقال: 
حسبك يا رسول الله فقد ألححت على ربك وهو في الدرع»فخرج وهو يقول: 
( سَيْهْرَم الجَمْعُ وَيُوَدُونَ الذْبْرَ بَل السّاعَة مَوْعِدْهُمْ وَالسّاعَة آذهقى وَأآمَرَ)4") )). 

وقد أورد البيهقي(" روايتين أخرتين ذكر فيها دعاء الرسول (و) للجيش بالنصر 
واصابة النفل وفيها :(( اللهم إنهم حفاة فاحملهم » اللهم إنهم عراة فاكسهمء اللهم إنهم 
جياع فأشبعهم ففتح الله لهم يوم بدر...)) . وقد ذكر عروة7) ان رسول الله (4) 
رفع يديه إلى الله تعالى يسأله ما وعده ويسأله النصر ويقول: (( اللهم إن ظهر على 
هذه العصابة » ظهر الشرك ولم يقم لك دين )) . ونقل ابن هشام رواية ابن 
إسحاق وذكر فيها دعاء الرسول(ي)ربه وهي مشابهة لرواية البيهقي . أما ابن 
سعد فقد ذكر الآية دون الدعاء . بينما ذكر الطبري عدة روايات في دعاء 


الرسول )٤(‏ ربه وفیها ما یشابه ما ذكره البيهقي . وذکر ابن خلدون ان رسول 
الله طفق يدعوا ويلح ويقول في دعائه: ((اللهم إن تهلك هذه العصابة لا تعبد في 
الأرض اللهم أنجز لي ما وعدتني )). 


)١(‏ السنن الكبرى » 73/4 » رقم الرواية )۱۷۹۳١(‏ . ورواها البخاري . ينظر : صحيح البخاري بشرح الفتح» 
ا 

(۲) سورة القمر آية (55-148). 

(۳) السنن الكبرى » 917/9 » رقم الروایة ٤۹۷/٦ » )۱۷۹۸٤(‏ » رقم الرواية .)٠١۷١۸(‏ 

. 1۷/١ » ؛ الواقدي : المغازي‎ ١5١ مغازي رسول الله (#) » ص‎ )٤( 

(ه) السيرة النبوية » ۲۳۹-۲۳۸/۲ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » ۲۲۰/۳» .۲۲٤-۲۲۲‏ 

.٠٠/۲ » الطبقات الكبرى‎ )٩( 

(۷) تاريخ الأمم والملوك » 417/7 5. 

(۸) العبر» ۲۰/۲. 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
جانب من الجوانب التربوية التي يؤكد فيها الرسول(ي) ان مهما بلغت قوة المسلمين 
والمشركين يبقى النصر من عند الله عز وجل. 

ج. آلحث على الجهاد :- 


وقام الرسول (ي) يشجع المسلمين على القتال ويخبرهم ان الله سبحانه 
وتعالى قد أوجب الجنة لمن قاتل واستشهد في هذه المعركة . وفي هذه المعركة 
قال (ي) :(( قوموا إلى جنة عرضها السماوات والأرض)) . 


وقد روى الإمام البيهقي! بسنده عن سليمان ابن المغيرة » عن ثابت عن أنس بن 


مالك 5ه فذكر- شيئا من قصة بدر قال فدنا المشركون فقال رسول الله (وَفع): (( 
قوموا إلى جنة عرضها السماوات والأرض قال يقول عمير بن الحمام الأنصاري : 
يا رسول الله عرضها السموات والأرض ؟ قال: نعم قال : بخ بخ » قال رسول الله 


(ية) ما يحملك على قولك بخ بخ قال: لا والله يا رسول الله إلا رجاء أن أكون من 
أهلها » قال: فانك من أهلها » قال: فاخرج تمرات كن في قرنه فجعل يأكل منهن ثم 
قال: لئن أنا حييت حتى آكل من تمراتي هذه إنها لحياة طويلة قال فرمى بما كان 
معه من التمر ثم قاتلهم حتى قتل )). 

وقد أورد البيهقي رواية أخرى بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . 


.١5١ص‎ » )25( عروة بن الزبير : مغازي رسول الله‎ ٠ )١( 

بيه البيهقي : السنئن الكبرى » 75/9 » رقم الرواية (5 .)١7901١‏ 

2006 المصدر نفسه » 75/9 » رقم الرواية ( .)١791١‏ 

)٤(‏ هو عمير بن الحمام ابن الجموح بن زيد بن حلم بن كعب » وأمه الذوار بنت عامر بن نابئ بن زيد بن حرام بن كعب 
؛ وهو أول قتيل قتل من الأنصار يوم بدر قتله خالد بن الأعلم . (ينظر : ابن سعد : الطبقات الكبرى » ٠٦٠١/۳‏ ) . 

6 بخ: -هي كلمة تقال عند المدح والرضى بالشيء ؛ تكرر للمبالغة . (ابن الأثير : النهاية في غريب الحديث والأثر » 
“)> 

3( السنن الكبرى » ١59/9‏ » رقم الرواية .)١۱۸١۹۷(‏ 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


e‏ ال ار علي ان غر ن الخاد كن ف اعد و 
غزوة بدر( > وذكر ما يشابه ما ذكره البيهقي . وبعض المصادر ذكرت ان الذي 
قتله هو خالد بن الأعله(") 
تانيا:- سير المعركة ويتضمن :- 
1- قأريخ الغخزوة:- 
بعد ان بعث رسول الله (ج) العيون لجمع الأخبار عن موعد قدوم قافلة 
قريش التجارية » وبعد ان أخبر رسول الله (5) بقدومها وان فيها ثروات طائلة لأهل 
مكة » خرج رسول الله (كَل) لهذه القافلة ومعه ثلاثمائة وبضعة عشر رجلا . إلا 
أن قافلة قريش كانت قد حولت مسارها إلى طريق الساحل وان زعماء قريش اتخذوا 
قرار بالتقدم نحو بدر من أجل ملاقاة المسلمين وقتالهم7”). وفي هذه الأثناء استشار 
رسول )¥( الصحابة في قتال قريش وأشاروا عليه بقتالهم وكان خروجهم في 
رمضان . 
فيما رواه الإمام البيهقي! بسنده عن محمد بن فليح عن موسى بن عقبة عن ابن 
شهاب قال: (( هذه مغازي رسول الله (يَ) التي قاتل فيها : يوم بدر في رمضان 
)١(‏ عروة بن الزبير : مغازي رسول الله () » ص . ٠‏ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » ۲۳۹/۲ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك 


> ۲ ؛ ابن حزم : جوامع السيرة » ص7 .١١‏ 
(؟) الواقدي : المغازي ,» ١57-١45/١‏ ؛ ابن سعد : الطبقات الكبرى » ۱۷/۲ ؛ ابن خياط : تاريخ خليفة بن خياط » 


۱ ؛ السهیلي : الروض الانف » ۱۰۱٦/۰‏ ۰ ۲۹۸. 


002 
05 
(°) 


الزهري : المغازي النبوية » ص7" y=‏ المباركفوري : الرحيق المختوم » ۸ 
ابن سعد : الطبقات الكبرى » ٠۳-٠۲/۲١‏ ؛ الصلابي : السيرة النبوية » .585-5/5/١‏ 


السنن الکبری » ٩۲/٦‏ » رقم الرواية .)١١١١۳(‏ 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وأورد البيهقي!'' روايتين بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . الأولى بالمعنى 
الله (ي) المدينة ). وذكر عروة بن الزبير7" انها حدثت في رمضان على رأس 


> 


ثمانية عشر شهرا من مقدمه (يَ) إلى المدينة . بينما ذكر الزهري7'! اليوم والشهر 
ولم يذكر السنة حيث ورد عنه(( ... فالتقوا ببدر يوم الجمعة لسبع أو لست عشرة 
ليال مضت من رمضان )) . أما الواقدي7! فقد ذكر ان النبي(ي) خرج يوم الأحد 
لاثنتي عشرة خلت من رمضان . ونقل ابن هشام/! قول ابن إسحاق وفيه:(( خرج 
الرسول (وَ) في ليال مضت من شهر رمضان )) ثم قال ابن هشام:(( خرج يوم 
الاثنين لثمان ليال خلون من شهر رمضان )) . وذكر ابن سعد" انها وقعت 
صبيحة يوم الجمعة لسبع عشرة مضت من شهر رمضان على رأس تسعة عشر 
شهرا من مهاجر رسول اش(ك) . 

بينما ذكر اليعقوبي اليوم والشهر والسنة حيث قال: (( وقعت يوم الجمعة لثلاث 
عشرة ليلة بقيت من شهر رمضان بعد مقدمة بثمانية عشر ثهرا )) . وذكرها 
الطبري) ضمن حوادث سنة (۲ ه) وقال: (( وفيها كانت وقعة بدر الكبرى . 
وذلك في شهر رمضان منها )) ثم ذكر الاختلاف في اليوم الذي وقعت فيه ومن 
ذهب إلى ذلك حيث قال: ثم اختلفوا في اليوم الذي كانت فيه الحرب بينه وبينهم 
فقال: (( بعضهم كانت وقعة بدر يوم تسعة عشر من شهر رمضان ... )) » 


.)١١04( السنن الكبرى » 38-955 » رقم الرواية‎ 05١ 

)2 المصدر نفسه » ٩۳/١‏ » رقم الرواية .)١١٠١٠٠١(‏ 

(۲) مغازي رسول الله (5ٍ) » ص٣۱۳‏ . 

. ٦۲ص‎ » الغازي النبوية‎  )٤( 

(ه) اللغازي » ۲۱/۱. 

0 السيرة النبوية » 5/7 7١‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » .7١ ١/8‏ 
(۷) الطبقات الکبری » ۱۹/۲. 

(۸) تاريخ اليعقوبي » ۲۹/۲. 

(۹) تاريخ الأمم والملوك » .٤۱۸/۲‏ 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وقال آخرون (( كانت يوم الجمعة صبيحة سبع عشرة من شهر رمضان )). ومن 
خا استذزاء ما ذكرتة«النصتائر التازيقية وما نكن امام اله :من :رؤادات.في 
تاريخ كزوة يدو كلاح ن ا تادر ك افك مخ روا اما اھ فی ان 
غزوة بدر حدثت في رمضان في السنة الثانية للهجرة. 


۴- عدد الجيش الإسلامي :- 


وقد كان عدد الجيش الإسلامي قليل جدا مقارنة بعدد جيش المشركين 
والذي قدره رسول الله (5) بين التسعمائة إلى الألف. 


وقد روى الإمام البيهقي!" ) بسنده عن حيي عن أبي عبد الرحمن الحبلي عن عبد الله 


بن عمرو 4#: (( ان رسول الله (يَ) خرج يوم بدر بثلاثمائة وخمسة عشر من 
المقاتلة ... )). 
وأورد البيهقي7"ارواية أخرى بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند.وذكر 
عرو ): :) ان عدد المقاتلة ثلاثمائة وستة عشر وفي رواية أخرى ثلاثمائة وثلاثة 
غ ا (( . اما الزهري/* ) فقد ذكر عدد المقاتلة :((ثلاثمائة زفت کن اد 
)) . وذكر الواقدي7) ان عدد المقاتلة ثلاثمائة وخمسة . بينما ذكر ابن سعد 
روايات عدة في عددهم وفيها انهم بين ثلاثمائة رجل وخمسة نفر إلى ثلاثمائة 
وخمسة عشر رجلا من المقاتلة . وذكر اليعقوبي/")ان عددهم ثلاثمائة . - 

.٤٠١ 62 ٤۱۹-٤۱۸/۲ » الطبري : تاريخ الأمم والملوك‎ )١( 

(۲) السنن الكبرى » 917/9 » رقم الرواية .)١79/45(‏ 

(۳) المصدر نفسه » 497/5 » رقم الرواية .)١718/(‏ 

.178 مغازي سول الله (5) » ص‎ )٤( 

. المغازي النبوية > ص1۲‎ )٥( 

.55 2 7/١ , المغازي‎ 59 

.53١ 4019 1١7/59 » الطبقات الكبرى‎ )۷( 

(۸) تاريخ اليعقوبي » ۳۰/۲. 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وقال الطبري : (( خرج رسول الله (ي) فيما بلغني عن غير ابن إسحاق . 
خرج في ثلاثمائة وبضعة عشر رجلا من أصحابه فاختلف في مبلغ الزيادة على 
العشرة فقال بعضهم: كانوا ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلا وذكر من قال ذلك . وقال 
آخرون كانوا ثلاثمائة رجل وأربعة عشر . وقال بعضهم كانوا ثلاثمائة وثمانية عشر 
:قال أخرون انوا خلاثماكة وسبعة ::وأماخامنة السلفه«فإنهم قالوا تكانوا كلاثماتة 
رجل وبضعة عشر رجلا ... )). 
نلحظ هنا ان المصادر التاريخية قد اختلفت في تحديد قوة الجيش الإسلامي إلا ان 
هذا الاختلاف ليس بالاختلاف الكبير وقد وافق الإمام البيهقي بعض المؤرخين في 
اكد الذي دكن بحي ,حضر وا عفد قرات امسن ين اة وخسبة الى كلاثمافة 
وخمسة عشر رجلا وهذا يدل على تقارب نقل الحقيقة في معلومات هذه المعركة 
OA AAC,‏ 
۴- مشاورة الرسول (4) للصحابة (المهاجرين و الأنصار) فب أمر 
القتال:- 

وقد سار رسول الله (كَيِ) حتى إذا كان دون بدر أتاه خبر بسير 
المشركين فأخبر رسول الله(ك) أصحابه واستشارهم في قتال قريش. 
وقد روى الإمام بسنده عن أبو حاتم الرازي عن الأنصاري عن حميد عن انس بن 
مالك #ه : (( ان رسول الله (يَل) لما سار إلى بدر استشار المسلمين فأشار عليه 
ابو بكر ذه ثم استشارهم فأشار عليه عمر ذه ٠‏ ثم استشارهم فقالت الأنصار يا 
معشر الأنصار إياكم يريد رسول الله (يَل) قالوا: اذا لا نقول كما قالت بنو إسرائيل 
لموسى :3 »اذهب أأنت وَرَبْكَ ققاتِلا نا هَاهُنا قاعِدُونَ14 والذي بعثك 


.۲٠۸-۲۱۷ /۳ » تاريخ الأمم والملوك » */ 595-41 ؛ ابن كثير : البداية والنهاية‎ )١( 
سورة المائدة آية (5؟).‎ )۲( 


الفصل التالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يِل الدفاعية 
بالحق لو ضربت أكبادنا إلى برك الغماد' لاتبعناك))7). 
وقد ذكر عروة استشارة الرسول (ئيل) للصحابة الكرام وذكر ما أشار به أبو بكر 
وعمر رضي الله عنهم»ءوذكر قول المقداد بن عمرو للرسول (¥#) (( إنا لا نقول كما 
قال أصحاب موسى ...)) وذكر ان الذي أجاب النبي () من الأنصار هو سعد 
بن معاذ وقال له : (( فوالله لو سرت حتى تبلغ البرك من غمد ذي يمن لسرنا معك 
وأشار الزهري7”) إلى مشاورة الرسول (ي) للصحابة ( أبي بكر وعمر ) الا انه ذكر 
ان الذي أجاب الرسول (يَةُ) من الأنصار هو سعد بن عبادة . أما الواقدي7) فقد 
ذكر مشاورة الرسول() لأبي بكر وعمرءوذكر قول المقداد بن عمروء وذكر الآية 
وقال: بل نقول لك اذهب أنت وربك فقاتلا إنا معكما مقاتلون » ونسب القول إليه » 
وذكر ان الذي تحدث باسم الأنصار هو سعد بن معاذ وقال فامض يا نبي الله 
فوالذي بعثك بالحق لو استعرضت هذا البحر فخضته“ لخضناه معك ٠‏ بينما ذكر 
ابن سعد ان الذي أجاب رسول الله (يَ) من الأنصار هو سعد بن معاذ » وفي 
موضع آخر تردد في ذكره لنسبة هذا القول إليه حيث قال: (( فقال سعد بن عبادة أو 


)١(‏ برك الغماد:- وهو موضع وراء مكة بخمس ليال مما يلي البحر » وقيل هو بلد باليمن » وقيل : هو موضع في 
أقاصي هجر . (ياقوت الحموي : معجم البلدان » )500-199/١‏ . 

(۲) البيهقي : السنن الكبرى » 1817-1١85/١٠١‏ » رقم الرواية .)۲١۳١۲(‏ 

)2 مغازي رسول الله (و) . ص ١85-١5‏ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » ۲۲۷/۲ ؛ الطبري : تاريخ الأمم 
والملوك » 454/5 ؛ السهيلي : الروض الأنف » 5/ 35-91١‏ ؛ ابن كثير: البداية والنهاية » .۲٠۲/۳‏ 

.55- المغازي النبوية » ص55"‎ )5١( 

. 48/١ » المغازي‎ 9 

(5) الطبقات الكبرى » 2١5/5‏ 75. 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
صاحب القول وان سعد بن معاذ هو الذي أجاب الرسول (وَ) باسم الأنصار » أما 
الإمام البيهقي فلم يصرح عن اسم الشخص الذي نسب إليه القول » وهذه الرواية تدل 
على أهمية الشورى في الحرب بالذات. 


2 - تغوبر مبآه بدر:- 


وبعد ان جمع رسول الله () معلومات دقيقة عن قوات قريش تحرك 

بجيشه ليسبق المشركين إلى ماء بدر » ويحول بينهم وبين الاستيلاء عليه » فنزل 

أدنى ماء من مياه بدرء وقال (ي) أشيروا علي في المنزل فأشار الحباب بن 

كخبير عسكري بتغيير المكان الذي نزل فيه الجيش الإسلامي' وقال: 

(( يا رسول الله ان هذا المكان الذي أنت به ليس بمنزل انطلق بنا إلى أدنى ماء إلى 

القوم فاني عالم بها وبقلبهاء... ثم نبني عليه حوضا فنشرب ونقاتل ونغور ما سواه 

من القلب ))؛ فنزل جبريل عليه السلام على رسول الله (ي) فقال: (( الرأي ما 
أشاك :يه الحياب + الله (4¥) ففعل ذلك ))0 

وقد روى الإمام البيهقي( و هارون بن سعيد عن أبي صالح الحنفي عن 


علي 4# قال: (( أمرني رسول الله (يَلِكْ) أن أغور ماء أبار بدر)). 


)١(‏ هو الحباب بن المنذر ابن الجموح ابن زيد ابن حرام ابن كعب . ويكنى أبا عمرو» وأمه الشموس بنت حق بن أمة 
بن حرام » وهو الذي أشار إلى الرسول(يق) بتغوير القلب يوم بدر » وشهد المشاهد كلها مع الرسول(و) . (ابن 
سعد : الطبقات الكبرى » ١٦۸-١٦۷/۳‏ ) . 

020 الواقدي : المغازي » 57/١‏ ؛ المباركفوري : الرحيق المختوم » ص ۲٠٠-۲٠١‏ ؛ الصلابي : السيرة النبوية» 
امت ات 

0 الواقدي : المغازي » ١/*ه-5ه‏ ؛ ابن سعد : الطبقات الكبرى » ٠١/۲‏ . 


.)١۱۸١١۳١( رقم الرواية‎ » ٠٤١-١٤٤/۹ » السنن الكبرى‎ )٤( 


القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


وقد ذكرت كتب المغازي والسير التي اطلعت عليها ان الذي أشار على النبي (44) 
بتغيير المكان الذي نزلوا فيه هو (الحباب بن المنذر) إلا انها لم تذكر من قام 
بتغوير الآبار. وهذا يصور لنا مثلا رائعا في حياة الرسول(ي) مع أصحابه 
> حيث كان أي من الصحابة يدلي برأيه فان كان صائبا يأخذ به. وبالفعل كانت 
خطة الحباب خطة عسكرية صائبة » فقد حرم جيش قريش من الوصول إلى الماء » 
مما وضعهم في موقف صعب وكان عامل مساعد على نصرة المسلمين. 


0- صك المقائلة:- 


ولما تراأى الجيشان وتم تعديل الصفوف أصدر الرسول (ي) أوامره إلى 
الجيش بان لا يبدأوا بالقتال حتى يتلقوا منه الأوامر الأخيرة » ثم أدلى إليهم بتوجيه 
خاص في أمر الحرب(). 


وقد رواه الإمام البيهقي7 بسنده عن ابن الغسيل عن حمزة بن أبي أسيد عن أبيه 
قال: (( قال رسول الله (ي) يوم بدر حين صفنا لقريش وصفوا لنا إذا أكثبوكم7) 
فارموهم بالنبل)). 


)١(‏ عروة بن الزبير : مغازي رسول الله (ي) » ص۳۸١‏ ؛ الواقدي : المغازي ٥٤٠-٠٠١/٠»‏ ؛ ابن هشام : السيرة 
النبوية » ۲۳۲/۲ ؛ ابن سعد : الطبقات الكيرى » ٠١/۲‏ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » 55١/5‏ ؛ ابن حزم: 
حوامع السيرة > ص ١١٠١‏ ؛ السهيلي : الروض الانف » ۹۸/١‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » ۲٠٠/۳‏ ؛ ابن خلدون 
: العبر » ۲١/۲‏ ؛ الحلي : السيرة » ٠٠١/۲‏ . 

(۲) الواقدي : المغازي » 58-71/١‏ ؛ المباركفوري : الرحيق المختوم » ص٠٠۲‏ . 

السنن الكبرى » ۲٦٠/۹‏ » رقم الرواية )١8415(‏ . ورواها البخاري . ينظر : صحيح البخاري بشرح الفتح» 
۸4/۷. 


. ) 7١7/١ » أكتبوكم:- أي دنوا منكم . (ابن منظور : لسان العرب‎ )٤( 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
السيوف حتى يغشوكم)). وقد ذكر الواقدي!' الرواية وفيها:(( وان كثبوكم فارموهم)) 
. ونقل ابن هشام! رواية ابن إسحاق وفيها : (( ان اكتنفكم فانضحوهم عنكم 
بالنبل)) . 
وهنا نلاحظ البراعة العسكرية للرسول(5) في تعليماته العسكرية التي كان يصدرها 
والتي كان لها أثر كبير في تحقيق النصر وإضعاف العدو » اذ انه ابتدع أسلويا 
جديدا في القتال وهو القتال بنظام الصفوف أولا" وان يبدأ القتال بأمر منه(يل) برمي 
الأعداء إذا اقتربوا منهم لأن الرمي يكون أقرب إلى الإصابة في هذه الحالة » وانه 
(ي) نهى عن سل السيوف إلى ان تتداخل الصفوف. وكان الرسول (و) يقصد 
من وراء تعليماته هذه ان يصبح العدو في المدى المؤثر لهذه الأسلحة وفعلا نجحت 
خطط الرسول (ولةُ) في الإيقاع بالعدو وحقق النصر الكبير عليهم. 
1- المبارزة:- 

كان من أساليب القتال عند العرب قبل الإسلام هو بدء القتال بالمبارزة 
فقد أورد الامام موقف المبارزة في معركة بدر في روايته بسنده عن يحيى بن حبان 
عن عاصم بن عمر بن قتادة وعبد الله بن أبي بكر وغيرهم من علمائنا فذكروا قصة 
بدر : (( وفيها ثم خرج عتبة بن ربيعة وشيبة بن ربيعة والوليد بن عتبة فدعوا إلى 
البراز فخرج إليهم فتية من الأنصار ثلاثة فقالوا: ممن انتم؟ 


(۱) السنن الکبری ۰ ۲٦۱/۹‏ » رقم الرواية .)۱۸٤١۷١(‏ 

05 المغازي , ١//ا".‏ 

(۳) السيرة النبوية » ۲۳۷/۲ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » 455/7 ؛ السهيلي : الروض الانف » 4/5 ؛ ابن 
كثير : البداية والنهاية » 7757/8. 


الفصل التالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يِل الدفاعية 
قالوا رهط من الأنصار قالوا ما بنا إليكم حاجة ثم نادى مناديهم يا محمد أخرج ألينا 


أكفائنا من قومنا فقال رسول الله (يَي) : قم يا حمزة » قم يا علي » قم يا عبيدة فلما 
قاموا ودنوا منهم قالوا ممن انتم؟ قال حمزة أنا حمزة بن عبد المطلب وقال علي أنا 
علي بن أبي طالب وقال عبيدة أنا عبيدة بن الحارث فقالوا نعم أكفاء كرام فبارز 
عبيدة عتبة فاختلفا ضربتين كلاهما أثبت صاحبه وبارز حمزة شيبة فقتله مكانه 
وبارز علي الوليد فقتله مكانه ثم كرا على عتبة فدففا عليه واحتملا صاحبهما 
فحازوه إلى الرحل))7). وقد أورد البيهقي7 روايتين بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ 
والسند . الأولى مشابهة لهذه الرواية إلا ان فيها :((... فقتلنا سبعين وأسرنا سبعين)) 
. والثانية بالمعنى نفسه وفيها: (( ... فبرز حمزة لعتبة وعبيدة لشيبة وعلي 
للوليد))1). 
وقد ذكر عروة) ان حمزة برز لعتبة » وعبيدة لشيبة » وعلي بن أبي طالب 
للوليد . أما الزهري فقد ذكر الرواية مختصرة وفيها: ((... فقام علي وحمزة وعبيدة 
فقتل كل واحد منهم صاحب )) . بينما نقل ابن هشام رواية ابن إسحاق وفيها:(( 
ان علي بارز الوليد»وحمزة شيبة» وعبيدة عتبة )) . وذكر ابن سعد روايتين الأولى 
نفس رواية عروة » والثانية نفس رواية ابن هشام وقال أبو عبد الله محمد بن سعد: 
والثبت على الحديث الأول في ان حمزة قتل عتبة وان علياً قتل الوليد وان عبيدة 
بارز شيبة . 

. ) ٠٤١١/۳ » ذفف عليه :- أي أجهز عليه . ( الفيروزأبادي : القاموس الحيط‎ )١( 

(۲) البيهقي: السنن الكبرى » ۲۲۰/۹ » رقم الرواية (5 5 .)١85‏ 

(۳) المصدر نفسه . 550/9 » رقم الرواية 417 .)١85‏ 

(4) المصدر نفسه » 591/8 » رقم الرواية .)511١1/(‏ 

(ه) مغازي رسول الله (2) » ص ١5١‏ ؛ الواقدي : المغازي » .59-5//١‏ 

(5) المغازي النبوية » ص٤٦‏ . 


(۷) السيرة النبوية » ۲۳۷/۲ ؛ الطبري : تأريخ الأمم والملوك » ٠٤٥/١‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » /5371. 
(۸) الطبقات الكبرى » ١۰۱۷/۲‏ 2773 55. 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


۷- ما نزل من القران( كي الذين برزوا بوم بدر):- 


وقد نزلت آيات في هذه المعركة تصف حال المبارزين المسلمين 
والمشركين . 


كما روى الإمام البيهقي' بسنده عن أبي هاشم عن أبي مجلز عن قيس بن عبادة 
قال: (( سمعت أبا ذر 4# يقسم قسما إن هذه الآية: ( هَذان حْصّمَان اخْتَصَمُوا في 
ربهم 6" . نزلت في الذين برزوا يوم بدر حمزة وعلي وعبيدة بن الحارث رضي 
الله عنهم وعتبة وشيبة ابني ربيعة والوليد بن عتبة )). 

وقد أورد البيهقي' روايتين بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند. الأولى بمعنى 
مقارب. والثانية زاد فيها : (( اختصموا يوم بدر))(). 

ولم يذكر الواقدي7 إن الآية نزلت بحقهم صراحة ولكنه بعد ان ذكر القصة قال: 
(( ونزلت هذه الآية )) . 

أما ابن سعد فبعد أن ذكر قصة حمزة وعلي وعبيدة قال:(( وفيهم نزلت :7 هذان 
حْصْمَان احْتَصّمُوا في رَبَّهم) ") )) . 


(۱) السنن الكبرى » 3١٠١/9‏ » رقم الرواية .)٠۱۸۳٤١(‏ 

(۲) سورة الحج آية .)١5(‏ 

(۳) السنن الكبرى » */591” » رقم الرواية (5115). 

.)۱۸۳١٤١۲( المصدر نفسه » ۲۲۰/۹ » رقم الرواية‎ )٤( 

(ه) المغازي » .۷٠/١‏ 

. ٠١١/۲ » الطبقات الكبرى » ۱۷/۲ ؛ الحلبي : السيرة الحلبية‎ )١( 
.)٠۹( سورة الحج آية‎ )۷( 


القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


خالثا:- الشؤون الإدارية :- 
* سَفبي الماء :- 

تعتبر عملية سقاية الماء من الشؤون الإدارية المهمة لخدمة القوات 
المحاربة » إذ لابد لقائد الجيش أن يهيئ للجيش من يقوم بهذه المهمة ويعد ذلك قبل 
يذ المعزكة لان ذلك تر :من خترورات المعركة. 
وقد روى الإمام البيهقي' / بسنده عن الأعمش عن أبي سفيان عن جابر بن عبد الله 
ضيه قال: (( e‏ الماء يوم بدر وفي رواية : كنت أسقي)). 
وقد ذكر الواقدي(” ) ان الذي كان يسقي الماء يوم بدر هو علي بن أبن طالب ضك. 
وهذا يدل على ان النبي (ي) كان على دراية كاملة بحاجة المقاتلين أثناء القتال 
واهم هذه الحاجات هي الماء كون المقاتلين يبذلون جهدا كبيرا في المعركة بالإضافة 
إلى ما يرافق ذلك من الخوف والانفعال لذلك ندب الرسول (يَُ) عدد من المقاتلين 
اذه انه 


(1) السئن الكبرى » ٥۳/۹‏ » رقم الرواية )١۷۸١۸(‏ . ورواها أبو دأود . الا انه قال (أميح أصحابي الماء) . ينظر : 
آبو داود :.طليمان بن الأشعت: ابن [سخاق بن بير اجان( ت ١م‏ سنن أي اود + قبن :مد يي 
الدين عبد الحميد » المكتبة العصرية » (بيروت » د.ت) » .۷١/١‏ 

(۲) الماتح:- المستقي . (ابن منظور : لسان العرب » 588/7 ) 

.٥۷/١ » المغازي‎ )۳( 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


رابعاً:- نتائج المغركة :- 
-١‏ بعث الرسول(46) البشراء بأنباء انتصار المسلمين الى أهل 
المدينة:- 

ولما تم انتصار المسلمين على المشركين في غزوة بدر بعث رسول الله 
(ي) بشيرين إلى أهل المدينة ينبأهم بأخبار النصر. 
وقد روى الإمام البيهقي!') بسنده عن حماد بن سلمة عن هشام بن عروة عن أبيه 
عن أسامة بن زيد رضي الله عنهما: (( ان النبي (5) خلف عثمان بن عفان 
وأسامة بن زيد على رقية ابنة رسول الله (يَل) أيام بدر فجاء زيد بن حارثة 5ه على 
العضباء ناقة رسول الله (4) بالبشارة. قال أسامة فسمعت الهيعة" فخرجت فاذا 
زيد قد جاء البشارة فوالله ما صدقت حتى رأينا الاسارى فضرب رسول الله (44) 
لعثمان ديه بسهمه)). 
وذكر الزهري( ان النبي (ي) بعث زيد بن حارثة إلى أهل المدينة بشيراً فجعل 
الناس لا يصدقونه ويقولون :(( والله ما رجع هذا إلا فارا وجعل يخبرهم بالاسارى, 
وبمن قتل فلم يصدقوه حتى جيء بالاساری مقرنين في قيد › ثم فاداهم النبي(4¥) 


.)) 


(۱) السنن الکبری » ۲۹۳/۹» رقم الرواية .)٠۸١۸١(‏ 
(۲) الميعة :- الصوت تفزع منه وتخافه من عدو . (ابن الأثير : النهاية في غريب الحديث والأثر »> ۲۸۸/١‏ ). 
(۳) المغازي النبوية » ص 55 ؛ الواقدي : المغازي » .٠١٠١/١‏ 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وقد نقل ابن هشام الرواية عن ابن إسحاق وفيها : (( ان النبي (ك) بعث بعد 
اقتح عبد الله بن رواحة بشيرا إلى أهل العالية بما فتح الله على رسوله(44) 
وعلى المسلمين وبعث زيد بن حارثة إلى أهل السافلة )). 

ومن خلال تتبع ما ذكرته المصادر التاريخية وما ذكر الإمام البيهقي في بعث 
البشراء بعد انتصار المسلمين في غزوة بدر نلحظ ان اغلب المصادر شارت إلى ان 
رسول الله (يَُ) بعث بشيرين بشير لمنطقة العالية والآخر للسافلة أما الإمام البيهقي 
فقد ذكر بشير واحد ولم يفصل في ذلك. 


۴۳ الشتهداء 5 


وكان من نتائج غزوة بدر استشهاد أربعة عشر رجلا من المسلمين › 
ستة من المهاجرين وثمانية من الأنصار(! .الذين كان لهم دور كبير في قتال 
المشركين ومناصرة الرسول (يَ) بالإضافة إلى انهم كانوا يرغبون بإصابة أجر 


المجاهدين في الآخرة » ومن ضمن هؤلاء الشهداء : 


)١(‏ السيرة النبوية » 7514/7 ؛ ابن سعد : الطبقات الكبرى » ١9/5‏ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » ”ره 4 ؛ 
السهيلي : الروض الانف » ١51/5‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » 545/7 7. 

(۲) العالية:- هو اسم لكل ماكان من جهة بحد من المدينة من قراها وعمايرها إلى تمامة فهي العالية وما كان دون 
ذلك من جهة المدينة فهي السافلة . (ياقوت الحموي : معجم البلدان » 7١/5‏ ). 

(۳) ابن سعد : الطبقات الکبرى » ٠۷/۲‏ . 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


أ. حارتة بن سراقة :- 


وقد روى الإمام البيهقي!') بسنده عن شيبان عن قتادة عن أنس بن مالك 


: (( ان أم الربيع بنت البراء وهي أم حارثة بنت سراقة أتت النبي (ك) فقالت : 
يا نبي الله إلا تخبرني عن حارثة؟ وكان قتل يوم بدر أصابه صهم غرب' فان كان 
في الجنة صبرت وان كان غير ذلك اجتهدت عليه البكاء قال: يا أم حارثة انها 
جنان في الجنة وان ابنك أصاب الفردوس الأعلى .قال قتادة الفردوس ربوة في الجنة 
وأوسطها وأفضلها )). 

وأجمعت مصادر السيرة النبوية على ان حارثة بن سراقة استشهد في غزوة بدر. إلا 
أنها اختلفت في كيفية استشهاده فمنهم من ذكر انه قتله حبان بن العرقة وهو يشرب 
من الحوض » ومنهم من ذكر انه أول شهيد من الأنصار في هذه الغزوة 
؛ ومنهم من ذكره ضمن شهداء بدر ولم يذكر كيفية استشهاده!"). 

نلاحظ هنا ان رواية البيهقي وافقت ما ذكرته المصادر التاريخية. 


226١‏ هو حارثة بن سراقة بن الحارث بن عدي بن عامر بن غنم بن عدي ابن النجار » وأمه الربيع بنت النظر وهي 
عمة أنس بن مالك ابن النظر خادم الرسول () شهد بدرا وقتل يومغذ شهيدا رماه حبان بن العرقة بسهم فأصاب 
حنجرته فقتله » وقيل انه خرج نظاراً فأتاه سهم فقتله . (ابن سعد : الطبقات الكبرى » /10ه- 2 .)0١١‏ 

(۲) السنن الکبری » ۲۸٠/۹‏ » رقم الرواية (50 .)١85‏ 

(۳) سهم غرب:- ومعناه أي لا يعرف راميه . (ابن منظور : لسان العرب » 551/١‏ ). 

٠۱۸-١٠۷/۲ » ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » ۲۳۹/۲ ؛ ابن سعد : الطبقات الکبرى‎ ٩٤/۱ » الواقدي : المغازي‎ )٤( 
؛ ابن حزم : حوامع‎ ٤٤۸/۲ » ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك‎ ۱۹/١ » ؛ ابن خياط : تاريخ خليفة بن حياط‎ 
.۲۹۸/۰ » السيرة »> ص۷٤۱ ؛ السهیلي : الروض الانف‎ 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


. عوف بن الحارث:- 
والانموذج الآخر من الشهداء الذي ذكره البيهقي هو عوف ابن الحارث. 


وقد روى الإمام البيهقي7) بسنده عن يونس بن بكير عن ابن إسحاق عن عاصم بن 
عمر بن قتادة » (( قال لما التقى الناس يوم بدر قال عوف بن عفراء بن الحارث 
هيا رشول آل ما يضيحك الزّت تارك وخعالى "من هيده؟ فال أن يراه قد خسن 
يده في القتال يقاتل حاسرا فنزع عوف درعه ثم تقدم فقاتل حتی قتل)). 

وذكرت مصادر السيرة ان عوف بن عفراء استشهد يوم بدر وبعض هذه المصادر 
ذكرت ما يشابه رواية البيهقي7). 

وتدل هذه الرواية على قوة إيمان الصحابة الكرام بالله تعالى وحرصهم على إرضائه 


فقد انطلق عوف بن الحارث حاسرا غير متدرع يقاتل المشركين حتى قتل. 


)۱( هو عوف بن الحارث أبن رفاعة بن الحارث بن سواد بن مالك بن غنم وأَّه عفراء بنت عبيد بن ثعلبة بن غنم» 
شهد العقبتين وبدر قلى يوم بدر شهيدا قتله أبو جهل بن هشام بعد أن ضربه غوف وأحوه معوذ . (ابن سعد: 
الطبقات الكبرى » .)٤۹۳-٤۹۲/۳‏ 

(۲) السنن الكبرى » ١59/9‏ » رقم الرواية .)١۱۸١۹۸(‏ 

(9) الواقدي : المغازي » ١57/١‏ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » 79/7 ؛ ابن سعد : الطبقات الكبرى » 4١8/57‏ 
الطبري : تاريخ الأمم والملوك » 458/5 ؛ السهيلي : الروض الانف » ٠١5/8‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » 
۳ ؛ ابن حلدون : العبر » 5١/5‏ ؛ الحلبي : السيرةالحلبية » ٠۷۷/١‏ . 


۳- فتلي العدو:- 


الفصل التالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يِل الدفاعية 
وكان من نتائج المعركة كذلك مصرع سبعين رجلا من المشركين7") 


ومنهم: 
٠‏ أبو جهل بن هشام:- 


قن جين غات قرا بود رون :1ق جزلا لزن الل الا عنها ااه 
أبو سفيان يأمرهم بالرجوع (( والله لا نرجع حتى نرد بدرا ... فتسمع بنا العرب 
وبمسيرنا » فنقيم ثلاثا على بدر ننحر الجزور » ونطعم الطعام » ونشرب الخمر » 


وتعزف القيان علينا » فلن تزال العرب تهاب نا أبداً ))7). 


وقد روى الإمام بسنده عن صالح بن إبراهيم بن عبد الرحمن بن عوف » عن أبيه 
عن جده قال: (( بينا انا واقف في الصف يوم بدر نظرت عن يميني وعن شمالي 
فإذا أنا بين غلامين من الأنصار حديثة أسنانهما تمنيت ان أكون بين أضلع( 
منهما فغمزني أ أحدهما فقال: يا عماه هل تعرف ابا جهل ؟ قلت:نعم وما حاجتك 
إليه يا ابن أخي » قال: أخبرت انه يسب رسول الله (4) والذي نفسي بيده لئن رأيته 
لا يفارق سوادي سواده حتى يموت الاعجل منا وتعجبت لذلك فغمزني الاخر › فقال 
لي متلها فلم أنشب ان نظرت إلى أبي جهل يدور بين الناس فقلت لهما:الا ان 
هذا صاحبكما الذي تسألان عنه فابتدراه بسيفيهما فضرباه حتى قتلاه ثم انصرفا إلى 
رسول الله (َلةٌ) فاخبراه » فقال:أيكما قتله » فقال:كل واحد منهما أنا 

() ابن سعد : الطبقات الكبرى » .٠۸/۲‏ 

.44- 243/١ » الواقدي : المغازي‎ )١( 

(۳) الأضلع:- الشديد القوي الأضلاع . (ابن منظور : لسان العرب » ٠٠٣/۸‏ ). 


(>) الغمز:- العصر باليد . (ابن منظور : لسان العرب » ۳۸۹/١‏ ). 
:2 فلم أنشب:- أي لم ألبث ٠‏ ابن منظور : لسان العرب » ”7 ). 


قتلته » فقال هل مسحتما سيفيكما » قالا : لا فنظر في السيفين» فقال كلاكما قتله 


وقضى بسلبه لمعاذ بن عمرو بن الجموح ٠‏ وكانا معاذ بن عفراء!'! ومعاذ بن عمرو 


1 الجمو-(") 0 


القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


وأورد البيهقي ٠‏ رواية أخرى بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند. 

وذكر الواقدي7) رواية فيها ان معاذ بن عمرو بن الجموح قتل أبا جهل وفي راوية 
أخرى ذكر ان النبي (ي) قضى له بسلب أبا جهل ٠»‏ وذكر رواية مشابهة لرواية 
البيهقي وذكران اللذين قتلا أبا جهل هما ابنا الحارث ٠‏ وذكر في موضع آخر انهما 
عوف ومعوذ ابنا عفراء . 

بينما نقل ابن هشام رواية ابن اسحقا وفيها: (( ان الذي قتل أبا جهل هو معاذ 
بن عمرو )). 

أما ابن سعدا" فقد ذكر أبو جهل من ضمن من قتل من المشركين يوم بدر. 

بينما ذكر ابن حزم(" ان الذي اشترك في قتل أبي جهل هو معاذ بن عمرو بن 
الجموح ومعوذ ابن عفراء. 


)١(‏ هو معاذ بن الحارث ابن رفاعة بن الحارث بن سواد بن مالك بن غنم وأمه عفراء بنت عبيد بن تثعلبة من بني النجار 
توقي بعدما قتل عثمان بن عفان ظيه وقيل ان الذي ضرب أبا جهل يوم بدر هما أخويه(معوذ بن الحارث) (وعوف بن 
الحارث) وقد استشهدا في غزوة بدر . (ابن سعد : الطبقات الكبرى » 497/9 .)١8/75 ٠‏ 

(۲) هو معاذ بن عمرو بن الجموح بن زيد بن حرام بن كعب وأمه هند بنت عمرو بن حرام بن تعلبة بن حرام بن كعب . 

وشهد العقبة وبدرا وأحدا . (ابن سعد : الطبقات الكبرى » 55/8 ه ). 

(؟) البيهقي : السئن الكبرى » 43/8/57 » رقم الرواية .)١71/59(‏ 

.)١715-( رقم الرواية‎ » ٤۹۸/٦ » المصدر نفسه‎ )٤( 

(ه) المغازي ۸۸-۸۷/۱۰ ۰ .۱٤٩١‏ 

(7) السيرة النبوية » 757/5 ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك ٠٠٠١-٤٥٤ / ٠١‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » ۲۳۲/۲۳ . 

(۷) الطبقات الکبری » .٠۱۸/۲‏ 


(۸) جوامع السيرة » ص۸١٤۱‏ ؛ السهيلي : الروض الانف » .١٠١-١٠١١/١‏ 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وعلى ما يبدو ان الرسول )3( قضى بالسلب لمعاذ بن عمرو بن الجموح وترك 
الاخر وهو (معوذ) لأنه كان قد استشهد في بدر » وقد يكون إعطائه السلب لكونه 
أذخن في قتل أبا جهل وكان أكثر تأثيرا من غيره في قتل أبي جهل لذلك استحق 
السلب أما بالنسبة لقول الرسول (ي) كلاكما قتله أرى انه لتطييب قلب الآخر 
وفعلا" كانا عازمين على قثله. 

ولما انتهت المعركة وقف رسول الله () على القتلى والتمس أبا جهل فلم يجده/") 
نا / بسنده عن أنس بن مالك قال : (( قال رسول الله (4) 
من ينظر ما صنع أبو جهل ؟ قال : فانطلق عبد الله بن مسعود ڪه فوجده قد 
ضربه ابنا عفراء)) . وذكر في رواية أخرى بسنده عن أبي إسحاق عن أبي عبيدة 
عن عبد الله 4# قال: (( انتهيت إلى أبي جهل وهو صريع وعليه بيضة ومعه سيف 
جيد ومعي سيف ردي فجعلت أنقف رأسه بسيفي وأذكر نقفا كان ينقف رأسي بمكة 
حتى ضعفت يده فأخذت سيفه فرفع رأسه فقال على من كانت الدبرة أكانت لنا أو 


علينا ألست رويعينا بمكة ؟ قال فقتلته ثم أتيت النبي (كل) فقلت قتلت أبا جهل قال 


النبي )4٤(‏ ا 00 قام معي إليهم 
فدعا عليهم))7 . وأورد البيهقي7”) ثلاث روايات أخرى بالمعنى نفسه مع اختلاف 
باللفظ والسند . الأولى والثانية بالمعنى نفسه عن عبد الله بن مسعود وفيها: (( قال 
رسول الله (ية)كان هذا فرعون هذه الأمة)) والثالثة عن أنس بن مالك وفيها:(( 
فنزل عبد الله بن مسعود فأخذ بلحيته : قال أنت أبو جهل ؟ قال وهل فوق رجل 
قتلتموه أو قتله قومه))7"). 


)١(‏ الحلبي : السيرة الحلبية » ؟/185. 

(۲) السنن الكبرى » ١51/9‏ » رقم الرواية .)١8158(‏ 

(۳) المصدر نفسه » ٠١5/9‏ » رقم الرواية .)١8٠05١5(‏ 

.)١181١55( رقم الرواية‎ » ١5/9 » )١8٠01١ 4( رقم الرواية‎ » ٠١5/9 » المصدر نفسه‎ )٤( 


(5) المصدر نفسه » ١51/94‏ » رقم الرواية .)١81١55(‏ 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وذكرت كتب المغازي والسير قصة مقتل أبو جهل ٠‏ واختلفت في كيفيه قتله فمنهم 
من ذكر ان عبد الله بن مسعود أجهز عليه وهو في الرمق الأخير وجاء إلى الرسول 
() وأخبره بذلك فقام (يَلِةٌ) معه ليتأكد من ذلك ٠‏ ومنهم من ذكر انه جاء برأسه 
إلى رسول الله(ي)7'). ومن خلال استقراء ما ذكرته المصادر وما أورده البيهقي من 
مرويات في قصة مقتل أبو جهل نلحظ ان شباب المسلمين كانوا حريصين على قتل 
أبي جهل لأنه كان يؤذي الله ورسوله اذ كان من طغاة مكة لذلك قتل على يد أكثر 
من شخص من المسلمين الذين وصفوا بصغر سنهم » وضعف 
جسدهم إلا انهم امتازوا بقوة إيمانهم . بالإضافة إلى أن المرويات التي ذكرها البيهقي 
هي مرويات شاملة أشارت إلى تفاصيل دقيقة في مقتل أبي جهل وقد أشبهت كثيرا 
مااذكزته المضادر التاريفية: 


- الأسرى :- 
أ. مشاورة الرسول (وي) لكبار الصحابة في أمر الأسرى :- 


وبعد ان رجع رسول الله (يَ) إلى المدينة استشار كبار الصحابة في 
أمر الأسرى فأشار كل واحد منهم برأيه. 
وقد روى الإمام بسنده عن عكرمة بن عمار عن أبي زميل عن ابن عباس » عن 
عمر بن الخطاب كه قال وكان أكثر حديثه عن عمر هه قال:(( لما كان يوم بدر 
قال: ما ترون في هؤلاء الاسارى فقال أبو بكر كه : يا نبي الله بنو العم والعشيرة 
والإخوان غير إنا نأخذ منهم الفداء ليكون لنا قوة على المشركين وعسى الله عز وجل 
ان يهديهم إلى الإسلام ويكونوا لنا عضدا قال: فماذا ترى يا ابن الخطاب قلت يا نبي 
الله ما أرى الذي رأى أبو بكر ولكن هؤلاء أئمة الكفر 


)١(‏ عروة بن الزبير : مغازي رسول الله (ي) » ص ٠١١-١٤١١‏ ؛ الواقدي : المغازي » ۹٠-۸4/١٠‏ ؛ ابن هشام : السيرة 
النبوية » ۲١۸-۲٤۷/۲‏ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » 55/5 -55؛ ؛ ابن حزم : جوامع السيرة » ص58 ١‏ ؛ ابن 
كثير : البداية والنهاية » م/م م؟5-ع58. 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وصناديدهم فقربهم واضرب أعناقهم قال فهوى رسول الله (يَلِعُ) ما قال أبو بكر ولم 

يهو ما قلت أنا فأخذ منهم الفداء فلما أصبحت غدوت على رسول الله (وَ) فإذا هو 
وأبو بكر قاعدان يبكيان فقلت : يا نبي الله أخبرني من أي شيء تبكي أنت 
وصاحبك فان وجدت بكاء بكيت والا تباكيت لبكائكما قال الذي عرض على 
أصحابك لقد عرض علي عذابكم أدنى من هذه الشجرة » وشجرة قريبة حينئذ فانزل 
الله عز وجل ١:‏ ما كان لِنِِيْ أن يَكُونَ له أسْرَى حَنّى يُتْخِنَ في الأرضٍ 
ٿريڎونَ عَرَض الڏنيا واللهُ يريد الآخِرّة وَاللَهُ غزيز حَكِيمْ 4 ))0". 

وأورد البيهقي! روايتين نفس هذه الرواية وذكر رواية ثالثة بمعنى مقارب بسند آخر 
وأضاف فيها:(( وقال عبد الله بن رواحة يا رسول الله أنت في واد كثير الحطب 
فأضرم الوادي عليهم نارا ثم ألقهم فيه))7©). وقد ذكر الواقدي0) في حديث مطول 
قول الصحابة أبو بكر وعمر رضي الله عنهم في الأسرى وهو بنفس المعنى الذي 
ذكره البيهقي . أما ابن سلام!') فقد ذكر روايتين الأولى مشابهة لرواية البيهقي الثالثة 
والرواية الثانية مشابهة لرواية البيهقي الأولى مع تقديم وتأخير في بعض الفقرات 
وأضاف عليها ((وأسروا يومئذ سبعين وقتلوا سبعين)). 

ينما ذكر الطبري ان النبي (ي) استشار أبو بكر وعمر وقد مال (يق) إلى رأى 
أبو بكر . أما السيوطي!) فقد ذكر رواية مشابهة لرواية البيهقي الثالثة . 


.)51/( سورة الانفال آية‎ )١( 

(۲) البيهقي : السنن الكبرى » ١١7/9‏ » رقم الرواية .)١8059(‏ 

(۳) المصدر نفسه » ٥۲٠/١‏ » رقم الرواية ۱۸۷/٠١ >» )۱۲۸٤۳(‏ » رقم الرواية .)٠٠١۳٠٠١۳(‏ 
)٤(‏ المصدر نفسه » ٥۲۲/١‏ » رقم الرواية .)٠١۸٤٤(‏ 

(ه) للغازي » ۱۰۸-۱۰۷/۱ . 

(0) الأموال» ص5؟١-78١.‏ 

(۷) تاريخ الأمم والملوك » .٤١١-٤۷٤/۲‏ 

() الدر المشور في التفسير المأثور » 5/ه١٠١.‏ 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


من هذا يتبين لنا ان الرسول (يَلِع) كان دائم المشاورة لأصحابه وخاصة في أمور 
الحرب ولم يكتفي برأي واحد وانما استشار أكثر من صحابي بالإضافة إلى انه مال 
إلى رأي أبو بكر الصديق ظ4 وذلك لما عرف عنه () من العفو والسماحة فقرر 
الأخذ برأيه » وهذا ما أكده البيهقي في رواياته وكذلك الكتب التاريخية. 


وقد روى الإمام البيهقي! ') بسنده عن محمد عن عبيدة عن علي ذه قال: (( قال 
رسول الله () في الأسرى يوم بدر ان شئتم قتلتموهم وان شئتم فاديتموهم 
واستمتعتم بالفداء واستشهد منكم بعدتهم فكان أخر السبعين ثابت بن قيس قتل يوم 
اليمامة)). 
وقد أورد البيهقي( روايتين اخرتين الأولى بمعنى هذه الرواية . والثانية بمعنى 
مقارب عن ابن عباس وذكر فيها قوله“سبحانه وتعالى : ( ما كانَ لِنِيّ أنْ يَكُونَ 
له أسْرَى حَتَّى يُثْخِنَ فِيالارضٍ » "١‏ »وذكر بعدها قوله في الأسرى ( فم مَنا 
بَعْدُ وَإِمَا فِدَاءَ 4 () فجعل الله النبي والمؤمنين بالخيار في أمر الأسرى ان شاءوا 
قتلوهم وان شاءوا استعبدوهم وان شاءوا فادوهم”). وقد ذكر الواقدي7 انه كان علي 
عليه السلام يقول:(( أتى جبريل إلى النبي (وَ) يوم بدر فخيره في الأسرى ان 
يضرب أعناقهم ٠‏ أو يأخذ منهم الفداء » ويستشهد منكم في قابل عدتهم ٠‏ فدعا 
رسول الله (يْ) أصحابه فقال: هذا جبريل يخيركم في الأسرى بين ان نضرب 
رقابهم » او نأخذ منهم الفدية»... قالوا: بل نأخذ الفدية ونستعين بها )). 


.)١8٠5-0( رقم الرواية‎ » ١١7/9 » السنن الكبرى‎ )١( 

(۲) المصدر نفسه » ٥۲۳-١۲۲/٦‏ »ء رقم الرواية .)١5845(‏ 
(۳) سورة الأنفال آية .)٦۷(‏ 

.)٤( سورة محمد آية‎ )٤( 

(5) البيهقي : السنن الكبرى » 555/5 » رقم الرواية .)١5/8251/(‏ 
59 المغازي » ١//ا١٠١.‏ 


القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 
أما ابن سعد فقد ذكر رواية عن محمد بن سيرين عن عبيدة وهي مشابهة لرواية 
الواقدي وفيها : )) e‏ بل نفاديهم فنتقوى به عليهم 2 ففادوهم (( : وذكر 
السيوطي الرواية بتمامها.وقد استقر رأي الصحابة فيما بعد على فداء الأسرى . 


د التعامل مع الأسروى := 


((وبعد ان استقر رأى الرسول (ي) وصحابته على فداء الأسرى 
والتعامل معهم وفق مشيئة الرسول(ول) كانت معاملة النبي (وٌَ) للأسرى تحفها 
الرحمة والعدل والحزم والأهداف الدعوية » ولذلك تعددت أساليبه » وتنوعت طرق 
تعامله (ظَلةِ) ٠‏ فهناك من قتله» وبعضهم قبل فيهم الفداء » والبعض الآخر من 
عليهم ٠‏ وآخرون اشترط عليهم تعليم عشرة من أبناء المسلمين مقابل المنٌّ 
عليهم())). وان من قتل من الأسرى هم : (عقبة بن أبي معيط والنضر بن الحارث) 
باعتبارهما مجرمي حرب وكان الحكم الثاني في الأسرى هو الفداء وكان من ضمن 
اسارى بدر العباس عم النبي(44) وقيل انه كان مسلما وخرج مستكرها . 


وقد روى الإمام البيهقي/ بسنده عن ابن إسحاق عن العباس بن عبد الله بن معبد 


عن بعض أهله عن ابن عباس رضي الله عنهما:(( لما أمسى رسول الش(و) يوم 


بدر والاسارى محبوسون بالوثاق بات رسول الله (يَلٌ) ساهرا أول الليل فقال له 
أصحابه : يا رسول الله مالك لا تنام وقد أسر العباس رجل من الأنصار فقال: 


رسول الله سمعت أنين عمي العباس في وثاقه » فأطلقوه فسكت فنام رسول الله (4) 


.)) 


() الطبقات الكبرى » ۲۲/۲. 

(؟١)‏ الدر المنشور في التفسير المأثور » 5/5 .٠١‏ 

)2 الصلابي : السيرة النبوية » 5/5 .١‏ 

.)١85١ 54( رقم الرواية‎ » ٠١١/۹ » السنن الکبری‎ )٤( 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وقد ذكر الزهري(" (( ان العباس أسر يوم بدر وان النبي(ي) سمع أنينه وهو في 
الوثاق وجعل النبي(يَلُ) لا ينام تلك الليلة ولا يأخذه نوم ففطن له رجل من 
الأنصار... فقال(يِعٌ) العباس أوجعه الوثاق» فذلك أرقنيء قال: أفلا أذهب فأرخي 
عنه شيئا ؟ قال: ان شئت فعلت ذلك من قبل نفسك ٠‏ فانطلق الأنصاري فأرخى عنه 
وثاقه » فسكن وهدأ فنام رسول الله (يَ) )) . أما الواقدي! فلم يذكر العباس من 
ضمن الأسرى يوم بدر . وقد علل بعضهم كاليعقوبي() انه خرج مستكرها كالأسير 
والبعض الآخر ذهب إلى انه أسلم وكتم إسلامه » وقد نقل هذا عن أبي ذر . ونقل 
الطبري عن محمد بن إسحاق عن ابن عباس ان النبي (يَ) سمع أنين العباس » 
وذكر ان الذي أسره أبو اليسر كعب بن عمروء وذكر انه قال: (( يا رسول 
الله إني كنت مسلما ولكن القوم استكرهوني فقال: الله اعلم بإسلامك )) . وذكر 
السهيلي) في حديثه عن الأسرى يوم بدر(( انه لم يسم ابن إسحاق ولا ابن هشام 
من أسلم منهم ... فأولهم وأفضلهم العباس عم الرسول (يَ) ... وان أبا اليسر كعب 
بن عمرو هو الذي أسره )).وعلى ما يبدو ان العباس كان مسلما إلا ان بعض 
المصادر اختلفت في ذكره من ضمن الأسرى أما البيهقي فقد فصل في ذلك وذكره 


في إحدى الروايات انه كان مسلما وكان من ضمن أسرى بدر. 


() المغازي النبوية » ص55 . وقد ذكر في هامش الصفحة ( ان اب السيرة في العصر العباسي حاولوا إسقاط اسم 
العباس من بيت الاسارى » وبعضهم ذكر انه حرج مكرها) » وذكر ان هذا الملاحظ لدى ابن إسحاق والواقدي. 

(۲) المغازي , ١/١‏ ؛ هامش السيرة النبوية » */ه . 

(۳) تاريخ اليعقوبي 2؟/0”. 

.555 6 ٤٦۳/۲ » تاريخ الأمم والملوك‎ )٤( 

(ه) الروض الانف » .٠٠٠۲/١‏ 


القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


- فقتل الاسرى :- 


وعندما تحرك الرسول(ل) بجيشه نحو المدينة ومعه الأسرى من 
فرق بز أنه ا للإسلام وايذاء لرسول ا(4( فأمر رسول اشدروية) 
بقتلهما(). 


لل 


ل ل ا العلم من قريش 


وغيرهم من أهل 3 بالمغازي ( الله 7 ) أسر النضر بن الحارث 
وأورد البيوقي 0 ' رواية اعون عن ابن 08 بسند ا وفيها : (( ان النضر بن 
الحارث قتله علي ڊ بن أبي طالب ونه بالصفراء)). 
وذكر ا ' ان النضر بن 2 قتله 2 بن أبي طالب 1 
)١(‏ الواقدي : المغازي » ۰۱۰۷/۱ .٠١۹ ۰۱۱٤‏ 
(۲) السنن الکبرى » ١١١/9‏ » رقم الرواية .)٠۱۸٠٠٠١(‏ 
(۳) الأ“ ثيل:- تصغير الأثل وهو موضع قرب المدينة بين بدر ووادي الصفراء ويقال له (ذو أثيل) وهو واد كثير النخل » 
قتل عنده النضر بن الحارث بن كلدة . (ياقوت الحموي : معجم البلدان » 95-97١‏ ). 
(4) السنن الكبرى » 505/5 » رقم الرواية (85/؟١)‏ . وكذلك رواها ابن هشام والطبري والسهيلي » ينظر: السيرة 
النبوية » ۲٠١/۲‏ ؛ تاريخ الأمم والملوك » 455/5 ؛ الروض الانف » هره؟١.‏ 
(ه) المغازي » ۱۰۷/۱ › .۱٤۹‏ 
(7) الطبقات الكبرى » ۱۸/۲ ؛ اليعقوبي : تاريخ اليعقوبي » .٠٠/۲‏ 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


نلحظ ان روايات البيهقي في هذا الموضوع قد أشبهت كثيرا بما ذكرته المصادر 
التاريخية بل ان البيهقي أخذها عن المصادر التي سبقته. 


أمر النبي (يعْ) كما قلنا بقتله مع النضر بن الحارث. 

وروى الإمام البيهقي! ') بسنده عن محمد بن يحيى بن سهل بن أبي حثمة عن أبيه 
عن جده (( ان رسول الله (وَي) لما أقبل بالاسارى حتى اذا كان بعرق الظبية!"! أمر 
عاصم بن ثابت بن أبي الاقلح ان يضرب عنق عقبة بن أبي معيط فجعل عقبة بن 
أبي معيط يقول ياويلاه علام أقتل من بين هؤلاء فقال رسول الله (يَلُ) بعداوتك لله 
ولرسوله فقال يا محمد منك أفضل فاجعلني كرجل من قومي ان قتلتهم قتلتني وان 
مننت عليهم مننت علي وان أخذت منهم الفداء كنت كأحدهم › > يا محمد من للصبية 
فقال رسول الله (يَلُ) النارء يا عاصم بن ثابت قدمه فاضرب عنقه فقدمه فضرب 
عنقه)). 

وأورد البيهقي7 روايتين الأولى بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند. والثانية 
ذكر فيها : (( ان عقبة بن أبي معيط قتل صبرا )) 9). وقد ذكر الزهري7 ان الذي 
قتل عقبة هو علي بن أبي طالب له بأمر ماح ارلا 
ولم يذكر الموضع الذي قتل فيه . بينما ذكر الواقدي ان الذي قتل عقبة هو 
عاصم بن ثابت. 


02 السنن الكبرى » ١١١/9‏ » رقم الرواية .)١8٠0575(‏ 

(۲) عرق الضبية :- هو موضع بين مكة والمدينة . (ياقوت الحموي : معجم البلدان » ٠١8/4‏ ). 
۳( السنن الكبرى » ٥۲٠-٠۲١/١‏ » رقم الرواية .)٠١۸١١(‏ 

.)٠۸٠٠٠١( رقم الرواية‎ » ١١١/9 » المصدر نفسه‎  )٤( 

()» المغازي النبوية »> ص1٦‏ ؛ عبد الرزاق : المصنف › ۲٠٣-۲۰٤/۰‏ » 305. 

(0) المغازي » ١١5/١‏ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » ٠٥۹/۲‏ . 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


ثابت)). 

إلا ان ابن هشام قال: ويقال قتله علي بن أبي طالب فيما ذكر لي ابن شهاب 
الزهري وغيره من أهل العلم. أما ابن سعد 7 فقد ذكر ان عقبة بن أبي معيط كان 
قتله بالصفراء صبرا ولم يذكر من قام بقتله. نلاحظ هنا ان المصادر التاريخية 
اختلفت فيمن قتل عقبة بن أبي معيط » وقد مال الإمام البيهقي إلى ما ذكره الواقدي 


. وقد قال رسول الله (يَُ) قولاً لهؤلاء الأسرى الطغاة وفيه :- 


روى الإمام البيهقي7 بسنده عن الزهري عن محمد بن جبير بن مطعم عن أبيه ان 
النبي (ي) قال (( لأسارى بدر لو کان المطعم بن عدي( حيا ده فكلمني في هؤلاء 
النتنى لخليتهم له)). 

وقد أورد البيهقي7) روايتين بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند. الأولى نفس 
هذه الرواية. والثانية ذكر فيها : (( لو كان المطعم بن عدي حيا ... لأطلقتهم له 


وقال ان المطعم كانت له عند النبي (يَ) يد وكان أجزى الناس باليد))7'). 


)0 السيرة النبوية » ٠٠٠١/۲‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » .۲٤۸/۳‏ 

6 الطبقات الكبرى » ١/8/7‏ ؛ اليعقوبي : تاريخ اليعقوبي » ۳/۲ 

20 السنن الكبرى » ١١5/3‏ » رقم الرواية )١8٠0(‏ . ورواها البخاري . ينظر : صحيح البخاري بشرح الفتح» 
“1-1 ؟. 

3 هو مطعم بن عدي بن نوفل بن عبد مناف » كان يكنى أبا وهب وكان أقل أصحابه اذا للنبي (يل) ولكنه كان 
ينكر عليه ما أنكروا » وكان حسن البلاء في أمر الصحيفة التي كتبتها قريش على بني هاشم وكان قد تعارض مع أمر 
الصحيفة وعمل على نقضها وهو الذي دخل الرسول (وَفْ) في حواره يوم الطائف وقد توفي في صفر سنة اثنتين من 
الحجرة قبل بدر. (ينظر : البلاذري : أنساب الأشراف , ۲۳۷-۲۳١ » 1١67/١‏ ؛ ابن دريد : أبي بكر محمد بن 
الحسن (ت ١۳۲ه)‏ : كتاب الاشتقاق » تحقيق وشرح : عبد السلام محمد هارون » ط۲ » منشورات مكتبة المثنى » 
(بغداد » ۳۹۹ ۱ھ-۱۹۷۹م) » ۳۰۸-۳۰۷/۲ ). 

() السنن الكبرى » ٥۲۰/٦‏ » رقم الرواية .)١١۸۳۷(‏ 


3( المصدر نفسه » ٥۲٠/١‏ » رقم الرواية .)١١۸۳۸(‏ 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وقد ذكر الواقدي رواية بلفظ مقارب وأضاف فيها : (( وكانت لمطعم بن عدي عند 
النبي (يَ) إجارة حين رجع من الطائف )) . وذكر عبد الرزاق!' ما يشابه ما ذكره 
البيهقي إلا انه قال:(( فكلمني في هؤلاء النتنى لتركتهم )) . أما البلاذري(! فقد ذكر 
قول النبي () لابنه جبير بن مطعم يوم بدر وفيه:(( لو كان أبوك حيا فاستوهبني 
وعلى ما يبدو ان هذا الحديث كان موجها لعقبة بن ابي معيط والنضر بن الحارث 
لأن النبي (يَ) قد أمر بقتلهما أما الآخرين فقد قبل منهم الفداء.وهذا الحديث هو 
تعبير عن الوفاء والاعتراف بالجميل لموقف المطعم وان كان مشركا . وبالرغم من 
ذلك فلابد من الحزم مع المشاركين في الحرب ورؤوس الفتنة أمثال هؤلاء . 

- فداء الاسر بالمال :- 

° مقدارالقداء:- 


اذ مدان اغا عر اخ و انی ر کو قفد ای رسو ل 
(ي) سبعين اسيرا من المشركين!) ٠»‏ فقبل الفداء من قسم منهم بالمال » وكان 
مقداره حسب استطاعة كل واحد منهم.»ومن لم یکن له مال ويعرف القراءة والكتابة 
دفع إليه رسول الله (يل) عشرة غلمان يعلموهم فان تعلموا فهو فداءه» ومن لم يكن 


لديه شيء من عليه رسول الله (يَع) بدون مقابل . 


019 للغازي » .١٠١/١‏ 
(۲) المصنف ۰ .۲١۹/۰‏ 
(۳) انساب الأشراف » .١57/١‏ 


.۲۲/۲ » ابن سعد : الطبقات الكبرى‎ )٤( 


الفصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 
وقد روى الإمام البيهقي/'! بسنده عن أبي العنبس عن أبي الشعثاء عن ابن عباس 

ضف قال:(( جعل رسول الله (5) في فداء الاسارى أهل الجاهلية أربعمائة)). 

وذكر الزهري7" ان فداء اسارى بدر كان أربعة ألاف لكل رجل . أما الواقدي' فقد 

ذكر روايتين الأولى ذكر فيها : (( جعل رسول الله (45) الفداء يوم بدر أربعة ألاف 

لكل رجل )) أما الرواية الأخرى فذكر فيها: (( كان فداء ارفعهم يوم بدر أربعة ألاف 

إلى ثلاثة ألاف ٠‏ إلى ألفين » إلى ألف » إلى قوم لا مال لهم » من عليهم رسول الله 

(4) ))0 . وذكر ابن سلام7)(( انه كان فداء اسارى بدر أربعة ألاف فما دون 

فلكتي 

أما ابن سعد فقد ذكر روايتين الأولى ذكر فيها : (( كان فداء أهل بدر أربعين 

أوقية أربعين أوقية )). والرواية الثانية ذكرها في موضع آخر وفيها: (( وبلغ فداء 

أهل بدر يومئذ أربعة ألاف فما دون ذلك ))". 

بينما ذكر السهيلي ان فداء المشركين يوم بدر كان أربعة ألاف درهم للرجل إلى 

ألف درهمء الا من لا شيء له فمنه رسول الله (كَل) عليه. 

وبهذا تكون رواية البيهقي هنا مطلقة ولم يحدد مقدار الفداء درهم أم دينار:وربما 

أخذ متوسط الفدية أو أقلها. 


)١(‏ السنن الكبرى » ١١/۹‏ » رقم الرواية )۱۸٠٤١(‏ . ورواها أبو دأود ونقلها عنه ابن كثير . ينظر: سنن أي 
دأود » 55-1 ؛ البداية والنهاية » 417/8 7. 

(۲) المغازي النبوية » ص١٠‏ . 

.1١79/١ , المغازي‎ 5 

. 1١١9/١) المصدر نفسه‎ )٤( 

(5) الأموال» ص8؟١.‏ 

() الطبقات الکبرى » ۲۲/۲ . 

(۷) الأوقية :- زنة سبعة مثاقيل وقيل : زنة أربعين درهما (ابن منظور:لسان العرب» ١7/٠١‏ ). 

(۸) ابن سعد: الطبقات الکبری ۲٣/۲۰‏ . 


. ٠۷١/١ » الروض الانف‎ )٩( 


القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


* قداء العباس عم النبي (46):- 


وكان من ضمن أسرى بدر العباس عم الرسول(). 

وقد روى الإمام البيهقي بسنده عن عبد الله بن الزبير عن أبيه عن عائشة رضي 
الله عنها قالت: (( ... وقال العباس : يا رسول الله إني كنت مسلما » فقال رسول 
الله (4¥) : اعلم بإسلامك فان يكن كما تقول فالله يجزيك فأفدي نفسك وابني أخويك 
نوفل بن الحارث بن عبد المطلب وعقيل بن أبي طالب بن عبد المطلب وحليفك 
قال: فأين المال الذي دفنت أنت وأم الفضلء فقلت لها: ان أصبت فهذا المال لبني 
الفضل وعبد الله وقثم فقال: والله يا رسول الله إني اعلم انك رسول الله (يَلُ) ان هذا 
الشيء ما علمه أحد غيري وغير أم الفضل فاحتسب لي يا رسول الله ما اصبتم من 
عشرين أوقية من مال كان معي فقال رسول الله (يَ) افعل ففدى العباس نفسه 
وابني اخويه وحليفه وانزل الله فيها : يَنا أ يُهَا اليّبِي قال لِمَنْ فِي أ ذْدِيكُمْ مِنَ 
الأنرّى إن يدم الله في 3 ذَوبكُم خيرآ يُوْتِكُم خيرآ مِمَا أأخِذ مِنكم وَيَعَفِرٌ لكم والله 
عَذورٌ رجيم 4" وأعطاني الله مكان العشرين أوقية في الإسلام عشرين عبدا كلهم 
في يده مال يضرب به مع ما ارجوا من مغفرة الله عز وجل )). 

وأورد البيهقي(" ثلاث روايات ٠‏ روايتان منها في استأذان الأنصار رسول اشه(كع) 
لفداء العباس وفيها : (( فقالوا لنترك لأبن أختنا العباس... فقال والله لا تذرون درهما 


.)) 


(۱) السنن الکبری » 5/؟ه-4 5ه » رقم الرواية .)١7855(‏ 
(۲) سورة الأنفال آية .)7١9‏ 


(۳) السنن الکبری » ۱۱۷/۹ » رقم الرواية ٥۲۳/١ » )۱۸۰٤۳(‏ » رقم الرواية .)١١۸٤۸(‏ 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


والرواية الثالثة ذكر فيها : (( ... انه كان أكثر الاسارى يوم بدر فداء العباس بن 
عبد المطلب وذلك لأنه كان رجلا موسرا فافتدى نفسه بمائة أوقية ذهب ))(. 

وقد ذكر الواقدي7) انه كان من ضمن الأسرى يوم بدر عقيل بن أبي طالب › 
ونوفل بن الحارث » وعتبة» ولم يذكر العباس ومن قام بفدائهم وقدر الفداء . 

اما ابن سعد( فقد ذكر(عقيل ونوفل) من ضمن أسرى بدر ولم يذكر العباس ولم 
كو كانه a ONS‏ 

وذكر العيقوبي فداء العباس» وابني أخويه وحليفا لهما من بني فهر وكان فداء 
العباس سبعين أوقية وابني أخويه سبعين أوقية أيضا . 

أما الطبري فقد نقل رواية عن محمد بن إسحاق عن ابن عباس وهي بمعنى 
رواية البيهقي . 

بينما ذكر ابن كثير) عن ابن عباس انه فدى نفسه بأربعين أوقية من ذهب » ونقل 
أيضا رواية ابن إسحاق وفيها: ((ان العباس فادى نفسه بمئة أوقية من ذهب)) وقال 
ابن كثير قلت : وهذه المئة كانت عن نفسه وعن ابني اخويه عقيل ونوفل وعن 
حليفه عتبة بن عمرو . 

ويبدو لنا ان الرسول (يَ) جعل الأسرى س واسية في مسألة الفداء واللئى عليهم اذ 
انه أخذ الفداء حتى من قاربه مثل عمه العباس. 


.)١8٠51؟( رقم الرواية‎ »21١7-1١1١7/9 ٠ البيهقي : السنن الكبرى‎ )١( 

(۲) المغازي » ۱۳۰/۱ » ۱۳۸ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » 7515/5 320/86. 
(۳) الطبقات الكبرى » ۱۸/۲. 

.50/١ » تاريخ اليعقوي‎ )٤( 

(ه) تاريخ الأمم والملوك » 555-14515/5. 

(2)5 البداية والنهاية » «/57 341054 2787 354. 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


5 قداء أبي وداعة وسهيبل بن عمرو:- 


کان ن ری ان أك خد ا او راغ ون ى هر 
وروى الإمام البيهقي!') بسنده عن أحمد بن عبد الجبار عن يونس بن بكير عن ابن 
اسحاق في قصة بدر وقال: (( وكان في الأسرى أبو وداعة السهمي فقدم ابنه 
المطلب المدينة فأخذ أباه بأربعة ألاف درهم فانطلق به ثم بعث قريش في فداء 
الاسارى فقدم مكرز بن حفص في فداء سهيل بن عمرو فقال : اجعلوا رجلي مكان 
رجله وخلو سبيله حتى يبعث إليكمبفدائه فخلوا سبيل سهيل وحبسوا مكرزا . قال ففدى 
كل قوم أسيرهم بما رضوا...)). 
وذكر الواقدي!" روايتين بمعنى رواية البيهقي في فداء أبو وداعة وسهيل بن عمرو 
مع اختلاف بسيط في بعض الألفاظ . 
(' فقد ذكر ابو وداعة بن ضبيرة السهمي » وسهيل بن عمرو العامري 
من ضمن الأسرى ولم يذكر كم كان فداءهم . 


اسا اتن ست 


6 السنن الكبرى » 5/9 ١١17-11‏ » رقم الرواية (57 .)١18٠١‏ 

00 المغازي » ۱۲۹/۱ › ١43-١47‏ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » 576/7 -751 ؛ السهيلي : الروض الانف » 
10۸/٥‏ هكلت 

7 الطبقات الكبرى » ۱۸/۲. 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


ولمكانة سهيل بن عمرو في قومه كان لسودة بنت زمعة زوج الرسول () فيه كلام 

دون إرادتها. 

حيث روى الإمام البيهقي!') بسنده عن ابن إسحاق عن عبد الله بن أبي بكر عن 
يحيى بن عبد الله بن عبد الرحمن بن أسعد بن زرارة قال: (( قدم بالاسارى حيث قدم 
بهم المدينة وسودة بنت زمعة رضي الله عنها زوج النبي (يَ) عند أل عفراء في 
مناخهم على عوف ومعوذ ابني عفراء وذلك قبل ان يضرب عليهم الحجاب قالت 
سودة : فوالله إني لعندهم إذ أتينا فقيل هؤلاء الاسارى قد أتي بهم فرجعت إلى بيتي 
ورسول الله (5) فيه وإذا أبو يزيد سهيل بن عمرو في ناحية الحجرة يداه مجموعتان 
الى عنقه بحبل فوالله ما ملكت حين رأيت أبا يزيد كذلك ان قلت أي أبا يزيد أعطيتم 
بأيديكم الا متم كراما فما انتهيت إلا بقول رسول الله (يل) من البيت يا سودة اعلى 
الله وعلى رسوله فقلت: يا رسول الله والذي بعثك بالحق ما ملكت حين رأيت أبا يزيد 
مجموعة يداه إلى عنقه بالحبل ان قلت ما قلت)). 

وقد ذكرت مصادر السيرة نفس رواية البيهقي ٠‏ إلا انها ذكرت ان سودة بنت زمعة 


رضي الله عنها زوج النبي (يَل) عند أل عفراء في مناحتهم/). 


997 السنن الکبری » ۱۰۲-۱١۱/۹‏ »> رقم الرواية (55 .)١81١‏ 
الواقدي : المغازي » ۱٠۸/١‏ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » ٠٠١٠/۲‏ ؛ الطبري : تاريخ الأمم وا ملوك » 450/5 ؛ 
1 هيلي : الروض الانف » ١54/5‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » 45/7 7. 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 

- إطلاق الأسرى بغبر قداء:- 
منّ الرسول (ي) على بعض الأسرى المعسرين الذين لا مال لهم 

بإطلاق سراحهم دون أخذ الفدية. 
وقد ذكرهم البيهقي!') فيما رواه بسنده عن أحمد بن عبد الجبار عن يونس بن بكير 
عن ابن إسحاق قال: (( وكان ممن ترك رسول الله (كَلٌ) من أسارى بدر بغير فداء 

1- المطلب بن حنطب المخزومي وكان محتاجا فلم يفاد فمنه عليه رسول 

؟- وأبو عزة الجمحي فقال: يا رسول الله بناتي فرحمه فمن عليه . 

۴- وصيفي بن عابد المخزومي أخذ عليه رسول الله )3( فلم يف)). 
وأورد البيهقي!" أربع روايات تحدثت عن إطلاق سراح أبو عزة الجمحي وهي مختلفة 
في لفظها وسندها. الأولى ذكر فيها انه قال للرسول (يَي)(( يا محمد ان لي خمس 
بنات ليس لهن شيء فتصدق بي عليهن ففعل...)). والثانية فيها انه قال للرسول 
(5) :)) 
نه))(". والثالثة ذكر فيها:(( ان رسول الله (يَ) حقن له دمه واعتقه وخلى 
سبيله))7). وفي الرابعة ذكر (( انه كان الممنون عليهم بلا فدية ابا عزة 
الجمحي))7”". 


أنت اعرف الناس بفاقتي وعيالي واني ذو بنات فرق له ومنت عليه وعفا 


عنه) 


)0 السنن الكبرى » ٥۲١/١‏ » رقم الرواية .)١١۸٤٠١(‏ 
 )۲(‏ المصدر نفسه » ١١١/9‏ » رقم الرواية .)١8059(‏ 
 )۳(‏ المصدر نفسه » ٥۲۰/٦‏ » رقم الرواية .)١5859(‏ 
(:)2 للمصدر نفسه » ٠۲۰/٦‏ -١5ه,‏ رقم الرواية .)١5851(‏ 


.)١8057/4( رقم الرواية‎ » ١١١/9 » المصدر نفسه‎  )( 


الفصل التالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يِل الدفاعية 
وأورد رواية أخرى وفيها :(( لما بعث أهل مكة في فداء أسراهم بعثت زينب بنت 
رسول الله () في فداء أبي العاص وبعثت فيه في قلادة كانت خديجة أدخلتها بها 
على أبي العاص حين بني علينا ... فقال رسول الله (يَلٌِ) ان رأيتم ان تطلقوا لها 
اسيرها وتردوا عليها الذي لها فافعلوا » قالوا: نعم يا رسول الله فأطلقوه وردوا عليها 
الذي لها ))!". 
وذكر الواقدي!" أسماء الذين منّ الرسول (ك) عليهم بإطلاق سراحهم وذلك لأنهم 
لم يكن لهم مال يفتدون به أنفسهم وهم: (( المطلب بن حنطب » وصيفي بن أبي 
رفاعة بن عابد » وأبا عزة عمرو بن عبد الله بن عمير الجمحي )) وذكر في قصته 
بمعنى ما ذكره البيهقي من مرويات » وذكر أيضا ان العاص بن الربيع كان في 
الأسرى وبعثت زينب بنت الرسول (يلِهٌ) في فداء زوجها وذكر قصته كما في رواية 
البيهقي في فداء أبي العاص وزاد فيها: (( فأطلقوا أبا العاص بن الربيع وردوا على 
زينب متاعها » وأخذ النبي (ي) على أبي العاص ١‏ ن يخلي سبيلها فوعده ذلك )). 
ونقل ابن هشاء! رواية ابن إسحاق وذكر فيها أسماء الممنون عليهم بغير فداء وهم 
نفس الأشخاص الذين ذكرهم الواقدي . اما ابن سعد فقد ذكر أبو العاص بن 
الربيع وأبو عزة الجمحي من ضمن الأسرى ولم يذكر قصتهم في منّ الرسول (4) 
عليهم وطلاق سراحهم . بينما ذكر الطبري أبي العاص بن الربيع » وأبا عزة 
الجمحي من ضمن الأسرى الذين من رسول الله (4) عليهم . 


.)١۲۸٤۹( رقم الروایة‎ » ٥۲٤-۰۲۳/٦ » ابيهقي : السنن الکبری‎ )١( 

١٤١١١۱۳۱-۱۳۰ ۰۱۱۱-۱۱۰ /۱ › الغازي‎ )۲( 

(۳) السيرة النبوية » ۲۷۲-۲۷١ » ۲۹٤/۲‏ ؛ السهيلي : الروض الانف .٠۷١-٠۷١/١»‏ 
)٤(‏ الطبقات الكبرى » .٠۱۸/۲‏ 

.٠٠٠ › ٤٦1/۲ » تاريخ الأمم والملوك‎ )٠( 


القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


وعلى مايبدو ان الإمام البيهقي لم يغفل عن ذكر الأسرى الذين أطلقوا بغير فداء 
وبالرغم من انه لم يذكر ابو العاص من ضمنهم في روايته الأولى الا انه ذكرا أبو 
العاص في رواية أخرى كما خص أبو عزة الجمحي في روايات تتحدث عنه فقط. 


- إطلاق الأسرى مقابل تعليم صببان المسلمبن القراءة والكتابة:- 
وبعد ان منّ الرسول ا بعض الأسرى بإطلاق سراحهم دون 
مقابل » اشترط على القسم الآخر الذين يحسنون القراء والكتابة ان يعلم كل واحد 
منهم عشرة صبيان من أولاد الأنصار مقابل إطلاق سراحه("). 
قال: (( كان ناس من الاسارى يوم بدر ليس 8 فداء فجعل رسول ا( فا فداءهم 
ان يعلموا أولاد الأنصار الكتابة فجاء غلام من أولاد الأنصار الى أبيه فقال: ما 
شأنك قال: ضربني معلمي قال: الخبيث يطلب بذحل7")بدر والله لا تأتيه ابدا )). 
وقد ذكر ابن سلام (( ... فمن لم يكن له شيء أمر ان يعلم صبيان الأنصار 
الكتاب )). 
اها ا ا فقد ذكر انه من لم يكن له فداء دفع إليه عشرة غلمان من غلمان 
المدينة فعلمهم فإذا حذقوا فهو فداءهم . وكان من جملة غلمان المدينة الذين تعلموا 
الكتابة على يد الأسرى زيد بن ثابت. 
2241١9‏ ابن سعد : الطبقات الکبرى » ۲۲/۲ » 565 ؛ الملاح : الوسيط في السيرة النبوية » ص۲۳۷ ؛ الصلابي : السيرة 
النبوية » ٠٤/۲‏ . 
(۲) السنن الكبرى » ٥۲۳١/١‏ » رقم الرواية )١۱۲۸٤١۷(‏ . ورواها الإمام أحمد ونقلها عنه ابن كثير . ينظر : مسند 
الامام أحمد » ٠١۹-٤٠0۸ /١‏ ؛ البداية والنهاية »> .۲٠٦-۲۹۳/۳‏ 
() الأحل:- الحقد والعداوة . ويقال طلب بذخله أي بثأره والجمع (ذحول) . (الرازي : مختار الصحاح» ص٠۲۲‏ 
2 


)©( الأموال » ص7/8١.‏ 
)٥(‏ الطبقات الکبری ›» ۲۲/۲ » .۲٣‏ 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


ومن خلال هذه النصوص التي رواها الإمام البيهقي والمصادر التاريخية التي سبقته 
في فداء الأسرى نلاحظ ان الرسول (يَلُ) لم يلزم كل أسير في دفع مبلغ معين من 
المال على الرغم من حاجة المسلمين الماسة إليه في ذلك الوقتء, بل قبل (ؤَلِةٌ) من 
كل أسير ما يتناسب مع قدرته المالية » أما المعوزون الذين لا مال لهم فقد من على 
قسم منهم وطلب من القسم الآخر الذين يحسنون القراءة والكتابة ان يعلموا عدد معين 
من أولاد الأنصار القراءة والكتابة مقابل إطلاق سراحهم. وان روايات البيهقي جاءت 
متكاملة وشاملة لهذا الموضع بالرغم من الاختلافات البسيطة مع ما ذكرته المصادر 
التاريخية الا أن الإمام البيهقي لم يغفل عن ذكر المرويات التي تخص فداء الأسرى 
وبشتى الطرق. 
0- الغنائم:- 
أً. الخلاف في الغنائم :- 

بعد انتهاء المعركة وقع خلاف في الجيش حول الغنائم أو لمن توزع 
ومن الأحق بها وكان من جملة ما غنمه المسلمون في بدر مائة وخمسون بعيرا 


وعشرة خيول » وأسلحة للعدو » وجلود كثيرة حملوها معهم للمتاجرة!'). وقد اختصم 
المقاتلون فيما بينهم على كيفية اقتسام هذه الغنائم. 


.٠١١-٠١۲/١ » الواقدي : المغازي‎ )١( 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وقد روى الإمام البيهقي!') بسنده عن أبي سلام عن أبي إمامة الباهلي عن عبادة بن 


الصامت هه قال: (( خرج رسول الله () الى بدر فلقي بها العدو فلما هزمهم الله 
اتبعهم طائفة من المسلمين يقتلونهم وأحدقت طائفة برسول الله (44) واستولت طائفة 
على النهب والعسكر فلما رجع الذين طلبوا العدو قالوا لنا النفل!') نحن طلبنا العدو 
وبنا نفاهم الله وهزمهم وقال الذين أحدقوا برسول الله (يَي) ما انتم بأحق به منا » بل 
هو لنا نحن أحدقنا برسول الله (يَ) ان يناله من العدو غرة وقال الذين استولوا على 
العسكر والنهب ما أنتم بأحق به منا بل هو لنا نحن استولينا عليه وأحرزناه فانزل الله 
عز وجل على رسوله عليه السلام : « يَساآلوتك عَن الاثفال 3ل الثفال لله. 
وَالرّسُول)1 فقسمه رسول الله بينهم عن فواق)). 

وقد أورد البيهقي عدة روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . الأولى 
بمعنىمقارب ل هذه الرواية.والرواية الثانية والثالثة عن أبي إمامة الباهلي قال: سالت 
عبادة بن الصامت 4 عن الأنفال فذكر الحديث بمعناه وقال في آخره (( لما 
اختلفنا وساءت أخلاقنا انتزعه الله من بين أيدينا فجعله إلى رسول الشد(ك) فقسمه 
بين الناس وذكر الآية ))(. 

وذكر خمس روايات ذكر فيها ان رسول الله (يَ) قال: (( من فعل كذا وكذا فله من 
النفل كذا وكذا )) وذكر أيضا الخلاف الذي حدث بين المسلمين على الأنفال. 


.)١79425( السنن الكبرى » 38/9 » رقم الرواية‎ 2)1١( 

؟) النفل:- الغنيمة » والجمع : أنفال . (الرازي : مختار الصحاح » ص 574 ). 

(۳) سورة الأنفال آية .)١(‏ 

.)٠١۷١١( ءرقم الرواية‎ ٤۷۸/١ » السنن الكبرى‎ )٤( 

(5) للمصدر نفسه » ۹۸/٩‏ » رقم الرواية ٤۷۸/٦ » )۱۷۹۸٩(‏ » رقم الرواية (5 .)١71/1‏ 

(5) المصدر نفسه » ٤۷۷/٦‏ » رقم الروایتین (۱۲۷۱۲) ۱۲۷۱۳(۰) » ٥٠٠/٦‏ » رقم الرواية ٤/٦ » )۱۲۷۸۱١(‏ ٠ه‏ 


» رقم الروایتین (۱۲۸۱۷) » (۱۲۸۱۸). 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وأورد روايتين في نزول سورة الأنفال الأولى عن سعيد بن جبير قال فيها: 
(( نزلت سورة الأنفال في أهل بدر))!"). 

والثانية عن عبادة بن الصامت وفيها: (( فينا أصحاب بدر نزلت))7). 

وأورد روايتين عن مصعب بن سعد عن أبيه وذكر فيها ان سورة الأنفال نزلت في 


أبيه عندما استلب سيفا يوم بدر وطلب من رسول الله(ي) ان ينفله إياه فقال له 


رسول الله (ي) (( ضعه من حيث أخذته )) وذكر الآية". 

وأجمعت المصارد التي أطلعت عليها من كتب المغازي والسير و أسباب النزول 
والتفسير على ان المسلمين اختلفوا في تقسيم الأنفال التي غنموها يوم بدر وانهم 
انقسموا الى ثلاث طوائف وكل طائفة ترى انها أحق به من غيرها » فنزلت في ذلك 
سورة الأنفال » واغلب هذه المصادر ذكرت الرواية عن عبادة بن الصامت مع تقديم 
وتأخير في الألفاظ/"). 

نلاحظ ان مرويات الإمام البيهقي جاءت مستوفية في هذا الموضوع وقد أسهب في 
ذكره للأحداث التي تتعلق بالنفل ونزول سورة الأنفال في ذلك. 


.)١79/42/( البيهقي : السنن الكبرى » 19/5 » رقم الرواية‎ )١( 

(۲) المصدر نفسه , 5١8/5‏ » رقم الرواية .)١580١5(‏ 

(۳) المصدر نفسه » ٤۷۷/٦‏ › رقم الروایتین (۱۲۷۱۰) »2 .)١1771١(‏ 

» ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » ۲۷۸/۲ ؛ ابن سلام : الأموال‎ ۹4۱۳١۱-۹۸/۱ » الواقدي : المغازي‎ )٤( 
؛ الواحدي : أسباب النزول » ص١٠١٠-١١٠؛ السهيلي:‎ ٥۸/۲ » ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك‎ ۳٠۳ص‎ 
» ه) : الجامع لأحكام القرآن‎ ٦۷١ ؛ القرطبي : ابي عبد الله محمد بن أحد الأنصاري (ت‎ ٠١9/5 : الروض الانف‎ 
-ه١‎ ٤۲۳ راجعه وضبطه : محمد إبراهيم الحنفاوي » حرج أحاديثه : محمود حامد عثمان » دار الحديث » (القاهرة‎ 
» السيوطي : الدر المنثور قي التفسير المأثور‎ ؛٠‎ ٠٠/۳ » ؛ ابن كثير : البداية والنهاية‎ ۳١١-۳۱۰/۹ ۰ ۰۲م‎ 
.5- 4ه‎ 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


ايده مكان تفقسبم الغناتم : - 

NEE Ia ENE ERE 
. والأسلاب وقام الرسول (وَ) بتقسيم الغنائم‎ 
وحسب ما أورد الإمام البيهقي بسنده عن أحمد بن عبد الجبار عن يونس بن بكير‎ 
عن ابن إسحاق قال: (( ومضى رسول الله () فلما خرج من مضيق يقال له‎ 
الصفراء خرج منه إلى كثيب يقال له مهو على مسيرة ليلة من بدر أو أكثر فقسم‎ 
رسول الله() النفل بين المسلمين على ذلك الكثيب)).‎ 
وأورد البيهقي7 رواية أخرى بسند آخر عن ابن إسحاق بالمعنى نفسه . وقد ذكر‎ 
. الواقدي( ان النبي (و) قسم الغنائم بسو و مي ر شعب بمضيق الصفراء‎ 
. ونقل ابن هشام) عن ابن إسحاق الرواية وهي مشابهة لرواية البيهقي‎ 
-: ج. ما تنفله الرسول (45) بوم بدر‎ 

روى الإمام البيهقي بسنده عن أبي الزناد عن أبيه عن عبيد الله بن 
عتبة بن مسعود عن ابن عباس قال: (( تتفل رسول الله () سيفه ذو الفقار يوم 
بدر)) . وقد ذكر الواقدي! الرواية بسندين أحدهما كما ذكره البيهقي » والآخر عن 
محمد بن عبد الله عن الزهري عن سعيد بن المسيب . 


.)٠۷۹۸۳( السئن الكبرى » 917/9 » رقم الرواية‎ )١( 

(۲) المصدر نفسه » ٤۹۷/٦‏ » رقم الرواية .)٠١۷١۷(‏ 

(”) المغازي » ٠٠٠١/١‏ ؛ ابن سعد : الطبقات الکبرى » .٠۸/۲‏ 

)٤(‏ السيرة النبوية ۲٠٠١/٠»‏ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » ٠١۸/۲‏ ؛ السهيلي : الروض الانف » ۲٤۷/۳‏ ؛ ابن 
كثير : البداية والنهاية » .۲٤۷/۳‏ 

(5) السنن الكبرى » 435/5 » رقم الرواية .)١71/5-0(‏ 

.٠١۳/١ » الغازي‎ )0( 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
أما ابن سعدا" فقد ذكر ان رسول الله (يَلُ) تنفل سيفه ذا الفقار يوم بدر » وكان 
لمنبه بن حجاج » فكان صفيه يومئذ . وكذلك ذكر الطبري7" ان رسول اشد(كلة) 
تنفل سيفه ذا الفقار من مغانم بدر. 
د. من لم بشهد بدرا وضرب له بسهمه وأجره:- 
وكان من عدل النبي () في تقسيم الغنائم > إعطاءه من هذه الغنيمة من تخلف 
بأمر رسول الله (يَلعٌ) لمهام أوكلها إليهم » فضرب لهم بسهمهم من الغنيمة وبأجرهم 
فكانوا كمن حضرهاءوكان (5) يراعي ظروف المقاتلين التي تمنعهم من المشاركة 
في القتال وضرب لهم أيضا بسهامهم وقد بين لنا ذلك الإمام بروايته بسنده عن ابن 
لهيعة عن أبي الأسود عن عروة بن الزبير في (( تسمية مخ ديك ودرا ولم يشهدها 
ثم ضرب له رسول الله (وٌَ) بسهمه فمن لم يشهدها وضرب له بسهمه:- 
-١‏ عثمان بن عفان بن أبي العاص بن أمية بن عبد شمس تخلف بالمدينة على 
امرأته رقية بنت رسول الله (5) وكانت وجعة فضرب له رسول الله (14) 
بسهمه قال: وأجري يا رسول الله قال : وأجرك . 
1- وطلحة بن عبيد الله بن عثمان بن عمرو بن كعب بن سعد بن تيم بن مرة 
قال:كان بالشام فقدم فكلم رسول الل(ك) فضرب له بسهمه فقال : واجري يا 
رسول الله فقال : وأجرك . 
۳- وسعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل قدم من الشام بعدما رجع النبي(5) إلى 
المدينة فضرب له النبي(ييعْ)بسهمه فقال:واجري يا رسول الله قال وأجرك. 
وهؤلاء الثلاثة من المهاجرين . 


() الطبقات الکبری » ۱۸/۲. 
(۲) تاريخ الأمم والملوك » ٤۷۸/۲‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » 45/7 7. 


وأما من الأنصار:- 


الفصل التالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
ie‏ الى 8 17 3 
؛- فأبو لبابة خرج زعموا مع رسول الله () إلى بدر فاه على المدينة وضرب 
له يسهمه مع ات بدر . 
5- والحارث بن حاطب رجعه النبي (44) زعموا إلى المدينة وضرب له بسهمه. 
أ- وخرج عاصم بن عدي فرده النبي(٤4)‏ وضرب له بسهم مع أهل بدر. 


۷- وخوات بن جبیر بن النعمان ضرب له رسول )¥( بسهمه في أَضَيْحَات 


۸- _والحارث بن الصمة كير بالروحاء فضرب له الثبي(46) بسمم ))(. 


وأورد البيهقي!" رواية أخرى بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند.ذكر فيها: (( 
ان خوات بن جبير خرج مع رسول الله(ي) حتى بلغ الصفراء فأصاب ساقه حجر 
فرجع فضرب له رسول الله(ك) بسهمه )) . ولم يذكر الحارث بن حاطب من ضمن 
هؤلاء الذين ضرب لهم رسول الله(ي) بسهامهم . وقد ذكر الواقدي( ثمانية أسماء 
ممن ذكرهم البيهقي وقال:((وثمانية نفر لم يحضروا وضرب لهم رسول )4£( 


بسهامهم وأجورهم وذكر أسماءهم... فهؤلاء لا اختلاف فيهم عندنا)) ثم ذكر اسمين 
هما: (سعد بن عبادة » وسعد بن مالك الساعدي) » واسمين لم يذكرهما بأسمائهما 


وقال(( وهؤلاء الأربعة ليس بمجتمع عليهم)) . 


)١(‏ البيهقي : السنن الكبرى » ۹4-۹۸/۹٩‏ » رقم الرواية (۱۷۹۸۷) . ونقلها عن عروة بن الزبير . ينظر : مغازي 
رسول الله (5) » ص۰١۱‏ . 

(۲) السنن الكبرى » 79/5 » رقم الرواية .)١711/8(‏ 

.1١31/١ » المغازي‎ 5 


ونقل ابن هشام!') عن ابن إسحاق تمانية أسماء وهم الذين ذكرهم البيهقي الا ان ابن 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 

وقد ذكر ابن سعدا الأسماء الثمانية الذين ذكرهم البيهقي وذكر ان طلحة بن عبيد . 
الله وسعيد بن زيد بعثهما الرسول (يَُ) يتحسسان خبر العيرء وذكر ان الحارث بن 
الصمة كان قد كر بالروحاء» وخوات بن جبير أيضا . 

أما الطبري7 فقد نقل من رواية الواقدي الأسماء المتفق عليها . 

وذكر ابن حزم أسماء ثمانية أشخاص لم يشهدوا بدرا وضرب لهم بسهامهم وهم 
نفس الأشخاص الذين ذكرهم البيهقي. 

أما ابن كثير!) فقال: قلت وفي الذين عدهم ابن إسحاق » وكانوا ثمانية أو تسعة 
وذكر سبعة اسماء ممن ذكرهم البيهقي والواقدي وذكر ابن كثير اسما أخر وهو أبو 
الصياح بن ثابت . وقال: قال الواقدي سعد أبو مالك . ولكن بعد الرجوع الى نص 
الواقدي وجدته ( سعد بن مالك) فلعل ذلك خطأ مطبعي . 

ومن خلال استقراء ما ذكرته المصادر التاريخية وما رواه البيهقي فيما نقله عن عروة 
نلاحظ أنها اختلفت فيما بينها في اسم او اسمين من أسماء الصحابة الذين لم 

يشهدوا بدرا وضرب لهم رسول اللد(ي) بسهامهم » الا ان الأسماء المجمع عليهم 
كما ذكر الواقدي هم نفس الأسماء الذين ذكرهم البيهقي في روايته. 


IIo To السيرة النبوية › 1۹۰/۲ › 9517985 اام لد"‎ )1١ 
.١7/7 » الطبقات الكبرى‎ )۲( 

(۳) تاريخ الامم والملوك » 578/9 . 

(5) جوامع السيرة » ص ۱۱۹ › ۱۱۹ ۰ .۱٤١ ١۱۲۹۰۱۲۷ ١۱۲۰‏ 
(ه) البداية والنهاية » .٠٠٠/۳‏ 


ه. من لم بشهد بدرا ولم بضرب له بسهمه:- 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 

وهناك من الصحابة من لم يشهد بدرا وذلك لأن مشركي قريش أخذوا 

عليه العهد بان لا يقاتلهم وقد أخبر رسول اشدر(ك) بذلك فقال(يَ) نفي لهم 
بعهدهم. 

حيث روى الإمام البيهقي بسنده عن الوليد بن جميع عن أبي الطفيل عن حذيفة 


بق امان ك فال ((ما متعتى ان أشصد بدرا إلا إنى:خرجةا آنا وأني شيل فال : 
فأخذنا كفار قريش فقالوا: إنكم تريدون محمدا فقلنا: ما نريده ما نريده الا المدينة 
فاخذوا علينا عهد الله وميثاقه لننصرفن إلى المدينة ولا نقاتل معه فاتينا النبي (44) 
فأخبرناه الخبر فقال انصرفاء نفي لهم بعهدهم ونستعين بالله عليهم)). 


۳ » ورواها الإمام احمد . ينظر : مسند الإمام أحمد‎ . )۱۸٤١۹( رقم الرواية‎ » ۲٤٤/۹ » السنن الكبرى‎ )١( 
.) ولم تذكر مصادر السيرة التي اطلعت عليها هذه الحادثة‎ ( . ۷ 


المبحث الثاني:- ( مروباته في غزوة أحد ) 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


أولا :- الاستعداد للمعركة وبتضمن : - 
1- الاستخبارات العسكرية :- 
أ استعراض المقاتئتلة ورک صغارو السن :- 


زگان سب غزوة أحدا") أن غدذا ن زغماء قرش :معن لم فلو قي 
غزوة بدر»اجتمع رأيهم على الثأر لقتلاهم في بدر » وأن يستعينوا بعير أبي سفيان 
وما فيها من أموال لتجهيز جيش قوي لقتال رسول الله (4¥) فاجتمعت كلمة قريش 
کے ف غ غفا کون ,کے حتت کنر ع كن من لمان من د 
خوض هذه المعركة » لذا فإنهم لم يكتفوا برجال قبيلة قريش وحدها » بل حاولوا 
إشراك حلفائهم معهم في القتالء فدعوا قبيلة ثقيف . وعبد مناة » والاحابيش . 
وخرجوا من مكة وقد بلغوا ثلاثة ألاف مقاتل » وعندما سمع الرسول () بالخبر 
استشار كبار الصحابة وخيرهم بين الخروج لملاقاتهم وقتالهم » وبين البقاء في 
المدينة فكان رأي بعض الشيوخ من المسلمين عدم الخروج من المدينة وكان عبد الله 
بن أبي سلول من أصحاب هذا الرأي غير أن عددا من الصحابة ممن لم يكن لهم 
شرف القتال في بدر رغبوا في الخروج» وقد وافقهم (يَلهُ) على ما أرادوا فيما بعد. 
وخرج الرسول من المدينة في ألف من أصحابه!ءوقرر الرسول (يَي)وصحابته 
ملاقاتهم»وعندما وصل الرسول(ي) إلى مكان يقال له ( الشيخين ) 


استقوطن خيكنة:فرد'مق اينتصفزه رل يرة معليقا 'للقثال27). 


)١(‏ أحد:- وهو الحبل الذي كانت عنده غزوة أحد » وهو جبل أحمر ليس بذي شنايب وبينه وبين المدينة قرابة ميل 
في شماليها ٠١‏ ياقوت الحموي : معجم البلدان » ۱ / ٠١۹‏ ) . 

(۲) الواقدي : المغازي » ۱ / ۱۹۹ - ٠٠١‏ ؛ البوطي : فقه السيرة » ص 549 . 

(۳) الواقدي : المغازي »۱ / ۲۰۰ ۰ ۲۰۲ ۰ 5١١‏ ؛ البوطي: فقه السيرة »ص 5549 - ٠٠١‏ . 

. ۲٠١/١ ٠ الواقدي : المغازي‎ )>( 


القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


وقد روی الإمام البيهقي اشد ی تماق ين عنم اة ن ا 
الأنصاري حدثني عمي عمرو بن زيد بن جارية حدثني أبي زيد بن جارية ((ان 
رسول الله )4٤(‏ استصغر ناسا ته يوم. أحد منهم زيد بن جارية يغني نفسه؛ والبراء 
بن عازب » وزيد بن ارقم » وسعد أبو سعيد الخدري » وعبد الله بن عمرو وذكر 
ES‏ 

وقد ذكر الواقدي/" ا الغلمان الذين استصغرهم النبي () في غزوة أحد 
وردهم وهم : (( عبد الله بن عمرء وزيد بن ثابت » وأسامة بن زيد » والنعمان بن 
بشيرء وزيد بن ارقم » والبراء بن عازب » واسيد بن ظهيرء وعرابة بن أوسء وأبو 
سيعد الخدري » وسمرة بن جندب » ورافع بن خديج)). 

أما ابن هشاء() فقد ذكر بعضا ممن ذكرهم الواقدي والبيهقي » وهم :(( أسامة بن 
زيد » وعبد الله بن عمر » وزيد بن ثابت » والبراء بن عازب» وعمرو بن حزمء واسيد 
۾ 4 ۰ ۰ ٤‏ أ ب Of 31 e‏ 

بن ظهير)) . وذكر ابن حزم أن رسول الله )( رد كل من أسامة بن زيد» وعبد 
الله بن عمر بن الخطاب ومن بني مالك بن النجار زيد بن ثابت » وعمرو بن حزم 
ومن بني حارثة البراء بن عازب » واسيد بن ظهير. ورد كذلك كلا من عرابة بن 
اوس » وزيد بن أرقم » وأبي سعيد الخدري وكان سن جميعهم يومئذ اربعة عشر 
غاا : 

ا E‏ البيهقي وهما :(( عبد الله بن عمر › 
وعرابة ابن اوس » وابن سعيد خيثمة )). 


(۱) السنن الكبرى » ٩‏ / ۳۸ » رقم الرواية ( ۱۷۸٠١۹‏ ). 

(۲) المغازي » ۲٠١ / ١‏ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » ۲ | .٠٠٠‏ 
(۳) السيرة النبوية ۷٤ / ٠»‏ ؛ السهيلي : الروض الانف » ١ه‏ / >۲١‏ . 
)٤(‏ جوامع السيرة » ص ١54‏ ؛ ابن خلدون : العبر » ۲ / 55 . 
(ه) البداية والنهاية » © / ,.١4 - ١7‏ 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


ونلاحظ من ذلك ان الرسول (#) رد صغار السن خشية ان لايكون لهم صبر 
على ضرت اورا روي الها #وطكن الزمناخ «فيفروا :من المعركة إذا اشتدت 
الحرب فيحدث فرارهم خلخلة في صفوف المسلمين . وأن البيهقي ذكر بعضا منهم 
وذلك لقوله: (( انتصعن ناسا يوم احد متهم ٠‏ )) آي انه لم يذكر الجميع وكذلك 
المصادر الأخرى . وقد ألح كل من رافع بن خديج وسوة بن جندب ان يشتركا مع 


النبي (4¥) في القتال يوم احد فأجازهما. 


وفي رواية الإمام البيهقي!" / بسنده عن عبد الحميد بن جعفر الأنصاري عن أبيه 
عن سمرة بن جندب رضي الله عنه قال:((أتت بي أمي فقدمت المدينة فخطبها 
الناس» فقالت لا أتزوج الا برجل يكفل لي هذا اليتيم » فتزوجها رجل من الأنصار › 
وكان رسول الله( )يعرض غلمان الأنصار في كل عام فيلحق من أدرك منهم .قال 
:وعرضت انا فألحق كن وردني » فقلت : يارسول الله لقد ألحقته ورددتني ولو 
كار لصرعته ¢ قال:( فصارعه #صارعڌ 4 د صرفته فألحقني )). 
وقد ذكر الواقدي7! أن ظهير بن رافع قال لرسول الله (وَ) عن رافع بن خديج 
(( يارسول الله انه رام )) فأجازه رسول الله (ي) » فلما أجازه قال ستية بن جندب 
لربيبه مري بن سنان الحارثي وهو زوج أمه يا أبت أجاز رسول الله (44) رافع بن 
خديج وردنيء وأنا أصرع رافع » فقال مري لرسول الله (كل) رددت ابني وأجزت رافع 
وأبني يصرعه فقال (يَفٌ) تصارعا فصرع سمرة رافعا فأجازه رسول الله (44). 
)١(‏ الواقدي : المغازي » 3١ / ١‏ ؛ البوطي : فقه السيرة » ص .55١‏ 


(۲) السنن الکبری » ٩‏ / ۳۸ » رقم الرواية ( ٠۷۸١٠١‏ ) . 
(١‏ المغازي » ۲٠١ / ١‏ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » ۲ | ٠٠٦ - ٠٠٠‏ . 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


أما ابن هشام!') فقد ذكر ان رسول الله (يَ) أجاز يوم أحد سمرة بن جندب الفزاري 
> ورافع بن خديج أخا بني الحارثة وهما ابنا خمسة عشر سنة » وذكر نفس ما ذكره 
الواقدي . وكذلك ذكر ابن حزم أن النبي (و) أجازهما وسنهما خمسة عشر 
عا : 
وعلى ما يبدو ان الرسول (ؤعٌ) قد أجاز رافعا وسمرةءلامتياز عسكري امتازوا به على 
أصحابهم من صغار السن وذلك بالقدرة والقوة الجسدية والفطنة والإدراك في أساليب 
القتال والثبات.ونلاحظ أن المصادر التأريخية قد ذكرت أن رسول اشد(و) أجاز في 
القتال كل من سمرة بن جندب ورافع بن خديج بينما رواية الإمام البيهقي ذكرت سمرة 
بن جندب ولم تصرح عن أسم الغلام الآخر . 
ب. انسحاب أبن آبي بن سلول بثلث الجيش :- 
بثلاثمائة من المنافقين » بحجة أن رسول الله (ولة) لم يأخذ برأيه » في اعتراضه 
على قرار القتال خارج المدينة»وقال (( عصاني وأطاع الولدان ومن لا رأي له )) 
فبقى رسول اشد(وكةٌ) في سبعمائة مقاتل7). 
وفي رواية الامام البيهقي بسنده عن ابن شهاب الزهري وعاصم بن عمر بن قتادة 
ومحمد بن يحيى بن حبان وغيرهم من علمائنا عن يوم أحد - فذكر القصة قال 
فيها:(( خرج رسول الله (يَ) في الف رجل من أصحابه حتى اذا كان بالشوط بين 
المدينة وأحد انخزل عليه عبدالله بن ابي المنافق بثلث الناس فرجع بمن اتبعه من 
قومه من اهل الريب والنفاق)). 

. 457/8 » السيرة النبوية » /74 ؛ السهيلي: الروض الانف‎ )١( 

(۲) جوامع السيرة » ص 53 ١؛‏ ابن خلدون: العبر » 15/5 7. 


(۳) ابن سعد : الطبقات الكبرى » ۲ / ٠۹‏ ؛ الصلابي : السيرة النبوية » ۲ / ۸۲-۸۱ . 
)٤(‏ السنن الکبری » ٩‏ / 5ه » رقم الرواية ( ١17/85٠‏ ) . 


القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 
ذكر في الرواية الأولى أنه انخزل عنه يوم أحد بثلاثمائة. 

وفي الثانية والثالثة ذكر ان عبد الله بن أبي ابن سلول رجع في ثلاثمائة وبقي رسول 
اش(ول) في سبعمائة 7). 

أما الرواية الربعة فقد ذكر فيها: (( أنه لما خرج رسول الله (ي) إلى أحد رجع قوم 
من الطريق » فكان أصحاب رسول الله (يلعٌ) فيهم فرقتين فرقة تقول : نقتلهم» وفرقة 
تقول : لا نقتلهم فأنزل الله عز وجل :7 كما لكُم في المَنافِقِينَ فتن وَاللَهُ أرَكسَهُم 
ما سبوا :4( (( 9 

وقد ذكر الزهري ان عبد الله بن أبي انخزل بثلث الجيش أو قريب من ثلث الجيش 


أما الواقدي فقد ذكر ان جيش المسلمين عندما أصبح على مقربة من أحد حتى 
أنهم كانوا يرون المشركين ارتحل ابن أبي سلول من ذلك المكان في كتيبة ولم يذكر 
كم كان عددهم » فأتبعهم عبد الله بن عمرو بن حرام وحاول إرجاعهم بتذكيرهم ما 
وعدوا الرسول (ي) من أن ينصروه فقال أبن أبي: ماأرى أن يكون بينكم وبين 
المشركين قتال ونحن ناصروه في مدينتنا ٠.‏ أما ابن هشام" فقد نقل رواية أبن 
إسحاق وهي مشابهة لرواية البيهقي . 


(۱) السئن الكبرى » 3 / 8ه » رقم الرواية ( ١1885‏ ) . 

(۲) المصدر نفسه » 4 / 5ه » رقم الروايتين ( ۱۷۸١١ ( » ) ۱۷۸١١‏ ) .وذكرها عروة بن الزبير وأبن كثير . ينظر: 
مغازي رسول الله() . ص ١59‏ . البداية والنهاية » 4 ١"-1١17/‏ . 

599) سورة النساء آية ( ۸۸). 

. ) ١78505 ( البيهقي: السئن الكبرى » 9 / 4ه رقم الرواية‎ )٤( 

(ه) الغازي النبوية » ص ۷۷ . 

. ۲٠۹/۱ » الغازي‎ 59 

(۷) السيرة النبوية » ۳ / ۷۲ . 


الفصل التالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 

بينما ذكر الطبري/! أن عبد الله بن أبي سلول رجع في ثلاثمائة وبقى رسول الله 
() في سبعمائة » ثم ذكر رواية ابن إسحاق ٠‏ ونقل رواية الواقدي وفيها :(( أن 
عبد الله بن أبي انخزل عن رسول الله(ي) من الشيخين وبقى رسول اله(1¥) 
بسبعمائة )) . إلا أني لم أجد هذا الكلام لدى الواقدي وذكر ابن حزم ما ذكره 
البيهقي مع اختلاف في بعض الألفاظ إلا انه قال : فاتبعهم عبدالله بن عمرو بن 
حرام يذكرهم بالله عز وجل والرجوع إلى الرسول (يَ) فأبوا عليه » ورجع عنهم الى 
رسول الله (45) . أما ابن كثير" فبعد ان ذكر رواية عروة نقل قول البيهقي:(( هذا 
هو المشهور عند أهل المغازي أنهم بقوا في سبعمائة مقاتل )) ثم قال والمشهور 
عن الزهري أنهم بقوا في أربعمائة مقاتل وكذلك نقل رواية أبن هشام. الا أني لم أجد 
عن الزهري ما ذكره ابن كثير. ومما لاشك فيه أن هذا الانسحاب لم يكن بسبب 
رفض رسول اله(5) لرأي هذا المنافق» والا لم يكن يسير مع الجيش الإسلامي 
حتى يصل بالقرب من المشركين وينخزل عليه ولو كان هذا هو السبب لأنخزل عن 
الجيش منذ البداية » بل كان هدفه الرئيسي من هذا التمرد ان يحدث بلبلة واضطرابا 
في الجيش الإسلامي لتنهار معنوياته » ويتشجع العدو » وتعلو همته لرؤية هذا 
المنظر » وبذلك تنهار معنويات المسلمين الذين بقوا مع الرسول (4#¥) وهذا يدل 
على خيانة عظمى» وبغض للإسلام والمسلمين وقد اقتضت حكمة الله سبحانه 
وتعالى ان يمحص الخبيث من الطيب »والمؤمن من المنافق . قال تعالى :< ما گان 
الله لِيَنْرَ المُؤْمِنِينَ عَلى ما أ انتم عَلَيْهِ حَنَىَ يَمِيرٌ الحبيث مِنَ الطَّيبِ وَمَا كانَ الله 
ليظلِ حَكم على الغيب) (). 


. ٠٠٤/۲ » تاريخ الأمم والملوك‎ )١( 
.١517ص‎ » جوامع السيرة‎ ٠ )۲( 
. ١7-1١1 / 5 » البداية والنهاية‎ 2) 


() 2 سورة آل عمران آية .)١19(‏ 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
ج. عدم الاستعانة بالمشركين في الحرب := 
اقترتم يعطن الضكابة الأنكعانة باليهؤة ».جناء على ما انيم :من شيقاق 


التناصر فقال رسول الله(5):(( لا يستنصر بأهل الشرك على أهل الشرك ))7). 


وروى الإمام البيهقي!' بسنده عن محمد بن عمرو »عن سعيد بن المنذرء عن أبي 
حميد الساعدي رضي الله عنه » قال : (( خرج رسول الله (44) حتى إذا خلف ثنية 
الوداع اذا كتيبة » قال : من هولاء : قالوا بنو قينقاع وهم رهط عبدالله بن سلام قال 
: وأسلموا ؟ قالوا لاءقال : بل على دينهم » قال : قل لهم فليرجعوا فانا لا نستعين 
بالمشركين )). 

وذكر الواقدي!" أن النبي (ي) (( عندما انتهى الى رأس الثنية » التفت فنظر الى 
كتيبة خشناء لها زجل خلفه فقال ما هذه ؟ قالوا : هؤلاء حلفاء ابن أبي من يهود 
فقال رسول الله (يَُ) : لا يستنصر بأهل الشرك على أهل الشرك )) . ونقل ابن 
هشام) عن الزهري (( ان الانحصار طلبوا يوم احد الاستعانة بحلفاءهم من اليهود 


فقال النبي (و) : لا حاجة لنا فيهم )) . 


.٠٠١ ؛ البوطي : فقه السيرة » ص‎ ۲٠١ - 7١ه‎ /١ » الواقدي : المغازي‎ )١( 
. )۱۷۸۷۸ ( رقم الرواية‎ » 54 / ٩ » السنن الکبری‎ )۲( 

. ۲۱٦-۲۱١ /۱ » للمغازي‎ 5 

. ٤١٤ /١ › السيرة النبوية » ۳ / ۷۲ ؛ السهيلي : الروض الانف‎ )٤( 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


أما ابن سعد فقد ذكر روايتين الأولى : (( ذكر فيها ان رسول الله (ع) مضى 
کےا گان این اک فط لے هة ا و حل قان ما هه 
قالوا : حلفاء ابن أبي من يهود » فقال رسول الله (5): لا تستتصروا بأهل الشرك 
على أهل الشرك ))» وذكر في موضع آخر رواية أخرى وهي مشابهة لرواية 
البيهقي إلا انه ذكر (( ان رسول الله (يَ) خرج يوم احد ٠٠٠‏ فإذا هو بكتيبة 
خشناء فقال من هؤلاء ؟ قالوا : هذا عبد الله بن أبي بن سلول في ستمائة من مواليه 
من اليهود من أهل قينقاع » وهم رهط عبدالله بن سلام ٠٠٠‏ قال قولوا لهم فليرجعوا 
فاننا لا نستعين بالمشركين على المشركين )) . 

أما ابن حزم7) فقد ذكر ما ذكره ابن هشام وأن الرسول (ي) ابى من ان يستعين 
وعلى مايبدو أنه كانت هناك مؤامرة لتخذيل جيش المسلمين قبل المعركة يسهم فيها 
اليهود والمنافقون ويبدو أن الرسول (يخ) قد أحس بهذه المؤامرة فرفض مشاركة 
اليهود في القتال. 

ومن خلال مقارنة رواية البيهقي مع ما ذكرته المصادر التأريخية نلحظ انها شابهت 
كثيرا ما ذكرته المصادر وخاصة في رواية ابن سعد اذ أنه حدد انتمائهم القبلي . 


. ٤۸ 2 "9 / الطبقات الكبرى » ؟‎ )١( 
.٠١ / > » ؛ ابن كثير : البداية والنهاية‎ ١57 جوامع السيرة » ص‎ )۲( 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
د. محاولة فقتل الرسول (4) :- 


تعرض المشركون للرسول (بل) وأذوه وحاولوا قتله في 
غزوة ا 5 
فقد روى الإمام البيهقي!') بسنده عن عبد الحميد بن أبي انس عن صفوان بن سليم 
عن انس بن مالك انه سمع حاطب بن أبي بلتعة يقول : (( أنه طلع على النبي 
(ي) في أحد وهو يشتد وفي يد علي ابن أبي طالب الترس فيه ماء ورسول الله 
() يغسل وجهه من ذلك الماء فقال له حاطب من فعل بك هذا قال: عتبة بن 
على الجبل قتل محمد فأتيت وكان قد ذهب روحي.قلت: أين توجه عتبة فأشار الى 
رأسه وسلبه وفرسه وجئت بها إلى النبي (و) فسلم ذلك الي ودعا لي فقال رضي 
الله عنك رضي الله عنك )). 
وقد أورد البيهقي7) روايتين بالمعنى نفسه مع اختلاف في اللفظ والسند. وذكر فيها 
رباعيته" وهشمت البيضة على رأسه فكانت فاطمة بنت رسول الله (وَلةٌ) تغسل الدم 
وكان علي بن أبي طالب رضي الله عنه الله يسكب الماء عليه ...)). وذكر 
الزهري أن النبي كسرت رباعيته ودمي وجهه يوم احد ولم يذكر من قام بذلك. 


. ) ١7171٠ ( السنن الكبرى » 5/ ”0ه » رقم الرواية‎ )١( 

(۲) المصدر نفسه» 4 / 9ه » رقم الرواية ١1855(‏ )» ” / 55ه- 59 ه » رقم الرواية ( ١/65‏ 4).ورواها 
البخاري .ينظر : صحيح البخاري بشرح الفتح 2 .٤۷۳/۷ 21١0/5‏ 

)0 الرباعية :- السنن التي بين الثنية والناب والجمع ( رباعيات ). (الرازي:مختار الصحاح » ص۳۲٠‏ ). 

(5) المغازي النبوية» ص ۷۷ . 


القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول 2 الدفاعية 
تعاهدوا وتعاقدوا على قتل رسول الله(ي) وعرفهم المشركون بذلك - عبد الله بن 
شهاب » وعتبة بن أبي وقاصءوأبن قميئةءوأبي ابن خلف )). وقد نقل ابن هشام( 
رواية ابن إسحاق وذكر فيها:(( ان رسول الله (يُ) أصيبت رباعيته وشج وجهه 
وكلمت شفته وأن الذي أصابه عتبة بن أبي وقاص )) » وذكر رواية أخرى عن أبي 
إسحاق وفيها:(( ان عبد الله بن شهاب الزهري شجه في جبهته وان ابن قميئة جرح 
وجنته )) . وذکر ابن سعد( ثلاث روايات الأولى ذكر فيها :(( ان رسول الله (كَلع) 
كسرت رباعيته يوم أحد وشج في جبهته ... )) وفي الرواية الثانية ذكر (( ان 
رباعية النبي (ي) أصيبت ٠‏ أصابها عتبة بن أبي وقاص وشجه في جبهته › 
فكان سالم مولى أبي حذيفة يغسل عن النبي (يي) الدم ... )) أما الرواية الثالثة 
فهي بالمعنى نفسه أيضا وفيها:(( ... انه كاتث فاطمة عليها السلام تغسل جرحه 
وعلي يسكب الماء عليه بالمجن يعني الترس ...)) . اما ابن حزم فقد ذكر ما 
تعرض له الرسول (ي) من الأذى وقال : (( ويقال ان الذي تولى ذلك عتبة بن 
أبي وقاص وعمرو بن قميئة الليثي » وقال وقد قيل : ان عبد الله بن شهاب الزهري 
> عم الفقيه محمد بن مسلم ابن شهاب الزهري هو الذي شج وجه رسول الله (4) 
في جبهته )). ومن خلال استقراء ما ذكرته المصادر التاريخية وما أورده البيهقي 
نلحظ أنه جاءت رواياته في هذا الموضوع مشابه لما ذكرته المصادر التأريخية وأن 


الإمام البيهقي لم يغفل عن ذكر محاولات اغتيال الرسول (يَل) وفي اغلب الغزوات 


. ٠١١-۲٤۳/۱ ›» المغازي‎ )١( 

(۲) السيرة النبوية » ٣‏ / ۸۸ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » ۲ / 4 ١ه‏ - 5١ه‏ ؛السهيلي : الروض الأنف » ه 
٤۲١ = ٤١ /‏ ؛ أبن كثير : البداية والنهاية » > / ٠١‏ . 

0) الطبقات الكبرى › ؟ / 55 » .٤۸ » ٤٥‏ 


. 35 / ؛ابن خلدون : العبر» ؟‎ ١5١ - ١5٠١ جوامع السيرة » ص‎ )٤( 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


1 - الإعلام ويتضمن : - 
أ. الحث على الجهاد :- 
كان الرسول (يَ) يحث المقاتلين في كل معركة على القتال والجهاد في 

سبيل الله سبحانه وتعالى وكان يذكر المجاهدين باليوم الأخر وفضل المجاهدين على 
غيرهم من المسلمين . 
وروى الإمام البيهقي بسنده عن الحميدي عن سفيان عن عمرو سمع جابر بن 
عبدالله #5 يقول : (( قال رجل للنبي (ي) يوم أحد : أرأيت ان قتلت يا رسول الله 
أين أنا ؟ قال في الجنة فأ لقى تميرات كن في يده ثم قاتل حتى قتل )). 
وقد أورد البيهقي/) رواية أخرى بالمعنى نفسه . ونقل ابن كثير/ رواية البخاري 
ومسلم وقال ورواه مسلم والنسائي من حديث سفيان بن عيينة. 


وهذا شبيه بقصة عمير بن الحمام التي تقدمت في غزوة بدر. 
ب. حث الرسول (ي) للآنصار على الجهاد:- 
وعندما احتدم القتال حول رسول الله (ي)وهاجمه عدد كبير من 
المشركين لم يكن مع رسول الله () إلا عدد قليل من الصحابة فجرى بينهم وبين 
المشركين قتال عنيف ظهرت فيه نواد الحب والتفاني والبسالة والبطولة وأخدٌ رسول 


الله (وَيهِ) يشجعهم ويحثهم على القتال!؛). 


» ورواها البخاري. ينظر : صحيح البخاري بشرح الفتح‎ . ) ١7415 ( رقم الرواية‎ » ۷٠١ / ٩ » السنن الكبرى‎ )١( 
. 4/۷ 

(۲) السنن الکبری › ٩‏ / ۱۹۸ - ۱۹۹ » رقم الرواية ( ۱۸١۹٩‏ ) . 

(۳) البداية والنهاية » 75/5. 

(:) المباركفوري : الرحيق المختوم » ص 775 . 


القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


كما في رواية الإمام البيهقي! ') بسنده عن علي بن زيد»وثابت»عن انس بن مالك ڪه 
(( أن النبي (ي) أفرد يوم أحد في سبعة من الأنصار ورجلين من قريش ٠‏ فلما 
رهقوه قال : من يردهم عنا وله الجنة أو هو رفيقي في الجنة فتقدم رجل من 
الأنصار فقاتل حتى قتل » ثم رهقوه » أيضا » فقال : من يردهم عنا وله الجنة أو 
هو رفيقي في الجنة فتقدم رجل من الأنصار فقاتل حتى قتل فلم يزل كذلك حتى قتل 
السبعة فقال رسول الله (ي) لصاحبيه ما أنصفنا أصحابنا )) . 


وقد ذكر الواقدي' أن عدد الذين ثبتوا مع النبي (44) أربعة عشر رجلا » سبعة من 
المهاجرين وسبعة من الأنصارء وذكر أسمائهم » وبايعه يومئذ ثمانية على الموت 
ثلاثة من المهاجرين وخمسة من الأنصار » وذكر رواية عن عمرو بن قتادة قال: 

ثبت بين يديه يومئذ ثلاثون رجلا . 

أما ابن هشام7) فقد نقل عن ابن إسحاق رواية ذكر فيها : (( فقام زياد بن السكن 
في نفر خمسة من الأنصار )) . 

أما ابن كثير/”) فقد نقل رواية الإمام احمد وفيها أنهم سبعة من الأنصار ورجل من 
قريش وكذلك رواه الإمام مسلم » وذكر رواية البيهقي في الدلائل وفيها:(( أن الذي 
بقي مع النبي (ي) احد عشر رجلا من الأنصار »وطلحة بن عبيد الله )) ٠‏ 

كما ذكر رواية أخرى عن الإمام احمد وفيها :(( انهم سبعة من الأنصار وأثنين من 
قريش )) . 


(۱) السنن الكبرى » 9 / 75 عرقم الرواية( ١7918‏ ). 

.,55١- 7”. /1١ » المغازي‎ )( 

5) السيرة النبوية » ٣‏ / 30 ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » ” / 6١5؛‏ السهيلي : الروض الانف» © / 447. 
)٤(‏ البداية والنهاية » 6 / 73# ¬ ٣٣-۳١ ۲) ۲٤‏ . 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


ثانيا : - سير المعركة وتتضمن :- 
-١‏ تاريخ الغزوة : - 

وبعد أن استقر رأي المسلمين في قتال المشركين خارج المدينة تجهزوا 
للخروج ولملاقاة عدوهم . 
وقد روى الإمام البيهقي! '' بسنده عن محمد بن فليح عن موسى بن عقبة عن أبن 
شهاب قال : (( هذه مغازي رسول الله (4) التي قاتل فيها : ... ثم قاتل يوم أحد 
ك ا 2 
وقد أورد البيهقي7) ثلاث روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند روايتين 
منها بالمعنى نفسه . والرواية الثالثة فيها:(( أن غزوة بدر كانت لسنة ونصف من 
مقدم رسول الله (وَلٌ) وأحد بعدها بسنة))7). 
وقد ذكر الزهري أنها وقعت في شوال على رأس ستة اشهر من وقعة بني النضير 
. وقد حدد الواقدي اليوم الذي وقعت فيه وهو السبت لسبع خلون من شوال على 
رأس أثنين 07 شهرا . 
أما ابن هشام7') فقد نقل قول ابن إسحاق وفيه: (( وغزته قريش غزوة أحد في شوال 
سنة ثلاث )) . 


وهذا ما ذكره ابن حزم(" إلا انه ذكر أن رسول الله (يٌ)خرج يوم الجمعة . 


٠ ) ٠١۳١۳ ( رقم الرواية‎ » ٩۲ / 5 » السئن الكبرى‎ )١( 

(؟) المصدر نفسه .5 / ٩۲‏ = ۹۳ » رقم الروایتین ( ١١۳١١ ( ۰ ) ۱۱۳۰٤‏ ) . 

(۳) المصدر نفسه » ٩۳ / ٦‏ » رقم الرواية ( ٠١٠۳١٠١١‏ ). 

.775 المغازي النبوية » ص‎ )٤( 

(ه) المغازي 2 ۱ / ۲۱۹ ؛ ابن سعد : الطبقات الكبرى » ۲ / ٠١‏ ؛ الطبري :تاريخ الأمم والملوك » * / 499 . 
(0) السيرة النبوية » ٣‏ / 1۷ . 

(۷) جوامع السيرة » ص ٠١١۷ » ٠١١‏ . 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
بينما ذكر اليعقوبي!'! أنها حدثت في شوال بعد بدر بسنة ولم يذكر اليوم الذي وقعت 

فيه . أما ابن كثير(! فقد ذكر انها في شوال سنة ثلاث ثم ذكر الاختلاف في ذلك 
عقبة ومحمد بن إسحاق ومالك . قال ابن إسحاق في النصف من شوال وقال قتادة 
يوم السبت الحادي عشر منه » قال مالك وكانت الواقعة في أول النهار 
وقد حدد ابن خلدون7! تاريخ الغزوة بقوله : (( أن قريش خرجت بأحابيشها وحلفائها 
وعلى ما يبدو أن المصادر قد أجمعت على أن غزوة أحد حدثت في السنة الثالثة 
من هجرة الرسول (ؤَلِعُ) وقد وافقها البيهقي في ذلك . 

1- دفاع طلحة بن عببد الله عن الرسول (25) : - 


وبعد أن أمر الرسول (يٌ) المسلمين بالخروج أمرهم بالتهيؤ لعدوهم 
فوعظهم وأمرهم بالجد والاجتهاد » وقد تجهز الرسول (يلةُ) وظاهر بين درعين 
(أي لبس درعا فوق درع ) ثم خرج للقتال!'). وقد دافع عن الرسول (ي) يوم احد 
عدد من الصحابة الذين ثبتوا معه ومنهم طلحة بن عبيد الله ٠‏ 
وكما في رواية الإمام بسنده عن يحيى بن عباد بن عبدالله بن الزبير عن أبيه عن 
جده عن الزبير رضي الله عنه قال: (( فرأيت رسول الله (ي) حين ذهب لينهض 


الى صخرة وكان رسول الله (كَلِ) قد ظاهر بين درعين7) فلم يستطيع أن ينهض 


. 3١ / 5 » تاريخ اليعقوبي‎ )١( 

(۲) البداية والنهاية » 5 / 9 . 

وي العبرء 5 / 55. 

(5) البيهقي : السنن الكبرى » 4 / ٠١‏ » رقم الرواية ( ۱۷۹۳۲ ) ؛ المباركفوري : الرحيق المختوم » ص 5559 . 
(5) ظاهر بين درعين :- أي ليس احدهما فوق الأخرى ٠١‏ ابن منظور : لسان العرب » > / ٠٠١‏ ). 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


إليها فجلس طلحة بن عبيد الله تحته » فنهض رسول الله (ك) حتى استوى عليها 
فقال رسول 00 أوجب(). طلحة ))(). 
وأورد البيهقي7 ثلاث روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند » ذكر فيها 
مظاهرة الرسول (وَلةٌ) بين درعين . وقد ذكر الواقدي7”) أن رسول الله (كَلهٌ) عندما 
طلع على أصحابه في الشّعب كان يتكفأ تكفؤا في الدرع ويقال انه كان يتوكأ على 
طلحة بن عبيد الله » وكان رسول الله (يَ) قد جرح يومئذ فقال له طلحة: (( يا 
رسول الله أن بي قوة فحمله حتى انتهى الى الصخرة على طريق أحد ... حتى 
اع 
بينما نقل ابن هشام عن ابن إسحاق عن سلمة وذكر الحديث الى حتى استوى 
عليها. ثم ذكر رواية عبدالله بن الزبير عن الزبير عن النبي (ي) قال :(( أوجب 
طلحة حيث صنع برسول الله ما صنع )) مان ا ) فقد ذكر أنه كانت على 
رسول الله (يَ) يوم احد درعان. 
نلحظ أن رواية البيهقي جاءت مشابهة لما ذكرته المصادر في مناصرة الصحابة 
للرسول(ييٌ) يوم احد ودفاعهم عنه. وكان لطلحة بن عبيد الله موقف مشرف مع 
ا 0 
كما في رواية الإمام البيهقي" تة غ كاله يخ عند ا عن لماعل عق أن 
خالد عن قيس بن أبي حازم قال:(( رأيت يد طلحة التي وقى بها النبي(5) قد شلت 


.)) 


.) ۷۹۳ / ١ » أوحب :- أي وحبت له الحنة . (ابن منظور : لسان العرب‎ )١( 

(۲) البيهقي : السنن الكبرى » 5/ ٠١‏ » رقم الرواية ( ۱۷۹۳۲ )> ٦۰۰ / ٦‏ - 501 رقم الرواية ( ١5099‏ ) 
(۳) للمصدر نفسه › ٩‏ / ۸۰ ۰ رقم الروایات ( ۱۷۹۳۳ = ۱۷۹۳۰ ) . 

. ۲۹٤/۱ » للغازي‎ )٤( 

(5) السيرة النبوية » ۹٦ / ٣‏ - 4۷ ؛ الطبري: تاريخ الأمم والملوك»٠‏ / ۲۲٠؛‏ ابن كثير: البداية والنهاية»5/ 55. 
(7) الطبقات الكبرى » 5 / 45 ؛ ابن حزم : حوامع السيرة » ص ٠١۸‏ . 


(۷) السنن الكبرى » 5 / 50٠‏ » رقم الرواية ( ١5094‏ ) . 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وأورد البيهقي(')رواية أخرى عن عروة بن الزبير ذكر فيها:(( أن الذي رمى النبي 
(44) مالك بن زهير » فأتقى طلحة بن عبيد الله بيدهوجه رسول الشه (ي) . 
أما ابن سعدا" فقد ذكر أن الذي ضرب النبي (ي) بالسيف أبن قميئة واتقاه طلحة 
بينما ذكر البلاذري!" أنه يقال:(( أن مالك بن زهير الجشمي هو الذي رمى الرسول 
(ي) فاتقاه طلحة بيده فأصاب السهم خنصره فشلتء ويقال أن الذي رمى رسول الله 
(5) هو حبان بن العرقة )) . 

إلا أن الطبري ذكر أن طلحة حمى النبي (يَ) فرمى بسهم في يده فيبست يده . 
أما ابن كثير! فقد نقل رواية الطبري وكذلك رواية البخاري عن أبي حازم وفيها قال 
:(( رأيت يد طلحة شلاء وقى بها النبي (وَ) يوم أحد )) . 

ويتبين لنا من خلال رواية البيهقي والمصادر التأريخية في دفاع طلحة عن النبي 
() مدى حب الصحابة لنبيهم ومدى مناصرتهم له . 

وتظهر لنا صورة من صور الجهاد الرائعة أذ أن طلحة عمل بكل جهده على دفع 
الأذى عن رسول الله (ك) حتى شلت يده » وقد بشره النبي(45) بالجنة لتحمله 


الأذى والصعاب في سبيل الله وذلك بقوله (4) كما ورد سابقا (( أوجب طلحة )) 


)١(‏ السنن الكبرى » 5 / 56٠0‏ » رقم الرواية ( ٠ ) ١١0901‏ وقد ذكرها عروة وكذلك الواقدي ٠‏ ينظر: مغازي 
رسول الله 8) » ص59 ١؛‏ المغازي » 5/١‏ 75. 

؟) الطبقات الكبرى » 57/7. 

(۳) انساب الإشراف › ۱ / ۳۱۸ = ۳۱۹. 

. ٠٠١ / ۲ » تاريخ الأمم والملوك‎ )٤( 

(ه) البداية والنهاية » 5 / 25١‏ 55 . 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


“1- متابعة الرسول (46) للزّماة:- 


كان الرسول (يَلُِ) يتابع رمي المقاتلين ويحثهم ويشجعهم على الجهاد 
فى فزوة انتوهق فوا الرهاة ان وکر الها ار( ا فل و 


بن ا وقاص ( 


حيث روى الإمام البيهقي!') بسنده عن الاوزاعي عن إسحاق بن أبي 
طلحة عن انس بن مالك رضي الله عنه قال: (( كان أبو طلحة تترس مع رسول الله 
(5) بترس واحد وكان أبو طلحة حسن الرمي وكان إذا رمى أشرف النبي () 
فينظر إلى موضع نبله )). 

وقد ذكر الواقدي7) أن أباطلحة كان راميا صيتا وكان يصيح :(( يا رسول الله 
نفسي دون نفسك ... وكان رسول الله (4) ينظر إلى مواقع النبل حتى فنيت فاه 
وهو يقول : نحري دون نحرك» جعلني الله فداك » فأن كان رسول الله (ك) ليأخذ 
العود من الأرض فيقول : ارم يا أ باطلحة » فيرمي بها سهما جيداً )) . 


١ 


الإمام احمد » 5 / ١517‏ ؛ البداية والنهاية » 5 / 55 . 


. ۲٤١/١۱ », المغازي‎ 50 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وروى الإمام البيهقي(") بسنده عن مروان بن معاوية عن هاشم بن 
هاشم الزهري قال :(( سمعت سعيد بن المسيب يقول : سمعت سعد بن أبي وقاص 
# يقول نثل لي رسول الله (يَ) قال الحسن بن عرفة يعني نفض كنانته!" يوم 
أحد وقال ارم فداك أبي وأمي )) . 
وقد أورد البيهقي( رواية أخرى عن علي هه قال : (( ما سمعت رسول الله (4) 
وقد ذكر الواقدي/ القصة وفيها: (( فجعل النبي () يقول لسعد بن ابي وقاص 
ارم فداك أبي وأمي )) . 
ونقل ابن هشام7) رواية ابن إسحاق وفيها : (( قال سعد فلقد رأيته يناولني السهم 
ماله ضل فيقول أرم به )) . 
أما ابن حزم فقد ذكر قول الرسول(و) لسعد بن أبي وقاص (( ارم فداك أبي 
وأمي )) . 
وقد نقل ابن كثير/") نفس رواية البيهقي الأولى إلا انه لم يشر الى من رواها وذكر 
رواية البخاري وهي مشابهة لرواية البيهقي ثم ذكر رواية ابن إسحاق . 


(۱) السنن الکبری » ٩‏ / ۲۷۲ = ۲۷۳ » رقم الرواية ( ۱۸١١١‏ ) . 

(؟) الكنانة :- وعاء من جلد تحفظ فيه السهام . ( الرازي : مختار الصحاح » ص 58٠١‏ ). 

(۳) السنن الکبری » ٩‏ / ۲۷۲۳ » رقم الرواية ( ١851‏ ).ورواها الإمام احمد. ينظر:مسند الإمام احمد» .١53 /١‏ 

.٠٤١١ / ١ » لمغازي‎ )٤( 

(ه) السيرة النبوية » ۳ / ٩۱‏ - 45 ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » ۲ / ١ه‏ ؛ السهيلي : الروض الانف » ه 
٥ |‏ . 

(5) جوامع السيرة » ص .٠١۲‏ 

(۷) البداية والنهاية » 5 / ٠٤‏ . 


الفصل التالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
تالتا :- الشَوّون الإدارية := 
ب ( سفي الماء ومداواة الجردى ) :- 
لقد كان للمرأة المسلمة دور كبير في مشاركتها في الحرب في عهد 
الرسول (ي) فقد كانت غزوة أحد أول معركة في الإسلام تشارك فيها نساء 
المسلمين > وقد ظهرت بطولات النساء » وصدق إيمانهن في هذه المعركة »> فقد 
خرجن لكي يسقين العطشى ويداوين الجرحى » ومنهن من قامت برد ضربات 
المشركين الموجهة للرسول (1)5" . 


وكان ممن شاركن في غزوة أحد كما في رواية البيهقي بسنده عن عبد الوارث 
عن عبد العزيز عن انس رضي الله عنه قال : لما كان يوم أحد انهزم‌ناس من 
الناس عن النبي (ك) وأبو طلحة بين يدي رسول الله (يَ) يجوب عليه بحجفة”"ا 
- الحديث - قال:(( ولقد رأيت عائشة بنت أبي بكر وأم سليم وأنهما لمشمرتان أرى 
خم سوقهما تنقلان القرب على متونهما ثم تفرغان في أفواه القوم ترجعان فتملأنها 
ثم تجيئان فتفرغانه في أفواه القوم )). 


. ٠٠١ / ۲ » الصلابي : السيرة النبوية‎ )١( 

(۲) السنن الكبرى » 4 / 5١‏ » رقم الرواية ( 1755 ).ورواها البخاري ونقلها عنه ابن كثير . ينظر : صحيح 
البحاري بشرح الفتح » 7 / 458 ؛ البداية والنهاية » > / ٠١‏ . 

(۳) ال جفة :- الترس أذا كان من جلد ليس فيه حشب ولأعقب . (الرازي : مختار الصحاح »ص5 ؟١).‏ 

)٤(‏ الخدمة:- الخلخال والجحمع خم وحدام وقد امس الاق ا ع ا کو 
ابن منظور : لسان العرب » ۲ / 0۷). 


القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


وأورد البيهقي!') رواية أخرى بسند أخر وفيها :(( أن رسول الله (يَ) كان يغزو بأم 
سليم ونسوة من الأنصار معه إذا غزا فيسقين الماء ويدواين الجرحى)). وقد أضاف 
الواقدي() إلى ما ذكره البيهقي حمنة بنت جحش » وأم أيمن . 

ومن خلال ما ذكرته المصادر ومارواه البيهقي يتبين لنا أن المرأة كانت تشارك 
الرجل في الحرب وذلك عن طريق سقيتها الماء للمقاتلين ومداواتها للجرحى وأيضا 
مشاركتها في القتال في بعض الأحيان . 


(۱) السنن الكبرى » 9 / ١ه‏ رقم الرواية ( ٠۷۸١١‏ ) . 
(۲) للمغازي 2 ۱ / ۲۰٣۰-۲٤۹‏ . 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


رآبعا":- نتاكج المعركة : - 
1- الشتهداء :- 

وكان من نتائج غزوة أحد استشهاد عدد كبير من المسلمين يقدر 
سم زنك" تن الأنضياق تكبيت بها ذكرم ادر م ور اباو سد اکا 
من المهاجرين إلا انه لم يحدد عددهم. 
وقد ذكر الملاح7) اختلاف المؤرخين في ذكرهم لعدد الشهداء فمنهم من ذكر إنهم 
خمسة وستين شهيدا" » أربعة منهم من المهاجرين والبقية من الأنصار » وبعضهم 
ذكر ان خسائر المسلمين كانت أربعة وسبعين شهيدا" » أربعة منهم من المهاجرين 
والأكريق كانوا تفرع ا تار و ف ال دا د 


روى الإمام البيهقي' بسنده عن أبو العباس الأصم عن الربيع قال : 
قال الشافغي رحمه الله : (( قد عقر حنظلة بن الراهب بأبي سفيان بن حرب يوم أحد 
فأكتسعت فرسه به فسقط عنها فجلس على صدره ليذبحه فرآه ابن شعوب فرجع إليه 
يعدو كأنه سبع فقتله واستنقذ أبا سفيان من تحته قال فقال أبو سفيان من بعد ذلك 


فلو شئت نجتني كميت رجيلة ولم أحمل النعماء لابن شعوب 
وما زال مهري مزجر الكلب منهم لدا غدوة حتى دنت لغروب 
أقاتلهم طرا" وأدعو يال غالب وادفعهم عني بركن صليب)). 
)0 


الطبقات الكبرى » ؟/7:- "49 . 


1 
00 الوسيط في السيرة النبوية » ص 555 . 


5 
ر السئن الكبرى » ١59/9‏ » رقم الرواية ( ١8119‏ ) . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وقد أورد الإمام البيهقي روايتين بالمعنى نفسه مع اختلاف بالفظ والسند . ذكر في 
الرواية الأولى قصة حنظلة مع أبي سفيان وما كان من معونة ابن شعوب لأبي 
سفيان وقتله حنظلة إلا انه لم يذكر العقر . وذكر قول ابن إسحاق في ان اسم ابن 
شعوب هو ( شداد بن الأسود ) . 

وفي الرواية الثانية لم يذكر أبيات الشعر التي قالها ابي سفيان (( وذكر ان أبا 
سفيان وقع على الأرض واخذ يصيح يا معشر قريش أنا أبو سفيان بن حرب وحنظلة 
يريد ذبحه بالسيف»فحمل على حنظلة الأسود بن شعوب بالرمح فأنفذه)). أما ابن 
هشام' فقد ذكر ان الذي أنقذ أبا سفيان هو شداد بن الأسود وهو ابن شعوب وهذا 
نفس ما ذكره ابن إسحاق في رواية البيهقي . وقد نقل ابن كثير رواية ابن إسحاق 
إلا انه قال : (( شداد بن الأوس وهو الذي يقال له ابن شعوب )). 

ويبدو لي إن ما ورد في البداية عن ابن إسحاق قد يكون خطأ مطبعيا" لان اغلب 
المصادر التي اطلعت عليها كما سبق أشارت إلى انه ( شداد بن الأسود ) . 

ونلحظ إن الإمام البيهقي قد اخذ عن الواقدي في إحدى مروياته في هذا الموضوع. 


. عبد الله بن جحش ل :- 
وكان من ضمن شهداء غزوة احد عبد الله بن جحش وكان قد دعا الله 


سبحانه وتعالى قبل بدء الغزوة أن يكرمه الله بالشهادة وبعد أن يذوق اشد أنواع 
العذاب وبعد أن يمثل به فاستجاب الله سبحانه وتعالى لدعائه . 


0 ا الكزرف A‏ 

: 

0 . الصد ن نفسية 45/6 1ت +8 رقم الرواية 1115:4919 نقلها الببيقى عن الوافدي ‏ ينطز + الغازي ۷۴/٠:‏ 
0 


السيرة النبوية » ۸۳/١‏ ؛ الطيري : تاريخ الأمم والملوك » 5/١71ه-‏ 505 ؛ ابن حزم : جوامع السيرة » ص 4١51١‏ 
السهيلي : الروض الانف » 4595/8- ٤۳۷‏ . 


3 
AE SAM, o 





الفصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


3 وقد روى الإمام البيهقي7! بسنده عن يزيد بن قسيط الليثي عن إسحاق بن سعد بن 
ا اض ع اجآ غد ن حن فان بن أحد "زر الاناي عو ا 
فخلوا في ناحية فدعاه سعد فقال : يا رب اذا لقينا القوم غدا" فلقيني رجل شدية: بأسنة 
شديد حرده" فأقتله فيك ويقاتلني ثم أرزقني عليه الظفر حتى أقتله وأخذ سلبه فأن 
عبد الله بن جحش ؛ ثم قال : اللهم أرزقني غدا' رجلا" شديد حرده شديد بأسه أقاتله 
فيك ويقاتلني ثم يأخذني فيجدع انفي وأ“ ذنيءفإذا لقيتك غدا" قلت: ياعبد الله فيم جدع 
انفك واذنك ؟ فأقول فيك وفي رسولك (كي) فيقول صدقت قال سعد بن أبي وقاص : 
يا بني كانت دعوة عبد الله بن جحش خيرا" من دعوتي » لقد رأيته آخر النهار وان 
أذنه وأنفه لمعلقتان في خيط )). 

وذكر الواقدي7" دعاء عبد الله بن جحش واستشهاده والتمثيل به بنفس المعنى الذي 
ورد في رواية الإمام البيهقي . أما ابن هشاء( افقد ذكر انه مد لَّ بعبد الله 
SS‏ ال ل 
السهيلي7) ما يشابه ما ذكره البيهقي إلا انه ذكر انه كان يعرف 
((بالمجدع في الله )) لأنه جدع انفه اة يومئذ . أما ابن كثير( فقد نقل عن ابن 
هشام والسهيلي. 

نستنتج من هذه الصورة الرائعة في الجهاد إن هذا الصحابي الجليل عبد الله بن 
جحش كان صادقا" في دعائه لذلك استجاب له الله سبحانه وتعالى وصدقه وعده . 
السنن الكبرى » ٠٠۲ -٠١٠/١‏ » رقم الرواية ( ۱۲۷١۹‏ ) . ورواها الحاكم النيسابوري .ينظر : المستدرك على 
الصحيحين » ۸1/۲ . 

ا رد :- الغضب ٠١‏ الرازي : مختار الصحاح » ص ٠١۹‏ ). 

م المغازي ۲۹۱/۱۰. 

(4) السيرة | لنبوية » 8/9 .١٠١‏ 

(ه) جوامع السيرة »ص۷١٠‏ . 

الروض الانف » 545/5- ٤٠‏ . 


البداية والنهاية » ٠۷/٤‏ . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


ج. حمزة عم الفبي( 44 ) :- 

کا کک ا 

حيث روى الإمام بسنده عن عبد العزيز بن أبي سلمة عن عبد الله بن الفضل عن 
سليمان بن يسار عن جعفر بن عمرو الضمري قال : (( خرجت مع عبيد الله بن 
عدي بن الخيار إلى الشام فلما قدمنا حمص قال لي عبيد الله هل لك في وحشي 
شأله عن قتل حمزة ١‏ فانظلقا خی انتهینا إليه قد ألقي له شيء علئ :بابه وهو 
جالس صاح فقال ابن الخيار ؟ قلت نعم قال ما رأيتك منذ حملتك إلى أمك بذي 
طوى إذ وضعتك فرأيتُ قدميك فرفعتهما قال : قلت جئناك نسألك عن قتل حمزة قال 
: سأحدتكما كما حدثت رسول الله (4) إذ سألني كنت عبدا" لإل مطعم فقال لي 
ابن أخي مطعم إن أنت قتلت حمزة بعمي فأنت حر فإنطلقت يوم أحد معي حربتي 
را رخا من الس الت ها له مكرك وم ها ارد أن فقن احا و فا 
إلا حمزة فخرجت فإذا أنا بحمزة كأنه بعير أورق ما يرفع له احد إلا قمعه بالسيف 
فهيته وباد ري إليه رجل من بني ولك سباع قمعت حمزة يقول إلي'يا ابن :مقطعة 
البظور(') فشد عليه فقتله وجعلت ألوذ منه فلذت منه بشجرة ومعي حربتي حتى إذا 
استمكنتٌ منه هززت الحربة حتى رضيت منها ثم أرسلتها فوقعت بين ثندويته ونهز 
ليقوم فلم يستطع فقتلته ثم أخذت حربتي ما قتلت أحدا" ولا قاتلته فلما جئت عتقت 
فلما قدم رسول الله (ي) أردت الهرب منه أريد الشام فأتاني رجل فقال : ويحك يا 
وحشي والله ما يأتي محمدا" أحدا" يشهد بشهادته إلا خلا عنه فانطلقت فما شعر بي 
إلا وأنا واقف على رأسه أشهد بشهادة الحق فقال : أوحشي ؟ قلت وحشي قال : 
ويحك حدثني عن قتل حمزة فأنشأت أحدثه كما حدثتكما فقال : ويحك يا وحشي 
غيب عني وجهك فلا أراك . فكنت اتقي أن يراني رسول الله (يَلِعٌ) فقبض الله نبيه 
(كق) فلم كان مق آمو اة ما كان ك البحث عليه البعك: ايتعكت معة وأحذت 
حربتي فالتقينا فبادرته أنا ورجل من الأنصار فربك اعلم أينا قتله فأن كنت أنا قتلته 


¢ يا ابن مقطعة البظور :- جمع بظر ودعاه بذلك لان أمه كانت تختن النساء ٠.‏ ابن الأثير : النهاية في غريب الحديث والأثر 


(A1 < 





القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 
كنت في | لجيش يومئذ ة فسمعتث قائلا" يقول قتله العبد الأسود ))(. 
وقد ذكر الواقدي قصة مقتل حمزة وفيها : (( ان الذي قال لوحشي اقتل حمزة هي 
ابنة الحارث )) . وقد نقل ابن هشام(" عن ابن إسحاق رواية بمعنى رواية الإمام 
البيهقي . بينما ذكر ابن سعد ان الذي قتل حمزة وحشي ولم يذكر قصة مقتله . 
أما الطبري فقد ذكر قصة مقتل حمزة مختصرة . وذكر ابن خلدون ان الذي قتل 
حمزة عم النبي (يَ) هو وحشي مولى جبير بن مطعم بن عدي فرماه بحربته من 
حيث لا يشعر فقئله. 
د. أنس بن النضر 4 :- 

روى الإمام بسنده عن عبد الله بن بكر » عن حميدء عن أنس ذه ان 

اتشر بی افش عد انين بن مالك غاب عن كال بدن .افلم قد قال:(( غبت عق 
أول قتال قاتله رسول الله (ي) المشركين لئن أشهدني الله قتالا" ليرين الله ما اصنع 
» فلما كان يوم أحد انكشف المسلمون فقال : اللهم إني أبرأ إليك مما جاء به هؤلاء 
يعني المشركين واعتذر أليك مما صنع هؤلاء يعني المسلمين ثم مشى بسيفه فلقيه 
ن فا فا ایم رای کی و ےک ری لک درن سدوا 
لريح الجنة قال سعد : فما استطعت يا رسول الله ما صنع » فوجدناه بين القتلى وبه 


بضع وثمانون جراحة من ضربة بسيف وطعنة 


١ 
.ورواها البحاري . ينظر: صحيح البخاري‎ ) ۱۸٠۸۸ ( »رقم الرواية‎ 55 - ۱٦٥۹/۹ › البيهقى : السنن الکبری‎ 0) 


.٤٦٦- ٤٦٥/۷ » بشرح الفتح‎ 


MAREE اللقائق‎ 0 

السيرة النبوية ٠/8/7‏ - 4 ؛ السهيلي: الروض الانف.ه/581- 489 ؛ ابن كثير: البداية والنهاية؛ .٠۸-٠١/١‏ 
05 الطبقات الكبرى » 45/١‏ ؛ اليعقوبي : تاريخ اليعقوي » ٠٠/۲‏ . 

0 تاريخ الأمم والملوك » 15/7ه- 0ه . 

00 


العبر » 75/7 . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
هذه الآية ٠‏ مِن النؤمنين رجا“ صَدَةومَا عَاَنُوا اله عاڼه) ( فيه وفي 
أصحابه كذا في كتابي والصواب انس بن النضر ))7). 
وقد ذكر الواقدي! '' قصة مقتل انس بن النضر بن ضمضم عم انس بن مالك وفي 
نهايتها قال انه و لو ا د أخته حسن 
بنانه ويقال حسن ثناياه )) . أما ابن اه "فق نكن كن ابن اشاق راه ماه 
لرواية البيهقي . بينما ذكر ابن حزم ان انس بن النضر قتل يوم أحد » ووجد به 
سبعون ضربة . وهذا ماذکره ابن خلدون إلا انه ذكر ان اسمه (النضر بن انس) . 
وقد أورد الواحدي' روايتين في سبب نزول الآية » الرواية الأولى عن انس وهي 
مشابهة لرواية الإمام البيهقي إلا انه ذكر ان اسمه ( أنس بن النضير ) وان الآية 
نزلت فيه » والرواية الثانية عن انس أيضا" بسند آخر إلا انه قال : نزلت هذه الآية 
في انس بن مضر. 
ه. عمرو بن الجموم ط4 :- 

روى الإمام بسنده عن ابن إسحاق قال حدثني والدي إسحاق بن يسار 
عن أشياخ من بني سلمة قالوا:(( كان عمرو بن الجموح أعرج شديد العرج » وكان 
له أربعة بنون شباب يغزون مع رسول الله (وَلِعٌ) إذا غزا » فلما أراد رسول الله (وَفٌ) 
ترجه إلى" أحد جع ا د ا زا لزت نمق 
نكفيك فقد وضع الله عنك الجهاد فأتى عمرو بن الجموح رسول الله (يقِعٌ) فقال: يا 


رسول الله ان بني هؤلاء يمنعون ان اخرج معك والله 


5 ع‎ ١ 
. ) 77( سورة الأحزاب آية‎ 05 
6 
. ) ۱۷۹۱۷ ( البيهقي : السنن الكبرى » 1/5/9- 76 » رقم الرواية‎ 95 
5 
. 780/١ » المغازي‎ 0 
5 0 
. 555/8 » السيرة النبوية » ۹۲/۳ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » ؟//ااه ؛ السهيلي : الروض الانف‎ 6 
: (°) 
: ١57 جوامع السيرة » ص‎ 
١ 
EEN 
() 


أسباب النزول » ص ۲۰۰- ۲١۱‏ . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


إني لأرجو أن استشهد فأطأ بعرجتي هذه في الجنة فقال له رسول اله(#6) : 
(( أما أنت فقد وضع الله عنك الجهاد )) وقال لبنيه (( وما عليكم ان تدعوه لعل الله 
يرزقه الشهادة )) فخرج مع رسول الله(ي) فقتل يوم أحد شهيدا" ))(). 

وقد ذكر الواقدي" قصة عمرو بن الجموح وهي بنفس معنى رواية الإمام 
البيهقي . اما ابن سعدا فقد ذكر عمرو بن الجموح من ضمن من قتل من 
المسلمين يوم أحذ.ولم يذكن القصة القى ذكرها الأهام البيهقن :نينا ذكن الطبرني) 
عن محمد بن إسحاق القصة وفيها : (( ان النبي (ي) حين أمر بدفن القتلى قال : 
انظروا عمرو بن الجموح وعبد الله بن عمرو بن حرام » فإنهما كانا متصافيين في 
انا :فا ها فی قن واحد)) + أما ان حر فك کو من امن شه اء أحد 
وذكر ان عبد الله بن عمرو بن حرام وعمرو بن الجموح بن زيد بن حرام دفنا في قبر 
واحد » وكانا صديقين جدا". 

وهذا يدل على شجاعة عمرو بن الجموح » ورغبته في نيل الشهادة » وصدقه في 
طلبها وقد أكرمه الله بذلك . 


و. عمرو بن تابنت بن وقش 4:- 


روى الإمام بسنده عن محمد بن عمرو عن أبي سلمة عن أبي هريرة 
#5(( إن عمرو بن أقيش كان له ربا في الجاهلية فكره أن يسلم حتى يأخذه »فجاء 
يوم أحد فقال : أين بنو عمي ؟ فقالوا بأحد فقال : أين فلان ؟ قالوا بأحد قال : أين 
فلان ؟ قالوا بأحد فلبس لامته وركب فرسه ثم توجه قبلهم فلما رآه المسلمون قالوا : 
إليك عنا يا عمرو ! فقال اني قد أمنت فقاتل حتى جرح فحمل إلى أهله جريحا" 


١ 
: ورواها ابن هشام » والسهيلي» وابن كثير . ينظر‎ . ) 177١ ( البيهقي : السنن الكبرى » 47/9 » رقم الرواية‎ 0 

السيرة النبوية » ٠١٠/۳‏ ؛ الروض الانف » 5/5 ٠١ -١‏ ؛ البداية والنهاية » ٠۳/٤‏ . 
00 


المغازي » ٠٠٤/١‏ . 
5 
۳ الطبقات الکیری › ٤٣/۲‏ . 
0 ا 

تاريخ الأمم والملوك » ٠۳۲/۲‏ . 
4 


جوامع السيرة » ص ۲ . 





الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
” ' فجاءه سعد ين :معاذ فال اة واه خي رمك ام فخا لهه ام فضا ف 
ورسوله ؟ فقال بل غضبا" لله ورسوله فمات فدخل الجنة وما صلى صلاة ))(. 

وقد ذكر الواقدي قصة استشهاده إلا أن هناك خلافا" في الاسم إذ قال ( عمرو بن 
ثابت بن وقش ) . أما ابن هشام!! فقد ذكر عن ابن إسحاق رواية كالتي ذكرها 
الواقدي . أما ابن حزم فقد ذکر ان اسمه عمرو بن ثابت بن وقش وانه من بني 
عبد الاشهل ويعرف ( بالأصيرم ) وقد ذكر قصته مشابهة لرواية الإمام البيهقي مع 
اختلاف في بعض الألفاظ . 

وعلى ما يبدو ان الاسم الصحيح لهذا الشهيد هو ( عمرو بن ثابت بن وقش ) وهذا 
ما أجمعت عليه المصادر التي اطلعت عليها . وفي هذه الحادثة قيل ان الأمور 
بخواتيمها وذلك لان عمرو بن ثابت لم يسلم حتى حدث القتال في غزوة احد وقد 
اسلم أثناء المعركة وقاتل واستشهد فيها ودخل الجنة وهو لم يصل لله سجدة . ومن 
ذلك نعلم ان الاصيرم قد دخل الجنة بصدقه في إسلامه وايمانه القاطع بالله سبحانه 
وتعالى وان إسلامه هذا ادخله الجنة وان كان لم يصل لله صلاة . 


۴- فقتل ناض العهد من الأسرى:- 


١ 
. ) ۱۸١٤۳ ( البيهقي : السنن الکبری » ۲۸۱/۹ = ۲۸۲ » رقم الرواية‎ 37 


: 
17 العو 


۴ 
00 السيرة النبوية » ٠١٠١/۳‏ ؛ السهيلي : الروض الانف » ٠٤/١‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » 77/8 . 


3 
0 جوامع السيرة » ص ١59‏ . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


© آسر آبي عزة الجمدي :- 


كان أبو عزة الجحي قد وقع أسيرا" في غزوة بدر كما ذكرنا سابقا' 
وكان قد عاهد الرسول(ي) بأن لا يقاتله أبدا" إلا انه نقض عهده للرسول (44) 
وخرج في غزوة أحد مع المشركين لقتال المسلمين وذلك بعد ان قال له صفوان بن 
أمية (( انك رجل شاعر فأعنا بلسانك ))7). ولم يؤسر في غزوة أحد من المشركين 
سوى أبي عزة الجحي : 


وقد روى الإمام البيهقي/) بسنده عن محمد بن عبد الله عن الزهري عن سعيد بن 
المسيب قال :(( أمن رسول الله (ي) من الاسارى يوم بدر أبا عزة عبد الله بن 
عمرو بن عبد الجمحي ... فلما خرجت قريش الى أحد جاءه صفوان بن أمية فقال: 
أخرج مكنا فقال إن 'قه أعظيت محم مركا ان ا اناه تكسن ضفران :ان تحمل 
بناته مع بناته ان قتل وان عاش أعطاه مالا" كثيرا" فلم يزل به حتى خرج مع قريش 
يوم أحد فأسر ولم يؤسر غيره من قريش فقال يا محمد إنما خرجت كرها" ولي بنات 
فامنن علي فقال رسول الله (ي) أين ما أعطيتني من العهد والميثاق لا والله لا 
تمسح عارضيك!7) بمكة تقول سخرت بمحمد مرتين قال سعيد بن المسيب فقال 
النبي(5) ان المؤمن لا يلدغ من جحر مرتين يا عاصم بن ثابت قدمه فأضرب 
عنقه فقدمه فضرب عنقه )). 


وقد أورد الإمام البيهقي ثلاث روايات عن أسر أبي عزة يوم أحد. 


١ 
ا ا عن ید دان لكين‎ 0 


العلمية » ( بيروت » د.ت ) » ص١١٠٠‏ . 
0020 


السنن الكبرى 4١١١/5‏ رقم الرواية ( 1055 ) .ورواها الواقدي . ينظر: المغازي » ١‏ 
/ ۱۱۱-۱۱۰ وام 
9 عارضيك :- ها جانبا الوحه . (ابن منظور : لسان العرب » ۱۸١/۷‏ ). 
9( 


ينظر المرويات التي ذكرت قي أسره في غزوة بدر ص ( ۱٦۲‏ ) هامش رقم ( ٤٠ ۳١۲‏ ). 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
قال ابن هشام وبلغني عن سعيد بن المسيب انه قال : (( قال له رسول الله (يَفِعٌ) أن 
المؤمن لا يلدغ من جحر مرتين إضرب عنقه يا عاصم بن ثابت فضرب2 عنقه )) 
. أما ابن سعد فقد ذكر أن اسم أبا عزة عمرو بن عبد الله بن عمير بن وهب بن 
حذافة بن جمح » وذكر أن رسول الله(ي) من عليه يوم بدر » وانه يوم احد أخذ 
أسيرا" ولم يؤخذ أسيرا" غيره وانه قال للرسول() : يا محمد من علي ! فقال رسول 
الله (5) : (( ان المؤمن لا يلدغ من جحر مرتين ... ثم أمر به عاصم بن ثابت 
ابن أبي الاقلح فضرب عنقه )) . وقد ذكر ابن حزء7) 
بن جمح كان أسر يوم بدر فمن عليه وأطلق بدون فداء على ان لا يعين على رسول 
الله (ي) والمسلمين فنقض العهد وأسر يوم أحد وأمر رسول الله (ي) بضرب عنقه 
صبرا" ولم يذكر من قام بذلك . ونقل ابن كثير7”) رواية عن الشافعي ولكنه لم يذكر 
من قتل أبا عزة. 

وهذا يدلل على ان رسول الله (يِيعُ) أراد أن يعطينا درسا" بالتعامل مع ناقض العهد. 


ان أبا عزة عمرو بن عبد الله 


١ 
"لبقا ابروا ما‎ 0 


ج 
9 ات کی 


() جوامع السيرة » ص ١74‏ ؛ ابن خحلدون: العبر » ۲٠/۲‏ . 
(5)» البداية والنهاية » 4./84- 4١‏ . 





الفصل التالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
النضير) 
٠‏ دعوة الرسول (46) لبني فينقاع إلى الإسلام:- 


كان بنو قينقاع أول يهود نقضوا مابينهم وبين رسول الله (يَفِعٌ) من العهد 
وظهر منهم ماكان خافيا" من كراهيتهم وكيدهم للإسلام والمسلمين وكان انتصار 
المسلمين ببدر 0 ل الله (ي) بسوق بني 
قينقاع وقال لهه!١‏ '» كما روى الإمام البيهقي" اھ عن وحن خو او رة 
عن ابن عباس (رضي الله عنهما) انه قال : لما أصاب رسول الله (يَهِعٌ) قريشا" يوم 
بدر فقدم المدينة جمع اليهود في سوق قينقاع فقال : (( يامعشر يهود أسلموا 
قبل ان يصيبكم مثل ما أصاب قريشا" فقالوا : يا محمد لا يغرنك من نفسك انك 
فتلت نفرا" من فريكن كاثوا أخمازا"7") لآ.يعرفون القخال: انك لو قائلقنا لعرفت:إنا تحن 
الناس وانك لم تلق مثلنا فأنزل الله عز وجل في ذلك من قوله:7 3 ل لَلذِينَ كفرٌوأً 
ستعلبونَ وت تحخشرونَ إلى جَهَنَم وَبْسَ المِهَاذ أذ كان لكم آية فِي فنتين التقنا 
فة تقال في سيل الله 4 ) أصحاب رسول الله (5) ببدر (وَأْأخْرَى گافرة 
ي رَوَئَهُم مُتليهم رَِيَ العيْن» إلى قوله «لعبْرَةٌ لأولِي الأآبْصّار) ١‏ )) . 


وقد حدد الواقدي اليوم والشهر والسنة التي حدثت فيها غزوة بني قينقاع حيث قال: 
(( غزوة قينقاع يوم السبت في النصف من شوال على رأس عشرين شهرا" حاصرهم 
النبي (يه) إلى هلال ذي القعدة )) » وذكر انه لما رجع رسول الله (يكِهٌ) من بدر . 


١ 

00 الواقدي : المغازي » 175/١‏ ؛ الحميلي : تاريخ العرب في الجاهلية وعصر الدعوة الإسلامية » ص ٠٠٠‏ 

4 1 1 

9 السنن الكبرى » ٠59/9‏ عرقم الرواية (8575١).ولم‏ يذكر الإمام البيهقي غير هذه المروية في غزوة بني قينقاع. 
00 


الاغمار :- جمع غمر وهو الحاهل الغ ر الذي لم يجرب الأمور» ويقال رجحل تمر : أي لا تجربة له بحرب ولا أمر وم 
تحنكه التجارب.( ابن منظور : لسان العرب » ٠۲/١‏ € 


- ٤ 
AEN SN Ee 
i 7 (°) 

سورة آل عمران آية ( ۱۳ ) . 
)0 


. ۱۸۰ -۱۷٦/۱ » المغازي‎ 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


بعتا يهود وقطعكا ما كان بيتها وبين زول اه (الا من. العهد» فأرصل إليهم زستولع "١‏ 
الله (يفهُ) فجمعهم ودعاهم إلى الإسلام وذكر كما ذكر الإمام البيهقي وأضاف إلى 
أنهم اظهروا العداوة ونبذ العهد عندما قام احد اليهود بالاعتداء على امرأة مسلمة في 
سوقهم فقام إليه رجل من المسلمين فقتله فاجتمع اليهود وقتلوا المسلم فسار إليهم 
رسول الله (ي) . أما ابن سعدا فقد ذكر نفس ما ذكره الواقدي في تحديد تأريخ 
الغزوة وذكر أيضا" انه لما كانت وقعة بدر أظهر يهود بني قينقاع البغي والحسد 
ونبذوا العهد » وذكر إنهم كانوا أول من غدر من اليهود . ونقل ابن هشام!" رواية 
ابن إسحاق وهي مشابهة لرواية البيهقي . وذكر كذلك ابن خلدون/ سبب الغزوة وهو 
ما يشابه ما ذكره الواقدي. 


وعلى ما يبدو إن الإمام البيهقي قد اكتفى بمروية واحدة في هذه الغزوة واعتبرها من 


غزوة بدر ولان اليهود لم يستجيبوا لما دعاهم إليه الرسول (يكْهُ) وعملوا على نقض 
العهد . 


أولا" : - الآاستعداد للمعركة وبتضمن : - 
- الاستخبارات العسكرية :- 
* محاولة بني النضير قتل النبي (5) :- 


0 
00 الطبقات الكبرى » 78/7 . 


۳ ع 
00 السيرة النبوية ٥۳/٠»‏ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » ٤۷۹/۲‏ ؛ السهیلي: الروض الانف › ۳۹۱/۰- ۳۹۲ ؛ 


ابن كثير : البداية والنهاية » 4/5 -ه . 


03 
0 العبر » 773/7 . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وقعت غزوة بني النضير في شهر ربيع الأول من السنة الرابعة للهجرة/") 
> وكان سبب هذه الغزوة ان النبي (ك) خرج يوم السبت » فصلى في مسجد قباء 
ومعه نفر من أصحابه من المهاجرين والأنصار » ثم أتى بني النضير » فكلمهم ان 
يعينوه في دية الكلابيين الذين قتلهما عمرو بن أمية الضمري وذلك بعد مقتل 
الصحابة في بئر معونة( وعند مرجعه إلى المدينة وقد كان يظن إنهما من بني 
عامر » ثم تبين لما وصل إلى رسول الله (4) واخبره الخبر انهما من بني كلاب 
وان النبي (يلُ) كان قد أجارهما فقال (4¥) : (( لقد قتلت قتيلين لا دينهما 
0 
وقد روى الإمام بسنده عن محمد بن فليح عن موسى بن عقبة» قال : قال ابن شهاب 
(( هذا حديث رسول الله (وة) حين خرج إلى بني النضير يستعينهم في عقل() 
الكلابيين وكانوا زعموا قد دسوا إلى قريش حين نزلوا بأحد في قتال رسول الله (ي) 
فحضوهم على القتال ودلوهم على العورة فلما كلمهم رسول اللري) في عقل 
الكلابيين قالوا : اجلس أبا القاسم حتى د طعم وترجع بحاجتك ونقوم فنتشاور ونصلح 
امرنا فيما جئتنا له فجلس رسول الله (يَيع) ومن تبعه من أصحابه في ظل جدار 
ينتظر ان يصلحوا أمرهم فلما جلسوا والشيطان معهم لا يفارقهم ائتمروا بقتل رسول 
الله (ييِعٌ) فقالوا لن تجدوه اقرب منه الآن فاستريحوا منه تأمنوا في دياركم ويرفع عنكم 
البلاء فقال رجل ان شئتم ظهرت فوق البيت ودليت عليه حجرا" فقتلته 
فأوحى الله إليه فاخبره بما اتتمروا من شأنه فعصمه الله فقام رسول الله (يَفِعٌ) كأنه 
يريد يقضي حاجة وترك أصحابه في مجلسهم وانتظر أعداء الله فراث عليهم واقبل 
رجل من أهل المدينة فسألوه عنه فقال لقيته قد دخل أزقة المدينة فقالوا لأصحابه 
عجل أبو القاسم ان يقيم امرنا في حاجته التي جاء بها ثم قام أصحاب رسول الله 


5 
07 ا ر 119/7 ك الات ال 5 : 
OI 0‏ ا 
ينظر : سرية بئر معونة ص (59-55) من هذا البحث . 
4 00 
البوطي : فقه السيرة » ص ۲۷۱ »› ۲۷١‏ . 
0 


العقل :- الدية » واصله ان القاتل كان إذا قتل قتيلا" جمع الدية من الإبل فعقلها بفناء أولياء المقتول.( ابن الأثير : 


النهاية في غريب الحديث والأثر » 78/8 7) . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


تت تت ڪڪ a TETEK‏ 
(يل)فرجعوا ونزل القرآن والله اعلم بالذي جاء أعداء الله فقال:( يا يها الذِينَ آمنوا 
اتكرُوا نمت الله عَلكم إدّ هم قوم أآن يَبْسْظوا ليم يديهم قف يديهم نكم 
وَانَدَوا الله وَعَلَى الله قيَتَؤكل الْمَؤْمِنونَ 4 (') فلما اظهر الله رسوله على ما أرادوا 

به وعلى خيانتهم لله ولرسوله أمر بإجلائهم وإخراجهم من ديارهم وأمرهم ان يسيروا 
حيث شاءوا إلى آخر الحديث ))7). 

وقد ذكر عروة() الرواية بالمعنى نفسه مع اختلاف بسيط في بعض الألفاظ . ونقل 
ابن هشام رواية ابن إسحاق وهي مشابهة لرواية الإمام البيهقي وفيها : (( ان الذي 
انتدب ليلقي الصخرة عمرو بن جحاش بن كعب )). 

ولم تكن مؤامرة بني النضير التي أفشلها الله سبحانه وتعالى - تستهدف شخص النبي 
(5) فحسب . بل كانت تستهدف كذلك دولة المدينة » والدعوة الإسلامية برمتها لذا 
صمم النبي (وي) على محاربة بني النضير الذين نقضوا العهد والمواثيق معه وأمر 
أصحابه بالتهيؤ لقتالهم » والسير إليهم . ومن خلال مقارنة رواية الإمام البيهقي مع 
المصادر التاريخية تبين لنا ان روايته كانت رواية شاملة لهذه القصة » فقد بين فيها 
مكر اليهود ورعاية الله لرسوله الكريم (يَيعٌ)وحفظه من مكرهم لإعلاء كلمته ونشر 
دينه سبحانه وتعالى . 


ثانبا":- سبر المعركة :- 
1- حصار النبي (ي ) لبني النضير وجلائهم :- 


وبعد أن اعلم الله سبحانه وتعالى نبيه الكريم (كَلو) بما هم به بنو النضير 
من الغدر والمكر ٠»‏ أرسل إليهم النبي (يي) الصحابي محمد بن مسلمة يقول 


0 سورة المائدة آية )١١١‏ . 

5 

البيهقي : السنن الکبری » ۳۳۷/۹ » رقم الرواية ( اكلام ). 

۳ ر 

3 مغازي رسول الله (4) > ص ٠١١‏ ؛ الواقدي : المغازي » ٠٠١ -۳٦٤/١‏ . 
2 


السيرة النبوية » ۲٠٠١/۳‏ — ؛ابن سعد : الطبقات الكبرى » ٥۷/۲‏ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » 001/۲ 


؛ ابن حزم : جوامع السيرة » ص ١8١‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية ‏ 55/5 ؛ ابن خلدون: العبر » ۲۷/۲- ۲۸. 





القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


لهم:((أخرجوا من بلادي فقد هممتم بما هممتم به من الخدر))! أ»(( وقد أجلتكم عشر" . 
» فمن رئي بعد ذلك ضربت عنقه)) » فأخذوا يتهيؤن للخروج » ولكن عبد الله بن أبي 
بن سلول أرسل إليهم : (( ان لا تخرجوا من دياركم وأقيموا في حصنكم » فإن معي 
ألفين من قومي وغيرهم يقاتلون عنكم )) فأمر رسول الله (44) بالتهيء لحربهم 
والسير إليهم'. فلما انتهى إليهم فرض عليهم الحصار'. 

وقد روى الإمام البيهقي بسنده عن معمر عن الزهري عن عبد الرحمن بن كعب بن 
مالك عن رجل من أصحاب النبي (4) في قصة بني النضير وما اجمعوا عليه من 
المكر بالنبي (ي) قال : (( فلما كان الغد غدا عليهم رسول الله (ي) بالكتائب 
فحصرهم فقال لهم إنكم والله لا تأمنون عندي إلا بعهد تعاهدوني عليه فأبوا ان يعطوه 
عهدا" فقاتلهم يومهم ذلك ثم غدا على بني قريظة بالكتائب وترك بني النضير ودعاهم 
إلى ان يعاهدوه فعاهدوه فانصرف عنهم وغدا إلى بني النضير بالكتائب فقاتلهم حتى 
نزلوا على الجلاء . فهذا عهد بني قريظة )). 

وقد ذكر الزهري رواية مشابهة لرواية الإمام البيهقي وذكر أنها حدثت على رأس 
ستة اشهر من وقعة بدرء إلا انه لم يحدد فترة الحصار. 


أما الواقدي(١‏ ) فقد ذكر أنها حدثت في ربيع الأول على رأس سبعة وثلاثين شهرا" من 
مهاجرة النبي (5) › وذكر ان رسول الله (¥) حاصرهم خمسة عشر يوما'. وذكر 


)0 ابن سعد : الطبقات الكبرى » ۷/۲ ؛ النضري بيك : نور اليقين » ص ٠١۹‏ . 

00 ابن سعد : الطبقات الكيرى » ٥۷/۲‏ ؛ البوطي : فقه السيرة » ص ۲۷۷ . 

00 البيهقي : السنن الكبرى » ۳۸۸/۹ > رقم الرواية ( ۱۸۸٠٠١‏ ) ؛ المباركفوري : الرحيق المختوم » ص 7١١‏ . 
0559 السفن الكبرى ع :5/ل»ء رقم الرواية ( 1868 ).. 

9 الغازي النبوية :صن 1 “د 

200 


. ۳۷٤/١ » المغازي‎ 





القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


فحاصرهم النبي (ي) ست ليال . بينما ذكر ابن سعد(" تأريخ حدوث الغزوة الذي 
ذكره ابن هشام ٠‏ إلا انه ذكر إن حصارهم كان خمسة عشر يوما" . وذكر الطبري؛) 
جلاء بني النضير في السنة الرابعة للهجرة وذكر مدة الحصار كما ذكر ابن سعد . 
ويبدو من رواية الإمام البيهقي ان رسول الله (4) أراد تجربة اليهود واختبارهم في 
هذا الأمر إلا انهم نقضوا العهد الذي كان بينهم وبين الرسول (4) واخذ الرسول 
(ي) يقضي عليهم تباعا" وقد تحقق له ما أراده . 


- حرق وقطع نخل بني النضير :- 


وبعد ان قام الرسول (يَ) بحصار بني النضير أمر بحرق وقطع نخيلهم 
وذلك بعد ان اعتزلتهم قريظة فلم تعنهم » وبعد ان خذلهم ابن أبي وحلفاؤهم من 
غطفان 7“ )ءوذلك لإضعافهم ولكي يحسوا بقوة الرسول (يَيِع) وبجيشه وبضعفهم . 


وروى الإمام البيهقي بسنده عن الليث عن نافع عن ابن عمر» (( ان رسول 


الله (ي) حرق نخل بني النضير وقطع وهي بالبويرة7. فأنزل الله عز وجل : 


0 


السيرة النبوية » ۲٠٠/۳‏ ؛ ابن حزم : حوامع السيرة » ص١۱۸‏ ؛ السهيلي: الروض الانف » ٠١/۳‏ ؛ ابن 
خلدون : العبر » ۲۸/۲ . 
00 الطبقات الکبری » ۰۷/۲- ٥۸‏ . 
5( تاريخ الأمم والملوك » 8 
9 "ابن سعد +“ الطيقانت الكبرى + 2/9ه... 
)0 


السنن الكبرى » ١5١/9‏ » رقم الرواية ( ١81١١‏ ). 








الفاسقين ) )). 


وقد أورد البيهقي أربع روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . الأولى 
عن ابن عمر إلا انه لم يذكر الآية . والروايات الثلاثة الأخرى عن ابن عمر أيضا" 
بالمعنى نفسه إلا انه ذكر فيها شعرا" في حرق نخل بني النضير. وقد ذكر 
الواقدي ان النبي (ك) أمر بقطع وحرق النخل واستعمل على قطعها رجلين من 
أصحابه هما ( أبا ليلى المازني » وعبد الله بن سلام ) . وقد أجمعت مصادر السيرة 
على ان رسول الله (ي) أمر المسلمين بقطع وحرق نخل بني النضير("). 

ويتبين لنا من رواية الإمام البيهقي هذه ان النبي () أجاز قطع وحرق النخيل في 
هذه الحالة لانها ضرورة من ضرورات القتال لكي لا يستتر به العدو ويتخذه وسيلة 
لإيذاء جيش المسلمين ولكي يضعف معنوياتهم ويدخل الرعب في قلوبهم ويشد من 
أزر المسلمين بأنهم قوة قادرة على ان تقهر اليهود والمشركين آنذاك. 


تالتا":- نتائج المعحركة :- 
© إجلاء بهود بني النضير :- 


60 البويرة :- تصغير البئر التي يسقي منها الماء. ( والبويرة ) :- هو موضع منازل بني النضير اليهود الذين غزاهم رسول 


الله () بعد غزوة أحد بستة أشهر . (ياقوت الحموي: معجم البلدان » .)017/١‏ 


60 سورةالحشر أية (ه ). 

20 السنن الكبرى » 41/9 ١57 -١‏ » رقم الرواية ( ۱۸١١١‏ ) . 

© اللي a‏ كوت تو رفم OATES ATS‏ 
9 للغازي » ۳۷۲/۱ . 

0 


ابن هشام : السيرة النبوية » ۲٠۲/۳‏ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » 557/7 ؛ السهيلي : الروض الانف » 


. 78/7 ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » 55/85 ؛ ابن خحلدون : العبر»‎ ۲٠٠/١ 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


ولم يطل حصار بني النضير فقد دام ست ليال فقط » وقيل : خمس 
عشرة ليلة حتى قذف الله في قلوبهم الرعب › فاندحروا وتهيئوا للاستسلام ولإلقاء 
السلاح ٠‏ فأرسلوا إلى رسول الله (ي) » نحن نخرج من المدينة » فأنزلهم على ان 
يخرجوا عنها بنفوسهم وذراريهم » وان لهم ما حملت الإبل إلا السلاع(. 


وقد روى الإمام البيهقي' بسنده عن موسى بن عقبة عن نافع عن ابن عمر رضي 
الله عنهما (( ان يهود بني النضير وقريظة حاربوا رسول الله (يَيِعٌ) فأجلى رسول الله 
(ي) بني النضير وأقر قريضة ومنه عليهم حتى حاربت قريضة بعد ذلك فقتل 
رجالهم وقسم نساءهم وأولادهم وأموالهم بين المسلمين إلا بعضهم لحقوا برسول الله 
(يل) فأمنهم واسلموا » وأجلى رسول الله (كَل) يهود المدينة بني قينقاع وهم قوم عبد 
الله يعني ابن سلام ويهود بني حارثة وكل يهودي بالمدينة )). 

وأورد الإمام البيهقي' روايتين بالمعنى نفسه مع اختلاف في اللفظ والسند . وذكر 
عروة (( ان رسول الله (يَلةُ) أجلاهم لما أرادوا برسول الله (يَ) )) . أما الزهري(“ 
فقد ذكر ان رسول الله (ي) حاصرهم حتى نزلوا على الجلاء على ان لهم ما أقلت 
الإبل من الأمتعة والأموال » فخرجوا إلى خيبر » ومنهم من سار إلى الشام . 


المبحت الرابم:-(مروياته فيم غزوة ذات الرقاع ) 
- الاستعداد للمعركة ويتضمن : - 
- الاستخبارات العسكرية :- 


١ 
لد ا ا حنهاء + السيرة الفبرياع 1461/6 ای ای ای ن‎ 9 
: 
OAS RAEN 0 
.) 1848.517 ( ؛ رقم الرواية‎ "85/4 » ) ١8755 ( رقم الرواية‎ » ١59 /4 المصدر نفسهء‎ 907 
5 ايه‎ O 
. ١59 مغازي رسول الله () » ص‎ 
4 


المغازي النبوية » ص ۷١‏ ؛ الواقدي : المغازي » ۳۷٤/١‏ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » 7١7/8‏ ؛ ابن سعد : 


الطبقات الكبرى » ٥۸/۲‏ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » 5/7 5ه . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


حدثت هذه الغزوة في المحرم على رأس سبعة وأربعين شهرا" من هجرة 
الرسول (يَفِمٌ)؛ وسببها ان انمار وثعلبة كانوا قد جمعوا الجموع لقتال الرسول (كي) 
والمسلمين » فخرج رسول الله (ي) ليلة السبت لعشر خلون من المحرم في أربعمائة 
من أصحابه ويقال سبعمائة(', وقيل أيضا" ان سببها هو ما ظهر من الغدر لدى 
كثير من قبائل نجد بالمسلمين » ذلك الغدر الذي تجلى في مقتل أولئك الدعاة 
السبعين' الذين خرجوا يدعون إلى الله تعالى » فخرج عليه الصلاة والسلام قاصدا' 
قبائل محارب وبني تعلبة7). وهناك بعض المشاهد في الاستخبارات العسكرية في 
هذه الغزوة أوردها الإمام البيهقي منها :- 


* حراسة الجيش الإسلامي :- 


ان للحرس أهمية كبيرة في حراسة الجيش عند نزوله في مكان ما وتوفير 
الحماية لقوات الجيش للحفاظ على سلامتها . فقد روى الإمام بسنده عن محمد بن 
إسحاق » عن صدقة بن يسار عن ابن جابر عن جابر يه قال : )) 
خرجنا مع رسول الله (ي) في غزوة ذات الرقاع 7 من نخل . فذكر الحديث 


قال : فنزل رسول الله (يَلِعٌ) منزلا" فقال : من رجل يكلؤنا!! ليلتنا هذه ؟ فأنتدب رجل 
من المهاجرين ورجل من الأنصار فقالا : نحن يا رسول الله قال : فكونا بفم الشعب 


١ 
. 584/5 » ؛ الحلبي : السيرة الحلبية‎ 5١/5 » ابن سعد : الطبقات الكبرى‎ 00 
م ا‎ 0400 

ينظر : سرية بغر معونة ص (11-557 ) من هذا البحث . 
0 البوطي : فقه السيرة » ص۲۸۳ ؛ الخضري بيك : نور اليقين » ص١١٤٠‏ . 
)6( 


الرقاع :- جمع رقعة » وقيل هي اسم شجرة في موضع الغزوة وسميت بها » وقيل لان أقدامهم نقبت من المشي فلفو 
عليها الخرق 2 وقيل ذات الرقاع جبل فيه سواد وبياض وحمرة كأتما رقاع ي الجبل 2 والأصح انه موضع (ياقوت الحموي: معجم 
البلدان » 9/ 5ه). 


0 يكلؤنا :- يحفظنا . ( الرازي : مختار الصحاح » ص 5ه (- 





الفصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 
أوله أو آخره ؟ قال بل اكفني أوله فاضطجع المهاجري فنام وقام الأنصاري يصلي 
. 

وقد أوردت مصادر السيرة نفس رواية الإمام البيهقي » وسمت الصحابة الذين كلفهم 
رسول الله (كل) بحماية الجيش أثناء الليل وهما : ( عمار بن ياسر » وعباد بن بشر 
(. 

ومن خلال اطلاعي على مصادر السيرة وجدت ان صلاة الخوف كان قد صلاها 
النبي (5) مع كل الجيش عندما قسمهم النبي (4) إلى قسمين وصلى بهم ركعتين 
والقسم الأخر أيضا" فأصبح للرسول (يلِ) أربع ركعات وللجيش الإسلامي ركعتين.أما 
بالنسبة لصلاة الحرس فكانت صلاتهم غير صلاة الخوف وقد تكون صلاة تهجد أو 
غير ذلك ويظهر لنا هنا اهتمام الرسول (يهْهٌ) في اختياره رجلين من خيار الصحابة 
لحراسة الجيش ليلا" وكيف إن الصحابين اقتسما الليل نصفين نصفا" للراحة ونصفا" 
للحراسة إذ لابد من راحة جسم المقاتل بعض الوقت وكيف أنهما استمرا بالعبادة 
والحراسة في وقت واحد » بالإضافة إلى إن النبي (يَيْهٌ) اختار فم الشعب مكان إقامة 
الحرس لأنه المكان الذي يتوقع أن يقوم العدو بالمهاجمة منه. 


2د 2101 
محاولة قتل الرسول (45) :- 
لقد تعرض الرسول(ي) لأكثر من محاولة قتل ففي غزوة ذات الرقاع 
تعرض (ييِمٌ) للقتل وقد حماه الله سبحانه وتعالى وحفظه من الأذى . 
2 البيهقي : السنن الکبری » ۲٠١۲/۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸٤٤۸‏ ) . 


الواقدي : المغازي » ۳۹۷/١‏ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » ۲٠٠/۳‏ ؛ الطيري : تاريخ الأمم والملوك » ٠١۸/۲‏ ؛ 


السهيلي : الروض الانف » ۲۲٠/١‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » 77/5 . 


002 





القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يا الدفاعية 


وقد روى الإمام البيهقي!! بسنده عن الزهري عن سنان بن أبي سنان الدؤلي وأبو . 
سلمة بن عبد الرحمن ان جابر بن عبد الله الأنصاري اخبرهم انه : (( غزا مع رسول 
الله (45) غزوة 7 نجد فلما قفل رسول الله (يَيِم) قفل معه فأدركتهم القائلة يوما" في 
واد كثير العضاة/'! فنزل رسول الله (يلهُ) وتفرق الناس في العضاة يستظلون بالشجر 
ونزل رسول الله () تحت سعرة فعلق سيفه قال جابر : فنمنا نومة فأذا رسول الله 
(ي) يدعونا فأجبناه فإذا عنده أعرابي جالس فقال رسول الله (ي) ان هذا اخترط 
سيفي وأنا نائم فاستيقظات وهو في يده صلتا" فقال من يمنعك مني ؟ فقلت : الله فشام 
السيف وجلس فلم يعاقبه رسول الله (وَل) وقد فعل ذلك )). 

وقد أورد الأمام البيهقي' روايتين بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند الأولى 
بمعنى مقارب الا انه لم يذكر ان هذه الغزوة كانت قبل نجدا. والثانية ذكر 
فيها:((ان قوما" من العرب أرادوا ان يفتكوا بالنبي (يَفِمٌ) فأرسلوا هذا الأعرابي)). ونقل 
ابن هشام رواية ابن إسحاق وهي مشابهة لرواية الإمام البيهقي الا انه ذكر اسم 
الرجل الذي اخترط سيف رسول الله (ي) وقبيلته وهو:( غورث من بني محارب » 
وقيل عمرو بن جحاش ) . وكذلك نقل رواية ابن إسحاق الطبري/' إلا انه لم يذكر 
اسم الرجل حيث قال :(( يقال له فلان بن الحارث )). 


97 السنن الكبرى » 51/6/5- 5١5‏ » رقم الرواية ( ۱۲۸۳١‏ ) .ورواها الإمام احمد.ر إلا انه قال كان( يع ) جالسا" 
تحت الشجرة ) . ينظر : مسند الإمام احمد » 74/4 . 

97 العضاة :- شجر عظيم له شوك ٠.‏ الرازي : مختار الصحاح » ص۳۸٤‏ ). 

السنن الکبری » ١١٤/۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸٠۳١‏ ) . 

9597 المصدر نفسه ١٠١ -١١٤/۹۰‏ » رقم الرواية ( ۱۸٠۳١‏ ). 

97 السيرة النبوية » ۲۲۷/۳ ؛ السهيلي : الروض الانف » ۲۲١ -۲۲۳/٦‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » .۷۲-۷١/٤‏ 
تاریخ الأمم وا ملوك › ؟/لاهه- زمه . 





الفصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


الرجل . وذكر ابن حزم" ما يشابه ما ذكره الإمام البيهقي » وذكر إن اسم الرجل هو 
غورث من بني محارب بن خصفة. 

وبالرغم من محاولة بني محارب لقتل الرسول (5) إلا انه لم يشتبك المسلمين مع 
احد من المشركين وقد قذف الله سبحانه وتعالى في قلوب تلك القبائل الرعب فتفرقوا 
بعيدا" عن المسلمين ولم يقع أي قتال7) . 

ومن خلال رواية الإمام البيهقي وما ذكرته المصادر التأريخية يتبين لنا ان رسول 
الله (يق) خرج لتشتيت الحشد الذي قامت به غطفان لغزو المدينة فارهب تلك القبائل 
> واظهر لهم ان المسلمين قادرين على قتالهم في عقر دارهم . 


١ 

۳ الطبقات الكبرى » 51/9- 5395 . 
: 

) ( جوامع السيرة 4 ص۱۸۲ ٠.‏ 

0 


البوطي : فقه السیرة » ص۲۸۳ 2 585 . 





القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 
(المريسيعم)) 

أولا":- سير المعركة و 
1- تاربخ الغخزوة := 


اختلف مؤرخوا السيرة النبوية في تحديد تاريخ غزوة بني المصطلق(' 
لضم "وانحصرت 0 في ثلاثة قول معام قال انها كانت في شعبان 


الع ير 


وقد أورد الإمام البيهقي!'! قولين في تاريخ هذه الغزوة فقد روى بسنده عن محمد بن 
فليح عن موسى بن عقبة عن ابن شهاب في ذكر مغازي رسول الله ر(ي) قال : 
زک ق ی ی وی ان في شعان نه حمسن )): 


٤ 0 o 8 00)‏ 
بنو المصطلق :- هم بطن من خزاعة » والمصطلق هو جذيمة بن سعد بن عمرو بن ربيعة بن حارثة بن عمرو بن عامر 


بن ويقياء . ومنهم ام المؤمنين حويرية بنث الحارث بن أبي ضرار . (ينظر : ابن حزم : جهرة انساب العرب » ص۲۳۹ » ۴۸۹ 
> ۷ »- ۸ ؛ ولمزيد من التفصيل ينظر أيضا" : القربي : ابراهيم بن ابراهيم » مرويات غزوة بني المصطلق ( وهي غزوة 
المريسيع ) رسالة لنيل الدكتوراه في العقيدة » بأشراف عبد العزيز بن عبد الله عبيد » طبع في المحلس العلمي باللجامعة الإسلامية 
٠‏ المدينة المنورة » 5٠١01‏ ١ه‏ ) )وص © 8- ١ه).‏ 


© المريسيع :- وهو ماء لخزاغة من نانحية قذيذ إلى الساحل (١‏ ياقوت الحموي + معحم البلذان ع 114/8 ): 


5 
00 ابن هشام : السيرة النبوية » ۳٠۷/١‏ ؛ ابن حياط : تاريخ حليفة بن خياط » 47/١‏ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك 


. "8/7 ؛ ابن حزم : جوامع السيرة »ص١7 ؛ السهيلي : الروض الانف » 713/5 ؛ ابن خلدون : العبر»‎ 504/7 ٠ 
ا‎ E E eg © 
.١ اليوم الذي حرج فيه الرسول ( صلى الله عليه وسلم ) وهو يوم الاثنين لليلتين حلتا من شعبان)» ص57‎ 

9 ای کی الا ا 2 


. 
0 السنن الکیری » ۹۳/۹ » رقم الرواية ( ۱۷۹۷٤‏ ) . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
روايات منها بمعنى مقارب.أما الروايتين الاخرتين أورد فيها تاريخا" آخرا" لهذه الغزوة 
وفيها ذكر(( ان رسول الله (يل) غزا بني المصطلق سنة ست))7). ومن الملحظ ان 
اغلب مصادر السيرة أشارت إلى أنها حدثت في السنة السادسة للهجرة بينما أكد 
البوطي' ان التاريخ الصحيح لهذه الغزوة هو ما ذهب إليه عامة المحققين في انها 
كانت في شعبان من العام الخامس للهجرة ٠‏ وأشار إلى ان ابرز الأدلة على ذلك 
هو( ان سعد بن معاذ كان حيا" في هذه الغزوة » وله ذكر في قصة الافك التي 
حدثت بعد منصرف المسلمين من هذه الغزوة ). وقد كان له حديثا" مع رسول الله 
(يي) في الشخص الذي كان يؤذي الرسول (يَ) إذ قال : (( يا رسول الله ان يك 
من الأوس اتك براسه . وان يك من إخواننا الخزرج فمرنا بأمرك ))0 وان سعد بن 
معاذ كان قد توفي في غزوة بني قريظة متأثرا" بجرحه الذي أصيب به في الخندق 
وقد كانت غزوة بني قريظة سنة خمس من الهجرة » فلو قلنا انها حدثت في السنة 
السادسة للهجرة فكيف يكون سعد حيا" بعد عام من وفاته(. 


۴- سبب الغزوة :- 


١ 
. ) ٠١۳٠١-۱۱۳۰۳ ( رقم الروایات‎ » ٩۳ -۹۲/٦ » السنن الکبری‎ 00 
1 
. ) ۱۸٠۹٤ ( رقم الرواية‎ » ٠١١/۹ ۰ ) ۱۷۸۸۲ ( رقم الروایة‎ > “٥/۹ » المصدر نفسه‎ 9 
2 5 002 
° » ۲۹٦ص‎ » فقه السيرة‎ 
3 
. ۲۲۷/۲ » ؛ الصلابي : السيرة النبوية‎ 451١/7 » الواقدي : المغازي‎ 9 
(°) 


البوطي : فقه السیرة » ص٦۲۹‏ . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


أما بالنسبة لسبب غزوة بني المصطلق فقد روى الإمام البيهقي(") بسنده 
عن ابن إسحاق عن محمد بن يحيى بن حبان وعاصم بن عمر بن قتادة وعبد الله بن 
أبي بكر (( ان رسول الله (ي) بلغه ان بني المصطلق يجمعون له وقائدهم الحارث 
بن ابي ضرار أبو جويرية زوج النبي (ي) » فسار رسول الله(ي) حتى نزل 
بالمريسيع ماء من مياه بني المصطلق فأعدوا لرسول الله (ك) فتزاحف الناس فأقتتلوا 
> فهزم الله بني المصطلق وقتل من قتل منهم ونفل رسول الله(يقعٌ) أبناءهم وأموالهم 
ونساءهم وأقام عليه من ناحية قديد إلى الساحل » ... )). 


وقد أورد الإمام البيهقي" خمس روايات بمعنى مقارب مع اختلاف في اللفظ والسند 
وفيها : (( قد أغار رسول الله (ي) على بني المصطلق وهم غارون7 ... وأصاب 
يومئذ ...جويرية بنت الحارث )) . وقد ذكر الواقدي سبب الغزوة ما يشابه ما ذكره 
الإمام البيهقي . وذكر ابن سعد سبب غزوة بني المصطلق بأنهم كانوا يعدون لقتال 
النبي (كَل) وهو ما يشابه ما ذكره الإمام البيهقي في الرواية الأولى إلا انه ذكر رواية 
ثانية تشبه الروايات الاخرى التي أوردها الإمام البيهقي وفيها : (( ان النبي (44) 
أغار عليهم أي على ( بني المصطلق ) وهم غارون وأنعامهم تسقي على الماء فقتل 
مقاتلتهم وسبى ذراريهم. وقال : والأول اثبت )). 

وعلى ما يبدو ان السبب المباشر لغزوة بني المصطلق هو كما أورده الإمام البيهقي 


١ 
ورواها كل من ابن هشام» وابن حياط والطبري»والسهيلي» وابن‎ .) A۸۲ ( السنن الكبرى 2 9 2 رقم الرواية‎ 00 


كثير .ينظر : السيرة النبوية » */11- ۳٠۸‏ ؛ تاريخ خليفة بن حياط » 45/١‏ ؛ تاريخ الأمم والملوك » 505/7 ؛ الروض 
الانف » 500/5 ؛ البداية والنهاية » ١5١/54‏ . ولمزيد من التفاصيل في سبب الغزوة ينظر : قريببي : مرويات غزوة بني المصطلق 


. ۱۰۷ - ۱۰٦ ص‎ 


0 السنن الکبری » ٠٥/۹‏ » رقم الروایة ( ۱۷۸۸۳ )2 07/9 »> رقم الروایة ( ۱۷۹۷۲ ) + ٠١9/9‏ » رقم الرواية ( 


۱۳١/۹ ») ۲۳‏ » رقم الرواية ( © 1809 )2 1875/5 » رقم الرواية ( 187515 ) . 


ب 
00 الغار :- الغافل ٠.‏ الرازي : مختار الصحاح » ص١١٤‏ (. 
3 

Ee 

(°) 


. ٦٤ -٦۳/۲ » الطبقات الكبرى‎ 





القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 
بوكب الكاريكية في إن يلي المميطاق أكدر وسفن لقتال ارون 39 1 
قاتلهم (ك). 

ثانبا":- نتائج المعركة : - 

وكان من نتائج غزوة بني المصطلق هو حصول المسلمين على الغنائم والسبايا . 
1- قفسمة السبي في دار الحرب :- 


استفتى بعض الصحابة رسول الله (يقِهٌ) في شأن العزل في هذه الغزوة 
وذلك عندما قسم بينهم السبي . 


وقد روى الإمام البيهقي!') بسنده عن ربيعة بن محمد بن يحيى بن حبان عن ابن 
محيريز انه قال(( دخلت أنا وأبو صرمة على أبي سعيد رضي الله عنه فسأله أبو 
صرمة فقال يا ابا سعيد هل سمعت رسول الله (ي) يذكر العزل قال نعم غزونا مع 
رسول الله (45) غزوة المصطلق فسبينا كرائم العرب وطالت علينا العزبة ورغبنا في 
الفداء فأردنا ان نستمتع ونعزل فقلنا نفعل ورسول الله (يَل) بين أظهرنا فلا نسأله ‏ 
فسألنا رسول الله (ي) فقال لا عليكم ان لا تفعلوا ما كتب الله خلق نسمة هي كائنة 
الى يوم القيامة إلا ستكون )). 

وقد أورد الإمام البيهقي!'! روايتين بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . الأولى 
بالمعنى مشابه والثانية ذكر فيها : (( قال لا عليكم ان لا تفعلوا فان الله قد كتب من 
هو خالق إلى يوم القيامة ))ء وقد ذكر الواقدي الرواية عن أبي سعيد الخدري 
بنفس المعنى . أما ابن كثير فقد نقل رواية مشابهة لرواية البيهقي . 


١ 
السنن الکبری » ۹۳/۹ » رقم الرواية ( 17937 ) . وذكرها قريببي الا انه قال من طريق محيريز انه سكل ابا سعيد‎ 02 


الخدري : ينظر : مرويات غزوة بني المصطلق » ص 77١‏ ! 


ORS ES aw 0 
e 

المصدر نفسه » ۲٠١/۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸۳١١‏ ) . 
ع 
959 للغازي» ۱۳/۱ . 
4 


البداية والنهاية » ١8/8‏ . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


8 - زواج الرسول(#5) من جوويرية بن تن الحهارت 
رضي الله عنهما:- 
قسم رسول الله (يَيِعٌ) سبايا بني المصطلق على المسلمين وكان من بين 


الأسرى جويرية بنت الحارث بنت سيد القوم . 


وقد روى الإمام البيهقي!') بسنده عن محمد بن جعفر بن الزبير عن عروة عن عائشة 
رضي الله عنها قالت : (( لما قسم رسول الله (ي) سبايا بني المصطلق وقعت 
جويرية بنت الحارث في السهم لثابت بن قيس بن شماس أو لابن عم له فكاتبته على 
نفسها وكانت امرأة حلوة ملاحة لا يراها احد إلا أخذت بنفسه فأتت رسول الله تستعينه 
في كتابتها قالت عائشة: فوالله ما هو إلا ان رأيتها فكرهتها وقلت سيرى منها مثلما 
رأيت فلما دخلت على رسول الله (يي) قالت : يا رسول الله انا جويرية بنت الحارث 
سيد قومه وقد أصابني من البلاء مالم يخف عليك وقد كاتبت على نفسي فأعني على 
كتابتي فقال رسول الله (يَفِعٌ) أو خير من ذلك أؤدي عنك كتابتك وأتزوجك فقالت نعم 
ففعل رسول الله (كَل) فبلغ الناس انه قد تزوجها فقالوا اصهار رسول الله (و) 
فأرسلوا ما كان في أيديهم من بني المصطلق فلقد اعتق بها مائة أهل بيت من بني 
المصطلق فما اعلم امرأة أعظم بركة منها على قومها )). 

وقد ذكر الواقدي/" رواية مشابهة لرواية الأمام البيهقي » ثم أضاف إليها :(( ويقال 
ان رسول الله (يَْمٌ) جعل صداقها عتق كل اسبر من بني المصطلق ويقال جعل 
صداقها عتق أربعين من قومها )) . وقد نقل ابن هشام!" رواية ابن إسحاق وهي 
نفس رواية الإمام البيهقي . 


١ 

00 السنن الكبرى » ١707/9‏ » رقم الرواية 10077 ) .وذكرها قريببي . ينظر : مرويات غزوة بني المصطلق › 
ص؟ ١ك ۱۱١‏ . 

9 

HEEE NSN 9 

يه 


السيرة النبوية » ۳۲۳-۳۲۲/۳ ؛ الطيري : تاريخ الأمم والملوك » ٠٠١/۲‏ ؛ السهيلي : الروض الانف © 44٠5/5‏ 


ابن كثير : البداية والنهاية » ٠١١ -١۱۳۳/٤‏ . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


من سبي بني المصطلق احد إلا اعتقه)) . وذكر ابن حزم القصة مختصرة وفيها: 
(( فأطلق بسبيها مائة من أهل بيتها )). 

ومن خلال متابعة رواية الإمام البيهقي والمصادر الأخرى يتضح لنا ان زواج 
الرسول(يل)من جويرية بنت الحارث كان له أبعاده وقد تحققت تلك الأبعاد باسلام قومها 
فقد أسلمت القبيلة بأسرها وذلك لان الصحابة حرروا وردوا الأسرى الذين أصابوهم بعد ان 
أصبحوا أصهار النبي(يَيِعٌ)لذلك كان زواج جويرية من النبي() اعضم بركة على قومها 
بالاضافة إلى ان هذه الغزوة عدت من الغزوات المباركة لإسلام بني المصطلق . 


ا - قول ابن آبيٍ بن سلول :- 

(( وعندما وصل الرسول (ييعٌ)والمسلمون عند ماء المريسيع كشف المنافقون عن 
الحقد الذي يضمرونه للإسلام والمسلمينءفكلما كسب الإسلام نصرا" جديدا"ءازدادوا 
غيظا"على غيظهم وقلوبهم تتطلع إلى اليوم الذي يهزم فيه المسلمون»لتشفى من الغلءفلما 
انتصر المسلمون في المريسيع سعى المنافقون إلى إثارة العصبية بين المهاجرين 
والأنصار))("). 


وقد روى الإمام البيهقي بسنده عن الحكم عن محمد بن كعب القرظي عن زيد بن 
أرقم 5 قال:((لما قال عبد الله بن أبي:لا تذفقوا علي من عند رسول الله ()حتى 
ينفضواءوقال أيضا":لئن رجعنا إلى المدينة ليخرجن الأعز منها الأذل أخبرت بذلك 
عن رسول الله (ي) فأتيته » فقال : ان الله صدقك › وعذرك و نزل:( هُمْ 
أَلْذِينَيَق ودُونَ لا تُنفِقوا على مَنْ عِنْدَ رَسُول اللّهِ حَنّى يَنقضوا 4 )). 


١ 
EAE 4 
OE 0020 

جوامع السيرة » ص ٠٠١5‏ ؛ ابن حلدون : العبر » ۳٣۳‏ 9 
ر( 5 ا 

الصلابي : السيرة النبوية » ۲٠۲/۲‏ . 
١ 0‏ 5 7 

السنن الكبرى » 55/9 » رقم الرواية ( ١1/855‏ ) . 
)°( 


سورة المنافقون آية (۷) . 





القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


جابر بن عبد الله وفيها : (( فقام عمر رضي الله عنه فقال : يا رسول الله دعني 
اضرب عنق هذا المنافق )). والرواية الثانية عن زيد بن أرقم وفيها قال : 
(( فأتيت النبي (يَفِةٌ) فأخبرته » ... فقالوا كذب زيد رسول الله (ك) وانزل الله عز 
وجل تصديقي في( إا جَاءك المنافةون )" ))0. 

وقذ.ذكرت مصادن السيزة التي اطلعت عليه قول عبد الله بن أبيعوبغطن هذه 
المصادر ذكرت ان الذي أدى إلى ذلك هو انه كانت قد حدثت مشاجرة بين رجل من 
المهاجرين ورجل من الأنصار وانه عندما علم عبد الله بن أبي بهذا قال ما 
قال » وذكروا نزول سورة المنافقين في ذلك ). ومن خلال رواية البيهقي وما أوردته 
المصادر التأريخية نلاحظ ان ابن أبي ابن سلول حاول أحداث الفرقة بين المسلمين 
من خلال إثارة العصبية الجاهلية » إلا ان الرسول (يف) واجه تلك المؤامرات المدبرة 
من قبل ابن ابي ابن سلول بقوة حاسمة وبعد نظر . فعندما طلب عمر بن الخطاب 
ظ من الرسول () ان يقوم بقتله قال له (5): (( دعه لا يتحدث الناس ان 
محمدا" يقتل أصحابه ))0). 


١ 

)0 السئن الكبرى » 9/هه- 5ه » رقم الرواية ( ١7855‏ ) . 

- ۲ 

CAT اجيورة‎ 

5 

0 البيهقي : السئن الكبرى » 8/؛ 4 *- 45" » رقم الرواية ( ١58158‏ ) . 
0 


الواقدي : المغازي » 5١5/7‏ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » «/9 51 ؛ ابن سعد : الطبقات الكبرى » 58/7 ؛ 
الطبري : تاريخ الأمم والملوك » 505/7 ؛ ابن حزم : جوامع السيرة » ص 4 ٠١‏ ؛ السهيلي : الروض الانف » 507/5 ؛ ابن 
كثير : البداية والنهاية » ١57/5‏ ؛ ابن حلدون : العبر » ٠۳/۲‏ . 


4 1 
الواقدي : المغازي » 51١8/7‏ . 





القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


2 - بعذ الوليد بن عقبة بن أبيٍ معيط إلى بني المصطاق لجمع 
الزكاة :- 
وبعد ان أسلم بنو المصطلق بعث الرسول (ويُ) إليهم من يقوم بجمع 

أموال الزكاة . وقد روى الإمام البيهقي! ') بسنده عن أبي سعيد بن محمد بن الحسن 
بن عطية » عن عمه الحسين بن الحسن بن عطية عن أبيه عن جده عطية بن سعد 
عن ابن عباس رضي الله عنهماءقال:(( كان رسول الله (5ي) بعث الوليد بن عقبة بن 
أبي معيط إلى بذ بحو تعيطاق ا و 
وخرجوا ليتلقوا رسول رسول الله (يل) وانه لما حدث الوليد انهم خرجوا يتلقونه رجع 
الى رسول الله (يَيِع) فقال يا رسول الله ان بني المصطلق قد منعوا الصدقة فغضب 
رسول الله (يَي) من ذلك غضبا" شديدا" فبينما هو يحدث نفسه ان يغزوهم اذ اتاه 
الوفد فقالوا يا رسول الله انا حدثنا ان رسولك رجع من نصف الطريق وأنا خشينا ان 
يكون إنما رده كتاب جاءه منك لغضب غضبته علينا وانا نعوذ بالله من غضب الله 
وغضب رسوله وان رسول الله (ك) استغشهم وهم بهم فانزل الله عز وجل عذرهم في 
SS‏ قبينوا أن تصيبوا قومآ 

بجهَالة قصبحوا عَلى مَا قعلثم نايمين 74 )). 
وقد أورد الإمام البيهقي7) رواية أخرى بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند وفيها: 
(( آرسل رسول اللہ (44) E‏ 
فتلقوه بالهدية )) . وذكر الواقدي/*) القصة مشابهة لما رواه الإمام البيهقي إلا انه 
ذكر ان عدد الذين خرجوا يتلقون الوليد عشرون رجلا" . 


١ 

السنن الکبری » ۹۳/۹- ٩٤‏ » رقم الرواية ( ۱۷۹۷١‏ ) . 
۲ 3 

9 سورة الحجرات آية (5) . 

: 

00 السنن الكبرى » 44/5 » رقم الرواية ( ١791/5‏ ) . 

(5) 


. ۹۸۱ = ٩۸۰/۳ » المغازي‎ 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


ونقل ابن هشام رواية عن ابن إسحاق في بعث الوليد بن عقبة إلى بني المصطلق 
وهي مشابهة لرواية البيهقي . كما وذكر اليعقوبي” ) القصة مختصرة جدا". أا ان 
حزم فقد ذكر القصة بمثل ما رواها الإمام البيهقي مع اختلاف في بعض 
الألفاظ وفيها:((ان رسول الله (يَ#ِعٌ) بعث الوليد بن عقبة إلى بني المصطلق بعد 
إسلامهم بأكثر من عامين لقبض صدقاتهم فخرجوا يتلقونه فخافهم على نفسه ورجع 
واخبر 0 7 بقتله ...)) وذكر الآية التي نزلت في هذه الحادثة . بينما ذكر 
القرطبي7”) ثلاث روايات الأولى مشابهة لرواية الإمام البيهقي والثانية ذكر فيها: (( 
انه كان بين الوليد بن عقبة وبين بني المصطلق شيء من الحقد فرجع إلى النبي 
(يل) فأخبرهم انهم ارتدوا عن الإسلام فبعث نبي الله (يلهٌ) خالد بن الوليد وامره ان 
يثبت ولا يتعجل فانطلق حتى أتاهم ليلا" ...فأخبروا خالد انهم متمسكون بالإسلام 
وانهم سمعوا اذانهم وصلاتهم )) وذكر ان الآية نزلت في ذلك › وفي الثالثة ذكر 
رواية مشابهة أيضا" لرواية الإمام البيهقي ألا ان فيها ان بني المصطلق قدموا على 
رسول الله (كَقِمٌ) وقالوا : (( بلغنا انه يزعم لرسول الله (يَلِ) انا خرجنا لنقاتله» والله ما 
خرجنا لذلك )) فأنزل الله تعالى هذه الآية وسمى الوليد فاسقا" أي كاذبا". 


المبحث السادس:- ( مروباته في غزوة الأحزاب ( الخندق ) 
أولا":- الاستعداد للمعركة وبتضمن : - 


١ 
EE © 
0 
. ٠٠/۲ » تاریخ اليعقوبي‎ 2 
002 
. ۳۳/۲ » مع السيرة » ص ه ۰ + ابن خلدون : العبر‎ 
(0 


القرطبي : أبي عبد الله محمد بن احمد ( ت5171ه ) » الجامع لأحكام القرآن » راجعه وضبطه وعلق عليه: 0 
محمد ابراهيم الحنفاوي . خرج أحاديثه : د. محمود حامد عثمان » دار الحديث » ( القاهرة » ۲۳٤۱ھ‏ - ۲٠٠٠م‏ ) » 


57 ؛ ولزيد من التفاصيل . ينظر: مرويات غزوة بني المصطلق » ص١١٤٠‏ . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
1- الاستخبارات العسكرية : - 
أ. بت العيون :- 


وبعد ان أجلى رسول الله (كي) يهود بني النضير من المدينة إلى خيبر 
وهم يحملون معهم أحقادهم على المسلمين » فما ان استقروا بخيبر » حتى اخذوا 
يرسمون الخطط للانتقام من المسلمين فاتفقت كلمتهم على التوجه إلى القبائل العربية 
المختلفة لتحريضهم على حرب المسلمين!'). فذهب جمع منهم إلى مكة وقابلوا رؤساء 
قريش وحرضوهم على حرب رسول الله (5) ومنوهم المساعدة فوجدوا منهم قبولا" لما 
طلبوه . فاتفقوا مع قريش على حرب المسلمين وتواعدوا لذلك فندب النبي (ي) الزبير 
بن العوام ليأتيه بخبرهم!"). 


وروى الإمام البيهقي' بسنده عن سفيان عن ابن المنكدر عن جابر ذه قال : . (( 
قال رسول الله (يَيِعٌ) يوم الأحزاب : من يأتيني بخبر القوم ؟ فقال الزبير انا ثم قال : 
من يأتيني بخبر القوم فقال الزبير : انا ثم قال من يأتيني بخبر القوم فقال الزبير انا 
فقال النبي () ان لكل نبي حواريا" وحواري الزبير )). 

وقد أورد الإمام البيهقي7 روايتين بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند الأولى 
عن جابر .والثانية عن جابر أيضا" بنفس المعنى وزاد فيها :(( قال سفيان وزاد هشام 
بن عروة وحواري الزبير وابن عمتي ))0. 

وقد ذكر الواقدي(! ان عمر بن الخطاب#ك جاء إلى النبي(5) فقال:(( يا رسول 
الله بلغني ان بني قريظة قد نقضت العهد وحاربت فأشتد ذلك على رسول الله (44) 


1 
97 الواقدي : اللغازي + +441 4 الصلابي : السيرة النبوية ع 88/9 
9597 الواقدي : المغازي » ٠١۷ » ٠٤١-٤٤١/۲‏ الخضري بيك : نور اليقين » ص١9١‏ . 
00 السنن الکبری » ۲٠١ = ۲٤۹/۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸٤٤١‏ ) . 
٤‏ ج 
09 الحواري :- الناصر. ( الرازي : تار الصحاح » ص١١١‏ ). 
5 السنن الكبرى < 1 - ۸ » رقم الرواية ( ۱۳۰۸١‏ ) . 
00 
المصدر نفسه . 9/ ٠5١‏ » رقم الرواية ( ١85451١‏ ) . 
)0 


. ٠٥۷/۲ » المغازي‎ 





القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


(ي) فقال له : اذهب إلى بني قريظة» فذهب الزبير فنظر » ثم رجع فقال : يا رسول 
الله » رأيتهم ي صلحون حصونهم ويدربون طرقهم وقد جمعوا ماشيتهم )) فعندها قال 
النبي (ي): ان لكل نبي حواريا" ٠‏ وحواري الزبير وابن عمتي . أما الحلبي!) فقد 
ذكر حديث الزبير لابنه عبد الله قائلا": (( كان رسول الله (كل) قال من يأتي بني 
قريظة فيأتيني بخبرهم فلما رجعت جمع لي رسول الله (يَفِعٌ) أبويه فقال فداك أبي 
وأمي )) وقال أيضا" (ي) (( ان لكل نبي حواريا" وان حواري الزبير وقال : الزبير 
ابن عمتي وحواري من أمتي )). 

نلاحظ من خلال رواية الإمام البيهقي وما ذكرته المصادر التاريخية ان الرسول 
(ي) كان حريصا" على حياة الجيش الإسلامي فكان يبعث العيون قبل كل غزوة 
لكي يأتوه بأخبار المشركين لمعرفة عددهم وعدتهم ولما يخططون له . 


ب. كتمان السر (بعث الرسول الصحابة للتحري عن نقضبني 
قريضة للعهد) :- 


اك الروك( المشحابه للتعري ن دن جي رة ابد راه 
بكتمان ذلك إن رأوا الخبر صحيح حيث سرت الشائعات بين المسلمين بان بني 
قريظة قد نقضوا عهدهم مع الرسول(ول) .فبعث الزبير للتاكد من صحة الخبر في 
نقض بني قريظة للعهد(" » وأرسل رسول الله(ي) عددا من الصحابة وقال لهم:(( 
اذهبوا فانظروا ان كان ما بلغني حقا » فأن كان باطلا فأظهروا القول » وان كان حقا 
فتكلموا بكلام تلحنون لي به أعرفه » ولاتفتوا في اعضاد المسلمين ))*) 


97 السيرة الحلبية » ۳۳۸/۲ . 
97 للغازي » ٠١۸-٤١۷/۲‏ ؛ الصلابي : السيرة النبوية » ٠٠٤/۲‏ . 
9597 0 لن له:- أي قال له قولا" يفهمه عنه » ويخفى على غيره . ( الرازي : مختار الصحاح »)ص 585 ). 


9" الواقدي : المغازي » 45/9 . 





القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


فخرجوا حتى أتوهم» فوجدوهم قد نقضوا العهد » فرجعوا » فسلموا على النبي (44) 
وقالوا:(( عضل والقارة!'! فعرف النبي (يخ) مرادهم ))1". 


محمد بن كعب القرظي وعثمان بن يهوذا احد بني عمرو بن قريظة عن رجال من 
قومه (( قالوا ... قال : وخرج حيي بن اخطب حتى أتى كعب بن أسد صاحب عقد 


وقد روى الإمام البهيقي7 بسنده عن عروة بن الزبير» قال حدثني يزيد بن زياد عن 


بني قريظة وعهدهم فلما سمع به كعب أغلق حصنه دونه فقال: ويحك يا كعب افتح 
لي حتى ادخل عليك فقال : ويحك يا حيي انك امرؤ مشؤوم وانه لا حاجة لي بك 
ولابما جئتني به إني لم أر من محمد إلا صدقا ووفاء وقد وادعني موادعه فدعني 
وارجع عني ... فلما دخل عليه قال له: ويحك يا كعب جئتك بعز الدهر بقريش 
معها قادتها حتى أنزلتها برومة وجئتك بغطفان على قادتها وسادتها حتى أنزلتها إلى 
جانب أحد جتتك ببحر طام لا يزده شيء فقال : جئتني والله بالذل ويلك فدعني وما 
انا فيه وما انا عليه فانه لا حاجة لي بك ولا بما تدعوني إليه فلم يزل حيي بن 
اخطب يفتله في الذروة والغارب حتى أطاع له وأعطاه حيي العهد والميثاق لئن 
رجعت قريش وغطفان قبل ان يصيبوا محمدا" لا دخلن معك في حصنك حتى 
يصيبني ما أصابك فنقض كعب العهد واظهر البراءة من رسول الله (يَيِمٌ) وما كان 
بينه وبينه . 

قال ابن إسحاق حدثني عاصم بن عمر بن قتادة قال:لما بلغ رسول الله(و) خبر 
كعب ونقض بني قريظة بعث إليه سعد بن عبادة وسعد بن معاذ وخوات بن جبير 
وعبد الله بن رواحة ليعلموا خبرهم فلما انتهوا إليهم وجدوهم على أخبث ما 


e 


0 قصدوا بذلك انم غدروا بالرسول )%( وبالمسلمين كغدر قبيلتي عضل والقارة بأصحاب سرية ذات الرحيع . ينظر : 


ص ( ٦۲‏ ) من هذا البحث . 


. 
0 ينظر : الواقدي : المغازي » 5595/7 ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » ۲٤٠١/۳‏ ي الحبي : السيرة الحلبية» ۳۳۷/۲ . 


5 
959 السنن لکبری » 8/5- 45" » رقم الرولية ( 18465 ) . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وذكر الواقدي/'! قصة حيي ابن اخطب ونقض كعب بن أسد العهد الذي كان بينه 
وبين رسول الله (يَ) » وذكر روايتين في أسماء الصحابة الذين بعثهم الرسول (44) 
للتحري عن نقض بني قريظة للعهد ففي الرواية الأولى ذكر أسماءهم وهم ) 
سعد بن معاد ؛ وسعد بن عبادة » وأسيد بن حضير ) وفي الرواية الثانية ذكر نفس 
ما ذكره الإمام البيهقي في أسماء الصحابة . وقال ابن واقد : والأول اثبت عندنا . 
ونقل ابن هشام رواية ابن إسحاق وهي مشابهة لرواية الإمام البيهقي. أما 
اليعقوبي() فقد ذكر أسماء الصحابة الذين أرسلهم الرسول (يَ) للتحري عن نقض 
بني قريظة للعهد وهم نفس الأشخاص الذين ذكرهم الإمام البيهقي . ولم يذكر قصة 
حيي ابن اخطب. 
ونلاحظ هنا من خلال مقارنة رواية الإمام البيهقي مع المصادر التاريخية انها 
متشابهة كثيرا" بالرغم من ان المصادر التاريخية قد اختصرت جانبا" منها . 


ج. حكر الخندق :- 


وبعد ان علم رسول الله (يَ) بخروج الأحزاب من مكة » ندب الناس 
واخبرهم خبر عدوهم وشاورهم في أمرهم وكان رسول الله (يَفِعٌ) يكثر مشاورة المسلمين 
في الحرب » فأشار عليه الصحابي الجليل سلمان الفارسي بحفر الخندق قائلا” : (( 
يا رسول الله » إنا إذا كنا بأرض فارس وتخوفنا الخيل خندقنا علينا » فهل لك يا 
سول اله أن كدق #فاعحب رأ سلناة: المتتلنيق )) !1 .كانت خط ةك 
تكن تعرفها العرب قبل ذلك7"). 


. 459 2 0۸ › ٤57 - 5/۲ », المغازي‎ 0) 

0 السيرة النبوية » ۳/ ۲٠١ -۲٤١‏ ؛ الطيري : تاريخ الأمم واللوك » ۲/ ٥۷۲ -٠۷٠١‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية › 
AN“‏ 

ف تاريخ اليعقوبي » 75/7 ؛ ابن حزم : جوامع السيرة » ص۱۸۸ ؛ ابن خلدون : العبر » ٠١-۲۹/۲‏ . 

(5) 


. >٤٥ -٤٤٤ /۲ » الواقدي : المغازي‎ 


)°( الواقدي 5 المغازي 2 ۲/ EV.‏ ¢ البوطي : فقه السيرة 717 المباركفوري : الرحيق المحتوم > ص۳۱۷ . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


"لل أ وحوك لله 37 إل قي هه الف رقا الما ا 
الخندق ورسول الله (وَلعٌ) 5 ويساهم معهم!"). 

وقد روى الإمام البيهقي!') بسنده عن عبد العزيز بن صهيب عن انس بن مالك 
ف » قال : (( كان المهاجرون والأنصار يحفرون الخندق حول المدينة وينقلون 
التراب على متونهم ويقولون : 


نحن الذين بايعوا محمدا على الإسلام ما بقينا أبدا 
قال : ويقول رسول الله (وهِمٌ) وهو يجيبهم : 
اللهم لا خير إلا خير الآخرة فبارك في الأنصار والمهاجرة...)). 


وقد أورد الإمام البيهقي7" خمس روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند ذكر 
في الأولى (( ان رسول الله () خرج في غداة باردة )). 

وفي الثانية ذكر(( ان رسول الله (يَيِمٌ) كان ينقل التراب حتى وارى التراب شعر صدره 
)) وذكر أبياتا" من الشعر كان عبد الله بن رواحة يرتجز بها . وفي الثالثة ذكر عن 
البراء قوله : (( كان رسول الله (يي) ينقل التراب معنا يوم الأحزاب))7). وفي الرواية 
الرابعة والخامسة ذكر بيت الشعر الذي كان يرتجز به الرسول (¥) (( اللهم لا عيش 
إلا عيش الآخرة - فأغفر للأنصار والمهاجرة ))0 

وأجمعت المصادر التاريخية على ان سلمان الفارسي هو الذي أشار على الرسول 
() بحفر الخندق وذكروا ما يشابه ما ذكره الإمام البيهقي من روايات7". 





١ 
. 55/7 » الواقدي : المغازي , ”ه45 ؛ ابن سعد : الطبقات الكبرى‎ 0 
9 
. ) ۱۷۸۹۰ ( لسنن الكبرى » 1۷/۹ » رقم الرواية‎ 00 
3 4 0 
. ) ١87951 ( لمصدر نفسه » 59/17 » رقم الرواية‎ 
ن‎ (6) 
. ) ۱۳۲۹۳ ( لمصدر نفسه » 1۹/۷ » رقم الرواية‎ 
1 رو‎ E aa 
. ) ۱۷۸۸۹ ( لمصدر نفسه » ۷۷/۷- ۷۸ » رقم الرواية ( ۱۳۳۲۳ ) » 1۷/۹ » رقم الرواية‎ 0 
۷ 
؛ ابن سعد : الطبقات‎ ۲٤۷ » 78/7 » لواقدي : المغازي » 7ه 44- .5غ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية‎ 9 


الكبرى» 7١-17٠١ » ٦٦/۲‏ ؛ اليعقوبي : تاريخ اليعقوبي » 5/5" ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » 555/7 ؛ السهيلي : 
الروض الانف » ۲۷۲/١‏ . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
التاريخية التي سبقته خطة متطورة ومتقدمة حيث كان العرب لا يعرفون هذا الأسلوب 
من القتال وقد كان الخندق مفاجأة مذهلة لأعداء الإسلام . وأبطل خطتهم التي 
رسموها وكان من عوامل تحقيق هذه المفاجأة ما قام به المسلمون من إتقان رفيع 
لسرية الخطة » وسرعة انجازها وكان لهذا الأسلوب الجديد في القتال اثر كبير في 
إضعاف معنويات الأحزاب وتشتيت قواتهم . بالإضافة إلى ان مشاركة النبي (ك) 
جنده أعباء العمل » كان من الأمور التي أسهمت في تقوية وتماسك الجبهة الداخلية 
إذ انه (ي) اخذ يعمل بيده الشريفة في حفر الخندق » واخذ يحث المسلمين على 
الجهاد ويدعو لهم بالنصر . 


ک. استعراض المقاتئتلة ورک صغار السن :- 
كان الرسول (5) يقوم باستعراض المقاتلة قبل بدء القتال وفي كل 
معاركه لرد صغار السن واجازة من يقوى على القتال . 


فقد روى الإمام البيهقي! بسنده عن عبيد الله عن نافع عن ابن عمر(رضي الله 
عنهما) قال : (( عرضني رسول الله (ي) يوم أحد في القتال وأنا ابن أربع عشرة. 
فلم يجزني وعرضني يوم الخندق وأنا ابن خمس عشرة سنة فأجازني - قال نافع : 
فقدمت على عمر بن عبد العزيز وهو يومئذ خليفة فحدثته بهذا الحديث › فقال : ان 
هذا الحد بين الصغير والكبير » وكتب إلى عماله ان يفرضوا لمن كان ابن خمس 
عشرة سنة وما كان دون ذلك فاجعلوه في العيال )). 

وأورد الإمام البيهقي) ثمان روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . أربع 
روايات منها بمعنى مقارب . والرواية الخامسة لم يذكر فيها حديث عمر بن عبد 
ال 


67 السنن الکبری » ۳۷/۹ » رقم الرواية ( 1001 ) .ورواها ابن كثير نقلا" عن البخاري . ينظر : صحيح البخاري 


بشرح الفتح » 857/8 ؛ البداية والنهاية » ٠١-١١/١١‏ . 


۲ 
09 السنن الکبری » -۹۱/٦‏ ۹۲ برقم الروایات ( ۱۱۲۹۷ )۰( ۱۱۲۹۸ )۰( ٥۷۳/٦١) ۱٠۳۰١‏ ءرقم الرواية 


( لكلل 


5 
0 لصن سه ركه ر او 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وفي السادسة ذكر الرواية إلا انه حذف منها (( وما كان دون ذلك فاجعلوه في 
العيال)). والرواية السابعة ذكرها عن ابن عمر وفيها :(( عرضت يوم الخندق أنا 
ورافع بن خديج على النبي (6) أنا وهو ابنا خمس عشرة سنة فقبلنا ))7). وفي 
الرواية الثامنة ذكر فيها : (( عرضت على النبي (كَ) يوم بدر وأنا ابن ثلاث عشرة 
سنة ولم يجزني في المقاتلة » ويوم أحد وأنا ابن أربع عشرة سنة ولم يجزني » ويوم 
الخندق وأنا ابن خمس عشرة سنة فأجازني )) ولم يذكر حديث عمر بن عبد 
ال 

وقد ذكر الواقدي أسماء الذين أجازهم النبي (4) يوم الخندق وعمرهم خمس 
عشرة سنة وهم :( ابن عمر» وزيد بن ثابت» والبراء بن عازب). 

ومن خلال متابعة روايات الإمام البيهقي نلاحظ ان النبي (ييِعٌ) كان قد أجاز عمر 
الخمس عشرة في القتال وما كان دون ذلك لم يجزه وبه اخذ الخليفة عمر بن عبد 
العزيز بان فرض لعمر الخمس عشرة واعتبر ما دون ذلك في العيال. 


١ 

3 البيهقي : السنن الكبرى » 31/5 » رقم الرواية ( ١١799‏ ) . 
: 

00 المصدر نفسه » 10//9*- ۳۸ » رقم الرواية ( ١1808‏ ) . 
5 

59 الملصدر نفسه » ۹۲/١‏ » رقم الرواية ( ٠١۳١١‏ ) . 

05 


المغازي » ۲| 45 . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


د. تسلل حذيفة بن البمان في صفوف العدو لمعرفة حالهم :- 

كان رسول الله (يكْهٌ) يتابع أخبار الأحزاب منذ بداية تحزبهم وذلك عن 
طريق بث العيون » واستمر (يف) على هذه السياسة فبعد ان تقدم المشركون إلى 
المدينة وفوجؤا بالخندق عسكروا حوله يحاصرون المسلمين وبعد بضعة عشر يوما" 
من الحصار » أرسل الله سبحانه وتعالى ريح هوجاء مخيفة على الأحزاب فقلبت 
قدورهم واقتلعت خيامهم » وقطعت أوتادهم' فأرسل رسول الله الصحابي حذيفة بن 
اليمان إلى جيش الأحزاب ليلا" ينظر ماذا فعلوا . 


وقد روى الإمام البيهقي!') بسنده عن جرير عن الأعمش عن إبراهيم التيمي عن أبيه 
قال... فقال رسول الله (يقِه) : (( ألا رجل يأتيني بخبر القوم يكون معي يوم القيامة 
فلم يجبه منا احد ثم الثانية مثله ثم قال يا حذيفة ! قم فأتنا بخبر القوم فلم أجد بدا" 
إذا دعاني باسمي أن أقوم فقال : ائتني بخبر القوم ولا تذعرهم علي قال : فمضيت 
كأنما امشي في حمام حتى أتيتهم فإذا أبو سفيان يصلي ظهره بالنار فوضعت سهمي 
في كبد قوسي وأردت ان ارميه ثم ذكرت قول رسول الله (يَ) لا تذعرهم علي ولو 
رميت لأصبته قال : فرجعت كأنما امشي في حمام فأتيت رسول الله (ي) ثم 
أصابني البرد حين فرغت وقررت فأخبرت رسول الله (يَفِمٌ) فألبسني رسول الله (44) 
من فضل عباءة كانت عليه يصلي فيها فلم أزل نائما" حتى الصبح فلما أن أصبحت 
قال رسول الله(ي) قم يا نومان )). 

أجمعت المصادر التاريخية على بعث الرسول (يهِمٌ) لحذيفة بن اليمان ليأتيه بخبر 
الأحزاب وكانت رواياتهم مشابهة لما أورده الإمام البيهقي(). 


1 

57 الواقدي : المغازي » 41/7 + 484 441١‏ ؛ البوطي : فقه السيرة » ص995- 8117 . 
۲ 

90 الستن الكبرى » ۹/ ٠٠٠١‏ » رقم الرواية ( )۱۸٤٤١‏ . 


الواقدي : المغازي » ٤۸۹ -٤۸۸/۲‏ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » ٠٠٠ -۲٠١/۳‏ ؛ ابن سعد : الطبقات الكبرى» 


۲ ؛ الطيري : تاريخ الأمم والملوك » ۲/ ۰۷۹- ٥۸۰‏ ؛ ابن حزم : جوامع السيرة » ص ١9١‏ ؛ السهيلي : الروض الانف 
”.م ١م‏ ؟ ؛ ابن خحلدون : العبر » ۳۱/۲ . 





القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


ومن متابعة رواية الإمام البيهقي نلاحظ انها أشبهت كثيرا" الروايات التي ذكرتها 
المصادر التاريخية وقد بينت لنا ان اختيار الرسول (ي) للصحابي حذيفة بن اليمان 
لكي يقوم بمهمة التحري و الاستطلاع عن انصراف الأحزاب كان لصفات اتصف 
بها حذيفة كالشجاعة والذكاء وسرعة البديهة والانضباط العسكري ولولاها لما استطاع 


أن يدخل داخل جيش الأحزاب ويعرف إخبارهم . 


۴- الإعلام:- 
© شعار الغزوة : - 


كان الرسول (ول) يستخدم الشعارات في غزواته () وذلك لترهيب 
الأعداء > وكان لكل قبيلة شعار خاص بها ففي غزوة الأحزاب ذكرت اغلب 
المصادر التي اطلعت عليها شعارا" واحدا" لهذه الغزوة . 


وقد روى الإمام البيهقي!') بسنده عن المهلب بن أبي صفرة عن البراء بن عازب ان 
رسول الله (ي) قال : (( إنكم تلقون عدوكم غدا" فليكن شعاركم حم لا 
ينصرون )). 

SS 
ذكر الواقدي شعارين الأول للمسلمين وهو نفس ما ذكره الإمام البيهقي والثاني‎ 
للمهاجرين ذكره في موضع آخر وهو (( يا خيل الله ) . بينما ذكر ابن هشام؟") ان‎ 
شعار أصحاب رسول الله (ي) يوم الخندق وبني قريظة (( حم لا‎ 


ينصرون )). 


١ 
. ) ٠۳١٠٠١٠١ ( رقم الرواية‎ » ٥۸۸/١ » السنن الكبرى‎ 00 


۲ 

9 المصدر نفسه » ۸۸/٦‏ » رقم الرواية ( ٠۳١٠٠١٤‏ ) . 

5 

00 المغازي » 477/7 » 474 ؛ الحلبي : السيرة الحلبية » 557/5 . 
)6( 


السيرة النبوية » ۲٤١۹/۳‏ ؛ السهيلي : الروض الانف © ۲۷٤/١‏ . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وذکر ابن سعد ان رسول الله (كهين حفر الخندق وخاف ان ي بيته أبو سفيان 
فقال :(إن ب يتوفان دعواكم حم لا ي نصرون )) . وذكر رواية أخرى وفيها : (( 
قال النبي (ي) ليلة الخندق : واني لأرى القوم إلا مبيتكم الليلة ‏ كان شعاركم حم لا 
ترون )) . وذكر ابن حزم" ان شعار المسلمين يوم الخندق: (( حم لا 
ينصرون )) . ويظهر ان هذا الشعار الذي اتخذه الرسول (يَي) لجيش المسلمين كان 
بمثابة الدعاء على المشركين بعدم النصرة ولإرهاب الأحزاب ولرفع معنويات المسلمين 


بأن الله ناصرهم . 
تانيا":- سير المعركة :- 
1- تاريخ الغزوة :- 


ذهب اغلب مؤرخي السيرة النبوية إلى ان غزوة الأحزاب(الخندق) كانت 
في شوال من السنة الخامسة للهجرة . وهذا ما ذكره الإمام الزهري إلا انه لم 
يحدد في أي شهر كانت . أما الواقدي فقد اتفق معهم في تحديد السنة إلا انه 
اختلف معهم في تحديد الشهر الذي وقعت فيه الغزوة قائلا" ((عسكر رسول الله (44) 
يوم الثلاثاء لثمان مضت من ذي القعدة فحاصروه خمس عشرة»ءوانصرف يوم 
الأربعاء لسبع بقين من نفس السنة )) . ووافقه في ذلك ابن سعد إلا انه ذكر ان 
خروج الرسول () كان يوم الاثنين . أما اليعقوبي/ فقد أشار إلى انها حدثت في 
اليفك الراكيكة لليحرة: 


> الطبقات الکبری » ۷۲/۲ . 
97 جوامع السيرة » ص۱۸۹ . 

0 ابن هشام : السيرة النبوية » ۲۳۷/۳ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » 551/7 ؛ السهيلي : الروض الانف » ۲٠٠/٦‏ 
؛ ابن كثير : البداية والنهاية » ۷۹/٤‏ . ( وأضاف ابن كثير قاثلا" : وهذا القول نص عليه ابن اسحاق » وعروة وقتادة والبيهقي 
وغير واحد من العلماء ) الا اني لم احد نص البيهقي في السنن وقد يكون ذكره في احد مؤلفاته . 

993 المغازي النبوية » ص۷۹ . 

© المغازي 0/92 45. 

.۷۰ ٦۷ › ٦٥/۲ › الطبقات الکبری‎ 9 


97 تاريخ الیعقوی»۲۳/۲. 





الفصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


أما الرأي الثالث الذي أشار إليه ابن حزم بقوله:((والتابت انها في السنة الرابعة بلا 
شك)) متثبتا'من ذلك من حديث عبد الله بن عمر (رضي الله عنهما ) في 
قوله:((عرضت على رسول الله () يوم أحد وأنا ابن أربع عشرة سنة فردني ثم 
عرضت يوم الخندق وانا ابن خمس عشرة سنة فأجازني )) وذلك بعد ان ذكر ان 
أصحاب المغازي و السير أشاروا إلى انها حدثت في شوال من السنة الخامسة من 
الك 

وقد روى الإمام البيهقي' بسنده عن محمد بن فليح عن موسى بن عقبة عن ابن 
شهاب قال : (( هذه مغازي رسول الله (5) التي قاتل فيها ... ثم قاتل يوم الخندق 
وهو يوم الأحزاب وبني قريظة في شوال سنة أربع ... )). 

وقد أورد الإمام البيهفي!) روايتين بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . ويرى 
بعض العلماء ( مثل البيهقي وابن حجر ) ان القائلين بأنها وقعت سنة أربع كانوا 
يعدون التاريخ من المحرم الذي وقع بعد الهجرة » ويلغون الأشهر التي قبل ذلك إلى 
ربيع الأول وهو مخالف لما عليه الجمهور من جعل التاريخ من المحرم سنة 
الهجرة!؟). وفسروا حديث عبد الله بن عمر بأنه كان يوم أحد في بداية الرابعة عشرة » 
ويوم الخندق في نهاية الخامسة عشرة وهو الموافق لقول الجمهور. وان الراجح في 
هذه الحالة هو ما ذهب إليه جمهور العلماء وهو أنها حدثت سنة خمس للهجرة › 
وهذا ما لم يذكره الإمام البيهقي في السنن . 


0 وا الي ا طن هان كر ادا والنهاية 5۷ اين لو + العير 4 

الباري لكو ا رق روي 0 

ah‏ شيو كوت لو ارو حا او ا 

SAE E O E Ek. ©‏ دمعت و 
4 


الصلابي : السيرة النبوية » ٠٠٠٦/۲‏ . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


*1- قتحزب الأحزاب لقتال المسلمين := 


وبعد أن خرج زعماء وسادات بني النضير إلى قريش بمكة » يحرضونهم 
على قتال الرسول (وَل) ووعدوهم من أنفسهم بالنصر لهم كما ذكرنا سابقا" فأجابتهم 
قريش » وهكذا نجح ساسة اليهود وقادتهم في تأليب أحزاب الكفر على النبي (4) 
ودعوته والمسلمين وفعلا" خرجت قريش وكنانة وحلفاؤهم من أهل تهامة وقائدهم أبو 
سفيان7'). 
فكان عدد الأحزاب من اليهود وقريش والقبائل المتحالفة معهم عشرة الاف ٠‏ بينما 
كان غدد المسلمون كلافة ألاف7), 


وفي رواية الإمام البيهقي7 بسنده عن يزيد بن رومان عن عروة بن الزبير قال : 
(( حدثني يزيد بن زياد عن محمد بن كعب القرظي وعثمان بن يهوذا احد بني عمرو 
بن قريظة عن رجال من قومه قالوا كان الذين حزبوا الأحزاب نفر من بني النضير 
ونفر من بني وائل وكان من بني النضير حيي بن اخطب ٠‏ وكنانة بن الربيع بن أبي 
الحقيق وأبو عمار ومن بني وائل حي من الأنصار من اوس الله » وحوح بن عمرو 
ورجال منهم خرجوا حتى قدموا على قريش فدعوهم إلى حرب رسول الله (يَلِعٌ) فنشطوا 
لذلك ثم ذكر القصة في خروج أبي سفيان بن حرب والأحزاب ...)). 

وذكر الواقدي7”) بعض الأسماء التي ذكرها الإمام البيهقي والتي حزبت الأحزاب 
وأضاف هوذة بن الحقيق» وهوذة بن قيس الوائلي من الأوسء وأبا عامر الراهب في 
بضعة عشر رجلا" إلى مكة يدعون قريشا" واتباعها إلى حرب رسول الله (4). 


ونقل ابن هشام عن ابن إسحاق رواية مشابهة لرواية الإمام البيهقي ذكر بعض 
الأسماء التي ذكرها الإمام البيهقي التي حزبت الأحزاب وأضاف إليها سلام بن أبي 


)¢ الواقدي : المغازي » 541/7 575-54 4 ؛ المباركفوري : الرحيق المختوم » ص١٠٠‏ . 
97 الواقدي : المغازي » ٠٠١ » ٤٥۳/۲‏ ؛ ابن سعد : الطبقات الكبرى » ٦1/۲‏ . 
99 السنن الکیری » ۳۸۸/۹ - ۳۸۹ » رقم الرواية ( ۱۸۸١١‏ ) . 

(6) 


. ٤٤۳١ -٤٤١/۲ » المغازي‎ 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


الحقيق » وهوذه بن قيس الوائلي . أما ابن حزم فقد ذكر أسماء اليهود الذين حزبوا 
الأحزاب ومنهم بعضا" ممن ذكرهم الأمام البيهقي والبعض الأخر هم سلام بن أبي 
الحفيق » وسلام بن مشكم » وهوذة بن قيس . 

۴ المبارزة :- 


وبعد أن فوجئ المشركون بالخندق حينما وصلوا إليه قالوا إن هذه لمكيدة ما 
كانت العرب تكيدها » فعسكروا حول الخندق يحاصرون المسلمين»ولم يحدث قتال 
غير إن بعض المشركين اخذوا يتيممون مكانا" ضيقا" من الخندق فاقتحموا منه ٠‏ 
فأخذ عليهم المسلمون الثغرة التي اقتحموا منها » فأرتد بعضهم وقتل البعض » وكان 
ممن قتل عمرو بن عبد ود قتله علي بن ابي طالب ڪل . 
فعندما أقتحم عمرو بن عبد ود الثغرة بخيله دعا إلى المبارزة فبرز له علي بن أبي 
طالب نه وبارزه. 
وقد روى الإمام بسنده عن احمد بن عبد الجبارعن يونس بن بكير عن ابن إسحاق 
قال : (( خرج يعني يوم الخندق عمرو بن عبد ود فنادي من يبارز ؟ فقام علي فك 
وهو مقنع في الحديد فقال أنا لها يا نبي الله فقال انه عمرو اجلس ونادى عمرو الا 
رجل وهو يؤنبهم ويقول أين جنتكم التي تزعمون انه من ة تل منكم دخلها أفلا يبرز 
إلي رجل فقام علي ذه فقال أنا يا رسول الله فقال اجلس ثم نادى الثالثة وذكر شعرا" 
فقام علي فقال يا رسول الله أنا فقال انه عمرو وقال وان كان عمرو فأذن له رسول 
الله (يَفِع) فمشى إليه حتى أتاه وذكر شعرا" فقال له عمرو من أنت ؟ قال أنا علي » 
قال ابن عبد مناف ؟ فقال أنا علي بن أبي طالب فقال 


5 ١ 
» ؛ السهيلي : الروض الانف‎ 5 -٥٦٥/۲ » السيرة النبوية » ۲۳۷/۳ - ۸ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك‎ 9 


51/5 2 58؟ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » > /۸۰- ۸۷ . 


۲ 
0 کو ال س 


' 
1 عق السيرة بض‎ + N OREN N 0 





الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


علي ه لكني والله ما اكره ان اهريق دمك فغضب فنزل وسل سيفه كأنه شعلة من 
نار ثم اقبل نحو علي ؛ مغضبا" واستقبله علي هه بدرقته فضربه عمرو في 
الدرقة فقدها واثبت فيها السيف وأصاب رأسه فشجه وضربه علي له على حبل 
العاتق(') فسقط وثار العجاج وسمع رسول الله (ي) التكبير فعرف ان عليا" ذه قد 
قتله ))(). 

وقد أجمعت المصادر التاريخية على ان علي بن أبي طالب كه بارز يوم الخندق 
عمرو بن عبد ود وقتله » وبعض هذه المصادر ذكرت ذلك بشكل مختصر وبعضها 
فصلت فيه حيث ذكرت :(( ان علي بن أبي طالب عندما قال لرسول الله (يَفِعٌ) انا 
أبارزه يا رسول الله أعطاه (يل) سيفه وعممه ودعا له بالنصر))7). 

ومن خلال استقراء ما ذكرته المصادر التاريخية وما أورده الإمام البيهقي نلحظ ان 
رواية الامام البيهقي رواية متكاملة في إحداثها في المبارزة والحوار بين الطرفين . 
وانها أظهرت مدى شجاعة علي بن ابي طالب ذه في قتال الأعداء . 


٤ 3‏ 
5 حبل العاتق :- عصب بين العنق والمنكب وهو موضع الرداء » وقيل : هو عرق أو عصب هناك (٠.‏ ابن منظور : لسان 


.) ١178/١١ » العرب‎ 

البيهقي : السنن الکبری » ۲۲۲/۹- ۲۲۳ » رقم الرواية ( 1878٠‏ ) . 
EE E 0‏ ابن سعد + الطيقامه الكرق +349 اللعترق تمازيث الستوي ا 
الطبري : تاريخ الأمم والملوك » ٥۷٤ -٠۷۳١/۲‏ ؛ السهيلي : الروض الانف » ۲۷۳/١‏ ؛ الاندلسي : ابي الربيع سليمان بن 
موسى الكلاعي ( ت٤۳٦‏ ه ) » الاكتفاء يما تضمنه مغازي رسول الله والثلاثة الخلفاء » تحقيق : د. محمد كمال الدين عز 
الدين علي » عام الکتب» ( بیروت » ۱۹۹۷م ) › -۱۲١/۲‏ ۱۲۸ . 





الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
خ#- مساهمة المرأة في القتال ( شجاعة صنبة عمة النبي 
(كل) افي غزوة الخندق):- 


((وبعد أن نقض يهود بني قريظة العهد مع النبي (يَيِم) قاموا بإرسال احد 
اليهود لاستطلاع أخبار المسلمين › وكان الرسول (ي) قد وضع النساء » والأطفال 
في حصن فارع » وهو حصن قوي حماية لهم » لان المسلمين في شغل عن حمايتهم 
لمواجهتهم جيوش الأحزاب فعندما نقض يهود بني قريظة عهدهم مع رسول الله (4ل1) 
أرسلت يهوديا" يستطلع وضع الحصن الذي فيه نساء المسلمين » وأطفالهم فأبصرته 
صفية عمة الرسول () ))!". 


وقد روى الإمام البيهقي!" کد کان ای مغن بحي دن عباد بن عبد الله بن 
الزبير عن أبيه قال : (( كانت صفية بنت عبد المطلب في حصن حسان بن ثابت 
حين خندق النبي (يي) قالت صفية : فمر بنا رجل من يهود فجعل يطيف بالحصن 
فقلت لحسان إن هذا اليهودي يطيف بالحصن كما ترى ولا آمنه أن يدل على عورتنا 
فأنزل إليه فأقتله فقال : يغفر الله لك يا بنت عبد المطلب والله لقد عرفت ما أنا 
بصاحب هذا قالت صفية : فلما قال ذلك احتجزت7) وأخذت عمودا" ثم نزلت من 
الحصيدن ا ا 
انزل فاستلبه فانه لم يمنعني أن استلبه إلا انه رجل فقال مالي بسلبه من حاجة يا 
بنت عبد المطلب )). 


١ 
ال او ا‎ 07 


59 السنن الكبرى » ٠٠٠/١‏ » رقم الرواية ( ۱۲۷۷۲ ) . ورواها كل من ابن هشام»والطبري» والسهيلي»وابن كثير. ينظر 
: السيرة النبوية » 507/7 ؛ تاريخ الأمم والملوك » 51/9 ؛ الروض الانف 705/526- ۲۷۷؛ البداية والنهاية » ۹۲/٤‏ . 


5 احتجزت :- شددت وسطي . (ابن منظور : لسان العرب » ۳۳۲/١‏ ). 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
وفيها: (( انها أول امرأة قتلت رجلا" من المشركين )). وذكر الواقدي("قصة 
مشابهة لما ذكره الإمام البيهقي الا ان فيها : (( فأقبل عشرة من اليهود وعلى رأسهم 
غزال بن سمؤال من بني قريظة ... فجعلوا يرمون الحصن ٠‏ فقالت صفية لحسان : 
دونك يا أبا الوليد ! قال : لا والله لا أعرض نفسي لهؤلاء اليهود : ودنا احدهم الى 
باب الحصن يريد ان يدخل » فأحتجزت صفية بثوبها » ثم أخذت خشبة فنزلت اليه 
فضربته ضربة شدخت رأسه فقتلته » فهرب من بقي منهم )) . اما اليعقوبي7) فقد 
ذكر قصة مشابهة لرواية البيهقي الا انه ذكرها في غزوة أحد . 
ونلحظ هنا ان رواية الإمام البيهقي جاءت مطابقة في أحداثها لما ذكرته المصادر 
التاريخية . وان لهذه الحادثة اثر عميق في حفظ ذراري المسلمين ونساءهم وان هذه 
الرواية قد وصفت حسان بن ثابت بالجبن وهذا لا يجوز لان فيه إساءة إلى صحابي 
من صحابة رسول الله (ي) وان صح هذا الفعل فانه ليس من جبن حسان ونما لأنه 
لم يرد ان يدخل في قتال ويفتح جبهة أخرى . 
تالتا:- نتائج المعركة :- 
1- الجرحى:- 
© إصابة الصحابي الجلبل سعد بن معاذ :- 

وكان من نتائج غزوة الأحزاب ( الخندق ) إصابة الصحابي الجليل سعد 
بن معاذ » فعندما حاول المشركون عبور الخندق الذي كان حائلا" بينهم وبين 
المسلمين لم يستطيعوا وفشلت محاولتهم » إلا ان عدد قليل من خيالة قريش استطاعوا 
اقتحام الخندق وجرت مبارزة بين علي بن أبي طالب #ه وبين عمرو بن عبد ود 
وهرب الآخرون/ . ولم يجر بين الطرفين قتال مباشر أو حرب دامية بل اقتصروا 


99 السنن الکیرى » ٠٠۳/١‏ » رقم الرواية ( ۱۲۷۷۳ ) . 
۲ 

. ٤1۲/۲ › للغازي‎ 9597 

5 

7 تاریخ الیعقوي » ۳۲/۲ . 

(9 


ابن سعد : الطبقات الكبرى » 1۸/۲ . 





الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


على المراماة وفي هذه المراماة قتل رجال من الجيشين ستة من المسلمين » وثلاثة 
من المشركين! » بينما قتل واحد أو اثنين منهم بالسيف . وفي هذه 
المزاماة رمي سعد بن :معاذ ك :. 


وقد روى الإمام البيهقي7 بسنده عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضي الله 
عنها قالت : (( أصيب سعد يوم الخندق رماه رجل من قريش يقال له حبان بن 
العرقة رماه في الأكحل فضرب عليه رسول الله (ج) خيمة في المسجد ليعوده من 
قريب ... )). 

وقد أشارت المصادر التاريخية إلى ان الذي رمى سعد بن معاذ هو حبان بن قيس 
احد بني عامر بن لؤي احد بني العرقة » وقال آخرون رماه ابر أسامة الجشمي 
حليف بني مخزوم » وقال آخرون ان الذي رمى سعد هو خفاجة بن عاصم بن 
ا 

ومن خلال تتبع ما ذكرته المصادر التاريخية التي سبقت الإمام البيهقي لاحظت ان 
اغلبها ذكرت اسمين للذي رمى سعد يوم الخندق كما ذكر عروة بن الزبير» وابن سعد 
فقد قالا:(( رماه حبان بن العرقة» وقالا : قال آخرون انه أبو أسامة الجشمي )). 
ومن هذا تبين لنا ان الإمام البيهقي اختار احد الاسمين وهو حبان بن العرقة وقد 
يكون هو الصواب . 


997 الواقدي : المغازي › ٤۹٦-٤۹٥/۲‏ . 

0 لر ۷۲2۷ ۹ بكتري الوق ال ن۳ 

97 السنن الکبرى » ٠١١ -١٦٤/۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸٠۸١‏ ) . 

الاكحل :- عرق في اليد او هو عرق الحياة . (الفيروزابادي : القاموس الحيط › ٤٤/٤‏ ). 
() 


عروة بن الزبير : مغازي رسول الله () » ص۱۸۷ ؛ الواقدي : المغازي » ٤4١ » ٤1۹/۲‏ ؛ ابن هشام : السيرة 
النبوية » ٠١٠ -۲٠۰/۳‏ ؛ ابن سعد : الطبقات الكبرى » ٦۷/۲‏ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » ؟/5/اه- لالاه ؛ ابن 


حزم: جوامع السيرة » ص۹۰١‏ ؛ ابن حلدون : العبر » ۲/ ۳١-۳١‏ . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وبعد انتهاء غزوة الخندق بعث المشركون إلى رسول الله (ي) يطالبون 
کک اک ات ان ف القند ف 


وقد روى الإمام البيهقي!') بسنده عن حجاج عن الحكم عن مقسم عن ابن عباس 
رضي الله عنهما (( ان رجلا”من المشركين ة تل يوم الأحزاب فبعث المشركون الى 
رسول الله (كل) ان ابعث إلينا بجسده ونعطيك اثني عشر ألفا" فقال رسول الله (يَعٌ) 
لا خير في جسدهولا في ثمنه )). 

وأورد الإمام البيهقي!') رواية أخرى بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند ذكر فيها 
: (( فنهاهم النبي (يَي) ان يبيعوا جثة مشرك )) . وذكر الواقدي7) القصة بمعناها 
إلا انه ذكر ان نسب الذين بعثوا بالدية هم من بني مخزوم وان الذي قدتل هو نوفل 
بن عبد الله.أما الطبري7”) فقد ذكر هذه القصة برواية مشابهة لرواية الواقدي في ان 
القتيل من بني مخزوم.بينما ذكر الحلبي رواية ابن إسحاق وفيها:(( ان المشركين 
بعتوا إلى رسول الله (ٍ) يشترون جثة عمرو بعشرة ألاف فقال رسول الله (ي) هو 
لكم ولا نأكل ثمن الموتى )). 


E 00‏ 
السنن الكبرى » 5/9 ؟5 » رقم الرواية ( ١8785‏ ) . 
۲ 
97 الصدر نفسه » ۲۲٤/۹‏ » رقم الرواية ( ٠۸۳٠١‏ ) . 
3 
7 للغازي » ٤۷٤/۲‏ . 
9 ا 
تاريخ الأمم والملوك » ٥۷٤/۲‏ . 
4 


. ٠٤۲ -۳٤١/۲ » السيرة الحلبية‎ 





القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


"ا- السلب للقاتل :- 


وفي رواية أخرى للإمام البيهقي!') ذكر بسنده عن يزيد بن رومان عن 
عروة بن الزبير عن يزيد بن زياد عن محمد بن كعب القرظي وعثمان بن يهوذا عن 
رجال من قومه قالوا : (( فذكر قصة الخندق وقتل علي بن أبي طالب # عمرو بن 
عبد ودثم اقبل علي #ه نحو رسول الله (ي) ووجهه يتهلل فقال عمر بن الخطاب 
اه هلا استلبت درعه فانه ليس للعرب درع خير منها فقال : ضربته فاتقاني بسواده 


فاستحييت بن عمي ان استلبه )). 


١ 
. ) ورواها ابن كثير ( إلا انه ذكر فيها فإتقاني بسوءته‎ . ) ٠۲۷۷١ ( هعرقم الرواية‎ ١" ل السئن الكبرى 07/56 ه-‎ 


ينظر : البداية والنهاية » -۸4۹/٤‏ ۹۰ . 





الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
المبحث السابع :-( مروباته في غزوة بني فريظة) 
أولا: + نهني المشغوكة :د 
1- تاريخ الغزوة:- 

وكذلك اختلف المؤرخون 9 تحديد تاريخ غزوة بني قريظة وذكر أغلبهم 

إنها حدثت في السنة الخامسة اليو ). وهذا ما ذكره الواقدي/" ' إلا انه حدد تأريخ 
الغزوة باليوم والشهر وقال: (( سار إليهم النبي() يوم الأربعاء لسبع بقين من ذي 
القعدة»...ثم انصرف يوم الخميس لسبع خلون من ذي الحجة)). ومنهم من ذكر انها 
حدثت في أخر ذي القعدة من السنة الرابعة7) 


وقد روى الإمام البيهقي بسنده عن محمد بن فليح عن موسى بن عقبة عن ابن 
شهاب قال: (( هذه مغازي رسول الله (ي) التي قاتل فيها: ... وبني قريظة في 
شوال سنة أربع...)). 

وأورد البيهقي7) روايتين بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند. الأولى بمعنى 
مشابه. والثانية ذكر فيها: (( والخندق سنة أربع وقريظة في سنة الخندق )) (). 
وعلى ما يبدو ان غزوة بني قريظة حدثت على الأرجح سنة خمس للهجرة › 
غزوة الأحزاب وذلك لأن اغلب المصادر أشارت إلى ذلك. 


» ؛ السهيلي: الروض الانف‎ 58١/7 » ابن هشام : السيرة النبوية » 551/8 ؛ الطبري:تاريخ الأمم والملوك‎ )١( 
A1 

() المغازي » ٤41/۲‏ ؛ ابن سعد : الطبقات الكبرى » .۷١ » ۷٤/۲‏ 

(۳) ابن حلدون : العبر » ۳۲/۲. 

. ٠۹٥/۳ » .ورواها ابن كثير. ينظر: البداية والنهاية‎ )١٠١١۳( السنن الكبرى » 37/5 رقم الرواية‎ )٤( 

(5) السنن الکبری » ۹۳-۹۲/۰٦‏ » رقم الرواية (5 .)١١١١‏ 

(1) المصدر نفسه » ۹۳/١‏ » رقم الرواية .)١١١٠١(‏ 


1- خووج الرسول (ك) لقتال بني قريظة:- 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وبعد انتهاء الرسول (6) من غزوة الأحزاب أمره الله سبحانه وتعالى 
بالتوجه إلى بني قريظة لقتالهم لنقضهم العهد مع النبي ( ) وذلك في أحرج لحظة 
من تاريخ دولة المدينة وكادوا أن يتسببوا في القضاء عليها(. 


وقد روى الإمام البيهقي!') بسنده عن هشام عن عروة عن أبيه عن عائشة رضي الله 
عنها قالت: (( ...فلما رجع رسول الله () من الخندق ووضع السلاح واغتسل أتاه 
جبريل عليه السلام وهو ينفض رأسه من الغبار فقال قد وضعت السلاح؟ والله ما 
وضعناها أخرج إليهم قال رسول الله () فأين؟ قال:هاهنا وأشار إلى بني قريظة 
فخرج رسول الله (ك) إليهم...)). 

وذكر عروة(" رواية مشابهة لرواية الإمام البيهقي وفيها:(( فقال له جبريل:ان الله قد 
أمرك بقتال بني قريظة فانا عامد إليهم بمن معي من الملائكة تزلزل بهم الحصون 
فاخرج بالناس ٠‏ فخرج رسول الله (ي) في أثر جبريل)) . كما وذكر الواقدي رجوع 
الرسول() من الخندق ودخوله بيت عائشة رضي الله عنها فغسل رأسه واغتسل 
فاتاه جبريل عليه السلام فقال له : (( ان الله يأمرك ان تسير إلى بني قريظة فاني 
عامد إليهم فمزلزل بهم حصونهم)). 


.7/8٠١ص‎ » الواقدي : المغازي » 445/7 --57 ؛ الملاح :الوسيط في السيرة النبوية‎ )١( 
.)١۱۸٠۸١( رقم الرواية‎ » ٠١١-۱٦٤/۹ » السنن الکبری‎ )۲( 

(5) مغازي رسول الله (و) » ص185. 

.٤۹۷/۲ » للمغازي‎ )٤( 


لحم الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


انصرف عن الخندق ب إلى ١‏ المدينة e‏ السلاح فلما كان الظهر أتى جبريل 
عليه السلام وأبلغه أمر الله سبحانه وتعالى بقتال بني قريظة)) . وذكر ما 0 
الواقدي . أما ابن سعدا" فذكر القصة بمعنى مقارب لما ذكره البيهقي وفيها:(( فقا 

إن الله يأمرك أن تسير إلى بني قريظة فاني عامد إليهم فمزلزل بهم 0 
وذكر رواية أخرى وفيها:(( فأتاه جبريل عليه السلام فقال: عفا الله عنك وضعت 
السلاح ولم تضعه ملائكة الله » ائتنا عند حصن بني قريظة)). 


ثانياً:- نتائج المعركة :- 
1- الشتهداء : - 
٠‏ استشهاد خلاد بن سويد على يد امراة من بني قربظة:- 


وقد استشهد الصحابي خلاد بن سويد في غزوة بني قريظة وقال فيه 
رسول الله (5) له أجر شهيدين. 
وقد روى الإمام البيهقي! "1 ا كرة تحن اشا وغ :و کد و هيد 
بن سعد عن الواقدي انهم قالوا : (( إن خلاد بن سويد بن ثعلبة الخزرجي لات عليه 
فلانة امرأة من بني قريظة رحى فشدخت رأسه فذكر ان رسول الله (ي) قال: له أجر 
شهيدين فقتلها رسول اش(ك#) فيما ذكرء وكان خلاد بن سويد قد شهد بدرا وأحدا 
والخندق وبني قريظة)). 


.١۸١/۲ » ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك‎ ٠٠١۷/١ » السيرة النبوية‎ )١( 
ه/ا-كلا.‎ › ۷٤/۲ » الطبقات الکبری‎ )۲( 
.)١۱۸٠١۹( رقم الرواية‎ » ۱٤۱/۹ » السنن الکبری‎ )۳( 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وأورد الإمام البيهقي روايتين بمعنى مقارب مع اختلاف باللفظ والسند.الرواية 
الأولى ذكر فيها:((انه ما قتل رسول الله(4) امرأة من بني قريظة إلا امرأة واحدة)) 
وذكر قصتها دون قصة خلاد بن سويد. 

والرواية الثانية ذكر فيها قصة أم خلاد عندما جاءت النبي(4) تسأله عن ابنها وقال 
لها رسول الله(ي): ((ابنك له أجر شهيدين لأنه قتله أهل الكتاب))7). 

وذكر الواقدي'القصة وسمى المرأة التي ة تت بخلاد بن سويد حيث دلت عليه 
رحى فقتلت وهي نز باتة) وانها من بني النضير كانت تحت رجل من بني قريظة. 
ونقل ابن هشام عن ابن إسحاق رواية مشابهة لرواية البيهقي والتي تحت رقم 
)١18١(‏ . وقال ابن هشام : (( وهي التي طرحت الرحى على خلاد بن سويد 
فقتلته)). بينما ذكر الطبري رواية ابن إسحاق ورواية الواقدي إلا انه ذكر اسم 
المرأة (بنانة) امرأة الحكم القرظي. 

والذي أراه إن هذا خطأ مطبعيا وذلك لان اسم المرأة لدى الواقدي (نباتة). 


.)١805١17/( رقم الرواية‎ » ١50/9 » السنن الكبرى‎ )١( 

(؟) المصدر نفسه » ۲۹۰/۹ » رقم الرواية .)۱۸١۹۱(‏ 

.٥۲۹ ۰٥۱۷-۰۱٦/۲ » للمغازي‎ )۳( 

.591/5 ٠ السيرة النبوية » «/777 ؛ السهيلي : الروض الانف‎ )٤( 

.”37/5 تاريخ الأمم والملوك » ۸۹/۲ . 5ه ؛ ابن حزم : جوامع السيرة » ص 45 ١؛ابن خلدون : العبر»‎ )٥( 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


حكم الرسول (4) وسعد بن معاذ في يهود بني قريظة:- 


وكل رسول الله () مهمة الحكم على بني قريظة إلى الصحابي سعد 
دن شعاد وكا سعد قد اض يوم الخندق وكان ه قد دعا الله سبحانه وتعالى 
قائلاً : (( اللهم إن كنت أبقيت من حرب قريش شيدٌ فأبقني لها » فانه لا قوم أحب 
إلي أن أقاتل من قوم كذبوا رسول الله () وآذوه وأخرجوه » وان كانت الحرب قد 
وضعت أوزارها عنا وعنهم فاجعله لي شهادة » ولا تمتني حتى تقر عيني في بني 
قريظة فاقر الله عينه منهم )) () : 


وقد روى الإمام البيهقي!) بسنده عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضي الله 
عنها قالت: (( ... فخرج رسول الله (5) إليهم فنزلوا على حكم رسول الله (و) فرد 
الحكم فيهم إلى سعد قال: فاني أحكم فيهم أن تقتل المقاتلة وتسبى الذرية وتقسم 
أموالهم- قال أبي فأخبرت أن رسول الله () قال لقد حكمت فيهم بحكم اللهم)). 
وأورد الإمام البيهقي(" أربع روايات في حكم سعد بن معاذ في بني قريظة بالمعنى 
نفسه مع اختلاف في اللفظ والسند. 

وأجمعت المصادر التاريخية على ما حكم به سعد بن معاذ في بني قريظة وهو 
بمعنى ما ذكره البيهقي مع اختلاف في اللفظ والسند(). 

ومن خلال استقراء ما ذكرته المصادر التاريخية والإمام البيهقي في حكم سعد بن 


. ٠۲٣ص‎ » المباركفوري : الرحيق المختوم‎ +۳۳١ الواقدي : المغازي » 017/7 ؛ البوطي : فقه السيرة »> ص‎ )١( 

(۲) السنن الکبری » ٠٠١-١٠٠٦ ٤/۹‏ » رقم الرواية )۱۸٠۸١(‏ . 

(۳) المصدر نفسه » ۱٦۰۹-۱٦ ٤/۹‏ برقم الروایة )۱۸۱۸٤(‏ › ۱۰۷/۹ » رقم الروایتین( ۱۸۰۱۷)» »)۱۸١١۸(‏ 
55-5 » رقم الرواية )۱١۱۳١٤١(‏ . 

)٤(‏ عروة بن الزيير : مغازي رسول الله (ج) »> ص۱۸۸ ؛ الواقدي : المغازي » ٥٠۲/۲‏ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية 
ابن لام الأموال ص ٤٤-١٤‏ ابن سعد : الطبقات الكبرق ۷١/٢٠»‏ 4 اليعقوي : 
تاريخ اليعقوبي » ٠٠/۲‏ ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك » ٥۸۸-١۸۷/۲‏ . 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
من الغدر الشنيع ونقضهم للعهد وتحزبهم مع الأحزاب في غزوة الخندق » وان سعد 
حكم فيهم بحكم الله سبحانه وتعالى نتيجة خيانتهم وقد أشاد رسول الله (4) بهذا 
الحكم. 
۴- ققل هيبي بن أخطب النضري:- 

وبعد حكم سعد بن معاذ في بني قريظة تم استثصال أفاعي الغدر 
والخيانة » الذين كانوا قد نقضوا العهد والميثاق وأعانوا الأحزاب على قتال المسلمين 
ومنهم : حيي بن أخطب والد صفية أم المؤمنين رضي الله عنها. 
وقد روى الإمام البيهقي بسنده عن مخرمة بن بكير عن أبيه عن نافع عن ابن 
عمر قال: (( قد قتل رسول الله (خ) حيي بن أخطب صبرا بعد ان ربط)). 
وذكرت مصادر السيرة التي اطلعت عليها ان النبي(#) أمر بحيي بن أخطب 
فضربت عنقه » ولم تذكر من قام بذلك7). 
وفي هذه الغزوة لاقى حيي ابن أخطب جزاءه العادل لقاء عداوته للإسلام والمسلمين 
فقد ألب القبائل العربية واليهودية على محاربة الإسلام ونبيه()وأقنع بني قريظة 
بضرورة نقض العهد مع الرسولري) وطعنه من الخلف فجعل الله كيده في نحره وقد 
قادته محاولاته هذه إلى حتفه. 


.)١؟/855( السنن الكبرى » 577/5 » رقم الرواية‎ )١( 

(۲) عروة بن الزبير : مغازي رسول الله (ي) » ص88١‏ ؛ الزهري :المغازي النبوية » ص87 ؛ الواقدي :المغازي › 
۲ ١ه‏ ؛ ابن هشام:السيرة النبوية 555/7 ؛ الطبري:تاريخ الأمم والملوك» 84-588/5ه ؛ ابن حزم :جوامع 
السيرة » ص ه 4 ١؛ابن‏ كثير: البداية والنهاية » 8/85 .١١‏ 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


#- شفاعة ثابت بن قيس في الزبير بن باطا بعد أسره:- 

وقد استوهب ثابت بن قيس الزبير بن باطا وأهله وماله وكانت للزبير 
يد عند ثابت فوهبهم رسول الله () له » فقال ثابت بن قيس إن رسول اشه(ي4) قد 
وهبك لي ورد إليك مالك وأهلك فهم لك (). 
وقد روى الإمام البيهقي بسنده عن ابن لهيعة عن أبي الأسود عن عروة قال: 
(( وأقبل ثابت بن قيس بن شماس إلى رسول الله() فقال هب لي الزبير اليهودي 
أجزيه فقد كانت له عندي يوم بعاث/) فاعطاه إياه فاقبل ثابت حتى أتاه فقال:يا ابا 
عبد الرحمن هل تعرفني فقال نعم وهل ينكر الرجل أخاه؟ قال ثابت: أردت ان أجزيك 
اليوم بيد لك عندي يوم بعاث قال: فافعل فان الكريم يجزي الكريم قال قد فعلت قد 
سألت رسول الله(ك) فوهبك لي فأطلق عنه إساره فقال الزبير ليس لي قائد وقد أخذتم 
امرأتي وبني فرجع ثابت إلى الزبير فقال رد إليك رسول الله() امرأتك وبنيك فقال 
الزبير حائط لي فيه اعذق ليس لي ولا لأهلي عيش إلا به فرجع ثابت إلى رسول 
الله() فوهب له فرجع ثابت إلى الزبير فقال قد رد إليك رسول الله(كخ) أهلك ومالك 
فاسلم تسلم قال ما فعل الجليسان وذكر رجال قومه قال ثابت قد قتلوا وفرغ منهم 
ولعل الله تبارك وتعالى أن يكون أبقاك لخير قال الزبير: أسألك بالله يا ثابت وبيدي 
الخصيم عندك يوم بعاث إلا ألحقتني بهم فليس في العيش خير بعدهم » فذكر ذلك 
ثابت لرسول الله(ي) فأمر بالزبير فقتل - وذكره 
أيضا محمد بن إسحاق بن يسار عن الزهري وذكر انه الزبير بن باطا القرظي وذكره 
أيضا موسى بن عقبة وذكر انه كان يومئذ كبيرا أعمى)). 


.88 7 ؛ المباركفوري: الرحيق المختوم » ص‎ )١۸٠۳١۲( رقم الرواية‎ ١١١-١٠۳/۹ » البيهقي : السنن الکیری‎ )١( 

(۲) السنن الکبری » ١٠١-١۱۳/۹‏ برقم الرواية )۱۸٠۳۲(‏ . ورواها عروة بن الزبير إلى قوله( فأمر بالزبير فقتل). 
ينظر: مغازي رسول الله 2) » ص ۰۱۸۹-۱۸۸ 

(9) بعاث:- موضع ف نواحي المدينة كانت به وقائع بين الأوس والخزرج في الجاهلية. (ياقوت الحموي:معجم 
البلدان» 251/١‏ ). 


القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


القصة(( ان الزبير قال لثابت قدمني فاقتلني ... فأدناه إلى الزبير بن العوام فقدمه فضرب 
عنقه)). 

ونقل ابن هشام رواية ابن إسحاق وهي مشابهة لرواية البيهقي وفيها: (( فقدمه 
ثابت فضرب عنقه )) . أما ابن سلام فقد ذكر الرواية مختصرة وهي مشابهة 
لرواية البيهقي إلا انه ذكر أسماء أربعة رجال من الذين قتلوا من قومه وذكر أيضا 
ان الذي قتل الزبير هو محيصة أخو بني حارثة. 

بينما ذكر الحلبي تفصيلا في قصة الزبير بن باطا القرظي وفي النهاية قال: 


(( قال ثابت: فقدمته فضربت عنقه وقيل ان ثابتا قال له ما كنت لأقتلك فقال: لا 
أبالي من قتلني فقتله الزبير بن العوام ‏ )). 


0- حكم الرسول (ك2) بالسبي على صغار السن في بني فريظة :- 
وبعد أن حكم سعد بن معاذ #ه بان تقتل المقاتلة وتسبى الذرية حدد 
عمر المقاتل بالبلوغ وبإنبات الشعر. 


.ه۲٠-١۱۸/۲‎ » المغازي‎ )١( 
؛السهیلي:الروض الانف»5957/5-‎ ٥۹۰-۰۸۹/۲» السيرة النبوية » ۳/٦٦۷-۲٦۲؛الطبري :تاریخ الأمم والملوك‎ )۲( 
.۳ 


(۳) الأموال » ص .٠۲۳‏ 


.٠۳۷١-۳۹۸/۲ » السيرة الحلبية‎ )٤( 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


حيث روى الإمام البيهقي7'! بسنده عن أبي عوانة عن عبد الملك بن عمير عن 
عطية القرظي قال: (( كنت في من حكم فيهم سعد بن معاذ ‏ فأمر رسول الله 
(3) أن يقتل مقاتلتهم وتسبى ذراريهم قال فجاؤا بي ولا أراني إلا سيقتلونني فكشفوا 
عاك جره مجرتي في الي 


وأورد الإمام البيهقي/) رواية أخرى عن عطية القرظي بالمعنى نفسه مع اختلاف في 
اللفظ و السند ' وقد ذكر الواقدي( حكم سعد بن معاذ في بني قريظة وقد ذكر ان 
البالغ يقتل وقد حدد البلوغ بإنبات الشعر. وقال فيه:(( ان كان أنبت قتل »> وان 
كان لم ينبت طرح في السبي))ولم يذكر قصة عطية القرظي. ونقل 
ابن هشام “أرواية ابن إسحاق عن عطية القرظي قال((... فوجدوني لم أنبت » 
فخلو سبيلي )) . أما ابن سعد فقد ذكر حكم سعد بن معاذ فيهم وهو : (( 
أن يقتل كل من جرت عليه المواسي وان تسبى النساء والذرية وتقسم الأموال )) 
وذكر في موضع أخر عن عطية القرظي قال : (( كنت فيمن أخذ يوم قريظة فكانوا 
يقتلون من انبت ويتركون من لم ينبت فكنت فيمن لم ينبت )) . وذكر الحلبي(") 
عطية القرظي من ضمن من سبي من بني قريظة وذكر قول عطية:(( كنت غلاماً 
فوجدوني لم انبت فخلوا سبيلي أي عن القتل )). 

نلاحظ من خلال استقراء ماذكرته المصادر التاريخية وما أورده الإمام البيهقي في 
الحكم على بني قريظة انه جاءت روايات الإمام البيهقي متكاملة وشاملة في تلك 
الأحداث. 


.)١805( رقم الرواية‎ 23١8/9 » السنن الكبرى‎ )١( 
.)۱۸١٠۹( رقم الرواية‎ » ٠١7/9 » المصدر نفسه‎ )۲( 
صم اللمغازي , ؟لا له لاله.‎ 

(4) السيرة النبوية » 5///9؟. 

(ه) الطبقات الکبری » .۷۷-۷٦ » ۷٥/۲‏ 

(5) السيرة الحلبية » .٠۷١/۲‏ 


الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


1- ببع السبي ( النساء وصغار السن ):- 


وقد أرسل رسول الله(يقع) من يقوم ببيع سبي بني قريظة لشراء السلاح 
والخيل بأثمانهم . 


وقد روى الإمام البيهقي!') بسنده عن أبو العباس عن الربيع قال : قال الشافعي 
رحمه الله (( سبى رسول () نساء بني قريظة وذراريهم وباعهم من المشركين 
فأشترى أبو الشحم اليهودي أهل بيت عجوزا" وولدها من النبي (ك) وبعث رسول الله 
(يلِعٌ) بما بقي من السبي أثلاثا" ثلثا" إلى تهامة وثلثا" إلى نجد وثلثا" إلى طريق الشام 
فبيعوا بالخيل والسلاح والإبل والمال )). 

وأورد الإمام البيهقي!" روايتين بمعنى مقارب مع اختلاف في اللفظ والسند . الاولى 
ذكر فيها : (( ان رسول الله (5ٍ) بعث سعد بن زيد أخا بني عبد الاشهل بسبايا بني 
قريظة إلى نجد )) . والثانية ذكر فيها الوقت الذي يجوز فيه تفريق السبي اذ نهى 
النبي (يَ#) ان يفرق بين الأم وولدها فقيل : يا رسول الله الى متى ؟ قال : (( حتى 
يبلغ الغلام وتحيض الجارية ))'. وذكر الواقدي أكثر من رواية حول بيع سبي 
بني قريظة منها : (( ان أبو الشحم اليهودي اشترى امرأتين مع كل واحدة معها ثلاثة 
أطفال غلمان وجوار بخمسين ومئة دينار ... )) والأخرى مشابهة لرواية الإمام 
الببيتى. فيك ذكن ان النبنى :)يك طائفة إلى نقد ريت طائفة إلى انام ع 
سعد بن عبادة يبيعهم ويشتري بهم سلاحا" وخيلا" .وذكر أيضا" رواية أخرى وفيها : 
(( انه نهى رسول الله (ي) ان يفرق بين سبي بني قريظة( النساء والذرية ) في 
القسم والبيع )) وذكر رواية أخرى وهي مشابهة لإحدى روايات الإمام البيهقي وفيها 
: (( ان رسول الله (يَيِعٌ) قال : لا يفرق بين الأم وولدها حتى يبلغوا )). 


١ 
. ) 18774: ( السئن الكبرى » 710/9 » رقم الرواية‎ 09 
1 
:. المعيد رانفسه :6510/6 رقم الزولية ( و قير[ ع‎ 00 
5 
. 0۸۴۳١ ( اللصدر نفسه» 515/9 + رقم الرواية‎ ٠ 
(5) 


. ٥۲٤» ٥۲۳ - ۲۲/۲ » المغازي‎ 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


بني قريظة ونساءهم وأبناءهم على المسلمين ... ثم بعث (و) سعد بن زيد 
الأنصاري أخا بني عبد الاشهل بسبايا من سبايا بني قريظة إلى نجد فابتاع لهم بها 
خيلا” وسلاحا" )). 

أما ابن سعد فبعد ان ذكر ان النبي (ي) (( اخرج الخمس من المتاع والسبي 
وأمر بالباقي فبيع في من يزيد وقسمه بين المسلمين )). 

ونلاحظ هنا ان الإمام البيهقي قد فصل في بيع سبي بني قريظة وذكر ما ذكرته 
المصادر التاريخية في ذلكءولم يغفل عن ذكر ما نهى عنه النبي (يَيٌ) في السبي. 


۷- السلب للقاتل :- 


كان السو (كل) يعطي ( السلت ا للقائل ) ولمن: يستتحق :هذا السنلب 


فقد روى الإمام البيهقي7) بسنده عن سفيان عن عبد الكريم عن عكرمة قال  :‏ (( 


قال يهودي يوم قريظة من يبارز فقال رسول الله (ي) أقم يا زبير فقالت صفية يا 
رسول الله واجدي فقال رسول الله (ي) : أيهما علا على صاحبه قتله فعلاه الزبير 
فقتله فنفلني النبي (5) )). 

وذكر الواقدي ان الزبير بارز احد اليهود فقتله فنفله رسول الله (يَ8) سلبه. 


020 السيرة النبوية » /59 ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » 51/7ه- 547 ؛ السهيلي : الروض الانف 6 98914/5- 


. ٠١5/54 » ؛ ابن كثير : البداية والنهاية‎ ٠ 
۲ 
. ۷٥/۲ » الطبقات الکبری‎ ۳ 


© السنن الكبرى » ٠٠۳/١‏ » رقم الرواية ( ۱۲۷۷١‏ ) . 


2 الواقدي : المغازي » 4/5 .5 ؛ الحلبي : السيرة الحلبية » هع 





الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


۸- إجراءات الرسول (25) مع الذين لم بنقضوا العهد من اليهود 
وإسلام بعض البهود. 
» عدم مشاركة عمرو بن سعدي القرظي لبني قريظة في نقض 
العهد مع النبي(5) :- 


وبعد ان نقضت بني قريظة العهد مع رسول الله (ي) وشاركت مع 
الأحزاب في قتال المسلمين » أمر الله سبحانه وتعالى نبيه الكريم (ي) بالخروج الى 
بني قريظة وقتالهم وأرسل إليه جبريل عليه السلام يخبره بذلك . 
وكان ممن لم ينقض العهد مع الرسول (يِ) من بني قريظة ( عمرو بن سعدي ) 
وقال لبني قريظة قد خالفتم محمد فيما عاهدتموه عليه ولم أشرككم في غدركم فان 
ابيتم ان تدخلوا معه فاثبتوا على اليهودية وأعطوا الجزية فوالله ما ادري يقبلها ام لا 
قالوا نحن لا نقر للعرب بخراج في رقابنا يأخذونه » القتل خير من ذلك قال : فإني 
برئ منكم وخرج في تلك الليلة فمر بحرس رسول الله (يَل) (). 


وقد روى الإمام بسنده عن يزيد بن رومان عن عروة بن الزبير قال : وحدثني يزيد 
بن زياد عن محمد بن كعب القرظي وعثمان بن يهوذا احد بني عمرو بن قريظة 
عن رجال من قومه قالوا ... قال ابن إسحاق : حدثني عاصم بن عمر بن قتادة 
عن شيخ من بني قريظة- ((فذكر قصة سبب إسلام ثعلبة وأسيد أبني سعية واسد 
بن عبيد ونزولهم عن حصن بني قريظة واسلامهم / وخرج في تلك الليلة فيما زعم 
ابن إسحاق عمرو بن سعدي القرظي » فمر بحرس رسول الله (ي) وعليه محمد بن 
مسلمة تلك الليلة » فلما رآه قال : من هذا ؟ قال : أنا عمرو بن سعدي › وكان 


99 الحلى : السيرة الحلبية » ٠١۸/۲‏ . 





الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


بمحمد أبدا" » فقال محمد بن مسلمة حين عرفه : اللهم لا تحرمني عثرات الكرام 
: ثم خلى سبيله فخرج حتى بات في مسجد رسول الله (يَفِمٌ) تلك الليلة » ثم ذهب 
فلم يدر أين ذهب من الأرض » فذكر شأنه لرسول الله (يلِه) فقال: ذلك رجل نجاه 
الله بوفائه . وذكر موسى بن عقبة في هذه القصة ان حبيا" لم يزل بهم حتى شأمهم 
» فاجتمع ملؤهم على الغدر على أمر رجل واحد غير أسد وأسيد وثعلبة » خرجوا 
إلى رسول الله (خ) ))1". 

وقد أورد الإمام البيهقي( رواية أخرى ذكر فيها إسلام ثعلبة وأسيد أبني سعية وأسد 
بن عبيد نفر من هدل لم يكونوا من بني قريظة ولا نضير كانوا فوق ذلك » وذكر 
تفصيلا" في إسلامهم ملخصه ان شخص من يهود الشام يقال له ابن الهيبان وكان 
قد جاء إلى بني قريظة قبل مبعث الرسول (يَيع) بسنتين وكان قد تنبأ قبل وفاته 
بقدوم الرسول (يَفِ) فلما كانت تلك الليلة التي افتتحت فيها قريظة ذكر أولئك الفتية 
الثلاثة ما قاله ابن الهيبانءثم اسلموا وخلوا أموالهم وأولادهم وأهاليهم قال:((وكانت 
أموالهم في الحصن مع المشركين فلما فتح رد ذلك عليهم )). 

وقد ذكر الواقدي7) أسماء الثلاثة الذين اسلموا وهم نفس الذين ذكرهم الإمام البيهقي 
وذكر انهم قالوا:(( يا معشر بني قريظة.والله إنكم لتعلمون انه رسول الله(ي) وان 
صفته عندنانحدثنا بها علماءنا وعلماء بني النضير.هذا أولهم - يعني حيي بن 
أخطب - مع جبير بن الهيبان اصدق الناس عندناءهو خونا بصفته عند موته )) 
وذكر حديث عمرو بن سي وهو رجل منهم أي من اليهود يذكرهم بالعهد الذي 
كان بينهم وبين الرسول (يي) وقال : (( فنقضتهم ذلك العهد الذي بينكم وبينه » فلم 
ادخل فيه ولم أشرككم في غدركم )) وذكر ما يشابه ما ذكره الإمام البيهقي وذكر 
انه خرج في تلك الليلة مع سعية . 


١ 

البيهقي : السنن الکبری » ۳۸۸/۹- ۳۸۹ » رقم الرواية ( 18855 ) . 
1 

, المصدر نفسهء ١199/4‏ ء رقم الرواية ( 187518 ) . 

2 


المغازي › ۳/۲ . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


ونقل ابن هشام' رواية ابن إسحاق وهي مشابهة لرواية الإمام البيهقي وذكر إسلام 
ثلاثة نفر من بني هدل وهم نفس الذين ذكرهم الإمام البيهقي وقال : (( هم ليسوا 
من بني قريظة ولا نضير » نسبهم فوق ذلك » هم بنو عم القوم وانهم اسلموا في 
الليلة التي نزلت فيها بنو قريظة على حكم رسول الله (وَ) )) وذكر قصة عمرو بن 


سعدی . 


5 ١ 
.7810//5 ٠ السيرة النبوية » 4557/7 الطبري : تاريخ الأمم والملوك » ؟/85ه-85ه ؛ السهيلي: الروض الانف‎ 0 





الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 

المبحث الثامن:-( مروباته في غزوة ذي قرد أو غزوة الغابة) 
أولا: هن المقوكة- 

» سيب الغزوة :- 

حدثت هذه الغزوة في شهر ربيع الأول سنة ست من هجرة الوسر 

()!) وذلك عندما أغار عيينة بن حصن الفزاري في خيل غطفان في أربعين فارسا 
على لقاح رسول الله (4) بالغابة!') » وكانت اللقاح عشرين لقحة وهي ذات اللبن 
القريية من الولادة » ولما علم رسول الله(ي) بخبر عيينة خرج في خمسمائة من 
أصحابه في أثره . وعند جبل من ذي قرد( » أدرك رسول الله () العدوء فقتل 


بعض أفراده واستتقذ الإبل27). 


وقد روى الإمام بسنده عن عكرمة بن عمار اليمامي عن إياس بن سلمة عن أبيه- 
فذكر الحديث في الحديبية ورجوعهم إلى المدينة قال: (( فبعث رسول الله (36) 


2 


ظهرا 7 مع رباح غلام رسول الله () قال: وخرجت معه بفرس طلحة أبديه مع 
الظهر فلما أصبحنا اذا عبد الرحمن بن عيينة قد أغار على ظهر رسول الله (4) 
فاستاقه أجمع وقتل راعيه فقلت : يارباح خذ هذا الفرس فأبلغه طلحة بن عبيد الله 
وأخبر رسول الله (ي) ان المشركين قد أغاروا على سرحه قال ثم قمت 


)0 ابن سعد : الطبقات الكبرى » 6١/7‏ . 

(۲) الغابة:- موضع بقرب المدينة في ناحية الشام فيه أموال لأهل المدينة . (ياقوت الحموي : معجم 
البلدان» 1850/5 ). 

2006 ذي قرد:- ماء على ليلتين من المدينة بينها وبين خيبر . ( ياقوت الحموي : معجم البلدان » 301/5 ). 

25 الحلبي : السيرة الحلبية » ۸-۳/۳ . 

(ه) ‏ الظهر:-الإبل التي يحمل عليها ود ركب . (ابن منظور: لسان العرب » 577/4 ). 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


على ثنية فاستقبلت المدينة فناديت ثلاثة أصوات يا صباحاه! قال فخرجت في أثار 
القوم أرميهم بالنبل وأرتجز : 
أنا أبن الاكوع واليوم يوم الرضع 


خذها وأنا ابن الاكوع واليوم يوم الرضع 


قال: فوالله مازلت أرميهم وأعقربهم فإذا رجع إلي فارس أتيت شجرة فجلست في 
أصلها فرميته فعقرت به فإذا تضايق الجبل فدخلوا في متضايق رقيت الجبل ثم 
جعلت أرديهم بالحجارة قال فما زلت كذلك أتبعهم حتى ما خلق الله بعيرا من ظهر 
رسول الله () إلى أن جعلته وراء ظهري وخلو بيني وبينه وذكر الحديث إلى أن 
قال فما برحت مكاني حتى نظرت إلى فوارس رسول الله () يتخللون الشجر واذا 
أولهم الاخرم الاسدي وعلى أثره أبو قتادة الأنصاري وعلى أثره المقداد بن الاسود 
الكندي فأخذت بعنان فرس الاخرم قلت: يا أخرم:ان القوم قليل فاحذرهم لا يقتطعونك 
حتى يلحق رسول الله () وأصحابه فقال: يا سلمة ان كنت تؤمن بالله واليوم الآخر 
وتعلم ان الجنة حق والنار حق فلا تحل بيني وبين الشهادة فخليته فالتقى هو وعبد 
الرحمن بن عيينة فعقر الاخرم بعبد الرحمن فرسه وطعنه عبد الرحمن فقتله وتحول 
عبد الرحمن على فرسه فلحق أبو قتادة عبد الرحمن فطعنه فقتله وعقربه عبد الرحمن 
فتحول أبو قتادة على فرس الاخرم وخرجوا هاربين. وذكر الحديث))7"). 

وأورد الإمام البيهقي! رواية أخرى مختصرة بالمعنى نفسه مع اختلاف في اللفظ 
والشنة: 


.)١8١ البيهقي: السئن الكبرى » 50/9 ١عرقم الرواية(57‎ )١( 
.)١841/1(ةياورلا المصدر نفسه » 53/94 ؟عرقم‎ )۲( 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


أغار هو عيينة بن حصن وان عدد اللقاح عشرين لقحة وان عدد الذين أغاروا 
أرنعين فارشا + وقهاحدقة:يوع'الأربعاة لثلاك كلوق :من زبيع الآخن. «سنة بنك 

ونقل ابن هشام عن ابن إسحاق الرواية وفيها: (( ان الذي أغار عيينة بن حصن 
الفزاري )) وذكرها بعد غزوة بني قريظة وقبل غزوة المصطلق ولم يحد تاريخها. كما 
ذكر الطبري رواية مشابهة لرواية البيهقي » وذكر إنها كانت أما في ذي الحجة 
من سنة ست من الهجرة وأما في أول سنة سبع. 

بينما ذكر الحلبي7) ان الذي أغار عيينة بن حصن وقال: ويروى ان الذي أغار بدلا 
من عيينة ابنه عبد الرحمن بن عيينة بن حصن قال: وقال بعضهم لا منافاة لأن كلا 
من عيينة بن حصن وعبد الرحمن بن عيينة كان في القوم » وكان أول من علم بهم 
سلمة بن الاكوع #ه فانه غدا يريد الغابة متوشحا قوسه وذكرها قبل غزوة الحديبية. 


(0) المغازي , ۹-۰۳۷/۲٤ه.‏ 

(۲) السيرة النبوية » ۳۰۸/۳ ؛ ابن حزم : جوامع السيرة»)ص ١١5؛‏ السهيلي : الروض الانف » 91/5" ؛ ابن كثير: 
البداية والنهاية » .١59-1١١5/5‏ 

(۳) تاريخ الأمم والملوك » ؟95/5ه-59ه. 

. ٤-۳/۳ » السيرة الحلبية‎ )٤( 


ثانياً:- نتائج المعركة :- 


الفصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


1- الأسرى :- 
٠‏ المقاداة بالنفس :- 

وقد تمت عملية المفاداة بالنفس بين المسلمين والمشركين وذلك لوجود 
الأسرى لكلا الطرفين لدى الطرف الآخر. 
وقد روى الإمام البيهقي!') بسنده عن أبي قلابة عن أبي المهلب عن عمران بن 
حصين 4 قال: (( كانت ثقيف حلفاء لبني عقيل فأسرت ثقيف رجلين من أصحاب 
رسول الله (46) وأسر أصحاب رسول الله (46) رجلا وأصابوا معه العضباء فأتى 
عليهم رسول الله(ي) وهو في الوثاق فقال يامحمد يا محمد فاتاه () فقال ما شأنك 
فقال بم أخذتني وبم أخذت سابق الحاج فقال اعضاما لذاك أخذت بجريرة(') حلفائك 
ثقيف ثم انصرف عنه فناداه فقال يا محمد يا محمد قال وكان رسول الله () رحيما 
رفيقا فرجع إليه فقال ما شأنك ؟ فقال: إني مسلم قال لو قلتها وأنت تملك أمرك 
أفلحت كل الفلاح ثم انصرف عنه فناداه يا محمد يا محمد فأتاه فقال: ما 
شأنك؟فقال: إني جائع فأطعمني وظمأن فاسقني قال هذه حاجتك قال ففدي 
بالرجلين)). 
وأورد الإمام البيهقي7) خمس روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف في اللفظ والسند. 
ثلاث روايات منها بمعنى مقارب. وفي الرابعة ذكر ان النبي (5) فدى رجلين من 
المسلمين وأعطى رجلا من المشركين7). 


.)۱۸٠۳۷( رقم الرواية‎ » ٠٠١/ ٩ » السنن الکبری‎ )١( 

(۲) جر عليهم جريرة:- أي جنى عليهم جناية . ( الرازي : مختار الصحاح » ص34 ). 

(۳) السنن الکبری » ۱۲۳/۹ رقم الرواية ۱۸٤/۹ » )۱۸۰٦٩(‏ رقم الرواية ٠۲١/١ » )۱۸۲٤۳(‏ » رقم 
الرواية .)١7585 57١‏ 


.)۱۸٠۳۸( رقم الرواية‎ ١٠١/۹ » المصدر نفسه‎ )٤( 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


الرزاق7") بسنده عن عمران بن حصين ما يشابه رواية البيهقي إلا انه ذكر ان بني 
عامر هم الذين أسروا رجلين من أصحاب الرسول (46) فأسر النبي (46) رجلا من 
تنك اف امت عى عقا الحا رر قر الربيرل (88):: (( الدت 
بجريرة حلفائك من بني عامر » وكانت بنو عامر من حلفاء ثقيف )). 

اما ابن شبه(" فقد ذكر رواية عن عمران بن حصين أيضا وفيها: (( كانت 
العضباء لرجل من عقيل » وكانت من سوابق الحاج فأسر الرجل وأخذت العضباء 
منه فمر به رسول الله (ي) وهو في وثاق ... فقال () نأخذك بجريرة قومك 
وحلفائك من ثقيف )) وذكر ما يشابه ما ذكره البيهقي وذكر ان رسول الله (6) حبس 
الخ 

وعلى ما يبدو ان هذه المروية ليست من ضمن غزوة ذي قرد أو غزوة الغابة إلا أنها 
ذكرت هنا للإشارة إلى ناقة رسول الله (كخ) التي تم سلبها في هذه الغزوة من قبل 
بني فزارة والتي سيأتي الحديث عنها. 


.)١85 5 البيهقي : السئن الكبرى » 2185/9 رقم الرواية(4‎ )١( 

.۲٠۷-۲۰٦/۰ ۰ المصنف‎ )۲( 

(۳) ابن شبه: أبو زيد عمر بن شبه النميري البصري ( ت 57١ه):‏ تاريخ المدينة المنورة » تحقيق: فهيم محمد شلتوت 
» دار التراث » (بيروت » ١51١‏ ه- ۱۹۹۰م) » .٤٤١/۲‏ 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


1 - تعامل المشركين مع الأسرى :- 
© إقلات المرآة الأنصاربة من الأسر:- 


وفي هذه العروة أهيز: المشركون أمرأة ميق الأنضاز. وقد وضعوها مع 
الإبل وقد استطاعت الإفلات على ظهر ناقة رسول الله (46) والرجوع إلى المدينة. 


وقد روى الإمام البيهقي!') بسنده عن أبي قلابة عن أبي المهلب عن عمران بن 
حصين © قال: (( أسر أصحاب رسول الله () رجلاً من بني عقيل- فذكر 
الحديث قال:وأخذت ناقة رسول الله () تلك وسبيت امرأة من الأنصار وكانت الناقة 
أصيبت قبلها فكانت تكون معهم وكانوا يجيئون بالنعم إليهم قال فانفلتت ذات ليلة من 
الوثاق فأتت الإبل فجعلت كلما أتت بعيرا رغا حتى أتت تلك الناقة فشنقتها فلم ترغ 
وهي ناقة هرة فقعدت في عجزها ثم صاحت بها فانطلقت فطلبت من ليلتها فلم يقدر 
عليها فجعلت لله عليها ان الله أنجاها عليها لتنحرنهاء قالوا لا والله لا تنحرنها حتى 
نؤذن رسول الله (ي) فاتوه فأخبروه ان فلانة قد جاءت على ناقتك وانها جعلت لله 
عليها ان أنجاها الله عليها لتنحرنها فقال رسول الله (6) سبحان الله بئس ما جزتها 
ان الله أنجاها عليها لتنحرنها لا وفاء لنذر في معصية الله ولا وفاء لنذر فيما لا 
يملك العبد أو قال ابن أدم)). 

وقد أورد الإمام البيهقي' ثلاث روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند. 


(۱) البيهقي: السنن الکبری » ۱۸١-۱۸٤/۹‏ » رقم الرواية .)١۱۸۲٤۳(‏ 
(۲) المصدر نفسهء ۱۸١/۹‏ > رقم الروایتین )۱۸۲٤٥١( › )۱۸۲٤٤(‏ » ۳۸۷/۹ » رقم الرواية .)۱۸۸١۳(‏ 


القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وقد ذكرت مصادر السيرة ما يشابه ما ذكره البيهقي في قصة المرأة الأنصارية وقصة 
ناقة رسول الله (ك) إلا أنها اختلفت فيما بينها في ان المرأة هي زوجة أبي ذر › 
وبعضها ذكرت أنها زوجة رجل من بني غفار واختلفت كذلك في اسم ناقة رسول الله 
(خ) فمنهم من قال إنها العضباء ومنهم من قال ان اسمها هو القصواء!"". 
وأعطى الرسول (4)درسا بليغاً في كيفية التعامل فيما لا يملك الشخص » وانه لا 
يجوز له التصرف في غير ماله وانه لا نذر في معصية الله سبحانه وتعالى. 


-۳٠۲/۳ » ؛ ابن هشام: السيرة النبوية‎ ۲٠۸-۲۰۷/١ › ؛ عبد الرزاق: المصنف‎ ٥٤۸/۲ » الواقدي : المغازي‎ )١( 
٠۲/۲ » ؛ ابن شبه :تاريخ المدينة المنورة » 451/7 ؛ ابن حزم :جوامع السيرة »> ص١٠ ؛ ابن خلدون: العبر‎ ”١ 
.9//98 » ؛ الحلبى : السيرة الحلبية‎ 


المبحث التاسعم:- ( مروباته كي غزوة الحديببة ) 


القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


اوا" :- سير المحرڪة > 
1- تاربخ الغزوة :- 

لم تختلف كتب السير والمغازي في تحديد تاريخ غزوة الحديبية!') وذلك 
على خلاف ما ورد في الغزوات السابقة » وقد اتفق معهم الامام البيهقي في تحديد 
تاريخ هذه الغزوة : 


وقد روى الامام البيهقي7) بسنده عن احمد بن حنبل عن موسى بن داود عن مالك 
بن انس قال ((... وخيبر سنة ست والحديبية سنة خيبر ... )) . 

وقد ذكر عروة بن الزبير(! ان ((غزوة الحديبية كانت في ذي القعدة سنة ست)) . 
اما الواقدي فقد حدد اليوم والشهر والسنة قائلا' : (( خرج (4) الى المدينة يوم 
الاثنين لهلال ذي القعدة )) وذكر في موضع اخر ان الرسول (وي) واصحابه 
اسرعوا وتهيئوا للخروج في سنة ست . 

وعلى ما يبدو ان سبب اتفاق المصادر على تاريخ غزوة الحديبية لأنها كانت صلح 
وهدنة تم الاتفاق على شروطها من قبل الطرفين. 


)0 الحديبية:- وهي قرية متوسطة ليست بالكبيرة ميت ببئر هناك عند مسجد الشجرة التي بايع الرسول (يي) تحتها بينها وبين مكة 


مرحلة وبينها وبين المدينة تسع مراحل .(ياقوت الحموي :معجم البلدان » ۲۲۹/۲ ). 

ان اک 

رم مغازي رسول اللّه(ي) » ص ١97‏ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » ۳۳٠/۳‏ ؛ الطبري : تاريخ الأمم وا ملوك » ۲/١۲٠؛‏ ابن 
حزم : جوامع السيرة » ص۲۰۷ ؛ ابن خلدون : العبر » ٠٤/۲‏ . 

57" للمغازي » ٥۷۳ » ٥۷۲/۲‏ ؛ ابن سعد : الطبقات الکبرى » ٩١/۲‏ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » ٠۳۸ -۱۳۷/٤‏ . 
(وذكر ابن كثير من نص على ذلك وذكر انه لا حلاف قي ذلك) . 





القصل التالت مروبات الإمام الببيهقي في غزوات الرسول ي الدقاعية 
-۳١‏ مشاورة الرسول (#)للسحابة رضوان الله عليهم في قتال . 
المشركين اثناء خروجه الى الحديبية:- 


كان الرسول (4) يستشير الصحابة الكرام ويأخذ بأرائهم ان كانت على 
صواب في كثير من الامور وخاصة في الجوانب العسكرية كما ذكرنا سابقا' في 
كثير من المواقف . فعندما خرج (وي) متوجها" إلى الحديبية اخذ يستشير الصحابة 
في قتال المشركين . وكان سبب خروج الرسول (يَف) الى الحديبية هو انه (44) رأى 
واكم كاه الك و كه بعد كيه حاف شور و سيد انق N EE‏ 
ففرحوا ثم اخبرهم انه يريد الخروج الى العمرة فتجهزوا للسفرء فخرج (يك) معتمرا" 
ليان النامن أي "اقل مک رهن خر من رة رعو کی کر و ات 
ا 


وقد روى الإمام بسنده عن الزهري عن عروة بن الزبير عن المسور بن مخرمة 
ومروان بن الحكم يصدق حديث كل واحد منهما صاحبه قالا : (( خرج رسول الله 
(ي) زمن الحديبية في بضع عشرة مائة من اصحابه حتى اذا كانوا بذي الحليفة(") 
قلد رسول الله (يلهُ) الهدي واشعره واحرم بالعمرة وبعث بين يديه عينا" له من خزاعة 
يخبره عن قريش وسار رسول الله (يَيه) حتى اذا كان بوادي الاشطاط قريب من 
عسفان( أتاه عينه الخزاعي فقال : إني تركت كعب بن لؤي 


0 الحلبي : السيرة الحلبية » ٠١/۳‏ . 

() ذي الحليفة :- قرية بينها وبين المدينة ستة اميال او سبعة ومنها ميقات اهل المدينة وهو من مياه حشم . (ياقوت الحموي: 
معجم البلدان » ؟:/ 595-9598 ). 

(م) عسفان :- منهلة من مناهل الطريق بين الجحفة ومكة . وقيل : بين المسجدين وهي من مكة على مرحلتين وقيل غير 
ذلك . (ياقوت الحموي : معجم البلدان » -1١757/4‏ 158 ). 





الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


.. وعامر بن لؤي قد جمعوا لك الاحابيش . قال احمد بن حنبل وقال يحيى بن سعيد»‎ ٠ 
عن ابن المبارك قد جمعوا لك الاحابيش وجمعوا لك جموعا" وهم مقاتلوك وصادوك‎ 
عن البيت فقال النبي (ي) أشيروا علي أترون ان نميل الى ذراري هؤلاء الذين‎ 
اعانوهم فنصيبهم فان قعدوا قعدوا موتورين محزونين وان نجوا تكن عنقا" قطعها الله‎ 
او ترون ان نؤم البيت فمن صدنا عنه قاتلناه فقال ابو بكر رضي الله عنه:الله‎ 
ورسوله اعلم يا نبي الله انما جئنا معتمرين ولم نجئ نقاتل احدا" ولكن من حال بيننا‎ 
وبين البيت قاتلناه.فقال النبي(يَل) فروحوا اذا"- قال الزهري وكان ابو هريرة يقول ما‎ 
."()) ...)5( رايت احدا" قط كان اكثر مشورة لاصحابه من رسول الله‎ 

وقد اورد الامام البيهقي!') ستة روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . 
الاولى بمعنى مشابه.والروايات الأخرى ذكر فيها عدد اهل الحديبية » ففي الرواية 
الثانية عن قتادة قال : (( سألت سعيد بن المسيب كم كانوا في بيعة الرضوان ؟ قال 
: الف وخمسمائة قلت انه بلغنا عن جابر بن عبد الله قال كانوا الفا" واربعمائة قال 
أوهم يرحمه الله حدثني انهم كانوا الفا" وخمسمائة))7). 

وفي الثالثة ذكر انهم كانوا ((خمس عشرة مائة))7). وفي الرابعة والخامسة ذكر انهم 
كانوا ((الف واربعمائة))7). وفي الرواية السادسة ذكر انهم كانوا(( الفا" وثلثمائة))7(). 


97 البيهقي : السنن الكبرى » ۳٠١/۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸۸٠۷‏ ) . نقلها الامام البيهقي عن الزهري . ينظر : المغازي 
ا عر فت زف ولزن فوا کا ای ی ق ا مدر ی و و 
الحكمي : حافظ بن محمد بن عبد الله » مرويات غزوة الحديبية » المملكة العربية السعودية » طبع في الجامعة الاسلامية بالمدينة 
المنورة - المحلس العلمي » ( دار احياء التراث الاسلامي » 405 ١ه‏ ) » ص8ه . 

© 'الستن الكبرف ١85/15»‏ رقع الرولية 8819 


5 
97 للمصدر نفسه » ۳۸١ -۳۸ ٤/١‏ » رقم الرواية ( 1١199‏ ) . 

٤ 

9 افدر هب :۸5 رق اة 3 

00 المصدر نفسه » 585/5 » رقم الرواية ( ۱ )»۰ ۲۲/۸ » رقم الروایة ( ۱٦١١۸‏ ) . 
0( 


المصدر نفسه » ۳۸٠/١‏ » رقم الرواية ( ٠١٠٠١۲‏ ) . 





القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


وقد ذكر الواقدي! ما يشابه ما ذكره البيهقي في مشاورة الرسول (88) للصحابة”” 
وذكر عدد المسلمين حيث قال : (( وخرج معه المسلمون ست عشرة مئة » ويقال 
الف واربعمائة» ويقال الف وخمسمائة وخمسة وعشرون رجلا" )). وذكر ان رسول 
الله (ي) دعا ب مو بن سفيان من ذي الحليفة فأرسله عينا" له. 
ونقل ابن هشاء( رواية ابن اسحاق وفيها:(( وكان الناس سبع مئة رجل ...وكان 
جَاين:ين :عَبك: الله قيما بلغتي يقول + كنا اضحاتٍ الحذيبية اربع عشرة مكة )) وتقن 
عن الزهري قوله : (( وخرج رسول الله (5) حتی اذا كان بعسفان لقيه بشر بن 
سفيان الكعبي )) وقال ابن هشام :ويقال ب سر. 
إلا إني لم أجد قول الزهري هذا في مغازيه اذ انه ذكر ان هذا الرجل من خزاعة ولم 
يصرح عن اسمه . اما الطبري/! فقد ذكر نفس رواية الامام البيهقي مختصرة»ذكر 
فيها ان عددهم بضع عشرة مائة فقط . وذكر عدة روايات في اختلاف عدد اهل 
الحديبية والذي يتراوح بين (( ألف وثلاثمائة إلى الف وخمسمائة وخمسة وعشرين 
بينما ذكر ابن كثير ما ذكره الطبري من روايات في عدد اهل الحديبية ثم قال بعد 
ذلك (( والمقصيود ان هذ الروايات كلها مخالفة لما اذهب اليه أبن اسحاق من ان 
اصحاب الحديبية كانوا سبعمائة » وهو والله اعلم انما قال ذلك تفقها" من تلقاء نفسه 

من حيث ان الب دن كن سبعين ب دنة وكل ب دنة منها عن عشرة على اختياره فيكون 

وأرجه أن 'غذذهم كان الفا" واريعماقة او .الفا" وكمستماكة حسين "ما ذكرت اغلين 
المصادر. 


١ 
. ٩٥/۲ » ؛ ابن سعد : الطبقات الکبری‎ ٩۸۰ » ۰۷4 -۰۷ ۳/۲ » للغازي‎ 99 


© السيرة النبوية » ۳۳۷/۳ . 
A AD‏ 
تاريخ الأمم والملوك » 571/7 . 


ع 
05597 البداية والنهاية » ٠١١-١٤۳/٤‏ . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


۴۳- مسير الرسول (5) والمسلمين الي الحديبيةء ومعجزته 
هناڪ :- 


وبعد أن بلغ رسول الله (5) أن قريشا" قد خرجت تعترض طريقهء 
وتنصب كمينا" له ولأصحابه بقيادة خالد بن الوليد › وهو لم يقرر المصادمة»ء رأى ان 
يغير طريق الجيش الاسلامي تفاديا" للصدام مع المشركين » فأمر رسول الله (يعٌ) 
الناس ان يسلكوا ذات اليمين ٠»‏ فهبط الحديبية من أسفل مكة » فسلك الجيش ذلك 
الطريق بخفة ودون ان يشعر به أحد(". وترك الطريق الرئيسي الذي يفضي الى 
الحرم مارا" بالتنعيم وتركه الى اليسار » فلما رأى خالد الجيش الاسلامي قد خالفوا 
عن طريقه انطلق يركض نذيرا" لقريش7). 


وقد روى الإمام عن الزهري في حديث المسور بن مخرمة ومروان بن الحكم فراحوا 
حتى اذا كانوا ببعض الطريق قال النبي (ي) : (( ان خالد بن الوليد بالغميم في 
خيل لقريش طليعة ذ خذوا ذات اليمين فو الله ماشعر بهم خالد حتى اذا هو بغبرة 
الجيش فانطلق يركض نذيرا" لقريش وسار رسول الله (ي4) حتى اذا كان بالثنية التي 
نط غا ا ركت ب اة فال القانق هل حل فلحت فقالوا اا 
القصواء خلأت القصواء فقال النبي (ي) ما خلأت القصواء وما ذاك لها بخلق 
ولكن حبسها حابس الفيل ثم قال : والذي نفسي بيده لا يسألوني خطة" يعضمون بها 
حرمات الله الا اعطيتهم اياها ثم زجرها فوثبت به قال : فعدل عنها حتى نزل 
بأقصى الحديبية على ثمد قليل الماء انما 


۱ 
57 الواقدي : المغازي » ٥۸۷ - ٠۸۳ » ٥۸٠/۲‏ ؛ الصلابي : السيرة النبوية » ٠٠١ -۳٤۹/۲‏ . 


البيهقي : السنن الکبری › -۳٦٦/۹‏ ۷ برقم الرواية ( ۱۸۸٠۷‏ ) ؛ المباركفوري : الرحيق المختوم »ص۲٠٠٠‏ . 
اليم ٍث موضع بين مكة والمدينة 2 وقيل :هو موضع قرب المدينة بين رابغ ود فة . (ياقوت الحموي : معجم 


. )3١5/5 » البلدان‎ 
(9 


فم 


0 


حلأت :- أي بركت او حرنت من غير علة » والخلاء في الاب ل كالحران في الدواب . (ابن منظور : لسان العرب » 
الخد ). 


© الثمد :- الماء القليل الذي لا ماد له .( ابن منظور : لسان العرب » «/ ٠١8‏ ). 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


| يتبرضه١‏ الناس تبرضا" فلم يليه الناس ان نزحوه فشكي الى رسول الله (5) 7 
العطش فأنتزع سهما" من كنانته ثم امرهم ان يجعلوه فيه قال فوالله ما زال يجيش لهم 
بالري حتى صدروا عنه قال : فبينما هم كذلك اذ جاء بديل بن ورقاء الخزاعي ... 
1 


وقد روى الامام البيهقي!! رواية أخرى في معجزة الرسول (له) وفيها: (( نزلنا يوم 
الحديبية وهي بئر فوجدنا الناس قد نزحوها فلم يدعوا فيها قطرة ... فجلس الرسول 
() فدعا بدلو فنزع منها ثم اخذ منه بفيه فمجه فيها ودعا الله فكثر ماؤها حتى 
صدرنا وركائبنا ونحن اربع عشرة مائة )). 

وقد ذكر الواقدي أ أربع روايات الرواية الاولى عن المسور بن مخرمة وهي مشابهة 
لرواية الامام البيهقي مع:اختلاف بسيط في 'يعتطن الالفاظ:واضاف آليها بَعَطن 
الابيات الشعرية التي قيلت في ( ناجية بن جندب ) الذي وضع السهم في البثر. 
کر فى الرواية القانية :ا الذي وضيع :السهم كن البئن فحاقت لهم بال اء كي (١‏ 
ناجية بن الاعجم ) اذ كان يحدث ويقول : (( دعاني رسول الله (ي) حين شكي 
اليه قلة الماء » فأخرج سهما" من كنانته ودفعه الي ودعاني بدلو من ماء البئر » 
فجئته به فتوضأ » فقال : مضمض فاه » ثم مج فيه الدلو . فقال : انزل بالماء 
ذصبه في البتر وأثْنٌ ماءها بالسهم ففعلت ... )). 

والكالقة عن بخالة بن عباذ الغفاري يقول : (( أنا نزلت بالسهم يومئذ في البئر )). 
والزائعة عق اترا بن غارب رل :ر( أا نزت بال 


2 5 0 : 3 0) 


وصحاح العربية » تحقيق : احمد عبد الغفور عطار » ط۳ » دار العلم للملایین » ( بیروت › ٤۰٤۱ھ‏ - ٤۹۸٠م‏ ) » 
7۳( 

57 البيهقي : السئن الكبرى » 55/9- ۳۹۷ » رقم الرواية ( ۱۸۸٠۷‏ ) .ونقلها البيهقي عن الزهري » ورواها عن 
الزهري عبد الرزاق . ينظر : مغازي رسول الله (#)» ص ١ه‏ ؛ المصنف › ۳۳۱/۰- ٣۳۲‏ . 


. 
57 السنن الكبرى » 0/8/9*- 3/4 » رقم الرواية ( ۱۸۸١١‏ ) . 
٤‏ 

. ٥۸۷/۲ » للغازي‎ 959 

)( 


المصدر نفسه » ۰۸۸/۲- ۸٩‏ . 





القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


أما ابن هشام!' فقد نقل رواية ابن اسحاق وفيها : (( ان الرسول (ي) تجنب لقاء .. 
قريش فسلك بالمسلمين طريقا" وعرا" غير الطريق الرئيسي )) وذكر ما يشابه ماذكره 
الامام البيهقي في أمر الناقة » وذكر ان الذي نزل في القليب بسهم رسول الله (4) 
هو (ناجية بن جندب بن عمير بن يعمر )هو سائق ب دن رسول الله (ك) » وقد 
ذكر شعرا" لناجية يثبت انه حامل سهم رسول الله (يَيِعٌ) . وقال ابن اسحاق : (( وقد 
زعم لي بعض اهل العلم : ان البراء بن عازب كان يقول : انا الذي نزلت بسهم 
رسول الله (يي) فالله أعلم أي ذلك كان )) . وكذلك نقل الطبري/!! رواية ابن اسحاق 
> ونقل رواية مختصرة عن الزهري عن عروة عن المسور بن مخرمة ومروان بن 
الحكم فيما يخص معجزة الرسول (ي) في ماء البئر . وذكر ابن سعدا مايشابه 
ماذكره الامام البيهقي في امر الناقة » وفي امر البئر التي جاشت بالرواء » الا انه 
لم يذكر اسم الشخص الذي نزل بسهم رسول الله (يَيِهٌ) في البئر. 


۶- المقفاوضات بين الطرفين :- 
أ. سفراء قربش الى الرسول محمد (44) :- 


(( وكان الرسول ري) قد بذل مافي وسعه لافهام قريش انه لايريد حربا' 
معهم ٠‏ وانما يريد زيارة البيت الحرام وتعظيمه » وهو حق للمسلمين » كما هو حق 
لغيرهم » وعندما تأكدت قريش من ذلك أرسلت اليه من يفاوضه » ويتعرف على قوة 
الميداف NENA E‏ اندو وطينه "في N‏ 
عن البيت بالطرق السلمية ))7). وقد أرسلت قريش عدد من المفاوضين للتأكد من 
نوايا الرسول (يل) ومنهم : - 


- بُديل بن ووقاء الخزاعي :- 


. ۳۳۹ -۳۳۸/۲۳ » السيرة النبوية‎ 
a O 

تاريخ الأمم والملوك » ٦۲١ -٦۲۳/۲‏ . 
0 الطبقات الكبرى » 7/ه9- 95 . 


59 الضلذي «السيرة النبوية ۴۳۴ : 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


تكرمة وسؤوان من الك كال :+ ا هة كك ا اء د لين رقا 
الخزاعي في نفر من قومه وكانوا عيبة7! نصح رسول الله (يَل) ...وقال : إني 
تركت كعب بن لؤي وعامر بن لؤي نزلوا اعداد مياه الحديبية معهم العوذ المطافيل( 
وهم مقاتلوك وصادوك عن البيت فقال رسول الله (5ي) : إنا لم نجئ لقتال احد لكنا 
جئنا معتمرين وان قريش قد نهكتهم الحرب وأضرت بهم فإن شاؤوا ماددتهم مدة 
ويخلوا بيني وبين الناس فإن أظهر » فإن شاؤوا أن يدخلوا فيما دخل فيه الناس فعلوا 
والا فقد جموا وان أبوا فوالذي نفسي بيده لأقاتلنهم على أمري هذا حتى تنفرد 
نالک ار لیکن اهامر .قال فإن :قناووا مادتتاهم هد قال د کیل شاه 
(Ek‏ 

وبعد ذلك رجع ب ديل بن ورقاء الى قريش وأبلغهم ان رسول الله (يَ) جاء معتمرا' 
زائرا" للبيت ولم يأت مقاتلا؛ ولم تقبل قريش مانقله ب ديل ومن معه وأسمعتهم ما 
يكرهون + خا کی ات رش فال افا فة متها كين عد ها الل 
وسمعناه يقول قولا" فإن شئتم نعرضه عليكم فقال سفهاؤهم : لاحاجة لنا في ان 
تحدثنا عنه بشيئ وقال ذوو الرأي منهم : هات ماسمعته يقول قال سمعته يقول كذا 
وكذا فحدثهم بما قال النبي (85) ))7"). 


وقد روى الامام البيهقي!'! بسنده عن الزهري في حديث المسور بن 


السنن الكبرى » ۳٠۷ - ۳٦۹/۹‏ » رقم الرواية( ۱۸۸٠۷‏ ) . نقلها البيهقي عن الزهري » ورواها عبد الرزاق»والطبري 
.ينظر : المغازي النبوية » ص۲٥‏ ؛ المصنف » ٠٤١ -۳۳۲/١‏ ؛ تاريخ الأمم والملوك » 1۲١ > ٦۲٠/۲‏ . 

060 عيبة نصح الرسول (يَ):- موضع سره . ( ابن منظور : لسان العرب » )1۳٤/١‏ . 

97 العوذ المطافيل :- ( العوذ ) :- جمع عائذ وهو من الإبل الحديثة النتاج » ( والمطافيل ) :- جمع مطفل وهي التي معها 
أولادها » يريد أنحم خرجوا ومعهم النساء والصبيان . ( ابن منظور : لسان العرب » .)507/١١ » ٠۰۰/۳‏ 

997 السالفة :- صفحة العنق » وهما سالفتان من جانبيه » وكني بانفرادهما عن الموت لأنما لا تنفرد إلا بالموت . وقيل : أراد 
حتى يفرق بين رأسي وحسدي . ( ابن الأثير : النهاية ي غريب الحديث والأثر » ٠١١/۲‏ ). 


0597 البيهقي : السنن الکبری » ۳٦۷ -۳٦٦/۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸۸٠١۷‏ ) . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وبعد أن أرسلت قريش أول سفير لها الى الرسول (ي) وهو ( بديل بن ورقاء . 
الخزاعي) قامت ببعث عدد من السفراء وعلى مايبدوا ان قريش لم تثق بأول سفير لها 
لأنه كان من قبيلة خزاعة الموالية لرسول الله (يَ#ٌ) . فبعثت عدد من السفراء وهم 
: (( عروة بن مسعود للقي » وبعد ذلك بعثت الحذيس بن علقمة » وبعده مكرز بن 
حفص » ومن ثم سهيل بن عمرو ))!')وعندما رجع ب ديل بن ورقاء الى قريش اقترح 
عروة بن مسعود الثقفي على اهل قريش ان يقابل الرسول (وٌ) وفعلا" تم ذلك . 


- عروة بن مسعود التثقذي :- 

((... فقام عروة بن مسعود الثقفي ... قال : فان هذا قد عرض عليكم 
خطة رشد فاقبلوها ودعوني آته فقالوا ائته فأتاه فجعل يكلم النبي (5ي) فقال له نحوا' 
من قوله لب ديل فقال عروة عند ذلك أي محمد ارايت ان استأصلت قومك هل سمعت 
بأحد من العرب اجتاح اصله قبلك وان تكن الاخرى فوالله اني لارى وجوها' 
واوباشا"7'! من الناس خلقاء ان يفردوا ويدعوك فقال له ابو بكر رضي الله عنه: 
امُضيض :بطر اللات انحن تقر عنة ونداعه قال من: 13 ؟ فقال :ابويكر قال امنا 
وا لذي نفسي بيده لولا يد كانت لك عندي لم اجزك بها لاجبتك وجعل يكلم النبي 
() ... ))1). وقد حاول عروة بهذا التشكيك بصحابة رسول الله (يَل)؛ وعندما 
كان يكلمه الرسول (يل) كان يحاول الامساك بلحية رسول الله (يَل) وكان المغيرة 
بن شعبة واقفا" على رأس الرسول (يف) وكان يمنعه من ان يمس لحية رسول الله 
(ي) » وقد تأثر فيما بعد بالعلاقة المترابطة بين الرسول (يَفِةٌ) والمسلمين فعندما 
رجع الى قومه قال: (( ... أي قوم والله لقد وفدت على الملوك 
ووفدت على قيصر وكسرى والنجاشي والله ان رايت ملكا" قط يعظمه اصحابه ما 
يعظم اصحاب محمد محمدا" والله ان تنخم نخامة الا وقعت في كف رجل منهم فدلك 


۳ ابن سعد : الطبقات الكبرى » 29/59 ٩۷‏ . 
7 الاوباش من الناس :- الاخخلاط . (الجوهري : الصحاح » )٠١74/#‏ . 

7 البظر :- المنة التي تقطعها الخافظة من فرج المرأة عند الختان. (ابن الأثير: النهاية قي غريب الحديث والاثر» .)٠١۸/١‏ 
57 البيهقي : السنن الكبرى » -۳١۷/۹‏ ۳۹۸ » رقم الرواية ( 1801 ) . ونقلها البيهقي عن الزهري » ورواها عبد 
الرزاق . ينظر : المغازي النبوية » ص7ه- 5ه ؛ المصنف ء ه/ م 3810 . 





الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
بها وجهه وجلده واذا امرهم ابتدروا امره واذا توضاأ كادوا يقتتلون على وضوثه واذا . 
تكلموا خفضوا اصواتهم عنده وما يحدون اليه النظر الا تعظيما" له وانه قد عرض 
عليكم خطة رشد فاقبلوها ))("). 


- ثم بعثوا الحليس بن علقمة الكناني سبد الاحابيش:- 


الي ل تكن الام :الق اة كل صتريخ وقال:: ((فقال رح 
من بني كنانة دعوني آته قالوا ائته فلما اشرف على النبي (يَةِع) واصحابه قال النبي 
()هذا فلان من قوم يعضمون الب دن فأبعثوها له واستقبله القوم يلبون فلما 
راى ذلك قال. :يهان الداما يتيغي ليؤلاء ان و ضندوااخن البيت فلما رجع الى 
نكاد قال ريت اك دن كد قت واكتهرك ظد ار ان يضدرا كن البييك .به" )). 
ونلاحظ هنا ان الرسول (وَلعٌ) كان عالما" بنفسية وشخصية الحليس فعندما قدم عليه 
قال لأصحابه انه من قوم يعضمون المناسك والعبادات فلما رأى المسلمون يلبون 
رجع قبل ان يصل الى رسول الله (و) . 

- وكان من سفراء قريش بوم الحديبية مكرز بن حقص :- 


وقد روى الامام البيهقي' ذلك فقال : (( فقام رجل منهم يقال له مكرز 
بن حفص فقال : دعوني آته فقالوا اتته فلما اشرف عليهم قال النبي (5) : هذا 
مكرز بن حفص وهو رجل فاجر فجعل يكلم النبي (يَ) )). 

فبينما كان الرسول يتكلم مع مكرز بن حفص اذ جاء سفير آخر وهو: 


- سهبل بن عمرو :- 

وروى الامام البيهقي!! : (( فبينما هو يكلمه (يَ) اذ جاء سهيل بن 
عمرو - قال معمر فأخبرني ايوب عن عكرمة انه لما جاء سهيل قال النبي (4#¥) قد 
سهل لكم امركم ...)). 


200 


البيهقي : السنن الكبرى » 771//9- 58" » رقم الرواية ( ۱۸۸٠١۷‏ ) . 


© المصدر نفسه » ۳۹۷/۹- ۳۹۸ » رقم الرواية ( )۱۸۸٠۷‏ . 


المصدر نفسه » ۳۹۷/۹- ۳٦۸‏ » رقم الرواية ( )۱۸۸٠۷‏ . 





الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


٠‏ .ومن هذا يتبين لا أن الربسول (6ة) كان على :دراي کاب رات دروم ارا 
وكيفية التأثير عليهم واقناعهم بحقه في دخول البيت وانه جاء معتمرا" وليس مقاتلاء 
وكان كل سفير يذهب اليه يرجع بوجه اخر الى قريش ويطلب من قريش ان تقبل 
خطة الرسول () في الهدنة . 

وقد اجمعت المصادر التاريخية على بعث السفراء من قبل قريش الى رسول الله 
() للتفاوض معه في الرجوع الى المدينة وذكرت نفس اسماء السفراء الذين ذكرهم 
الإمام البيهقي إلا ان بعض المصادر اختلفت مع الامام البيهقي في تسلسل بعث 
السفراء وبعضها اتفقت معه وذكرت ما ذكره الإمام البيهقي في ذلك مع اختلاف في 
طن اا2 

ومن خلال استقراء ما ذكرته المصادر التاريخية وما ذكره الامام البيهقي نلاحظ ان 
رواية الامام البيهقي جاءت شاملة وكاملة حيث فصلت في ذكر السفراء وذكرت 
محاورة الرسول (ي) لكل سفير . 


ب. سفراء الرسول (يِ) الى فريش :- 

وبعد أن رجع سفراء قريش أراد الرسول (ي) ان يببعث سفيرا" يؤكد 
لقريش موقفه وهدفه من هذا السفر . فدعا رسول الله (ي) عمر بن الخطاب َك 
ليبعثه ليبلغ عنه اشراف قريش ما جاء له فقال يا رسول الله اني أخاف قريشا" على 


00 


السنن الكبرى » -۳٦۷/۹‏ ۳۹۸ » رقم الرواية ( ۱۸۸٠۷‏ ) .ونقلها البيهقي عن الزهري » ورواها عبد الرزاق . ينظر : 
المغازي النبوية »ص -٠۲‏ ٤ه‏ ؛ المصنف » -۳۳٤/١‏ ۳۳۷ . وسوف يأتي الحديث لاحقا" بإذن الله تعالى عن سهيل بن عمرو 
وما حاء به من شروط الصلح بعد بعث الرسول (كٌ) عثمان بن عفان للتفاوض مع المشركين . 

الواقدي : المغازي » ٠٠١ » ٦٠۰ -١۹۳/۲‏ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » /. 84- 848 ؛ ابن سعد : الطبقات 
الكبرى » ۹1/۲ ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك » 5777/5--559 ؛ السهيلي : الروض الانف » 81//5 5 - 458 ؛ ابن كثير 
: البداية والنهاية » ٠٤١ -١٤١/٤‏ . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


OE OE E‏ نيا فش :راشا لق 


-: )( عثمان بن عفان‎ ٠ 


وقال : (( إن له بني عم يمنعونه » فدعا رسول الله (يَ) عثمان بن 
عفان رضي الله عنه(') )) فأرسله إليهم . 
وقد روى الامام بسنده عن القاسم بن عبد الله بن المغيرة عن ابن ابي اويس عن 
زاد ثم ان رسول الله (يَلة) دعا عمر بن الخطاب 45 ليرسله إلى قريش وهو ببلد-(") 
عثمان بن عفان فارسل اليهم فلقي ابان بن سعيد بن العاص فأجاره وحمله بين يديه 
على الفرس حتى جاء قريشا" فكلمهم بالذي امره به رسول الله 63 فارسلوا معه 
سهيل بن عمرو ليصالحه عليهم وبمكة يومئذ من المسلمين ناس كثير من اهلها 
فدعوا عثمان بن عفان رضي الله عنه ليطوف بالبيت فابى ان يطوف وقال : ما كنت 
لاطوف به حتى يطوف به رسول الله (ي) فرجع الى رسول الله (يَ8ْهٌ) ومعه سهيل 
بن عمرو وقد اجاره ليصالح رسول الله (ي) . فذكرقصة الصلح وكتابته قال : ثم 
بعثت رسول الله (كل) بالكتاب إلى قريش مع عثمان بن عفان 5ه . 
ثم ذكر قصة فيما كان بين الفريقين من الترامي بالحجارة والنبل وارتهان 
المشركين عثمان بن عفان 4# وارتهان المسلمين سهيل بن عمرو ودعا رسول الله (يَلع) 
المسلمين الى البيعة فلما رأت قريش ذلك رعبهم الله فأرسلوا من كانوا ارتهنوه ودعوا الى 
الموادعة والصلح فصالحهم رسول الله (يل) وكاتبهم ))(". 


97 الحلبي : السيرة الحلبية » ۱۸/۳ . 
90 بلدح :- واد قريب من مكة من جهة المغرب . (ياقوت الحموي : معجم البلدان » ١/80؟)‏ . 


97 البيهقي : السئن الكبرى » 0/.0/9*- 300١‏ » رقم الرواية ( ۱۸۸٠۸‏ ) . 





الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


110101111111111 TTT 
الرضوان وفيها : (( بايع الناس الرسول (ييِعٌ) يوم الحديبية وهو تحت الشجرة ... فلم‎ 
.)) نبايعه على الموت ولكن بايعناه على ان لا نفر‎ 

وذكر عروة(" سبب إرسال عثمان #ه إلى قريش وذكر ((ان النبي 
(ي) امره ان يبشر المستضعفين من المؤمنين بالفتح قريبا" )) ولم يذكر قصة دعوة عثمان 
للطواف بالبيت. 

أما الواقدي ٠‏ فقد ذكر ما يشابه ما ذكره البيهقي في قصة امتناع عمر بن الخطاب 2 
عن الذهاب إلى قريش وقصة بعث عثمان بن عفان كه وسبب إرساله إلى قريش وكذلك 
قصة طواف عثمان»وقد فصل في موضوعات اخرى لم يذكرها البيهقي بهذا التفصيل؛ وهي 
انه عندما ذهب عثمان 4 إلى مكة بعثت قريش ليلا" خمسين رجلا" عليهم مكرز بن 
حفص ٠»‏ وامرهم ان يطيفوا بالنبي(ك)وصحابته رجاء ان يصيبوا منهم غرة» وكان محمد 
بن مسلمة حارسا" على المسلمين في تلك الليلة»فاستطاع ان يؤسرهم واخذهم الى رسول 
الله(يق) »وكان عثمان قد اقام بمكة ثلاثا" فبلغ الرسولركق) ان عثمان وأصحابه قتلوا فدعا 
رسول اله(5)إلى البيعة » وبلغ قريش حبس اصحابهم وبعد ذلك جاء جمع من قريش الى 
اللي (قلة )نترام وا بالتبل والحجارة وتخدها جناء سهيل بن عبرو الى الروك [ك) 
فقال (يل):((سه ل أمرهم ))قال:من قاتلك لم يكن من ذوي راينا بل كان من سفهائنا وطلب 
من الرسول (ي#عٌ)أن يبعث لهم بأصحابهم الذين اسرهم محمد بن مسلمة والذين أسروا في 
المرة الثانية فقال(5):إني غير مرسلهم حتى تبعث أصحابي وبعد ذلك تم إيدال 
الأسرى بين الطرفين واتى سهيل بن عمرو يطلب الصلح. 


آما این سعد فق كز سب ازال عثمان بن عفان طه وذكن إشاعة مققل عتما 
وذكر بيعة الرسول (ي) تحت الشجرة وذكر ان الرسول (¥) بايع لعثمان فضرب 


9 المصدر نفسه › ۲٠٢۲ -۲١۱/۸‏ › رقم الروایات ( ۱٦١٦١۱ -۱٦٥٥۷‏ ) . 
57 مغازي رسول الله () » ص ۱۹۲- ۱۹۳ . 
)6( 


المغازي » ٠٠١ -٦. ٠/۲‏ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » ٠٤٠١ - ۳٤۳/٣‏ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك » ٠٠١/۲‏ 
٦۳۳ -‏ ؛ السهيلي : الروض الانف » 459/5- 450 ؛ الحلبي : السيرة الحلبية » ۱۸/۳- ۲۲ . 
40 الطبقات الكبرى » ۹۷/۲. 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
ولم يذكر قصة الطواف وقصة اغارة خمسين رجلا" من المشركين على معسكر 
الف ا 

وفي هذه الرواية نلحظ ان الإمام البيهقي لم يفصل في بعض الحوادث التي ذكرتها 
مصادر السيرة واقتصر على ذكره بعض الحوادث المهمة . 


تانيا":- نتائج المعحركة :- 
1 - كنابة شروط الصلم :- 


وعندما رأت قريش سرعة الناس الى البيعة وتشميرهم الى الحرب ٠»‏ اشتد 
رعبهم وخوفهم واسرعوا الى الصلح ٠‏ على ان يرجع الرسول (كله) عامه هذا ويدخلها 


العام المقبل . 
وقد روى الإمام عن معمر عن ايوب عن عكرمة انه لما جاء سهيل قال النبي 
(5) قد سه ل لكم امركم قال الزهري في حديثه فجاء سهيل بن عمرو فقال: 


(( هات اكتب بيننا وبينكم كتابا" فدعا الكاتب فقال رسول الله (يكه) : أكتب بسم الله 
الرحمن الرحيم فقال سهيل اما الرحمن فوالله ما ادري ما هو ولكن اكتب بأسمك اللهم 
كما كنت تكتب فقال المسلمون لا نكتبها الا بسم الله الرحمن الرحيم فقال النبي (4) 
: اكتب باسمك اللهم ثم قال : هذا ما قاضى عليه محمد رسول الله (يَف) فقال سهيل 
: والله لو كنا نعلم انك رسول الله ما صددناك عن البيت ولا قاتلناك ولكن اكتب محمد 
بن عب دالله فقا النبي (#) اني لرس و الله وان 
كذبتموني اكتب محمد بن عبد الله قال الزهري وذلك لقوله لا يسألوني خطة يعظمون 
فيها حرمات الله الا اعطيتهم اياها فقال النبي (ي) على ان تخلوا بيننا 


وتن البيكت"فتطوفة نه :فقال “سيل زانه “ل تتهدتة الغورى؟ إذا إخذنا ضعطة ولكرخ 
لك من العام المقبل فكتب فقال سهيل : على ان لا يأتيك منا رجل وان كان على 


الفصل التالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يِل الدفاعية 
دينك الا رددته:الينا فقال المسلمون شبكان الله كيف .رد الى المشركين وق جاء 
مسلما" فبينما هم كذلك اذ جاء ابو جندل بن سهيل بن عمرو ...))(". 


وقد أورد الإمام البيهقي! تسع روايات في كتابة شروط الصلح وهي بالمعنى نفسه 
مع اختلاف باللفظ والسند. ففي الرواية الاولى ذكر فيها:(( ان سهيل بن عمرو قال 
للنبي (ك) اكتب اسمك واسم ابيك فقال النبي (ك) لعلي ‏ اكتب محمد بن عبد 
الله )). وذكر ثلاث روايات ذكر فيها: ((ان النبي (45) قال لعلي امحه فأبى فمحاه 
رسول الله (ج) بيده وكتب هذا ما صالح عليه محمد بن عبد الله))7". وفي الرواية 
الخامسة والسادسة ذكر بعض شروط الصلح (( وهي ان تضع الحرب بينهما عشر 
سنين » وان يأمن الناس بعضهم من بعض ٠»‏ وان يرجع عنهم عامهم ذلك حتى اذا 
كان العام المقبل قدمها خلوا بينه وبين مكة فاقام بها ثلاثا" » وان لا يدخلها الا 
بسلاح الراكب والسيوف في القرب » وانه من اتانا من اصحابك بغير 


إذن وليه لم نرده عليك وانه من أتاك منا بغير إذن وليه رددته علينا ... )) . وفي 
الرواية السابعة ذكر فيها : (( ان المشركين صالحوه على ان يرجع عامه ذلك 


60 البيهقي : السنن الكبرى » 55//9- 559 » رقم الرواية ( 1880017 ) . ورواها الزهري . ينظر : المغازي النبوية » 
ص٤ ٥‏ - 68 . 

97 السنن الکبری » ۳۷۹/۹- ۳۸۰ » رقم الرواية ( ۱۸۸۳۰١‏ ) . 

97 للمصدر نفسه » ۱۱١/١‏ › رقم الرواية ( ۹۱۸٩‏ ) » /51//9- 58 ء رقم الروايتين ( ۱۳۲۸۸ ) » ( ۱۳۲۸۹ ) . 


6 البيهقي : السنن الکبری » ۳۷۱/۹ » رقم الرواية ( ۳۸٠/۹ » ) ۱۸۸۰٩۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸۸۳١‏ ) . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


). وفي الثامنة ذكر ثلاثة شروط من شروط الصلح وقد ذكرت في الروايات 
السابقة'. وفي التاسعة ذكر فيها : (( كانت الهدنة بين النبي (ي) واهل مكة عام 
الحديبية اربع سنين ))(. 
وقد ذكرت مصادر السيرة كتابة شروط الصلح ( صلح الحديبية ) بعد طول الكلام 
والمراجعة فيما بين الرسول (ك) وبين سهيل بن عمرو » وامر النبي (يَيِمٌ) عليا" ان 
يكتب » فقال رسول الله (ي) اكتب بسم الله الرحمن الرحيم وذكر ما يشابه ما ذكره 
البيهقي من روايات في شروط الصلح وقد اصطلحوا على وضع الحرب لمدة عشر 
سنين » وذكرت ان من شروط الصلح ايضا" انه من احب ان يدخل في عهد محمد 
(ي) وعقدهفعل » وانه من احب ان يدخل في عهد قريش وعقدها فعل » وانه من 
اتى محمد (يلهُ) منهم بغير اذن وليه رده اليه » وانه من اتى قريشا" من اصحاب 
محمد (ي) لم ترده » فدخلت قبيلة خزاعة في عهد الرسول (وَفِهٌ) وعقده ووثبت بنو 
بكر فدخلوا مع قريش في عهدها وعقدها . وبعض هذه المصادر ذكرت جزء من 
شروط الصلح أو بشكل مختصر“. 
ومن خلال الروايات التي اوردها البيهقي في شروط الصلح وما ذكرته المصادر 
التاريخية نلاحظ ان شروط الصلح متشابهة كثيرا" » ونلاحظ ان الرسول (ي) وافق 
المشركين على ترك كتابة( بسم الله الرحمن الرحيم ) وكتابة باسمك اللهم» وكذلك 
وافقهم على كتابة محمد بن عبد الله وترك كتابة( محمد رسول الله (ي) ). 


وكذلك وافقهم 'غلن: بعطن الشتروظ الى 'اغتاظ متها كرا من الصخابة » وَلكفهم ها 
كان لهم ان يخرجوا عن طوع الرسول (يفِ) الذي لا ينطق عن الهوى » بالاضافة 


9 اللضدر شس 5/ فاع ارقم الوا وء 


(© المصدر نفسه » /٩‏ ۳۷۹ » رقم الرواية ( 18455 ) . 


57 للمصدر نفسه » ۳۷٠/۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸۸١٠١‏ ) مشعفه يحبى بن معين والبخاري وغيرهما من الأئمة). 


© الواقدي : المغازي » ۲/ ٦١١ -٦٠٠١‏ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » ۳٤١۷ - ۳٤٥/۳‏ ؛ ابن سعد : الطبقات الكبرى» 
٠١5-1١١ ٠» ۲‏ ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك » 5/7 58- 588 . 585 ؛ السهيلي : الروض الانف -٤٦۲/١ ٠‏ 


. 5117 





القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يا الدفاعية 


الى انه (يَيِ) كان عالما" بمصلحة الإسلام والمسلمين وكان له بعد نظر في ذلك وقد 
عرف ذلك الصحابة رضوان الله عليهم بعد فتح مكة . 


1 ما دخل ضمن شتروط الصلح : - 
٠‏ رد الرسول() للمهاجرين من مكة :- 
وفي الوقت الذي تم فيه كتابة شروط الصلح اذ جاء الى الرسول 
() أبو جندل بن سهيل بن عمرو . 


وقد روى الامام البيهقي بسنده عن معمر عن ايوب عن عكرمة...((فبينما هم 
كذلك اذ جاء ابو جندل بن سهيل بن عمرو يرسف!( وقال يحيى عن ابن المبارك 
يرصف في قيوده وقد خرج من اسفل مكة حتى رمى بنفسه بين اظهر المسلمين فقال 
سهيل:هذا يا محمد اول ما أقاضيك عليه ان ترده الي فقال النبي (يَ) انا لم نقض 
الكتاب بعد قال : فوالله اذا" لا نصالحك على شيء ابدا" فقال النبي (4) : فأجزه 
لي قال : ما انا بمجيزه قال بلى فافعل قال : ما انا بفاعل قال مکرز بلی قد اجزناه 
لك فال اى جتذل أي معاختر المسلمين أرد آل «المشركين :وقن جت سا ال ترون 
ماف ایت رھ کے اا فا فآ عر وجل :)رف غك حمر بن 
الخطاب كله لرد ابا جندل واعلن معارضته لهذا الشرط وقال لرسول الله (ي) : (( 
الت کے ا ؟ قال يلن تقلت السنا غلئ الحق.وعدونا على الباظل © قال#بتى ب 
قلت :فلم عطي ال فی ينها :اذا" © كال ات وسيول الله :ولنيت'اعضيه وفن ناضصري 


ا 


وبعد ذلك ذهب الى أبي بكر كه فأجابه كما أجاب رسول الله (يَلِكُ) . وعندما رجع 
رسول الله (يوالى المدينة جاءه ابو بصير رجل من قريش وهو مسلم ٠.‏ وروى 


99 السنن الكبرى , 553/8- ۳۷١‏ » رقم الرواية ( ۱۸۸٠۷‏ ) . نقلها البيهقي عن الزهري » ورواها عبد الرزاق . ينظر : 
المغازي النبوية » صهه- ااه ؛ المصنف › ٠٤۲ -۳۳۸/١‏ . 

97 الرسف والرسيف :- هو مشي المقيد إذا جاء يتحامل برجله مع القيد . ( ابن منظور : لسان العرب » ١١9/5‏ ). 

97 البيهقي : السئن الكبرى » 859/9- 30/0 » رقم الرواية ( ۱۸۸٠١۷‏ ) . 





الفصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


قريش في أثره إثنين من رجالها الى رسول الله (يَيِمٌ) ليرجعا به» تنفيذا" لشرط 
المعاهدة فدفعه رسول الله (45) الى الرجلين فخرجا به وقد التزم الرسول (44) 
بعهده مع قريش ٠‏ وعندما بلغا به ذا الحليفة قال ابو بصير لاحد الرجلين : (( والله 
اني لارى سيفك يا فلان هذا جيد فأستله الاخر فقال : اجل والله انه لجيد لقد جربت 
به ثم جربت قال ابو بصير ارني انظر اليه فأمكنه منه فضربه به حتى برد وفر 
الاخر حتى اتى المدينة ...))("). 

وقد ذهب إلى رسول الله (ي) وابلغه بما حدث فجاء ابو بصير الى النبي (يَلٌ) 
وقال : يا نبي الله قد والله اوفى الله ذمتك قد رددتني اليهم ثم انجاني الله منهم . فقال 
النبي (4) : (( ويل أمه:مسعن رب لو كان له أحد. .)١))‏ فلما سمع ابو :ضير 
ذلك عرف ان رسول الله (يَي) سيرده اليهم فخرج حتى اتى سيف البحر. قال: (( 
وينفلت ابو جندل بن سهيل فلحق بابي بصير فجعل لا يخرج من قريش رجل قد 
اسلم الا لحق بابي بصير حتى اجتمعت منهم عصابة قال فوالله ما يسمعون بعير 
خرجت لقريش الى الشام الا اعترضوا لها فقتلوهم واخذوا اموالهم فأرسلت قريش الى 
النبي (كِهٌ) تناشده الله والرحم لما ارسل اليهم فمن اتاه فهو امن فارسل النبي (4) 
إليهم فانزل الله عز وجل : ( وهو ألذي كف أ يدِيهُم عنكم وأ يَدِيكُم عَنهُم 


حتى بلغ ( حَمِية الجَاهِلِيَةَ ١2‏ وكانت حميتهم انهم لم يقروا انه نبي الله ولم 
يقزوا يسم الله الررحمن الرخيم وخالوا بيتهم ونين البيق” ))(). 


97 السنن الكبرى » 59/9*- 00.6" » رقم الرواية ( ۱۸۸٠۷‏ ) . 
90 المصدر نفسه. 9/9>»- .0ا” » رقم الرواية ( ۱۸۸٠١۷‏ ) . 


المصدر نفسه » ۳۷١ -۳٦۹/۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸۸٠١۷‏ ) . 


سورة الفتح آية (:؟-55). 


0) 





القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 
الاولى بالمعنى مقارب. 

والرواية الثانية ذكر فيها : (( ان ابو بصير خرج حتى نزل بالعيص وكان طريق 
اهل مكة الى الشام فسمع به من كان بمكة من المسلمين فلحقوا به حتى كان في 
عصبة من المسلمين قريب من الستين او السبعين ))7). وفي الثالثة ذكر ان (( ابو 
بصير خرج في خمسة نفر كانوا قدموا معه من المسلمين من مكة حتى اذا كانوا بين 
العيص وذي المروة من ارض جهينة على طريق قريش... وانفلت ابو جندل في 
سبعين راكبا" فلحقوا بابي بصير ))0). 

وقد ذكرت المصادر التاريخية قصة ابا جندل وقصة ابا بصير بما يشابه ما ذكره 
البيهقي من روايات وذلك في ان عدد الذين اجتمعوا لدى ابا بصير قريب من سبعين 
رجلا" » وكانوا قد ضيقوا على قريش فلا يضفرون بأحد منهم الا قتلوه » ولا تمر 
عير الا اقتطعوهال'). 


*1- مالم يدخل ضمن شروط الصلم :- 
أ. عدم رد الرسول )¥( للمهاجرات :- 


97 البيهقي : السنن الکبری » ۳۹۹/۹- ۳۷١‏ » رقم الرواية ( ۱۸۸٠١۷‏ ) . 


97 للمصدر نفسه » ۲٤۳/۹‏ » رقم الرواية ( ۱۸٤١۷‏ ) . 


957 المصدر نفسه » ۳۸۰/۹- ۳۸۱ رقم الرواية ( ۱۸۸۳۱١‏ ) . 

997 المصدر نفسه » 581/9 » رقم الرواية ( 184875 ) . 

99 الواقدي : المغازي » 5.5/“9- 5٠.١‏ , 557-574 ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » -۳٤۷/۳‏ 4/8" ؛ ابن سعد : 
الطبقات الكبرى » ۹۷/۲- ۹۸ ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك » 54/7- 550 ؛ السهيلي : الروض الانف ٠‏ 14517/5- 
5 ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » ١51/85‏ . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وبعد صلح الحديبية جاء الى الرسول (وَ) نسوة مؤمنات مهاجرات من 
دار الكفر الى دار الاسلام فسأل اولياؤهن الرسول (يلِعٌ) ان يردهن عليهم بالعهد 
الذي تم في الحديبية . 
وقد روى الإمام البيهقي' گن کو عن اوک کن گر .. ((ثم جاء 
نسوة مؤمنات فأنزل الله عز وجل: ا أ يُهَا ألَذِينَ آمَنوا !ذا جَ اءكم المُؤْمِنَاتُ 
مَهَاجِرَاتٍ)حتى بلغ ١‏ .بعصم الكؤافر 74 قال فطلق عمر يومئذ امرأتين كانتا له 

في الشرك فتزوج احداهما معاوية بن ابي ضقان الاك فان نن ا 

i‏ الإمام البيهقي' ثمان روايات عن المهاجرات بمعنى مقارب مع اختلاف 
باللفظ والسند . روايتين منها ذكر فيها:(( إن أم كلثوم بنت عقبة بن ابي معيط كانت 
ممن خرج الى رسول الله (كل) فجاء اهلها يسألون رسول الله (يَيِعٌ) ان يردها فلم 
يردها )) . وفي الرواية الثالثة ذكر الآية التي نزلت في المهاجرات» وذكر (( انه لما 
هاجرت المسلمات الى رسول الله (كلهُ) امره الله بأمتحانهن فان كن جئن رغبة في 
الاسلام لم يردهن عليهم » ... فحبس النساء ورد الرجال))/). وفي الرواية الرابعة 
ذكر(( انه نهاهم الله ان يردوهن وامرهم ان يردوا الصداق)). والخامسة ذكر 
فيها:(( إن عمر بن الخطاب 4ه طلق امرأتين كانتا له في الشرك))7') 


وقد ذكر ثلاث روايات عن مبايعة النساء المهاجرات للرسول (ي4) وذكر فيها : 
(( انه ما مست يد رسول الله (يَلعٌ) امرأة قط الا امرأة يملكها ))(. 


9 السنن الكبرى » 59/9" - .0” , رقم الرواية ( ١188٠0307‏ ) . ونقلها البيهقي عن الزهري » ورواها عبد الرزاق . ينظر 
: المغازي النبوية » ص هه- ٥۷‏ ؛ المصنف › ٠٤١- ۳۳۸/١‏ . 

97 سورة الممتحنة آية )٠١(‏ . 

5 السنن الکبری » ۳۸۱/۹ - ۳۸۳ » رقم الرواية ( ۱۸۸۳۳ ) » ۷/ -۲۷٦‏ ۲۷۷ » رقم الرواية ( ۱۳۹۷۰ ). 
959 الصدر نفسه » ۳۸۳-۳۸۲/۹ » رقم الرواية ( ۱۸۸۳١‏ ) . 
997 المصدر نفسه » 587/9" » رقم الرواية ( ۱۸۸۳٤‏ ) . 
9 للمصدر نفسه » ۲۷۷/۷ » رقم الرواية ( ١881/١‏ ) . 


9 البيهقي : السنن الكبرى » 4/8 -١‏ 555 » رقم الروایات ( ٠٦١۹۸ ( = ) ۱٦١٦٦‏ ) . 





القصل الثالث مرويات الإمام البيهقي في غزوات الرسول با الدفاعية 


بنت عقبة بن ابي معيط كانت فيمن هاجر الى رسول الله (يلِهٌ) )) وذكر الآية التي 
نزلت في المهاجرات » وذكر ان عمر بن الخطاب ذه طلق امرأتين له في الشرك 
وكذلك طلق عياض بن غنم زوجته يومئذ . 

ا کی ا اکن رر في الك کی وو اوی کو زر ا 
كلثوم بنت عقبة بن ابي معيط قالت أنزلَ فيّ ايات من القرآن » وكنت اول من هاجر 
فى الهدكة خت سام سرن اه( ,قرفا فما قنمت المديئة قد عل لى 
الوليد بن عقبة ... )) وفي الرواية الثانية ذكر (( إن اميمة بنت بشر الانصاري 
كانت تحت يدي الدحداح وهو يومئذ مشرك - ففرت من زوجها بمكة حتى اتت 
النبي (6)تريد الاسلام »فيه مالنبي (ي) بردها حتى انزل الله 
(( فامتحنوهن )) ... )) وفي رواية اخرى ذكر انها امرأة ابي الدحداح. 

ومن خلال استقراء ما ذكرته المصادر التاريخية وما ذكره البيهقي من روايات تخص 
المهاجرات وتخص الشروط التي تضمنها الصلح » يتبين لنا ان ارجاع النساء الى 
المشركين من بعد مجيئهم مسلمات الى الرسول (يي) لم يدخل ضمن شروط الصلح 
> وانما ذلك الشرط هو يخص الرجال فقط » وذلك من خلال ملاحظة شروط الصلح 
نرى انهم استخدموا كلمة رجال فقط وذلك بقولهم : ((على أن لا يأتيك منا رجل وان 
كان على دينك الا رددته الينا ))7) . لذلك لم يرد الرسول (يُ) من جاءه من 
النساء ورد من جاءه من الرجال . 


ا 


عدم رد الرسول (4) للرقيق يوم الحديبية :- 


3 للغازي » ٦۳۳ -٦۲۹/۲‏ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » ٠٠١ - ٠٠٠۲/۳‏ ؛ الطبري : تاريخ الأمم والملوك» ٦۳۹/۲‏ . 


تاريخ المدينة المنورة » 4917/7 - 458 . 


البيهقي : السنن الکبری ۳۹۹-۳۹۸/۹ » رقم الرواية .)١88031/(‏ 


002 


0 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


روى الإمام البيهقي!') بسنده عن ابان بن صالح عن منصور بن 
المعتمر عن ربعي بن حراش عن علي بن ابي طالب ذه قال : خرج عبدان الى 
رسول الله (يهِهٌ) يوم الحديبية قبل الصلح فكتب اليه مواليهم قالوا : (( يا محمد والله 
ما خرجوا اليك رغبة" في دينك وانما خرجوا هربا" من الرق فقال ناس : صدقوا يا 
رسول الله ردهم اليهم فغضب رسول الله (يلْ) وقال : ما اراكم تنتهون يا معشر 
قريش حتى يبعث الله عليكم من يضرب رقابكم على هذا . وابى ان يرده وقال : هم 
عتقاء الله عز وجل )). 


ولما فرغ رسول الله (يِهُ) من قضية كتابة شروط الصلح قال لاصحابه 
e‏ ابيهقي ۾ الح ات ميم e‏ 
e‏ 
رسول الله اتحب ذلك أخرج ثم لا تكلم احدا'منهم كلمة حتى تنحر ب دك وتدعو 
حالقك فيحلقك فقام فخرج فلم يكلم احدا" منهم حتى فعل ذلك ونحر هديه ودعا حالقه 
يعني فحلقه فلما رأوا ذلك قاموا فنحروا وجعل بعضهم يحلق بعضا" حتى كاد بعضهم 
يقتل بعضا" غما" ... )). 
وقد ذكرت المصادر التاريخية ما يشابه ما ذكره البيهقي في قصة مشورة ام سلمة 
للرسول (ي) مع اختلاف في بعض الألفاظ!). 


99 السنن الکبری » ۳۸۳/۹- ۳۸١‏ » رقم الرواية ( ۱۸۸۳۸ ). ورواها الحاكم النيسابوري . ينظر : المستدرك على 
الصحیحین » ۱۳١١/۲‏ . 

97 السنن الكبرى » ۳۹۹/۹- ۳۷١‏ برقم الرواية ( ۱۸۸٠۷‏ ) . ونقلها البيهقي عن عن الزهري » ورواها عبد الرزاق . ينظر 
: المغازي النبوية » صهه- لاه ؛ المصنف »› ٣٤١ -۳۳۸/١‏ . 

7 الواقدي : المغازي » ٦١١/۲‏ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » ۳٤٠۹ -۳٤۸/۳‏ ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك »› 
۲ ؛ السهيلي : الروض الانف 2 459/5- 4970 . 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 
ونلاحظ هنا إن أم سلمة (رضي الله عنها) اشارت الى الرسول (5ي) بالراي السديد 
> وانه لا فرق في الاسلام بين ان تأتي المشورة من رجل او امرأة ما دامت ذات فكرة 
صائبة . 
۵- نزول سورة الفتم اثناء رجوع الرسول (4) والمسلمين من 
الحديببة :- 


وعندما رجع الرسول (ي) والمسلمون الى المدينة انزل الله سبحانه 
وتعالى سورة الفتح . 
وقد روى الإمام البيهقي' ) بسنده عن سعيد بن ابي عروبة عن قتادة ان انس بن 
مالك ذه حدثهم (( قال لما أنزلت هذه الآية على النبي (ي) : ١‏ !نا فتخنا لك قحا 
ميناً ليَعْفِرَ لكَ الله مَا تقد من ننبك وَمَا تَأخْرَ) (). مرجعهم من الحديبية وهم 
يخالطهم الحزن والكآبة وقد نحر الهدي فقال لقد انزلت علي ايات هي احب الي من 
الدنيا فقالوا يا رسول الله قد علمنا ما يفعل الله بك فما يفعل بنا ؟ قال فنزلت: ايذخل 
المُؤْمِنِينَ وَالمُؤْمِناتٍِ جَناتِ تجري من تَخْتها الأئهار) ‏ حتى بلغ رأس الآية)). 


وأورد البيهقي أ خمس روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند ذكر فيها 
نزول سورة الفتح اثناء رجوع الرسول (ي) والمسلمين من الحديبية الى المدينة. 


99 السنن الكبرى » 377/9 » رقم الرواية ( 1881١١‏ ) . ذكرها الشيخ الحكمي . ينظر : مرويات غزوة الحديبية » 
ص ۲۹۳ . 

© سورة الفتح آية )١(‏ . 

00 سورة الفتح آية )٥(‏ . 

97 السنن الکیری › ۳۷۲/۹- 800 » رقم الروايات ( ۱۸۸۱۲= ۱۸۸۱٤١‏ ) ؛ ٣٣/١‏ ۰ رقم الروايات 


. (19 )< (“AE ) 





القصل الثالث مروبات الإمام البيهقي في غزوات الرسول يك الدفاعية 


وقد ذكرت مصادر السيرة النبوية ان سورة الفتح نزلت على النبي (4) بعد منصرفه 


من الحذيبية7!). 


أما القرطبي' فقد ذكر في تفسير سورة الفتح عدة اراء للمفسرين والمحدثين فبعضهم 
ذكر انها نزلت في الحديبية » وبعضهم ذكر انها نزلت في خيبر والبعض الاخر ذكر 
انها في فتح مكة. 


9 الواقدي : المغازي » 11۷/۲ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية » ۳٤۲۹/۳‏ ؛ ابن سعد : الطبقات الکبری » ٠١٤/۲‏ ؛ 
السهيلي : الروض الانف » 455/5 ؛ ابن كثير : البداية والنهاية » ١51١/84‏ . 
2 الجامع لأحكام القرآن » 141/55ه- 45ه 5 





القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 


الفصل الرابع 


مروبات الإمام الببهفقب فب غزوات الرسول (4) 


ویشمل :- 

المبحث الآول:- (مروباته في غزوة خببر). 

المبحث الثاني:- (مروباته في غزوة قفتم مكة ). 
المبحث الخالث:- (مروباته في غزوة حنين والطائق ). 
المبحث الرابع:- (مروباته كي غزوة تبوك). 
المبحث الخامس:- (سباسة الرسول الخارجيبة). 


المبحث السادس:- (تنبوات الرسول ( كل ) بشؤون الحرب قبل 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# المجومية 


المبحث الأول:-(مروباته في غزو خيبر) 
آولاً :- الاستعداد للمعركة وتتضمن :- 
1- الاستخبارات العسكرية:- 
أ. الاستخلاف على المدينة :- 
كان :شرك انه (كق) خريسا على خياء التسامين کان ذا خر ال 
غزوة استخلف على المدينة أحد الصحابة تحسبا لأي امر طارئ قد يحدث في غياب 


الرسول (4) عن المدينة. 


وقد روى الامام البيهقي' بسنده عن خثيم عن عراك بن مالك عن أبيه عن أبي 
هريرة (#) قال : (( خرج رسول الله (ي) الى خيبر7 فاستخلف سباع بن 
عرفطة على المدينة)). 

وقد اختلفت المصادر التأريخية في ذكر من استخلف على المدينة فقد ذكر 
الواقدي( ان رسول الله (ي) استخلف على المدينة سباع بن عرفطة الغفاري › 
وذكر في موضع آخر ويقال : ان رسول الله (يلةِ) استخلف أبا ذر » وقال: 
(( والثبت عندنا سباع بن عرفطة )) . اما ابن هشام فقد ذكر ان رسول الله (كَلع) 
استهطل»,غلت: المديفة د م بن الل الى ر متها تكن أن حه اذام ذكرة 
البيهقي . وأميل الى ما رواه الواقدي في الرواية الثانية وما رواه كل من ابن سعد 
والطبري كونهم أقدم المؤرخين . 

.)٠۷۸۹٤( السنن الکبری 1۹-1۸/۹۰ رقم الرواية‎ )١( 


(۲) خيبر:- وهي ناحية على نمانية برد من المدينة لمن يريد الشام . (ياقوت الحموي : معجم البلدان » 409/5 ). 

.1۳۷-٦۳٦/۲ » اللمغازي‎ )۳( 

)٤(‏ السيرة النبوية ٠٠١۷/۳۰‏ ؛ ابن حزم : جوامع السيرة »ص٠١۲‏ ؛ السهيلي : الروض الانف 499/56 ؛ ابن 
حلدون : العبر » ۳۸/۲. 


(ه) الطبقات الكبرى ٠١5/٠2‏ ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك .٩/٠١‏ 


الفصل الرابع مرويات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


ب. محاولة زينب اليهودية فقتل الرسول (4) :- 


ولما فتح رسول الله () خيبر واطمأن أهدت له زينب بنت الحارث زوجة 
سلام بن مشكم شاة مصلية (مشوية) وكانت قد سألت أي عضو من الشاة أحب الى 
رسول الله (ي) فقيل لها : الذراع والكتف » فسمت الشاة وأكثرت في الذراعين 
والكتفين!"). 
وقد روى الامام البيهقي بسنده عن ابن وهب عن يونس عن ابن شهاب » قال : 
(( كان جابر بن عبد الله يحدث ان يهودية من أهل خيبر سمت شاة مصلية ثم 
أهدتها لرسول الله (يَلُ) » فأخذ رسول الله (4) الذراع فأكل منها وأكل رهط من 
أصحابه معه » ثم قال لهم رسول الله (وَل) : (( إرفعوا أيديكم)) وأرسل رسول الله 
(يلِ) الى اليهودية فدعاها ٠‏ فقال لها : (( أسممت هذه الشاة )) قالت اليهودية: من 
أخبرك » قال (( أخبرتني هذه في يدي للذراع)) » قالت : نعم » قال: (( فما أردت 
الى ذلك )) قالت :قلت إن كان نبيا فلن يضره » وان لم يكن نبيا استرحنا منه › 
فعفا عنها رسول اله(45) ولم يعاقبهاءوتوفي بعض أصحابه الذين أكلوا الشاة واحتجم 
رسول الله(ي) على كاهلة من أجل الذي أكل من الشاة »“حجمه ابو هند بالقرن 
والشفرة وهو مولى لبني بياضه من الانصار)). 
وأورد البيهقي7) ثمان روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف في اللفظ والسند.ثلاث 
روايات منها مختصرة في أمر الشاة المسومة التي أهدتها زينب اليهودية الى 
النبي (5خ) . 


."51١ ؛ البوطي : فقه السيرة » ص‎ ۳/١ » الواقدي : المغازي » 1۷۷/۲ » 1۷۹ ؛ الحلبي : السيرة الحلبية‎ )١( 
.)١١١٠١۸( السنن الكبرى » ۸۳/۸ » رقم الرواية‎ )۲( 
.)٠١١٠١٠۷(-)۱٠٠٠٠(» المصدر نفسه » 85/8 » رقم الروايات‎ )۳( 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


وأورد روايتين ذكر فيها:((فمات بشر بن البراء بن معرور)) ولم يذكر أمر 
الصحابة!"). اما الروايات الثلاثة الاخرى ذكر في إثنين منها(( ان النبي (4¥) قتلها 
يعني التي سمته)) ٠‏ وفي الرواية الثالثشة ذكر فيها : (( ان النبي (44) أمر بها 
فصلبت))'. وقد ذكر عروة(" ان اسم المراة التي سمت الرسول () هي زينب 
بنت الحرث اليهودية وهي بنت أخي مرحب اليهودي وذكر ان الذي أكل مع النبي 
() هو بشر بن البراء . اما الواقدي فقد ذكر هذه الرواية بالتفصيل وفيها: (( 
فقال قائل رواية : أمر بها الرسول (ي) فقتلت ثم صلبت »٠‏ وقال قائل رواية : عفا 
عنها )) . ونقل ابن هشام رواية ابن اسحاق وفيها: (( ان بشر مات من أكلته 
التي أكلها )) . اما ابن سعد فقد ذكر قصة زينب بنت الحارث مختصرة وذكر 
فيها : (( ... فأكل منها الرسول (ي) وناس من أصحابه فيهم : بشر بن البراء بن 
معرور فمات منها » ويقال ان رسول الله (4) قتلها )) وقال ابن سعد : وهو الثبت 
عندنا . بينما ذكر اليعقوبي ان زينب جاءت بشاة مسمومة للنبي (ي)وكلمه 
الذراع فقالت إني مسمومة وكان يأكل معه بشر فمات . وذكر الطبري قصة زينب 
اليهودية مختصرة وفيها: ((ان بشرا مات من أكلته وان النببي (ي) تجاوز عنها 


.)) 


.)150370( 2» )1١5٠5( البيهقي : السنن الکبری » ۸۳/۸ برقم الروايتين‎ )١( 
.)۱١١۰١۱۳(- )۱٦۰۱١( المصدر نفسه ۸۳/۸۰ » رقم الروایات‎ )۲( 

() مغازي رسول الله () » ص۱۹۸ . 

.1۷۸-٦۷۷/۲ » المغازي‎ )>( 

(ه) السيرة النبوية » .٠٠۷/۳‏ 

(5) الطبقات الكبرى » .٠١۷/۲‏ 

(۷) تاریخ الیعقوي » ۳۷/۲. 

(۸) تاريخ الامم والملوك » .٠١/۳‏ 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قبي غزوات الرسول 4# الهجومية 
اما ابن حزم فقد ذكر ان رسول الله(ي) أطعم السم فمات مزأكله معه » وعاش 

هو (ي) بعد ذلك بأربع سنين. ومن خلال متابعة روايات البيهقي وماروته 
المصادر التاريخية نلحظ انها أجمعت على ان الذي أكل من الشاة هو الرسول 
(5) وبشر وان بشر مات من هذه الاكلة » وان الرسول (#) أمر بقتل اليهودية 
وهو الثابت لدى ابن سعد . 

وتعتبر هذه الحادثة من الادلة على نبوة الرسول (ؤَلكٌ) فعندما انتهش (و) الذراع 
قال: إرفعوا أيديكم فإن كتف الشاة تخبرني أنها مسمومة . 


۴- الاعلام :- 
» إعطاء الرابة لعلي بن أبيٍ طالب :- 


بعث رسول الله (ظَلةِ) أبا بكر الصديق هه برايته الى بعض حصون 
خيبر » فقاتل فرجع ولم يك فدح » وقد جهد » ثم بعث الغد عمر بن الخطاب كه » 
فقاتل » ثم رجع ولم يك فتح وقد جهد فقال رسول الله (ك) :(( لأعطين الراية غدا 
رجلا يحبه الله ورسوله))("). 
وقد روى الامام بسنده عن عبيد بن شريك عن ابن أبي مريم عن أبن أبي حازم عن 
أبي حازم أنه سمع سهل بن سعد 4ه يقول: (( سمعت رسول الله (#) يقول يوم 
خيبر لأعطين الراية رجلا يفتح الله على يديه فبات الناس يدوكون' أيهم يعطاها 
فلما أصبح الناس غدوا على رسول الله (يلْ) كلهم يرجوا ان يعطاها فقال رسول الله 
(ي) أين علي بن أبي طالب قالوا يا رسول الله هو يشتكي عينيه فارسل اليه فبصق 
في عينه ودعا له فبرأ مكانه حتى لكأنه لم يكن به شيء فأعطاه 


.7١ جوامع السيرة » ص54‎ )١( 
.٠٠ ٤/۳ » ابن هشام : السيرة النبوية‎ )۲( 
.) ٤٠/٠٠١١ يدوكون:- أي يخوضون ويموجون ويختلفون فيه . (ابن منظور : لسان العرب‎ )۳( 


الفصل الرابع مرويات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


الزانة فقال “يا رسول: الثذ أقاظهح تی بكرا مقا قان على رلت إنقة حت قز 
بساحتهم ثم أدعهم الى الاسلام وأخبرهم بما يجب عليهم فيه من الحق فوالله لآن 
يهدي الله بك الرجل الواحد خير لك من حمر النعم))("). 

وأورد البيهقي أربع روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . الاولى 
بمعنى مقارب وفيها : (( ان رسول الله (يلعٌ) أرسل الى علي 4ه وهو أرمد فبصق 
في عينه ....فأعطاه الراية...وكان الفتح)) والرواية الثانية ذكر فيها:(( ان عليا 2 
دخل خيبر ... وأخذ المدينة ))7) وفي الثالثة قال:((فدعا عليا 4# وهو يشتكي 
وفي الرابعة ذكر ان رسول الله (4¥) قال: ((لأعطين أوليأخذن الراية غدا رجلا 


يحبه الله ورسوله))(. 
وذكرت بعض مصادر السيرة إعطاء النبي (4) الراية لعلي هه › الا انها لم تذكر 


قول الرسول (44) للامام علي هه في ان يدعوهم الى الاسلاء. 
اما البعض الاخر فقد ذكر ما يشابه ما ذكرته المصادر السابقة في اعطاء الراية 


2 


لعلي 5ه واضاف فيها : ((فلما كان الغد دعا عليا فدفعها اليه ... فسار قريبا ثم 
فاذئ 5 ار انلك غا ف فاا کی در ان لاله 9 اران دا 
رسول الله...))(". 


)١(‏ البيهقي : السنن الکبرى » 18١- ۱۸١/۹‏ » رقم الرواية )١18710(‏ . ورواها البخاري . ينظر : صحيح 
البخاري بشرح الفتح » ۷ /۸۷ » ٠٠١‏ . 

(۲) السنن الکبری » ۲۲۲-۲۲۱/۹ » رقم الرواية .)۱۸۳٤١(‏ 

(۳) المصدر نفسه» ۲۲۲/۹ برقم الرواية .)۱۸۳٤۷(‏ 

(4) المصدر نفسه » ۲۲۲/۹ › رقم الرواية .)۱۸۳٤۸(‏ 

(ه) المصدر نفسه » ٥۸۹/٦‏ » رقم الرواية .)٠١١٠١۸(‏ 

() الواقدي : المغازي » ٠٠٠-٦٠۳/۲‏ ؛ ابن هشام : السيرة النبوية ٠١ ٠/٠»‏ » اليعقوبي : تاريخ اليعقوبي » ؟//ا؛ 
الطبري : تاريخ الامم والملوك » .٠١-٠۲/۳‏ 

(۷) ابن سعد : الطبقات الكبرى » .١١١-١١١/۲‏ 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


ثانيا:- سير المحركة؛- 
1- تاربخ الغزوة:- 

إختلفت المصادر التاريخية في ذكر تاريخ غزوة خيبر فقد حددتها بين 
السنة السادسة والسابعة للهجرة حيث روى الامام البيهقي!') بسنده عن محمد بن فليح 
عن موسى بن عقبة عن ابن شهاب قال: (( هذه مغازي رسول الله (يَل) التي قاتل 
فيها ... ثم قاتل يوم خيبر من سنة ست...)). 
وقد أورد البيهقي' روايتين بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . وقد ذكر 
الواقدي' ان رسول الله (5ل4) (( خرج في صفر سنة سبع - ويقال انه خرج لهلال 
ربيع الأول الى خيبر )) وذلك بعد رجوعه من غزوة الحديبية . اما ابن هشام فقد 
ذكر ان المسير الى خيبر حدث في المحرم سنة سبع . بينما ذكر ابن سعد غزوة 
الرسول(ي) الى خيبر في جمادي الاولى سنة سبع من مهاجره. ولم يحدد 
اليعقوبي!')في أي شهن .حدثت قاتلا :انها وقعث في أول سئة سبع: وذكر ابن 
حزم(" ان رسول الله (ي) خرج غازيا الى خيبر في بقية المحرم آخر السنة 
السادسة . اما ابن كثير ذكر ان النبي (يَ) خرج الى خيبر في أول سنة سبع › 
ثم ذكن عن الزهري ان افتتاح خيير سنة سثء قال إين كثير: والصحيح إن ذلك في 
أول سنة سبع . 


.)١١١١۳( السنن الكبرى » 45/5 » رقم الرواية‎ )١( 

(؟) المصدر نفسه » 98-97/5 » رقم الروايتين (5 .)١١808( » )١١*0‏ 
م المغازي ,» 5554-1. 

.599/5 ٠ ؛ السهيلي : الروض الانف‎ ٠٠١۷/۳ » السيرة النبوية‎ )٤( 

(ه» الطبقات الكبرى » 5/75 .١٠١‏ 

(7) 2 تاريخ اليعقوبي ,» 75/5 ؛ الطبري : تأريخ الامم والملوك » 9//9. 

(۷) جوامع السيرة » ص۲۱۱ ؛ ابن خلدون : العبر » ۳۸/۲. 

(۸) البدایة والنهایة > ۰۱۹۰/۳ ٠١۱/٤‏ . 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


وذكر الحلبي!) ان غزوة خيبر حدثت في المحرم من السنة السابعة للهجرة وقال: 
وهذا ما ذهب اليه الجمهور ٠‏ وذكر ما ذهب اليه الامام ابن حزم. 


ويحتمل ان تكون غزوة خيبر حدثت في أواخر سنة ست للهجرة وبداية سنة سبع . 


“1 - مسير الجبشر الاسلامي الى خيبر:- 
بات المسلمون الليلة الاخيرة التي بدأ في صباحها القتال قريبا من خيبر 


> ولم يشعر بهم اليهود » وكان النبي (يَل) اذا اتى قوما بليل لم يقربهم حتى 
۲ 
ا 


وقد روى الامام البيهقي بسنده عن عبد العزيز بن صهيب وثابت البناني عن أنس 


بن مالك 5ه » (( ان رسول الله (وْ) صلى الصبح بغلس/ ثم ركب فقال: الله 
أكبر خربت خيبر انا اذا نزل بساحة قوم فساء صباح المنذرين فخرجوا يسعون في 
السكك وهم يقولون محمد والخميس قال مسدد قال حماد : والخميس . الجيش. فقتل 
المقاتلة وسبى الذراري...)). 

وأورد البيهقي!) تسع روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند.الاولى والثانية 
ا لر ات لای ق ی ا اکت بے اقات لق را 


الرسول(45) للمقاتلة اثناء مسيرهم الى خيبر وقد جاءت بشكل مباشر وغير مباشر. 


ففي الرواية الثالثة ذكر:((ان رسول الله (ي) خرج الى خيبر فجاءها ليلا 

.”5/«# » السيرة الحلبية‎ )١( 

(۲) المباركفوري : الرحيق المختوم » ص۳۸۲. 

(۳) السنن الكبرى » ٩١/۹‏ » رقم الرواية )١۷۹۷۹(‏ . ورواها البخاري . ينظر : صحيح البخاري بشرح الفتح » 
اكه 947 . 

. الغلس :- الظلام في آحر الليل وأول الصبح الصادق المنتشر في الافاق . وحرة غلاس إحدى حرار العرب‎ )٤( 
.) ۲۰۸-۲۰۷/٤ » (ياقوت الحموي : معجم البلدان‎ 

.)3751( » رقم الروايتين (50؟")‎ » ۳۲۹-۳۲٣/۲ » السنن الکبری‎ )٥( 


الفصل الرابع مرويات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


وكان اذا جاء ل بليل لا يغر عليهم حتى يصبح فلما اصبح خرجت يهود...)).(0) 


وفي الرواية الرابعة ذكر عن الشافعي قال: (( ان النبي (4) كان لا يغير حتى 
يصبح ليس بتحريم للإغارة ليلا.... ولكن احتياطا من ان يؤتوا من كمين او من 
حيث لا يشعرون وقد يختلط الحرب اذا اغاروا ليلا فيقتتل بعض المسلمين 
د 3 10" 

وذكر ثلاث روايات اخرى ذكر فيها :(( ان النبي (يَ) اذا طرق قوما لم يغر عليهم 
حت يصيت فان شمع أذانا أمسك: »وان لم يسمع أغان))(, 

وذكر روايتين وفيها: (( ان رسول الله (يَلِعٌ) قال اذا سمعتم مؤذنا أو رأيتم مسجدا فلا 
تقتلوا أحدا ))0). 

وذكر الواقدي ما يشابه ما ذكره البيهقي اذ قال: (( فلما نظروا الى رسول الشه(يَ) 
قد نزل بساحتهم قالوا: محمد والخميس فولوا هاربين حتى رجعوا الى حصونهم › 
وجعل رسول الله (45) يقول: الله أكبر خربت خيبر... )). 

ونقل ابن هشام رواية ابن اسحاق وهي مشابهه لما ذكره البيهقي من روايات. 
وذكر ابن سعد أكثر من رواية في مواضع مختلفة وهي مشابهة لروايات البيهقي. 
وهذا يؤيد ما أخذه البيهقي من المحدثين والمؤرخين. 


.)۱۸٠۹۷( البيهقي : السنن الکبری » ۱۳۹/۹ » رقم الرواية‎ )١( 

(؟) المصدر نفسه » ١87/9‏ » رقم الرواية .)١8٠055(‏ 

(۳) المصدر نفسه › ۹ رقم الرواية( ۹۸ ۰ قم الروايتين .)١187717( 2 )١1857 50١‏ 
)٤(‏ المصدر نفسه » ۱۸۳/۹ › ۳۰۷ » رقم الروایتین (۱۸۲۳۸) » .)۱۸٦۲١(‏ 

(ه) المغازي .1٤١۳-٦٤۲/۲١‏ 

(5) السيرة النبویة ٠١۹/۳۰‏ . 

.۱١۹-۱۰۸ ۰۱۰٦/۲۰ الطبقات الکبری‎ )۷( 





۴ المبارزة := 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 

كان اول حصن هاجمه المسلمون من حصون خيبر الثمانية هو حصن 

( ناعم) وكان خط الدفاع الأول لليهود لمكانه الاستراتيجي» وكان هذا الحصن هو 

حصن مرحب اليهودي. فعندما خرج علي بن ابي طالب ذه بالمسلمين الى هذا 

الحصن,ء ودعا اليهود الى الاسلام» رفضوا هذه الدعوة» وبرزوا الى المسلمين ومعهم 
ملكهم مرحبء فلما خرج الى ميدان القتال دعا الى المبارزة("). 


وروى الامام البيهقي! بسنده عن يونس بن بكير عن ابن اسحاق عن عبدالله بن 
سهل أحد بني حارثة عن جابر بن عبدالله 4# قال : (( خرج مرحب اليهودي من 
حصن خيبر وقد جمع سلاحه وهو يرتجز ويقول من يبارز؟ فقال رسول الله (كَلعٌ) 
من لهذا ؟ فقال محمد بن مسلمة : أنا له يارسول الله اناوالله الموتور الثائر قتلوا أخي 
بالامس قال: قم اليه اللهم أعنه عليه-فذكر الحديث في كيفية قتالهما قال وضربه 
محمد بن مسلمة حتى قتله » قال ابن اسحاق خرج ياسر فبرز له الزبير نه فقالت 
صفية رضي الله عنها لما خرج اليه الزبير: يارسول الله يقتل ابني فقال رسول الله 
(ي) بل ابنك يقتله ان شاء الله فخرج الزبير وهو يرتجز ثم التقيا فقتله الزبير قال 
وكان ذكر ان عليا ظ4 هو قتل ياسرا كذا في هذه الرواية» ان محمد بن مسلمة هو 
من قتل مرحبا )). 
وأورد البيهقي(" أربع روايات اخرى بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند. الاولى 
ذكر فيها قصة مبارزة محمد بن مسلمة لمرحب اليهودي بمعناه. وفي الرواية الثانية 
والثالثة والرابعة ذكر فيها ان علي بن ابي طالب 4ك بارز مرحب فقتله!*). 

. 41١1/7» الواقدي : المغازي » 555/7 ؛ الصلابي : السيرة النبوية‎ )١( 

(۲) السنن الکبری » ۲۲۱/۹ » رقم الرواية ( 5 .)١87‏ 


(۳) المصدر نفسه » ٠١١-٠٤۰/۹‏ » رقم الرواية .)١۱۸١١۸(‏ 


.)۱۸۳٤۹( » )۱۸۳٤۷( 2 )١8*55( المصدر نفسه » ۲۲۲-۲۲۱/۹ » رقم الروایات‎ )٤( 


والرواية الخامسة رواها عن الواقدي قال: (( وقيل : ان محمد بن مسلمة ضرب 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
الله (ي) في سلبه ... فأعطى رسول الله (يلْ) سلبه لمحمد بن مسلمة ودرعه 
ومغفرة وبيضته...))7"). 

وذكر الواقدي(') تفصيلا مطولاً في قصة المبارزة فيها :(( ان رسول الله (ي) أذن 
لمحمد بن مسلمة في قتال مرحب ودعا له بدعوات » واعطاه سيفه ... فقطع رجليه 
ووقع مرحب ... )) وفي قصة مبارزة الزبير لياسر قال فيها : (( فبرز له علي عليه 
السلام فقال الزبير : أقسمت عليك الاخليت بيني وبينه ففعل علي ... فقال الرسول 
() لكل نبي حواري وحواريّ الزبير وابن عمتي )) وذكر ما يشابهه ما ذكره 
البيهقي في كلا الروايتين .وذكر نفس رواية البيهقي الخامسة بل ان البيهقي نقلها 
عنه. 

ونقل ابن هشام7 رواية ابن اسحاق وهي نفس رواية البيهقي الا ان ابن هشام فصل 
في كيفية قتل مرحب من قبل محمد بن مسلمة » وذكر قصة مبارزة الزبير لأخي 
مرحب ( ياسر ) وهي نفس رواية البيهقي . وذكر ابن سعد ان علي بن ابي طالب 
# فلق رأس مرحب بالسيف وكان الفتح علي يديه ولم يذكر قصة مبارزة الزبير 
لياسر. 

ومن خلال استقراء ما ذكره البيهقي وما سبقه من المصادر التأريخية نلحظ انه فصل 
وأكثر من الروايات في المبارزة يوم خيبر بل ان بعض الروايات قد أخذها عن الذين 
سبقوه بأسانيدها لذلك جاءت مشابهة لما ذكرته تلك المصادر. 


)١(‏ البيهقي : السنن الكبرى 6 504/5 » رقم الرواية )١717173(‏ . نقلها البيهقي عن الواقدي. 
ينظر : المغازي » .٠٥٦/۲‏ 

(۲) المغازي » ٠٥۷-٦٠١/۲‏ ؛ الحلبي : السيرة الحلبية » ٤٠-٤٤/۳٣‏ . 

(*) السيرة النبوية » ٠١٤-۳٦۳/۳‏ ؛ الطبري : تاريخ الامم ولملوك » .٠١ ١٠١-٠٠١/۳‏ 

0 الطبقات الكبرى ٠؟5/١١1.‏ 


ثالثا:- نتائج المعركة: 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


١‏ - حكم الرسول (35) على بهود خيبر بالجلاء ومطالبته (4) باخراج 
الاموال :- 
بعد ان قاتل الرسول (ي) اليهود في بعض حصونهم » تحول الى 
الكيية والتوطيخ وساظم.خصبن أبن :ابي الخقيق: النذي كاتوا فيه فتخصكوا أشند 
التحصن » وجاءهم كل فل كان قد انهزم من النطاة والشق » وقد حاصرهم رسول 
الشه(ي) أربعة عشر يوما فلما أيقنوا بالهلكة سألوا رسول الله (ي) الصلح(". 


وقد روى الامام البيهقي!') بسنده عن حماد بن سلمة عن عبيد الله بن عمر فيما 
يحسب ابو سلمة » عن نافع » عن ابن عمر 4 (( ان رسول الله (4) قاتل أهل 
خيبر حتى ألجأهم الى قصرهم فغلب على الارض والزرع والنخل فصالحوه على ان 
يجلوا منها ولهم ما حملت ركابهم ولرسول الله(ي) الصفراء والبيضاء ويخرجون 
منها واشترط عليهم ان لا يكتموا ولا يغيبوا شيئا فان فعلوا فلاذمة لهم ولا عهد فغيبوا 
مسكا() فيه مال وحلي لحيي بن أخطب كان احتمله معه الى خيبر حين أجليت 
النضير فقال رسول ال(ي) لعم حيي:ما فعل مسك حيي الذي جار به من النضير 
فقال: أذهبته النفقات والحروب فقال العهد قريب والمال أكثر من ذلك فدفعه رسول 
الله (4) الى الزبير فمسه بعذاب وقد كان حيي قبل ذلك دخل خربة فقال قد رأيت 
حيي يطوف في خربة ههنا فذهبوا وطافوا فوجدوا المسك في الخربة فقتل رسول الله 
(ي) ابني حقيق واحدهما زوج صفية بنت حيي بن اخطب وسبى رسول الله(ظَلة) 
نساءهم وذراريهم وقسم أموالهم بالنكث الذي نكثوا...)). 


1) الواقدي : المغازي » .1۷٠/۲‏ 
(۲) السنن الکبری » ۲۳۲-۲۳۱/۹ » رقم الرواية (۱۸۳۸۷). 
0 ألما = الجلد . (الجوهري : الصحاح < Al‏ (- 


وذكر الواقدي ان حصار الرسول (ي) لهم أجهدهم وقذف الله في قلوبهم 


الرعب فأرسل كنانة بن ابي الحقيق رجلا من اليهود ويقال له (شماءخ) الى النبي 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
(ي) فأخبره برسالة كنانة في الرغبة في الصلح وبعد ذلك نزل كنانة الى النبي 
(يِ) فصالحه رسول الله (يي) على حقن دماء من في حصونهم من المقاتلة وترك 
الذرية لهم على ان يخرجوا من خيبر » وقد سأله رسول الله (ي) عن كنز آل أبي 
الحقيق فقال: يارسول الله أنفقناه في حربنا » ثم سأل الرسول (45) ثعلبة بن سلام 
بن أبي الحقيق عن الكنز فأشار الى الخربة التي كان يطوف بها كنانة كل 
غداة.فأرسل رسول الله (يَ) مع ثعلبة الزبير بن العوام ونفرا من المسلمين الى تلك 
الخربة » فحفر حيث أراه ثعلبة فأستخرج منه ذلك الكنز ويقال: ان الله عز وجل دل 
رسوله عليه » وذكر ما يشابه ما ذكره البيهقي في ان رسول الله (كَلهٌ) دفع كنانة الى 
الزبير فمسه بعذاب ثم دفعه الى محمد بن مسلمة فقتله » وأمر بأبن أبي الحقيق 
الاخر فقتل . 
ونقل ابن هشام عن ابن اسحاق عقوبة كنانة بن ابي الربيع لاخفائه كنز بني 
النضير الذي وجد مدفونا في الخربة . 
وذكر ابن سعد( ما يشابه ما ذكره البيهقي الا انه قال في كنز آل ابي الحقيق 
الذي كان في مسك الجمل وكانوا غيبوة في خربة (( انه دل الله رسوله (¥#) عليه 
فاستخرجه )) وذکر ان رسول الله (4¥) کان قد صالحهم على ان يحقن دماءهم. 
ونقل ابن كثير أ رواية الحافظ الواقدي والبيهقي. 


(1) المغازي ,2 ؟9/9>>-للاة. 

(۲) السيرة النبوية » 57/8" ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك » ١5/78‏ . 
(9) الطبقات الكبرى » .١٠١ 1١1-1579‏ 

.١55/85 » البداية والنهاية‎ )٤( 


وذكر الحلبي رواية مشابهة لرواية البيهقي وذكر ان رسول الله(ي) سأل (( 
سعية بن عمرو وهو عم حييّ بن أخطب وفي لفظ سعيه بن سلام بن ابي الحقيق 


الفصل الرابع مرويات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


فدفع رسول الله (يَُ) سعية بن عمرو للزبير 4ه فمسه بعذاب فقال رأيت حيي 


يطوف في خربة ههنا... فوجدوا ذلك الجلد وفي رواية اخرى ذكر انه كنانة)). 
۴- اعطاء الرسول () ارض خيبر لليهود على آن لهم نصف الثمر:- 


لقد اعطت شروط الصلح الرسول () حق اجلاء يهود خيبر عن 
أرضهم مقابل ضمان حياة المقاتلين وترك الحرية لنسائهم وأولادهم › الا ان رسول 
الله (4) لم يستعمل هذا الحق » وسمح لليهود في البقاء في أراضيهم واستثمار 
مزارعهم بانفسهم على أن يقسم محصول هذه المزارع بينهم وبين المسلمين 
مناصفة("). 
وقد روى الامام بسنده عن حماد بن سلمة عن عبيد الله بن عمر فيما يحسب ابو 
سلمة » عن نافع عن ابن عمر رضي الله عنهما ((... وأراد ان يجليهم منها فقالوا 
يامحمد دعنا نكون في هذه الارض نصلحها ونقوم عليها ولم يكن لرسول الله (كَلع) 
ولا لأصحابه غلمان يقومون عليها وكانوا لا يفرغون ان يقوموا عليها فأعطاهم خيبر 
على ان لهم الشطر من كل زرع ونخل وشيء مابدا لرسول(و) وكان عبد الله بن 
رواحة يأتيهم كل عام فيخرصها! عليهم ثم يضمنهم الشطر فشكوا الى رسول الله 
(ي) شدة خرصه وأرادوا ان يرشوه قال يا أعداء الله تطعموني السحت؟ والله لقد 


.49// » السيرة الحلبية‎ )١( 
.795 ؛ الملاح : الوسيط في السيرة النبوية » ص‎ 54٠0 » ٦۷١/۲ » الواقدي : المغازي‎ )۲( 
.) ۲٠/۷ » خرصه:- أي ير ما عليه من الرطب تمرا ومن العنب زبيباً . (ابن منظور : لسان العرب‎ )5( 


إليّ من عدتكم القردة والخنازير ولا يحملني بغضي إياكم وحبي إياه على ان لا اعدل 
بينكم فقالوا بهذا قامت السموات والارض ...))7". 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
واورد البيهقي!') سبع روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف في اللفظ والسند . ذكر 
فيها:(( ان رسول الله (ي) عامل خيبر بشطر ما يخرج منها من ثمر وزرع )). وقد 
ذكر الزهري رواية مشابهة لرواية البيهقي » الا انه لم يذكر قصة محاولة يهود 
خيبر رشوة عبد الله بن رواحة . اما الواقدي7”) فقد ذكر ما يشابه ما ذكره البيهقي › 
وذكر ان رسول الله (يْ) قال: (( أقركم على ما أقركم الله)) فكانوا بها على عهد 
بينما ذكر في قصة رشوة اليهود لعبد الله بن رواحة (( أنهم جمعوا له حليا من حلي 
نسائهم فقالوا: هذا لك وتجاوز في القسم ... وذكر ان عبد الله بن رواحة خرص 
عليهم » فلما قتل يوم مؤتة بعث رسول الله (4) أبا الهيثم بن التيهان بخرص عليهم 
> ويقال: جبار بن صخر ... ويقال: الذي خرص بعد ابن رواحة عليهم فروة بن 
عمرو)) . ونقل ابن هشام عن ابن اسحاق رواية ذكر فيها خرص عبدالله بن 
رواحة ولم يذكر قصة الرشوة » وذكر انه بعد أن أصيب في مؤتة يرحمه الله كان 


الخارص هو ( جبار بن صخر بن أمية بن خنساء). 


.)١۱۸۳۸۷( البيهقي : السنن الکبری » ۲۳۲-۲۳۱/۹ » رقم الرواية‎ )١( 
.)۱۱١۲۷-۱۱۹۲۱ ( رقم الروایات‎ ۰» ۱۸۹-۱۸۸/٦ » (؟) المصدر نفسه‎ 
.٠۷٠/٠١ ؛ عبدالرزاق : المصنف‎ ۸٥-۸٤ المغازي النبوية » ص‎ )۳( 

.59١ -59٠. » للمغازي‎ )٤( 

(ه) السيرة النبوية » .٠۸١/۳‏ 


اما ابن سلام فقد ذکر (( انه لما صارت الاموال في يدي رسول الله (و) لم يكن 
له من العمال ما يكفون عمل الارض فدفعها رسول الله (وَل) الى اليهود » يعملونها 
على نصف ما خرج منها » فلم تزل على ذلك في حياة رسول النه () 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 

وحياة ابي بكر »حتى كان عمر.. فأجلاهم الى الشام )) . وذكر ابن شبه' اكثر من 
رواية بألفاظ واسانيد مختلفة وكلها مشابهة لرواية البيهقي . اما ابن حزم فقد ذكر 
ما يشابه ما ذكره البيهقي ايضا دون ذكره لقصة الرشوة » وذكر ان اليهود بقوا بخيبر 
ونلاحظ هنا البراعة العسكرية للرسول (يَي) في اتخاذه قرار اجلاء اليهود من خيبر 
متى شاء وفي نفس الوقت ابقاهم لزراعة الارض لأنهم اعلم بها من غيرهم» ولهم 
نصف الثمر ولأن الرسول (ي) والمسلمين كانوا مشغولين بأمور الجهاد واعداد 
الجيش ونشر الدعوة الاسلامية وهو (يلةٌ) بهذا الاجراء اراد اخضاعهم وكسر شوكتهم 
وقد تم اجلائهم من خيبر فيما بعد في عهد الخليفة عمر بن الخطاب َيه عندما 
اعتدوا على عبد الله بن عمر وسيأتي ذلك لاحقا ان شاء الله . 
*1- زواج الرسول (35) من صفية بنت حي بن أخطب :- 

وبعد ان أصبحت صفية بنت حيي في السبي بعد ان قتل زوجها كنانة 

بن ابي الحقيق تزوجها رسول الله (4£). 
وقد روى الامام بسنده عن سليمان بن المغيرة عن ثابت عن أنس ذه قال: (( 
صارت صفية لدحية في مقسمة وجعلوا يمدحونها عند رسول الله(ي) ويقولون ما 
رأينا في السبي مثلها قال فبعث الى دحية فأعطاه بها ما اراد ثم دفعها الى أمي فقال 
أصليحها قال: ثم خرج رسول الله (يَُ) من خيبر حتى جعلها في 

.55-56 الاموال » ص‎ )١١ 


(۲) تاريخ المدينة المنورة » .٠۸٠١-١۱۷۷/١‏ 


(۳) جوامع السيرة » ص۲۱۳ ؛ ابن خلدون : العبر » ۳۹/۲. 


ظهره نزل ثم ضرب عليها القبة فلما اصبح قال: من كان عنده فضل زاد فليأتنا به 
قال فجعل الرجل يجيء بفضل التمر وفضل السويق وفضل السمن حتى جعلوا من 
ذلك سوادا حيسا فجعلوا يأكلون من ذلك الحيس ويشربون من حياض الى جنبهم من 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
اذا رأينا جدر المدينة مشينا اليها فرفعنا مطيتنا ورفع رسول الله (للج) مطيته قال 
وصفية خلفه قد اردفها فعثرت مطية رسول الله () فصرع وصرعت قال: فليس 
أحد من الناس ينظر اليه ولا اليها حتى قام رسول الله (44) يسترها قال فأتيناه فقال 
لم نضر قال فدخلنا المدينة فخرج جواري نسائه يتراعينها ويشمتن بصرعتها ))7). 
وأورد البيهقي() ستة روايات بأسانيد مختلفة عن أنس وبمعنى مقارب ذكر فيها زواج 
الرسول (يَُ) من صفية. وأورد ثلاث روايات أخرى ذكر في الاولى ((ان 
النبي (4) تزوجها وجعل صداقها عتقها))'. وفي الثانية ذكر فيها:(( ان رسول 
الله (يَ) اشتراها بسبعة أرؤس” )). وفي الثالثة ذكر بتسعة أرؤس. 

وذكر عروة بن الزبير" ان النبي (4) اصطفى صفية بعد ان ذكر له جمالها 
وكان قد قتل زوجها وكانت غزوسنا ؛ 


)١(‏ البيهقي : السنن الكبرى » 45/9 » رقم الرواية(79/0١)‏ . ورواها البخاري . ينظر : صحيح البحاري بشرح 
الفتح ٥۹٦/۷۰‏ . 

(۲) السنن الکبری » ۲۱۰/۹ » رقم الرواية (۱۸۳۰۲) ›» ٤۲٤-٤۲۲/۷‏ » رقم الروايات )٠٤١١٥١( = )٠٤١١۲(‏ 
۹/١ >‏ » رقم الرواية (ه10/5؟١).‏ 

(۳) المصدر نفسه » 35/9 » رقم الرواية .)١17/9:10/9(‏ 

(5) أرؤس:- (رأس) كل شيء اعلاه » واللجمع في القلة (أرؤس) و(رؤوس) في الكثير وقد حاءت بمعنى الابل . (ابن 
منظور : لسان العرب » 91١/5‏ ). 

(5) البيهقي : السنئن الكبرى » 437-54935775 » رقم الرواية .)١73765(‏ 

(5) للمصدر نفسه » ٩۰/۷‏ » رقم الرواية .)١١۳١١۸(‏ 


(۷) مغازي رسول الله () » ص۱۹۹ . 
اما الواقدي7) فقد ذكر ان صفية بنت حيي كانت زوجة كنانة بن أبي الحقيق وانه 
اعرس بها قبل قدوم الرسول (ي) بأيام » وذكر قصة زواج النبي (يُ) من صفية 


وان النبي (4) قد خيرها بين البقاء على دينها وبين ان تختار الله ورسوله فاختارت 
الله ورسوله والاسلام . ونقل ابن هشام7) عن ابن اسحاق رواية فيها : 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
(( ... واصاب رسول الله (ي) منهم سبايا » ومنهن صفية بنت حيي بن أخطب 
وكانت عند كنانة بن الربيع بن أبي الحقيق .. فاصطفى رسول الله (ي) صفية 
لنفسه )) . اما ابن سعد( فقد ذكر رواية مختصرة في زواج صفية من الرسول 
(يِ) وفيها :(( وكانت صفية بنت حيي ممن سبى رسول الله (4) بخيبر فاعتقها 
وتزوجها )) . بينما نقل ابن خياطأ رواية ابن اسحاق » ونقل رواية أخرى عن ثابت 
> عن أنس ذكر فيها ان رسول الله (ي) اشتراها بسبعة أرؤس . 
وذكر ابن حزم (( ان صفية بنت حيي وقعت في السبي فوهبها عليه السلام لدحية 
ثم ابتاعها منه بتسعة أرؤس .. وأسلمت ثم اعتقها وتزوجها )) . وكذلك ذكر ابن 
خلدون الا انه قال: ثم ابتاعها بسبعة أرؤس. وقد كانت ام المؤمنين صفية بنت 
حيي قد رأت رؤيا وقد أوردها الامام البيهقي"'بسنده عن ابن عمر رضي الله عنهما 
في حديث طويل قال: (( ورأى رسول الله (يَة) بعين صفية خضرة » فقال: يا صفية 
ما هذه الخضرة؟ فقالت: كان رأسي في حجر ابن حقيق وانا نائمة » فرأيت كان قمرا 
وقع في حجري » فأخبرته بذلك فلطمني » وقال : تمنين ملك يثرب)). 

.۷۰۷ ۰ 1۹۳ › 1۷0-٦۷٤/۲ , اللمغازي‎ 001١ 

(۲) السيرة البنوية » ٠٠٠/۳‏ ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك » 5//8. 

(۳) الطبقات الكبرى » .٠١۸/۲‏ 

.55 6 515/١ » تاريخ خليفة بن خياط‎ )٤( 

,)2 جوامع السيرة » ص375١7.‏ 


(0) العبر› ۳۹-۳۸/۲. 
(۷) السنن الکبری » ۲۳۲/۹ » رقم الرواية .)١۱۸۳۸١(‏ 


وفعلا صدق الله رؤيا صفية(رضي الله عنها) واكرمها بالزواج من رسوله (44) 
واعتقها من النار وجعلها أما" للمؤمنين. 


-٤‏ تقسیم غنائم خهبر:- 


الفصل الرابع مرويات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


وبعد ان اصبحت خيبر ملكا للمسلمين قسم رسول الله(ك) غنائم 


وقد روى الامام البيهقي!''بسنده عن ابي شهاب عن يحيى بن سعيد عن بشير بن 
يسار انه سمع نفراً من اصحاب رسول الله (ي) قالوا: (( ان رسول الله (ي)حين 
ظهر على خيبر فقسمها رسول الله على ستة وثلاثين سهما جمع كل سهم مائة سهم 
فكان النصف سهاما للمسلمين وسهم رسول الله (يلُ) وعزل النصف لما ينوبه من 
الامور والنوائب)). 

وأورد البيهقي! عدة روايات في فتح خيبر وتقسيم غنائمها. الرواية الاولى ذكر فيها: 
(( ان رسول الله (يَ) أفتتح بعض خيبر عنوة )). وفي الرواية الثانية ذكر:(( ان 
رسول الله () اسهم للرجل ولفرسه ثلاثة اسهم سهما له وسهمين لفرسه))!').وفي 
الرواية الثالشة ذكر: (( ان رسول الله (يْ) أسهم للراجل سهما"واسهم للنساء 
والصبيان))0').وفي الرواية الرابعة حدد سهم الزبير بن العوام قائلا : (( ضرب رسول 
الله (وعٌ)عام خيبر للزبير باربعة أسهم سهما له وسهما لذي القربى صفية بنت عبد 
المطلب أم الزبير وسهمين للفرس ))7). 


(۱) السنن الکبری » ۲۳۳/۹ » رقم الرواية (۱۸۳۸۸). 

(۲) المصدر نفسه»۲۳۳/۹ برقم الرواية (۸۳۸۹١).ورواها‏ البخاري. ينظر : صحيح البخاري بشرح الفتح» ٦٠١/۷‏ . 
(۳) البيهقي : السنن الكبرى » 88/9 » رقم الرواية .)١7959(‏ 

(2)4 المصدر نفسه » 4١/94‏ » رقم الرواية .)١7959(‏ 

() المصدر نفسه 10/942 » رقم الرواية .)١7958(‏ 


وفي الرواية الخامسة ذكر ان رسول الله (ي) جعل للعبيد شيئا من الغنيمة لمن 
شارك في غزوة خيبر وقد روى روايتين عن عمير مولى ابي اللحم ذكر في الاولى: 
(( شهدت خيبر مع ساداتي فكلموا في رسول الله (ي) فأمر بي فقلدت سيفا ... 
فأخبر اني مملوك فأمر لي بشيء من خرثي () المتاع ))7). 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


والرواية الثانية بمعنى الرواية الاولى. 
وذكر الواقديأ بان فتح خيبر كان عنوة » وذكر تفصيلاً مطولاً في تقسيم الغنائم 
ذكر فيها ان الرسول (4) اعطى صفية أربعين وسقا > وذكر في موضع آخر ان 
اول سهم خرج في النظاة هو سهم الزبير بن العوام » وذكر في رواية اخرى انه 
شارك في غزوة خيبر مملوكان منهم عمير مولى آبي اللحم قال عمير : (( ولم 
يسهم لي واعطاني خرثي متاع )). 
اما ابن سلام!) فقد ذكر ان خيبر أفتتحت عنوة بعد القتال » وذكر رواية أخرى 
بنفس رواية البيهقي مع اختلاف في اللفظ والسند . 
ونقل ابن هشام!'! رواية ابن اسحاق وفيها : (( وكانت المقاسم على اموال خيبر 
على الشق ونطاة والكتيبة » فكانت الشق ونطاة في سهمان المسلمين » وكانت 
الكتيبة خمس لله » وسهم النبي (يع) وسهم ذوي القربى واليتامى والمساكين )) وذكر 
تفصيلاً في قسمة الغنائم » وذكر انه كان لكل راجل سهم » ولكل فرس سهمان » 
ولفارسه سهم » وذكر ما ذكره الواقدي في سهم الزبير وأمه صفية . 
وذكر ابن سعدا" رواية ابن سلام وذكر ما ذكره البيهقي في سهم الفارس وفي 
اعطاء العبيد شيء من الغنائم . 
)١(‏ الخرئي:- اثاث البيت ومتاعه . ( ابن الاثير : النهاية في غريب الحديث والاثر » ١9/7‏ ). 
(؟) البيهقي : السنن الكبرى » 94١/9‏ » رقم الرواية .)١7954(‏ 
(9) المصدر نفسه » 58/9 » رقم الرواية .)٠۷۸١۷(‏ 
(:) المغازي , 1۸0-1۸4/۲ 3۹٤۰‏ ۰ ۰۷۱۱ ۷۱۸. 
(5) الاموال » ص٥٦‏ . 


(5) السيرة النبوية » ۳۸۰/۲۳ ۰ ۳۸۱ » ۳۸۲. 


(۷) الطبقات الکبری » .١١٤١-١۱١۱۳/۲‏ 





۵- نهب الرسول (4£4) عن الغلول بوم خببر :- 
تعتبر غزوة خيبر من أكثر غزوات الرسول (ك) غنيمة" وقد نهى (كٍَ) 


عن الغلول وهو الاخذ من المغانم قبل قسمتها من قبل الرسول (4£). 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
وقد روى الامام البيهقي! و غ يس اندنعو و عد سالم مولى ابن 

مطيع انه سمع ابا هريرة ذه يقول: (( إفتتحنا خيبر فلم نغنم ذهبآ ولا فضة انما 
غنمنا الابل والبقر والمتاع والحوائط ثم انصرفنا مع رسول الله (يَلِعُ) الى وادي القرى 
ومعه عبد له يقال له مدعم' وهبه له أحد بني الضباب فبينما هو يحط رحل رسول 
الله اذ جاءه سهم عائر حتى اصاب ذلك العبد فقال الناس هنيئا" له الشهادة فقال 
رسول الشه(ك) والذي نفسي بيده ان الشملة التي اصابها يوم خيبر من المغانم لم 
يصبها المقاسم لتشتعل عليه نارا فجاء رجل حين سمع ذلك من النبي(٤4)‏ بشراك او 
بشراكين فقال هذا شيء كنت اصبته فقال رسول الله(4) شراك او شراكان من 
نار)). 

واورد البيهقي7) روايتين بالمعنى نفسه هذه الرواية مع اختلاف باللفظ والسند. الاولى 
بمعنى هذه الرواية الا انه لم يذكر اسم العبد الذي كان مع الرسول (ك) وذكر انه 
اعطاه رفاعة بن بدر رجل من بني ضبيب. والرواية الثانية ذكر فيها: (( ان رجل 


يقال له کرکرة) مات فقال رسول الله () هو في النار فذهبوا 

(۱) السنن الکبری » ۲۳۱/۹ » رقم الرواية .)١۱۸۳۸١(‏ 

(۲) وهو مولى رسول الله (ييهِ) كان مولدا" من حسمى » اهداه رفاعة بن زيد الجذامي لرسول الله (ول) ويقال: انما 
اهداه فروة بن عمرو الجذامي وتوفي في وادي القرى . (البلاذري : انساب الاشراف » 485/١‏ ؛ابن حجر العسقلاني: 
الاصابة في تمييز الصحابة » ۳۹٤/۳‏ ). 

(۳) السنن الکبری » ۱۷۱-۱۷۰/۹ » رقم الرواية .)٠۱۸۲١۲(‏ 

(4) هو مولى رسول الله () وكان نوبيا أهداه له هودة بن علي الحنفي اليمامي فأعتقه وقال الواقدي انه كان مسك 
دابة النبي (يَيُ) عند القتال يوم حيبر . ( البلاذري : انساب الاشراف » 185/١‏ ؛ ابن حجر : الاصابة » ۲۹۳/۲ 


( 


ينظرون اليه فوجدوا عليه عباءة قد غلها ))7') 
وأززفةا اناد وو از E E Sy SE E SE a‏ 


. ۹ ا کي ۲ 
فوجدنا خرزات من خرز يهود ما تساوي درهمين ))7). 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
وأورد الامام رواية ذكر فيها نهي الرسول () عن أخذ الطعام يوم خيبر وفيها ذكر ان 
رسول الله (ييُ) قال يوم يخبر : (( كلوا واعلفوا ولا تحملوا )) وذكر خمس روايات 
بمعنى مقارب ذكر فيها: (( انهم كانوا يصيبون العسل والفاكهة والسمن فيأكلوه ولا يؤخذ 
منهم الخمس ))0 
وأورد روايتين في اصابة عبد الله بن مغفل جراب شحم يوم خيبر وذكر ان رسول الله 
63 قد راه( . 
وذكر الواقدي قصة العبد الاسود الذي يقال له مدعم وهي مشابهة لرواية البيهقي وذكر ان 
الذي أهداه الى رسول الله () هو رفاعة بن زيد بن وهب الجذامي ٠‏ وذكر رواية اخرى في 
موضع آخر ذكر فيها قصة رجل أسود كان مع النبي () يمسك دابته عند القتال يقال له 
كركرة وذكر قصته في غله شملة يوم خيبر وذكر قصة الرجل الذي أخذ الشراكين وكلا 
الروايتين مشابهة لروايه البيهقي » وذكر قصة اخرى وهي قصة رجل من أشجع الذي 
اصاب خرز من خرز اليهود وهو مشابهة لرواية البيهقي ايضا . وذكر ان المسلمين (( 
وجدوا من الاطعمة ما لم يظنوا ان يجدوه هناك من الشعيرء والتمر » والسمن» والعسل » 
والزيت » والودك؛ ونادى منادي رسول الله (يلعٌ) : كلوا واعلفوا ولا تحملوا )). 


.)١187٠55( رقم الرواية‎ » ١7١/9 » البيهقي : السنن الكبرى‎ )١( 

(۲) المصدر نفسه » ۱۷۲-٠۷۱/۹‏ » رقم الرواية (5 .)١85 ٠‏ 

(9) المصدر نفسه » 4/9 ٠١‏ » رقم الرواية (5 .)١8٠٠١‏ 

.)۱۷۹۹۷(-)۱۷۹۹۳( المصدر نفسه › ۱۰۲-۱۰۱/۹ › رقم الروایات‎ )٤( 

(ه) المصدر نفسه » ۱۰۱/۹ » رقم الروایتین (۱۷۹۹۲)»(١۷۹۹١).ورواها‏ البخاري. ينظر : صحيح البخاري بشرح 
الفتح › ۷۹٤/٦۱۱۰۹/۳۱۳۰۷/٦‏ . 


.۷۱۰- ۷۰۹ ۰٩۸۱ › 11٤/۲ › اللمغازي‎ 5١ 


ونقل ابن هشام عن ابن اسحاق رواية مشابهة لرواية الواقدي الا انه لم يذكر اسم 
الغلام » وذكر قصة اصابة عبد الله بن مغفل جراب الشحم وهي مشابهة لرواية 
البيهقي . وكذلك نقل الطبري( رواية ابن اسحاق التي تخص الرجل الذي غل 
الشملة من المغانم . وذكر الحلبي7) قصة الصحابي الذي غل خرز من خرز اليهود 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
وعندما مات قال (¥) صلوا على صاحبكم وامتنع من الصلاة عليه فتغيرت وجوه 
الناس لذلك . ونرى هنا ان رسول الله () كان ينهى المقاتلة عن اخذ الشيء من 
المغانم قبل توزيعها وان هذا الشيء لا ينطبق على الطعام فقد اباح الرسول (44) 
الاكل من تلك الاطعمة على ان لا يحملوا منها وان ياخذوا حاجتهم ولم يخمسها. 
1- خدعة الحجاج ین hlle‏ أجل مكة ولزوجتة:- 
وبعد ان حقق المسلمون في معركة خيبر نصرا كبيرا على اليهود بشكل 
خاص وعلى المشركين بشكل عام ٠‏ استأذن الحجاج ابن علاط الرسول (ي) في 
ذهابه الى مكة وقال : (( يارسول الله إئذن لي حتى أذهب فاخذ مالي عند امراتي » 
فان مت باسلامي لم أخذ منه شيئا)). 
)١(‏ السيرة النبوية » ///8594-85,. 
(۲) تاريخ الامم والملوك » .٠١/۳‏ 
(۳) السيرة الحلبية » .٦۳-٦۲/۳‏ 
)٤(‏ هو الحجاج بن علاط بن خالد بن نويرة بن هلال بن عبيد بن ظفر بن سعد السلمي الفهري » ويكنى أبا كلاب 
وقيل ابا محمد وقيل ابا عبد الله » اسلم وشهد مع الرسول (ييُ) فتح خيبر وهو الذي جاء العباس بخبر فتح خيبر . 
(ابن خياط : الطبقات »تحقيق:د.أكرم ضياء العمري »ط؟ دار طيبة للنشر والتوزيع (الرياض» 507 1ه-1985١م)‏ ع 
ص ١ه؛ابن‏ عبد البر: الاستيعاب في معرفة الصحاب » ۳۸٦-۳۸١/١‏ ؛ ابن حجر العسقلان : الاصابة في معرفة 


.) 3١7/1١٠ الصحابة‎ 


(ه) الواقدي : المغازي » .۷٠۲/۲‏ 
فاذن له الرسول () وكان من قصته انه أخبر اهل قريش ان الغلبة كانت لليهود على 
الرسول (وَ) والمسلمين ففرح المشركون بذلك وكانوا لم يعلموا بخبر انتصار المسلمين 
بعد. 


وقد روى الامام البيهقي!') بسنده عن معمر قال سمعت ثابت البناني يحدث عن انس 


بن مالك #ه قال: (( لما افتتح رسول الله (ي) خيبر قال الحجاج بن علاط : 
اا کے که مال ا ىدها انعلا راقن ارود ان ام فا کے کل ان آنا 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 

نلت منك شيئا؟ فاذن له رسول الله (يَل) ان يقول ماشاء قال: فاتى امراته حين قدم 
فقال:اجمعي لي ما كان عندك فاني اريد ان اشتري من غنائم محمد واصحابه فانهم 
قد استبيحوا وأصيبت أموالهم قال: وفشا ذلك بمكة فانقمع المسلمون وأظهر 
المشركون فرحا وسرورا وبلغ الخبر العباس بن عبد المطلب فعقر وجعل لا يستطيع 
ان يقوم...)). 
وبعد ذلك ارسل العباس غلاما له الى الحجاج وقال له ويلك ماذا تقول فما وعد الله 
خير مما جئت به قال:(( فقال الحجاج بن علاط لغلامه إقرا على ابي الفضل 
السلام وقل له فليخل لي في بعض بيوته لأتيه فان الخبر على ما يسره .فجاء 
غلامه فلما بلغ باب الدار قال: أبشر يا ابا الفضل قال: فوثب العباس فرحا حتى 
قبل بين عينيه وأخبره بما قال الحجاج فأعتقه ثم جاء الحجاج فأخبره ان رسول 
اشه(ي) أفتتح خيبر وغنم اموالهم وجرت سهام الله في اموالهم واصطفى رسول 
الله(ي) صفية بنت حيي واتخذها لنفسه... ولكني جئت لمال كان لي ههنا أردت 
ان اجمعه فأذهب به فأستأذنت رسول اش (وقة) فأذن لي ان أقول ما شئت))7). 

. 575/80 » ورواها عبد الرزاق . ينظر : المصنف‎ . )١8454( السنن الكبرى » 5/9 555-575 » رقم الرواية‎ )١( 


7( البيهقي : السنن الكبرى » 4/9ه٠؟-‏ 0 ب رقم الرواية (5 55 )١/8‏ . ورواها عبد الرزاق .ينظر : المصنف » 
ص5 


وطلب الحجاج من العباس ان يخفي ما أبلغه لمدة ثلاثة ايام وقد جمعت امراته ما 
كان عندها من حلي او متاع فدفعته اليه » وبعد ثلاثة ايام أتى العباس إمراة الحجاج 
فسالها عن زوجها فأخبرته انه قد ذهب يوم كذا وكذا وقالت : (( لا يحزنك يا أبا 
الفضل لقد شق علينا الذي بلغك قال : أجل فلا يحزنني الله لم يكن بحمد الله الا ما 
أحببنا فتح الله خيبر على رسوله (يٌ) وجرت فيها سهام الله واصطفى رسول الله 
(ي) صفية لنفسه » فان كان لك في زوجك حاجة فالحقي به قالت : أظنك والله 


ضبانقا قال: فانئ :حادق والامن .على :ما أخيرك فال: كه :ذهب حدن أدئ.مجلسن 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
قريش وهم يقولون اذا مربهم لا يصيبك الا خير يا أبا الفضل قال:لم يصبني الا خير 
بحمد الله قد أخبرني الحجاج بن علاط ان خيبر فتحها الله على رسوله() وجرت 
فيها سهام الله واصطفى لنفسه صفية وقد سألني ان أخفي عليه ثلاثا وانما جاء ليأخذ 
ماله وما كان له من شيء ههنا ثم يذهب قال: فرد الله الكآبة التي كانت في 
المسلمين على المشركين قال وخرج المسلمون من كان دخل بيته مكتئبا حتى أتوا 
العباس رضي الله عنه فأخبرهم وسر المسلمون ورد الله ما كان فيهم من غيظ 
وحزن))(. 
وهذا الحيدث ذكره الزهري' بكامله في المغازي النبوية › الا اني لم أجد فيه اسم 
الزهري فهو غير مروي عنه وذكر في هامش الكتاب بان هذه المروية غير مروية 
عن الزهري وبما انها غير مروية عنه فوضعها في روايات الزهري فيه اقحام » وأثر 
الصنعة العباسية واضح عليه. 
وذكر الواقدي قصة الحجاج بن علاط مطولة وذكر انه اسلم وحضر مع رسول 
الله (يي) خيبر وذكر ما يشابهة ما ذكره البيهقي. 


012 البيهقي : السنن الکبری » oo -۲٠١٤/۹‏ 
١؟)‏ المغازي النبوية » ص١51 1١5173-1١‏ . 


. ۷٠١ -۷.۲/۲ » المغازي‎ )۳( 


ونقل ابن هشام رواية ابن اسحاق وفيها :(( قال الحجاج لأهل مكة ان رسول الله 
() هزم هزيمة لم تسمعوا بمثلها قط › وقتل اصحابه قتلا لم تسمعوا به قط » 
واسر محمد اسراً » وقالوا: لا نقتله حتى نبعث به الى اهل مكة فيقتلوه بين أظهرهم 
بمن كان اصاب من رجالهم )) وذكر ما يشابه ما ذكره البيهقي . 

اما ابن سعدا فقد ذكر قصة الحجاج مختصرة وهي (( ان الحجاج بن علاط 


السلمي قدم.علئ قريئن بمكة'فاخبرهم إن متحصذا قد أسدرتة يهود:وتفرق اصضبحابه 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
وقتلوا...)) وذكر انه لما خرج من مكة اعلن العباس بحقيقة الامر وان العباس اعتق 

غلاما يقال له (ابو زبيبة) . 

وكذلك ذكر اليعقوبي7" قصة خداع الحجاج بن علاط لأهل مكة حتى أخذ أمواله 

ونلاحظ ان هذه الغزوة تختلف عن الغزوات السابقة التي تحدثنا عنها » اذ ان 

الاد ا كدت اة عل اساب تفاع قنتعت المي اى دارا ا 

عن رخ واھ زاق بردرا ا مات اغا کا ساف شب كل رو ها 


» ؛ السهيلي : الروض الانف‎ 9 -١۷/۳ » ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك‎ ٠۷۷-۳۷٥/۳ » السيرة النبوية‎ )١( 
.۱۸١-۱۷۹/٤ » ؛ ابن كثير : البداية والنهایة‎ ٥۲۰-۰۹۹/٦ 


(۲) الطبقات الكبرى » .٠١۸/۲‏ 
(۳) تاريخ اليعقوبي » ۲/ ۳۷. 


وكما ذكر البوطي "ان هذه الغزوة تختلف اختلافا جوهريا عن تلك الغزوات التي 
كانت قبلها » وهي تدل بذلك على ان الدعوة الاسلامية قد دخلت في مرحلة جديدة 
من بعد صلح الحديبية فغزوة خيبر اول غزوة بدأها رسول الله (كَلٌ) واغار بها فجأة 


على اليهود الذين استوطنوا بقاع خيبر » دون ان يبدأوا المسلمين باي محاربة او 
قتال . 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 

ولقد كان السبب الوحيد لها هو دعوة اليهود الى الاسلام » ومحاربتهم على كفرهم 
وعنادهم عن قبول الحق وأحقادهم المتعلجة في صدورهم رغم الدعوة السلمية التي 
قامت مدة طويلة على الادلة والبراهين.ولذلك بات رسول الله (ي) الليلة الاولى من 
وصوله الى خيبر دون ان يشعر أحد بوجوده او ان يقاتل أحدا » وانتظر حتى اذا 
أصبح ولم يسمع أذانا الى الصلاة أغار عليهم وقاتلهم على ذلك » وقد ذكرنا في 
اخذئ المرويات اند كان. اذ غزا قوما لم يهن غليهم حتى يبح + فآن سمع اذانا 
بالاضافة الى ان الرسول (ييةِ) عندما اعطى الراية الى علي بن ابي طالب ذه 
قال علي للرسول (و) : (( يارسول الله أقاتلهم حتى يكونوا مثلنا قال على رسلك 
انفذ حتى تنزل بساحتهم ثم أدعهم الى الاسلام )) (). 


)١(‏ فقه السيرة » ص7”37. 
(۲) البيهقي : السنن الكبرى » ١/1١-1١8٠0/9‏ > رقم الرواية )١877٠0(‏ . ورواها البخاري . ينظر : صحيح البخاري 
بشرح الفتح » ۸۷/۷ . 


المبحث الثاني :-( مروباته في غزوة قتعم مكة) 
أولا:- الاستعداد للمغركة ويتضمن : 

1- الاستخبارات العسكرية :- 

أً. نقض صلم الحديبية:- 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
عات ران علي تقطن صلج الخديبية قبل :أن اننتهي فترة الكبلغ وقد 

ذكرنا ان من بنود صلح الحديبية انه من أحب ان يدخل في عقد الرسول (كَع) 
وعهده دخل فيه » ومن أحب ان يدخل في عقد قريش وعهدهم دخل فيه » وهذا يعني 
ان القبيلة التي تنظم الى أي الفريقين تعتبر جزءا منه وان أي اعتداء تتعرض له تلك 
القبيلة يعتبر عدوانا على ذلك الفريق.وحسب هذا البند دخلت خزاعة في عهد الرسول 
(5) ودخلت بنو بكر في عهد قريش » وصارت كل من القبيلتين في أمن من 
الاخرى. 
وان سبب نقض الصلح ان ناسا من بني بكر كلموا اشراف قريش في ان يعينوهم 
على خزاعة بالرجال والسلاح فأجابوهم الى ذلك » وخرج حشد من قريش متنكرين 
متنقبين » فيهم صفوان بن أمية وحويطب بن عبد العزى » ومكرز بن حفص › 
فالتقوا من بتئ بكر :في مان اسه الونين. .وبيتوا خزاعنة ليلا وهم مظمتتون آمنون 
فقتلوا منهم عشرين رجلا (0. 
وقد روى الامام بسنده عن ابن اسحاق قال: حدثني الزهري عن عروة بن الزبير» عن 
مروان بن الحكم والمسور بن مخزمة انهما حدثاه جميعا قالا: (( كان في صلح 
رسول الله (4) يوم الحديبية بينه وبين قريش » انه من شاء ان يدخل في عقد 
محمد وعهده دخل ومن شاء ان يدخل في عقد قريش وعهدهم دخل فتوائبوا خزاعة 
فقالوا: نحن ندخل في عقد محمد وعهده وتواثبت بنوبكر » فقالوا: 


.۳۹۳ ؛ البوطي : فقه السيرة » ص‎ ۷۸٤-۷۸۳/۲ » الواقدي : المغازي‎ )١( 
نحن ندخل في عقد قريش وعهدهم فمكثوا في تلك الهدنة نحو السبعة أو الثمانية‎ 
عشر شهرا .ثم ان بني بكر الذين كانوا دخلوا في عقد قريش وعهدهم وثبوا على‎ 
خزاعة الذين دخلوا في عقد رسول الله (ي) وعهده ليلا بماء لهم يقال له :2 الوتير‎ 
قريب من مكة »ء فقالت قريش ما يعلم بنا محمد » وهذا الليل ومايرانا أحدء‎ » 


فأعانوهم عليهم بالكراح والسلاح » فقاتلوهم معه للضغن على رسول الله (يَ). وان 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
عمرو بن سالم ركب الى رسول الله (ي) عندما كان من امر خزاعة » وبني بكر 
بالوتير حتى قدم المدينة الى رسول الله (يَلٌ) يخبره الخبر » وقد قال أبيات شعر › 


فلما قدم على رسول الله (طَلِعٌ) أنشده إياها : 


الله دي تاشد مهمذا خف أا اة اكا 
کا .كته ندا فك ألما وله عدا 
فاضتو وشول: الله تحترا .عتذا اغ غ ا 
فيهم رسول الله قد تجردا اا خن وه را 
في فيلق كالبحر يجري مزبدا ان قريشا أخلفوك الموعدا 
ونقضوا ميثاقك المؤكدا وََكَموا أن لست أدعوا أحدا 
فهم أذل وأقل عددا قد جعلوا لي بكداء مرصدا 
هم بيتونا بالوتير هجّدا فقتلونا ركعاً وسجدا 


فقال رسول الله (45) : ((نصرت ياعمرو بن سالم )) فما برح حتى مرت عنانة في 
السماء » فقال رسول الله (#5): (( ان هذه السحابة لتستهل بنصر بني كعب ))» 
وأمر رسول الله (ي) الناس بالجهاز وكتمهم مخرجه » وسأل الله ان يعمي عليهم 


قريش خبره حتى يبغتهم في بلادهم))7). 


.)١8/855( البيهقي : السنن الكبرى » 9../9*-591 » رقم الرواية‎ )١( 


وأورد الامام البيهقي!! ثلاث روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . 
الاولى ذكر فيها : (( ان بني نفاثة من بني الديل اغاروا على بني كعب وهم في 
المدة التي بين رسول الله (4) وبين قريش فأعانت بنو بكر بني نفاثة وأعانتهم 
قريش بالسلاح والرقيق)). 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


وفي الثانية ذكر (( انه قد اعان على خزاعة وهم في عقد النبي (4) ثلاثة نفر 
من قريش ولم يذكر اسماءهم))1") 
وفي الرواية الثالثشة ذكر (( ان بني نفاثة من بني الديل أغاروا على كعب .. 
وكانت بنو كعب في صلح رسول الله (يْ) وكانت بنو نفاثة في صلح قريش 
فاعانت بنو بكر بني نفاثة وأعانتهم قريش بالسلاح والرقيق ... قال: ويذكرون ان 
ممن أعانهم صفوان بن أمية وشيبة بن عثمان وسهيل بن عمرو))7). 
وذكر الواقدي7؛) انه لما دخل شعبان على رأس اثنين ورن ا من طبخ 
الحديبية ثم نقص الصلح وذكر سبب نقض الصلح وذكر ثلاثة اشخاص من كبار 
قريش كانوا قد اعانوا بني بكر بالسلاح والرجال هم : صفوان بن أمية » ومكرز بن 
حفص » وحويطب بن عبد العزى وجلبوا معهم أرةاءهم › وذكر ان أبا سفيان لم 
يشاور في هذا الامر ولي وکر انهم قتلوا عشرين رجلا من خزاعة وقيل ثلاثة 
وعشرن قتيلاً » وذكر حديثا مطولا في نقض الصلح ٠‏ وان قريش ندمت على ما 
صنعته من عون بني بكر على خزاعة وعرفوا ان رسول الله (ي) لن يدعهم حتى 
يغزوهم » وذكر ان عمرو بن سالم الخزاعي خرج في اربعين راكبا من خزاعة 
يستنصرون رسول الله (يَ) ويخبرونه بالذي اصابهم وذكر ابيات الشعر التي ذكرها 
البيهقي مع اختلاف بسيط في بعض الالفاظ . 


.)١۱۸۲۸١( ابيهقي : السنن الکبری » ۲۰۲/۹ » رقم الرواية‎ )١( 
.)١۸۸١۸( المصدر نفسه » ۳۹۰/۹ رقم الرواية‎ )۲( 
.)١۱۸۸٠٠١( المصدر نفسه » ۳۹۱/۹ » رقم الرواية‎ )۳( 


.۷۹۱-۸۷۳/۲ » اللمغازي‎ )٤( 


ونقل ابن هشاء!') رواية ابن اسحاق مفصلة وذكر الشعر لكن فيه تغيير في بعض الالفاظ وتقديم 
وتأخير في بعض أشطر القصيدة . 

رة گر ابو سعدا" شين.ها ذكره الواقدى الأ اكه لم بذكن انات القن التي قالها هرق من 
ا 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


: 00 ١ 1 اك‎ ae, 2 

اما اليعقوبي(') فقد ذكر من كان مع النبي (ي) في عهده ومن كان مع قريش والسبب الذي 
من أجله نقض الصلح . 

اما ابن خلذون!'! فقد ذكن'سيب تقض الصنلخ وذكن ما كان:من حول الجاهلية بين قبيلة بنو 
بكر وقبيلة خزاعة » وان قبيلة بكر وجدت الفرصة ملائمة للثأر من قبيلة خزاعة » وذكران بديل 
وعمرو بن سالم خرجوا في وفد من قومهم الى رسول اشركية) . 

کو ا ا کو یاه تالاص اللأين اعانوا على خزاهة 
هم (( صفوان بن أمية وحويطب بن عبد العزى وعكرمة بن أبي جهل وشيبة بن عثمان وسهيل 
بن عمرو رضي الله عنهم فانهم أسلموا بعد ذلك )) وذكر انه لما ندمت قريش على نقضهم العهد 
ارسلوا ابا سفيان ليزيد مدة العقد فقالوا له مالها سواك أخرج الى محمد فكلمه في تجديد العهد 
وزيادة المدة فخرج أبو سفيان» وذكر ان رسول الله (يع) قال لعمرو بن سالم واصحابه ارجعوا 
وتفرقوا في الاودية لكي يخفي مجيئهم اليه (يَ) فرجعوا وتفرقوا ثم خرج حتى اتى النبي (44) 
وقال له:((ني كنت غائبا في صلح الحديبية فامدد العهد وزدنا في المدة فقال رسول الله (وَلع) 
لذلك جئت يا ابا سفيان قال نعم فقال رسول الله (وع)هل كان فيكم من حدث قال معاذ الله نحن 
على عهدنا وصلحنا فقال رسول الله (يَله) فنحن على مدتنا وصلحنا فأعاد ابو سفيان القول 


على رسول الله (ك) فلم يرد عليه)) . 


» ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك » «/*5-4؛ ؛ ابن كثير : البداية والنهاية‎ ٤1-۳۷/٤١ » السيرة النبوية‎ )١( 
1 

؟) الطبقات الكبرى » ؟/85١.‏ 

(۳) تاريخ اليعقوبي » ۳۸/۲. 

.5١/7 العبرء‎ )4( 

(ه) السيرة الحلبية » ۳/ ۸٤-۸١1‏ . 


ونلاحظ هنا ان ابا سفيان حاول تلافي حماقة قريش وذلك عن طريق تمديد فترة 
الصلح على اعتبار ان الرسول (ي) لم يعلم بالامر الذي حدث بين بني بكر 


وخزاعة واراد ان يأخذ عهدا من الرسول (ي) ويمدد فترة العهد وذلك بحجة انه لم 


القصل الرابم مروبات الامام البيهقي في غزوات الرسول 24 المجومية 

يكن حاضرا صلح الحديبية وليس لسبب آخر لكنه في الحقيقة كان يهدف ان ياخذ 
عهدا من الرسول(يَ) قبل ان يعلم بالامر فاذا علم بعدها لا يستطيع ان يفعل شيء 
لأنه في فترة الصلحءالا ان الرسول (ك) رفض ذلك. 
ويعتبر نقض الصلح السبب الرئيس لفتح مكة ولحكمة إلهية كان الهدف منها هو 
هذا الفتح. 
ب. محاولة حاطب بن ابي بلتعة'' افشاء سر المسلمين للمشركين في 
التوجه نحو مكة:- 

بعد ان نقضت قريش الصلح مع الرسول (ؤَلةٌ) والمسلمين باعانتهم لبني 

بكر بالسلاح والرجال » قرر الرسول (ي) التجهز لفتح مكة وكان قد حرص على 
كتمان هذا الامر حتى لا يصل الخبر الى قريش فتعد العدة لمجابهته.وقد توجه 


الرسول (يَل) الى الله عز وجل بالدعاء قاللا : 


)١(‏ هو حاطب بن عمرو بن عمير بن سلمة بن عمرو اللخمي » حليف بني أسد بن عبد العزى بن قصي » من 
مشاهير المهاجرين » شهد بدراً والمشاهد » وكان رسول رسول الله (5) الى المقوقس صاحب مصر » وهو الذي قتل 
عتبة بن ابي وقاص في غزوة أحد لأنه تعرض للرسول (ِهُ) وحاول قتله » وكان من الرماة الموصوفين » توفي سنة 
ثلاثين للهجرة . ( ابن عبد البر : الاستيعاب » ۳۸٦-۳۸١/١‏ ؛ الذهبي : سير اعلام النبلاء» 47/5 -45؛ ابن 
حجر العسقلاني : تمذيب التهذيب » ط۲ » دار احياء اتراث العربي - مؤسسة التاريخ العربي » (بيروت » 


.) 55/١ 98و1ام)ء‎ ه١‎ 


(( اللهم خذ على ابصار قريش فلا يروني الا بغته))!. فلما أجمع النبي (4) 
المسير » كتب حاطب بن أبي بلتعة الى قريش يخبرهم بذلك. 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
وقد روى الامام بسنده عن حصين عن سعد بن عبيدة عن ابي عبد الرحمن السلمي 
وحيان بن عطية السلمي ... فقال ابو عبد الرحمن سمعته يحدث يعني عليا 5 
قال: ((كتب حاطب بن ابي بلتعة الى مكة ان محمدا يريد ان يغزوكم بأصحابه 
فخذوا حذركم ودفع كتابه الى امرأة يقال لها سارة فجعلته في ازرارها او في ذؤابة( 
من ذوائبها فانطلقت فأطلع الله رسول الله (يَُ) على ذلك قال علي : فبعثني ومعي 
الزبير بن العوام وأبو مرثد الغنوي وكلنا فارس قال:انطلقوا فانكم ستلقونها بروضة كذا 
وكذا ففتشوها فان معها كتابا الى اهل مكة من حاطب فانطلقنا فوافقناها فقلنا : هاتي 
الكتاب الذي معك الى اهل مكة فقالت؟ ما معي كتاب قال: قلت ما كذت ولا كذبت 
لتخرجنه او لأجردنك فلما عرفت أني فاعل أخرجت الكتاب واخذناه فانطلقنا به الى 
رسول الله (يل) ففتحه فقرأه فاذا فيه من حاطب الى اهل مكة اما بعد فان محمدا 
يريدكم فخذوا حذركم وتأهبوا - او كما قال - فلما قرأ الكتاب ارسل الى حاطب فقال 
له أكتبت هذا الكتاب؟ قال نعم قال: فما حملك على ذلك؟قال: يارسول الله أما والله 
ما كفرت منذ أسلمت واني مؤمن بالله ورسوله وما حملني على ما صنعت من كتابي 
الى اهل مكة الا انه لم يكن أحد من أصحابك الا وله هناك بمكة من يدفع عن اهله 
وماله ولم يكن لي هناك أحد يدفع عن أهلي ومالي فأحببت ان أتخذ عند القوم يدا 
واني لأعلم ان الله سيظهر رسوله عليهم قال: فصدقه رسول الله (يَلُ) وقبل قوله 
قال: فقام عمر بن الخطاب 5 فقال: يارسول الله دعني فأضرب عنقه فانه قد خان 
الله والمؤمنين 


. ٠۹۰ص‎ » ۱۳؛ البوطی: فقه السیرة‎ ٤/۲ » ابن سعد : الطبقات الكبرى‎ )١( 


العرب » ۳۷۹/۱ ). 


فقال رسول الله(45) : يا عمر انه من أهل بدر وما يدريك لعل الله إطلع عليهم فقال 
اعملوا ما شئتم فقد غفرت لكم))("). 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
وأورد الامام رواية أخرى بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند.ذكر فيها عند عبيد 
الله بن ابي رافع قال: (( سمعت عليا -#ه يقول بعثنا رسول الله (كَلهٌ) انا والزبير 


والمقداد فقال انطلقوا حتى تأتوا روضة خاخ/ ... فقال (4) اعملوا ما شئتم فقد 
غفرت لكم ونزلت : «يَا أَيُهَا ألذِينَ آمَنُوا لا تتخِنوا عَدُوَي وَعَدُوَكُمْ أوَلِيَاء 
تلقونَ إليهم بالمَودّة »4 9) ))). 

وذكر الواقدي7) عن يزيد بن رومان قصة حاطب بن ابي بلتعة وهي مشابهة لرواية 
البيهقي الا انه لم يذكر اسم المرأة التي بعثها بالرسالة وانما ذكر انها من مزينة » 
وذكو ان عليا والزبير هم الذين بعثهم الرسول(ي) الى تلك المرأة ولم يذكر 
الصحابة الاخرين الذين ذكرهم البيهقي › ولم يذكر نص الرسالة التي بعثها حاطب 
وذكران المرأة قد أخفت الرسالة في رأسها ثم فتلت عليه قرونها » وذكر الاية التي 
انزلها الله عز وجل في حاطب , وذكر رواية اخرى عن موسى بن محمد بن ابراهيم 
عن ابيه قال: (( كتب حاطب الى ثلاثة نفر : صفوان بن أمية » وسهيل بن عمرو 
٠‏ وعكرمة بن أبي جهل : ان رسول الله (يَلُ) قد أذن بالغزو ولا أراه يريد غيركم )) 
وذكر انه دفع الكتاب الى المرأة وجعل لها دينارا على ان تبلغ الكتاب » وذكر رواية 
ثالثة عن الحصين بن عبد الرحمن قال: (( هي سارة وجعل لها عشرة دنانير )) . 


.)١8418( البيهقي : السنن الكبرى » 417/9 58-5 ؟ » رقم الرواية‎ )١( 

(۲) خاخ :- موضع قريب من المدينة وهو الذي ينسب اليه روضة خحاخ . ( الحميري : محمد عبد المنعم » الروض 
المعطار في خبر الاقطار » تحقيق: د.إحسان عباس » ط؟ » مكتبة لبنان » ( بیروت » ٤۱۹۸م‏ ) » ص۲٠۲‏ ). 

0599 سورة الممتحنة آية .)١(‏ 

.)١۱۸٤۳۳( رقم الرواية‎ » ۲٤۷ -۲٤٦/۹ » البيهقي : السنن الکبری‎ )٤( 


(ه) للغازي » ۷۹۹-۷۹۷/۲. 


ونقل ابن هشام عن ابن اسحاق الرواية وهي مشابهة لرواية البيهقي غير انه ذكر 
ان المرأة من مزينة وقال: وزعم لي غيره انها سارة » وكذلك لم يذكر الصحابي ابو 
مرثد مع من أرسل الى حاطب . 


القصل الرابم مروبات الامام البيهقي في غزوات الرسول 24 المجومية 
هاا ا '! فقد ذكر قصة حاطب مختصرة وذكر انه كتب الى قريش يخبرهم 
بتجهز المسلمين لفتح مكة ولم يذكر اسم المراة ولا قبيلتها وذكر ان رسول الله (44) 
بعث علي بن ابي طالب والمقداد بن عمرو ولم يذكر الصحابة الاخرين . 
وذكرها كذلك اليعقوبي! !ةل خضي و اسم المرأة التي ارسل معها 
الكتاب » الا انه ذكر انه وجه علي والزبير ( رضوان الله عليهم) الى تلك المرأة › 
وانهم وجدوا الكتاب في شعرها وقيل في فرجها فأتيا به الرسول (ك) ولم يذكر غير 
ذلك . 
اما ابن حزم فقد ذكر ان رسول الله (ج) بعث عليا والزبير والمقداد ولم يذكر اسم 
المرأة وذكر ان المرأة حلت قرونها فأخرجت الكتاب منها . 
ونلاحظ هنا ان الرسول () قد عفا عن حاطب وذلك لماضيه المجيد في الاسلام 
ولجهاده في سبيل الله فقد شهد بدرا وأحدا والحديبية وكانت له مواقف مشرفة كانت 
سببا لعفو الرسول (يَل) عنه وهكذا اخذ الله العيون ٠‏ فلم يبلغ الى قريش أي خبر 
فو ان كن الو ا : 


.٤۹- ٤۸/۳ » السيرة النبوية » 48-55/5 ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك‎ )١( 
.٠١٤/۲ » الطبقات الكبرى‎ )۲( 

)2 تاريخ الیعقوي » ۳۸/۲. 

.۲۲٣ جوامع السيرة » ص‎ )٤( 


ج. استخلاف الرسول (64) على المدينة عند خروجه لتم مكة:- 


القصل الرابم مروبات الامام البيهقي في غزوات الرسول 24 المجومية 
کاو کرت ارو ا کن ی ع د 

المدينة أوكل أحد الصحابة في ادارتها » تحسبا لما قد يحدث وقت خروجه لهذه 
الميمة ء وكان () يأمر النائن بطاعة من استخلف على المدينة. 
حيث روى الامام البيهقي!') بسنده عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة 
عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: (( مضى رسول الله (ي) لسفره الى مكة عام 
الفتح واستعمل على المدينة أبا رهم كلثوم بن الحصين بن عبيد بن خلف الغفاري)). 
رق تكرت تكن :مضادن السيزة رسول الله (4) استخلف على المدينة (( ابا 
رهم كلثوم بن الحصين الغفاري ))7 . وبعض المصادر 0 ذكرت ان رسول 
الله (يَ) استخلف على المدينة (( عبدالله بن أم كلثوم ))7). 


وعلى ما يبدو ان الرسول (يَفُ) استخلف على المدينة ابارهم الغفاري وذلك لأن 
أغلب المصادر اشارت الى ذلك . 


(۱) السنن الكبرى » 59/9 » رقم الرواية .)٠۷۸۹١(‏ 

(۲) ابن هشام : السيرة النبوية » 4/5 ؛ اليعقوبي : تاريخ اليعقوبي » ٠٠/۲‏ ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك » 
© /9:-.ه ؛ ابن حزم : جوامع السيرة » ص75 7؛ابن كثير : البداية والنهاية » 5/4 575-57؟4ابن خلدون : 
العبر .٤١/ ٠»‏ 

(۳) ابن سعد : الطبقات الكبرى » ٠١١/۲‏ ؛ الخضري بك : نور اليقين » ص۰۸٠۲.‏ 


د. خروج أشراف قريش بلتمسون الخبر عن رسول الله (45) :- 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


وقبل ان يقوم الرسول (يَلِهٌ) بالتوجه الى مكة بعث سرية الى بطن إضم 
ليظن الظءً.ان ان رسول الله (كَلهِ) توجه الى تلك الناحية!'! » ولتذهب بذلك الاخبار 
حتى اذا وصلت الى حيثما أمرت بلغها ان رسول الله (ي)خرج الى مكة فسارت 
اليه حتى لحقته(").وبعد ذلك خرج رسول الله (يَ) من المدينة متجها الى مكة في 
عشرة الاف من الصحابة رضوان الله عليهه(). 
وقد روى الامام بسنده عن حماد بن شاكر عن محمد بن اسماعيل عن عبيد بن 
اسماعيل عن ابي اسامة عن هشام بن عروة عن ابيه : (( لما سار رسول الله (4) 
عام الفتح فبلغ ذلك قريشا خرج ابو سفيان بن حرب وحكيم بن جزام وبديل بن ورقاء 
يلتمسون الخبر عن رسول الله (يَ) فأقبلوا يسيرون حتى أتوا مر الظهران7* فاذاهم 
بنيران كانها نيران عرفة فقال ابو سفيان ما هذه لكأنها نيران عرفة فقال بديل بن 
ورقاء نيران بني عمرو قال ابو سفيان عمرو أقل من ذلك فرآهم ناس من حرس 
رسول الله (يَلٌ) فأدركوهم فأخذوهم وأتو بهم رسول الله (يَْ) فأسلم ابو سفيان فلما 
سار قال للعباس إحبس ابا سفيان عند حطم الخيل* حتى ينظر الى المسلمين 
فحبسه العباس فجعلت القبائل تمر مع النبي (يَيٌ) تمر كتيبة كتيبة على ابي سفيان 
فمرت كتيبة قال يا عباس من هذه قال هذه غفار قال مالي ولغفار ثم مرت جهينة 
فقال مثل ذلك ثم مرت سعد بن هذيم فقال مثل ذلك 


)١(‏ ينظر سرية ابي قتادة بن ربعي الانصاري الى بطن اضم ص )١١17(‏ من هذا البحث. 

(۲) الواقدي : المغازي » -۷۹٦/۲‏ ۷۹۷. 

(۳) ابن سعد : الطبقات الکبری » .٠١١/۲‏ 

)٤(‏ مر الظهران:- موضع على مرحلة من مكة » وقيل: ان مر القرية » والظهران الوادي . (ياقوت الحموي : معجم البلدان 
(f-00 <‏ 


* وردت لدى الواقدي (حطم الجبل) يعني أنفه » ۸۸/۲. 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
ومرت سليم فقال مثل ذلك حتى اقبلت كتيبة لم ير مثلها قال من هذه ؟ قال هولاء ٠‏ 
الانصار عليهم سعد بن عبادة معه الراية فقال سعد بن عبادة يا ابا سفيان اليوم يوم 
الملحمة اليوم تستحل الكعبة فقال ابو سفيان يا عباس حبذا يوم الذمار ا ثم جاءت 
كتيبة وهي اقل الكتائب فيهم رسول الله(ظقِةٌ) واصحابه وراية النبي(ي) مع الزبير 
بن العوام فلما مر رسول الله(و) بأبي سفيان قال ألم تعلم ما قال سعد بن عبادة 
قال ما قال؟ قال قال كذاوكذا قال كذب سعد ولكن هذا يوم يعظم الله فيه الكعبة ويوم 
تكسى فيه الكعبة قال وأمر رسول الله (ي) ان تركز رايته بالحجون قال عروة: 
فأخبرني نافع بن جبير بن مطعم قال يقول : سمعت العباس يقول للزبير بن العوام يا 
أبا عبد الله ههنا أمرك رسول الله (يَ) ان تركز الراية قال فأمر رسول اشد(كع) 
يومئذ خالد بن الوليد ان يدخل مكة من كدي ودخل النبي (ي) من كداء فقتل من 
خيل خالد بن الوليد يومئذ رجلان حبيش بن الاشعر وكرز بن جابر الفهري))7". 

وأورد البيهقي! ثلاث روايات بمعنى مقارب مع اختلاف اللفظ والسند. الاولى ذكر 
فيها نزول الرسول (يَُ) بمر الظهران وخروج ابا سفيان وبديل بن ورقاء يلتمسان 
الخبر » وذكر مجيء العباس بأبي سفيان ورجوع بديل بن ورقاء وذكرما جرى بين 
العباس وابي سفيان واسلام ابي سفيان وقول العباس للرسول (يل) في ان يجعل له 
شيء من الفخر وقول الرسول (يل) من دخل دار ابي سفيان فهو آمن. وفي الرواية 


ا : . 2 
الثانية ذكر اسلام ابي سفيان بمر الظهران وما جعل له الرسول (4¥) من الفخر(. 
)١(‏ الذمار :- أي يريد الحرب لأن الانسان يقاتل على ما يلزمه حفظه » وهو الحرم والاهل .( ابن منظور : لسان 
العرب » ۳۱۲/٤‏ ). 
(۲) البيهقي : السئن الكبرى » 5١١/9‏ » رقم الرواية .)١1851/9(‏ 
(۳) المصدر نفسه » ۲۰۱-۲۰۰/۹ » رقم الرواية (۱۸۲۷۸). 


.)١۱۸۲۷۷( رقم الرواية‎ » ۲٠١/۹ » المصدر نفسه‎ )٤( 
والرواية الثالثشة ذكر فيهاخروج الرسول (و)الى مكة وقصة العباس وابي سفيان حيث اتى به‎ 


رسول ا )¥( بمر الظهران ومعه حكيم بن حزام وبديل بن ورقاء فقال ابو سفيان وحكيم يارسول 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي فب غزوات الرسول بل المجومية 
الله ادع الناس الى الامان قال نعم من كف يده واغلق داره فهو آمن قالوا فابعثنا نؤذن بذلك فيهم 

قال (( انطلقوا فمن دخل دارك يا ابا سفيان ودارك يا حكيم وكف يده فهو آمن )) وکان دار ابي 

سفيان يأعلى مكة ودار حكيم باسفل مكة فلما توجها ذاهبين قال العباس يارسول الله اني لا أمن 

ابا سفيان ان يرجع عن اسلامه قال رده حتى يقف ويرى جنود الله فقال ابو سفيان أغدرا يابني 

هاشم فقال العباس ستعلم انا لسنا بغدر. وذكر قول سعد بن عبادة لابي سفيان وان رسول الله 
e 1‏ . 2 1 24 1 

)3%( عزله وجعل الزبير بن العوام مكانه!') . وذكر عروة بن الزبير"' الرواية مختصرة » وذكر 

رواية اخرى فيها (( ان رسول الله (يَلعٌ) خرج في إثني عشر ألفا من المهاجرين والانصار واسلم 


وغفار » وجهينة » وبني سليم )) وذكر ان ابا سفيان وحكيم بن حزام وبديل بن ورقاء خرجوا 
وتكن جنا عورا ن کر ا ا دک ت في مرو اکان 


وقد ذكر الزهري(" ان رسول الله (يٍ) خرج بعشرة الاف من المسلمين الى مكة وذكر في 
موضع آخر ان قريش كانت قد بعثت ابا سفيان لتجديد مدة العهد بينهم وبين الرسول(4£) 
وعندما رجع ابو سفيان وأبلغهم بعدم موافقة الرسول(4¥) قالوا: ((ما صنعت شيئا»ارجع فرجع 
ابو سفيان » وخرج الرسول (يَيعُ) يريد قريشا حتى اذا كان ببعض الطريق قال رسول الله (ؤ) 
لبعض الانصار: انظروا ابا سفيان فانكم ستجدونه فوجدوه وعرض عليه النبي (¥4) الاسلام ))» 
وذكر قول العباس للرسول (و): (( يارسول الله ان ابا سفيان رجل من اشراف قومنا ... وانا 
أحب ان تجعل له شيئا يعرف ذلك له » فقال النبي (ي) من دخل دار ابي سفيان فهو آمن 
)).وذكر مرور الكتائب امام ابي سفيان. 


.)١185/80١ ؟”عرقم الرواية(‎ ١ ”-١ ٠.57/9 » البيهقي : السنن الكبرى‎ )١( 
.3١١-.9ص‎ » )( 9؟) مغازي رسول الله‎ 
. ۸٩۹-۸۸ › المغازي النبوية » ص۸1‎ )9( 


اما الواقدي(') فقد ذكر ان عدد الجيش الاسلامي كان عشرة الاف وذكر انه عندما 
اجتمع المسلمون بمر الظهران » ولم يبلغ قريشا حرف واحد عن مسير رسول الله 


الفصل الرابع مرويات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


() عليهم » وذكر ان قريش كانت قد أجمعت على بعث ابا سفيان بن حرب 
يتحسس الاخبار (( فخرج معه حكيم بن حزام فلقيا بديل بن ورقاء فاستتبعاه فخرج 
معهما ))» وذكر في موضع آخر تفصيلاً مطولاً عن نزول الرسول (ي) بمر 
الظهران واسلام ابا سفيان وذكر ان العباس جاء بهؤلاء الثلاثة وقد اجارهم فدعاهم 
الرسول (يي) الى الاسلام فاسلموا وذكر رواية اخرى ذكر فيها ان بديل وحكيم قد 
رجعا وان ابا سفيان بقي مع العباس وذكر ان رسول الله (4) قال للعباس: أحبسه 
بمضيق الوادي الى خطم الجبل حتى تمر به جنود الله فيراها وذكر مرور الكتائب. 
وذكر ان رسول الله (45) ارسل الى سعد فعزله وجعل اللواء الى قيس بن سعد › 
وقيل أخذ الراية علي 45 . ونقل ابن هشام رواية ابن اسحاق وهي مشابهة لرواية 
البيهقي وذكر تفصيلاً في اسلام ابا سفيان . وذكر ابن سعد( ((ان قريش بعثت 
ابا سفيان بن حرب يتحسب الاخبار وقالوا:ان لقيت محمدا فخذ لنا منه أمانا فخرج 
ابو سفيان بن حرب وحكيم بن حزام وبديل بن ورقاء )) فأتى بهم العباس بن عبد 
المطلب وقد أجارهم فأسلموا وذكر ما جعل الرسول (ي) لأبي سفيان من الفخر: 
وذكر مرور الكتائب بشكل مختصر وذكر ان رسول الله (يَلةِ) اخذ الراية من سعد 
بن عبادة عندما بلغه عنه كلام في قريش وتواعد لهم فدفعها الى ابنه قيس بن سعد › 
وذكر انه قتل من المسلمين رجلان هما: كرز بن جابر الفهري وخالد بن الاشقر 
الخزاعي . 


. ۸۲۲-۸۱٤ 2. 8٠١1/5 , المغازي‎ 01١ 
السيرة النبوية » 5-49/5ه ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك » ۲/۳٠-٤ه» دوحلاه.‎ )۲( 
.۱١١- ۱۳١/۲ › الطبقات الکبری‎ )۳( 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
من خيل خالد رجلان احدهما حنيش بن الاشعر...)).ولعل ما ورد عند ابن كثير 
خطأ مطبعي وذلك لأن اسمه ورد في البخاري7) (حبيش) . 

وذكر ابن خلدون7 قصة اسلام ابا سفيان مختصرة وفيها : (( ان رسول الله (كَلع) 
قال ألم يأن لك ان تعلم اني رسول الله .. فأسلم )) وذكر القصة بالمعنى نفسه وذكر 
قول سعد بن عبادة وبلغ ذلك النبي (يَع) وأمر عليا ان ياخذ الراية من سعد ويقال 
أمر الزبير » وذكر من استشهد من المسلمين اثناء فتح مكة وهم : كرز بن جابر 
من بني محارب وخنيس بن خالد من خزاعة وسلمة بن جهينة . 

وعلى ما يبدو ان رسول الله (يل) اراد ان يشن حربا نفسية للتاثير على معنويات 
قريش فعندما قال (وَ) للعباس احبس ابا سفيان في مضيق الوادي حتى تمر جنود 
الله فيراها اراد بذلك ان يقضي على روح المقاومة عند ابي سفيان ( زعيم مكة) 
وحتى يرى ابو سفيان مدى القوة التي وصل اليها الجيش الاسلامي بالاضافة الى ان 
رسول اله(5) شن الحرب النفسية على اعدائه اثناء سيره لفتح مكة حيث امر بايقاد 
النيران فأوقدوا عشرة الاف نار في ليلة واحدة » وكان لذلك منظر مهيب عمل على 
تحطيم معنويات الاعداء » واجبارهم على الاستسلام دون إراقة دماء. 


. 551/5 » البداية والنهاية‎ )١( 
. ۷-٠/۸ » صحيح البخاري بشرح الفتح‎ )۲( 
العبرء ؟/44-49.‎ 5 


الفصل الرابع مرويات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 
۴- الاعلام:- 
٠‏ خطبة الرسول (5) بوم الفتم:- 
ولما تمَّ فتح مكة قام رسول الله (يل) في الناس خطيبا فحمد الله واثنى 
عليه ومجده بما هو أهله وبالرغم من ان هذه الخطبة كانت بعد الفتح الا انها تعتبر 
فق الحوانت» المستفاية : 


وقد أورد الامام البيهقي!') بسنده عن ابن شهاب عن مسلم بن يزيد أحد شي 
سعد بن بكر بن قيس عن ابو شريح الخزاعي ذه وكان من اصحاب رسول الله 
() : (( ان اصحاب رسول الله (يل) يوم الفتح لقوا رجلا من هذيل كانوا يطلبونه 
بذحل في الجاهلية في الحرم يؤم رسول الله (يَل) ليبايعه على الاسلام فقتلوه فلما 
بلغ ذلك رسول الله (ي) غضب فسعت بنو بكر الى أبي بكر وعمر رضي الله 


عنهما يستشفعون بهم الى رسول الله (يلْ) فلما كان العشي قام رسول الله (يَف) في 
الناس فأثنى على الله بما هو اهله ثم قال اما بعد فان الله عز وجل حرم مكة ولم 
يحلها للناس أو قال ولم يحرمها الناس وانما أحلها لي ساعة من نهار ثم هي حرام 
كما حرمها الله اول مرة وان اعدى الناس على الله ثلاثة رجل قتل فيها ورجل قتل 
غير قاتله ورجل طلب بذحل الجاهلية واني والله لأدينَ هذا الرجل الذي أصبتم قال 


ابو شريح فوداه رسول الله (ي) )). 
وأورد اليبهقي!) اربع روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند. الاولى والثانية 
والثالثة فيها:(ال الحرم لا يعيذ عاصيا ولا فاراً بدم ولا فارا بخربة )). 


(۱) السنن الكبرى » ٠١5/9‏ » رقم الرواية .)١185/85(‏ 
(۲) المصدر نفسه ›» ۲١۸-۲۰۷/۹‏ » رقم الرواية (۱۸۷۸۳) » 45/17 » رقم الرواية 1١5/8 6 )١١71/4(‏ » رقم 


.)١١١۳۸( الرواية‎ 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


وفي الرابعة ذكر ان رسول الله (ي) قال يوم فتح مكة لا تغزى بعدها الى يوم 
القيامة('. 

وذكر الزهري جزء من الحديث وفيه (( ان النبي (46) قال: اني لم أحرم مكة 
ولكن حرمها الله » وانها لم تحل لأحد قبلي » ولا تحل لأحد بعدي الى يوم القيامة: 
وانما أحلها الله لي في ساعة من نهار)). 

وذكر الواقدي' رواية مشابهة لرواية البيهقي ذكر فيها ان رسول الله (يَل) قال والله 
لأدينه وفي رواية اخرى ذكر ان رسول الله(ي) أمر خزاعة فأخرجوا ديته. 

ونقل ابن هشام رواية ابن اسحاق وهي مشابهة لرواية الواقدي. 

اما ابن سعد فقد ذكر ان الله حرم مكة يوم خلق السماوات والارض فهي حرام الى 
وذكر اليعقوبي ان الرسول (ي) عندما دخل مكة خطب فيها فحرمها. 


.)١۱۸۷۸١( رقم الرواية‎ » ٠١۹/۹ » البيهقي : السنن الکبری‎ )١( 
. ٠۰ص» المغازي النبوية‎ )۲( 

.۸٤٥-۸٤٤/۲ » المغازي‎ )( 

.1٤/٤ » السيرة النبوية‎ )٤( 

(ه) الطبقات الکبری » .٠١۷/۲‏ 

(2)5 تاريخ الیعقویی » ۳۹/۲. 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# المجومية 
ثانيبا:- سبر المعركة :- 
1- تاريخ الغزوة:- 


أجمعت مصادر السيرة على ان غزوة فتح مكة كانت في شهر رمضان 
من السنة الثامنة الا انها اختلفت في تحديد اليوم. 


وكذلك روى الامام البيهقي( بسنده عن محمد بن فليح عن موسى بن عقبة عن ابن 
شهاب قال: (( هذه مغازي رسول اله(45) التي قاتل فيها ... ثم قاتل يوم الفتح في 
رمضان من سنة ثمان...)). 

وأورد البيهقي' اربع روايات بمعنى مقارب مع اختلاف باللفظ والسند. الاولى 
والثانية ذكرفيها نفس السنة.وفي الثالتة والرابعة ذكر ان فتح مكة كان في شهر 
رمضان ولم يذكر السنة(. وقد ذكر الزهري/) ان النبي(ي) خرج الى مكة في 
شهر رمضان على رأس ثمان سنين ونصف من مقدمه المدينة » ثم قال : (( ففتح 
رسول اله() مكة ليلة ثلاث عشرة خلت من رمضان)) . اما الواقدي فقد حدد 


اليوم والشهر قائلا : (( ان رسول الله (ي) خرج يوم الاربعاء لعشرة خلون من 
رمضان بعد العصر)) . ونقل ابن هشام عن ابن اسحاق قوله:(( وكان فتح مكة 
لعشر ليال بقين من شهر رمضان سنة ثمان )) . بينما ذكر اليعقوبي/ ان 
النبي (ي) خرج يوم الجمعة حيث صلى العصر لليلتين خلتا من شهر رمضان سنة 
ثمان وقيل لعشر مضين من رمضان. 


(۱) السنن الکبری » ٩۲/٦‏ » رقم الرواية .)١١١١۳(‏ 

(۲) المصدر نفسه » /٦‏ ۹۳-۹۲ » رقم الرواية ٠١۸/٤ » )١٠١١ ٤(‏ » رقم الرواية .)۸۷١۷(‏ 
(۳) للمصدر نفسه » ٩۳/١‏ » رقم الرواية ٠١۷/٤ » )١١٠١٠٠١(‏ » رقم الرواية .)۸۷٠۳(‏ 

.۸٦ص‎ » المغازي النبوية‎ )٤( 

(ه) المغازي , ۸۰۱/۲ ؛ ابن سعد : الطبقات الکبرى » .٠١١/۲‏ 

(0) السيرة النبوية » ٤‏ /۸۷. 

(۷) تاریخ الیعقوي » ۳۷/۲. 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
عن ابن اسحاق وغيره تاريخ فتح مكة والاختلاف في ذلك فقد نقل رواية البيهقي عن 
ابن عباس قوله (( كان الفتح لثلاث عشرة خلت من شهر رمضان )) ثم روى رواية 
أخرى عن الزهري قوله:((وافتتح مكة لثلاث عشرة بقين من رمضان )). 

ثم قال ابن كثير : (( فعلى ما ذكره الزهري من ان الفتح كان يوم الثالث عشر من 
رمضان ... ولكن روى الامام البيهقي عن الزهري ومحمد بن علي بن الحسين 
وعاصم بن عمر بن قتادة وعمر بن شعيب وعبد الله بن أبي بكر وغيرهم قالوا كان 
فتح مكة في عشر بقيت من شهر رمضان سنة تمان )) (. 

بينما ذكر ابن خلدون7'! ان رسول الله (ي) خرج لعشر خلون من رمضان من 
السنة الثامنة » وكان الفتح لعشر بقين من رمضان. 


1- وصول الجببش الاسلامي الى مكة :- 


وبعد ان أسلم ابو سفيان اتفق معه الرسول (وَل) على ان يقنع اهل مكة 
بعدم مقاومة الجيش الاسلامي حين دخوله مكة » وان يخبرهم ان (( من دخل دار 
أبي سفيان فهو أمن » ومن اغلق داره فهو أمن))7). 
وهكذا عاد ابو سفيان الى مكة ليؤمن دخول الرسول (يَيعٌ) اليها بصورة سلمية » وقد 
أفلح في تحقيق هذا الهدف الى حد كبير » فدخلت ألوية الجيش الاسلامي الى مكة 
بعد ان أوصاهم الرسول (يلُ) بعدم مقاتلة الا من يقاتلهم » فدخلوا ولم يلقوا اية 
مقاومة عدا خالد بن الوليد(!). 


. 57/9 » تاريخ الامم والملوك‎ )١( 

(؟) البداية والنهاية » 5/ه38-9. 

(۳) المصدر نفسه » .۲٠۷-۲۳١/٤‏ 

.45 255/9 العبرء‎ )٤( 

(ه) الواقدي : المغازي » ۸۱۸/۲. 

(5) الملاح : الوسيط في السيرة النبوية » ص٠٠٠‏ . 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
وقد روى الامام البيهقي/') بسنده عن اسماعيل بن ابراهيم بن عقبة عن عمه موسى 
الوليد حتى دخل من أسفل مكة فلقيه بنو بكر فقاتلوه فهزموا وقتل من بني بكر قريب 
من عشرين رجلا ومن هذيل ثلاثة او اربعة وانهزموا وقتلوا بالحزورة!") حتى بلغ قتلهم 
واتبعهم المسلمون بالسيوف ودخل رسول الله () في المهاجرين الاولين في 
أخريات الناس وصاح ابو سفيان حين دخل مكة من اغلق داره وكف يده فهو آمن 
فقالت له هند بنت عتبة وهي امرأته قبحك الله من طليعة قوم وقبح عشيرتك معك 
وأخذت بلحية ابي سفيان ونادت يا أل غالب اقتلوا الشيخ الاحمق هلا قائلتم ودفعتم 
عن انفسكم وبلادكم فقال لها ابو سفيان ويحك أسكتي وادخلي بيتك فانه جاءنا بالحق 
ولما علا رسول الله (ي) ثنتية كداء نظر الى البازقة على الجبل مع فضض 
المشركين فقال:ما :هذا وقد:تهيت عن القتال فقال: المهاجرون نظق :ان-خالذا فقوتل 
وبدئ بالقتال فلم يكن له بد من ان يقاتل من قاتله وما كان يارسول الله ليعصيك ولا 
ليخالف أمرك فهبط رسول الله (كل) من الثنية فأجاز على الحجون واندفع الزبير بن 
العوام حتى وقف بباب الكعبة » وذكر القصة قال فيها وقال رسول الله (ي) لخالد 
بن الوليد لم قاتلت وقد نهيتك عن القتال؟فقال هم بدؤونا بالقتال ووضعوا فينا السلاح 
وأشعرنا بالنبل وقد كففت يدي ما استعطعت فقال رسول الله (ي) قضاء الله عز 
وجل خير)). 
وأورد الامام خمس روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند ذكر في الرواية 


الاولى (( أقبل رسول الله (5) حتى قدم مكة فبعث الزبير على إحدى 


(۱) السنن الکبری » ۲۰٤-۲۰۲/۹‏ » رقم الرواية .)١۱۸۲۸١(‏ 
)"( اة :- وهي ي اللغة 2 الرابية الصغيرة ( وجمعها حزاور 2 وهي كانت سوق مكة وقد دحلت ي المستعحن لما 
يزيد فيه . (ياقوت الحموي : معجم البلدان » 0°/۲(. 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 

المجنبتين وبعث خالد بن الوليد على المجنبة الاخرى وبعث أبا عبيدة على الحسر... 
وأقبل رسول الله (يَ) حتى أقبل الى الحجر فاستلمه فطاف بالبيت فأتى الى صنم 
الى جنب البيت كانوا يعبدونه قال : وفي يد رسول الله (4) قوس...فلما أتى على 

7 م 2 2 2 + :ممه 7 كٍِ 5 کک‎ ٠. 

الصنم جعل يطعن في عينيه ويقول:7 جَاء الحَق وَرَهَقَ البَاطِلِإنّ الباطِل كانَ 
زهوقات 27 ))". 
وفي الروية الثانية والثالثة ذكر ((ان الانصار أحاطوا برسول الله(لة) عند الصفا 
فجاء ابو سفيان فقال يارسول الله ابيبحت خضراء قريش... فقال من دخل دار ابي 
سفيان فهو آمن ))7). 
وفي الرابعة والخامسة ذكر ان رسول ال() اتى الكعبة فاخذ بعضادتي.الباب 
فقال: (( ما تقولون وما تظنون قالوا نقول ابن أخ وابن عم حليم رحيم))(. 
ذكر عروة بن الزبير رواية مشابهة لرواية البيهقي وذكر ان (( خالد دخل من 
أسفل مكة فلقيه أوباش بني بكر » فقاتلوهم » فهزمهم الله عز وجل وقتلوا بالحزورة 
)) ولم يذكر عدد القتلى وذكر قصة هند بنت عتبة مع ابي سفيان عندما أقبل ابو 
سفيان الى مكة مسلما وأخذ يدعوا اهل مكة الى الاسلام وقال: (( أسلموا تسلموا )). 
اما الواقدي() فقد ذكر ان العباس 4# قال لأبي سفيان (( أدرك قومك قبل ان يدخل 
عليهم قال: فخرج ابو سفيان فتقدم الناس كلهم حتى دخل من كداء وهو يقول من 
أغلق بابه فهو آمن ٠‏ حتى انتهى الى هند بنت عتبة فأخذت برأسه ... )) 

.)۸١( سورة الاسراء آية‎ )١( 

(۲) البيهقي : السنن الکبری » ۱۹۹-۱۹۷/۹ » رقم الرواية .)١۱۸۲۷۳(‏ 

(۳) المصدر نفسه » ۱۹۹/۹ » رقم الرواية ٩٦/٦ › )۱۸۲۷٤(‏ » رقم الرواية .)١١11/9(‏ 

.)59 54/7 » عضادق الباب :- الخشبتان المنصوبتان عن يمين الداحل منه وثماله . (ابن منظور : لسان العرب‎ )٤( 

(5) البيهقي : السنن الكبرى » 3١١-199/9‏ » رقم الروايتين )١18518(‏ » (187175). 


(5) مغازي رسول الله ) » ص 17-9١١‏ 7. 


(۷) المغازي » ۸۲۲/۲. 


الفصل الرابع مرويات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


وقد ذكر تفصيلا في خروج القبائل لمقاتلة الرسول(ي) وذكر ان خالد بن الوليد 
قاتل جمعا من قريش فقتل منهم اربعة وعشرين رجلا من قريش › واربعة من هذيل › 
وذكر تفصيلا مطولا في دخول الرسول (45) مكة المكرمة وطواف الرسول (4ل4) 
حول الكعبة وكيف جعل الرسول (5) كلما مر بصنم يشير بقضيب بيده ويقول : 

ن دي > > عمه 2 ج 57 د يوج 6 « 2 
(جَاء الحَق وَزهَقَ البَاطِلِإنْ الباطل كان هوقا ) فيقع الصنم لوجهه وذكر ما 
قاله لأهل مكة عند الفتح (( ما تقولون وماتظنون ؟قالوا:نقول خيرا ونظن خيرا » أخ 
كريم وابن أخ كريم ))!"). 
وذكر عبد الرزاق7) دخول الجيش الاسلامي الى مكة (( وان أبا سفيان أخذ ينادي يا 
آل غالب أسلموا تسلموا )) فلقيته أمرأته هند فأخذت بلحيته وقالت : يا أل غالب 
اقتلوا الشيخ الاحمق » فانه قد صبأ . ونقل ابن هشام7) رواية ابن اسحاق ذكر فيها 
رجوع ابي سفيان الى اهل مكة يحذرهم .وذكر ابن سلام رواية مختصرة في فتح 
مكة ذكر فيها دخول الرسول (ي) البيت وامساكه بعضادتي الباب وأخذ يقول لأهل 
مكة (( ما تقولون وما تظنون قالوا.. أخ كريم وابن أخ كريم )) ولم يذكر غير ذلك . 
اما ابن سعد فقد ذكر قصة قتال خالد بن الوليد وعدد المشركين الذين قتلوا وهي 
مشابهة لرواية البيهقي » وذكر ان رسول الله () دخل مكة عنوة فأسلم الناس 
طائعين وكارهين » وذكر ان رسول الله (4) كلما مر بصنم من الاصنام التي 
كانت حول الكعبة يشير اليه بقضيب في يده الى الصنم فيقع الصنم لوجهه . وذكر 
الطبري رواية عروة وفيها قصة قتال خالد بن الوليد فقط. 

۸۳۰ › ۸۳۲-۸۳۱ › ۸۲۸-۸۲۲/۲ » الواقدي : المغازي‎ )١( 

. ٠۷۷/١») المصنف‎ )۲( 

(۳) السيرة النبوية » ..٥١/٤‏ 

.١١٠١ص الاموال»‎ )٤( 


4 الطبقات الكبرى » .١75/7‏ 
)١(‏ تاريخ الامم والملوك » ٥٦-٠١/۳١‏ . 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


وذكر ابن خلدون!' ان رسول الله (ي) أمر بكسر الاصنام والصور داخل وخارج 
الكعبة وذكر الاية » وذكر انه(( أمر بلال فأذن على ظهر الكعبة ... وقال يا معشر 
قريش ويا أهل مكة ما ترون اني فاعل بكم قالوا خير أخ كريم ثم قال أذهبوا فأنتم 
الطلقاء )). 

يتبين لنا من رواية البيهقي ان رسول اشد(ي) قد دخل مكة عنوة لنشر الاسلام ولم 
يأمر بقتال وعندما جرى قتال بين خالد بن الوليد والمشركين أنكر رسول الله 
(يِ) عليه ذلك الا انه قال في النهاية قضاء الله عز وجل خير » وتدل الروايات 


الاخرى التي ذكر ها البيهقي على ان الرسول (يَل) اعلن العفو العام عن اهل مكة 


وذلك عندما قال لهم ما تظنون وما تقولون قالوا: (( أخ كريم وابن أخ كريم فقال 
اذهبوا فأنتم الطلقاء )) (). 


(0 العبر» 554/7- 40. 
(۲) المصدر نفسه » .٤١ -٤٤/۲‏ 


القصل الرابم مروبات الامام البيهقي في غزوات الرسول 24 المجومية 
فالا :- نتائج المعركة :- 
1- إهدار النبي (5) لبحض الدماء يوم الفتم:- 
وأهدر الرسول (يَي) يوم فتح مكة دماء بعض المشركين الذين استثناهم 
من قرار العفو الشامل » وأمر بقتلهم وان وجدوا متعلقين بأستار الكعبة وذلك لما 
إرتكبوه من جرائم بحق الله ورسوله(ؤَل) . 


وقد روى الامام البيهقي بسنده عن عمر بن عثمان بن عبد الرحمن بن سعيد 
المخزومي حدثني جدي عن أبيه (( ان رسول الله () قال يوم فتح مكة أمن 
الناس الا هؤلاء الاربعة فلا يؤمنون في حل ولا حرم ابن خطل ومقيس بن صبابة 
المخزومي وعبد الله بن ابي سرح وابن نقيذ فاما ابن خطل فقتله الزبير بن العوام واما 
عبد الله بن سعد بن ابي سرح فاستأمن له عثمان رضي الله عنه فأومن وكان أخاه 
من الرضاعة فلم يقتل ومقيس بن صبابة قتله ابن عم له لحا قد سماه وقتل علي 
رضي الله عنه ابن نقيذ وقينيتين كانتا لمقيس فقتلت إحدهما وأفلتت الاخرى 
وأسلمت)). 

واورد البيهقي عشر روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . الاولى نفس 
هذه الرواية مع تقديم وتاخير في بعض الالفاظ . وأورد خمس روايات اخرى عن 
انس بن مالك بلفظ واحد وفيها : (( ان رسول الله (5) دخل مكة عام الفتح فجاءه 
رجل فقال: ابن خطل متعلق باستار الكعبة » فقال : اقتلوه )). وفي الرواية 


١ 2 4 . 6‏ « الى ٤ e. ٠.‏ 
السابعة ذكر ان الرسول (يَ) أمر بقتل اربعة نفر وذكر اسماءهم وقينتين!”*). 
224)1١(‏ السنن الكبرى » 5١7/9‏ » رقم الرواية .)١85/8١(‏ 
(۲) المصدر نفسه » ٠٠۷/۹‏ » رقم الرواية .)١۱۸۷۸۲(‏ 
(۳) المصدر نفسه » ٠١۷/۹‏ » رقم الرواية ۲۸۹/١ >» )۱۸۷۸٠١(‏ » رقم الرواية ٥٠٠١/١ » )۹۸٤٠١(‏ » رقم الرواية 
٩٩/۷ » )0۲۸۰٤(‏ » رقم الرواية (۱۳۳۷۳) » ٠٠١۹/۸‏ » رقم الرواية .)١١۸۷۸(‏ 


.)١۱۸۲۸١( رقم الرواية‎ » ۲٠٠-۲۰۲/۹ » للمصدر نفسه‎ )٤( 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
ولم يذكر اسماءهم. وفي الرواية التاسعة ذكر ان رسول الله (44) أمن الناس يوم 
فتح مكة الا اربعة نفر وأمرأتين وهم :(( عكرمة بن ابي جهل » وعبد الله بن خطل 
ومقيس بن صبابة وعبد الله بن سعد بن ابي سرح وقد فصل في قتل ابن خطل 
ومقيس بن صبابة))!"). وفي الرواية العاشرة ذكر ان النبي (يَلٌ) أمر بقتل ابن سرح 
وابن خطل وقينيتن وذكر سبب قتلهم'. وذكر الزهري ان رسول الله (ي) أمن 
الناس كلهم يوم فتح مكة الا ابن ابي سرح وابن خطل » ومقيس بن صبابة الكناني 
وأمراة. اما الواقدي!) فقد ذكر ان النبي (ك) نهى عن القتال وأمر بقتل ستة نفر 
واربعة نسوة وهم :(( عكرمة بن ابي جهل ٠‏ وهبار بن الاسود » وعبيد الله بن سعد 
بن أبي سرح » ومقيس بن صبابة الليثي » والحويرث بن نقيذ وعبد الله بن هلال بن 
خطل » وهند بنت عتبة » وسارة مولاة عمرو بن هاشم » وقينيتين لأبي خطل : قرينا 
وقريبة » ويقال: فرتنا وارنبة )) . وكذلك ذكر ذلك ابن سعد الا انه ذكر القينيتين 
وهما فرتنا وقريبة » وقال فقتل منهم ابن خطل والحويرث ومقيس . ونقل ابن هشاء/") 
عن ابن اسحاق اسماء الذين أمر الرسول (يلةٌ) بقتلهم وهم:(( عبدالله بن سعد 
وقينيتان : قرتني وصاحبتها » والحويرث بن نقيذ بن وهب ومقيس بن حبابة › 
وعكرمة بن أبي جهل » وعبد الله بن خطل » وسارة )) . ونقل الطبري رواية ابن 
اسحاق وكذلك رواية الواقدي. 


.)١5/8505( البيهقي : السنن الكبرى» 557/8 » رقم الرواية‎ )١( 
.)١١۸۷۹( رقم الرواية‎ » ٠١۷-۳۰۹/۸ » ؟) المصدر نفسه‎ 
.)١١۸۸٠١( رقم الرواية‎ » ٠٠۷/۸ » اللمصدر نفسه‎ )۳( 

. ٠٠ص‎ » الغازي النبوية‎ )٤( 

(ه) المغازي » ۸۲٥/۲‏ . 

(0) الطبقات الكبرى » .٠١١/۲‏ 

(۷) السيرة النبوية » ٤/۷٥-۹ه..‏ 

(۸) تاريخ الامم والملوك » .٥۹-۰۸/۳‏ 


الفصل الرابع مرويات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


اما ابن سلام() فقد ذكر (( ان رسول الله(ي) أمن الناس كلهم الا أربعة : ابن 
خطل وابن ابي سرح » وسارة التي حملت كتاب حاطب الى أهل مكة وقال: وأظن 
الرابع مقيس بن صبابة )). 
بينما ذكر اليعقوبي! ان النبي () أمر بقتل خمسة نفر واربع نسوة ولكنه ذكر 
اربعة اشخاص فقط وهم :(( عبد الله بن عبد العزى بن خطل»ءوعبد الله بن سعد › 
ومقيس بن صبابة » والحويرث بن نقيذ بن وهب والنسوة: سارة مولاة بني عبد 
وقد ذكر ابن خلدون7) اسماء الذين أهدر الرسول (وَ) دمهم وهم :(( عبد العزى 
بن سرح استأمن له عثمان رضي الله عنه وهو أخوه من الرضاعة فأمنه الرسول 
(ك) والحويرث بن نفيل قتله علي بن أبي طالب ومقيس بن صبابة قتله نميلة بن 
عبدالله الليثي وهو ابن عمه » وقينتان لأبن خطل قتلت احداهما واستأمن للاخرى 
وهي مولاة لبني عبد المطلب واسمها (سارة) )). 
نلحظ هنا ان المصادر التأريخية اختلفت في تحديد عدد الاشخاص الذين أهدر 
الرسول (5) دمهم يوم الفتح الا ان بعضهم اتفقوا مع البيهقي في بعض الاشخاص 
الذين ذكرهم واضافوا اليهم بعض الاشخاص الذين يذكرهم البيهقي في رواياته. 


(۱) الاموال »> ص9١١-580١.‏ 
(۲) تاریخ اليعقوبي » ؟/89. 
5 العبرء .٤٤/۲‏ 


۴-اجارة أم هافو" عام الفتم :- 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
لمن يستجير بها. 

حيث روى الامام البيهقي!') بسنده عن يحيى بن يحيى بن مالك عن ابن النضر ان 
أبا مرة مولى ام هانئ بنت ابي طالب اخبره انه سمع ام هانئ بنت ابي طالب رضي 
الله عنهما تقول: (( ذهبت الى رسول الله (يَلِ) عام الفتح فوجدته يغتسل وفاطمة 
ابنته عليها السلام تستره بثوب قالت : فسلمت فقال من هذه ؟ فقلت أم هانئ بنت 
ابي طالب فقال:مرحبا بأم هانئ فلما فرغ من غسله قام فصلى ثمان ركعات ملتحفا 
في ثوب واحد فلما انصرف قلت: يارسول الله زعم ابن أمي علي بن ابي طالب انه 
قاتل رجلا أجرته فلان بن هبيرة قال رسول الله (يُ) : قد أجرنا من أجرت يا أم 
هانئ قالت أم هانئ وذلك ضحى)). 

وقد أورد البيهقي روايتين بالمعنى نفسه مع اختلاف في اللفظ والسند. الاولى 
مختصرة » والثانية ذكر فيها ((ان ام هانئ أجازت حموين لها من المشركين))(. 
وذكر الواقدي ان أم هانئ أجازت حموين لها وهما:(( عبد الله بن أبي ربيعة 
المخزومي » والحارث بن هشام )). 


224)١(‏ هي ام هانئ بنت ابي طالب بن عبد المطلب القرشية الحاشئمية بنت عم النبي (#5) وأحت علي بن ابي طالب 
رضي الله عنهما » وقد اختلف في اسمها فقيل هند وقيل فاطمة وقيل فاختة » كانت تحت هبيرة بن ابي وهب 
المخزومي وقيل انما أسلمت عام الفتح . ( ابن عبد البر: الاستيعاب في معرفة الاصحاب » ١۱۸-۰۱۷/٤‏ ؛ ابن 
الاثير: أسد الغابة » 4/1 40٠5-14٠0‏ ؛ كحالة : عمر رضا » اعلام النساء في عالمي العرب والاسلام » مؤسسة 
الرسالة » (بيروت » ۳۷۹ ۱ھ-۱۹۰۹م) » .)١١-١٤/٤‏ 

(۲) السنن الكبرى » ١51/9‏ » رقم الرواية .)١18115(‏ 

(9) المصدر نفسه » ١5١/9‏ » رقم الرواية .)١81١1/(‏ 

.)١81١1/54( رقم الرواية‎ » ١5١/9 » المصدر نفسه‎ )٤( 

(ه) المغازي » ۸۳٠-۸۲۹/۲‏ ؛ اليعقوبي : تاريخ اليعقوبي » ۳۹/۲. 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


اما عبد الرزاق!'! فقد ذكر روايتين الاولى عن سعيد بن ابي سعيد المقبري وفيها: 
(( ان ام هانئ أجارت رجلين ))؛ وفي الرواية الثانية ذكر عن أبي مرة مولى عقيل 
انها اجارت يوم الفتح رجلا وذكر جزء مما ذكره البيهقي . 

ونقل ابن هشام"' رواية ابن اسحاق ولم يذكر الاسمين الذين أجارتهما أم هانئ. 
وقال ابن هشام :(( هما الحارث بن هشام » وزهير بن أبي أمية بن المغيرة )). 
وذكر ابن سعدا انه لما كان عام الفتح فر الى أم هانئ رجلين من بني مخزوم 
فأجارتهما. 


(۱) المصنف ۰ .۲۲٤١-۲۲۳/۰‏ 
(۲) السيرة النبوية » .٥۹/٤‏ 
(۳) الطبقات الکبری » .٠٤١-۱٤٤/۲‏ 


القصل الرابع مروبات الأمام البيهقي في غزوات الرسول بل الهجومية 
المبحث الخالث:- ( مروباته في غزوة حنبن والطائق). 
أوا:- الاستعداد للمعركة وبتظمن:- 
- الاستخبارات العسكرية :- 
» حراسة الجبشر الاسلامي :- 


ولما فتح الله تعالى على رسوله(5) مكة اطاعته قبائل العرب الا 
هوازن وثقيف فان اهلها كانوا طغاة عتاة وعندها خافت هوازن » ومشى أشراف 
هوازن وثقيف بعضهم الى بعض وخافوا ان يغزوهم رسول اه )44( وقالوا قد فرغ 
لن . وقد جمع أمرهم مالك بن عوف النّصريّ وأمرهم فجاؤوا بأموالهم ونسائهم 
وأبنائهم » فأجمعوا على المسير الى الرسول (وَل) فخرج اليهم الرسول (ك) في 
اثني عشر الف من المسلمين » عشرة الاف من اهل المدينة » وألفان من أهل مكة 
(. وقبل اندلاع المعركة أخذ رسول الله () يسأل المسلمين من يحرسنا الليلة 
فأجابه أحد الصحابة . 
كما في رواية الامام بسنده عن معاوية بن سلام عن زيد بن سلام بن ابو كبشة 
اشه(كي) يوم حنين!"! فأطنبوا السير حتى كان عشية فحضرت الصلاة عند رسول 
اش(وي) فجاء رجل فارس فقال: يا رسول الله اني انطلقت بين أيديكم حتى طلعت 
جبل كذا وكذا فاذا أنا بهوازن على بكرة أبيهم بظعنهم ونعمهم وشائهم فاجتمعوا الى 
حنين » فتبسم رسول الله (ي) فقال: تلك غنيمة للمسلمين غدا ان شاء 


. ٠١١/۳ » الحلبي : السيرة الحلبية‎ )١( 
. ٠١١/۲ » ابن سعد : الطبقات الكبرى‎ )۲( 
حنين:- وهو واد قبل الطائف » وقيل واد بحنب ذي المحاز » وقال الواقدي بينه وبين مكة ثلاث ليالءوقيل بينه وبين‎ )۳( 


مكة بضعة عشر ميلا" , (ياقوت الحموي : محم البلذات » .)۳١۳/۲‏ 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 

الله ثم قال: من يحرسنا الليلة ؟ فقال انس بن ابي مرثد الغنوي ذه انا يارسول الله 
فقال: اركب فركب فرسا له فجاء الى رسول الله (ي) فقال له : رسول الله (وَع) 
استقبل هذا الشعب حتى تكون في اعلاه ولا نغزن من قبلك الليلة فلما اصبحنا خرج 
رسول الله(ي) الى مصلاه فركع ركعتين ثم قال: هل حسستم فارسكم فقال: رجل ما 
حسسنا فثوب بالصلاة فجعل رسول الله (ي) يلتفت الى الشعب حتى قضى صلاته 
وسلم فقال: أبشروا فقد جاء فارسكم قال: فجعلنا ننظر الى خلال الشجرة في الشعب 
فاذا هو قد جاء حتى وقف على رسول الله (يَ) فسلم فقال: اني انطلقت حتى كنت 
في اعلى هذا الشعب حيث امرني رسول الله (ي) فلما اصبحنا طلعت على 
الشعبين فنظرت فلم ار أحدا فقال له رسول الله(ي) نزلت الليلة قال لا الا مصليا أو 
قاضي حاجة فقال له رسول الله (يَ) قد أوجبت فلا عليك ان لا تعمل بعدها))(. 
واورد البيهقي7) روايتين بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند. الاولى ذكر فيها 
ان اسم الصحابي أنيس بن أبي مرثد الغنوي وذكر ان رسول الله(يقةٌ)قال له: انطلق 
الى هذا الشعب حتى تكون في اعلاه ولا تنزلن الا مصليا أو قاضي حاجة. والرواية 
الثانية بالمعنى مقارب مع تقديم وتأخير في بعض الالفاظ(". وقد ذكر الواقدي7؛) 
هذه الرواية ولكن بتغيير يسير في بعض الالفاظ وتقديم وتأخير في بعضها الاخر › 
كما ذكر ان اسم الفارس هو ( أنيس بن ابي مرثد الغنوي) . ونقل ابن كثير7) رواية 
أبي داود وهي نفس رواية البيهقي سوى قوله:(( فلا عليك الا تعمل بعدها )) . وقال 
ابن كثير : وهكذا رواه النسائي . 

)0 البيهقي: السنن الکبری) ۲١۱-۲۰۰/۹‏ برقم الرواية( ٤ ٤۳‏ ۱۸).ورواها ابو داود. ينظر: سنن ابي داود»۱۰-۹/۳. 

(۲) السنن الكبرى » ١١/۲‏ » رقم الرواية .)5771١(‏ 

(۳) المصدر نفسه » ۲٠/۲‏ » رقم الرواية .)٠٠٠٠١(‏ 


(>) الغازي » ٤/۳‏ ۸۹. 
(ه) البداية والنهاية » .۲۷۲/٤‏ 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


تدل هذه الرواية على مدى اهتمام الرسول (يَلِعٌ) بالمحافظة على أمن الجيش 

الاسلامي وذلك من خلال تكليفه لأحد المسلمين بان يخرج اعلى الشعب وان لا 
يغادر مكانه الا الى الصلاة او لقضاء حاجة » وان يعلم المسلمين بما يرى وكذلك 
يؤمن الراحة للمقاتلة الذين ورائهم مواصلة المسيرء وقتال الاعداء وهذا يتطلب راحة 
المقاتلة. 
ثانيا:- سير المعركة :- 
1- تاريخ غزوة حنين :- 

أجمعت المصادر التأريخية على ان غزوة حنين حدثت في السنة الثامنة 
للهجرة بعد فتح مكة الا ان بعضها اختلفت في تحديد اليوم الذي وقعت فيه. 
حيث روى الامام البيهقي بسنده عن محمد بن فليح عن موسى بن عقبة عن ابن 
شهاب قال:(( هذه مغازي رسول الله (يَي) التي قاتل فيها ... وقاتل يوم حنين حين 
حاصر الطائف في شوال سنة ثمان وذكر باقي الحديث)). 
وأورد رواية أخرى بالمعنى نفسه مع اختلاف في اللفظ والسند. 
وذكر الواقدي7! ان رسول الله (ي) وصل الى حنين مساء ليلة الثلاثاء لعشر ليال 
خلون من شوال في السنة الثامنة للهجرة . اما ابن هشام فقد ذكر ان غزوة حنين 
كانت سنة تمان بعد الفتح . بينما ذكر اليعقوبي وقعة حنين بعد فتح مكة ولم 
يذكر تأريخ حدوثها. وذكر ابن خلدون انها حدثت في اول يوم من شوال من السنة 


الثامنة. 


. ٠۹٥/۳ » ورواها ابن كثير. ينظر: البداية والنهاية‎ . )١١*0( رقم الرواية‎ » 4۲/١ » السنن الكبرى‎ )١( 
.)١١١١٤( رقم الرواية‎ » ۹۲/١ » البيهقي : السنن الکبری‎ )۲( 

(۳) للمغازي » ۸٩۹۲/۳‏ ؛ ابن سعد : الطبقات الکبری » ٠١١ » ۱٤۹/۲‏ . 

(4) السيرة النبوية » 87/5 ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك » .۷٠/۳‏ 

(5) تاريخ اليعقوبي » ؟/50. 

(0) العبر» 45/9. 


الفصل الرابع مرويات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


وعلى ما يبدو ان المصادر التأريخية اتفقت مع البيهقي في تحديد الشهر والسنة التي 


وقعت فيها غزوة حنين. 


۴- نهب الرسول (35) يوم حنين عن قتل النساء والأطفال والشيوخ 


وقد أورد الامام البيهقي!) بسنده عن عمر بن المرقع بن صيفي عن 
أبيه عن جده رباح بن ربيع © قال: (( كنا مع رسول الله (يَلُ) في غزوة فرأى 
الناس مجتمعين على شيء فبعث رجلا فقال انظر على ما إجتمع هؤلاء فجاء فقال 
على امرأة قتيل فقال ما كانت هذه لتقاتل قال وعلى المقدمة خالد بن الوليد فبعث 
رجلا فقال قل لخالد لا تقتلن إدواة ولا عسيفا 9) )). 

وأورد البيهقي7) رواية أخرى بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند وفيها : (( 
ولا تقتلن ذرية ولا عسيفا )) . وقد ذكر الواقدي رواية بمعنى رواية البيهقي غير 
آنه کر ن قادن ال عاد و اننا عية یرن فقد أوزن کات انات 


الاولى مشابهة لرواية البيهقي ٠‏ والثانية ذكر فيها : (( انه مر النبي (#) يوم حنين 
بامرأة مقتولة فقال (ي) ألم انه عن هذا ... )) وفي الرواية الثالثة ذكر ان النبي 
() نهى عن قتل النساء والولدان . ونقل ابن هشام! رواية ابن اسحاق وهي 
مشابهة لرواية الواقدي . 


2024١‏ السسنن الكبرى » ١50-١+9/9‏ » رقم الرواية (5 .)١18٠١١‏ ورواها ابن ماجة.ينظر : ابن ماجة : ابي عبدالله 
محمد بن يزيد القزويني (ت ١۲۷ه):سنن‏ ابن ماجة » تحقيق وتعليق : محمد فؤاد عبد الباقي » المكتبة العلمية » 
(بيروت » د.ت) A/T‏ . 

(۲) العسيف:- الشيخ الفاني » وقيل العبد . (ابن الاثير : النهاية في غريب الحديث والاثر » .)٠١١/۳‏ 

(۳) السنن الكبرى » ١55/9‏ » رقم الرواية (/51 .)١1801‏ 

.٩۱۲/۳ » اللغازي‎ )459 

() المصنف ۰ ۲۰۲-۲۰۱/۰. 

(5) السيرة النبوية » ٠١8/5‏ ؛ السهيلي : الروض الانف » .٠۸۲/۷‏ 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 
اما ابن سعد فقد ذكر وبشكل مختصر انه عندما بلغ الرسول (4) ان المسلمين 

قتلوا الذرية نهى عن ذلك. 

۴۳- استخدام الرسول (ي4) اسلوباً جديداً في القتال يوم (غزوة 

الطائف):- 


من اشراف قومه لحقوا بالطائف عند انهزامهم فخرج اليهم الرسول () من حنين 
وتوجه اليهم لمقاتلتهم ('). وقد استخدم رسول الله (5) في حصاره للطائف اسلحة 
جديدة لم يسبق له ان استعملها قبل. 


3 ) ۰ موه 4 2 ا 1 
حيث روى الامام البيهقي!') بسنده عن هشام بن سعد عن زيد بن أسلم عن أبيه عن 


أبي هريرة هه : (( ان رسول الله (ي) حاصر أهل الطائف ونصب عليهم 
المنجنيق!')سبعة عشر يوما)). 
وقد أورد البيهقي روايتين بمعنى مقارب مع اختلاف في اللفظ والسند . ذكر في 
الاولى: (( نصب رسول الله (ي) على اهل الطائف منجنيقا او عرادة7))).والثانية 
فيها: (( وزعم ان الذي اشار به سلمان الفارسي )). وذكر رواية اخرى فيها: (( 
ان رسول اشه(ي) حاصر اهل الطائف فلم ينل منهم شيئا فقال انا قافلون 
غدا ...))0. 

.١؟/8/‎ » ؛ الحلبي : السيرة الحلبية‎ ١51/5 » الطبقات الكبرى‎ )١( 

؟) الحلبي : السيرة الحلبية » ٠١١/۳‏ . 

(۳) السنن الكبرى » ١55/9‏ » رقم الرواية .)١81١٠(‏ 

©( المنجنيق: - القذاف التي ترمى بما الحجارة » دخيل أعجمي معرب وأصلها بالفارسية ( من حي نيك) أي ما 

أحودني وهي كلمة مؤنثة . (ابن منظور : لسان العرب » ۳۳۸/۱۰). 
)٥(‏ السنن الكبرى » ١55/9‏ » رقم الرواية .)١81١1١59(‏ 
)٦(‏ العرادة:- شبه المنجنيق صغيرة » والمع العرادات . (ابن منظور: لسان العرب 588/9). 


(۷) السنن الکبری » ٠٤١٤/۹‏ » رقم الرواية .)١۱۸١١١(‏ 
(۸) المصدر نفسه » ۷٤/۹‏ » رقم الرواية .)٠۷۹۱٤(‏ 


الفصل الرابع مرويات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


وذكر الواقدي عدة اقوال في مدة حصار الطائف (( وقال: قال قائل: ثمانية عشر 
بوا وال قال تببتعة عفدن يوها »“وقال قائلحمينة عتدو_يؤما )) :وذكو :ان 
النبي(ي) نصب المنجنيق بعد ان شاور اصحابه فاشار عليه سلمان الفارسي: 
ويقال: قدم بالمنجنيق يزيد بن زمعة وقيل الطفيل بن عمرو وقيل خالد بن سعيد. 
ونقل ابن هشام عن ابن اسحاق ان النبي (ي) حاصرهم بضعا وعشرين ليلة. 
قال ابن هشام : ويقال سبع عشرة ليلة » وقال ابن هشام ورماهم النبي (كع) 
بالمتصيق ولم كر من شار اه 

ونقل ابن كثير' رواية ابن اسحاق وقول ابن هشام ورواية الواقدي . 

اما ابن سعد فقد ذكر ان النبي (ي) حاصر الطائف ثمانية عشر يوما ونصب 
عليهم المنجنيق » وروى مكحول ان النبي () نصب المنجنيق على اهل الطائف 
اربعين يوما > ولم يذكر من اشار الى الرسول (4) بالمنجنيق . 

بجنا كير ا ی و و ا 


وعشرين ليلة ورماهم النبي(يَ) بالمنجنيق » ولم يذكر من اشار اليه بذلك . 


.۹۲۷/۳ » المغازي‎ )١( 
.٠١١-٠۳٤/٤ » السيرة النبوية‎ )۲( 
.۲۹۲-۲۹۱/۲ » البداية والنهایة‎ )۳( 
.٠١۹-۱۰۸/۲ » الطبقات الکبری‎ )٤( 
.٤۷/۲ (ه) العبر»‎ 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


2 - أمر وسول الله (ك) بقطع كروم الطائف:- 
استخدم الرسول (ي) الحرب النفسية في هذه الغزوة » فلما اشتدت 


مقاومة اهل الطائف » وقتلوا مجموعة من المسلمين » أمر النبي () بتحريق 
بساتين العنب » والنخل في ضواحي الطائف للضغط على ثتقيف(). 


وكما أورد ذلك الامام البيهقي!! بسنده عن ابن لهيعة عن أبي الاسود عن عروة بن 
الزبير قال: (( فنزل رسول الله(ي) بالاكمة() عند حصن الطائف فحاصرهم بضع 
عشرة ليلة وقاتلته ثقيف بالنبل والحجارة وهم في حصن الطائف وكثرت القتلى في 
المسلمين وفي ثقيف وقطع المسلمون شيئا من كروم ثقيف ليغيظوهم بذلك قال عروة 
أمر رسول الله (ي4) المسلمين حين حاصروا ثقيف ان يقطع كل رجل من المسلمين 
خمس نخلات أو حبلات) من كرومهم فأتاه عمر بن الخطاب هه فقال: يارسول 
الله انها عفا لم تؤكل ثمارها فأمرهم ان يقطعوا ما أكلت ثمرته الاول فالاول)). 

وأورد البيهقي7) رواية أخرى بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند.وفيها: 
((... وقطعوا طائفة من اعنابهم ليغيظوهم بها فقالت ثقيف لا تفسدوا الاموال فانها 
لنا ولكم )). 


. ٠٤٠/۲ » ؛ الصلابي : السيرة النبوية‎ )۱۸١١۷ ( رقم الرواية‎ » ٠٤١١/۹ » البيهقي : السنن الكبرى‎ )١( 

(۲) السنن الكبرى » ٠٤١١/۹‏ » رقم الرواية ( )١۸١١١‏ . نقلها البيهقي عن عروة بن الزبير . ينظر : مغازي رسول 
الله 89) » ص٣۲۱‏ . 

© الاك تخو هرضم يكر أشد ارتفاغا عا وله زاين متظور” الشان لمر 1# 1 0: 

)٤(‏ اله بلة:- الكن » وقيل : الاصل من أصول الكرم. وقيل اك بل) وهو شجر العنب . (ابن منظور : لسان 
العرب ۱۳۸/۱۱۰ ). 

() السنن الکبری » ۱٤۳١/۹‏ » رقم الرواية .)١۱۸١١۸(‏ 


الفصل الرابع مرويات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 
وذكر الواقدي! (( ان رسول الله (يَ) أمر ان يقطع...الحديث )) غير ان فيه ان 

عمر بن الخطاب ذه قال:(( يارسول الله انه عم( لم يؤكل ثمره... ))("). 

اما ابن هشام7”! فقد نقل عن ابن اسحاق ان النبي (ك) امر بقطع اعناب ثقيف. 

بينما ذكر أبن سعد ان النبي (4¥) أمر بقطع اعنابهم وتحريقها. 

وذكر اليعقوبي! ان النبي (ك) أمر بقطع الكروم فكلموه فتركها وأمر ان 

لا تقطع. 

ونلاحظ هنا ان الرسول (ي) لم يكن هدفه من قطع الكروم والنخيل التخريب 

والافساد وانما كان هدفه التاثير على معنويات ثقيف واضعاف روح المقاومة لديهم 


وان الذي يؤكد ذلك هو ان النبي (#) أمر ان يقطع ما أكلت ثمرته. 


(0) المغازي » ۹۲۸/۳. 

(۲) نخل عم:- أي تام في طوله . ( ابن الاثير : النهاية في غريب الحديث والاثر » ۳١٠/۳‏ ). 
(۳) للمغازي » .٩۲۹-۹۲۸/۳‏ 

(4) السيرة النبوية » ٠١١/٤‏ ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك » .۸٤/۳‏ 

(ه) الطبقات الکبری » ٠١۸/۲‏ . 

. ٤١/۲ » تاريخ اليعقوي‎ )١( 


الفصل الرابع مرويات الامام البيهقي قبي غزوات الرسول 4# الهجومية 
تالتا:- نتائج المعركة:- 
1- الجرحى (اصابة عبد الله بن أبي بكر الصدبق ) بوم الطائف :- 


وكان من ضمن من جرح يوم الطائف عبد الله بن أبي بكر الصديق 
رضي الله عنهما. 
وقد روى الامام البيهقي! ') بسنده عن الهيثم بن عدي عن اسامة بن زيد عن القاسم 
بن محمد قال: (( رمي عبد الله بن أبي بكر رضي الله عنهما بسهم يوم الطائف 
فانتقضت به بعد وفاة رسول اله(45) بأربعين ليلة فمات فذكر قصته قال: فقدم عليه 
وفد ثقيف ولم يزل ذلك السهم عنده فأخرج اليهم فقال : هل يعرف هذا السهم منكم 
أحد فقال: سعيد بن عبيد أخو بني العجلان هذا سهم أنا بريته ورشته وعقبته وأنا 
رميت به فقال أبو بكر # : فان هذا السهم الذي قتل عبد الله بن أبي بكر فالحمد 
لله الذي أكرمه بيدك ولم يهنك بيده فإنه أوسع لكما)). 
وذكر الواقدي' رواية مشابهة لرواية البيهقي غير انه ذكر اسم الشخص الذي رمى 
عبد الله بن ابي بكر وهو أبو محجن. 
اا ن دا " فقد ذكر (( ان عبد الله بن ابي بكر الصديق رضي الله عنهما رمي 
يؤمئذ فاندمل الجرح ثم انتقض به بعد ذلك فمات منه )). 
بينما ذكر ابن خياط اعبد الله بن ابي بكر من ضمن من استشهد يوم الطائف وانه 
رمي بسهم فمات بالمدينة بعد وفاة الرسول (ك). 
كما ذكر ابن كثير7) اسماء الذين استشهدوا بالطائف ومنهم : عبد الله بن ابي بكر. 


(۱) السنن الكبرى » ١17/9‏ » رقم الرواية .)١8195151(‏ 

(۲) المغازي » ۹۳١-۹۳١/۳‏ ؛ الحلبي : السيرة الحلبية » ٠١١/۳‏ . 
(۳) الطبقات الکیری » ٠١۸/۲‏ . 

.54/١ » تاريخ خليفة بن حياط‎ )٤( 

(ه) البداية والنهایة » .۲۹٤/٤‏ 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 
۴- قتلى المشركين (مقتل دريد بن الصمة يوم حنين) :- 
وكان دريد بن الصمة من ضمن القتلى يوم حنين. 


روى الامام البيهقي! '' بسنده عن احمد بن عبد الجبار عن يونس بن بكير عن محمد 
بن اسحاق بن يسار في قصة أوطاس/ قال: (( فأدرك ربيعة بن رفيع دريد بن 
الصمة فأخذ بخطام جمله وهو يظن انه امراة وذلك انه كان في شجار7) له فاذا هو 
برجل فأناخ به فاذا هو شيخ كبير واذا هو دريد ولا يعرفه الغلام فقال دريد ماذا تريد 
؟ قال قتلك قال ومن أنت؟ قال ربيعة بن رفيع السلمي ثم ضربه بسيفه فلم يغن شيئا 
فقال دريد بئس ما سلحتك أمك خذ سيفي هذا من مؤخر الشجار ثم اضرب به وارفع 
عن العظام وأخفض 9 0 فاني كذلك كنت أقتل الرجل فقتله )). 

اورد الامام البيهقي7) ثلاث روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند. ذكر 


في الاولى والثانية ان رسول الله (ي) : (( بعث أبا عامر على جيش اوطاس فلقي 
دريد بن الصمة فقتل دريد وهزم الله اصحابه )) . وفي الرواية الثالثة ذكر ان دريد 
بن الصمة قتل في خمسين ومائة سنة” /. وذكر الواقدي ها بشابية هخ كن 
البيهقي الا انه ذكر تفصيلا وذكر امورا لم يذكرها البيهقي . وقد نقل ابن هشاء) 
رواية ابن اسحاق وهي مشابهة لرواية البيهقي . بينما ذكر اليعقوبي! ان قاتل دريد 
بن الصمة هو رجل من بني سليم . 


.)١18175( رقم الرواية‎ » ١57/9 » السنن الكبرى‎ )١( 

(؟) أوطاس:- واد في ديار هوزان فيه كانت وقعة حنين . (ياقوت الحموي : معجم البلدان » .)581/١‏ 
(۳) الشجار:- مركب مكشوف دون الحودج . (ابن الاثير : النهاية في غريب الحديث والاثر » 455/7). 
)٤(‏ السنن الكبرى » ١55 » ۸۷/۹٩‏ » رقم الروایتین (۱۷۹۰۷) » .)۱۸١١١(‏ 

.)۱۸١١۳( رقم الرواية‎ › ٠١۷/۹ » المصدر نفسه‎ )٥( 

59) المغازي » 5/9 91-ه١و.‏ 

(۷) السيرة النبوية » ٠١4-١١4‏ ؛ الطبري : تاريخ الامم والملوك » ۷۹-۷۸/۳. 

(۸) تاریخ الیعقویي » ٤۱/۲‏ . 


اما ابن حزم فقد ذكر ان ربيعة بن رفيع بن أهبان هو الذي قتل دريد بن الصمةء 
وقيل: ان قائل دريد هو عبد الله بن قنيع بن أهبان. 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 
وذكر الحلبي!" ) ما يشابه ما ذكره البيهقي الا انه ذكره قاتل دريد بن الصمة هو ربيعة 
بن رفيع » وقيل عبد الله بن قبيع » وقيل الزبير بن العوام ذه . 


۴۳- تعامل الرسول (و) مع من أسلم من الرقبق بوم الطائف:- 
٠‏ إمتناع الرسول (ك) عن رد الرقيق يوم الطائف:- 


وبعد أن أمر الرسول (وَ) بقطع الاعناب والنخيل سأله أهل ثقيف ان 
يدعها فقال الرسول (5) أدعها لله والرحم ونادى الرسول (4) ايما عبد نزل من 
sS‏ 
كما وأورد الامام البيهقي( یکدی کن وتن جن کو کن اتن اشاقن کے ا 
بن المكدم التقفي قال: (( لما حاصر رسول الله (4) أهل الطائف خرج اليه رقيق 
من رقيقهم ابو بكرة وكان عبدا للحارث بن كلدة والمنبعث ويحنس وورد ان في رهط 
من رقيقهم فأسلموا فلما قدم وفد أهل الطائف على رسول الله (ي) فأسلموا قالوا : 
يارسول الله رد علينا رقيقنا الذين أتوك فقال: لا أولكك عثقاء الله عز وجل وزد على 
كل رجل ولاء عبده فجعله اليه )). 
وأورد البيهقي أربع روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف باللفظ والسند . الاولى ذكر 
فيها: (( ان رسول الله (ي) أعتق من خرج اليه يوم الضائف من عبيد 
المشركين )). 


.754٠١ جوامع السيرة » ص‎ )١( 

(؟) السيرة الحلبية » //9؟١.‏ 

(9) الحلبي : السيرة الحلبية » ٠٠١-١۳٤/۳‏ . 

.)١188059( السنن الكبرى » 584/9 » رقم الرواية‎ )٤( 

(5) المصدر نفسه , 584/9 » رقم الرواية )١8850(‏ . ورواها ابن خياط . ينظر : تاريخ حليفة » 07/١‏ . 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
والثانية فيها: (( ان اربعة أعبد وثبوا الى النبي (4) زمن الطائف فأعتقهم))'. 

وذكر في الثالثة:(( ان عبدين خرجا من الطائف فأسلما فأعتقهما رسول الله (4) 

أحدهما: ابو بكرة 1 

بينما ذكر في الرابعة : (( ... وان هاجر عبد منهم يعني أهل الحرب أو أمة فهما 

حران ولهما ما للمهاجرين))7). 

وذكر عروة (( ... فاقتحم اليه نفر منهم فيهم ابو بكرة بن مسروح أخو زياد بن 

ابي سفيان لأمه فأعتقهم ودفع كل رجل منهم الى رجل من المسلمين يعوله ويحمله 

( 

بينما ذكر الواقدي من اسماء العبيد الذين أسلموا اضافة الى ما ذكره البيهقي 

الازرق ين عقبة وكان عبدا لكلدة الثقفي » وابراهيم بن جابر وكان عبدا لخرشة 

الثقفي » ويسار عبد لعثمان بن عبد الله » ونافع أبو السائب عبد لغيلان بن سلمة » 

ومرزوق غلام لعثمان. 


اما عبد الرزاق!') فقد ذكر عن أبي بكرة انه خرج الى رسول الله (ي) وهو محاصر 


أهل الطائف بثلاثة وعشرين عبدا » فأعتقهم رسول الله (ة). 
ونقل ابن هشام قول ابن اسحاق عن عتقاء تقیف » قال ابن هشام : وقد سمى ابن 
اسحاق من نزل من أولئك العبيد. 


.)١184851( البيهقي : السنن الكبرى » 584/9 » رقم الرواية‎ )١( 
.)١8/8557( ؟) المصدر نفسه » 584/9 » رقم الرواية‎ 

(9) المصدر نفسه » 584/9 » رقم الرواية .)١88579(‏ 

.7١5ص‎ » مغازي رسول الله (ل)‎ )٤( 

(ه) للغازي » .٩۳۲-۹۳۱/۳‏ 

.٠١٠/١» المصنف‎ )0( 

(۷) السيرة النبوية » .٠١۷/٤‏ 


الفصل الرابع مروبات الامام البيهقي قي غزوات الرسول 4# الهجومية 


وذكر البلاذري!! انه نزل الى رسول الله (يَل) حين حاصر اهل الطائف » رقيق من 
رقيقهم منهم: (( ابو بكرة بن مسروح مولى رسول الله (و) واسمه نفيع » والازرق 
وكان روميا"غلاما للحارث بن كلدة الثقفي )) » وبعض الرواة يضن انه ابو الازرق 


والازرق الذي نسبت اليه الازارقة!') ابو نافع بن الازرق وهو حنفي وهو غير هذا. 


اما ابن حزم( فقد ذكر ان رسول الله (4) رحل عن الطائف وحينئذ نزل ابو بكرة 
الى رسول الله (وَل) وهو مسلم وعبيد من اهل الطائف قيل:ان الازرق والد نافع بن 


وعلى ما يبدو ان المصادر اختلفت في عدد الرقيق الذين خرجوا الى الرسول (4) 


واسلموا وان الرسول (وَ) اعتقهم وطلب من المسلمين اعانتهم والاخذ بايديهم. 


(0) انساب الاشراف » ۳٦۷/١‏ . 

(؟) الازارقة:- هم اصحاب نافع بن الازرق » وقالوا : كفر علي (445) بالتحكيم وابن ملجم محق وكفرت الصحابة 
(ذيه) وقظوا بتخليدهم بالنار . ( الجرحاني : ابو الحسن علي بن محمد بن علي (ت5١8‏ ه): التعريفات » دار 
الشؤون الثقافية العامة للطباعة والنشر » وزارة الثقافة والاعلام » (بغداد » 154.5١ه-‏ 19850١م)‏ »> ص۷١٠‏ ). 


(۳) جوامع السيرة » ص۳٣٤۲‏ . 
- تقسيم الغنائم:- 
أ. اعطاء أموال حنين للمؤّلقة قلوبهم:- 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
خصل النبي () المؤلفة قلوبهم وهم أهل مكة بمزيد من الغنائم 
والاعطيات لكي تتألف قلوبهم على الاسلام » فوجد بعض الانصار في نفوسهم من 
ذلك وقالوا: يغفر الله لرسول الله » يعطي قريشا ويتركنا وسيوفنا تقطر من دمائهه(). 
وهذا ما رواه الامام البيهقي!' n e‏ 
فر الله الرسؤلة em‏ ويتركنا وسيوفنا تقطر من دمائهم » قال: فحدث 
رسول الله (ييعْ) بمقالتهم » فارسل الى الانصار فجمعهم في قبة من أدم لم يدع 
معهم غيرهم فلما جاءهم رسول اشد(ك) قال: (( ما حديث بلغني عنكم)) فقال له 
فقهاؤهم: أما ذوو رأينا لم يقولوا شيئا واما ناس منا حديثة أسنانهم فقالوا: يغفر الله 
لرسول الله يعطي قريشا ويتركنا وسيوفنا تقطر من دمائهم » فقال رسول الله (يَلعٌ) : 
فاتي أعطي رجالا حديفي عهد يكفن أتألقهه7) الا ترضون أن يذهب القامن بالاموال 
وترجعون الى رحالكم برسول الله(ي) لما تنقلبون به خير مما ينقلبون به قالوا: بلى 
يارسول الله رضينا » فقال: رسول الله (ي) : (( انكم ستجدون بعدي أثرة شديدة 
فأصبروا حتى تلقوا الله ورسوله على الحوض )) قال انس : إذا نصبر)). 


. ٤١۷ص‎ » ؛ البوطي : فقه السيرة‎ )١7915( رقم الرواية‎ » ٥٤۹-۰٤۸/٦ » البيهقي : السنن الکبری‎ )١( 
ورواها البخاري. ينظر : صحيح البخاري بشرح الفتح‎ . )١۲۹۳١( رقم الرواية‎ » ٥٤۹-٥٤۸/٦ » السنن الكبرى‎ )۲( 
اا رت‎ 


(0) التألف:- المداراة والايناس ليثبتوا على الاسلام رغبة فيما يصل اليهم من المال . (ابن الاثير : النهاية في غريب 
الحديث والاثر » ٠/١‏ 0 


وأورد البيهقي() ثلاث روايات بالمعنى نفسه مع اختلاف في اللفظ والسند. 
الرواية الاولى فيها: (( فوالله ما تنقلبون به خير مما ينقلبون به ٠.٠‏ قال أنس فلم 


نصبر)). 


القصل الرابم مروبات الامام البيحقي في غزوات الرسول 6 الهجومية 
(ي) الى بيوتكم ثم قال:لو سلك الناس واديا أو شعبا سلكت وادي الانصار))(. 
رق اف ن( :ا